المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : رواية جرحتني و عشقتني أحب الرقة في قلبك و أحب القسوة و ربك / كاملة


فاتن فاروق
09-04-2012, 07:14 PM
http://www.gulfup.net/uploads/13467751961.gif (http://www.gulfup.net/)


السلام عليكم ..




البــــــ الأول ــــارت



.....:ااااه ياربي صبرني وينك يايمه وينكم رحتوا وخليتوني ونك يايبه وينك ليش ياريان تركت اختك لالا هم ماماتو بس يكذبون عللي لا لا هم ماتوا خلاص ساره لا تفكرين واجد لالا ااااه ياربيه مين اقعد له انا لحول ولا قوة الا بألله يارب صبرني انا ماعندي احد اروح له مين اروحله لازم من اليوم ورايح ابدأ صفحه جديده خلاص هاذا الله كاتبه ماأقدر اعترض لازم اقوي نفسي لهم شهرين وهم ميتين ليش افكر حتى ابوي له سنتين وهو ميت بروح اكلم الخدم اكلي شي

(رفعت التلفون )

ساره: الوو جيبي لي الغداء

مشرفة الخدم: حاضر ميس سارا بس فوق ولا تحت

ساره: ولا اقول جيبيه تحت مو بصالة الطعام جيبيه في الصاله

مشرفة الخدم : حازر ميس

(ساره راحت عند المرايه شافت نفسها حيل نحفانه وشعرها الي محوس وملابسها للحين عليها يوم درت انهم ماتوا شققت ملابسها والجروح على وجهها نزلت دمعه منها تدل على الضعف مسحة دموعها وخذت
الروب وجهزت ملابسها ودخلت الحمام (وانتوا كرامه) تاخذلها شور بعد نص ساعه طلعت ورتبت شعرها

ولبسة بجامه تيشيرن ابيض وفيه قلب كبير بلون الاحمر وبنطلون بلون الابيض وفيه قلوب بلون الاحمر

وشافت نفسها بلمرايه وخذت كريم مبرد للجروح وحطته على جروح وجهها

ونزلت من الفت(صانصير= السلم الكهربائي) ونزلت تحت وراحة لصاله الكبيره وخذت الريموت الاستريو وشغلت اغنية LauraPausini_-_Its_not_goodbye_

شغلته على الصوت العالي وتذكرت اهلها الي راحوا بدون رجعه ابوها الي قبل سنتين وامها و اخوها ريان الي مالهم الا شهرين صارت يتيمه لام ولا ابو ولا اخو قطع افكارها صوت مشرفة الخدم (جولي) : ميس سارا مايصلح تسوين كيذا لا تعذبين نفسك هاذا قدر رب العالمين
التفت ساره : وانا من اقعد له ياجولي ماأعرف احد لا خوالي كلبوهم فرنسين ولا عماني الي ولا شفتهم ولا مره
قوليلي
جولي: تعوذي من الشيطان مايصح تسوين كيدا بروحكي وكلي لك فتره ماكليتي وحابسه نفسك
ساره اكتفت انها تهز براسها بعلامت اوكي
___________(مكان ثاني)___________________________

......:وجع ياحماره العنود جيبي الايبود
العنود: ههههههههههههه احلمي
نوره : بتجيبين ولا اتوطا فوق بطنك
العنود وهي تركض : اتحداك تقدرين
طراآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآخ العنود صقعت في اخوها وطاحت
نوره : هههههههههههههههههههههههههههههه
عبد الله : خــير وش فيكم
العنود : وجع ماتشووف
عبد الله : الحين انا الي صاقع ولا انتي
العنود ابتسمت بغباء: هاه لا انا
عبد الله : الحمدلله وشكر خبله اقول بس وخري بروح للكوفي ابرك لي
العنود ونوره : مع مين راح تروح
عبد لله : وش دخل امك انتي وياها
العنود ونوره بصوت واحد: دخلنا الي دخلت امك بعدين دخلتنا بعدين دخلتك بعدين طلعت وبعدين انت طلعة وبعدين سكرنا في وجهك الباب
عبد الله : يعنن ام السماجه
العنود : طالعين عليك
نوره : وعععععععععع انا طالعه على ذا القرد
عبدلله : انا القرد هع انا البنات يتراكضون وراي ويبون مني بس نضره
نوره : عزالله انهم عميان
الكل : هههههههههههههههه
عبد الله : الله يرجك والله اني وسيم
نوره بعربجيه : امزح معك يابو شباب انت الزين كله
عبد الله بثقه : اساسا داري من زمان
العنود : عاش واثق
عبد الله: طسوا بس وخري انتي وياها
العنود ونوره :راحوا يلعبون بلاستيشن
نتركهم يلعبون
__________________________________

قبل كل شي وشرايكم نتعرف على ابطالنا

عائيله ال..... غنيه جدا جدا ومافيه احد مايعرفهم اغنا عائيله مرتبه ارابعه من الغنيا

ابو حسن ( الجد) –مره حبوب يحب اولاده واحفاده – ام حسن ( الجده) مره حبوبه وقلبها ابيض
عندهم (4) اولاد (1) بنات

حسن ( ابو تركي ) -حبوب بس الي في راسه يسويه – (ام تركي ) –مره حبوبه وطيبه مع الكل

تركي – (مره وسيم ) طويل وجسمه رياضي وعنيد مره بس له شخصيه مميزه عمره (25)سنه
هاجس - (مره جميله ) عمرها 23 سنه (مخطوبه) على ولد اسمه طلال ام طلال تصير صديقت ام تركي
رغد – (ملامحها حلوه وجسمها يعني كلها على بعضها حلوه ) عمرها (20)سنه ((
عبد الله – (ممره ملامحه حلوه وكول ) وصديق وليد و نايف الروح بروح وعمره 21 سنه
العنود +نوره – تؤام مره حلوات بس مايشبهون بعض حلوه ملاامحهم برونزيات شوي عمرهم (19)سنه >>وعربجيات
شهد : بنت شيطانيه عربجيه وعمرها 6 سنوات >>ماخذه الوصف من خواتها

ناصر (ابو حسام ) مره حبوب وطيب والي في راسه يسويه (طالع لبوه عنيد) (ام حسام ) مره حبوبه مع الكل
حسام – (ملامحه حلوه اسمر او حنطي ) صديق تركي الروح بروح وعمره 25 سنه
رنيم – (حلوه مره) مره طيبه مع الكل والكل يحبها وعمرها 23 سنه (زوجة) فهد
وليد – (ملامحه مره حلوه وكيوت ) عمره ( 22 )( وملاحضه هو ونوف يحبون بعض وهم اساسا من يوم كانوا صغار وكان لقبهم ان وليد لنوف ونوف لوليد وابوحسام يستانس لمايشوفهم مع بعض وكذالك كل العايله )

امل – مره طيبه ( مره جميله ) حنطاويه وعمرها( 20 ) سنه – هي والعنود و نوره و ساره شله )


عبد الرحمان – (ابو فهد ) مره حبوب وله شخصيه (ام فهد ) مره حبوبه وتحب الكل
فهد – ملامحه حلوه مره وجذاب وله شخصيه قويه عمره 26 سنه متزوج رنيم (بنت عمه = وعندهم تؤام بنت وولد( نـــورا و محمد (بس كل العائله يسمونهم نوني وحمودي ) نوني ومحمد ماشاء الله جماال مو طبيعي بشره بيضا وشفايف صغار توتيه وحواجب مرسومه رسم وعيونهم كبار ومرسومه تملك البرائه والعدسات كبار ولونهم عسلي فـــاتح وشعورهم كستنائي ((ملاحظه رنيم شعرها كستنائي غامق شوي بين كل العايله وعدساتها عسلي فــاتح من بين عايلتها والتؤام يشبون امهم في كل المواصفات ))
نايف – ملامحه حلوه وكيوت ومره نكوت ومغازلجي وصديقاه وليد عبد الله وعمره 22 سنه
نوف – حلوه وكيوت و وعمرها 20)سنه
جود – بنت مرجوجه وعربجيه>>ماخذه العربجه من نوره و العنود) مع انو من صغر سنها عمرها 6 سنين صديقة شهد وشهد نفس المواصفات

العم الرابع >> اوسامه ::: ( مجهول )

رشا : كريهه محد يحبها مغروره مره وشايفه نفسها وصايعه وتدرس برا في امريكا ((وهي المدلعه )) عمرها 21 سنه >>وراح تعرفون شخصيتها
_________________________________________
نروح لبيت عبد الرحمان (ابو فهد )

بجناح الملكي الكبير جناح فهد و رنيم

....:فهد ممكن تعطيني اليموت جنبك
فهد التفت عليها وبنبره عصبيه: نعــم انا اجيبه لك انتي الي تعالي وخذيه
رنيم بخوف : طيب
قربت رنيم (وفهد منسدح ع الكنبه وبجنبه الريموت )
ولازم تمد يدها لان اليموت خلف فهد الي منسدح
قربت وخذ الريموت (وفهد خذا يدها الي لمست كتوفه وحذفها على حادة الكنبه )
رنيم : آآآآآآآآآآآآآآآآآآآه
فهد طالعها ببروده وغموض : والتفت على الـtv
رنيم راحت لغرفتها )
رنيم : اخ يدي توجعني ليش مايحس ليمتى وانا ببقا كيذا ولا مره تكلم معي بحنان حتى يوم زواجنا
فهد والله حرام عليك الي تسويه فيني اه يدي ماأقدر وش ذا الألم اح وقامت تبكي شوي رفعت يدها لقتها
محمره ومنتفخه خذت كريم ( فيكس ) وتدلكه بخفيف سمعة صوت برا

فهد : هلا والله .....كيفك....ههههههاي اجل اليوم حفله يعني مثل كل خميس ......ههههههههاي ادري والله مثل نظامنا .......ههههههاي اوكي .......اقول عُمر قلت لذيك البنت راح تجي .....اوكي حلو باي ...ههههههه....اوكي باي
رنيم تسمع خطوات علطول دخلت الحمام
دخل فهد وهو يغني شرين : انا مش مبينالوا انا ناويه على ايه
انــــــــا مــش مبـينالـــوا انــا ناويــــالة علـــى ايـــة ســـاكتـــة ومســتحــلفالوا
ومــش قــايـــلة لــة ســـاكـتــة لية


خــلـية يـشــــوف بـعـنـية ايـــة الـــى نــاويــة علــيــة هـخــلية يخــــاف مــن
خــيالــــة لـمـا اغـــيـب يــوم عن عـنـيـة


انـــــا مـش مبــينالــوا انــــا ناويــــالة علـــى ايــــة ســاكتــة ومســتحــلفالوا ومـــش
قـايــلـة لــة ســـاكتــة لـــــــــيــــــة


خــلـية يـشـــوف بـعـنـية ايــــــة الى نـاويــة علــيــة هـخـلية يخـــاف مـــن خـيـالـــة
لـمـا اغـــيـب يـــوم عــــن عـنـيـة


كـتـر خيـــرى انـــى قـــابلـتـة واســتــحــمـلـتـة يـــا قلـبـــــى زمــــان ييـجـــى عـلـيـا واعـــــديهـا ويســـوق فـيـــهـا مــعـايـــا كمــــــان


مـــن كتـــر عمـــايــلـة بقــولـــة كـفـايـــة انــــــا وانــت بـقـيـنا خـــــلاص للـنـــــاس
ســـيـــرة علــــى كــــل لســـان


هـيجــيـنـى عـلــشــــان يـرضـــيـنــى هـقـول علـــــى عـيـنـى مـانـسـتـغـناش
وهـسـيـبـة يـجـــرب مـــرة علشـــــان تـانـى مـــرة مــايـعـمـلهـــاش


وبـــنـاقـص عــند بــعــنـد وبــعـد بـبـعـد ونـيـجــى علــــــــى بـــعـــض خـــــــــلاص
يــــا رجــعـنـا يـــا مــرجـعـنـاش


ااااااااااااااااة اااااااااااااااة


انــــــــــا مـــش مـبـيـنـالــة انـــــــــــا


اااااااااااااااااااااة انـــــــــا مـــش مـبـيـنـالــــة انـــــــــــا


خــلـيـة يــضـور علـــــيا كــــــل شـــويـــة ومــيـلاقــيـنـيـش خلـــيـة يـتـعـب شـــويـــة
ويـــحــلـم بـيــــا ومــــايـشــــوفـنـيـــــــش


مـــــــش هـــجــرى تـــــــانــى وراة علـشــــــــان غـلـبـت معــــــاة وعــــن نـفـســى
هـعـود نـفـســـــى مـــــن دلــــوقـتــــــى مــــايــــوحــشـنـيـش


خــلـيـة يــضـور علـــــيا كــــــل شـــويـــة مــيـلاقــيـنـيـش خلـــيـة يـتـعـب شـــويـــة
يـــحــلـم بـيــــا ومــــايـشــــوفـنـيـــــــش


مـــــــش هـــجــرى تـــــــانــى وراة علـشــــــــان غـلـبـت معــــــاة وعــــن نـفـســى
هـعـود نـفـســـــى مـــــن دلــــوقـتــــــى مــــايــــوحــشـنـيـش


كـتـر خيـــرى انـــى قـــابلـتـة واســتــحــمـلـتـة يـــا قلـبـــــى زمــــان ييـجـــى عـلـيـا
واعــــديهــا ويســـوق فـيـــهـا مــعـايـــا كمــــــان


رنيم داخل الحمام : يالبيه صوته يهبل >>بينها وبين نفسها
وفهد راح غرفة الملابس وطلعله

بنطلون سكيني وشوي طيحني بلون سماوي فاتح ومطلع تيشيرت ماركت ( بلو) بلون ازرق شوز (وانتوا كرامه )
بلون ازرق
طلعة رنيم وقابلت في وجهها فهد كان بيروح الحمام وضربت صدره وهويطالعها ببروده رفعت نضرها وناضرته فيه
فهد تنح يطالعون فتره واخيراً
فهد :مضيعه شي بوجهي (ورفع حواجبه ودزها عن طريقه

____________________________________________

فاتن فاروق
09-04-2012, 07:16 PM
تدري وش ـآللي يذبح ـآلقلب بسكـآت

ـآنـكـ تعيش لشي .. عـدكـ و لـآ شي

________________________________________

البارت الثاني ^,^

في بيت ناصر (ابو حسام )
الوقت 4 العصر

حسام كان طالع من بيت وصادفته امل
امل:حسام وين رايح
حسام:رايح عند تركي لانه بيسافر بعد شهر
امل:طيب ممكن توديني عند نوف
حسام :لا ماني فاضيلك ماجت الا علي وش كثر السواقين انقلعي
وبعدين طلع
امل :اففففف منه اجل بدق عليها بقولها هي تجي احسن
لما جت بتصعد الدرج صادفت اخوها وليد وهو كان بيطلع
امل :وين بتروح
وليد:وانتي وش دخلك
امل:احسن كنت بقولك شي يعجبك بس خلاص
وليد بدون اهتمام:طيب
وطلع
امل صعدت لغرفتها ودقت رقم نوف
نوف:الو
امل:الو هلا بطش ورش والبيض المفقش
نوف :في خشتس ((وجهك )) بيضو مفقش بعد وعع
امل بتحطيم : مالت عليك هذا وانا ارحب حتى لو بلبيض جبته كله علشان ترحيبك
نوف : اقول انقلعي من حلات الترحيب عاد كلها كم بيض هع المهم هاوافق حسام
امل :لا رفض بروح ادورلي أي سايق فاضي
نوف:طيب روحي لسايق
امل: اممم اوكي بدق عليهم يجهزون السيارات >>قصدها البودي قارد
نوف: يب لان مافي احد بلبيت ونبي نفلها كل البنات بيجون وناصه
امل : هههههههههههه فله يا الله باي
نوف : بايات


نروح وبعد شوي نرجع


بيت ابوتركي (حسن)

(هاجس& رغد ) عند الـtv

رغد: هاجس غيري القناه
هاجس: لا سوري احب ذا البرنامج
رغد: اقول عطيني
هاجس: مو على كيفك انا جايه قبل
رغد بصراخ: بتعطيني ولا كيف
نزلوا نوره والعنود : هاي
هاجس: باي هههههههه
رغد: ههههههههه اقول بس غيري القناه ولا يكثر ولا عطيني الريموت
هاجس:احلمي
نوره : اقول بس عطيني لا انتي ولا انتي
العنود: هع تحلمين
هاجس: انطقوا مافيه
رغد بصراخ : عطيــــــــــــني
العنود : اقول انقلعو انا باخذه
نوره بصراخ : طسي (انقلعي= روحي)

شوي ينفتح الصانصير ويطلع بهيبته ورزته وجسمه المعضل الكل هدوء ( لابس ) بنطلون سكيني طيحني خفيف بلون سماوي وتيشيرت تفاحي فاقع وضيق شوي وبين عضلاته خفيف وسبورت لونه تفحاي فاقع وفيه على جنب خطين بلأبيض ومسوي بشعره سبايكي خفيف)

تركي: سلام
الكل : وعليكم السلام

نوره & العنود: هلابك حي من عاكس ذا الحديد وجابك هلابك
تركي : هههههههههههههههههااي حديد أي حديد
نوره: نقصد الصانصير
تركي : يالبى والله
نوره ترمش بعيونها على انها تستحي
العنود تسوي كش (يعني حركة مالت ) وععع من زين ذا الخشه عاد
الكل : ههههههههههههههه
رغد: تركي حبيبي بشتاقلك وتجي وتبوسه : صدق بتروح لمريكا
تركي : يالبى والله ...ايه بروح لمريكا لاني قد اجلت ترم فابروح اكمله يمكن 3 شهور بلكثير وارجع
رغد : ترجع خلاص ماتروح مره ثانيه
تركي :ايه مأرجع اخلص الترم واجي
هاجس : بنشتاقلك اموووح
تركي : هع يالبى البوسه وراعيتها
نوره : ترى اغار (وترفع حاجبها
العنود : ياناس يعجبوني الواثقين صراحه انا احب الثقه بنفس
تركي : لا ياشيخه
العنود : هع بس منذو مبطي وانا احب الثقه
تركي : ابوك يا الفصحى
الكل : هههههههههههههههههههه
تركي : يا الله باي ياحلوين
البنات بايات

كافي كلام ..
مابي .. وعد ..
أو التزام ..
طريقنا يمحي الظلام
نمشي مسافات الرجوع
ودرب الهوى كله خضوع

_____________________________________________
نرجع لبيت ناصر (ابو حسام )

امل تجي وتضغط على الفت ( صانصير) يجيها الفت مشغول : افففففففففف وتروح الدرج وتنزل منه بصرعه والجزمه بيدها(تكرمون)

وبسرعه لبست الجزمه( لبسها = بنطلون سكيني جنز فاتح وبلوزه دانتيل اسود ومن عند الرقبه فونكه والكم منفوخ من فوق وبعدين زي الصواره ضيق

وبصرعه قعدت على الكنبه ولبست الكعب الاسود الجلد وقامت عند المرايه الطويله وطلعت روج احمر عنابي فااقع (على الموضه) وحطت بليشر وفكت شعرها الكيرلي وتعطرت
وخذت شنطتها ولبست عبايتها وتحجبت وسريع على السياره وركبت بعد مافتحلها البودي قارد وورها سياره بودي قارد والي يسوق واحد من السايق السعودي الاسمر

امل : جابر لوسمحت روح بيت عمي عبد الرحمان ابو فهد
جابر(السايق) : انشاء الله طال عمرك
وطول الطريق وقفوا بإشاره ووقفوا بجنبهم شباب ع سياره يوكن بلون التفاحي الفاقع ومشغلين اغنية Akon - Smack That t وتنهز السياره

امل تناضرهم بس منص عين علشان ماينتبهون ...امل: وناصه ابو الفله خخخخ السياره تنهز من مناقزهم ههههههههههههه (ضحكة على كلامها

واحد من الشباب فتح النافذه الشاب (وقاعد يزقر وهو جنب نافذة امل يزقر وينفث الدخان فوق ) (لانو هو بجنب سيارت امل بضبط على النافذه حقتها خصوصا انو نفس السياره ونفس الصميم )
امل : وجع(ماكانت تدري انو صوتها شوي عالي
(التفت على امل : خخخخخ ايام سوري (وابتسم بخث ) وقرب من النافذة امل ونفذ الدخان بقوه غطا كل دريشتها
امل: "وجع يعني سمعني يمــه ويعاند بعد بس اوخص والله انه مزيون وش لون شافوني مضلله لزوم القز عند الشباب سريع سم لله خخخخ"
الشاب 2 : ضرب صديقه افا حرام عليك تزعل الحلو (بس اصواتهم واضحه بنسبه للأمل
الشاب 3 الي يسوق : يالبيه وش ذا ملاك (تذكروا ذا الولد بذات اوكي)"
الشاب4 الي بجنب السواق: ياويل حالي وش ذا القمر
الشاب 1: هيه شباب ماأتفقنا كيذا هذي لي انا بس صح ( وياخذ كلينكس (منديل)ويمد يده ويمسح قزازة نافذة امل لانو يوم نفث الدخان صار بخار انفاسه على النافذه وامل اخترعت )

الشاب 2 : الله ابوك خوفتها ياقلبي اننا اليفين مانسوي شي
الشاب 3 الي يسوق : ابد
الشباب: هههههههههههههههههههههههه
الشاب5 : من في تحت الهوايل قوايل
الشاب 1 : لالا هي ماقصدها بس فيها نعومه طبيعيه خلقه صح شباب
الشباب: هههههههههههه أي صح
امل ساكته وسافهتهم وتناضرهم بنص عين "يالبيه يلي يسوق والله انه خقق وقسم انه وسيم مره احلى من ذا وابتسامته تذوب "
لشاب الي يسوق 3: يناضرها ويبتسم
جابر السواق: طال عمرك لا تناضريهم وتعالي بلجهه الثانيه ع شان مايكونون بقربك
امل: مشكور جابر وانت صادق( وتروح للجهه الثانيه

بكيذا صار يشوفها بس الي يسوق اوضح خصوصا انها متحجبه بس مو حجاب حاطه الطرحح على راسها ومقسمتهم جهتين وحده قدام وحده ورا (فهمتوني

الشاب 3 يطالعها وهو ساكت
فتحت الـإ شاره والكل انطلق عاد الشباب مازال كيذا يلحقون امل

الشاب 1 :طلع من الدريشه (النافذه) قولي هلاليه واتركك لان بكره لعبه للهلال والنصر ايذا هلاليه فأنتي خويتي وماراح اسويلك شي
امل : "ايه والله هلاليه وبقووه بس انقلع والله ماأقول اخاف ايذا ماقلت يحسبني نصراويه ويصجني (يزعجني) اوهوه وايذا قلت هلاليه راح يلحقني "
يوم جو بجنبها الشاب1 : معناتها نصراويه هااا؟
امل :ماتدري وش تسوي ( هزت راسها بـلا)
فهم عليها بس يبي يسمع صوتها
الشاب 1 : مافهمت وش قصدك يعني نصراويه
امل (قهرورها لانها ماتحب احد ينرفزها (فتحت الشباك.. امل: هلاليه ومعصبه بعد يا الله اذلف اففففففف (وسكرت الدريشه)
الشباب : هههههههههههههههههههههههه
الشاب 1 : وفديت ها الهلاليه ومتعصبه بعد لا والله ماقدر
الشاب3 الي يسوق : يافديت انا الهلاليه ...خلاص شباب خلوها هي هلاليه واننا مانخلف بلوعد صح
الشاب 1 :ايه بين ههههههه
الشباب:ههههههههههههه صح
الشاب 3 : خلاص بنتتركك بس اموووووح يالبى ذا المزيونه

وراحوا وتركوها

امل : افففففففففف فكه
جابر ضحك بخفيف
امل شوي :انفعلت صح هههههههههههههههه
جابر: تقريباً ههههههههه
امل : وش اسوي قهروني
جابر : مالومك

وصلوا قصر الكبير الابيض وفتح البوابات ودخلوا الحديقه ولين وصلو عند النافوره الكبير ووقف ونزلت وصعدت الدرج الاكثر من عشرين درجه
امل اول مادخلت راحت عند المرايه (المنضره): وفصخت عبايتها ورشت من العطر وغطت الخدم عبايتها وراحت داخل الصاله
شافت البنات موجودات في الصاله الكبير وكلبوهم سلموا على بعض
امل : كيفكم بنات انشاء الله تزقحون
كل وحده ترد بردود متفرقه : نزقح ,ابد تمام.يسرك الحال , بخير ياجعلك بخير
امل : دوم مو يوم
البنات : الله يسلمك
امل: يووووه بنات فاتكم تخيلوا لحقوني شباب
العنود&نوره: احلــــــــفي
نوف : اهئ امانه
رغد: قولي قولي وش صار
امل : هههههههههههاااي عليكم حماس
البنات :هههههههههههههه
امل : المهم واناجايه وقفنا عند إشاره ......الخ (قالتلهم كل السالفه )
البنات : هههههههههههههههههههههههههههههههههه
هاجس بحماس : ونــــااصه بكره الهلال
البنات : ههههههههههههههه
هاجس: بنات وش رايكم بكره نطلع السوق
نوره: يب ايذا فاز الهلال
العنود : أي ايه يا الله خل نروح بكره
نوف: وناسه بنشوف ستهبال
رغد:أي فله خل نفلها هناك
امل: انا ماعندي مانع صراحه فكره حلوه
هاجس : يعني اوكيشن
البنات : اوكي
امل :الا وين رنيم
نوف : دقيت عليها وقالت بشوف
امل: اها
ونخليهم يسولفون
شوي ونرجع

________________________
مكان ثاني ...
عند جنــــااح فهد & رنيم

رنيم تغني وتختار لبس لتؤأم

نوني: ماما حو ثوثث هيهي>>ماما حلو صوتك هيهي
رنيم : يافديت الضحكه امممم وتقرب من عندها وتبوسها
حمودي : ماما ليث انا مافيه بوثه (ويبرطم >>ماماليش مافيه بوسه
رنيم: وتبوسه محد قالكم اني اموت فيكم
حمودي ونوني : ماما احنا حبك ويضمونها
رنيم : ههههههه وانا اكثر
نوني :ماما وين بابا يومين مادا>>ماماوين بابا يومين ماجا
حمودي : أي ماما وينه
رنيم : ابوكم راح لشغل "هذا ان دريت هو وين اااه >>تنهدت تنهيده طويله "
رنيم : يؤ تأخرنا يا الله البسوا وتلبسهم حمودي لبس بنطلون سكيني اسود طيحني شوي وتيشيرت بلون الاخضر وعلامة فراري على جنب وشوزلاكوست >>انتم عارفين وش اقصد
نوني لابسه > بنطلون سكيني بلون الاسود وتيشيرت اسود وقلوب مصففه بألوان وشوز صندل اسود

رنيم : خلاص برووح البس اوكي ماما خليكم عند الـtv
نوني & حمودي: اوكيثن >اوكيشن
رنيم :هههههههههههههه ( راحت غرفتها ولبست فستان احمر سترتج ناعم ومره جنان وقسمت الغره وبرمتها واخر شي ربطت شعرها كعكه
واساسا الجمال طبيعي حطته روج احمر وخذت القلوس الملمع وحطته ع ثغرها (شفتها) ولبسة احمر جلد كعب وطلعت : ياله انا جاهزه
نوني وحمودي : ماما انتي حوه
رنيم : هههههههههه انا حوه وانتوا احلى امووح ومسكتهم ثنيناتهم وطلعت من لجناح للممر وضغطت الزر ونزلت تحت بلفت ودخلت على البنات هي صبايا

البنات : وعليكم الهاي
وسلموا على بعض
وقعدت وقاموا يسولفون محمد : ماما
رنيم : عنونها
محمد : انا بدلع حديكه بعب مديحه >>انا بطلع الحديقه بلعب مرجيحه
نوني : ماما ايه ابي اووح مديحه مع حمودي >>مااما ابي اروح مرجيحه مع حمودي
رنيم : اوكي بروح معكم الخدامه
نوني & حمودي : يالله ناديها
رنيم : نوف قلبي دقي ع وحده من الخدم تجي تاخذهم
نوف : اوك ياقلبي (دقت ع خدامه وخذت التؤأم
نوف: وش رايكم نشغل الديجي
امل: يا اله والله مشتهيه ارقص
رنيم : وانا بعد

نوره : بليز شغلوا اغاني جاستن بيبر بس مانبي نرقص بس نشغل المايك وحده تغني معه اوكي وبعدها نشغل الي تبون بليز >.يالبيه >هههههههه
رنيم : ياويل حالي اموت عليه
امل : يب يب شغليها
نوف : عناد ونذاله فيكم مانيب مشغلته
بنات : يا الله
نوف : ههههههههه من عيوني
العنود: احلى صوت فينا هي رنيم غني معه خوصاً انتي حافضه اغانيه هو بذات
نوف : يب يب امانه غني معه حلو صوتك
امل : يا الله عاد رنو
هاجس & رغد : يا الله رنو
نوره : ترى بدوس بطنك تكفين بليز غني
رنيم : ههههههههههههااي اوكي من عيوني يألله كل هذا فيني اعجاب (وقامت مع جسمها الرقيق الرشيق وراحت لديجي ) وشغلت اغنيه
Justin Bieber-DownToEarth بصوت هادي وحلو الا جنان وتغنيها بأحساس (ودمعة عيونها شوي شوي لين نزلت الدمعه الي تحمل من معانيها وهمومها تذكرت فهد بهل اغنيه الي ولا عمره حسسها بلحنانه




________________________________________

عند حي من احيأ الرياض مستوى اقل من العايدي تقريباً هم على قد حالهم
بس مو ذاك الزود عادي مستواها للأسف ابوهم مايملك واجد اهله ماعطوه ثروته
فرق بينها وبين عمانها الي شركاتها يتكلمون فيها امريكا والأجانب كانت عنده شركه والشركه خسرت وانسحبت كل املاكه تقريباً ومات واهله ماعندهم فلوس وكان تقريباً اقل من التجار بس هذا طبعاً من اول قبل لا يخسر


عند بطلتنا ساره شتقتولها صوح

قبل سبوع راحت عند صديقتها الي تموت فيها ماعندها من ذا الدنيا الا ذي الصديقه اسمها اريج وتروح تدور الحنان عند ذيك الصديقه الي ماعندها لا ام ولا ابو نفس الشي بس انها تاجره بس مو مثل
عايله ال...... مومثل عايله عمان ساره اريج مربيه حقتها جولي ونفس الوقت مشرفة الخدم ويمنون ع بعض وتوها راجعه من القصر راحت عند بيتها

ساره كل يوم تعيش اكثر عذاب تحب شي اسمه امها واخوها ريان

ياألله اشتقتلكم حيل حيل وماخذه صورهم وتضمهم وتبكي
وانت ياأبوي تركتني قبل سنتين وخليتنا
وانت ياريان يا قطعه من قلبي وينك
ليش رحت وخليت حبيبتك
يمه انتي ليش رحتي ليش ِ
يمه تدرين لو اقولك اني اشتقتلك يابعد روحي لحول ولا قوة الابألله انا صرت يتيمه محد ياخذني ولا ستند ولا شي ريان انا احبك والله احبك ليش خليتني
ريان انت بذات الي احبك اكثر من كل مخلوق كل يوم اشوفك انت وامي وابوي ماأبي انوم يذكرني النوم فيكم احاول انساء هذا قدر ربي بس والله ماأقدر
ااأآآآآه يارب خفف عني واشرحلي صدري وقامت توضت وصلت ركعتين تهديها ودعت ربها ان الله يفرجلها

نزلت ع الدرج وراحت الــtv وتدورلها قناة ووقفت عند قناة محمد عبده الاماكن تذكرت
اهلها وتبكي بحراره اآأأآأأآآآآآآآآآه يارب كل ماحاولت انساهم يذكرني شي خلاص كفاااااااااااايه

وذا المقطع بكاها اكثر لين انهارت

كل شي حولي يذكرني بشيء

حتى صوتي وضحكتي لك فيها شيء

لو تغيب الدنيا عمرك ما تغيب

شوف حالي آه من تطري علي

الاماكن كلها مشتاقة لك

الاماكن اللي مريت انت فيها

عايشة بروحي وابيها

بس لكن ما لقيتك..

جيت قبل العطر يبرد

قبل حتى يذوب في صمتي الكلام

ساره تبكي بنهيار: الاماكن كلها مشتاقة لك ياريان يايمه ياأبوي كلها مشتاقه لك

يوم جديد الساعه 11 الصبــــــاح

قامت ساره بكسل راحت تاخذلها شور

ونامت من جديد بعد مرور ساعه في برا الصوات
ساره قامت مفزوعه وقلبها يرجف طبوول ووقفت ع السرير وراحت برا الاتشوف حرمه تقريباً ( بثلاثينات بس تحسينها صاكه الخمسين روعتها) الحرمه يوم شافت ساره تجمدت وش ذا الملاك

والعيون السماوي تطالعها بستغراب وخوف وهدب الاسود وعيون المكحله خلقه شوي شتها واهي منقهره منها ومن جمالها والشعر الحرير سواد اليل

وتقرب من ساره .. هند : هذا انتي يا شينة الحلايا

وتجي اخت هند اسمها مرام انصدمت وكن احد كاب عليها مويه تفرك عيونها وترجع تفتحها مرام: وجعوووووووه هاذي هي ياهند

هند: هههههههااي ايوه ياحبيبتي ذي هي الشينه
مرام: الله ياخذك مادام ذي شينه (انتبهت لكلامها ) أأأأأأااا ايه شينه تشبه لمها
هند: هيه انتي انا عمتك زوجت ابوك هه وتدرين ترا ابوك وصاني عليك ياليت رحتي مع امك واخوك كاتب وصيه كنه داري انه بيموت وانتي قطو سبع ارواح مارحتي معهم وذلفتي وفكيتيني انتي وامك العقربه

ساره : احترمي نفسك انتي وذي ويا الله اذلفي منب فاضيه لك فاهمه اوف قالت عمتي قال هههااي انتي ما يشرفني انك عمتي بلأساس
حمدلله وشكر مهبل .>>هي اساساً خايفه بس تقوي نفسها ولا توضح

مرام اندهشت انها ماخافت من طريقت كلام اختها اختها هند بس الي يشوفها يخاف من اسلوبها
هند مسكة ساره من شعرها وهي منقهره منها هي وجمالها
ساره : اآآاآاآه يا الكلبه (هند سدحتها بألارض وتعطيها كف وهي فوقها ساره واخيراً تحركت ومشختها بأضافيرها مشخه كبيروركبت فوقها هندومسكت راس ساره وتطقه بلأرض ساره مسكت هند من عيونها بغت تطلع عيونها لين هند وخرت

مرام تحت التأثير وطالعت ساره وبدت بطق وترجف فيها قامت ساره ومسكت مرام من شوشتها (شعرها) ونزلت شعرها وطقتها من على ركبتها في وجهها

هند: يابنت الـ.... والله ويدك طويله مسكت شعرها وقالت شوفي من اليوم ورايح انتي شغالتي مفهوم يا الكلبه ااااخخخخ تفووو عليك
ساره انقرفت وتمسح وجهها : وععععععع الله يقرفك وش ذا السعبول (ريق)
هند سفهتها هي واختها مرام وراحوا لصاله)
ساره : وع حشا سعبول (ريق ) هندي وععععع ياجعلك المرض حسبي عليك وععع ((وراحت تغسل وججها


__________________________________________________ _____________

توقعاتكم ياحلوين :...~

ســـاره هل راح تحمل زوجت ابوها واختها ؟

ساره وش تتوقعون مصيرها هل راح تعيش طول الوقت مع زوجت ابوها واختها ولالا؟

فهــد وين راح وش سره الي يوم تكلم مع صديقه وحفلات ووش ورا غموضه وبرودته مع رنيم وهل فعلاُ يكره رنيم ؟

امل هل راح تقابل ذاك الشاب مره ثانيه ام لا ؟

امل ولبنات راح يحصل شي في السوق بُكره؟

تركي راح يسافر امريكا بعد اسبوع بس هل راح يحصل شي ام لا ولا راح يصير اداث مثيره ؟


________________________


البارت الثالث
فــــــزت ساره من النوم هند شاده شعرها:قومــــــي ياللــــــه أنتي مو في فندق تنامين ع كيفك قومــــــي غسلــــــي الحوش
ساره مو مستوعبه شئ لأنهامابعد صحصحت وتحاول تفك شعرها منها:آ آ آ آ آه
شعــــــري حرا ا ام عليك
هند شاده شعرها وتسحبها : حــــــرمت عليك عيشــــــتك قومــــــي
دفــــــت ساره ع الأرض
ووقفت عند الباب بتطلع:ياللــــــه قومي وياويلك إن رجعتي تنامين والله لأحرق وجهك
طعت من الغرفه ،،، قامت ساره وهي ماسكه راسها تحس إنها بتدوخ من قوة شدها لشعرها
دخلت الحمام ومدت يدها تمسك المغسله وتحاول تتوازن
غسلت وجهها وفرشت أسنانها وطلعت شافت الساعه لقتها 10 الصباح"آففف وتبغاني أغسل الحوش بالحر والشمس"
لبست قميص خفيف أبيض مورد بورد وردي ولمت شعرها ذيل حصان وحطت واقي شمس ع وجههاورقبتها وإيديها
ولبست شبشب وطلعت
غسلت الحوش وهي ميته حر وراسها يدور لأنها ماأكلت شئ
لما خلصت دخلت للبيت وقابلتها هند: صلحي الغدا بسرعه وغسلي الملابس
استغربت أمس مغسله الملابس: بس أنا أمس مغسلتها
هند بحقد:عارفه هذي ملابس أم سعد ماعندها خدامه وطبعا البركه فيك
انقهرت ساره "مشغلتني خدامه عندها وعند غيرها بعد"
دخلت للمطبخ وحطت الغدا ع النار وراحت تغسل الملابس اللي ماخلصت منها إلا العصر
ساره ماسكه ظهرها من التعب :افففف حشى موملابس هذي كنهاطالعه للبر شهر
دخلت للمطبخ ونظفته وصلحت لها ساندويش لأنهم ماخلو لهاغدى أكلتها وراحت غرفتها وأخذت شور سريع ولبست برموده بيج وبلوزه أورنج نص كم ورفعت شعرها شنيون
دخلت مرام عليها طالعتها من فوق لتحت
ساره:نعم
مرام بعيون ضيقه:تقول أمي إكنسي الحوش(ملاحضه= هند مربيه اختها مرام وعشان كيذا تسميها امي وامهم اساسا ميته من زمان )

ساره فتحت عيونها بكبرها:بس أنا توني مغسلته
طالعتها مرام باستخفاف:والله عاد الحوش غبر وتبيك تكنسينه كيفها
طلعت ساره من الغرفه وهي شوي تبكي من القهر"حــــرام
تعبت من الشغل أبي أرتاح"
طلعت للحوش وشافته مليان تراب انقهرت كان واضح إن أحد ناثره في الحوش وأكيد مرام
قعدت تكنس وهي طفشانه وقعدت تغني:
أميــــــرة الورد ليه
الــــــورد مفتونــــــك
ليــــــه في حياته يحاول
:من زيــــــن صوتك تغنين
لفت ساره وشافت مرام واقفه عند الباب
ساره بثقه:ما أخذت رايك وإذا كنتي مقهوووره ادخلي داخل وريحي عمرك
وعطتها ظهرها وكملت كنس وهي تغني لفت لماحست بهدوء مالقتها موجوده ضحكت وكملت شغلها
سمعت الباب يرن وطلعت مرام وافتحته دخلت وحده واكشفت تسلم ع مرام لماشافتها ساره تذكرتها كانت (هدى بنت ام سعد
هدى طالعت ساره من فوق لتحت بغيره لأن ساره كان شكلها كيوت (معنها قد شافتها مره) حست بالكره لها وقالت وهي تأشر عليها:هذي خدامتكم
انصدمت ساره ومرام ضحكت وقالت: أيوه هذي الخدامه
هدى بسخريه:تصدقين عرفتها من شكلها شكل خدامه
ساره مصدومه من تعاملها لها وهي ماتعرفها بس لماشافت نظراتها لها فهمت ابتسمت بسخريه ولفت وجهها تكمل شغلها
هدى انقهـــــرت والتفتت لمرام:مرام يالله البسي عبايتك نطلع
نتمشى
مرام بتقهر ساره:وين بنروح اليوم
هدى بدلع:بنروح لرياض غرلي وبعدها لأي مطعم تختارينه
مرام استانست:أوكيه
وراحت داخل
ساره أشفقت ع حالها من جات هنا وهي ماطلعت وذابحه نفسها بالشغل دمعت عيونها
هدى تطالع ساره بحسد ع جمالها ورشاقة جسمها وشوي تكسرها
طلعت مرام لابسه عبايتها وطلعوا

في السيــــــاره:
هدى:أف ساره هذي مادخلت مزاجي كرهتها من شفتها
مرام:أصلا ماحد يحبها في البيت
هدى:مالها أهل تجلس عندهم
مرام:يااااااليت كان ماشفتيها عندنا
هدى:ليه وين أهلها في بريطانيا
مرام بقرف من سيرة ساره: ماعندها ،،فكينا من سيرتها وخلينا ننبسط
وصلواللمجمع يتمشون وهم مبسوطين ع نظرات الشباب لهم وهم لابسين عبايات كتف مزينه ومتلثمين وريحة العطر تفوح منهم ما حسبوا حساب ربهم عليهم وإنه يشوفهم في الشكل هذا وإنه ممكن يقبض روحهم بأي لحظه
_________________________________________________

في امريكا

تركي يتمشا بشوارعها الواسعه والهواء النقي

مر من عند كوفي
وخذا له كوفي ساخن ومر من عند مقاعد الكوفي

تركي شاف شي مقزز بين ولد وبنت وشوي دقق بلبنت وبغت تطلع عيونه ويسكر عيونه ويفتحها ويدقق (عرفتوا البنت ) هي رشا

قرب من البنت خلف كنبة الي جالسين عليها وهو معصب

(ملاحضه) تركي دايماً رشا تخاف منه تركي **شاب عصبي جدا ..مغروووور..حازم..أجمل وأوسم شباب العائله..صاحب شخصيه
و هيبه تحتم ع الكل احترامه..صاحب شركه كبيره من مجموعة شركات ابوه** (هذي مواصفات تركي) ورشا تحترم تركي وتخاف منه
..

قرب من البنت بس البنت اختفت قال ميد نفسه يمكن يتهيئلي

وترك المكان وراح .وكل افكاره في رشا
__________________________________________

في مكان ثاني وهذي الشخصيه ماتكلمنا عنها

في خفلة مكس بس مو واجد تقريباً 10 ولمكان المحدد وفي امريكا

(وتحت تأثير الشرب)....: ههههههههااي لمى مووقتك

لمى : ياقلبي يارشو انتي ليش ماتفهمين انا اموت فيك

رشا: هههههههه وانا بعد اموووت فيك

لمى: طيب ممكن بوسه
رشا: لااا مو هينا ههههههه

لمى : ههههههههه اجل وين

رشا: لاتصيرين غبيه ولا تغيبين هااا ههههههههه

لمى : انا اصير غبيه لا من شفتك وجمالك
رشا: ادري اني جميله هههههههه

لمى : طيب بوسه
رشا: لاااا لاااا مافيه ههههههههههه

لمى : طيب وين نروح
رشا: هههههههههه

لمى( استغلت انها سكرانه وخذتها وطبعا رشا سكرانه ماتعرف أي شي


نتعرف على شخص جديد,,لمى وحده بويه وطبعاً تستغل رشا وهي تحت التأثير السكار ورشا صحيح صايعه شوي بس مستحيل تحب احد يقرب منها

................................ طلعت رشا وراحت الصاله

خالد: رشو حبيبي (وفتح يده ) جت رشا وحضنته وبعدين باسها
خالد جلس رشا بلكنبه وجلس معها وهو شاف يوم لمى تاخذ رشا ويبي يمسكها ماتروح مع البويات وينتبهلها زين

رشا( ترى ماتعرف خالد بس خالد بعد يستغلها وهي سكرانه على شان ماتدقق بملامحه ونقول شخصيه خالد


خالد..~: وسيم ومعضل خفيف وهو دايماً ينتبه لرشا
ليش ينتبهلها
مع البارتات نعرف ..يدرس في جامعه الامريكيه في امريكا مع رشا
وعمره : 24 سنه

***

خالد وهو يدري ان محد يمسكها الا وهي سكرانه على شان كيذا يخاف عليها الله وعلم وش يسون فيها وكل شوي يراقبها
...بعد فتره رشا نامت في صدر خالد خالد انتبه انها نامت حملها بين يدينه تحت ركبتها وتحت رقبتها

وشغل سيارته الفخمه ودخلها قصرها ودخلها في الحمام ودخلها في البانيو وشغل المويه
وجـهها
رشا: بدتت تصحصح بس نامت وخذاها وبدل لبسها لها

وحطها بسرير وغطاها بلمفرش وقام يتأمل شكلها وباسها مع راسها : والله ماأخليك مع البويات ومع أي شخص ثاني لانك انتي لي انا وبس
وفتح الابجورا وسكر الثريا ( المبه النور ) وسكر الباب وطلع من القصر قبل احد يلاحضه

__________________________________________________ __

فاتن فاروق
09-04-2012, 07:18 PM
بارت الرابع
_________
تجرح وتنساني ولا اقدر اسألك
من يسأل الجراح عن جور الجروح

واذا سألتك قلت لي وش مزعلك ؟
واذا سكت القهر فـ قلبي ينوح

ترمي الكلام تظن قلبي بيجهلك
اصعب كلام اللي جروحه ماتروح

دايم افكر كيف اقدر اوصلك
وانت تفكر كيف تهديني الجروح
_________________________


في جناح فهد & رنيم

الساعه 7 الصبـــاح

رنيم قاعده عند الـtv ومسكره المبات (الثريا =النور) وسرحانه وتفكر (اآآآه ياربي ليش فهد كيذا معي دايماً يجرحني لي متى وانا ببقا على ذا الحال طيب انا احبه ليش هو مايحس )

تسمع تسكير الباب وخطوات خفيفه ووقفت الخطوات وفتحت النور

طالعت فيه وناضرها بستحقار : خخخ مسويه فيها رومنسيه ههه الحمدلله وشكر ..اقول بس قوميني اساعه 9الصبح اوك.

رنيم : انشاء الله

فهد : وين نوني وحمودي

رنيم : راحوا لعند نوف تبي تروح معهم السوق

فهد بخبث (يبي بس أي شي على شان يتهاوش معها بدون سبب) : طيب وليش ماقلتيلي ولا استأذنتي مني هاا ومره ثانيه مو تمشين على كيفك
(بنبره هزة البيت) فاهمــه

رنيم خافت منه : ايه ايه فاهمه بس نوف قالت اخوي بكلمه وبستأذن منه (نزلت دمعه تدل على الضعف) والله مالي دخل

فهد ناضرها بستحقار : هههه تحسبين هدموع التماسيح بتمشي علي لا ياقلبي انتي غلطانه (وقرب منها ومسك شعرها بقووه )

رنيم : آآآآآآآآه الله يخليك فهت اترك شعري تكفى اترك شعري فهد اآآآآآه

فهد ولا يسمع شد شعرها الطويل والحرير اكثر ونزلها وضربها ببرواز الكنب الحــاد

رنيم تبكي بألم وبخوف : آآآآآآآآآه تكفى خلني

فهد رفع شعرها وقرب وجهها وعطاها كـف ولا يسمع اهاتها وبكيها وقرب وججها من وجه وباس ثغرها بخفيف وراح لغرفته


رنيم : ياربي والله منب قادره افهمك وتبكي بصمت مسحت دموعها قبل يجون اولادها ويشوفونها

وراحت للمرايا الكبيره وشافت خدها و جبهتها المورمه : رايبه وش لون اخذ دهون مبرد الكدمات وفهد بلغرفه

واخيراً راحت للغرفه دمشي شوي شوي وسكرت الباب شوي شوي على شان مايقومه وراحت عند جناح غرفتهم وطلعت تهون مُبرد وطلعت

وراحت عند كمدينا (التسريحه) عند المرايا وتحط الكريم وخلصت ومدري وش الي جبرها تروح لفهد

شافته فاصخ بلوزته وخقت على شكله ولحفته بلمفرش

وطلعت بهدوء

________________________




في قصــــــر بيت حسن (ابو تركي):

عبد الله نايم وهو يتقلب من إزعاج جواله مد إيده جنبه ع الكومدينه وأخذه
رد بصوت كله نوم: آآلــــو
وليد:هلا فيصل
عبدالله معصب وكله نوم :هلا وليد خيــــــر
وليد: آفــــا نايم
عبدالله ماله خلقه يبغى يرجع ينام:أيوه نايم وش عندك
وليد:ياللــــــه قوم نسيت إنا بنروح للشاليهات
فز عبدالله وطالع الساعه:يـــوووووووه الساعه 6ونص
وأنا ماصليت ولا تجهزت
وليد:ههههه زين إني دقيت يالله بسرعه
عبدالله بسرعه:باي باي
سكر الجوال وأبعد اللحاف عنه بسرعه وقام دخل الحمام وأخذ شور سريع ولبس بنطلون جينز أزرق وتي شيرت رصاصي عليه كتابات بلأبيض صلى وجهز شنطته بسرعه
دخلت عليه هاجس بعد مادقت الباب : مرحبــــــا
عبدالله ابتسم وهو يسكر الشنطه:هلاهجوس
هاجس تطالع الشنطه:بتطلع
عبدالله أخذ الشنطه وإيده الثانيه كابه الأبيض:أيوه
هاجس: حــــــرام عليك اسبوع ماشفتك اجلس شوي
عبدالله راح لها:والله ماأقدر تأخرت ع الشباب وليد جاي بس أوعدك إني ايذا جيت بمشيك بلي تبين
هاجس بزعل: نشوف
باسها ع خدها:باي
طلع من الغرفه ونزل تحت وقابل أمه طالعه من الصاله
أم تركي: ع وين
عبدالله:ع الشاليهات
نزلت رغد وسمعته:وا ا ا ا ا او بروح معك
عبدالله لف لها بتريقه: لا والله
بطلع لحالي أنا ،،بروح مع الشباب
أم تركي:،ومتى بترجع
عبدالله: بكره أو بعده،،،تآمرين ع شئ
أم تركي:سلامتك
باس راس أمه:مع السلامه
طلع وطلعت وراه رغد
رغد :عبدالله إوعدني
عبدالله يمشي وهي وراه:أوعدك في إيش
رغد:إنك تقنع أمي وأبوي نطلع للشاليهات إذا رجعت
عبدالله ابتسم:أوعدك
فجأه وقف وضرب جبهته بكفه:يوووووووه نسيت الاب
ريم:أروح أجيبه
فيصل يطالع ساعته:يالله بسررعه لأن وليد ع وصول
راحت تركض وعبدالله طلع وشاف سيارة وليد توقف عنده
نزل وليد واقف وهو ماسك باب السياره:يالله تأخرنا
عبدالله :لحظه شوي بجيب الاب نسيته
دخل للبيت بعد ماحط شنطته في السياره: حيــــــاك
دخل وليد وعبدالله لف ورى لباب المطبخ اللي ع الحوش
نزلت رغد تركض ومعها الاب
بس وقفت عند الباب ماعرفت إنه وليد
ام تركي:وشفيك
رغد بلعت ريقها:يمممه فيه واحد في الحوش
أم تركي:هذا وليد،،وين عبدالله
رغد : اها بروح اهبل فيه ...
(راحت له )
رغد : هلا بلبزر كيفك انشاء الله بخير يارب دوم
وليد : سم الله خليني ارد بس يا المطيوره
رغد :مو لاازم (وطلعت لسانها
ودخلت

دخل عبدالله ينادي: رغــــد
رغد مدت له الاب وأخذه وطلع
نزلت العنود كاشخه لابسه بنطلون جينزأسود وتيشرت أبيض
رغد حطت إيدها ع خصرها:والأخت ويييين رايحه
العنود:وش ذالقافه ،عندك تبين تروحين معي تعالي
رغد:أي بس وين
العنود تلتفت : بروح عند امل ..وين الانسه نوره
رغد: مدري مانزلت
العنود عافده حواجبها : هي قالت لي بتنزل
رغد تناظرأظافيرها:المهم ترا بروح معك
العنود : يا الله طسي فوق البسي واخلصي علي
رغد :لا تعالي بعد طقيني
عادل يضحك:ههههههه والله الود ودي اني اجيب بلكه وعلى راسك يا الله
رغد:طيب بس ياويلك تفركين وتخليني انتي ونويره
العنود : طيب طيب اخلصي
نزلت هاجس معصبه:يااا ســــــلام أنا أجي وماألقى أحد يجلس معي غير أمي
رغد حطت إيدها على خصرهابعصبيه:وأنا إن شاءالله صايره جدار في البيت
هاجس:ههههههه ماقصدت بس ماشفت أحد فوق فكرتك طالعه
عاد إنتي الخيروالبركه
رغد تنفخ صدرها:أشوى...
جلسوا في الصاله ينتضرون نوره

شوي جتهم نوره اففففف وجع يا الله تأخرنا وعلى فكره ترى البنات كل بوهم بيجتمعون عند امل يا الله ياخايسات

هاجس : بروح معكم
العنود: طب يا الله

ركبوا البنات السياره مع البودي قارد والسواق السعودي

بسيــــاارة :

نوره : اقول جاسم (السواق) شغل اغنية رابح صدقني بالله عليك
العنود: كح كح ياقدمي لالا يرحم امك لا تشغل قــديمه
هاجس : شغــلوا مريام فارس خلاني

العنود & نوره بصوت واحد: اهــئ وعوعوعوعوعو لا تشغلونها با الله تقول قصة حياتها مو اغنيه لا مافيه
نوره: شغل الي قلتلك رابح صدقني مع انها قديمه بس حلوه
العنود : ولا اقول شغلها

نوره : انتي كلي تبن فاهمه مره شغلوها مره لا

جاسم : حاضر

(رابح صقر: صدقني )

نوره و العنود تنكسوا نفس الرقص بس المشكله رقص اولاد مو بنات
وهم بلمرتبه الاخيره وهاجس ورغد بلمرته الثانيه وهم ماخذين راحتهم برقص

والمشكله انهم عربجيات وماعندهم بأحد وبجنبهم سيارت بنات كلها بنات زيهم ومفهين بالعنود ونوره الي رقصهم مع بعض وبمهاره ورقص شباب مو بنــات
رغد : بألله شوفي الي جنبكم البنات يطالعون فيكم وجع ارقصوا زي الناس
العنود : انتي جب بس
هاجس : ياربي اولاد مو بنات
نوره : وانتي انطمي يا ثانيه لااجي واحوسك
ووقفوا بإشاره وسيارت البنات بصدفه بجنبهم
ونوره والعنود مستمرين برقص بس هالمره بغنيه رابح صقر يحق لك

(ملاحضه نوره والعنود يموتون في شي اسمه رابح صقر )
وعايشين فله ولا عليهم من احد

وفتح الإيشاره

والسير مشى وعلى طريقهم شافوا سيارت شباب تفحيط وناسه
نوره : ودك من يركب معهم
العنود : وانا اشهد نعنن ابو الفله
نوره: لا باربي هههههههههههااي
العنود : ترا بحوسك بذا الشنطه على خشتس اسكتي
نوره : انشاء الله عمتي
العنود : انا عمتك فوق خشمك
نوره : هه تخسيـن
العنود : ترا بجي وبحوسك انتي وذا الشوشه
نوره : اتحداك يا الدفشه
العنود : الله وكبر يا الناعمه ترانا نفس الطينه ولا نسيتي
نوره : طب ذكريني
العنود بصوت عالي : ايذا ماتسكتين بجي واوريك شغلك
نوره بصوت عالي : تعالي وشوفي افرشك هينا
العنود : طيب نشوف
وتطاقو كل وحده فوق الثانيه
وهاجس ورغد مايسمعون الا صفقات
هاجس: ياليل
رغد : اوهوه بنات خلاص شوي ونوصل
هاجس : اجلوا طقاقكم


نروح وونخليهم بطقاقهم
______________________

نروح عند بطلتنا ساره >...~

ساره جالسه بغرفتهاع السرير تكلم اريج صديقتها ع الجوال
اريج بانفعال:ياعــل إيدها الكسراللي ماينجبر،،كيف رجلك اللحين
ساره:أحسن شوي مع إنها لسى محمره من الكرف
اريج :هذي ماتخاف ربها
ساره بتنهيده:تعبت يااريج منهم،،أحيانا أفكرأسافر لبريطانيا
اريج شهقت: بريطانيا
ساره:بسافر يمكن ألقى أحدمن خوالي أبغى أفتك من هالعذاب
اريج: لاتكفين لا تروحين وتتركيني بعدين يمكن ماتلاقين أحد وتجلسين هناك لوحدك
becos that i dide not tell ساره:ههههههه عارفه،
safagah abuot it ‎
المهم تذكرين البنت اللي قلت لك زارتنا هي وأمها
هند تحاول تتذكر:أممممم أيــوه
ساره :زارتنا مره ثانيه وشكلها تكرهههني
اريج مستغربه:ليش وش عرفها فيك تكرهك وبعدين كيف عرفتي إنها تكرهك
لميس(قالت لها السالفه)
اريج بانفعال:وجــــــع وش ذالبنت
ساره :ولا بعد شكلها مغروره
اريج باستهزاء:أكيد بتنغر مو هي غنيه
ساره: اريج باي بروح اخلص شغلي اوكي
اريج:الله يقويك باي

حطت جوالها ع
Silent

خبت جوالها بصندوق ودخلته بدالوبها (كبت- خزانه )
ونزلت تحت دخلت المطبخ وصلحت العشا
وطلعت من المطبخ شافت هند ومرام في الصاله راجعين من السوق ومعاهم أكياس كثيره
مرام طالعت ساره وطلعت من الكيس فستان وحطته ع جسمها تقيسه وتدور فيه
بغرور:يمه شفتي فستاني حلو صح بلبسه لحفلة هدو(هدى)
كان قصدها تقهر ساره اللي حز في نفسها إنهم ماكلفوا ع نفسهم وجابوا لها شئ "لي أكثر من شهر وأنا ما شريت ملابس ملابسي كلها قديمه مرره وأكثرهم أخذتهم مرام)
لفت للدرج وصعدت فوق دخلت غرفتها وسكرت الباب وتسندت بظهرها عليه تطالع غرفتها ماكان فيها إلاسرير صغير مهتري ودولاب صغير وكومدينه جنب السرير وتسريحه صغيره ومرايتها نصفها مكسور حتى أبجوره مافيها تنهدت وفتحت دولابها تحسرت لماشافت ملابسه اللي ماخذه ربع الدولاب من قلتها سكرت الدولاب وتسندت عليه وغمضت عيونها تذكر غرفتها في بيتهم
انفتــــــح الباب وفتحت عيونها شافت مرام واقفه عند الباب
مرام بأمر:تعالي رتبي ملابسي بس انتبهي للجديده لا تتقطع تراك دفشه وحقوده أخاف تقطعينهم من الغيره
ساره بثقه:وليش أغار الحمد لله أنا لوألبس خيشه طلعت حلوه علي
مرام باستحقار:تراك واثقه بنفسك بزياده خلي الثقه لأهلها
ابتسمت ساره بسخريه تطالعها:أكيد ماتقصدين نفسك
انقهرت مرام وصرخت فيها:مابقــــــى إلا إنتي تعلميني
ياللــــــه بسرعه روحي رتبي ملابسي وبلا فلسفه زايده
طلعت ساره وراحت غرفة مرام ترتب ملابسها ومرام جالسه عندها
في الشاليهــــــات الشرقيه:
وليد ينادي عبد الله اللي يلعب كوره:عـــــــبد الــله
التفت عبد الله:خيــــــر
وليد يأشر له:تعــــــااال أبغااااك
راح عبد الله عنده:هذاني جيت
وليد:روح غسل يديك وتعال ساعدني في الشوي
عبد الله:نايف هواللي عليه الشوي
وليد:لا نايف مو قد كلمته عجاز
عبد الله:وينه
وليد:ههههه وينه يعني نايم عند الtv
عبد الله مشى متجه لمدخل الشاليه:بروح أوريه الشغل ع كيفه هو يغير رايه أنا الطلعه اللي فاتت شويت
دخل للشاليه ولقى نايف منسدح
قدام التلفزيون نايم راح له وهز كتفه برجله:نايفووووه قوووم
نايف يتقلب :ابعد خلني بنام
عبد الله صرخ:نــايفووه قووووم
نايف قام معصب:خير وشتبي
عبدالله:قوم الشوي عليك
نايف يتمغط:يوووووووه مالي خلق،،عبود تكفى خذ مكاني
عبدالله تنهد:ياااااربي عليك انت وذالعجز ،،وانت وش حاجتك
نايف رجع انسدح وتغطى:ابي أنــــــاااااام
عبد الله عصب عليه وطلع يتحرطم
وليد :كالعاده ماقام
عبد الله : والله لاواوريه ايذا قام مايلقاله اكل هين
وليد :هههههه يستاهل
وبعد العشاء
طلع عليهم نايف : خلص العشاء
الشباب ضحكوا :هههههههههههههههههههههههههههه
وليد:ههههههههه والحمد لله شبعنا
نايف فتح عيونه بكبرها:تعشيتوا ولا صحيتوني
عبد الله يشرب بيالته:خل النوم ينفعك
نايف إنقهر:حــــــــــرام عليكم جوووووعان ماخليتوا لي شئ
حسام:اخدم نفسك تملى كرشك،،،روح دبر عمرك
نايف:مــــــالت عليكم وش ذالنذاله
عبدالله قام:بروح أتمشى من يجي معي
نايف بحقد:أيـــــوه وش عليك شبعان لك قوه تمشي
عبدالله ينفث ع روحه:قل أعوذ برب الفلق،،قول ماشاءالله لاتصكني عين أرجع كل اللي أكلته عليك
نايف:الله يقرفك،،،،ماشاءالله
بس حرا ا ا ام جووووعان
عبدالله:روح تعشى في مطعم علشان المره الجايه تلتزم بشغلك وتخلي عنك النوم
وليد قام وأخذ جواله:يالله فيصل
راحوا يتمشون واتركوا الشباب يعلقون ع خالد اللي مات غيظ منهم

____________________________________________

في جناح فهد &رنيم

حمودي : ماما تعي اعب معا >>تعالي العبي معنا
نوني : ها ماما ابي اعب دغدغيني >>ايه ماما ابي العب دغدغينا
حمودي : ماما اناا اول
نوني : لاااااااااااع انا ثبل بعدي انت>>لا انا قبل بعدي انت

رنيم :يا الله دغدينكم (تكلم بلهجتهم )كل كم
وبدت تلعب معهم وتدغدغهم ويضحكون وبعدين لعبت معهم غميمه

ربطت عيونها بخيط وبدت لعب كل بوهم نخشوا (نخبوا = تدسدسو)

دخل فهد جناحه وشاف رنيم وشاف نوني وحمودي يوم دخلوا الغرفه وعرف انهم سحبوا عليها ويحاول يكتم ضحكته على هبال عياله
وحمودي ونوني سوو فيها نذاله دخلوا غرفتهم ونواموا وامهم تدورهم برا
قربت منه
وطرااااااااااااخ صقعت صدره وتحسبه جدار وتلمس صدره زي العمي وعرفت انه مو جدار لان عضلات بطنه متموجه
(ملاحضه-
(انتم اكيد فاهمين قصدي هو عنده عضلات بس مو زي المصارعين يروعون لا جسمه زي أي معضل اكيد فهمتوني بس بارزه عضلات بطنه )

وفهد نزل رقبته عند شعرها يستنشق ريحتها و انفاسه تلفح في شعرها الحيوي المموج الحرير الكستنائي الغامق

وطاح الخيط الي على عيونها وشافت صدر فهد وتجمدت

رفعت راسها بدون شعور تبي تتأكد هو فهد الي انفاسه تلفح في راسها
وشافته وتلاقت عيونهم مع بعض وهو يشوف شي بعيونها العسليه الفاتحه غريب يشوف الحنان والحب

تغيرت نضراته لغضب وحاجبه تعقد ودزهــــا بقوووه لطاوله وضرب في راسها حــادة الطاوله وراح لباب غرفته والتفت وشافها تبكي بقووه ويدها ماسكه راسها ماعطاها اهتمام ودخل وبدل وانسدح على السرير وهو يسمع بكاها وقلبه عوره ومدري شلي
خلاه يطلع من الغرفه ويروح عندها
وشاف يدها توخر من راسها ودم بيدها واسفل راسها ينزف بغزاره وهي تبكي بقووه

بسرعه نزل رقبتها في صدره على شان يشوف اسفل راسها من ورا وشاف جرح بس مو كبير وينزف بغزاره راح وجاب خيط وربطه على الجرح على اساس يوقف الدم شوي على طول لغرفته ولبس
ثوب وبسرعه راح للمستشفى وبعد مارجعوا وتطمنوا وان الجرح مو كبير ماخيطوه بس عقموه
وركبوا السياره
وصلوا القصر ونزلوا وراحوا لجناحهم دخلت رنيم غرفت الملابس ولبست بجامه لونها احمر تيشيرت سيور عريض شوي احمر وبنطلون بجامه بلون الأحمر
وراحت لسرير وانسدحت شوي دخل فهد وراح غرفت الملابس ولبس بجامه سبورت وراح لسرير وانسدح والتفت لرنيم ورنيم معطيته ظهرها
وحط يده ورا خصرها ...التفتت رنيم وهي نايمه وحطت راسها على صدره ونامت

_______________________________________________
انا عايش مع العالم وكل الهم في صدري
واحاول اخفي دموعي عن اللي يحبوني
اشيل الهم عن غيري حتى لو قسى دهري
واسعد من يحبوني لو الحساد لاموني
________________________________________________

بــقصر ناصر (ابو حسام )

بجناح حسام يكلم بلجوال

حسام : قلبي انتي والله العظيم مغصوب انا ماأبيها احبك انتي
منال : حبيبي يعني بتتزوج غيري وانا ياحسام انا حبيبتك
حسام ياقلبي والله مغصوب
منال: مافي رجال ينغصب
حسام : منول حياتي انتي تدرين اني ماأحبها بس هي ملقبه لي من يوم كنت صغير
منال بدلع ماصخ:حسوم انا احبك وبواصل للاخر وماراخ اتركك
حُسام : يالبى والله ويلوموني
منال: حسووم
حُسام: عيــونه
منال: احــبك
حُسام : لبى والـلـــه
منال بدلع : لبى عنونك و لبى قلبك
حُسام : أيـــه وش بعد
منال بدلع تضحك : اممممم ولا شي هههههههههههههههااااي يا الله باي حسوومي
حُسام : بـــــااي

حُسام بعد ماسكر منها " يعني غصب اتزوجها مايبونها وبايعينها وحذفوها علي بس والله لوريك والله لاأكرهلك عيشتك يارغد )

وقف وراح لفرقة امل ودخل

امل : اوووووووووه وجع (يوم شافته انبلع لسانها من وجهه المعصب )
امل: نعم حُسام وش فيك
حُسام : امل عطيــني رقم رغد
امل: طــيب اصبر لين تزوج هههه ولا مستعجل
حُسام وهوصار على اسنانه: امـــــل جيبي رقم رغد وبدون لف ودوران
امل ستغربت عصبيته : طـيب اصبر
خـذت جوالها وتدور على اسمها : ايوه هذا هو يا الله سجل 05********
حُسام : اوكي
طـلع وترك وراه امل مستغربه من عصبيته
وراح غرفته الفخمه وسكر الباب وقعد على السرير ودق عليها

بعد دقايق ردت

رغد : الــو
حُسام : الـو رغد
رغد: نعم مين معي
حُسام : هههههه مسويه اقول بس انا حُسام زوجك العزيز وحبيت اقولك انا اساساً ماخطبتك حب فيك يا حلوه ولا اني خاطبك انا
ابوي خطبك لي ومايبغونك وحذفوك علي ولا فيه ابو يغصب بنته اكيد مايبونها صح
طيب حبيت اقولك اني راح اوريك نجوم اليل في عز الظهر
ولا تنسي يا حلو بعد اسبوع ملكتنا وبعد 3اسابيع زواجنا صح اكيد عندك خبر
رغد بصدمه : حُسام ليش بعد 3 اسابيع زواجنا مو هو بعد شهر
حُسام : ولعيونك بعد اسبوعين
رغد: حُسام انا مايمديني
حُسام : ههههههههههه وانتي تحسبيني مستعجل ومشتاق لك لا ياعيوني انا بس ابي اقهرك وبعد بخليها لعيونك بعد اسبوع مع الملكه
رغد تبكي وهو يسمع صوت بكاها ويستمتع
حُسام يطلع صوت من لسانه علامة الاسف : ..لاياقلبي ليش ليش تبكين هههههههههههه
رغد ببكئ: الله يخليك حُسام خليها بعد 3 السابيع على القرار الي قبل
حُسام : هههههههههه قلتلك لا يعني لا ومن حبي لك وشوقي قدمت الزواج مع الملكه وخلاص فاهمه
قلتلك الزواج مع يوم المملكه يعني مع يوم الملكه وبس يا الله يازوجتي العزيزه باي ههههههههههههه
وسكر دون مايسمع ردها

هذا الكلام مثل السكاكين بقلب رغد وهي مصدومه وتبكي وش لون االي تحبه يهينها ويستفزها ويجرحها

طااح منها الجوال وهي تبكي بحرارره يعني خلاص بعد اسبوع زواجها وملكتها
بعد 3 اسابيع بتدخل بعذاب وجحيم مع زوجها حُسام
بعد 3 اسابيع راح يوريها نجوم اليل بعز الظهر
بعد 3 اسابيع يوم اعادمها بيد حُسام

بكت وبكت لين نامت ودمعتها بخدها

__________________________________


قصر ابو حسن ( ابو تركي )

دق التلفون ..
ردت هاجس

هاجس : الو
....: السلام عليكم
هاجس: وعليكم السلام
....:هجوسه قلبي ماعرفتيني
هاجس: اسفه بس مارعفتك
..:افا انا ام زوجك ياقلبي
هاجس استحت : هلا خالتي ام طلال
ام طلال:ههههههههه ياعيني على الي يستحوون كيفك
هاجس : الحمدلله بخير وانتي اخبارك
ام طلال :تمام امممم ماودك تسألين عن الحبايب
هاجس مستحيه مره : اممم خالتي
ام طلال : ههههههههه يالبى والله الي يستحون
هاجس تحاول تصرف : امم خالتي تبين امي
ام طلال : ههههههه عاش تصريفه المهم انا ابيك الحين بعدين ابي امك وين تروحين مني
المهم عندي ناس صاجيني ويبون يشوفونك
هاجس برائه : مين الناس
ام طلال : ياعيناس والله فيك برائه الناس هو طلال حبيب القلب يبي ياخذك معه ها وش قلتي وقلت لمك واافقت من زمان
هاجس استحت : امم خالتي ههه
ام طلال : هههههههههه االمهم بيجي وياخذك بعد صلاة العشاء اوكي
هاجس : اوكـــي باي
ام طلال : بايات

بعد ماسكرت منها ام طلال ابتسمت بعد مافكرت في طلال الي تموت فيه

دق جوالها رقم غــريب رفعت حاجبها وردت

هاجس: الــو
...:يالبى الالو
هاجس: نـــعم من انت
..:هههههههه لا تخافين انا طلولك
هاجس انحرجت : ااممم هلا طلال
طلال : لبى ابو جد طلال محلاااك ياقلبي لك وحشه
هاجس بأحرجاجها: طلال خلاص بألله عليك
طلال:يالبى الي يستحون قلبي اليوم انا جايك واتوقع قالت لك امي
هاجس : يب قالتها قلبي بألله عليك انا راح انوم تبي شي
طلال وهو عارف انها تهرب لانها انحرجت من كلامه : اممم تحسبينني بخليك اليوم بشوفك اوككي قلبي بااي
هاجس : بايات


بعد ماسكرت منه وهي مبتسمه "اممم احبك وربي اعشقك ربي لا


وقامت وراحت لغرفتها على شان تختار لبس لها

نروح مكان ثاني
_________________________

في امريكا

شتقتوله صح

بطلنا تـــركي

فــي غرفته جناحه الكبير الملكي قــاعد في مكتبه الفخم ومستند على الكرسي وهو غاطس بتفكيره

تركي وهو يفكر اكيد برشا الي شافه صدق او خيال "والله لو تكون هي لانهايتها على ايدي ولا اقول ادق عليها واخليها تجيني او نتواعد احسن"

دق على مدير اعماله ..سامر

سامر: هـلا طال عمرك
تركي: هـلا فيك سامر دق على رشا الي يعتبر انها عمتي وحولها علي
سامر: حاضر طال عمرك تامر بشي
تركي: سلامتك

بعد شوي حول عليه التلفون ...

تركي بصوت صارم : الــو
رشا بخوف (لانها تخاف منه): الو هلا تركي بغيتني
تركي : ايه يا رشا اليوم ابغا اشوفك فاهـمه
رشا : ان شاء الله ..طيب وين بظبط
تركي: ولا اقولك تعالي عندي اوكي
رشا: اوك
تركي : طيب زين باي
سكر بدون مايسمع ردها
________________________

هاجس تكلم طلال
هاجس: طلال اان اليوم مقدر اطلع وياك رغد حيل تعبانه
طلال : اوكي يا قلبي الي تشوفينه وماتشوف شر رغد
هاجس: الشر مايجيك حياتي باي
طلال : ستني وش قلتي
هاجس : قلت لك باي
طلال : لا الي قبلها
هاجس عرفت وش قصده : قلت حيــــاتي
طلال: وهههه من حياتك ياحياتي امووح
هاجس استحت : يا الطلول باي
طلال : ههههههههه باي قلبي

_______________________

بعد اسبوع يوم زواج رغد&حُسام
العصل الساعه 5

بغرفة امل ..فيها نوف

نوف تغني وتحط بلشر
لبسها رصاصي غامق هادي فوق الركبه وصندل (سلاسيل او شبكات) بلفضي وروج احمر غامق وعليها قلوس لامع وشعرها بوني الغامق نص ضهرها مسويه تجعيد والقذله مسويه برم

وتغني وطلعت وراحت للممر فيه مرايه كبيره وقامت تعدل نفسها شوي وهي مندمجه مرايه وتغني وحست بل جسم بجنب اناضرت لقته وليد يطالع فيها ومستند على الجدار ويطالع فيها

نوف: اهـئ ولييد
وليد ابتسم : ياعيون وليد
نوف بخجل : وليد روح لحد يشوفك
وليد قرب منها : يالبى قلبك ماأحلاك احبك ياقمر اليوم صايره احلى من القمر
نوف : وليد باي
وليد : لالا خلاص وربي لا اروح (وباسها مع خدها وانحاش

نوف :يقول احبك وانا اموت فيك تنهدت
ونزلت تحت عند عمها ابو حُسام

تسولف هي وياه شوي يسمعون صوت ستريو

ابو حسام : نوف حياتي روحي وانا عمك فووق ها الصوت عند وليدوه انا اعرفه اصعدي له وقصري على الازعاج هذا
ابو حسام وام حسام وكل العايله يفرحون لاشافوا نوف مع وليد وخصوصاُ ابو حسام يحب نووف

نوف : ان شاء الله
صعدت فوق ودقت الباب ولحد يرد وصوت الاستريو مرره عالي دقت مره ثانيه ولا حد رد عصبت وفتحت الباب
شافته لابس شورت ازرق وتيشيرت بدون اكمام اسود وشعره عشوائي وسكسوكته الخفيفه منفصله تحت شفايفه وشنب خفيف وبياضه وخشمه الحاد ومرره شكله خقاق وهو بين انه يفكر ومفهي ولا يدري عن احد ومنسدح على السرير ويطالع قدامه
نوف : وليد..ولييد ..ولييد صرخت ولييد
ولييد سرحان ومو يمها (مانتبه لها )
نوف راحت لستريو وسكرته انتبه لها وليد ببرود : نعم ليش تسكرينه
ليان معصبه : من صبح الله وانا اصارخ عليك ليش ماتسمع عمي يقول قصر على الصوت
وليد: طيب شغليه
نوف : اقوولك عمي يقول قصر عليه (وطي من الصوت )
ولييد : اقول شغليه وقصري ولا جيبي الريموت
نوف عصبت من بروده : اتوقع لك يدين ورجلين شغله انت والريموت منب جايبته اوكـــي
وطلعت

انهى البارت

فاتن فاروق
09-04-2012, 07:23 PM
بــارت الخامس ...~
قراءه ممتعه >>
************
صحت ساره من النوم وتحس راسها مصدع قامت وشافت الساعه ثمان قامت بسرعه وهي خايفه من زوجة أبوها تذبحهالانها مانظفت البيت دخلت للحمام وأخذت شورسريع ولبست بيجامه سماويه قطن مريحه وربطت شعرها ذيل حصان ونزلت في الصاله تفاجأت لمامالقت أحد "شكلهم
طالعين أحسن فكه"
دخلت للمطبخ وهي حاسه بجوع فظيع فتحت الثلاجه وصلحت لهاساندويش جبن وجلست على الطاوله تاكل
سمعت صوت الباب وعلطول قامت وشالت أكلها ودخلته في الثلاجه وهي ماأكلت منه إلاشوي وغسلت وجهها لأنها لوشافتها تاكل بتضربها.
هند تفسخ عبايتها:ســـاااره،،،وصمـــــخ
طلعت ساره بسررعه:نعم
ساره خافت من نظراتها وهي ترمي عليها عباتها:خذي غسليهاوغسلي عبايت مرام بعد.
مشت هند للدرج ووقفت ولفت لها:سويـتي العشا؟
خافــــت وارتبكـــــت لأنها ماسوته قربت هند منهاوهي تعيد كلامها:سويتي العشا.
ساره بصوت واطي: لا.
قربت منهاهند ومسكت شعرها بقـــــوه وشدته صرخت ساره من الالم وحاولت تفك إيدها منها.
هند وهي شاده شعرساره:ليش ماسويتي العشا ..أنا كم مره قلت لك إذابغيت العشا ألقاه جاهز...
ساره تبكي:بس لسى ع العشا الساعه ثمانيه آ آ آه
هند تسحبهامن شعرها للمطبخ: كيـــــفي أنا أبغاه اللحين .
رمــــت ساره على الطاوله وضرب جنبها بقوه عليها وصرخت من الألم وطاحت ع الأرض
هند تصرخ فيها:اللحيـيـين تسوينه وإلا قسم بالله لأذبحك
ســـااامــعـــــه.
طلعت هند من المطبخ وتركت ساره ع الأرض ماسكه جنبها وملتويه ع نفسها من الألم وتبكي"آ آ آه يمـــــه ،،ريان
ويـــــنكم"
شـــــهقـــــت لما حست بمويه بـــاااارده على راسها رفعت راسها شافت مرام واقفه ومعها كاسة مويه وتطالعها بابتسامه سخريه:يمكن تنشطين وتصحصحين وتعرفين إنك هنا خـــــدامه وحقيـــــره وتسوين المطلوب منك بسرعه.
رمت الكاسه ع كتف ساره وطلعت تضحك ،
ساره حست بالقهر ودها تقوم تذبحها بإيدها بعدين عرفت إنها لو تظل تتمنى مارح تقدر تسويها
قامت بصعـوبـه ورفعت الكاسه وأخذت المنشفه مسحت المويه وسوت العشا لما خلصت حطته ع الطاوله في الصاله ومشت بتدخل للمطبخ قابلت هند كانت تناظرها بكره:اليوم مالك عشا ولوعرفت إنك أكلتي بذبحك ويالله ع غرفتك
دفت ساره ع الدرج :وإذا ناديتك تجين عند رجليني ســـــامعه.
دخلت للصاله وساره شالت نفسها وسكرت عليها الغرفه وهي حاسه بغصه بحلقـها جلست ع السريروفتحت درج الكومدينه وطلعت صورت لها مع أهلها نزلت دموعها وضمت الصوره لصدرها كانت محتاجه تضم أحد فيهم وتشكي له وتنسى العذاب اللي هي فيه.


نظفت ساره المطبخ وهي حاسه بدوخه لانها جوعانه ودها تاكل شئ بس ماتقدر لأن مرام جالسه تراقبها وتتأكد إنها ماأكلت شئ وترمي عليها من كلمــاتـــها الجارحه
لماخلصت ساره من المطبخ وكالعاده مرام قفلــت المطبخ وراحت غرفتها
دخلت ساره غرفتها وانسدحت ع السرير وحاولت تنام بس ماقدرت كان بطنها يآلمـها من الجوع تقلبت ع السرير لحد مانامت.
العـــــصـــــر:
عندهم ضيوف وقالت هند لساره تسوي كيك وقوه وساره حمدت ربها انها تعرف تسوي ولا راحت بأم خرايطها

وحطت الكيك والكل كان يناضرها بأعجاب
وراحت
لغرفتها وطعاً مرام شينه يعني عايديه وانقهرت من ساره الكل كان يناضرها أعجاب

الـــصــاله:...

هند:ياهلا والله بأم رعـــد
أم سعد:هلافيك
أم سعد تكلم مرام اللي دخلت وجلست جنب أمها:كيفك يا مرام
مرام بخجل مزيف:الحمد لله بخير
أم سعد:إلا وين ساره ماأشوفها
هند مجهزه الرد:تعبت وراحت غرفتها
ام سعد:إلا هي أمها بريطانيه
هند بضيقه:إيه
أم سعد:وشفيك كنك تضايقتي من سؤالي
هند بقرف:والله ماحب سيرتها
أم سعد رفعت حواجبها باستغراب:ليش
هند بمكر:إستغفر الله سيرتها مو حلوه أبدآ هي بريطانيه تدعي الإسلام وخدعت أبو ريان لما كان في بريطانيا وخلته يتزوجها
أم سعد:يعني كيف خلته يتزوجها وأناأعرف إنه كان يحبها
هند انقهرت لما سمعت إن حب أبوريان لهاالكل يعرفه وصممت تخرب سمعتهاوسمعت ساره:ويــين يحبهاأصلا هي ساحرته وخلته يتزوجها،،تعرفين اللي مثلها فاجره ولا تخاف ربها أكيد بتسوي أكثر،،،بس الله يستر علينا من بنتها
أم سعد انصدمت من الكلام وصدقته:أعــــوذ بالله انتو كيف خليتوها عندكم
مرام انبسطت ع أمها وتذكرت ساره وحاولت تدنس سمعتها أكثر:بصراحه أنا كنت أسمع من بنات في المدرسه إنهم شافوها مع شباب والله اعلم
هدى بنت أم سعد بدلع:أنامستحيــيــل أجلس معاها وهي بالشكل هذا (لفت ع مرام تكمل)مرام إنتي مصاحبتها
مرام:مستحييل
ام سعد تغير الموضوع : ايوه اليوم اله يعينها ام تركي عرس زواج بنتها
هند:الله يعينها انا صراحه قلتلها ان رجلي شوي تجعني وسمحتلي
مرام قامت:هدى تعالي نجلس في الحديقه
هدى قامت وأخذت شنطتها:أوكيه
************

مكان ثاني
في قصر ابو حسام (ناصر)

في الزواج
والمكان المحددد في قسم الرجال

حُسام يفكر وماهو مع الشباب الي جنبه ويدردشون وضحك وسوالف

نايف : اقول شباب وش رايكم نقلع حُسام واجي انا بداله
وليد : والله ميب شينه
عبد الله : ايه والله وانا اكون الملاك ع شان عيونكم
نايف: اقول استريح بس
الشباب : ههههههههه
طلال (صديقهم وخطيب هاجس ) :..وخر بس انت وياه
حُسام ماكان على الكرسي الرسمي لان الضيوف طلعوا مافيه الا اهله
وقعد طلال على كرسي الرسمي حق حُسام : احـم تراني اتدرب على شان زواجي شلون اقعد كل العيال ضحكوا وقاموا يستهبلون هم وصديقاهم

حُـسام دق على امه وقالها تقول لرغد تتجهز وتفتحله طريق بيدخل من الباب الخلفي
ام تركي: الله يحفضك يابنتي
رغد : بشتاقلك يمه
ام تركي : خلاص يا بنتي تقدرين تجيني
رغد : ان شاء الله
وبعد ماسلمت على البنات بلأحضان
دخل حُسام :.. همس لمه تنادي رغد ويروحون
طلعت رغد وهي تناضر تحت ماودها تشوف حُسام
مسكها حُسام من يدها وركبوا السياره
وحُسام ورغد راحوا طريق الدمام (الشرقيه)
حُسام مفروض يروح لفرنسا بطيارته الخاصه بس هو رفض وهو اساسا حتى مايبي يوديها الشرقيه بس على شان يوريها العذاب

بعد ساعات وصلوا شاليه الكبيــر بعد مافتحلهم الحارس
دخلوا داخل وهي تدور غرفه لها وخلت وحده من الغرف ودخل وارها حُسام
انفجعت ولتفتت ورا حُسام اول مره يشوف فيها رغد لانها كانت متغطيه شعرها البني الفاتح طويل نص ظهرها والبشره البيضاء وشفايف التوت الصغيره والعيون رموشها كثير ومكحله وواسعه ولونها بني غامق
وقفت اطرافه من جمالها بعد ماأستوعب ماحب يبين

حُسام : وش تبين هينا
رغد : لا بس انا ادور غرفه ثانيه
حُسام : لا والله . انتي معي فاهمه
رغد ارتعشت من صوته : ااوكي
حُسام مسكها وراح للغرفه حطت شنطتها
حُسام : مو اني جبتك وقلتلك تعالي عندي هه حبيبتي اساسا انا جايبك هينا على شانك بتشوفين العذاب كله سمعتي ياقلبي
رغد نزلت راسها وهي ساكته ومنجرحه..
حُسام : تدرين ان محد يبيك لو يبونك ماغصبوك ونطلوك علي وانا خذيتك بلغصب صدقيني محد يبيك
ذي الكلمات تردد بصداء
رغد انصدمت ورفعت راسها وغرقت عيونها
حُسام كمل : واول دليل اني خذيتك بلوقت الي يعجبني وهم مايبون الا فرقاك لان ابوك ماعارض وكنه يقول ابركها من ساعه ههههههه
ونطلوك علي انا اساسا كمل كلامه بحقد:ترا كلهم يحسونك حمل ثقيل ورمووك علي .. وانا المسكين الي لازم يتحملك ..لو لاحظتي من الكل نظرات الشفقه ..الشفقه لانك مغصوبه علي مالاحضتي

لاا اصلا هم مايبونك
انصدمت وانشل لسانها من الصدمه
مايبونــــــــــــــــك..
مايبونــــــــــك..
مايبونـــــــــك ..
مايبونــــك..
مايبونك..

تردد صداها باذنها هالكلمات كانت طعنات .. تشق صدرها بكل عنف وتحسسها بالنقص

وهو على وجه ابتسامه خبث وكأنه يستانس لما جرحها بكلماته
وهي تطالع فيه ومصدومه وعيونها تدمع ........ودموعها تحرق خدها كأنها تقوله اسكت بس جروح
اما حُسام بسمته تختفي تدريجين شافها منهاره ماتوقع ان كلامه بيأثر عيها لهدرجه بس هو مايعرف ان المحب في جرح الحبيب اقوى

رغد : اسكت ع بالك بصدقك ياحقــير ياسافل يا.. طرااااااااخ
قاطعها الكف حرارته في خدها
رغد تألمت وبقوه :.. ااه حسبي الله عليك
طررررررررراخ وجاها كف اقوا من الثاني وطاحت بلأرض حسام : ولا كلمه وماأسمع ولا نفس
راح لصاله وترك قلب مجروح وبقايا ذنب

وشغـل tv....
وقعد يتفرج في القنوات ولا همته رغد
شوي جته رغد لان رغد ماهان عليها يجرح كرامتها
رغد:.. ممكن اعرف فيه احد قالك انك حيوان وماتحس في احد
حُـسام جداً مغرور فـهذا الكلام صدمه لان مافيه احد يتجرأ ويقول هالكلام له التفت لها ونضرته الحــاده الي ارتعشت منها رغد

وقف وقرب منها بهدء ماقبل العاصفه: أيــش قلتي
مسك شعرها وهو صار ع اسنانه:.. عيدي وش قلتي
رغد تتألم بس كاتمه المها
شد شعرها اكثر ورفع وجهها له : مابقا الا انتي يابنت الكلب تجين وتتفلسفين قدامي
رغد.:انت يا الكلب اترك شعري يا الحماااار ااااه انت فك شعري اااااه
طرااااااخ صك راسها بلجدار سند يده بلجدار ويد الثانيه على شعرها
حسام بعصبيه :اجل انا حمار هااا طيب شوفي بنفسك
رغد: حسام تكفى اترك شعري اسفه ابوس رجولك اااه
شد شعرها اكثر وطراخ على الجدار ومره ثانيه ورى بعض لين ماسمعلها صووت
وفك شعرها وطراااااخ طاحت على طول
واستمر بطق ويرجفها مع جنبها ومع بطنها ورى بعض ويرجفها مع حنكها بدون رحمه وطلع برى البيت كله

بعد ماصلى الفجر راح للبحر

وقعد على الشاطي كانت الساعه 5 الصباح

وهو يفكر ومتضايق " لحول انا وش سويت يمكن العله ماتت افففف ياليل ماأطولك "

وحط يده ورا راسه وانسدح دق جواله ورد
حُسام : الـو
منال بدلع الماصخ المعتاد : الـو هلا حبيبي
حسام : هلا قلبي
منال: كيفك ..
حسام : اممم ماشي احال
منال : لـيش حبـيبي وش فيك
حسام : لـا ولاشي سلامتك
منال بغيره : تيب امممم لاتكون متضايق من ..الزفت الي عندك
حسام بنبره عصبيه : منال ماأسمحلك صح اني اكرهها بس مهما تكون هذي بنت عمي ..وماأسمح للي زيك تكلم عن زوجتي حتى لو كنت اكرهها فاهمه
طووط ..طوووط.. طوووط..
حـسام وقف وراح لصخره كبيره وقعد عليها وتسند ويتأمل البحر ويسمع صوت الامواج ويغني بصوته العذاب
راشد الماجد مابنكسر صابر

رجع للبيت ومر من الصاله وشافها طايحه نفس المكان الي طقها فيها او تركها فيه كأنها جثه ميته
وطالعها بلامبالاه
وراح لغرفته وفصخ البلوزه ويحذفها ونام
مستند ومريح نفسه وتاركها
كأنها بقايا ذنب ماهي انسانه جرحها وطقها لين قالت امين وراح ووسع صدره وراح لغرفته ع شان ينام
ولاعليه من القلب المجروح تركها بدمها مغطيها وهذا غير القلب الي ينزف
*****

وش تنتظر يا محرق القلب بالنــار=
ما تستـلـم روحي وتقضي عليهــا
أنا رمتنـي فـي محبتـك الأقـــدار=
والـروح سو اللي تبي اليوم فيهــا
_______________

في جناح فهد&رنيم

رنيم منسدحه على الكنب على لابها وتندن في اغنيه يارا بسك تجي حارتنا

ودخل فهد وشافها مندمجه بلأغنيه وهي تغني معها وفاكه شعرها الكستنائي وشكلها مرره خقق
وهو انهبل على شكلها بجد دايما اساسا يشوفها بجمالها النادر عن الوجود
قرب منها ومن غير شعور خذا الاب ووقف الاغنيه وحط الاب على الطاوله وقعد في الكنبه بس هي منسدحه وقرب منها وباس راسها بخفيف وبعدين باس عيونها
اما اهي طارت عيونها ووقفها وكمل يبوس كل وجهها وهي منصدمه واخر شي حضنها بقوه وباس راسها وطالع فيها وتعلقت عيونه السود في عيونها العسليه
وبعد عنها بهدوء
قعدت رنيم مستغربه بس حاولت تشغل نفسها

______________________
في قصر حسن ابو تركي

بصالة الطعام على طاوله الطعام ويتغدون بهدوء
ابوتركي :. امم اها نسيت اقولكم جدكم يقول ننا كلبونا بنطلع للمزرعه بنوم فيها 3 ايام ونرجع وش رايكم
هاجس :.. وناسه
عبد الله : فلـه من زمان عن الاولاد
هاجس :.وحتى انا ...بروح اكلم البنات
**

انتهــى البارت ..~

فاتن فاروق
09-04-2012, 07:25 PM
البــارت السادس

قراءه ممتعه ^_*
_______________________


.
.
.
,, ,,
مابيك تدري بغلاك [وينكشف امري ]
حلاته اني اعشقكـ وانت مو داريي
,, ,,

/
\

*********

في شالييه كبيـر والشالالات والنافوره والصوات الطيور تغرد الــساعه 9 الصباح

رغد نفس المكان الي تركها قامت وهي تحمل الجروح بلالجرح الي بقلبها اكبر من الضاهر

راحت لغرفتها وطلعت (الفوطه او منشفه )

ودخلت الحمام( الله يكرمكم ) تاخذ لها شور
اخطلطت الدموع و المويه قعدت على البانيو او الجاكوز ولمت نفسها وتبكي والمويه فوقها تبكي ضربها لها بل الجرح اقوى

بعد نص ساعه قامت ولبست روبها وطلعت

ودخلت غرفه الملابس ولبست شورت وردي وتيشيرت احمر وفيه قلب كبير بلوسط بلوردي

ونزلت للحديقه

وقعدت بلكرسي وقدامها النافوره وكانت سرحانه بلجو الخقق ونافوره وتطاير شعرها من نسيم الهواء الجميل

وجاها صوت البيبي

ددن ..ددن..ددن >>يقالها تقلد صوته

خذته وفتحت لقت امل تكلمها

ăṃǒǾǒŁ
< هلا والله صباحك ورد وياسمين وعسل ووووو كيفك (وحاطه فيس يبتسم)

ضحكت غصب عنها

Ṝ3'ooǾoodh
<اقووول لا يكثر منب فاضيه (وفيس يطلع لسانه )

ăṃǒǾǒŁ

<مــالت عليتس المهم حرره موتي قهر بنطلع للمزرعه وييييهههااا

Ṝ3'ooǾoodh
<اما (وفيس اندهاش) لا امانه اهئ اهئ ابي ارووح (وحاطه فيس يبكي )
ăṃǒǾǒŁ
<احسن خليك منثبره عند رجلتس المصوون وخلينا نفتك منك ومنه هههههااي

Ṝ3'ooǾoodh
<ياشيينك انا عندي الجوو خقااق ستني اصوره لك وبرسله والله الحرره لك ايذا شفتيه وبعدين لا يكثر وخليني استمتع بلجو الرومنسي


ăṃǒǾǒŁ
<هههههههههههه اه ياربي بطني وشو رومنسي قال ههههههههههه انتي حدك اكشن ويكفخون في خشتك لييين تقولين امين

رغد "" ااه يا أمل جبتيها ع الجرح ايه والله اساسا اخوك ضربني ليين كسرني وتفلت العافيه هههه الله يرحمني ""

Ṝ3'ooǾoodh
<اقوول ترى فيني النووم انقلعي منب فاضيه فييك

وحطت Silent

وكتبت البرسونال ....(فيس نايم ) ZzzZzzZzz

ومع ذالك كتبت امل

ăṃǒǾǒŁ

<ههههههههه مسويه نايمه يشيخه طيري اجل zZZzZZz هههههههههههه الله يعين اخوي مادامك تشاخرين ههههههه


رغد ضحكت ع هبال امل الي مايخلص وسفهتها


نروح مكان ثاني ..~
تحاول تقوي نفسها
ر
______________________________

في امريـــــــــكا
الساعه 7:30 الصباح
بطل روايتنا تركي

في قصره وبتحديد في مكتبه جالس ع كرسيه الدوار وهو يفكر في كلامه لرشا


نرجع معه ونشوف وش قاللها>>

بعد مادخلت قصره ودخلتها مشرفة الخدم في الصاله مالقته موجود بعد 10 دقايق نزل من الدرج وهو لابس بنطلون اسود سكيني مع تيشيرت اسود وجزمه (الله يكرمكم) سبورت
وقفت احترام ويمكن خووف منه طلعها وسلم عليها ببرود وقعد ع الصوفا
تركي : اول شي وبدون لف ودوران قبل سبوعين وين كنتي
رشا ارتبكت من نبرة صوته : احم هاا....امم..انا كنت ايه ..ايه كنت ااا في قصري وعندي صديقتي امم وبس
تركي ارتباكها كان واضح وماخفا عليه : صديقتك هاا اممم وايذا قلتلك انا شايفك بلكوفي (بنبره استهزاء)الله عاد لو كان خيال او يتهيئ فهذا شي ثاني
رشا بخوف وارتبااك : والله كنت بشقتي وعدي صديقتي ايذا تبي دق ع صديقتي
تركي : ياليت تدقين ع صديقتك (هو داري انها تكذب و انها ماراح تدق بس مسويه عندي اثبات ..اما أهي تورطت )
رشا : تركي اسمع والله كانت عندي صديقتي " ياربييه وش ذا الورطه لازم اسوي نفسي قويه كأن عندي ثقه بس مستحيل والله لا يذبحني "
رشا وقفت واول مره توقف قدام تركي وتهدده : اسمع وش تسوي يعني هاا يقالك توخفني
تركي انصدم ولا عمره احد قدر يوقف قدامه تركي يدرس في امريكا تخصصه ادارة اعمال
علشلن يمسك اعمال ابوه**شاب عصبي جدا ..مغروووور..حازم..أجمل وأوسم شباب العائله..صاحب شخصيه
و هيبه تحتم ع الكل احترامه..صاحب شركه كبيره من مجموعة شركات ابوه>>ملاحضه

وتجي ذي النتفه بنسبه لتركي وترفع اصبعها علييه

تركي مسك شعرها ونزل راسها تحت بعصبيه : لاانتي ولا اشكالك تجين ترفعين اصبعك علي فاهمه ولا اغهمك كيف
رشا تبكي : تركي ابوس رجلك اترك شعري آآآآآه ...امانه اترك شعري ااااه
تركي: لالا انا الي وش اسوي هااا
رشا: واللله اسفه اترك شعري ابوس رجلك تكفى ..اهــ آآآه

تركي مسك شعرها بقوه ورفعها عند وجه يعني وجهها مقابل وجه
تركي بنبره تخوف : انتي قبل اسبوعين وين كنتي
رشا : كانت عندي صديقتي
تركي مافاتت عليه : شوفي هالمره بعديه بس مره ثانيه اشوفك والله نهايتك على يدي وبعدين انا بنفس الجامعه واشوف وكل يوم تجين معي فــــــــــــــاهمه )نبره هزت لبيت)
رشا دموعها تنزل : انشاء الله انشاء الله اه اترك شعري تكفى
وخر يده عن شعرها ودفها عن طريقه وقعد
رشا : طييب ..الحين ااروح ولا..لا
تركي : ايه خلص كلامي وروحي عن وجهي

اول ماطلعت طلع جواله ودق ع رائيس الفرقه البودي قارد : مثل ماتفقنا
رائيس البودي قارد : انشاء الله ..طال عمرك
اتفق هو و بودي قارد انهم اول ماتطلع يراقبونها لاي مكان

صحئ من افكاره ع صوت جواله
تركي : نعم
ابو تركي : هـلا بولدي الغالي
تركي : هلاابك يبه
ابو تركي : كيفك
تركي : بخير عساك بخير
ابو تركي : مادامك بخير انا تمام
تركي : ياجعله دووم
ابو تركي : تسلم
تركي : كيف هاجس ونوره والعنود ورغد مع زوجها
ابو تركي : والله كلهم بخير...وراك رحت بدري يابوك
تركي : والله جامعتي اول ماخلص العرس رحت بطيارتي الخاصه
ابو تركي : مثل عادتك طيب الحين تعال بكره إجازه السبت والأحد
تركي ابتسم : انشاء الله يبه ولا يهمك بجي الحين بطيارتي
وبعد ماخلص الكلام من ابوه سكر
ستند يحس انه مرره تعبان
ووقف وراح لغرفته ينووم

_____________________________

في قصر حسن ( ابو تركي )

في الحديقه الكبيره قاعدين ع الطاوله الكبيره وكل بنات عمهم مجتمعات

سحر تطالعهم ولا وحده تناسبلها الا رشا لاانهم طينه وحده نفس الخباثه ونفس كل شي

شخص جديد في روايتنا
سحر :~ مغرور شايفه نفسـها كل البنات يتقززون منها
عمرها 21 سنه
متوسطه الطوول سمرا شعرها قصير اسود وملامحها حلوه
وتصير بنت خالة تركي ((سحر بنت خالته تحب تركي من زمان بس تركي ما عمره بادلها الشعور وتحلم باليوم اللي يكون لها
ومستعده تسوي أي شي عشان يحبها ))

اختها سمر :~ عادي عندها كل شي بس نفس صيفات اختها بس اهي اهون منها
ولا هم نفس الطينه
عمرها 19سنه ..~



نوره قطفت ورده حمرا ووقفت ع طاول وقعدت تستهبل حطت الورده مايك
البنات فطسوا ضحك
لاانها تسب سحر بلفرنسي وماخذه راحتها لان سحر ماتعرف كلام الفرنسي
والبنات يالله يطلع نفسهم من الضحك
وسحر هي واختها سمر يطالعون بلبنات ويشوفونهم يضحكون ولا يدرون ع ايش يضحكون

قامت امل من تحت الطاول بتقعد بلكرسي شافتهم يطالعون بلبنات ببلاهه الي يضحكون الي طايحه والي ترفس تحت الطاوله

امل يوم شافت اشكالهم : اااااه هههههههههههههههههههههههههههههههههه اه ياربي اه بطني ورجعت تضحك بهستريه ونزلت تحت الطاوله

البنات بعد من ضحكهم الهستري ونوره سكتت

العنود : بنات وش رايكم نروح نسبح
نوره : ايه والله وش رايكم ياعانسات اا اقصد انسات
امل : ماعندي مانع

بعد موافقت ابنات راحوا يلبسون مايوهات

بس نوره والعنود طبعاً غير لبسوا شورت سباحه ولادي تفاحي وتيشيرت ازرق ومكتوب بلكلام بلتفاحي دووم ما يلبسون مايوه


تجمعوا عند المسبح مثل التفاقهم وبدوا بسباحه

جت العنود بجبنب سحر وهي تعرف ان سحر لك عليها بسباحه تبي تخوفها وتبرد حرتها

العنود تسبح على ورا ولا كأنها شايفه سحر اما سحر بزاويه :هيييه انتييي وخري وجع وش تبيين هييييييييييه العنوووود وخري عني ..
العنود ولا كأنها تسمع ابد بس تبي تطلع لها قروون
جت بجبنها وصقعتها مع خصرها
سحر : وجعععععععععع يا الكلبه اااااااااااااه
نوره : ههههههههههههههههههههههههههه (عرفت افكار توامتها
سحر تتمسك في الجدار البركه وتمشي لين راحت بلوسط
مع ذالك ما تركتها العنود وراحت وراها : سحر بألله ماتعرفين تسبحين
سحر: لا ماأعرف اسبح عندك مانع يا الله اذلفي عن وجهي
القهرتها وجتها فكره وابتسمت بخبث قربت منها : طيب سحر اعلمك كيف تسبحين
سحر :لا شكراً
العنود : طيب ولا تعرفين تغوصين
سحر : لا
العنود طيب اعلمك كيف تسوين ترى سهله وبعدين نسوي تحدي اوكي
سحر : اوووكي
العنود : شوفي سكري خشمك (انفك) وانزلي تحت ..الخ..
ايوه وانزلي
سحر نزلت تحت وطلعت على طوول :لالا ماأعرف
العنود : طيب بعلمك ومسكت شعرها ونزلته تحت بلموييه وهي تبتسم وسحر ترجف تحت وطلعتها فوق سحر : وااااااااااااااااااه اتركيني
ترجع تغوصها تحت وتطلعها : يا الحمارره اتركيني
وترجع تدخلها
والبنات فطسوا ضحك

تركت سحر وسحر رفعت راسها بعصبيه : يا الكلبه يا الحيووانه
العنود : انا حيوانه ولا الحشره الي ماتشاف هههههههههههههه اذكرها خذيتها بأول ابتدئي بس تصلحلك المثل
سحر بعصبيه : انقلعي عنييييي يا......اذلفي عن وجهي يا ......
العنود عصبت من كلامها القذر ومسكت رجلها : طيب ماتعرفين تسبحين زي الناس ومسكت رجلينها وسحبتها و
وهي تحت وقعدت تسحب فيها بلمسبح وهي تحت بلمويه
نوره مسكت شعرها وطلعتها : اجل انا الكلبه وانا.......هاه طيب شوفي وش يجيك انا الي بايع نفسه يتكلم على اخت تركي
وتجين انتي .
سحر : امانه اتركيني ...
العنود بعصبيه : لاااااااا حبيبي اول شي تأسفي يا .... وافكك فك الله راسك
العنود تركتها : هلمره بعديها بس مره الثانيه ع راسك بلجدار فاهمه
نوره تصفر : اووهووووه حركااات يالبيه ياسلااام ع اختي المصون
طلعت سحر وهي تبكي
خذت منشفه وراحت داخل بتلبس الا تشووف تركي قاعد بصاله وبحضنه الااب ومندمج وشكله يخقق مع جسمه المعضل المتوسط وبارزه عضلات بطنه بس موزي المصارعين طالعه عروقهم جسمه متوسط العضلات وطويل وعيونه العسليه الناعسه وشعره مقصص بشكل رهيب
انتبه لها وناضر لبسها ورجع طالع الاب
سحر : تركي متى جعت
تركي : قبل شوي
سحر راحت له :تركي الحمدلله ع السلامه
تركي وهو يناضر الاب : الله يسلمك
سحر انقهرت انه ماناضر فيها وهس لابسه مايوه وبجراءه : تركي ليش انت كيذا انا احبك والله اموت فيك
تركي :.......(وهو مو طايقها)

******************

نوف : بنات بألله خلينا نطلع احس اني طفشت
هاجس : ايه والله طفش
امل : لالا بنات بلييز نبي نفلها وش نسوي
نوف : وانا وش اقول طفشت دورو لعبه
نوره طلعت لها فكره : بــــنات عندي فكره
البنات : وشو
نوره : وش رايكم نطلع فوق السطح وربي فله و حتى فيه تفحيط بشارع يعني بعيد بس نقدر نشوفهم
نوف : ايييه والله فله
امل : يعنن فكرك يا شيخه تدننين
العنود : ايه بعد ناخذ معنا (قالتلهم خطتها )
تحمسوا ووافقوا بس سحر وسمر راحوا لبيتهم
دخلوا داخل بس قالوا لهم ان رعد في الصاله راحوا من الباب الخلفي وع الفت(صانصير) وعلى الغُرف ولبسوا من الباس نوره والعنود وخذوا طبوول ومايك

وصعدوا السطح

العنود: شوفوا انتم ابعدم وروحوا بعيد عننا وطلوا اوكي
البنات : اوك
العنود ونوره لبسوا ثووب ولبسوا باروكه كدش وشغلوا المايك وحطوا تحتهم شي يرفعهم وطلوا من الجدار وشافوا شباب حارتهم مثل العاده
نوره : يا الله شوفي ذاك الولد الي لابس طيحني مرره
العنود : اييه اييه اوكي شوفي انا اسمي ناصر وانتي اسمك سلطان
نوره : اوكي

العنود: نــاصر
نوره: هلا سليطين
العنود : ابووك ماشفت ذااك ولا اقول مامعك حزام عطه ذالي فاصخن بنطلونه
البنات يحاولون يكتمون ضحكهم لان صوتهم واضح والاولاد طالعوا فيهم
نوره : هييييييييييه انت
الولد يأشر ع نفسه يعني انا
نوره : اييه اييه انت يا قليل الادب ليش فاصخ سروالك هاااه ارفعه لا بلخيزرانه اجيبها ترقص ع ظهررك
الاولاد كلهم يطالعون فيهم ويضحكون ع هبالهم
االعنود : ناصر
نوره : هاااه
العنود : جــيب الرشااااش
نوره : ان شاء الله
العنود : ستنى هيييه جيب الرشاش ابو مويه ذاك العبه الي توني شاريه البخاخ الي يقول تششش تشش تشش ابووك حقي وعبه(ملييه ) مويه
الشباب فقعوا ضحك
العنود : ولا اقول استريح بس
نوره : اساسا من قا لاني بجيب لك
العنود : الي هو لا يكثر ...(شافت ولد مسوي كدش )أي انت تبي شوشتي على شان تكمل ترى كدشي احلى من شوشتك تبيها ولا اقول طس انا ابي شوشتي ولا اقطع شوشتي على شان
سواد عيونك .
نوره : هييه على فكره الولد ماقال شي بس انت الي تبي اقطع شوشتك
العنود: لااااااا يا حشاشة قلبي ماأتفقنا كيذا
نوره : مشكور مانبي قلوب خلنا بس اصحاب افضل
نوره مثل همسها : ايه وانتي صادقه
نوره : اااحم بغيت اقولكم ان بنزل الحين تامرون بشي
الشباب بصوت عالي: سلامتك

نزلوا من الكراسي الي حاطينها
العنود : بنات وش رايكم فله صح
نوره : الله لايحرمنا من افكارك يالبى بس وسعتي صدورنا
نوف : ايه واللله حيل ضحكنا
امل : مررره فلله
|هاجس : اقوى شي واحلى شي انتم ونــاسه خصوصاً ان الاولاد حارتكم افون بشارع المزاين الي كانوا يسولفون طالعوا فيكم
البنات ذكروا كيف الاولاد منسجمين معهم ويضحكون فقعوا ضحك لان الخطه مررره حلوه وظبطوها

نزلوا تحت عند الصاله
نوره : اااح جوعانه بنات بنجيب لنا شيبسات وخلطات وش رايكم
العنود : ايه اييه حدددي جوعانه
امل : ياربييييييييه بسرعه وحده تروح تجيب لنا شي نبلعه جوعانه
هاجس : يا الله انتي وياها اننا ضيووف
نوره: لا مو ضيوف البيت بيتكم
نوف تمزح : طيب وين الصك لثبات انه بيتنا
البنات :ههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
العنود : انا برووح اسوي كل شي يا بعد هلي والله
امل : بعدي بعدي سنعه
هاجس : هههههههه اقول قومي ولا يكثر بلا مهايط اهههه بطني من الجووع يطلع صوت
نوف تقرب اذنها من بطنها : اشووف اسمع اسمع ....ههههههههه أي والله
امل : وناسه بكره بنروح للمزرعه اوهوووه فله
نوره : ايييييييييه والله بنات وش ريكم تنامون عندنا وبكره تروحون معنا يا الله بنات

بينامون عندهم البنات بعد موافقه اهلهم


*********************
محد يشق القلب من غير تفكير..
حتى الاطباء ترتجف ثم تختار..
وحبك يشق الجوف من دون تخدير..
ويبني قصوربداخل القلب وانهار..
هذي حقيقه قلتهامن غير تزوير..
وارسلتها لك ياعديل الروح تذكار..

**********************

عند الشاليــه

الساعه 12 بليل

عند الـ tv
تتابع فلم ومندمجه وتبي تنفض حُسام عن بالها

بعد ساعتين خلص الفلم وهي تلف بالقنوات حست فيه صوت طلعت شافت حُسام توه داخل
اسرحت في شكله ماأنتبهت الا يوم طاحت عيونها عليه على العيون السود تطالعها ببروده
حسام : فيه شي موعاجبك بوجهي
رغد نزلت راسها وطاحت دمعه من قسوته وجفاه وجروحه
حسام ضحك يوم شاف دموعها ووخرها من طريقه وكمل يغني وسعد لغرفته
رغد تبي توقفه عند حده تبي تحسسه انها قويه
ركضت لغرفته فووق دقت الباب مفيه رد فتحت الباب
سمعت صوته في الحمام يغني وعرفت انه ياخذله شور
دق جواله مدري جاها فضول ترد راحت بسرعه ع جواله شافت مين المتصل ...امل
ردت رغد: الو
امل: هلا ولله كيفك
رغد : والله تمام
امل : متى بترجعون
رغد : والله ماأدري
امل : اها ..وين حسام
رغد : بلحمام ياخذله شور
امل : اها اجل اذلفي منب فاضيه لك
رغد ابتسمت : اقول طسي

او ل ماسكرت منها لفت ورا وشافته واقف ومتسند ع جدار : مـــاشــاء اللــه تبــارك الـله (وهو يشد بلكلمه بتريقه)
قرب منها وبسرعه مسك شعرها وشدها بقوه ع فوق وبقوه وعطاها كفوف خلاها تطيح تحت ورجفها كم رجفه وراح لغرفة الملابس ولبس شورت بدون بلوزه وجسمه رطب مع عضلاته وجسمه المشوق
وقرب منها
ونزل لمستواها ومسكها مع شعرها
وقف ووقفها معه قربها من وجهه شاف انفها ينزل دم وعيونها تتقلب من حرارات الضرب ودموعها وههي تصارخ بس مايطلع صوت ما
مافيها حيـل صوتها رااح

ممع ذالك جرها لين ضرب راسها بلكمادينا

طــاحت شبه جثه حسام طلع للحديقه ولا كاأنه سوا شي وخذا لابه وقام يسولف مع صديقه بلمسن
"اروح احسن من ذا الطفش (يدور مفتاح سيارته ولا حصله) اواهووه وين مفتاحي ياليل فلغرفه

صعد فلغرفه خذا مفتاحه ومدري جاه فضول يروح يشوفها قرب من عندها ونزل لمستواها وانصدم يشوفها وكأنهاميته وخر شعرها عن وجهها الدم مغطي كل وجهها اختفت ملامحها من الدم




********

فاتن فاروق
09-04-2012, 07:26 PM
البارت السابع ...>>قراءه ممتعه
في شاليه الشباب

.
~
.
يا جعلني ما آخلا منك .. ولا ابكي عليك
ياللي عليك المشاعر ( كل ابوها ) .. وقوف

الساعـــه 10
في شاليه الشباب
وليد جالس مع نايف
وليد:نيوف ماتفكر بتخصص الحين؟؟
نايف:خل اتخرج من الثنويه بعدين افكر
وليد:يعني مافكرت بشي لحد الحني؟؟
نايف:إلا..فكرت بالحاسب
وليد:حلووو...أنا اسمع الشباب يقولون دراسة الحاسب بجده مره حلوه
نايف:لا انا مابي اطلع من الرياض
وليد:إلي يسمعك يقول بتروح لمريخ كلها جده
وليد:عندك وقت طويل فكر على راحتك...(بسخريه)بس لا تختار شي اعلى منك
نايف:إيش قصدك؟؟
وليد:اختار تخصص قدك..قصدي لا تفكر بطب...خله لأهله
نايف:كنك مستهين فيني
وليد:لا والله...بس خلك على الحاسب وزين تمشي فيه
نايف:أصلاً أنا اتوقع بجيب 98 أو 97% لا اقل
وليد:ايه هين قول بتجيب 62
ولنايف وقف:الشره علي إلي عطيتك وجه وجلست معاك..تصبح على خير
وليد:تعال نيوف أمزح معك...تعااااااال من بخاويني ياخي
نايف وهو طالع:كلم الحبايب يخاوونك
وليد:صح.....أنا من زمان ماكلمت نوف
دق وليد على جوال نوف...أنتظر حتى ترد ولا ردت...وهو بسكره ردت نوف..
نوف:هلا وليد
وليد:هلا فيك....مشغوله؟؟
نوف:لا بس كنت أغسل وجهي....كيفك؟؟
وليد:تمام الحمدلله...أنتي شلونك؟؟
نوف:أنا والله بخير....أسال عنك
وليد:باين...اشوفك كل يوم تدقين
نوف:اتغلا...بشوفك تقدر على فراقي
وليد:وأيش لقيتي؟؟...أقدر ولا لأ؟؟
نوف بضحكه:لأ متقدر
وليد:محد يشتري عذابه بيده

**************

عند بطلت روايتنا > شتقتولها صح..~

في المطبخ تسوي الغداء جتها مرام

مرام..: أيــه انتي ايذا خلصتي روحي لغرفتي ورتبيها
ساره: طيب
مرام: وش الغداء
ساره : طـبق ايطالي
مرام: اهااا
ساره : تبين شي ثاني ايذا ماعندك شي لو سمحتي اطلعي
مرام : اوكي ..يمااااااه يمااااااااااه
هند : هلا وش فيك
مرام : ساره ضربتني وتقول منتي متربيه وانقلعي بكمل شغلي
هند التفتت ع ساره : نعــــم بنتي تطردينها مسكت شعرها وجرتها وحذفتها بلأرض : يا الكلبه انتي يابنت الشوارع يا صايعه يا الضايعه
ورجفتها ليين قالت امين وطلعت

ساره " حسبي الله ونعم الوكيل يارب الي ذقته تذيقون اكثر الله هما اميين " >بينها وبين نفسها

طبخت لهم ودموعها ع خدها
وبعدين ليين وين بيوصلون خلاص ماعندها صبر ودها تقطع شوشهم وحده وحده

___________________________________________

في امريكيا عند رشا في قصرها

الساعه1

غرفة رشا...
رشا كانت جالسه على الكمبيوتر بغرفتها ودق جوالها...
رشا:الو
الطرف الثاني(ولد):مرحبا
رشا:ياهلا
الولد:هذا جوال خالد؟؟
رشا:لأ موب جواله
الولد:متأكده؟؟
رشا:نعم..لا امزح معك
الولد:هههههههههههههههههه
رشا:إيش تبي؟؟
الولد:طيب ليه معصبه؟؟
رشا:موب معصبه
الولد:بعدين إنتي ليه صاحيه لهذا الوقت؟؟
رشا:ومن إنت عشان تسألني هالسؤال
الولد:واحد يحمد ربه إنه عطاه قمر يخاويه بليلته
رشا:ياخي إنت إيش تبي قلنا لك الرقم غلط
الولد:مومشكله خلنا نسولف
رشا:سووري
الولد:ليه..... مرتبطه؟؟
رشا:لأ بس مالي خلق أسولف
الولد:ليه طيب؟؟
رشا:أقول لاطولها.....باي
الولد:ليه مستعجل ياحلوو
رشا:ياربي إنت ماتفهم بالعربي
الولد:لا افهم بالفرنسي
رشا:والله وتخفف دم بعد
الولد:وراك مضايقه؟؟
رشا:لأنك سخيف.......باي
سكرت رشا الخط بدون ماتسمع رد منه...
الهنوف:أووووووووف ناس فاضيه
طرف الثاني
.....: والله لا اجيب راسك

***********************
في قصر حسن (ابو تركي )

يجهزون لانهم بيروحون مزرعتهم

تجهزوا وركبوا السيارات
عبدلله (معه) نوره والعنود هاجس ومعهم شهد اختهم الصغيره الشيطانيه
السياره الثالثه ابو تركي وام تركي

في سيارت عبدالله
هاجس : وين تركي ماشفته
عبدلله : هو امس جاء ورجع بطيارته
هاجس : اها
شهد قاطعتهم : عبود شغل المسجل
هاجس: اقول انطقي
شهد : انتي مالك شغل تلايطي
عبدلله: الاشهوده عااد بدورلك سيدي حلو
شهد : ماعندك جيستن بيبر
عبدلله وهاجس : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
عبدلله : ايه عندي
هاجس : حتى البزر خاقه عنده يالييل
شهد : اقول بتنطمين ولا جيتك ولعنت ابو خامسك اسكتي اففففف
شهد ترقص ومطنشتهم

وصلوا المزرعه ..
بعد ماسلموا ع ام تركي وبناتها

ام حسن (الجده ): كيف رغد وزوجها
ام تركي : والله ماعليهم بخير
ام حسن (الجده ) : الله يسعدهم
الكل : امين
ام حسام : امس كلمتهم بس رغد نايمه
ام تركي : ذاك اليوم كلمتهم بس ماحبيت ازعجهم
ام حسن : وين نوره والعنود وهاجس
ام تركي : فوق بيلبسون وبينزلون الحين
بعد 10 دقايق انزلوا البنات
ام حسن (الجده): ايوه بعدي تعالن سلمن
سلموا عليها
ام حسن : تعالي هاجس بجنبي
نوره : افا يا جده وانا
ام حسن : اقول انطفي هينا
العنود تضحك ع نوره : ههههههههه يا وجهي... لقطي لقطي بس
نوره : اقول كلي تبن
الجده تكلم هاجس: كيفتس يامي وكيف رجلتس
هاجس : والله بخير كلنا وطلال يسلم عليك يا الغاليه
الجده :ياجعلني ماابكيتس
هاجس : جدتي وين جدتي (قصدها ام امها جدتها)
الجده : ام محمد بعد شوي بتجي هي في غرفتها
نوره : يمـــه
الجده : قلبتس وش تبين يا حبيبتي
نوره : يمه من زمان عنك شتقتلك
العنود : ايه والله جدتي شتقنالك
نوره :شتقنالك بس مو واجد
الجده خذ عكازتها ومدتها وضربت نوره والعنود
الكل : هههههههههههههههههههههههههه

وصلوا رنيم وفهد ومعاهم نوني وحمودي

بعد ماسلمت عليهم قعدوا يسولفون وبعد شوي جتهم ام عزام اخت ام تركي الي هي ام سحر وسمر

راحوا البنات لصاله الثانيه ويسولفون

نوف دق جوالها وبجنبها امل
وعرفتها من النغمه انه وليد وابتسمت وناضرت في امل ابتسمت امل واغمزت لها :ردي
نوف ابتسمت وقامت
راحت برا بلحديقه
نوف : الـو
وليد : هلا بقمرهم
نوف : هلا وليد
وليد:كيفك
نوف : تمام وانت
وليد : يوم سمعت ذا الصوت وانا تمام
نوف بخجل : تسلم
وليد : يالبى الحياء والله ..ابي اشوفك
نوف : لـآآ ماأقدر انا في الصاله وعند البنات
وليد : طيب ستني خليك ع الخط
ننوف : اوكي
حست بأحد وراها ويمسك خصرها شهقت وبقوه وليد وخر يده ولفها : انا عند البنات وبصاله هاااه
نوف انحرجت واخجلت
وليد : اشتقتلك
نوف بخجل : وليد بعد لا يشوفك احد
وليد : خلهم يشوفون الي احبها واموت فيها واعشقها وبعدين الكل داري نوف انا احبك
نوف : وانا اكثر خــلاص وليد تكفى روح
وليد بزعل : طيب
نوف : ولودي لا تزعل
وليد : اقول وخري بس
نوف: قلبي انت خلاص اسفه والله اسفه
وليد ابتسم بخبث : طيب تعالي عطيني بوسه ويروح الزعل ومنها اروح بعد
نوف : وليــد
وليد بزعل : خلاص باي -ورااح
نوف : ولــيد
وليد وقف بس مالتفت
نوف راحت له وجت قدامه
نوف : الا زعلك يا الغالي وباسته مع خده وراااحت تركض وعيون وليد وراها صحى يوم ماشافها راحت وتنهد وابتسم

بقسم الرجال

ابو حسن (الجد ) : ممكن الكل يسمع
الكل سكت ويتصنت مع الجد
ابو حسن : انتم عارفين ان لكم اخو اوسامه وانا طردته ونسيته لجل انه تزوج اجنبيه (نزلت دموعه) وقبل سنتين ماات ولدي وعنده ولد وبنت
وهذا الي ندري عنه والكل يعرف عن ذي المعلومه بس انا لازم ادور ع البنت والولد
ابوتركي : يبه اسف اني قاطعتك بس حبيت اقولك انا ادورهم من زمان من موت اخوي اوسامه وانا ادورهم
وازودك من الشعر بيت ان زوجته وولده ماتوا اما البنت انا الحين ادورها وماحصلتها كنت ادورهم وانت ماتدري يبه انا ايذا لقيت البنت سكنها عندي
يبه انت نسيتهم انا ابيهم
(وطلع من المجلس )

*****
في امريكا
الساعه3
غرفة رشا
رشا كانت نايمه وصحاها رنين جوالها...
رشا:آلو
الولد:مرحبا
رشا:هلا........من معي؟؟
الولد:معقوله ماعرفتيني؟؟
رشا:هذا إنت
الولد:ايوه هذا أنا
رشا:إيش تبي؟؟
الولد:اتعرف
رشا:مابي
الولد:طيب ليه؟؟
رشا:كذا بس
الولد:طيب جربي إذا ماعجبتك إنسيني
رشا:والله.........(سكتت شوي)......طيب
الولد:كذا تعجبيني........أنا خالد
رشا:هلا خالد......أنا مشاعل
خالد:عاشت الاسامي
رشا:تسلم
تموا يسولفون ويتعرفون على بعض لمدة نص ساعه...سكرت رشا من عند خالد وهي فرحانه حيل..دقت عليها تغريد...
الهنوف:هلا تغروده
تغريد:هلا........متى بنروح السوق؟؟
رشا:عادي أي وقت
تغريد:الساعه4 أوكي؟؟
رشا:اوكي

***********
في نفس المكان امريكا
عند تركـي ...~
يكلم البودي قارد
تركي : ايووه .....تمام ....كويس مرره ......حلوو .....كل شي مضبوط

<<تبون تعرفون وش اتفقوا عليه ~

اتفق هو وقائد البودي قارد اول ماتطلع رشا يلحقها ويراقبها خطوه خطوه
مكان مكان يعلمه وش سوت وين راحت يراقبها
حتى حركاتها برا البيت
.
.
~
__________

تركي بعد ماسكر من قائد البودي قارد
" اجل يارشا في قصرك وعندك بيت مو شقه واضاهر ان كل يوم سكار مادامك مانتي بشقتك انتي جايه تدوجين وتصيعين ولا جايه تدرسين وتحسبيني خبل وبقره مافهم ههههه لا ياقلبي ماعرفتي
وعارفك وش تسوين وعارف ان وراك هوايل وانا تركي مايخفي علي شي والكل يدري من هو تركي وانا منب هين يارشا ياعمتي ههه قال عمتي قال مااذكر اني ناديتك بذا الاسم او المضهر
لانك منتي قدره ولا تستاهلينه مو علشانك اصغر مني لا علشاني كاشفك اجل بكره بيقولون بنت ال.... تصيع في امريكا لو الاجانب يعرفون وش معنا قبليه ال..... تبين تنزلين روسنا
بس والله مو على شان شي بس ليش ليش يارشا تسوين كيذا عطيناك ثقتنى ودجيتي ليش "
>>ملاحضه >تركي مرره ذكي ومايغره شي غير انه مغرور وعصبي سبق وقلنا
قام من سرحانه
ودق ع اخته العنود يتطمن عليهم

.
.
~
********
في شاليه عند حسام
~
.
.
ولاأإآقلت..(ابـقــطعًَ×أحبآإألك)
*ترآإأني *بقطع..أحبآإألك..
ع ــششآآن ,,اكًََـسبـ..[هـ],ـدب..
×x×عيـــــــ ن ـــــكًٍََِِ×x×
تـ ج ــرعت [آ]لعذآآبـ‘‘ألوآآن)
ولـ~ـيتكـ..ترأآف بحآإألي ..
ع ـشآآ[ن]..أرآف لحالكـًًَََ..
مسوي في& حيآآتي& شيء..
لآيذكـ ـر..ولا [يـ]ـنقـ ـال..
حششى ..حـ{ـتى ..آلعدوو..وهوو
آلعدوو.. مايفـ ع ـل ..(افعالك)

.
.
~

طــاحت شبه جثه حسام طلع للحديقه ولا كاأنه سوا شي وخذا لابه وقام يسولف مع صديقه بلمسن
"اروح احسن من ذا الطفش (يدور مفتاح سيارته ولا حصله) اواهووه وين مفتاحي ياليل فلغرفه

صعد فلغرفه خذا مفتاحه ومدري جاه فضول يروح يشوفها قرب من عندها ونزل لمستواها وانصدم يشوفها وكأنهاميته وخر شعرها عن وجهها الدم مغطي كل وجهها اختفت ملامحها من الدم
حسام بهمس :ههههه يعني وإيذا لهدرجه همتك يا حسام خلها يارب تموت وتفكني منها ومن همها .
وقف واخذا مفتاح (سويتش) سيارته سكر باب غرفته بعد ماطلع وتسند على الباب وتنهد " حرام عليك الي سويته وخليتها بدمها " طنش كلامه وكمل طريقه ولا فكر فيها حتى

....~

فاتن فاروق
09-04-2012, 07:27 PM
بارت الثامن
قراءه ممتعه ^-*

__________________

امريــكا

تركي يطالع الـtv رن جواله
تركي : الوو
جابر (رجل اعمال تركي) : استاذ تركي عندي خبر يخص الاستاذه رشا
تركي : طيب قول الخبر يا جابر
جابر : الانسه رشا ماتدرس في الجامعه هي تاخذ دوره وبس حسب المعلومات انها جايه هينا وساكنه في قصر ع طريق ....... وع حسب المعلومات
ان احياناً تروح حفل مكسي (مخالط)
جته صاعقه انصدم يعني هي جايه تصيع الاخت مو جايه تدرس ليش ع شانهم عطوها الثقه عصب وهو ايذا عصب مايعرف امه من ابوه
مع ذالك رد عليه ببرود : اها مشكور (وسكر منه )
ووقف وهو معصب حييل وطيح كل الي في الطاوله ع الارض وطلع من المكتب

يمشي ويكسر أي شي قدامه قعد ع الكنبه وتسند واخذ نفس طوويل يهدي نفسه

****
في غرفة رشا تكلم خالد

خالد : شعوله قلبي
رشا بحياء : هممم
خالد : مشاعل لو تدرين اني احبك ..وابغى اشوفك
رشا : لالالا شلون تشوفني انا في امريكا ادرس ..وراح ارجع بعد سبوعين
خالد: اوك انا انتضرك وبتنورين الرياض ياحياتي
رشا : خالد خلاااص انا بسكر
خالد : لالا اففا يهون عليك تتركيني
رشا بحياء: خالد انا ابي انوم
خالد بهيام مزيف : يالبى والله نووم العوافي ياقلبي- بخبث- لو اني بجنبك كان نمتي بصدري
رشا بحياء : خــالد خلااص يا الله باي
وسكرت بدون ماتسمع منه رد

رشا: اممم اموت فيك والله ماتوقعت اني بتعلق فيك جد جد حبيتك

*****
(في المزرعه )

عند البنات ..~

نوف : بنات طفش وش رايكم نلعب من احلى صووت

نوره : اييه ابي اغني

نوف : اقوول بس استريحي منب ناقصين الكيسان والجزاز(زجاج) يتكسر من صوتك
البنات : هههههههههههه
نوره : اساساً داريه ان صوتي يدنن
العنود : بالله .. غني غني
امل : ماعليك منهم يا الله غني
نوره : طيب وش اغني
رنيم : جبتها ع الجرح
نوره : اووكي .. احـــم احـم احم
العنود صفقتها : خلصي علينا
نوره :
جبتها على الجرح وكنك ما دريت
وأنت قاصد ما هي عني أصدفت
والدليل انك تبسمت ومشيت
وأنا أنادي لك ولا يمي التفت
من عرفتك وأنت تجرح ما أكتفيت
دنيتي وهي دنيتي منك أكتفت
أقوى صدمات من أدينك خذيت
هذي صدمات وجديدة شرفت
هذا حظي من على الدنيا وعيت
كل ماضوي شمعة في دربي طفت..

البنات تصفيق
صوتها كان اكثر من خقق صح انها عربجيه بس صوتها خقه

وفي ذا الاغنيه كل وحده دخلت في همومها وجرحها

نوره تبي تلطف الجو: هــاا بنات وش رايكم بصووتي احم احم
رنيم : خقق بمعنا الكلمه
نوره مسويه تستحي وترمش بعيونها
البنات : ههههههههههههآآآي

بنروح شوي ونرجع
******

حسـام ..~

(صديق حسام ) : حرام علييك انت توك متزوج وش جابك عندنا يا الله قم قم بس
حساام : يالييل يا خي انسوا اني متزوج
صديقه : ههههههه ياخي وش علييك
صديقه 2 : خلااص شباب اتركوه براحته
ومسرعه مانسى بلموضوع ودخلوا موضوع ثاني وضحك وفرفشه وناسي قلب المجروح مو من الضرب انجرح من حبيب قلبه يكسر بقلبه وينزف اوجاعه
دق جوال حسـام وقام وبعد عن الشباب ورد
حسام: هـلا قلبي
منال (ذكرتوها حبيبته ) : قلبوو من زماان عنك
حسـام : يابعد قلب حبيبك
منال : وينك
حـسام : عند الشباب
منال : اهااا اوكي حبيبي اخليك براحتك
حـسام : لالا وش دعوه انا قايم من عندهم على شانك
منال بدلع ماصخ : قلبووو يعني مو مشغوول
حسام : لا مو مشغوول.. ويلوموني
منال بدلعها الماضخ : ههههههههههااي ...من زمان ماشفتك شتقتلك
حسام : يالبى الضحكه .. وانا اكثر

******************************

عند بطلتنا ســـــــــاااره

بلمطبخ ..~

قاعده وتحس بدووخه فضيعه لاانها من امس مانامت

.:" اااااه يارب افرجلي احس ان ريقي ناشف اقووم واشرب مويه ابرك لي (راحت للثلاجه وشربت مويه ) رجعت لكانها وسندت راسه بطاوله
ماحست الا ع الصووت

هند بصرااخ : انتـــــــــــــي يابنت ال.... قومي اشوووف نايمه بعد
هند تصارخ
وساره ودها تقووم بس جسمها خانها من التعب ماتقدر تحاول تقووم ومع ذالك ماتقدر جسمها مخدرمن التعب
ماحست الا على شد شعرها ..

ساره : ااااااااااآآآآآ هه ..تكفين فكيني ااااه.. الله يخليك ..اتركي شعري

هند : بووريك لسى مااشفتي شي يابنت ال..... يا الك.... تركت شعرها ساره طاحت بلارض وتبكي

هند خذت سكين وشغلت الفرن وخذت موويه حااره وغطست السكين بلمويه وحطته ع الفرررن وقربت من ساره
ساره اول ماشافت السكين يطلع منه بخار قامت بسرررعه قبل لا تشووه وجهها
وركضت ووراها هند بس ساره اسرع منها

وتحركت وطلعت برا وفتحت الباب وطلعت براا البيت تبي تنقذ نفسها

تركض في الشارع ووراها بس هند جسمها مايساعد جسمهاع الركض ماتقدر مو مثل ساره بجسمها الرشييق

راحت تركض اقوى ماعندها تبي تنقذ نفسها من وحده ماعندها قلب ولا روووح

بــــــس
فجــــأه
صووت تصفييييييييييير البرييييييييك

قققققققققققققققققققووووووووووووو طررررررررررررررررررررررررراااااااااخ صدمت السياره في ساااره طاحت ع الارض
الرجال بسرعه وقف السيااره وصوت تصفيير البررريييك

ونزل بسررعه اما هند وقفت متفاجأه مو متفاجأه خوووف لااا خووف انها بتطييح بورطه

اما سااره اغمى عليها والدم ينزف من رااسها

الرجاال بسررعه ركب ساره بسيااره بس شاف هند ومعها سكينه فجته صدمه يعني هي الي تلحقها ومعها السكينه بسررعه ركبما هند هند منصدمه ماتدري بنفسها ركبت

وع الـــمستشفى دخل الطوارئ

ابو تركي يصررررخ عليهم بسرعه جاابوا سريررر

وع غرفة العمليياات

ابو تركي لفت نضره الحرمه الي معها سكيين وطالع فيها

: تدريييين انتي السبب ماتخافين ربك تلحقيين البنت بسكين
هند بخووف : لاااا ..لالاااا انا ماسوييت شي
ابو تركي : لااا والكين هذا وش يسوي بيدك .. عموماً انا طلبت الشرطه تجي
بعد دقايق جت الشرطه ويحقق مع هند

ابو تركي بهيبته والكل يعرفه واول ماامع الشرطي بأسمه ارتبك ويرحبه

الشرطي : لو سمحي بدوون تبرييير الي ماله داعي ودلييل السكيين واعترفي احسن لي واحسن لك

هند استسلمت مالقت شي تبرر فييه خلااص ياهند وطحتي بحفره : استااذ انا زوجة اوسامه ال......
التفت عليها الظابط وهو رافع حااجبه ااما ابو تركي جته زي الصاعقه
هند تكمل : انا زوجته بسر وهو وصاني ع بنته ........إلخ
اول ماخلصت تكلم ابو تركي : ييييعننني سااره بنت اخووي اوسامه وانتي زوجته وتلحقينها بسكيين بس والله لا اودييك بداهيه اجل بنت اوسامه ال......
تجيها مرت ابووها وتعذبها بس عواافي والله لااوريييك .

......إلخ

هند اعترفت واخيراً وعرف ابو تركي

بعد ربع ساعه ..طلع الدكتوور مصري

ابو تركي بسرعه : بشر يادكتوور
د..: ايه تأرب لها
ابو تركي : عمها ...وش حصل طيب
د..: لا الحمد لله تطمن اهيه بخير بس رضوض وجرح بلجبهه حتى الجرح صغير وماخيطناه
ابو تركي بأرتياح : الحمدلله ..طيب اقدر ادخل لها
د..: تقدر تفزل بس بيطلعونها بغرفه وبكره الصباح دقدر تطلعها علشان نتطمن عليها
ابو تركي : الحمدلله انها بخير

في غرفة ساره
فتحت عيونها وتطالع المكان وتذكرت وش حصل صدمها الرجال بس خايفه من هند وش بتسوي لها

شوي ...طق.. طقق

ساره عدلت جلستها دخل رجال بهيبته ووسامته
وفي عيونه الهفه شبيه ابووها
وفز قلبها

وهو كذالك شااف بنت زي الملااك اجمل من الملااااك قممر
فز قلبه على البنت اليتيمه بنت اخووه
الي ياما يدورها سنين

قرب منها وبااس راسها وقعد بلكرسي
ومسك يدينها بحنان : كيفك تحسين بألم
ساره بهمس :يعني
ابو تركي : ادري يابنتي انك مستغربتني ... بس راح افهمك وخليك مركزه معي انا عمك حسن محمد ال..... اخو ابووك انا سنين وانا ادورك من بعد ماوصلني خبر ان ابوك مات ...إلخ

ساره ودموعها تنزل واخيراً ...عرفت سندها

ابو تركي يمسح دمعتها بحنان : دمعتك ماتنزل ع شان ذي الي ماتسمى انا عمك وانتي بتسكنين عندي (بااس راسها ) وبعرفك ع بناتي وبنات عمانك
ساره ابتسمت
ابو تركي انا عندي
ولدين وخمس بنات
تركي 26 سنه هذا بكري وقدوتي ويدرس في امريكا
هاجس 23 سنه
عبد الله 21 سنه
رغد 20 سنه
نوره + العنود توأم 19 سنه
شهد 6 سنوات
بتشوفينهم إن شاء الله
ساره ابتسمت : إن شاء الله
سيد الصمت بين الطرفين
ساره : عمــي
ابو تركي حس بفرحه بكلمتها ( بحنان): عيون عمك
ساره : وين هند ؟
ابو تركي بحنان : لا تفكرين فيها ولا تطري على بالك انسيها .. وشغلها عندي
ساره ابتسمت وحست ان وراها سند

************

في المزرعه

الشبــاااب ...~

نايف : شبااااب اسمعوا عندي نكته
وليد : وقسم لو كانت سامجه لا امردغك (اضربك)
عبد الله : قول ياسامج
نايف : اقول كل تبن انت وياااه وسمعوا
وليد : يا الله
نايف |: اقول بس اسمعوا اسمعوا
عبد الله : يالييييييييل شكلك مطوول
نايف : اقول بس اسمعوا اسمعوا
ولييد : ناااااااااايف ياسامج اخلص علينا
صديقهم مشاري : نايف ..كل اذنن صااغييه اخلص علينا
نايف ومعه البي بي : اففففففففف اسمعوا طيب
محشش مسكنه الشرطه قاله الضابط : انت وين ساكن
قال المحشش : ساكن مع اخوي
قاله الضابط : واخوك وين ساكن
قاله : ساكن معي
قال الضابط وهو معصب : الله يقطعك انت واوك وين ساكنين
قال المحشش : ساكنين مع بعض .

الشباب : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

وليد : حلــوه بس لا تعودها مره ثانيه
نايف : ابشر
مشاري (صديقهم) : ابشر ولا اخر من يعلم ها ها ها هااي
الشباب : ههههههههههههههه
وليد : وش رايكم نسوي مقلب بلبنات
نايف : ايييه يا الله
عبد الله : متأكد انه على البنات يا وليدي ولا على الحايب
الشباب : هههههههههههههههه
وليد : اقول انطم الشباب هاا وش رايكم
كل الشباب وافقوا
***************
عند البنات

قاعدين بعيد حتى ورا الاسطبل ومكان مضلم

نوف : بألله بنات شفتوا البويات الي عندنا
امل : أيــه وش فيهم
نوره : ليش وش صار
نوف : تخيلوا يوم الثلثاء وحده منهم جتني وقالت اني معجبه فيك ومدري ايش

نوره : اامـــــــاا
امل : هيييه انتبهي لا تعطينهم وجه وطنشيهم
العنود : صبر صبر وشششو بويات ذولي وش كثرهم عندنا أي وحده تكلمين عنها
نووف : ذيـــك الي دايماً يقعدوون عند الحديقه الجامعه
العنود : اييه اييه عرفناهم
نوف : ايوه شفتي الي قاصه بووي بس لون شعرها بني فااتح
العنود : اييه ااممما ذيك
نوره : بس مزيوونه صح
امل : وانتي صادقه خقق بس انتبهي لا تعطينهم وجه
هاجس : اهم شي انها خقق
امل : هااجس تستهبلين اقولك جماال وحتى ستايلها مناسبها
نوره : صح اني انا والعنود ستايلنا زيهم بس منب بويات بس انتبهي ويوم السبت وريني وبعدين وين شفتيه كان قلتيلنا ووين رحتي اننا شله ودايماً مع بعض
نوف : انا كنت برووح دورة المياه (الله يكرمكم ) كنت بزين شعري
العنود: ااااااااااااه
كلبوهم التفتوا عليها
العنود وقفت : اااه فيه شي بارد ينزل علي
نوره : يمكن رشاش( مطر خفيف) اقعدي بس اقعدي
العنود : لالاااا فيه شي اااه .. ولا اقوول خلاص مالكم شغل كملوا – قعدت بلجهه الثانيه -

نوف : اااااااه ييمه وش ذا (وتناقز وتنفض تيشيرتها )

نوره : لحوووووووووول وش ذا الخكاريه (ووقفت) بناات ذولي مايصلح نقعد معهم هينا
امل : ايه والله
نوره : وصرااحه انا مقدر اقعد مع خكاريه ودل.. اااااااااااااه يمممممممممممماااه وش ذاا
هاجس : والله مافيه خكريه الا انتي ههههههههههههههه
البنات ع توترهم الا انهم ضحكوا
هاجس: يمكن يتخيل لكم انطقوا بس
البنات صدقوا وقعدوا
يكملون سوالفهم
شوي الا ..~

حبل نازل من فووق وعليه لعبه الي تطلع صووت والحبل يمشي يمين ويساار

نوره بفهايه وتأشر عليه وهو يمشي فووقهم : هـذا أيـش

التفتوا البنات صرخووا وكل وحده قامت تركض لجهت الفله الي في المزرعه
ويسمعوون وراهم صووت خطاوات

شوي واختفاء صوت الخطواات وقفوا البنات وكل وحده قعدت ويلهثوون

سمعوا صووت صرااخ وصوت خطوات البنات مافيهم حييل ومر من قدامهم بس سرييع لونه اخضر فاقع

البنات : يماااااااااااااااااااااه وكملوا ركض

الشباب معهم ليزر> (تعرفونه الي يطلع ون احمر)

ويحطونه تحت البنات

البنات قربوا من المزرعه

وركض ... وصلو تقريباً ودخوا المزرعه واتجهوا قسم الحريم

نوف ماقدرت تكمل وطاحت ومحد انتبه لها وابنات يركضوون وقف الوليد انتبه لها وعلطوول عرف انها نوف قرب منها ونزل تحت
نوف شهقت
وليد بلهفه: بسم الله عليك ..
نوف : ااااااه - ماسكه يدها -
وليد : وين الي يألمك
نوف : تأشر ع يدينها
وليد مايشوف شي شالها بين يدينه وركض متجه المزرعه

وليد راح اتجاه المطبخ المزرعه من ورا

ودخل ع الخدم وجلس نوف
: هيه انتي وياها بسرعه جيبوا الاسعافات الاوليه
(وحده من الخدم جابتها) وليد رفع كُم بلوزتها وانفجع يوم شافها خضراء خذاء كريم حق العظلات ويفركها بخفييف وخذا > مدري وش اسمه بس هو عباره عن مغااط ولونه لحمي >الي هو

ولفه ع يدها يوم خلص قرب يدها من شفته وباسها

دخلوا شهد و جود وهم مسوين بشعورهم كدش

التفت وليد : سم الله الرحمن الرحيم اللهم سكنهم مساكنهم
جود (اخت نوف ) : وجـع انت ويااه يا الله اشووف قوموا بعد
شهد تدف جود ع راسها : اقوول اسكتي بس انطمي التفتت عليهم : الحين انت وش جابك هينا لا وبعد مع نوف
وليد : زوجتي
شهد طيرت عيونها : اما زوجتك تزوجتواومادرينا اقول الخلاء بعد ينصب (يكذب)
وليد : اقطعها ملووسنه
نوف : ههههههههه
جود : شهد اقوول امشي بس ياشين السرج على البقر
وليد : اووهوووه حركات . الا المثل الي قلتيه ينطبق عليكم يا البقر مع ذا الكدش
نوف : ههههههههههههههههههااي .. ياوجهي لقطوا
وليد : ههههههههههههههههههه حلوه ( باس خدها ) وهمس لها انا بنحاش اخاف بعد يفضحوننا

فاتن فاروق
09-04-2012, 07:28 PM
~.. البارت التاسع ..~
قراءة ممتعه >>اسفه على التأخير

تدري ,

وش اللي زوّد الطين بلّه . . !

اني عقب فرقاگ
.................. حبيتگ اكثر ~


*********

في المستشفى الساعه 3 العصر

الكل تجمع عند ساره بنت عمهم الجديده بعد ماوصلهم الخبر من ابو تركي الكل فضل يزورونها بعد ماتطلع من المستشفى على شان نفسيتها

بس هاجس ونوره والعنود ماقدروا يصبروون وراحوا لها

***

طقوا الباب ودخلوا هاجس ونوره والعنود

اما ساره كانت منزله راسها وع دخلتهم رفعت راسها كلبوهم وقفوا تنحوا من الملاك الي قدامهم

ابو تركي : هذولي بناتي
دخلوا البنات وقربوا من عندها وسلموا عليها

وضلوا مفهين في جمالها .: جميله مره عيونها سماوي زي لون البحر عيونها كبيره مكحله رموشها سودا وحواجبها مرسومه احلى رسمه |(كأنها نامصه )
شعرها الكستنائي فااتح لنص ظهرها لاكن ناعم حيوي مو حرير على الطول وخشمها الحاد .

واخيراً

العنود : هـلا والله بنت عمي
ساره ابتسمت : هـلا فيك
نوره : ياهلا بلخقق كله
هاجس صقعتهم مع روسهم : اقول اسكتي بس انتي وياها بلا دفاشه .. والله تشرفنا فيك يا قلبي بعرفك علينا انا هاجس وذولي الدفشات العنود نوره توأم

ساره : الشرف لي .. يابنات عمي – وابتسمت-

ابتسموا لها

نوره : ونــاسه احس اني بطيير
العنود : لا حبيبتي انا ابيك لا تطيرين لسى مامليت منك
الكل : هههههههههههههههههه

ساره : انا ساره عمري 20 سنه
هاجس : عاشت الاسامي

دخل ابو تركي بعد ماكتب الاجراءات (بصوت حنون ) : حبيبتي سـاره كتبوا لك خرووج يا الله حبيبتي

ساره بفرح : اوكـي
نوره : قللللللوووووش
العنود: هههههههااي ... اقول شكلك قلبتيها عرس بس اهجدي
طلعوا من المستشفى بعد ما ساره بدلت ملابسها طلعوا من البوابه ناضرت سيارات الفخمه مع سيارات البودي قارد ركبت مع البنات
بعد انتضار دخلوا قصر كبيير وفخم بمعنا الكلمه دخلوا مع بوابة القصر الخارجين بعدين بوابه الحديقه وبعدين وقفوا عند بوابة القصر وكل ذا تحت انبهار ساره
نزلوا البنات وساره معهم دخلوا القصر بعد فتحت بوابه القصر الداخلييه اثـاث قخم جداً جداً مع النوافذ الفرنسيه مع الاثاث الذهبي ومدرجات لون الكريم وسكري هذا فقط الاستقبال
دخلوا الصاله مدرجات لون النحاسي مع بني والرخام روزا وثريا بلون الذهبي .
ساره تتأمل البيت بهدوء ~~

بدوا بسوالف بعد كيذا طلعت ساره ترتاح بعد امر ابو تركي يأثثون جناح ساره بجنب جناج نوره & العنود

في الصاله دخل عبد الله يغني ..

عبد الله بحماس : وويـــــن بنت عمي
العنود : راحت ترتاح لها شوي والله العظيم انها فله ومره طييبه وعيها جمال والجسم والشعر ماشاء الله
عبد الله : الله فله

العنود تكمل بحمااسها : لااااا وبعد بتسكن عندنا ونااااااااسه
عبد الله مو انقص منها حماس : اووهوووه حركــات ..احلى شي انها جت بصدفه بنت عمنى واحنى ماندري بس وش قصتها
العنود : مدري والله وش قصتها بس اكيد ابوي بيقول قصتها لنا

دق التلفون راح عبد الله ورد

عبد الله ببحه :الـو
تركي : هلا عبد الله
عبد الله: هلا والله ترووك وينك
تركي : اول شي لا تقول ترووك فااهم
عبد الله : اييه انشاء الله المهم كيفك والله شتقنى لك
تركي : هههههه مو اول مرره ادري ان الكل مشتاق لي
عبد الله :: اووهوووه حركات عاش واثق
تركي : ههههههه المهم كيفك وكيف البنات
عبد الله : والله تمام وان تكيفك
تركي : تمام دامكم تمام
عبد الله : اييه تركي مادريت بلخبر
تركي : لااا أي خبر
عبد الله : ايهووه تخيل طلعت عندنا بنت عم جديده
تركي : كييف يعني مافهمت
عبد الله : طال عمرك عندنا بنت عم جديده بنت عمي اوسامه وهي بتسكن عندنا .. بس مدري وش قصتها بس اكيد ابوي بيقول لنا قصتها
تركي : امــا .... والله شي غريب
عبد الله : المهم ماعلينا متى بترجع
تركي : بعد اسبوعين بخلص دراسه وبجي
عبد الله : تووصل بسلامه
تركي : تسلم حبيبي ... يا الله فمان الله
عبد الله : فمان الكريم .

في جناح العنود& نوره ... بظبط في غرفه نوره

ساره : .. والله حبيتكم
نوره : يا لبى حتى انتي دخلتي قلبي
ساره : تسلمين
نوره : وتسمنين وتسمرين
ساره : لاااااااا حرام علييك وش ذا النذاله هههههههههههه
نوره : هههههههههههههههههه
ساره: اووه دايخه
نوره : اقووول بس خوذي شور وبعطيك من ملابسي ونامي
ساره :اوك
راحت ساره تاخذ شور

***************************

في قصر تركي

اتصل ع رشا
رشا بخووف يمه هذا تركي ): الوو
تركي : نعم .. ابيك تجييني الحيـن ومعك شنطتك فااهمه
رشا بخووف : اوكي .

بعد ماسكر منها دق ع مدير اعماله :.. الوو
جابر (رجل اعماله) : هلا طال عمرك
تركي : هاا جاهزه الطياره
جابر : ايه طال عمرك
تركي : اووك .

بعد ربع سااعه

وصلت رشا عند تركي الي ينتضرها
رشا : السلاام عليكم
تركي : وعليكم السلااام ...اجلسي
رشا جلست ع الكنب
تركي : معك شنطتك ...؟
رشا بخووف : أيـه
تركي : وانتي تدرين انا ليش طلبتك تجيبين شنطتك وتجين
رشا بنفس خوفها : لا
تركي : ههههه اوكي انا اعلمك .. انا جايبك على شان اقولك يا حلوه بتروحين الرياض في طيارتي الخاصه هاا الحين فهمتي ... لا تقولين جامعه بلا فلسفه ماعندك لا جامعه ولا شي انتي خذيتي الثنوي هينا وخذيتي
دوره هينا .. اتوقع انك جايه تصيعين ولا كلاامي غلط
رشا بخووف وشلون عرف كل ذا : هاا ... ايه ايه صح انا خذيت دووره وخذيت الثنوي
تركي : وخذيتي سكار ههههههههههههههههههههههههه (وناضر فيها بنضره حااده) صح ؟
رشا: لا والله ماعندي ذا الاشيى
تركي : هل مره بعديها مره الثانيه بوريك الويل ويا الله شوفي السواق برا اركبي معه
رشا : اوكي
ركبت السياره

رشا دق جوالها ... شافت المتصل خالد

ردت بشووق : الوووخالد
خالد : عيونه
رشا : خــالد يس انا بروح الحين الرياض تدري ليش فرحانه لاني بشوفك هناك
خالد : امــا يعني واخيراً بشوفك
رشا : ههه لالالا مافيه
خالد : افـا يوم اني في امريكا جاي مع اصديقاي قلت بشوفك قلتي لا حتى وانا فمريكا يعني تقدرين تقولين زميلي
بس قلتي لا على شان تركي عاد في الرياض مالك عذر
رشا : اوكي بعدين نتفاهم ... الحين انا بركب الطياره باي

خالد : اوكي اول ماتجين بتصل علييك

ركبت الطياره ...بعد مانزلت من السياره >>هههه حلوه


************
عند جناح رنيم & فهد >>من زمان عنهم

رني مواقفه عند النافذه الفرنسيه وسرحانه قطع عليها افكارها دخوول فهد التفتت كان يطالعها
رنيم : تبي قوه تركيه
فهد : يالييت ..وفصخ جكيته وشغل الـtv راحت رنيم تسوي قوه تركيه

قعد ع الكنب (الصوفا)

ويطالع الـtv وسرحان

بعد دقايق جت رنيم

وحطت القهوه قدامه بطاوله
شافت عليه تيشيرت ابيض ضيق بينه جسمه الرياضي وجنز ازرق غاامق سكيني وشعره المبعثر عشوائي ومسند يده فوق الصوفا (الكنب) ويلعب بشعره
وهي خقت ع شكله اساسا مو اول مره تخق تتأمل ملامحه الجذابه والوسامه خشمه الحاد يدل ع قوه شخصيته وشفافه بلون الوردي الغامق وعيونه المرسومه السوداء وعنده عوارض خفيفه مشتركه مع سكسوكه خفيفه
وشعره الكثيف الاسود ولون بشرته البيضاويه )

التفت عليها لقاها سرحانه اخذ علبه الدخان (الزجاير) وحطها بفمه وشغل الزجاره
واسند راسه وينفث الدخان فووق ناضرها من طرف عينه شافها تطالع الـtv وتبعد وكأنها متضايقه من الدخان
وضل يطالعها وابتسم بخبث مسك خصرها وقربها منه وهي تطالعه وهي وينفث الدخان في وجهها ضلت تكح دفته مع صدره ونزلت جسمها وضلت تكح ابتسم فهد وجرها مع شعرها
ومسك رقبتها وقربها منه وينفث الدخان عليها رنيم تحاول ترجف تبعده عنها بس هو يقربها منه ويبتسم وينفث اكثر رنيم تبي تاخذ نفس ووجها زرق وصار ازرق انكتمت وهو ولا يسمعها تكح يبتسم وينفث
وهي تضرب صدره تبيه يفكها تحاول
تاخذ نفس مافيه امل فهد نزل الزقاره وطفاها وطالع في وجهها الازرق وخر يده من رقبتها طاحت ع وراء وتنفس بسرعه استند ع وراء ويطالع فيها ويبتسم طالعت فيه كأنه يستمتع لاشافها تتعذب
رنيم بعد ماخذت نفس عدلت جلستهاوطالعت فيه وقطرت دموعها متعلقه بين رموشها الكثيفه وعيونها العسلي الفـــااتح و البؤبؤتها الكبيره وعيونها المكحله الواسعه (النجلاء)
تنح بعيونها الدامعه
رنيم بنبره هزت كيانه : فـهد
فهد : عيونه
رنيم بطفوله: ليش تعذبني .. انا وش سويتلك
فهد هو دايماً مع البنات بس عمره ماشاف مثل رنيم مثل جمالها ورقتها وطولها وجسمها ولا عارضه عندها ومثل اسلوبها مثل قلبها الكبير مثل حنيتها
رنيم : انت تستمتع إذا شفتني اتعذب انت يافهد مو مثلي مو مثلي انا عكسك انت تجرح انا اداويك انت تعذبني اانا حنونه لك ليش يافهد ليش اشوف حنانك لغيري
محد محتاج حنيتك الا انا محتاجه حنانك لو ثانيه فهـد ليش تجرحني وفيه شي ثاني انت تكرهني انا احبك (قامت تركض للغرفه وسكرت الباب
اما فهد للحين متنح مو مستوعب توه يعرف قد ايش جرحها هو يدري انه يجرحها بس بعد ماهزت كيانه عرف

وقف وراح للغرفه سمع انينها وبكاها الي قطع قلبه
دخل الغرفه وسكر الباب بهدوء حتى ماحست فيه رنيم شاف رنيم الي منسدحه ع بطنها وبلعرض السرير قرب منها وباس رقبتها رنيم التفتت ورا لقته واقف
طالع فيها ومسك يدها وجرها بسرعه لحضنه وحضنها بقووه وهي سندت راسها ع صدره الدافي
سدحها ع السرير وانسدح بجنبها ورجع وحضنها بعد دقايق وخرها يبي يشوفها لقاها ملااك ناايم وعيونها النجلاء المسكره وفمها الصغير و شفتها العليا زي القوس ولونه وردي صاافي وبشرتها الصافيه
جمال بمعنا الكلمه باس طرف شفايفها وقام راح لغرفة الملابس وبدل برمودة بجامه سبورت بدون تيشيرت ورجع وحضنها من جديد وناموا

*******************

في قصر الجد ابو حسن

دخلت رشا القصر ... وراحت الصاله لقت ابو حسن وام حسن ..سلمت عليهم

ابو حسن : هلا بدلوعتي تعالي هينا –ويأشر بجنبه -

رشا راحت للمكان وحضنها ابوها : ماراح ترجعين لامريكا
رشا ابتسمت : لا خلاص خلصت
وراحت وحضنت امها

قعدت معهم شوي وراحت فووق
في جناحها
بعد ماخذت شور وبدلت لبسها
كانت رشا جالسه بغرفتها على سريرها..دق جوالها...
رشا:اووه هذا خالد........آلوو
خالد:هلا والله بهالصوت فديت صاحبته
رشا:تسلم
خالد :شخبار اميرتي؟؟
رشا:بخير بسماع صوتك
خالد:والله...طيب انا موب بخير
رشا:ليه؟؟!!
خالد:إنتي لاتسألين ولا تكلمين...حرام تعذبي قلبي معاك
رشا:الله يخليك..أعذبك في أيش؟؟
خالد:في جفاك لي..أنا إلي أسهر الليالي ويمل صبري مني من إنتظار إتصال منك
رشا:ومن قال لك أصبر؟؟
خالد:إنتي قاسيه
رشا:أنـــــا..الله يسامحك
خالد:طيب يابعدهم..ودي بشوفتك...أرحمي قلبي المشتاق
رشا:لااااااااااا
خالد:يعني إنتي ماتبين تشوفيني؟؟!!
رشا:ايوه ودي والله
خالد:طيب يالله تكفين
رشا:لالا
خالد:طيب ليه؟؟
رشا:بس كذا
خالد:مشاعل أنا احبــــــــك والله رحت فيها وحبيتك (مشاعل اسمها المستعار تذكرون >ملاحضه اذكركم بس
رشا:جد والله
خالد:ابي اشوفك..في أي مكان عام
رشا:أمممممم لالالالا أخاف حد يشوفني
خالد:من بشوفك وانتي متغطيه
رشا:أمممممممم
خالد:مشاعل طلبتك...ماراح نطول
رشا:.....................................طيب
خالد:ياعمري عليك.......وين ألاقيك؟؟
إتفقوا رشا و خالد على مكان لقائهم...
صبــــــــــــااح جديد

كان خالد ينتظر رشا...كان مرتبك وخايف..مع إنه مايحس بأي أحساس تجاه رشا...وصلت رشا وكلمت خالد...
رشا:وينك إنت؟؟
خالد (يأشر بيده):هذاني
راحت له رشا وجلست على الطاوله....اندهش خالد من جمال عيون الهنوف كانت ساحره وتفرس من يناظرها عيون كحيله...انجذب خالد لعيونها...
(ملاحضه – خالد يوم راح لأمريكا ماكان يدرس ولا شي كان جاي مع اصديقااه وراحوا المرقص وسمع من البويات انهم يقولون لرشا خقاق وسأل عن رشا واخذ رقمها وهو يوم جاء بيروح من المرقص قال
لواحد انتبه لوحده اسمها رشا مسوي بيحميها مو خوف لها ولا حباً لها ولا ايمان بلعكس تماما وانتوا فاهمين قصدي زين )
خالد:حمستيني لشوفتكا
رشا:ليه؟؟!!
خالد:عيونك ذباحه
رشا:من ذوقك
خالد:طيب أنا طماع
رشا:في ايش؟؟
خالد:أبي أشوف وجهك
رشا:هنا؟؟!!
خالد:لالالا...تعالي معي سيارتي
رشا:لالالالا إيش سيارتك
خالد:مشاعل يالله
رشا:اوكي بس مانطول.............وابتعد عن هذي المنطقه
خالد:إنشالله بس يالله
ركبوا السياره...وحرك تركي السياره...
خالد:خلاص هنا اوكي
رشا:ايوه
خالد بابتسامه عريضه:يالله.......كحلي عيني بشوفتك
رشا رفعت النيقاب بشويش......تمت تطالع خالد...خالد في هاللحظه حالته لله..جمال رشا بعيونه موب طبيعي ملاك...ارتبك مهو بعارف شيسوي من جمال رشا تلعثم بالكلام..ماتخيلها بهالجمال...
خالد:هذي إنتي إلي كنت اكلمها؟؟!!
رشا:ههههههههههههههه ايش فيك
خالد:لا ...بس...
رشا:بس إيش؟؟
خالد:حلوه
رشا بدلع:موب جديده
خالد:الله عليك
رشا:ههههههههههههههههههههه
رشا:يالله تأخرت رجعني للمكان إلي كنا فيه
خالد:طيب ياعيوني
رجعت رشا مع خالد..وصلوا ونزلت رشا وكلمت السايق عشان يجيها ورجعت البيت...دخلت غرفتها وسكرت الباب ورمت نفسها على السرير...
رشا:آآآآآآآآآآه ه ه ياتركي........ خوفي بس أحبك
وفي ذا الوقت...
خالد جالس بغرفته...
خالد:أطيحك أطيحك...يا....مشاعل

***********************************
في قصر .... حسن – ابو تركي -

في غرفه نوف تكلم العنود

نوف : وناسه ..
العنود : مرره تهبل تجنن حتى سوالفها فلاويه امها بريطانيه .
نوف : وااي حمستيني اليوم لااازم نجي اننا ولبنات
العنود : ايه تجمعوا عندنا على شان اعرفها عليكم
نوف : اوك ..سي يآ
العنود : سي يآ

********
في غرفه نوره
الساعه 9 الصبــاح
قامت ساره وتروشت ولبست
وراحت عند نوره : نوره نوووني قوومي
نوره : امممم وخري عني
ساره : نورره قومي
نوره : طيب طيب ورجعت تنام
ساره تنطط بسرير : نووووووووورررااااااااااه قوومي قوووووووووومي

نوره : افففففففففف هذا انا وش تبين قمت
ساره : هههههههههههههههههههه

قامت نوره واخذت شوور ولبست
بنطلون سكيني سماوي وتيشيرت ازرق بكلمات ابيض وجزمه سبورت بووف ازرق
وساره لبست بنطلون سكيني سماوي فاتح مع بلووزه طويله مخططه بلازرق والابيض وكم لين الكوع وحزام عريض بلخصر بلون الترابي وصندل بلون الترابي وحطت مسكره زرقاء برزت عيونها وقلس وردي وربطت شعرها ذيل حصان

وتعطرت ونزلت مع نوره

في الصاله عبد الله والعنود

عبد الله الي فتح فمه ع اخرها وش ذا الملااك
ساره ابتسمت يوم شافتهم ردوا لها الابتسامه
ساره & نوره : السلام عليكم
عبد الله & العنود: وعليكم السلام

ساره ناضرت عبد الله وابتسمت
نوره : هذا عبد الله
ساره : تشرفنا
عبد الله ابتسم لها : الشرف لي
انزلت ام تركي شافت ساره انهبلت على جمالها : السلام عليكم
الكل : عليكم السـلام
قامت ساره وراحت لها وسلمت عليها
ام تركي مبهوره بجمالها ملااك : هلا حبيبتي انا ام تركي
ساره : تشرفت
ام تركي بفخر : اشرف لي اني اعتبرك وحده من بناتي زي ذا الملاك
ساره ابتسمت بخجل
هاجس نزلت من الفت (الاصنصير) مسرعه وماسكه شوزها بيدها (وانتم كرامه)
العنود : بسم الله الرحمن الرحيم
نوره : يا ألله شفتوا شي زيا لجراده مررت
ساره ونوره: هههههههههههههههه
هاجس لاابسه ليقنز اسود وعبايه بلحواف العبايه بقماش ستيرج مشجر بسماوي ومتلثمه ومعها شنطه سوداء
ولبست شوزها الصندل الاسود(وانتم بكرامه ) بسررعه رااحت مسرعه وبااست ساره : باااي قلبو ...برووح مع صقيقاتي
ساره باستها : بايات
هاجس : حياتي انتي ويلموني
العنود & نوره : ويين بتروحين
هاجس : صراح انا شفت ملقف بس مثلكم انتم ياتوأم المختلف ماشفت
الكل الا نوره والعنود : هههههههههههههههههههههههههههههه


.... ....
خلااص انتهى البارت

فاتن فاروق
09-04-2012, 07:29 PM
البارت العاشر ..~

في بيت الجد ابو حسن وبالتحديد في غرفة رشا
مــلاحضه – خالد سبق وتعرفنا عليه خالد كان يدرس بامريكا تقريباً شهر ونفس الوقت جاي زياره مع اصديقاه وانتقل إلى ماليزيا ودرس فيها شهرين وبكيذا كمل ترم
ورجع لرياض بعد ماخلص الترم .-)

رشا تكلم خالد ..~

رشا .: خــالد
خالد: عيوون خـالد وقلبه وروحه
رشا :. خالد انت تحبني ؟
خالد : قولي امووت بتراب الي تمشين علييه رشا احبك .
رشا (بكلماته هزت كيانها وهزت مشاعرها الي كانت تخفيها ):............
خالد : رشو
رشا :.. امممممم
خالد : وش فيك
رشا بخجل: مافيني شي
خالد : يالبى الحياء والله >>>عنده خبره إذا البنت اخجلت هههه
رشا :.. خــااالد بـس عاد
خالد :.. ههههههههههههههههههه ..طيب قلبي متى اشووفك ؟؟
رشا :.. الي تبييه
خالد :.. اليووم انتي فاضيه
رشا :... اممممم يب
خالد بفرح :.. يعني بشووفك
رشا بفرح :.. يب بس وش لون اشووفك
خالد :.. على انك رايح لصديقتك وإذا راح السواق انا اجي واخذك اووكي قلبي
رشا :.. اووكي حناتي تيب الساعه كم
خالد :.. الساعه 7 العشاء
رشا بأبتسامه :.. اوووكي
خالد :.. يا الله قلبي باي
رشا : بايات

بعد ماسكرت منه ابتسمت ( خالد اكتشفت اني امووت فييك ولا عمري قد حبييت احد زي حبك انا احبك بصدق عشقتك ...اممم يألله ماورااي شي برووح البس واتكشخ )
قامت من مكانها وهي فرحااانه

وراحت لباب غرفة وتغني راحت لغرفة الملابس وطلعت لها تي شيرت اسود وجينز ازرق

وطلعت لها اكسسوارات بلوون الاسود وطلعت عبايتها المطرزه بلوون الذهبي وصندل اسود وطالعت ساعتها : يعني الحين الساعه خمس ونص افف ليه الوقت بطيئ والله وحبيتك ياخالد اااه بس

*******************

في بيت (ابو تركي)

في الصااله

ام تركي : اووك حرسي الخدم ع تنضيف البيت

مشرفه الخدم: انشاء الله ..في شي ثاني طاال عمرك
ام تركي :. لا تقدرين تتفضليين
(طلعت المشرفه )

ابو تركي : وين سااره
ام تركي : في غرفة نوره
ابو تركي : اوك خبرتوها اليوم عزيمه بمناسبه عمانها بيشوفونها
ام تركي:. ايه رسلت لها خداامه
ابو تركي : ااهـا حلو

*******************
في غرفة نوره ...

نوره تسولف مع ساره .

ساره فرحانه : ونــاسه والله حبيتكم
نوره ونفس فرحها: وانا اكثر والله والله اني حبيتك (وحضنتها وساره بادلتها بلأحضان)

سمعوا صووت ..~

العنوود بستهزاء: اوهوووه حركات اييي يا سلام يالبييه وش هالجو الرومنسي
ساره و نوره : ههههههههههههههههههه
العنوود : ايووه ايووه اضحكوا يا سحبه ليش ماقلتولي اشارككم بلجو الرومنسي هذا هااا
ساره ونوره (يضحكوون يبون يغيضونها ): هههههههههههههههههههههههههههه
العنود : اففففففففف افف اف
ساره ونوره : اف ..(طالعوا في بعض ورجعوا يضحكون بهستريه)
العنود : افف ابو السماجه الي كذا
وراحت لباب بتطلع من الجناح الا قامت تضحك بهستريه مثلهم

******************
الساعه سبعه ..~ عند رشا

رشا اول مرره بتقابل ولد كيذا صح انها تشرب ومن ذا الاشيا في الامريكا بس مستحيل تكلم احد ولا احد يكلمها سواً بويات ولا شباب الا إذا شربت كلمووها بس محد يقرب منها الا ببوسه ويا الله >معلومه بس


تلبس عبايتها وهي مستعجله
وحطت كحل ومسكره الي زادت من سواد عيونها لانها واثقه من جمالها

ولبست صندلها (وانتم كرامه) ولبست النيقاب وطلع برا غرفتها

وطلعت برا البيت عند الدرج جت سيارتها بعد مادارت بالنافوره

وركبت
رشا: بيت تغريد
السواق: اوك

رشا كلمت خالد ووصفت له

نزلها السواق في بيت تغريد ورااح

بعدها جت سياره بي ام دبليو بلون السكري وقفت قدامها وركبت قدام : هــااي
خالد : هايات - وباس يدها-
ااما رشا انحرجت
خالد وخااق عليها : كيفك ياقلب خالد
رشا : تمام وان تكيفك
خالد : تمام دامك تمام ياروحي
رشا : ويين رايحين
خالد : الي تبين وش رايك ندوور بسياره علشان محد يشووفك معي
رشا ابتسمت : اووكي

راح لشارع التحليه واتجه إلى مكن مضلم ووقف والتفت عليها : تدرين اني احبك
رشا بخجل: وانا بعد
خالد بخبث: وانتي بعد بأيش
رشا بخجل : امم وانا بعد احبك
خالد وهو خااق: طيب وإذا قلتلك اني امووت في عيونك الذباحه
مد يدينه لنيقابها وفك النيقاب من ورا وطاح الـنيقابحضنها وعيونهم متعلقه ببعض اما خالد خااق ع عيوينها الكحيله وزايده من الكحل والمسكره وهي خلقه كحيله
العيون الواسعه ومحدده حواجبها والشفايف الورديه الصغيره ومليانه شووي والبشره الصافيه والعدسة البنيه الفاتحه
خالد وبدوون شعور مد يده وفك الطرحه وطااح شعرها الكيرلي ع ظهرها
خالد تنح وبزياده

رشا متنحه بجماله حتى هي خقت ع بونزي فاتح شوي وعيونه الواسعه وعدساته الاسوود وخشمه الحاد وشفايفه اورديه الصافيه وله عوارض محلقها بشكل مرره رهيب وشعره الكثييف مقصص بشكل خقق
خالد وهو خاق : ملااك ملااك
رشا وهي خجلانه من نضراته : تسلم
خالد مسك يدها وقربها من شفته وباسها : احب الارض الي تمشين عليها صدقيني
رشا سحبت يدها ونزلت راسها وهي مبتسمه ..~
************* *****
في بيت ابو تركي
ساره قاعده في الحديقه وسرحانه قالت لها نوره بترووح تجيب الاب
انفتحت البوابه بس ساره ماتشوف البوابه لان الحديقه جهه ثانيه
ونزلت رشا وراحت لباب الخلفي
وشافت بنت مللاااااك ملااك شعرها الكستنائي الذهبي متوسط يتطاير مع نسمات الهواء وبشرتها البيضاء وجسمها الرشيق ومادققت في ملامحها
رشا : لا يكووون ذي بنت الذينا اجل ذي بنت اخووي -بدت الغيره – راحت لها
التفت ساره بعد ماسمعت صووت خطوات العشب شافت البنت جايته ناحيه الطاوله الي فيها ساره .. ووقفت عند رااس ساره رشا تطالع في ساره
بقرف وحطت يدينها في وجه ساره وهي تأشر ع ساره بقرف : اننتي بنت الكافره
ساره طالعتها بصدمه وجرحتها عن جد : لا انا منب بنت الكافره يمكنك غلطانه
رشا : لالا منب غلطانه اا انتي بنت اخووي
ساره : اتوقع ا ناهلي مسلمين وانا بنت اخووك منب بنت الكافره و بعدين كافره من وين جبتيها
رشا : من مرام عندك مانع
جاهم صووت من ورا : أيـــــه في مانع مانع انك تجيين بيت الناس وتكلمين بس شكلك ماعرفتي مين بنت ابو تركي
التفت رشا وشافت نوره صحيح خافت بس تكابر : اقوول هه مابقى الا انتي واشكالك توقف بوجهي
نوره : لالااا ماعاش من يوقف بوجهك من اشكالي هه ماعاش من يووقف بوجهي وبعديين شكلك تبين اخبر ترركي ||
رشا خاافت وبين الخووف منها : ههااا لالا لا اقوول بس منااك انا ممااتكلم معع بزارين
نوره : اقوول تطسي ابرك لك
رشا راحت دخلت البيت
ساره بحاله صدمه
نوره قعدت ع العشب : ماعليك منها لا تهمك ذي السحليه البريه
ساره غصب عنها ابتسمت : من ذي
نوره : ذي عمتك ولا تستاهل ناديها رشا اساسا محد يناديها عمتي والله هذي ماعندها مقامه لنا
ساره اكتفت بأبتسامه
*****************
اكـــيد شتقتوا لهم صح ~

عند حُــساام

قاعد هو وصديقاه في مقهى وتارك البنت باشاليه بلارحمه لها 4 ايام باشاليه ولا فكر فيها اساساَ

واحد من ربعه : اقوول انا رااح اروح الريااض بجد اهلي يبوني
الثاني : امي قبل شوي دقت تبيني
الثالث : حتى انا ورااي شركه ابووي
كل الشباب قرروا يرجعوون
اما حسام وقف وراح لسيارته وركبها
راح لشالييه

وصل لشاليه نزل بسرعه ودخل داخل الشاليه الكبيير وقعد ع الكنبه وكان يفكر وسرحان شوي قاام فجأه وراح للغرفه كأنه تذكر ترك بنت
مالها ذنب بلي يسوويه :.. اووه بعد وين المفتااح الغرفه راح لصاله وطلعه ودخل المفتااح
وفتح الباب وراح داخل الغرفه وشافها نفس المكان الي ضربها فيه ولا تحركت ولا شي شبه جثه
خااف وراح لها ركض لفها لناحيته شااف الدم ينزل من راسها ومغطي كل وجهها اخفت ملامحها تماما شفايفها تنزف وفمها ينزف

خلااص تأخرت كثيير يا حسام >هذا الكلام كان ينطقه بشفته بخفيف
شااف هو قد ايش قااسي علطوول عرف انها ماتت حط اذنه عند قلبها يسمع دقات قلب خفييفه حتى يا اللله سمعها
بسرعه شالها ولبسها عبايتها
ركب السياره ودمعته في رمشه " ااه يااارب ليش ليش سويت معها كذا كأنه حس بشي حاار ع خده مسك خده لقاها دمعه من حقه يدمع ويبكي ع قسووته )
وصل المستشفى في قسم الطوارئ يصررخ جابوا له سرير وعلى طوول على غرفة العمليات
بد ساعاات متعدده طلع الدكتوور ووجه مايبشر بالخير

****************************

في قصر ابو تركي

الساعه 9 ..~
جوا كل خوالهم وعمانهم
في خرفه نورا :..~
نورا :.. خلصت يساره
ساره بارتباك : لالا بااقي ستني بس تعالي سكري الازره من ورا
نورا : اوكي
نوره قميص سماوي قماشه شفاف شوي ومرفوع اكمامه لين الكوع وجينز ازرق
ساره لابسه بلوزه طويل للين الركبه ضيقه مخصره وفيه حزام عند الخصر بلون الترابي وليقنز اسود طويله وجزمه(وانتم كرامه) فلات ترابي نفس الحزام

وفاكه شعرها الكستنائي لين نص ضهرها مسويه كيرلي ومن قدام برم وشباصه وكحل سماوي الي برز عيونها السماويه لون البحر ومحدده بلاسود .~ مع رموشها الكثيفه المكحله
وحطت غلوس شفاف يبرز شفايفها.

ساره : خلصت
نوره : وش ذا الزين.. يا له نروح
ساره : تسلمين ...يا له
طلعوا من الجنااح
ساره وقفت وهي مرتبكه واخيراً بتشووف اهلها
نوره : وش فيك
ساره : امانه نورا خاايفه
نوره : وش خايفه منه يا الله بس
نزلوا تحت من الدرج
ساره وقفت
نوره : يا الله ساره
ساره شبكت يدها في يد نوره ونزلوا

كل الصاله هدوء منبهرين بجمالها ملااااااااك ولا عمرهم شافوا نفس ذا الجمال الرشااقه العيون الواسعه المكحله بين انها خلقه رباني والرموش كثيفه وطويله
والحواجب محدده بشكل مره رهيب ومناسب والشعر لين الظهر والشفايف الصغيره الورديه الصافيه والجسم وطول معتدل ومنسق والخصر والصدر مرره جسمه رهيب
نوره : يا الله ساره

ساره سلمت ع كل وحده وحده لين وصلت لأم ثامر (صديقه ام تركي )

ام ثامر : ماشاء الله تبارك الله وش هالجمال
لميس سلمت عليها وابتسمت بخجل وسلمت ع الكل
ام احمد (هي اخت ام تركي وبناتها سمر وسحر ) سلمت عليها ببرود وفيها نضرات الغيره

راحوا البنات الصاله الثانيه

عند سمر و رشا

سمر بقهر: الحين ذي تصير بنت عم تركي
رشا بقهر : اييه شفتي هذيهي
سمر بغيره : يعني بتسكن عندهم
رشا : اييه بتسكن في بيت ابو تركي
سمر بقهر : يعني بيشوفها تركي
رشا : سمر والله مو وقتك اسكتي

في الجهه الثانيه البنات سوالف وضحك مع ساره

ليان (بنت ام ثامر) : والله تشرفت فيكم جد دخلتوا قلبي
نورا: والله دخلتي قلوبنا بسرعه

ليان : ههه تسلمين قلبو

سمر تطالع في ساره بحقد ..~

جلست بجنبها نوره
ساره : نوره ليش ذييك تناضرني كيذا
نوره ناضرت مكان الي أشرت فيه ساره بعيونها( نوره كشرت): ذيـك ايه ذي بنت خالتي اسمها سمر وشوفي ذي اختها ووع ياكرهي
ساره : هههههههههه
نوره : لا وبعد كل العايله تدري ان سمر تحب تركي وبعد فيه خطووبه بس مو رسميه وصراحه مر قليلة ادب وهي شكلها تطالع فيك منقهره...هههههههآآآي
ساره ابتسمت

دق جوال نوف شافت المتصل وليد ابتسمت وطلعت برا وردت ...
نوف: الوو
وليد: يالبى قلبك ع هاصوت
نوف بخجل : ولوددي قلبي خلاص لا تحرجني
وليد وهو هيمان : عودي الكلمه
نوف ببراءه : ولودي
وليد : لالا الي قبلها
نوف : خلاص لا تحرجني
وليد : لالا الي قبلها
نوف ابتسمت بخجل : ولودي قلبي
وليد : اهه ياارب يا الله اطلعي عند الحديقه بشووفك
نوف : اووك
وليد : اوك

نووف بسرعه رااحت للحديقه الكبيره الي ورا مالقت احد تدور بعيونها هم مالقت تهمس بخفيف : ولييد ولييد وينك
ماحست الا بليد الي تمسك خصرها ودارها له : عيوون وليد
نوف خدودها توردت : ولييد ولييد امانه ابعد عني
وليد : احد يترك القمر بين يدينه
نوف شوي وتبكي من الاحراج : ولييد ابععد بليييز
وليد بعد عن خصرها يده ورجع شوي ورا : طيب طيب لا تبكيين ( وبين انه زعلان)
نوف مسكت يد الوليد وليد بادلها بلاحضان اليد ويمسك يدها الناعمه واصابعها النحيفه الطويله وحاطه مناكير بلون الاحمر قرب يدها من شفته وباسها
نوف نفس خجلها : ولييد دانا برووح اوك
وليد : اووك .. اول ماتوصلين البيت دقي علي
نوف ابتسمت : اووك

دخلت دخل وهو يطالع طيفها يوم اختفى ابتسم وراح لقسم الرجال

نوف دخلت عليهم وهي مبتسمه وفرحانه


..~~أوعدك ماتخلى عنك ابد,وقلبي عمره مايسكنه احد,انت عشقي وحياتي وببقا لك للأبد.
وإن مر يوم وماسألت لاتقول خانني وخان العهد
قول مات وللحين ماحبني كثره احد ~~...

**********************
في المسنشفى
عند حــساام & رغد

طلع الدكتوور ووجه مايبشر بلخير

حُـساام بخوف : بشر يادكتوور
د.: حالتها خطيره لانها نازفه دم واجد وتحتاج دم
حـسام بلهفه: انا انا بعطيها دمي
الدكتوور ابتسم : بنشووف انشاء الله دمك مطابق لدمها ولا لا .
توجهوا لغرفة التحاليل ..~

.................

انتهى الباارت

توقعاتكم ..~

1- رغد وحساام ..؟
2- حسام بيطابق دم رغد ولالا ؟
3- نضرات سمر لساره سمر ناويه شر مع ساره ولا مجرد نضره .؟
4- رشــا & خالد ..؟
5- نهاية رشا مع خالد ..؟

فاتن فاروق
09-04-2012, 07:29 PM
البارت الحادي عشر ..}~

//~//
.
.
.
ودِّي أمُـوتْ .. اليُـوم ... وأعيـش باكـر
وأشوفْ مِنْهـو .. بعـد مُوتـي فقدنـي ..!
ومِنْهو حَمَلْني لِيـن .. ذِيـكْ .. " المقابـر"
وأشْكـرْ أنـا .. كِـل مِـنْ كَرَمْنـي ودِفنِّـي
وبشُوفْ .. يرثيني أنـا كَـمْ [ شاعـر ] ..؟
ومِنْهو تركْنـي .. ومـا كِتَـب شَـي عنِّـي
شِخصٍ تعنَّـى لـي .. مـع إنـه .. مسافـر
وشِخـصٍ قِريـبٍ .. وآنـا مَيِّـت / طعنِّـي
وشِخصٍ يمثِّل دمعِتَـه .. مـا هـو قـادر !
وشِخصٍ تِطيـح دموعـه كِـلْ مـا ذكرنـي
.
.
.
//~//

____________________________

في المسنشفى
عند حــساام & رغد

طلع الدكتوور ووجه مايبشر بلخير

حُـساام بخوف : بشر يادكتوور
د.: حالتها خطيره لانها نازفه دم واجد وتحتاج دم
حـسام بلهفه: انا انا بعطيها دمي
الدكتوور ابتسم : بنشووف انشاء الله دمك مطابق لدمها ولا لا .
توجهوا لغرفة التحاليل
دخل حُـسام وسحبوا منه دم خفيف لأجل يطابقون الدم
حُـسام : دكتوور انا اذكر قبل الزواج حللنا وكان الدم متطابق نفس فصيله الدم
د...: يااستاد حُـساام لازم نتأكد افضل
حُـسام بخووف: طيب انا خايف يجيها شي ومانلحق عليها
دكتوور ابتسم : الله يخليكم لبعض بس تطمن حاطين لها مغذي
بعد ربع سااعه طلعت التحاليل
حُسـام بفرح : يعني بتسحبوون مني الدم وبتعطوونه رغد
الدكتور : ابتسم ايوه التحاليل ممتازه والدم متطابق فصيلته والحين تقدر تروح مع الممرضه لأجل يسحبوون منك الدم
راح حُـسام مع الممرضه وسحبوا منه كيسين
خذا عصير برتقال ع شان يعووض الدم ومايدووخ :.. امم دكتوور دكتوور
د...: نعم استاز حُـسام
حُـسام : متى بتكتب لها الخروج
د...: تقريباً يومين او ثلاث ايام
حُسـام :اووك انقلووها جناح خااص ملكي (وقاعد يكلم رجل اعماله )
راشد:انشاء الله ..طال عمرك
حُسـام : خذ البطاقه وبسرعه انقولها وقولهم يشددو عليها العنايه
راشد.: اوك
حُـسام : إذا انقلتوها قولي اووك
راشد:اوك
راااح راشد
والسيب فاااضي وحُـساام منزل رااسه وماسك شعره " يارب ليش ليش سويت لها كيذا وليش انا خايف عليها مو انا اكرهها مو انا الي ماأطيقها خلااص خلااص بس بس -يهز راسه يحاول يشيلها من رااسه
يااارب تكوون طيبه وبخيير انا ماني خايف ع نفسي بس خاايف عليها "

قطع علييه سرحانه راشد " يا طوويل العمر خلصنا كل شي وهي الان في جناح ملكي خااص
حسام وهو لسى منزل صدره لتحت وشااد شعره بس يوم كلمع رفع رااسه
حُـسام : طيب وينها فييه
راشد مسك يد حُـسام : شكلك فيك النووم بعد سحب الدم خلااص انا بوديك
بعد ماراحوا الدوور 9 خااص للاجنحه الخاصه الملكيه
وراحوا رقم غرفتها
حُـساام : تسلم يا راشد ماقصرت
راشد : ولو يا طويل العمر
حُـسام: تقدر تمشي يا راشد ماقصرت انا بنووم معها
راشد : اووك ..استأذن
حُـساام دخل الجناح الملكي لكبير وخاص في رغد الثاثه الراقي والغرفه بلوون العسلي والخشب البني ومو سراميك مو كيت بلون العسلي
دخل ع باب مفتووح كبير هو ديكوور بس وشاف رغد نايمه في سرير شخصين بخشب بني
راح لها من الجهه الثانيه
ومسك يدها وباسها : رغد رغد جد انا اسف قسيت عليك (وباس راسها وتأمل وجهها الذبلان الي بين التعب فيها بس مع ذالك ملاك )
وفصح جزماته (وانتم كرامه ) برا بعد مالبس بجامته بغرفه الملابس راح لسرير للجهه الثانيه وحط راسه في صدرها وناام وهو مايحس مايدري في قربها ارتاح
بعد نص ساعه قامت رغد شافت المكان الي هي فيه وطالعت يمينها شافت حُـسام
دافن وجهه في صدرها وماسك خصرها
بدون شعور حطت يدها ع شعره الكثيف الناعم الاسود مقصص بشكلحت رهيب ..حُـسام مع الحركه رفع راسه وطالع فيها وهي مالاحضت عليه كانت سرحانه
مـانتبهت الا يوم طاحت عيونها بعيونه اما هو تنح بعيونها الواسعه والرموشها الكثيفه
وهي متنحه ع خشمه الحاد وشفايفه الحاده وعيونه الوسيعه و شعره لين اخر رقبته بس مقصص بمهاره مدرجات ..الخ كان جميل بمعنى الكلمه (بس مو اجمل من تركي الجمال كله ^_*)
حُـسام قرب منها وباس عيونها ووقف وراح للحمام
اما رغد لسى تحت الصدم وش ذا الحنان الي ننززل صدفه
*****************************
جنــاح فهد &رنيم

فهد بمكتبه ونوني وحمودي ورنيم بالغرفه

رنيم لابسه بشورت بلون الوردي وخطووط بلون الرصاصي وتيشيرت رصاصي
وحمودي ونوني لابس بطلون سكيني ازرق وتيشيرت اسود

وقاعدين يلعبوون حموي ونوني يلحقوون رنيم ومره رنيم تلحقهم

رنيم طاحت بسرير : اااااه
نوني طاحت معها : خلااااث بطلت خـلاث
حمودي طااح فوق امه :اييييييه خلاااث
نوني راحت لتسريحه حقت امها وجلست فوق كرشي الجلد حق التسريحه وخذت روج امها وقعدت تخبص بوجهها
رنيم قامت من السرير وشاافتها شهقت : اهـــــــئ .. هيه هييه
وراحت ركض بس نوني فتحت باب باب الغرفه ونحااشت ركض لصاله ووراها رنيم تركض
نوني تركض لجهة مكتب ابوها : وااااااااااااااااااااااااااااههههع هههههههههههههههههه>>انوااع الصراخ

وفتحت قسم مكتب ابوها الباب الكبير ودخلت ع ابووها وقعدت تناقز وراحت عند ابوها فلكرسي وقعدت في حضن ابوها
اما رنيم دخلت وماأنتبهت لفهد بس همها انها تاخذ من نوني الرووج الاحمر
راحت للكرسي اما فهد متنح ووقفت فووق رااس فهد الي بحضنه نوني وقاعد يتضاربوون هي ونوني من تاخذ الرووج
ومو منتبه هاو ماحست انها اخله لفهد بشورت لين الفخذ وتيشيرت بدي وشعرها الكستنائي مفتووح بنص الضهر
اما فه متنح ع رني مالي بين مواصفاات جسمها الرشيق وبشورت
رنيم تضرب نوني مع يدها بخفيف : عطينيااه

نوني داررت لبوها يعني تشقلبت وصار وجهها ملاصق صدر ابووها ومتمسكه برقبته : باااباااا شوفها
رنيم تصرخ : هيييييييه وع شوفي وجهك ذا المخبص وووااااه عطيني رووجي بسررعه
فهد وقف ونوني متعقه برقبته وبغطسه وجهها بصدره
فهد قعد نوني ع المكتب وبهدوء خذا منها الروووج وطاع في نوني الي ماشاف وجهها المخبص وانفجر ضحك ورنيم ضحكت معه حتى نوني
بعد ماسكت مسك خصر رنيم وقربها له ونوني تطالع فيهم ومنقزه عيونها
فهد يطالع في نوني الي منقزه عيونها وضحك وطلع الرووج قال هذا الي انتم صاجيني فيه
رنيم ونوني : اييه

فهد : كل ذا الازعااج ع شاان رووج
رنيم : اييه ع شاان رووج
فهد بخبث : طيب تبينه
رنيم : اييه اببيه
فهد بخبث : نوني خوذي الرووج واركضي عند عمه نووف انت وحمودي ع شان ماتلحقك -وعطاها
رنيم خت الرووج وركضت وطلعت برا المكتب
رنيم تطالع فيه وهي معصبه : لييييييييش
فهد:هههه كيذا انا حر في بنتي
رنيم : والله انا أي امها وهي الي ببطني تسع الشهُر
فهد بخبث : ولاتنسين تراني مساهم بلأنجاب
رنيم خجلت : لانك حقيير
فهد مسك يدها بقووه : اييييش مين الحقيير
رنيم خافت : انتتت الحقير
فهد مسك وجهها بكفه وقربها منه وقرب شفته من شفتها

بعد عنها بهدوء : ها بس درس صغيير لك بس خلييك تعودينها
رنيم طلعت من مكتبه

*****************************
قصر ابو تركي

نزلت نوره

هاجس : ووين ساره
نوره : ناايمه امس مانامت سهرنا مع البنات امس
هاجس : اهاا
العنود : ماشتقتوا لغرد
هاجس : اييه والله شتقنى لها ذااك اليوم دقيت عليها ورد حُـسام وقال انها نايمه
نوره : حتى انا دقيت عليها بليله عرسها وردت وطمنتني

**********
عند ساره

قامت ومالقت نوره عرفت انها نزلت
راحت غسلت وجهها وبعدين طلعت لها لبس والرووب ودخلت واخذت شور ولبست ونشفت شعرها وربطته ذيل حصان
ولبست جنزل سكيني وتيشيرت احمر وصندل احمر ونزلت تحت
ساره : السلام عليكم
الكل : وعليكم السلاام
العنوود : ساره امل كل بنات عماتي يقولون فرحنا بجيتك
نوره : جد جد كلبوهم يقولون حبيناك
شهد : انتي امس حلووه اصلا كل يوم حلوه
هاجس : وانتي وش دخلك يا الله لا تجين مع النبات الكبار
شهد طالعتها : اقوول بس كلي تبن
نوره : ههههههههههههههههآآآي يــــــاااقــوي
هاجس اقووول انقلعي بس يا قليلة الادب
شهد : الله ياطوويلة الاجل
الكل : هههههههههههههههه
شهد: بقعد عند ساره انتي وش تبين روحي بس لرجلك طلال ابرك
نوره : تبيني الحين قطع شوشتها
ساره : لالا وخروا بس شهد يا الله تعالي بجنبي
جت شهد وقعدت في حضن ساره
نوره : البنت حولا تبي تقعد بجبها قعدت في حضنها
العنود : ههههههه ذكرتيني في النكته
محشش احول جا ابوه من السفر باس الشنطه وشال ابووه
الكل :ههههههههههههههههههههههههههههههههههه
شهد :يعني لو جا تركي ابوس الشنطه واشيله
الكل : ههههههههههههههههههههههههههههههههههه
نوره : ههههه احين وش دخل ذا في ذا
العنود : هههههههههههآآآي مدري عنها
شهد : مو تقولون انا حولا
الكل : هههههههههههههههههههههههههه
نوره : اوووؤؤووم الغبا الي فيك

وقعدوا يسولفون شوي ودق الجرس بس طبعاً عند الخدم يطلع الصووت
وحده من الخدم رااحت تفتح ورجعت من باب الخلفي باب الطباخين والخدم
دخلت رشا بغرور انطلت السلاام بدون نفس
نوره : وووع
العنود : ووع خيااس
هاجس عندها عدي : هلا رشا
وقعدوا يسولفوون شوي دق التلفوون
شهد ركض بسرعه ردت

وأخذت السماعه: آلــــــو

تركي:هــــــلا شهووده

شهد بابتسامه واسعه:تــــركي

رشا انهبلت وسحبت السماعه منه: عطيني

شهد تسحبها:خليها يادوبه

وقعدوا يتهاوشون ع السماعه تركي ينادي عليهم
وفازت فيها شهد بعد ما بكت

شهد : تـــركي

تركي بتنهيـــده:وآآآآخيرا

شهد تبكي: تركي شوف رشووه الدوبه بتاخذ السماعه وأنا بكلمك
.>>ملااحضه رشا قالت لتركي قبل تسافر وطلبت منه يسامحها انها دارسه الدوره برا بس هذا الي قالته حسبته زعلان ع شان كيذا ماتدري انه داري عن كل شي
وقالتله بس يتقبلها

تركي: لايا حبيبــتـي خلاص لا تعطينها السماعه،،كيفك؟

شهد:الحمد لله بخير،،تركي متى بترجع

تركي:قريب إن شاءالله

رشا سحبت السماعه من شهد:خـــلاص يكفي،،،آلــــــو

تركي:هلا رشا

رشا:آ آ آ آ آي وجـــع

تركي : نعــــــم

رشا:الدبه شهد عضتني

تركي:هههههه كيفك؟

رشا:تمام وانت

تركي:تمام

رشا بابتسامه:ترى سمر تسلم عليك

تركي:...... الله يسلمها وين نوره
رشا: في المجلس
تركي : ناديها بكلمها
رشا : وأنا مامليت عينك
تركي:إلا بس أنا ماكلمت نوره من زمان وأنت مكلمك قبل >>نوره والعنود سبق وقلنا يحبون شي اسمه تركي وهو كذا لك مدلعهم
رشا:لحظــــــه
حطت السماعه ونادت نوره ونوره جت تركض وأخذت السماعه:هــــــلاوغــــــلا بالقاطع اللي ماكأنه عنده أخت وحبيبه إسمها نوره
تركي إبتسم:هلا بك ،،كيفك؟
نوره بوزت بزعل: مو بخير
تركي: آفــــا ليييه

نوره بعتاب:أولا:لأنك ماكلمتني من زمان بس تكلم هاجس
تركي بضحكه:يـــاقلبي والله مشغول وإذا دقيت عليك مشغول أو مقفل وأناكلمت هاجس ع شان زواجها وقلتها بكلمك بس ماكنتي عندها

نوره ضحكت: هههههه بعدي والله بتروووكي يعني ماأهوون علييك

تركي عصب:أصغر عيالك أنا

نوره ضحكت لان هو مايحب احد يدلعه:هههههه أدلعك شفيك بعدين متى ترجع

تركي:بعد اسبوع إن شاءالله

نوره شهقــــــت:واللــــــه برووح اقول للبنات بااااااي
وطراااخ سكرته

اول ماسكرت قعدت تناقز

وتركض للمجلس
: بننننننننناااات بنااااااااااااااااااااااات بيرجع ترووك بعد اسبووع
العنود وهاجس : امااانه وااااااااااااااااااو
اما ساره اكتفت بأبتسامه

****************

عند رشـا طلعت برا الحديقه تكلم صديقتها تغريد

تغريد:طيب متى بتطلعين معه؟؟
رشا:يمكن الساعه 8
تغريد:وين بتروحون؟؟
رشا:مدري قال يبي يكلمني في موضوع بس ماقال وين....بس شقول للوالده؟؟
تغريد:انا بجيك الساعه 8 وبقول إنك بتطلعين معي....هو بجيك عند بيتكم؟؟
رشا:أووووه ليه تحبين تسالين كثير ملقوفه
تغريد:طيب ماقلت شي...خلاص الساعه 8 بكون عندك
رشا:باي
سكرت من تغريد..شوي ودق جوالها مره ثانيه...
رشا:أوووووووووووووف وبعدين....(شافت الرقم)أوووه نسيت ماكلمته
رشا:هــــلا
خالد:هلا والله...وينك ليه مارديتي؟؟
رشا:سووري بس نمت ولسى صاحيه
خالد:أهاااااا...طيب بشوفك الليل؟؟!
رشا:أيوه....بس...فيه موضوع ولا عذر عشان نطلع
خالد:لا فيه ومهم كثير
رشا:وين بنروح؟؟
خالد:بعدين تعرفين
رشا:وليه متقول الحين؟؟
خالد:إيشدعوه مافيه ثقه؟؟!
رشا:إلا فيه بس موب كثير
خالد:لالاتخافين...أشوفك الليل
رشا:اوكي باي
خالد:بايات
*********
//~//
.
.
.
الزمن يا بنت كله زوال
................ ما تخلّد كود لحظات السجود!
.
.
.
//~//

انتــــــهى البارت

فاتن فاروق
09-04-2012, 07:30 PM
البارت الثاني عشر ..~

قراءه ممتعه ..~

عند رشـا طلعت برا الحديقه تكلم صديقتها تغريد

تغريد:طيب متى بتطلعين معه؟؟
رشا:يمكن الساعه 8
تغريد:وين بتروحون؟؟
رشا:مدري قال يبي يكلمني في موضوع بس ماقال وين....بس شقول للوالده؟؟
تغريد:انا بجيك الساعه 8 وبقول إنك بتطلعين معي....هو بجيك عند بيتكم؟؟
رشا:أووووه ليه تحبين تسالين كثير ملقوفه
تغريد:طيب ماقلت شي...خلاص الساعه 8 بكون عندك
رشا:باي
سكرت من تغريد..شوي ودق جوالها مره ثانيه...
رشا:أوووووووووووووف وبعدين....(شافت الرقم)أوووه نسيت ماكلمته
رشا:هــــلا
خالد:هلا والله...وينك ليه مارديتي؟؟
رشا:سووري بس نمت ولسى صاحيه
خالد:أهاااااا...طيب بشوفك الليل؟؟!
رشا:أيوه....بس...فيه موضوع ولا عذر عشان نطلع
خالد:لا فيه ومهم كثير
رشا:وين بنروح؟؟
خالد:بعدين تعرفين
رشا:وليه متقول الحين؟؟
خالد:إيشدعوه مافيه ثقه؟؟!
رشا:إلا فيه بس موب كثير
خالد:لالاتخافين...أشوفك الليل
رشا:اوكي باي
خالد:بايات

__________________

في الصاله ..~(متجمعين عندهم البنات )

العنود :.. بنات نووموا عندنا
نوره: اييه يا الله
هاجس : تكفوون بنات ابيكم تنامون عندي انا بقالي شهر ع زواجي يعني اكيد بشتاقلكم با اللله
العنود :. ايه وتراني دقيت ع ليان
هاجس قعدت بجنبك امل وقعدت تبوس فيها : واااه مشكووره انا بشتاقلكم حيل حيل
نوف : حتى انا بس بستأذن من امي
امل : انا امي ستأذنت منها وهي وافقت كأني دريه بالطلب هههههه
هاجس : كوويس ..هـا وانتم ؟
نوف : خلااص اووك بس بدق ع امي

(البنات بينامون عندهم حتى ليان وانواع الفله )

نرووح مكان ثاني _
*********************
..الساعه 8
راحت تغريد بيت رشا....مثل ماتفقت معاها...
ام حسن:ياهلا والله تغريد
تغريد:هلا فيك خالتي
ام حسن:رشا تلبس عبايتها الحين تنزل
نزلت رشا...
رشا:هلا تغريد
تغريد:هلا خلصتي؟؟
رشا:ايوه........يمه انا يمكن اطول شوي
ام حسن:طيب انا راح ارجع نتأخر شوي ...عشان انا بروح لقصر ام محمد ويمكن نروح زواج مع ام محمد بعدين وابوك ماراح يرجع إلا متأخر والخدم مايحتاج الحارس راح يفتح لك وانتبهي ع نفسك
رشا بصوت خفيف:موب جديده...........اوكي يمه باي
طلعوا تغريد و رشا واول ماطلعوا جى خالد...
تغريد:كلميني قولي لي إيش صار؟؟
رشا:اوكي باي
ركبت رشا مع خالد السياره...وحرك السياره بسرعه...
رشا:خالد إيش فيك وراك مسرع كذا؟؟
خالد ابتسم...
رشا:وين رايحين؟؟
خالد:مكان مافيه إلا أنا وحبيبتي
رشا:إيش قصدك؟؟
خالد:بوريك شقتي
رشا ترفع صوتها:شـ..شقتك...خالد إيش تقول...صاحي...لالالا
قطعها خالد:بس بس..وراك ارتبكتي وخفتي كذا
رشا:مابي اروح
خالد:ليه ياقلبي....ليه معندك ثقه فيني؟؟؟
رشا خالد بليز غير المكان
خالد:لأ...أنا أبي اجلس معك بروحنا
رشا بخوف وارتباك:خالد قلت لك ماراح اروح....رجعني البيت
خالد: بخبث:لاتخافين ياأميرتي....بكلمك بالموضوع بس
رشا بدت تهدي من توترها...
خالد:إيش قلتي؟؟
رشا بثقه:قلت رجعني البيت
خالد بعصبيه:مشاااااااااااااااعل ممكن تعطيني شويت ثقه( مشاعل >اسمها المستعار)
الهنوف:اخذ خالد نفس طويل وهدأ:سوووري حبيبتي إنتي عارفه إني اخاف عليك كثير ومستحيل اسوي شي يضرك
وقف خالد السياره عند المبنى إلي فيه الشقه...
خالد:يالله وصلنا
رشا بارتباك:هاا...هنا
خالد:إيش قلنا؟؟
رشا:اوكي...اوكي
نزلوا من السياره وكل خطوه يمشونها رشا يزيد فيها نبض قلبها تحاول تهدأ بس موب قادره..وصلوا باب الشقه وفتحه خالد...
خالد:تفضلي
دخلت رشا تجرها خطوات الخوف والإرتباك....جلسوا بالصاله...
رشا:إيش هو الموضوع؟؟
خالد:اول ماقلتي لي...إيش رايك بالشقه؟؟
رشا تطالع يمين وشمال:حلوووه كثير
خالد:اوكي قبل مانتكلم...ابي عصير ممكن تجيبين لي
رشا بدت تنسى خوفها:أكيييد وين المطبخ؟؟
خالد يأشر:هناك
قامت رشا بتروح وخالد وقف بسرعه قدامها...
خالد:شيلي عباتك...قصدي خذي راحتك
رشا:لالا أنا مرتاحه كذا
راحت رشا المطبخ وراح خالد لغرفة النوم ياخذ جواله...بعد شوي...
الهنوف:خالد....خالد
خالد:أنا هنا
وقفت رشا عند باب الغرفه وبيدها العصير...
خالد:دخلي إيش فيك؟؟
رشا:ليه مانجلس بالصاله؟؟
خالد:الصاله جوها حار هنا احسن
دخلت رشا وجلست جنب خالد..
خالد:مشاعل إنتي عارفه قد إيش احبك وأنا قصدي من علاقتنا هذي إنا نتعرف على بعض اكثر قبل لا نرتبط....أنا حبيتك يامشاعل من كل قلبي وابيك زوجتي وحبيبتي
خالد يطالع رشا بخبث إلي بدت تصدق الكلام إلي يقوله..
خالد:أنا ماراح اكذب عليك واقولك ماكلمت غيرك...انا كلمت غيرك بس محد دخل قلبي وملا عيني غيرك...انتي الوحيده إلي تعلقت بك ومابي غيرك...ياريت نكون صريحين مع بعض يامشاعل لأني مابي إي شي يخرب علاقتنا
رشا:خالد انا ابي اقولك شي واتمنى انك ماتزعل ولا تضايق مني
خالد:وأنا اقدر ياروحي
رشا:أنا..بصراحه انا...اسمي...رشا موب مشاعل
خالد يطالعها باستغراب:إيش؟؟؟!!!......إسمك رشا....وليه ماقلتي لي من البدايه
رشا:ماظنيت علاقتنا بتوصل كذا...ظنيتك واحد مثل باقي الشباب
خالد:طول هالفتره على بالك العب معك...ليه كذبتي علي؟؟
رشا:أنا ماكذبت عليك بشي بس اسمي
خالد وقف...قامت الهنوف ووقفت قدامه...
رشا:حبيبي تكفى لاتزعل علي...انا لو موب واثقه فيك واحبك كان ماجيتك معاك لهنا....أنا كنت بقولك إذا تأكدت من صدق مشاعرك ناحيتي
خالد:والحين تأكدتي؟؟
رشا:اكيد

*********************************
في قصر ابو تركي

كانوا يسولفون ومرره فله
دق جوال ليان :..بنات عن اذنكم برد ع جوالي وبجي
البنات : خوذي راحتك
وكملوا سوالفهم ..~
طلعت ليان للحديقه وردت وكانت امها تتطمن عليها
دخل عبدالله القصر بعد ماخذا الحارس من عبود السياره
"ارووح اخد لابي واقعد بلحديقه احسن لي (بعد ماشاف وحده من الخدم كانت تمسح الطاوله والكنب حق الحديقه وقالها تجيب لابه بالمجلس الخارجي"
وراح للحديقه وشاف بنت واقفه مقابله النافوره ولابسه بنطلون سكيني سماوي وبلوزه بلون الكحلي عاريه الضهر شوي وكعب بلون الكحلي بجسمها الرشيق
سرقت قلبه وبدون مايحس اتجه لها وقف بجنبها ويطالع النافوره ووقف بجنبها وبحركه تدريج يميل رقبته لها وهي كانت تطالع الارض ولا انتبهت
اما هو يطالعها وهو مبتسم التفتت بعد ماسكرت من امها والتفتت يسار وبعدين رجعت تطالع الجوال وشوي صنمت بعد ماستوعبت الي بجنبها رجعت تطالع يسار
شافت ولــــد جميل وسيم حنكه العريض و عليه عوارضه (الدقن) وطويل وجسمه خقه وشعره مقصص بشكل سبايكي ومايل للبرونزي وشفايفه الورديه وعيونه الواسعه الناعسه
اما هو يشووف ملااك قدامه
نسيت اعرفكم ع ليان شخصيه جديده
ليان مايحتاج اووصف ملااك وعمرها 19 سنه ..~
هي بنت ام ثامر الي هي صديقة ام تركي
واخوها ثامر 21 سنه وصديق عبود و الشباب ..~.

حست بنفسها وركضت برا الحديقه اما عبود مو مستوعب الملاك الي قبل شوي معه بس مرده بيعرف هي مين ..~

************************
خالد جالس يتكلم مع رشا..
رشا تطالع الساعه:تأخر الوقت
وقفت رشا ...
خالد:الساعه 9:30 وين تأخر
رشا:لا خلاص برجع البيت
وقف خالد:طيب جلسي شوي
الهنوف وهي تمشي للباب:لازم اروح
راح خالد بسرعه وسكر الباب وتسند عليه...رشا تطالعه باستغراب...
خالد:بدري ياروحي
رشا:خالد بليز وخر...خلاص طولنا
خالد:ماظنيتك تملين مني بسرعه
رشا:لالا موب كذا...بس مابي أتاخر
خالد يطالعها بخبث:معقوله وصلنا لهنا وبتطلعين كذا بسرعه
رشا بارتباك:إيـ..إيش قصدك؟؟
خالد يطالعها بنظرات من فوقها لتحتها..رشا ارتبكت من نظراته...
خالد:قصدي...ماشبعت منك
رشا ترجع لوراها بخوف وخالد يقرب منها...
رشا ترفع صوتها:خالد ..وخر..وخر عني
خالد:لا تخافين إيش فيك رشا
رشا:خلني اطلع
خالد بخاطره:لا..ماراح تطلعين بسهوله.........أنا بكره بصير زوجك يعني ماله داعي كل هالخوف
رشا سكتت فتره طويله...مضوا دقايق دام فيهم صمت ارشا وكلام خالد المقنع...بدون تفكير من رشا استسلمت له ولنيته القذره...
بعد فتره
الساعه 11
رجعوا لبيوتهم...رجع خالد رشا لبيتهم...قبل ماتنزل رشا...لاحظ عليها خالد الخوف والإرتباك..مسك يد رشا وبين لها حنانه وباسها..رشا هدأت و حست بأمان...
خالد:تصبحين على خير حياتي
رشا:وانت من اهله
خالد:لاتشغلين بالك
رشا:طيب
دخلت البيت..تطالع يمين وشمال بخوف..راحت غرفتها..اخذت شاور لبست الروب وجلست عند التسريحه وهي تمشط شعرها بهدوء...
رشا:ياربي أنا شسويت...ليه سمحت له يسوي فيني كذا..معقوله إلي صار
لبست رشا ملابس النوم..وجلست عند التلفزيون تحاول تبعد عنها الأفكار إلي براسها...بس مقدرت إلي صار موب قادره تبعدها عن بالها...سكرت التلفزيون ونامت على السرير ونزلت دموعها على خدها
خالد كان جالس مع صاحبها مشاري في بيتهم...
مشاري يصارخ:شسووووووويت...صااااااااااااااااااااااحي انت
خالد برود:ماصار شي..وراك معصب؟؟
تركي:كيف ماعصب وانت لعبت بشرف البنت
خالد:هذا إذا كان عندها شرف
مشاري يحاول يستفز خالد:إنت قد إلي سويته؟؟
خالد بعصبيه:أكيييد
مشاري:إنت ضامن نتيجة إلي صار؟؟
خالد:مشكلتها هي
رفع مشاري يده بيعطي خالد كف...تمالك اعصابه ومسك ثوب خالد...
مشاري:انت حاس لكبرالغلط إلي سويته...وبكل هدوء تقول هذي مشكلتها...هذي مشكلتكم اثنينكم...وإيش دراك ماتكون نتيجه عكسيه لك
خالد:إيش قصدك؟؟
مشاري:البنت ممكن تصير حامل ياخالد
سكت خالد شوي منصدم:لامستحييييييل
مشاري:مافي شي مستحيل..وانت غلط لازم تتحمل عواقب غلطتك...هذي موب تربيت مجتمعنا
خالد رافع حاجبه:إنتبه لكلامك مشوور
مشاري :اعذرني يا خالد بس إلي سويته موب هين
سكت خالد يفكر بكلام مشاري..ومشاري يطالعه بنظرات تأنيب وعتب


- يقولون مالايفعلون ويفعلون ولا يحسبوون -

******************************************
يووم جديد الساعه 8 الصباح

في جناح رنيم& فهد ..~

بعد مارااح فهد لشركه

قاعده رنيم في الصاله وتتذكر حبها لفهد قبل الزوااج
قبل اربع سنين

( كانت تمووت في فهد _ امـا فهد كان عنده عادي امه عرضت له بنت عمه رنيم وهو مايقدر يرفض وعادي عنده اساسا من يوم كانوا صغار فهد لرنيم ورنيم لفهد- .. كانت قاعده في غرفتها دخلت امها وعلى وجهها اكبر ابتسامه رنيم ابتسمت ع ابتسامة امها
جلست امها : رنيم يمه بكلمك بموضوع
رنيم: تفضلي يمه
ام حسام بابتسامه: والله ياحبيبتني كلمتني ام فهد ..واخطبتك لولدها فهد يارنيم انتي استريحي واستخيري ورديلي خبر وانشاء الله مايصير الا الخير
رنيم بفرح واخيراً حلم حياتها تحقق واخيراً بتجتمع هي وحبيب قلبها في بيت واحد وشريك حياتها
ابتسمت رنيم بخجل ونزلت راسها ام حسام ابتسمت : استريحي وري الخبر
رنيم بهمس : انشاء الله
وافقت رنيم وردت لهم الخبر
يوم ملكتها >>ماطلعت له كانت مرره مستحيه

ماأخذ لا رقم جوالها ولا شي بعد سبوعين يوم زواجها
كـاااانت مـــلاااك بمعنى الكلمه

فستان سكري قصة الصدر توب ومن الصدر لفوق الركبه قماش منثور بلألماس من فوق الركبه نفاش بسيط قماش دنتيل سكري والفستان ذيل خمسة امتار
وتسريحه بشعرها الكستنائي واخر التسريحه طرحه طول الذيل وعليها عقد الماس بأحجار الكريمه كان شكلها ملااك

وتذكر يوم دخل فهد وماله نفس يسمع انها ملكة جمال بس اول مااشافها ملااك ملاااك فتح فمه شبرين ويستوعب الي قدامه ملاك ولا بشر شاف بنات انوااع واشكال بس زيها لاا ماشااف غير غير
وبعد تصويرهم الجريئه ..~

ركبوا السيارة حسام وكان يسولف هو وفهد اما هي كانت مرتبكه وخاايفه راحوا افخم فنادق الرياض

دخلوا بعد ماراح حسام وخر البشت ورما الشماغ ع جنب وانسدح ع الكنب وسند راسه بلخداديه هي قعدت بلكنبه المنفرده وتتأمل وجهه
كـان الابيض وعيونه الواسعه كثيفة الرموش والمكحله والعدسه الواسعه السوداء الحواجب الشعر لين كتفه مقصص بشكل رهيب
التفت وطالع فيها وابتسم ع جنب ..|~))


رنيم قطع عليها تفكيرها وذكرياتها دخوول نوني وتسحب مفرشها بلون الوردي مع الخداديه الورديه ولابسه قميص قصير بلون الوردي وشعرها الكستنائي ووجهها البريئ وشفايفها التوتيه
وعيونها الواسعه المكحله رموشها الكثيفه وعدساتها العسليه الفاتحه شبيهة امها
نوني : مامااا ابي انوم عندث
رنيم : تعالي انتي يادلبو واااه يانااث
دخلتها بلمفرش وحطت خداديتها الورديه مع مفرشها : مامااا نومي بدنبي
رنيم : من عنوني (دخلت بلمفرش ونومتها بحضنها )
نوني: ماما وين بابا
رنيم ابتسمت : راح لشركه
نوني : لاح لثلكه
رنيم : ايييه باسكم انتي وحمودي وراح
نوني : انا احبث ماما واحب بابا واحب حموودي
رنيم ابتسمت : حتى انا وبابا نحبكم انتي وحمودي
نوني : مااما ببوثث(قربت من رنيم ) وباستها وسندت راسها بصدر امها ونامت
رنيم باست راس نوني وناموا
*******************
بشركه ..~
عند فهد

قاعد في مكتبه الفخم والملكي وهو مدير العام... لوحده من شريكات ابوه هو ماسكها
قاعد في الكرسي ومتوجه لنافه الفرنسيه عباره عن ناافذه كبيييره وتطل ع مناضر الرياض كلها ..( يعني مافيه جدار بدال الجدار زجاج(..>>يقالها وصفت



وسرحان في الجو الجميل ..~
طالع في الساعه شافها 9 ونص قام من مكانه وسكر لاابه
وطلع من مكتبه الملكي |السكرتي قام احترام له
فهد : ياسعد
سعد السكرتي : سم طال عمرك
فهد : ابيك تشوفلي فيه اجتماع عندي اليله ولا لا
سعد فتح جدول مواعيده بلشاركه : طال عمرك عندك اجتماع بعد ساعه من الموضفين
فهد : اوك خلااص اجل الموعد الاجتماع بكره
سعد: حاضر طال عمرك
طلع فهد بهيبته من شركته وركب سيارته البنتلي
شغل اغنيه ودي يمر اسبوع (غمض عيونه تذكر رنيم )

اتجه لطريق الدمام

ودي يمر اسبوع من غير زعل ودموع ونعيش مثل الناس

اهدى شعور واحساس ..

احباب كنا اثنين قلب وانقسم نصين الله يالدنيا شوفو وصلنا وين ...؟؟!!

(هينا قام يغني مع الاغنيه بصوته البحه والهادي والرومنسي وع باله رنيم )

احسب معاي اشبقى وفي شي ماعشناه غيره وهم وشقى ودوخه وضيق وآه

حرام علينا نهدم بيدينا حب احنا عشنا معاه ...

كافي عذاب كافي جروح اما نعيش بكل وضوح والا خلاص كلن فدربه يروح من كلمه نتأثر اي غلطه نعاني

ومافي احد قادر يتحمل الثاني ...

ضاعت مشاعرنا وزادت مشاكلنا واللي يزعلنا وين المحبه وين ..؟!!

أغنية أعجبتني وحبيت أهديها لكمـ .. وأتمنى تنال اعجابكمـ وأذواقكمـ))

بعد نص سااعه دخل الدمام واتجه للبحر مع الجو الهادي والغيوم وصوت العصافير راح للبحر جلس برووحه تلفت مافيه نااس بس هو بوحده وكان الجو مرره هدواء

دخل بتفكيره وهمومه وحاله وحال رنيم
نتركه يفكر بهمومه


***************************
لقصر ابو تركي

البنات بسطح القصر

نوره: يووووه العنود تذكرين انا وانتي وبنات يوم الكدش والثووب ونستهبل هههههههههههههه
العنود : هههههههههه لالا مانسيتها و لون انساه
ساره : وش فيكم
نوره : انا اقوولك ذاك اليوم البنات مجتمعات عندنا وانا والعنود (وقالت لها السالفه كلها )
ساره : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههه والله .. انكم منت ههههههههه صاحيات هههههههه

العنود & نوره : هههههههههههههههههههههههههههههههههه

نوره: هههههههه الي هو ... الا ساره انتي ليش ماتدخلين الجامعه
ساره : احم .. احرمتني هند من دراستي
العنود : حسبي عليها ياارب ياجعلها الشلل
ساره : هههه ربنا ربهم
نوره: شوفي اننا بنخلص السنه مابقى الا شهر وبعدين الإجازه 3 شهور ونسجل انا وياك وتوأمي ال عزيزه بلجامعه ايه وع فكره بلإجازه ترى عرس هاجس
ساره : انشاء الله .. الله يوفقهم يارب
العنود &نوره: امـين

*****************************
مرت ايام وايام

*تركي ماباقيله شي ويرجع بس ماقالهم
*رنيم وفهد كل يوم عنادهم وهواشهم وطقاقهم مافقيه شي جديد
*نوف &وليد كل يوم حبهم يكبر
*ساره ارتاحت عند عمها ابو تركي وتحبهم كثيير
*سحر &رشا لا تعليق بنوف وش راح يسوون
*هاجس&طلال حبهم يكبر كل يوم وماباقي لهم الا سبووعين ويتزوجون
*حسام &رغد من زمان ماحكينا عنهم بس انشاء الله بنحكي عنهم .. ولا تعليق
*رشـــا &خالد ... رشا >>لا تعليق
*البنات مابقى عليهم الا اسبوع ويعطلون
*******************************

الســـــــــاعه 8 الليل
رشا جالسه مع تغريد بغرفتها...
تغريد:رشا وبعدين معاك قلت لك خلاص ماراح يرد عليك
رشا:يمكن إنه صاير عليه شي
تغريد تضحك بسخريه على كلام رشا:هههههههههههههه مشكلتك طيبه
طقت الباب ام حسن...
ام حسن:الســــلام
رشا و تغريد:وعليكم السلام
ام حسن:شخبارك تغريد؟؟
تغريد:طيبه الحمدلله خالتي
ام حسن:طيب انا طالعه
رشا:مطوله يمه؟؟
ام الهنوف:والله مدري .. انا برووح عند ام محمد
رشا:طيب مع الســـلامه
طلعت ام حسن...رشا حست بلوعه وعلى طول راحت الحمام...
تغريد بخوف:رشا إيش فيك؟؟
رشا:مافيني شي
تغريد:كيف مافيك شي وإنتي هالفتره دايم ترجعين
رشا :عااادي
مسكت رشا بطنها وهي تتألم...
تغريد:الهنوف خلنا نروح المستشفى
رشا:ماله داعي
تغريد:لا له داعي
طلعت تغريد عباية رشا...
تغريد:لبسي عباتك وخلنا نروح
قامت رشا بشويش ولبست عباتها..راحوا المستشفى ورشا طول الوقت تحس بدوخه..وصلوا المستشفى وفحصت الدكتوره على رشا...
الدكتوره:رشا إنتي كم عمرك؟؟
الهنوف:21 سنه
الدكتوره:متزوجه؟؟
رشا و تغريد استغربوا من سؤال الدكتوره..رشا ارتبكت ماعرفت شتقول...انقذت الموقف تغريد...
تغريد:ايوه دكتوره متزوجه
الدكتوره تكلم رشا:وينه زوجك؟؟
رشا:هاا...عنده شغل....ليه تسألين؟؟
الدكتوره:لأنه غيربه بنت صغيره مثلك..متزوجه....و.....حامــــل
نزل كلام الدكتوره على رشا وتغريد مثل الصاعقه تجمدت رشا من الصدمه موب عارفه تتكلم تجمعت دموعها بعينها...الدكتوره تطالعها كيف منصدمه وخايف وهي مستغربه...
رشا:إيش...حا...حااامل؟؟؟!!!
الدكتوره:ايوه حامل وبالشهر الأول......ليه كل هالإستغراب؟؟
تغريد:لالا يمكن من الفرحه...صح الهنوف؟؟
الدكتوره بدت تشك إن فيه شي:طيب ممكن تكلمين زوجك يجي؟؟
رشا:ليه؟؟
الدكتوره:عشان...اعطيه تعليمات
تغريد:عطينا إياهم وحنا نوصلهم له
الدكتوره:طيب وليه مايجي هو؟؟
تغريد بدت تحس إن الدكتوره شكت:طيب....(تكلم رشا)...عطيني جوالك بكلمه؟؟
اخذت تغريد جوالرشا وكلمة خالد...كالعاده مارد..اخذت رقمه ودقت عليه من جوالها...
خالد:الو
تغريد:الســــــــلام
خالد:وعليـــكم..ياهـــلا
تغريد:انت خالد؟؟
خالد:ايوه من معي؟؟
تغريد:أنا...صاحبة رشا
خالد بدون نفس:خير
تغريد:وإلي يعرفك يشوف الخير
خالد:نعـــــــــم
تغريد:موب وقته هالكلام.....تعال المستشفى ضروري
خالد:المستشفى.....ليه؟؟
تغريد:تعال وبتعرف كل شي
خالد:سوووري أنا مشغول
تغريد بعصبيه:الموضوع مهم كثير تعال بسرعه
خلد حس ان فيه شي مهم من عصبية تغريد وجديتها...
خالد:أي مستشفى؟؟
تغريد: مستشفى ال......
خالد:طيب جاي الحين
تغريد:إيش هالبلوى إلي بليتي روحك بها يارشا
خالد وهو في السياره والأفكار تدور براسه...
خالد:إيش صاير....اسلوب صاحبتها كان جدي كثير....الله يستر
وصل خالد المستشفى وكلم تغريد عشان يعرف رقم الغرفه...وراح لهم...
خالد:الســـــلام عليكم
تغريد والدكتوره:وعليــــكم الســــــلام
رشا مافكرت ترفع عيونها وتطالع خالد عيونها كانت غارقه بالدموع...خالد يطالعها والحال إلي هي فيها وهو مستغرب...
الدكتوره:إنت زوج رشا؟؟
خالد باستغراب:زوجها؟؟!!!.....لا طبعاً موب زوجها
الدكتوره منصدمه تطالع تغريد و رشا..رشا هالمره مقدرت تكلم ولا تنقذ الموقف فتمت ساكته..
الدكتوره:يعني إنتي موب مزوجه؟؟
رشا:ـــــــــــــــــ
خالد:ممكن افهم شسالفه؟؟
الدكتوره:تقرب لرشا؟؟
خالد بارتباك:ها...ايوه...ولد عمها
الدكتوره:رشا...حامل
تجمد خالد بمكانه انشل لسانه عن الكلام واطرافه عن الحركه مر على باله بسرعه إلي صار بينه وبين رشا قبل شهر...فجأه صار عاجز عن الكلام والحركه...تم يطالع رشا...
الدكتوره:رشا أنا لازم اكلم اهلك
رشا بترجي وهي تبكي:لالا دكتوره تكفين ماله داعي يعرفون
الدكتوره:كيف ماله داعي....لازم يعرفون
خالد:دكتوره....ممكن اكلمك شوي
الدكتوره:خير
طلع خالد مع الدكتوره برا الغرفه..قنع خالد الدكتوره بإنها تسكر الموضوع وعرض عليها
رشوه بمبلغ كبير مقابل سكوتها..وللأسف الدكتوره رضت بالرشوه وسكرت الموضوع..طلعت رشا مع تغريد و خالد معاهم وهم يمشون بالمستشفى للمصعد..تغريد حاطه يدها على كتوف رشا وتهدي فيها وخالد يمشي ولا فكر يهديها ولا يكلمها...
خالد:ماراح تنفعك دموعك الحين
تغريد:يعني تبيها تضحك بعد إلي سويته فيها
خالد:كل شي صار برضاها
رشا وصوتها رايح من البكي:حقير..حقير
خالد:إنتبهي لكلامك يابنت
رشا:أنا عارفه شقول...ماكذبت بشي
طلعوا من المستشفى...ركب سيارته وحركها وهو يفكر بالي صار وإيش يسوي حس بضيق في صدره وحمل ثقيل على ظهره...حس بتعب شديد حتى إنه موب قادر يصيطر على السياره..وقف السياره على جنب وحاول يسترجع قوته...دق عليه مشاري...
خالد:الو
مشاري:هلا..خالد وينك؟؟
خالد بتعب:مدري..بالسياره...في الطريق
مشاري:إيش فيك؟؟
خالد:مصيبه يامشاري...الحق علي
مشاري بخوف:إيش صاير؟؟
خالد قال لمشاري إلي صار بإختصار...
مشاري:طيب..طيب إنت وينك؟؟
خالد:اتركني بروحي يامشاري مابي اشوف حد
مشاري حس إن خالد يحتاج لوقت يجلس بروحه ويراجع نفسه...
مشاري:طيب يالغالي براحتك وإذا احتجت شي دق علي
خالد:تسلم...فمان الله
****************************
في جناح فهد&رنيم

دخل فهد القصر بعد ماوصل الرياض دخل بصاله ناضر نووف منسدحه ع الصوفا (الكنب) وتناضر الـtv البلازما الكبير ومندمجه مع فلم اجنبي
وبلكنبه الثانيه جود
وتناضر في الفلم
فهد : السلام عليكم
نوف ع طول قامت من زمان عن اخوها
نوف : هلاا والله هلا بطش ورش والبيض المفقش في خشتي
جود : تستاهلين في خشتس (ركضت لفهد فهد مسكها ورفعها فوق )
جود : وااااااااااااااااووويووواواوووه ههههههههههه
فهد نزلها بعد ماباسها : هلا والله بأختي نوويفه
نوف باست خده : من زمان عنك
فهد : لهدرجه شتقتيلي
نوف : واكثر
فهد : يالبى والله ... وين امي اجل
ام فهد وتوها داخله : ياعيون امك
راح فهد لأمه وباسها ع راسها : شتقتلك يادنيتي
ام فهد : تشتاقلك العافيه ... كيفك يمه وكيف رنيم واخبار الكتاكيت نوني وحمودي
فهد ابتسم : والله كلهم بخير وكيفك انتي
ام فهد : انا تمام دامهم تمام ...فهد اليوم بتغدون عندنا انت ورنيم
فهد :من عيوني ... يا الله تامرون ع شي
ام فهد & نوف :سـلامتك
فهد التفت ع نوف : اييه نوف ليش مارحتي الجامعه
نوف : هههههههههههه وش فيك اليوم الخميس
فهد : ههه اووه صح لاني مداوم فـأحسب اليوم دراسه يا الله مع السلامه
فهد صعد بدرج وراح لجناحه وسجل الرقم السري لباب الآلي او الكمبيوتر
ودخل الصاله ماشاف احد او بلأصح ماشاف ريم
وراح للغرفه النوم الملكيه
وفتح الباب وشاف في السرير الفخم الملكي رنيم نايمه وع صدرها نوني ابتسم
وراح لغرفة الملابس وبدل ورجع لسرير وقرب من رنيم وباسها بخفيف ع خدها وتجمد مكانه وهو يتأملها ملااك ملاااك جمال هو عارف انها جميله واجمل من الملاك بس وهو قريب منها لا
تحرك بيصيطر ع نفسه قبل يسوي شي شال نوني ووراح لغرفت التوأم وسدحها بهدوء في الغرفه ((الجدارن مخططه بلوردي وبلازرق وسراير سرير حمودي ازرق ومخدات بلوردي ونصها مخططه بلازرق ونوني مفرش وردي ومخدات زرقاء مع مخطط بلوردي (يعني عكسه)))
وباس راسها وراح لحمدي وباس راسه وطلع وسكر الباب بهدوء
وراح لغرف الملكيه طالع برنيم ماتحركت من مكانها وسكر الباب وراح لرنيم ويراقب انفاسها الهاديه الناعمه قرب منها وباس راسها ونزل لخدها ونزل لحنكها وباسها بخفيف وقعد يتأملها ابتسم وحط خشمه بخشمها ويداعب انفها تحركت وفتحت عيونها العسليه بهدواء وشافته مبتسم ومسند راسه بصدرها ويطالع فيها ويبتسم
رنيم تفاجأت منه ونحرجت وقلب وجهها لجهه الثانيه فهد ابتسم وراح لجهه الثانيه وانسدح وقرب رنيم من صدره وحضنها وسند راسه ع راسها ويستنشق ريحت شعرها
وناموا

************************
حُسام&رغد..>>~ شتقتوا لهم

رغد :.. من يوم كتبوا لها خرووج راحت للقصر (عند ابو حُسام قصر بدمام (شرقيه )اريح لها من الشاليه
رغد بلغرفه تناضر من ورا القزاز شوارع الدمام ووراها البحر

فتح الباب مالتفتت : اطلعي برا ومابي أي شي
حسام: وليه
رغد التفتت:مابي وبس
حسام : ليه ماتبين تاكلين لييه انتي جسمك يحتاج تغذيه
رغد : لهدرجه هامتك
حسام : لا وماهميتيني بس مو فاضي لك لاطحتي هه>>ضحكه استهزاء
رغد : لااا شكلني مرره مشغلتك
حسام ببرود : ومن قالك انتي هامتني اساساً قلتلك تغين ع شان مااروح واجي بذا المستشفى وتعرفين انتي وحده(وصر ع الكلمه وحده) بذمتي وبرقبتي
رغد خانقتها العبره راحت الحمام قبل ماتنزل دمووعها ويبان ضعفها
حسام ابتسم بألم عرف انه جرحها وطلع برا الغرفه
دق جواله رفع جواله منال يتصل بك
سكر بوجهها :فاضيلك انا بعد انتي وخشتك
دق مره ثانيه : يالييل ماأطولك
سكر بوجهها مره ثانيه
رد يدق
حسام عصب : ابو الازعااج مصدقه يعني ي وجهها (رد عليها )
حسام بعصبيه : نعم نعم
منال: ليييه وش فيك حبيبي
حسام بدون نفس : اخلصي وش تبين تراني مشغول
منال : اممممم بس كذا
حسام : اقوول وش رايك تاكلين ... احسن لك (سكر بوجهها وسكر الجوال)
حسام : ابو النشبه ابو الصقه الي كذا (دخل الغرفه )
طلعت رغد وهي منزله راسها وماانتبهت له وكانت تمسح اطراف رموشها من الدموع
حسام رفع راسه وطالعها تأكد انها كانت تبكي قام من السرير وقرب منها وهي لسى منزله راسها وماانتبهت مسك يدها وحضنها بين يدينه ورفع راسه باطراف اصابعه وحضن يدها بين يدينه وقرب يدينها بصدره
رفعت راسها مع اصبعه وطالعت فيه قرب حسام وباس عيونها ورموشها الكثيفه المرطبه من الدموع وبعد عنها وقعد يتأمل شفايفها التوتيه وبشرتها البيضاء وعيونها النجلا الوسيعه العدسات السوداء كثيفة الرموش
وخشمها الصغير الحااد وشعرها البني لين وسط ضهرها الكيرلي ناعم خلقه وجسمها الرشيق باس راسها وحضن راسها بصدره
>>ياناس لا تقولون عقب ماجرحها وبكاها تسمح له يحضنها محتاجه حنان بلأصح حنانه هو بذاات حنان عشيقها وحياته وعمرها وحلمها وحبيبها>>

*************************************

خالد يمشي بالسياره في الشوارع مثل التايه...
خالد:ياربي انا شسويت..؟؟؟.....بليت روحي وبليت البنت معي...حامل معقوله رشا حامل مني..تحمل ولدي....مستحييييييييييييل.....لازم تجهض...أكيد مافي حل غير كذا...آآآآآه ه ه راسي يوجعني
مشاري جالس يذكر كلامه مع خالد قبل فتره....
مشاري:سرحان في من؟؟
خالد:هـ.....ولا احد
مشاري:علينا....من إلي ماخذ عقلك؟؟!
خالد:لا.....بس......مشتاق لسوالف رشا
مشاري مستغرب:رشا؟؟!!!!!......غريبه اول مره تقول انك مشتاق لسوالف بنت من إلي تكلمهم
خالد:لا هذي غير
مشاري:غير؟؟....كيف يعني غير؟؟!!
خالد بارتباك:لالا...عشان.....عشان إلي صار بيني وبينها
مشاري يضرب خالد على بطنه:بدينا نحب؟؟
خالد:لالالالا إيش حبه ولي يرحم والديك.....أصلاً ماأحس بأي شي اتجاها
مشاري:إيش راح تسوي ياخالد...البنت حملت منك..ياخوفي من إلي راح تفكر فيه....الله يستر منك
رشا رجعت بيتهم رمت نفسها على السرير وانهارت بالبكي....
رشا:إيش هالمصيبه إلي طحت فيها....كيف سمحت لواحد نذل مثل خالد يلعب بشرفي...
حسبي الله ونعم الوكيل فيك ياخالد..

***************

نوره بع ماسكرت من الجوال : بننننننننننننننننااااات بعد بكره بيجي تركي وااااااو
البنات يصرخون
ساره ابتسم لهم ع فرحتهم

............................

انتهى البارت انتضروني بكره

فاتن فاروق
09-04-2012, 07:31 PM
البارت الثالث عشر قراءه ممتعه ..>>~

..
نوره بع ماسكرت من الجوال : بننننننننننننننننااااات بعد بكره بيجي تركي وااااااو
البنات يصرخون
ساره ابتسم لهم ع فرحتهم
العنود : ههههه
نوره : دق علي عبد الله وقالي ان بعد بكره بيجي
ساره بأبتسامه : يوصل بسلامه
البنات : الله يسلمك
هاجس ناززله من الدرج وتوها مسكره من طلال: وش فيكم
نوره : بيرجع تركي بعد بكره
هاجس تناقز من الفرحه : ياااااااااهوووو
اما ساره بس مبتسمه
**********************
من جهه ثانيه خالد كان نايم بعد معاناه وصراع مع النوم إلي مجافيه..يبي ينام يرتاح ويريح باله من التفكير بالصدمه إلي دخلت حياته..صار له ساعتين من نام....دق جواله وبعد انتظار طويل رد عليه بتعب...
خالد:الو
مشاري:هلا..نايم؟؟
خالد:ايوه
مشاري:آسف على الأزعاج..بس شغلت بالي عليك ياخي
خالد:لا عادي
مشاري:إيش وصلت له؟؟
خالد:مافي غير هذا الحل
مشاري:إلي هو؟؟
خالد:تجهض الجنين
مشاري منصدم:إيش تقول؟؟
خالد:إلي سمعته
مشاري:الكلام على التلفون ماينفع لازم اشوفك
خالد:أنا الحين تعبان ابي انام الليل اشوفك
مشاري:اوكي باي
خالد:بايات............كيف يجيني النوم وكلمت الدكتوره ترن بأذني مثل الصدى

*******************************

الساعـــــــه 1 الظهــــر
نايمه على الكرسي بتعب...خصلات من شعرها الحرير ملتفه حول وجهها...خمول وتعب يلاعب أطرافها عن الحركه جى في بالها شكله آخر مره شافته فيها..ارتسمت على وجهها ابتسامه صفرا..راحت تغسل وجهها عن الخمول والتعب وتجدد نشاطها..دق جوالها..شافت الرقم وابتسمت جات بترفعه بس تذكرت غنه قاطعه من فتره ولا يرد على إتصالاتها...رجعت الجوال مكانه وراحت تغير ملابسها..دق مره ثانيه...
نوف وهي ماسكه الجوال:مشكلتي احبك مقدر ازعل عليك...(ردت عليه)..الو
وليد:هلا قلبي...كيفك؟؟
نوف بضيق:بخير
وليد:إيش فيك؟؟
نوف:مافيني شي
وليد:شكلك متضايقه؟؟
نوف:ممكن اعرف ليه ماترد على مكالماتي؟؟
وليد:كنت مشغول شوي هذي الفتره
نوف من غير تصديق:اهااا
وليد:نوف إيش فيك؟؟....زعلانه مني؟؟
نوف:تبي الصراحه....ايوه زعلانه منك
وليد:قلت لك كنت مشغول مقدرت ادق عليك
نوف سكتت شوي تحاول تهدي...
وليد:ماله داعي الزعل الموضوع مايستاهل..تراك حساسه
نوف باستغراب:أنا حساسه؟؟!!
وليد:إلي يسمعك يقول قاطعك اسبوع كلهم يومين
نوف مستغربه من اسلوب وليد في الكلام معاها كان جافي شوي..
نوف:ليه تكلمني بهذا الإسلوب؟؟
وليد:اسلوبي عادي مافيه شي
نوف:لا موب عادي....بعدين انا كنت خايفه عليك لأنك كل يوم تدق علي
وليد:ليه انا بزر تخافين علي؟؟!!
نوف تضايقت:إذا عدلت إسلوبك في الكلام معي...كلمني....مع السلامه
سكرت الخط بدون ماتسمع رد من وليد
وليد ببرود:إيش فيها هذي؟؟...ليه صايره حساسه كذا؟؟
نوف إلي كانت مضايقه حيا من اسلوب وليد..
نوف:ياربي هالولد مغرور..مايعتذر ولا حتى يعترف بخطأه

***************
منعزله بغرفتها ماتبي تشوف احد ولا تاكل...ماتبي إلا دموع الندم دموع الذل والإهانه على الحال إلي وصلت لها..أهلها في حيره من إلي هي فيه بس محد قادر يتكلم معاها...
رشا تعاتب روحها:إيش إلي صولت روحي له...كيف بحل هالمصيبه هذي..كيف؟؟!!.. عونـــــــــك يارب..عونــــــــــــك يارب
مشاري جالس يهاوش خالد على الكلام إلي يقوله...
مشاري:ماخذ البنت لعبه وتسليه لك..بحركة صبع تمشيها على إلي تبيه...ماتفكر فيها ولا إيش بصير بحالها...ولا اهلها إذا عرفوا إيش راح يسوون فيك وفيها
خالد:هذا شي لصالحي وصالحها...تجهض وتروح بطريق وانا بطريق...وبعدين أهلها ماراح يعرفون أصلاً كيف راح يعرفون
مشاري يصارخ:حرااااام ياخالد..الله مايرضى على إلي تقوله...موب كافي إنك ارتكبت أبشع ذنب بالي سويته معاها وتزيده بدل ماتهونه..لازم تصلح إلي سويته
خالد:وكيف اصلحه؟؟
مشاري:تزوجها
خالد منصدم:أتزوجها؟؟!!...أنا اتزوج رشا؟؟!!....مستحييييييييييل
مشاري:هذا إلي لازم يصير
خالد يصارخ بعصبيه حاده:مستحيـــل أفكر بهذا الشي...إنساه
مشاري تنهد وسكت..خالد إستغل الصمت إلي دام بينهم وهدأ شوي بعد ماخذ نفس طويل وذكر الله...جو الصراخ والهواش هدأ وتكلموا مع بعض بهدوء...
مشاري:خالد...لا تنكر إنك تكن مشاعر لرشا
خالد:أي مشاعر ولي يرحم والديك
مشاري:بعد مابتعدت عنها كنت دايم تقول إنك مشتاق لها ومشتاق لسوالفها ولما كنت تكلمها ترتاح...وإنت ماقد كلمت بنت بنفس الإسلوب إلي تكلم فيه رشا
خالد:عادي...مشاعر عاديه ماهي بحب
مشاري:لا موب مشاعر عاديه...تزوجها ياخالد منها تصلح الوضع... يمكن تكبر مشاعرك ناحيتها
خالد:رجعنا للمشاعر...قلت لك انا ماأكن لها أي مشاعر....والزواج شيله من بالك..إنساه
مشاري:وليه انساه؟؟
خالد:لأني مستحيل أوافق واهلي كمان مستحيل يوافقون على هذاالشي
مشاري:ابوك مايرفض لك طلب
راح خالد ووقف قدام النافذه إلي بغرفته...
خالد:مايرفض لي طلب في اشياء عاديه موب مثل هذا الشي
راح مشاري وحط يده على كتف خالد وقرب منه...
مشاري:اقنعه حاول فيه مره ومرتين وعشر لين يوافق
خالد:خل اقنع روحي عشان اقنعه
تنهد مشاري وهز راسه بعدم الرضا على الكلام إلي يقوله خالد...

**********************
جناح فهد&رنيم

فهد يلع مع نوني وحمودي
فهد شايل حمودي بيدينه مثل الطياره ويلعب فيه بلهواء : هههههه
حمودي : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ياااااااااااااااهههههههووههههههه

نوني : بااااااااااابااااااااااا خلااااااااث انا بعد ثلني
حمودي وهو طاير يتكلم بتقطع : طث..ي بث هههههههههههههههههههههههههههههههياااااااااااااااااا هههههههه
فهد نزل حمودي : هههههههههههههههه يا الله تبين نوني قلبي
نوني تصد عنهم بزعل وترفع خشمها وتبعد عنهم
فهد : يانااث ع الذعلانيين مااقدر انا وراح عندها
نوني تمشي وتصد عنه وترفع خشمها : وخر ماابي
حمودي : وع
نوني : لا تثيلني خلاث مابي ااووف (وترفع خشمها وتمشي تمخطر ومعطيتهم ضهرها)خلااث تثيله وانـ..يااااااااااااااااااااااااووووههههههههههههههه هههووووهههوو (قطع كلامها وهي بلهواء فوق)

رنيم دخلت عليهم وابتسمت ع اشكالهم
فهد نزل نوني وناضر رنيم قرب منها ومسك خصرها وعلى طوول شالها مثلهم بلهواء
رنيم تفاجأت : ههههههههههههه فهد لالالا نزلني هههههههههههههههههههههههههههوووويههههههههههه
نزلها فهد وهو يضحك
رنيم قعدت بلكنب ومسكت راسها وهي تضحك انقلب راسها فوق تحت
حمودي ونوي راحوا يلعبون
فهد قعد بجنب رنيم وخذا الريموت وانسدح على فخذها
رنيم انحرجت شوي فهد مسك يدها وناضر اصابعها النحيفه والطويله علامة الجمال وبشرتها البيضاء قربها من شفايفه وباسها وحطيدها بشعره
ورنيم قامت تلعب بشعره الطويل لين اخر رقبته بس مقصص بشكل رهيب
دق جواله وكان وحده من الي لاعب عليهم اسمها نور
فهد : الو.....هلاوالله.....كيفك....شتقتلك.....اوك اليوم شوفك ياقلبي....خلاص ياقلبي باي .....سكر جواله
رنيم مستغربه من كلامه ماكأنه يكلم رجال حتى مانطق اسمه وحتى كلامه الغزل شككها اكثر
رنيم ناضرته فهد رجع الجوال في الطاوله ورجع حط راسه ع فخذها
طاحت عيونه بعيونها وهي تطالع فيه
فهد ببرود: وش فيك
رنيم : لا مافيه شي

*************************
في الدمام

حسام في الصاله
رغد : حسام حسام
حسام : نعم
رغد: حسام بليز ابي اكلم اهلي
حسام: لا مافييه
رغد : تكفى بلييز بليز
حسام بصارخ: قلت مافيه يعني مافيه
رغد نزلت راسها ودخلت الغرفه وسكرت الباب نزلت دموعها من زمان ماكلمت اهلها يمكن سبوعين مشتاقه لهم حيل وكل مايدقون يصرفهم حسام
رغد : انووم احسن لي

***********************

بعد أذان المغرب بالرياض خالد جالس مع مشاري بالكافي...
خالد:بس يامشاري....
مشاري قطعه:بس إيش؟؟....حالتك الماديه الحمدلله عندك فلوس موب محتاج...وأبوك تقدر تقنعه انا متأكد
خالد:أنا موب مقتنع بهالفكره
مشاري:موب ضروري تقتنع..هذا هو الحل الوحيد إلي راح يستر فضيحتكم
سكت خالد يفكر بكلام مشاري...
خالد:وبعدين إيش راح يصير؟؟
مشاري:إيش قصدك؟؟
خالد:كيف بعيش حياتي معاها...كيف بشارك حياتي مع بنت رخيصه مثل رشا مابقى ولد ماعرفها وطلع معاها
مشاري:اثنينكم في الهوا سوى
خالد:نعــــم؟!!
مشاري:لابس..أقول...مافيه فرق بينك وبينها...الفرق الوحيد إنك ولد وهي بنت
خالد:هذا إنت قلتها...أنا ولد وهي بنت مفروض تحافظ على شرفها وماتعرض نفسها لأي أحد
مشاري:ولأنك ولد خلاص ماتهمك سمعتك تلعب على كيفك ببنات الناس وتقول أنا ولد مايعيبني شي ناسي تربيتك وسمعة أهلك...ماتخاف على شرف أمك وأختك
سكت خالد يدور كلمه يرد فيها على مشاري بس مالقى....
مشاري بنبره حاده:إيش فيك سكت؟؟..وينه عذرك...أبي اسمعه
خالد:مشاري كافي...غير الموضوع
مشاري:ماراح أغيره قبل ماتقول إنك راح تكلم أبوك
خالد:مدري...مدري
**************************
الســـاعه 7:30
كانت نوف جالسه بالصاله تحاول تشغل نفسها بالتيفي..تفرك يدينها بتوتر...
نوف:يااربي أكلمه؟؟..لالا ماله داعي....أووووف كيف ماله داعي شكله تضايق
دقت نوف على جوال وليد...
وليد:الو
نوف:هــ..هلا وليد
وليد:هلا نوف
نوف: وليد أنا...
وليد:لالا..لا تقولين شي..عارف
نوف:ياقلبي إعذرني
وليد بصوت رايق:أحبــــك نوف
نوف:وأنا اكثر
انسدح وليد ع السرير وحط يده ورا راسه
وليد بصوت هادئ:نوف
نوف:عيــونها
وليد: تعرفين اني امووت فيك
نوف : اعرف بس قد ايش
وليد: قد حبات الرمل
نوف بخجل : وانا احبك قد الدنيا ومافيها
وليد: آآآآآه يانوف انا متعلق فيك لا تروحين وتخليني بروحي
نوف : انا عندك ووعد مااتركك
وليد: انا معك طول حياتي ومايفرقنا الا الموت
نوف نزلت دموعها وبانت شهقاتها : وليييد لا لاتقول كيذا .. انا احبك واموت فيك
وليد نزلت دموعه : لا تبكين يا غناتي وروحي اتعذب لاسمعتك تبكين نوف احببك وربي كلمت احبك ماتوفي انا احبك واعشقك واهوااك يادنيتي
نوف بصوت باكي : وليد احبك واعشقك واهواك
وليد بصوت باكي : نوف لا تبكين وربي لااجيك تكفين
نوف : انت الي لا تبكي ع شان اسكت انا
وليد ببحته المعتاده: انتي اسكتي وانا بسكت لان بكيك يعذبني
نوف بأبتسامه : من عيوني
وليد : يالبى عيونك
***************************
في غرفة امل
قاعده تلبس لبست جينز وتدور تيشيرت وقفها صوت الماسنجر
راحت في ايميل غريب مو عندها وماجتها الاضافة هذا الشخص
امل انهبلت
.......: التيشيرت اليموني حلو
امل انهبلت هي ماخذه تيشيرت موفي غامق وثاني ليموني : يمه وش دراه
امل : يممه سمعني
........: حبيبتي وش لون ماادري صووت بس
امل انجنت وسكرت الاب ولبست التيشيرت شافت الاب شغال مو مسكر شغال بس الشاشه مسكره بس تشوف الانوار من تحت
امل : يمكن اني ماسكرته زين فتحت الشاشه المغطيه
شافت الاب ماسكرته والصفحه الولد الغريب مفتوحه والمسن فاتح وهي متأكده انها سكرت المسن
.......: مره ثانيه لا تسكرين الاب فاهمه
امل عصبت : لا موفاهمه
......: ههههههههه تبين افهمك اها حااضر ولا اقول هلمره بعديها بس المره الجايه لا
امل : وش تسوي يعني
......: ههههههههه انتي بس سكري الاب مره ثانيه وتشوفين وش بيصير
امل : وش بيصير يعني
.......: انتي بس لو سكرتيه مره ثانيه راح تشوفين وش بيصير
امل بعناد : بسكر الاب والي عندك سوه
......: طيب ابشري سكريه بس وتشوفين وش يصير
امل خافت : طيب انا بروح بنات عماني ومابي اخذ الاب
.....: خوذيه وش بيصير
امل : طيب
......: بس بنت ابووك تسحبين علي وربي لا اوريك خوذيه معك وشغليه عند بنات عانك وش صار يعني
امل : طيب .. وش لون اسكر لابي
........: انا بسكره
وشافت السهم يروح لأبدا وإيقاف التشغيل ... انهلت هي مامسكت شي ولا حركت شي
خذت الاب بسرعه وركبت السياره و راحت لبيت ابو تركي عند البنات

اول مادخلت القصر وهم لسى مادخلوا البوابه الداخليه على طووول نزلت وركضت لين البوابه الي عند النافوره ووبسرعه ع الصاله : بناااات بسرعه بسرعه بقولكم شي
قعدت ع اكنبه (قالت لهم كل السالفه )
نوره شهقت : لا يكون هكر
امل : يب يب هكر ..بنات تخيلوا اسكر الاب حتى الشاشه اسكرها وارجع القاء الانوار شغاله
وهو الي يتحكم بجهازي وهو الي يتحكم بلماوس
العنود : ههههههههههه احلى شي التيشيرت
ساره :هههههههههه العنود مو وقته لا تضربك الحين
نوره: طيب طيب شغلي الاب بسرعه
امل شغلت الاب
على الطوول فحت صفحه الولد
......: شاطره تسمعين الكلام
كل البنات خافوا بين انه موب هين
امل ساكته
.......: وبعدين وش ذا شلة حزب الله لا يجون معك
خافوا من جد
نوره : اقول سكري الاب
....: انتي احسن لك طسي ومالك شغل وفيكم خير سكروا الاب
نوره بعناد وبتحدي مع انها خايفه: والله لا اسكره والي عندك سوه هه قال فينخير قاال
سكرت الاب نوره شوي البنات يطالعون الاب شوي اشتغل من جديد خافوا من جد حتى نوره
فتحت الصفحه
......: يعني سكرتي هاه طيب فيك خير سكري مره ثانيه
نوره : والله لا اسكر والي عندك سوه
......: وربي مشيتلها لك بس سكري مره ثانيه وتشوفين وش بيصير
نوره بتحدي : طيب طيب
سكرت الاب من الزر
شوي مره ثانيه اشتغل الاب
ويشوفون الشاشه الشاشه صارت نص كأنها منكسره يعني الشاشه ربعها محروقه والصفحه تجي بنصف الثانيه

العنود شهقت : حرق ربع الشاشه
طلعت الصفحه
.......: ههههههههه هاه وش رايكم بشاشه عساها عجبتكم اهم شي تعجبكم عاد سكري الا مره ثانيه وشوفي وش يصير
اما البنات خااافوا بجد
ساره تهمس للبنات : بناات ذا مو هين ورطتوا نفسكم وبس ونوره عن المهايط
هاجس : وانا اشهد
نوره : هااا كش علي جد بقره
العنود نفس همسهم : تووك تدرين
اما امل تطالع الشاشه وبس خايفه وش بيصيرلها
.........: ههههههههه توحفه

العنود قطعت الصمت : قوول وين نوف بس
نوره : مدري
...........: تبون تعرفون وينها لحضه ...... بنت عمتك بطريق ال..... والحين وقفت عند الإشاره
البنات طاحت قلوبهم بين رجليهم
.............: امووول تذكرتي ذا المكان ولا اقول خليني ساكت ههههههههههههههه هلاليه ومتعصبه بعد هههههههههههههههههههه
امل تناقزت عيونها " وش دراه اني هلاليه ومتعصبه "

***************************
وفي جهه ثانيه..خالد جالس بالصاله ينتظر أمه إلي جالسه تكلم أبوه بموضوع زواجه...

خالد بخاطره:معقوله بنت مثل رشا تكون زوجتي..معقوله هذي حامل مني..حامل بولدي..ياربي أنا كيف بعيش معاها..كيف بكمل حياتي مع بنت أكرها و بتكون شريكة حياتي

طلعت أم خالد من غرفتهم وراح لها خالد بسرعه...

خالد:وينك يايمه تأخرتي؟؟...ها إيش قال؟؟...وافق؟؟

ام خالد:تقريباً

خالد:كيف تقريباً؟؟

أم خالد:يعني يبي يعرف أهل البنت بالأول ويشوف إذا يناسبونا ولا لأ

خالد بخاطرها:"أنا إللي أعرفه إن مستواهم المادي مخملي يعني مثلنا أبوي ماراح يرفض"

أم خالد:وين وصلت؟؟

خالد:هلا..لا معك

ام خالد:إيش أسم البنت الكامل..ومن ابوها؟؟

خالد: إسمها رشا......(سكت شوي..بخاطره)..إيش اسم ابوها..نسيته...

أم خالد:رشا إيش؟؟

خالد:رشا...رشا...ايوه ذكرت..رشا عبدالعزيز(.....)

أم تركي:طيب خلاص أنا بقول لأبوك وبنشوف

تركي:طيب يمه..انا تعبان وبروح أنام..تصبحين على خير

ام تركي:وإنت من أهله


*************************
قصر ابو تركي

في الحديقه

نوره : وش رايكم نشوف وش احلى صوت
نوف : ايه والي صوته خاايس يروح لصطح وويلبس ثوب وكدش ويستهبل ع الاولاد مثل اول ههههههه
العنود : هههههههههههه ايه ايه والله فله
ساره : يااارب صوتها خايس نوف ع شان نشوف الشاطره وش تسوي
البنات :هههههههههههههههههه
نوره : هههههههه ودي اشوف نوف هههههه تهايط
العنود : ههههههههه طبعاً مستحيل توصل لمهايطنا
ساره : ههههههههههه خلااص انا متأكده ا نالي بفوز
البنات : ههههههههههههههه
هاجس : عاااش واثق
ساره :ههههههههههههههههه لالا الي بتفوز نوره
العنود : ع كيفتس انتي ع كيفتس
ساره : ههههههههههههههههههه لا على كيفتس انتي
البنات : هههههههههههه

نوره : ممكن تسكتون يعني ع شان اغني يعني يعني
العنود : غني وانتي ساكته
نوف : هههههههههههههههههه اوم الغباء وش لون تغني وهي ساكته
العنود : سلكي سلكي ماسمعتوا شي
البنات : هههههههههههههههههههههههه
نوره : بغني وانا ساكته يا الله ..احم ..حم احم ...اممم احممم
العنود صكتها بضربه ع راسها : اخلصي علينا
البنات : ههههههههه
نوره : احم احم لالا خلاص ...

لا تضايق وتزعل ما جرحني خطاك
ولا تأسف لجرحي وأنت جرحي تبيه
غلطتي كل لحضة من حياتي معاك
اتذكر خطاياك واتحسف عليك .

البنات تصفيق بحراره مرره كان صوته هادي ورومنسي

هاجس : مررره صوتك رومنسي وهادي مع انه مو بين
ناضرتها نوره : ييييييي اشم ريحة غيره
هاجس : ههههههههههههه لالا محشومه عاشت اختي

الي فازت نوره ومحد خسر
ساره : بنسوي قُرعه بنكتب بلاوراق علامة صح وثنتين من الاوراق علامة خطاء الي تطقه لعلها ورقه الخطاء هي الي بتطلع تستعرض اوك
البنات : اوك
ساره كتبت الاوراق وبذت الاوراق

كلهم خذوا
ساره ..صح
نوره صح
نوف ..صح
هاجس صح
العنود خطاء( اكس)
امل خطاء(اكس)

كل البنات ماعاد العنود وامل: انا صح
امل والعنود ناضروا بعض وابتسموا ويحركون حواجبهم
البنات ناضروهم وضحكوا

العنود و امل خذوا الثياب والباروكه الكدش وراحوا لصطح القصر مع البنات

البنات قعدوا وامل والعنود حطوا شي يرفعهم وطلعوا عليه شافوا الاولاد
نوره عطتهم المايك : بنات المايك
امل بهمس للعنود : هيه تراني استحي
العنود : وش رايك تاكلين تبن ابرك
امل صفقتها ع ظهرها : اووه ... املووه نبدا يا الله
امل : يا الله
العنود شغلت المايك : احـم احم ...شتقتوا لنا صح
الشباب التفتوا وضحكوا تذكروهم
امل :ههههه ياحليلكم مانسيتونا
العنود : وهم يقدرون ع نسياننا
امل : عاش واثق
العنود : يحق
امل : يحق لك عاشرت غيري
العنود : نقلبها عرس
امل : عرس ولا عزا
العنود : وجع
امل : وج ولا وجع
العنود : الاولى هع
امل : هع
العنود : هع
امل :هع
العنود:هع
امل:هع
اما البنات فاطسين ضحك من امل والعنود الي يشاهقون
العنود : خلااص خلاص ياسماجه
امل : انشاء الله عمي تامر بشي انت بس اطلب وانا انفذ من عندي غيرك ..اقول كل تبن بس
العنود: انشاء الله عمي تامر بشي انت بس اطلب وانا انفذ من عندي غيرك ..اقول كل تبن بس
امل : ياصداي العزيز
العنود: صدى الملاعب
امل : لا صدى الاصوات
العنود: اووف ابو الزهق الي كذا ياالله شباب تمسوا ع خير
امل : خخخخ حركات عجز تمسوا ع خير ههههههاي ياحلوي بس هع
العنود:هع
امل:هع
العنود:هع
امل:هع
العنود:هع
امل :هع
العنود:هع
العنود وامل : هع هع هع هع هع هع هع هع هع يالله تمسوا ع خير
نزلوا امل و العنود
وهم يضحكون
ساره منسدحه من الضحك والبنات مثلها
نوره : هع
ساره :هع
هاجس :هع
نوف:هع
امل:هع
العنود:هع
االبنات يضحكون ع أي شي تافه جتهم حاله ستهتار


امل كانت تضحك جا صوت رساله بلجوال طالعت البي بي الي معلق برقبتها
فتحت الرساله
وشافت رساله بس مافيها رقم رساله جايه من الكمبيوتر

-هههههههههههههه توحفه الي انتي تسوينه هه احسن لك لا تغامرين واجد



************
.
.
.
انتهى البارت

فاتن فاروق
09-04-2012, 07:32 PM
البارت الرابع عشر ..~

في قصر ابو تركي
الساعه 11 الظهر.

الخادمات يجهزون الاثاث وام تركي تشرف عليهم
في غرفة نوره
نوره : سوسوو شوفي هذا فستانك وش رايك
ساره : ياااي مرره روووعه
فستان بلون النيلي الفاقع او صارخ وقصير فوق الركبه وضيق وبدون اكمام وكعب بلون النيلي
ساره : تسلمين قلبي وري جنان
العنود : اهم شي عجبك يابعد قلبي
نوره : هذا اهم شي
ساره : تسلمون
العنود ونوره : الله يسلمك
جود : هيييييه انتي وياها ترى طقم اداوات التجميل جو
العنود دفت نوره وصقعت جود وراحت بسرعه تحت
العنود : انتي وهي ثنتين تجي معي فوق والباقي انطقوا لين تجي امي وهاجس يا الله وراي
مشوا وراها بنتين
وراحت جناحها

العنود : يا الله اناا اول
بدوا فيها الكوفيرات
نوره وساره دخلوا جناحها
نوره: شف شف خيانه
العنود تمد لسانه وتلعب بحواجبها
ساره و نوره :هههه


************************

بدمام
حسام & رغد

حسام دخل الغرفه : رغد رغـــــد
سمع صوت مويه بلحمام عرف انها تاخذ شور جلس بلكنب الي بقربه نافذه الفرنسيه الكبيره تطل ع شوارع الدمام
بعد نص ساعه طلعت رغد من الحمام(الله يكرمكم) وراحت لغرفة الملابس ومانتبهت لحسام الي يوم مرت طاحت عيونه بحضنه

دخلت الغرفة الملابس ولبست شورت كحلي وبدي فوشي شافت نفسها بلمرايه : اممم عادي اخذ راحتي حسام مو موجود نشفت شعرها وجففت شعرها البني لين نص ظهرها
وطلعت مانتبهت له
حسام يسمي عليها بداخله "يالبى ذا الجسم والطول "
التفتت وشافته قاعد بلكنب بوسامته ورزته طاحت عيونها بعيونه سيد الموقف السكوت
حُسام يناضرها من فوق لتحت رغد ناضرت تحت انتبهت انها لابسه شورت وعلى طووول ركضت لغرفة الملابس
حسام ابتسم "ياوييل حالي ع الطوول بس ولا الجسم يالبيييييه مشاء الله س لا اصكها بعين "

***********************************

مشاري وخالد جالسين في الجامعه بالكــــــلاس...

مشاري:إيش فيك ضايق خلقك؟؟

خالد:كل إللي قاعد يصير وتقولي ليه ضايق خلقي؟؟

مشاري:إنت إللي جبت هذا الشي لنفسك

خالد:ولي يرحم والديك مالي خلق أسمع شي منك

مشاري:أنا؟؟!!....شسووويت؟؟!!!

خالد:إيش قال؟ قال..مافي حل غير تتزوجها

مشاري يرفع صوته:تراك زهقتني حاط اللوم علي (يقلد صوت خالد)..إنت السبب وهذي فكرتك..ليه كان عندك حل وقتها وبعدين هذي جزاتي إللي بحل مشكلتك بدون فضايح.وهذا من البدايه غلطك إنت....

قطعه خالد بعصبيه:بس كاااافي إنت إيش فيك ماتسوى علي مساعدتك بتمن علي بها

مشاري:واحد مكانك مايتكلم ولايرفع عينه اصلاً..فاكر إللي سويته شي هين يا...
خالد:كمل ليه سكت؟؟

مشاري يناظره باحتقار:يالـ...........يا خالد

أخذ مشاري كتبه وطلع من الكـــلاس. خالد ضرب بيده على الطاوله بقوه وهو معصب...

خالد وهو ضاغط على اسنانه:اكرهها..أكرهها دمرت حياتي

وهو طالع دقت عليه تغريد على جواله...

خالد:الو

تغريد(صديقة رشا):صباح الخير

خالد عرف صوت تغريد..بدون نفس:صباح النور

تغريد بخاطرها:"أووف ياثقل دمه":......خالد..أبي اقولك رشا....

خالد:إيش فيها هذي بعد؟؟

تغريد:وراك معصب علي كذا؟؟

خالد أخذ نفس:ولاشي

تغريد:بس بقولك إنها وافقت

خالد:غصباً عنها بتوافق

تغريد بصوت خفيف:وقح

خالد:خير
تغريد:ولاشي....متى بتكلمون أهلها؟؟

خالد:وإنتي إيش يخصك بسالفه؟؟

تغريد:نعم...تراك زودتها بقلة الذوق

خالد:مخلي الذوق لك...مع الســــلامه

سكر الخط من دون مايسمع منها رد...تغريد بهالحظه عصبت...

تغريد:الشره ماهي بعليك الشرهه على إللي كلمتك..ماقول غير الله يعينك عليه يارشا

خالد وهو رايح للكفتيريا إلتقى مع واحد من ربعه..

خالد:محمد..شفت مشاري؟؟
محمد:أيوه..كان طالع

خالد:طالع؟؟..يعني طلع من الجامعه؟!

محمد:أيوه

خالد:طيب..باي

********************

قصر ابو تركي...~
الساعه 8 العشاء


لبسوا البنات
نوره : فستان رمادي غامق وكعب لون الرمادي
العنود : فستان بلون الرمادي الغامق وكعب لون الرمادي بس موديل الفستان مو نفس نوره
وساره زي ماقلنا فستان نيلي فاقع وكعب نيلي نفس درجة لون الفستان
نوره : خلصتي
ساره : يب يب خلصت
نوره : هيا بينا
العنود توها داخله عليهم : ابووك يا الفصحى امشوا بس ترى المعازيم وصلوا
ساره :ههههه ياله
نوره : هيا بينا هيا بينا (وهي تطالع في العنود وتطلع لسانها )

ساره والعنود:هههههههههههههههههههههه
العنود : يا اله
البنات : ياله
ساره برتباك : بنات وربي مرتبكه
نوره : عقبال ماترتبكين بعرسك

العنود:ههههههههههههههههههههههههههههههههههه وربي حلوه هههههههه
ساره انقلب وجهها احمر : اقول بس انزلوا
نزلت ساره وهي مرتبكه مو مثل العزيمه الي اول كانوا كل العايله يقربوا لها اما ذولي نصهم ماتعرفهم

نزلت العنود من الدرج ووراها ساره وبعدين نوره الكل سكت يوم نزلت الملاك ساره
سلمت ساره على المعازيم هي ونوره والعنود
ام تركي بفخر : هذي ساره بنت اوسامه سعود ال......
الصاله بأصوات مختلفه :هذي بنت اوسامه .,ونعم,ونعم واله,...الخ

بعد ماسلموا البنات راحو لمجلس منفرد ...
سمر وسحر جلسوا منفردين

امل تهمس لنوره وساره: ييييع يييع ييييي يي يي يي ع كبدي تلووع بنات تكفوون وش ذي حاطه بويه مو مكياج
نوره : اييه هع جبص حشى
ساره : ههههههههههه خلاص بنات
رنيم دخلت : السلاام عليكم
الكل االا سمر وسحر : وعليكم السلام
رنيم لابسه فستان اسود ورمادي وشعرها من قدام حاطه بوف خفيف ورابطه شعرها ذيل حصان وصوارتين كبيره بلون االاسود وقلوس احمر غامق وكعب اسود
قعدت بجنب ساره : هااي سوسو
ساره : هاايات رنوم ..وين نوني
رنيم : تلعب مع البنات
نوف دخلت : سلام عليكم
الكل الاسمر وسحر : وعليكم السلام

جلست مع البنات : هاي بنوتات
البنات : هايات
نوف : كيفكم
البنات: تمام
نوف : دوم .. وين ليان
العنود : تقول شوي وجايه
نوف : اها لاني شفت امها جايه وستغربت هي ماجت
سمر : وع بتجي شينة الحلايا
امل : لالا انتي الحلا كله ههههه انتي اصلاً الغبره وربي لتسوين خير ان رحتي وفارقتينا ابرك
نوره : ه هاهاهيهوهاهيوهوها(تستخف بحكتها) ياربيه ياربيييه يانااس ياهووه ياحركتات عندنا مووزا هينا اقول وش رايك ماتنطمين ابرك
العنود : هع ياوجهي
ساره ورنيم كاتمين ضحكتهم
نوره :سبحـ..
قطع كلامها امها
ام تركي : وصل وصل تركي
قامت العنود ركض عند الباب مسكت ثاامر تجمد العنود تناضر البوابه وتناضره البوابه : عبود عبوود وين تركي عند الرجال صح هيه انا اكلمك انا العنود يا دفش طالع فيني

التفت ثامر وتجمد من القمر الي قدامه شعرها الاسود وبشرتها البيضا وخشمها الحاد وفمها التوتي الصغير وعيونها النجلا الواسعه المكحله
وشعرها قصة ايمو زي كذا قصير لين اخر رقبتها يعني عند كتفها
http://http://t0.gstatic.com/images?q=tbn:ANd9GcQzKbXo8_hv30bd08EljZwWBgsknXS5L Xq8c4nqFQo2xFJsQkp09MpG6rL6FQ

التفت له العنود وتجمدت يوم شافت الولد الوسيم الابيض والخشم حاد وماسكته مع كتفه انهبلت راحت بسرعه داخل

ثامر وقف وابتسم العنود اجل هذي اخت عبوود يالبى والله راح وهو يفكر بلملاك الي شافه
........
اما عند العنود منهبله من الجمال الي شافته
مسكتها نوره : هاا جا تركي
العنود:......
نوره : وجع يا البقره
العنود التفتت بعد مانتهت :هممم
نوره معصبه : هممم همم ااناديك وتقولين همم كش ع وجهتس ترى جت ليان
العنود مشرع مانست :اهئ جت وينها
نوره : هناك عند البنات
العنود ركض عند البنات
العنود: ليوونه هلا والله
ليان : هلا فيك
حضنوا بعض
العنود : شتقتلك يا ووبه
ليان : وانا اكثر

العنود: يافديتك واله

جلسوا ليان والعنود ومسرع مانست العنود
ليان :يووووو جوالي يشحن بروح اجيبه
العنود : وينه فيه
ليان : عند مجلس الاستقبال
العنود: طيب خلي وحده من الخدم تجيبه

ليان : لالا انا بجيبه
ليان راحت ركض خذت جوالها
خذت جوالها البي بي وعلى طول فتحت البرودكاست
قرت النكته :ههههههههههههه
ولا انتبهت الي واقف ومفهي فيها
عبد الله في خاطره "يااويل حالي ع الاخضر ايووه هذي البنت الي شفتها يالبى الضحكه مادريتي اني يوم شفتك وانتي داخله قلبي "

علقت جوالها برقبتها وتناضر تحت صقعت في شي كأنه جدار طالعت فيه شافته الولد الي شافته من اول عند الحديقه الي دخل قلبها مقل مادخلت هي بقلبه :

طالع في الملاك الي سلبة قلبه وتفكيره
وهي تناضر بلوسامه والي بعد خذا تفكيرها

عبد الله : انتي مين انا اول ماشفتك وسألتك ماقلتيلي بس هلمره بعرف انتي مين وبنت مين
ليان خافت بعدت عنه وترجع ورا
عبد الله : وربي ماراح اسويلك شي بس قوليلي انتي مين وبنت مين (ونزل عيونه تحت ) وري حتى منب شايفك بس قوليلي
ليان الخوف واضح عليها : ووخر بطلع
عبد الله : ماراح اوخر وربي الا تقولين لي انتي مين بنته
ليان : انا ليان بنت ام ثامر وخر خلااص
عبد الله : انتي اخت ثامر
ليان : ايه خلااص وخر امانه
عبد الله ابتسم : اسف وربي لروح بس لا تخافين وراح طلع من المجلس كله
وهو مبتسم
قابل ثامر
عبد الله اول ماشاف ثامر ابتسم
وثامر بعد اول ماشافه ابتسم
كل واحد يفكر بأخت الثاني
ثامر : وش عندك تبتسم
عبد الله : انت الي وش عندك تبتسم
ثامر : انا ابتسم عن شي فوق الخيال
عبد اللله : اكشخ وصرنا نحب
ثامر: تي الصدق اييييييه واول نضره بعد
عبد الله : هههه نفس الي فيك فيني
ثامر وعبدالله :ههههههههههه

عبدالله : اممم انا جيت اقول ميد الخدم يجيبون القهوه ترى تروووك وصل
ثامر : ههههههههه لو يسمعك تدلعه لايقص لسانك
عبد الله :هههههه وانا اشهد
ثامر : رووح اسلم عليه
عبد لله : يا الله


***************

تركي دخل بهيبته ع الرجال
بثقته ورزته وبهيبته وغروره وهيبته الي يجبر الكل يناضر فيه وبوسامته اجل واحد بلعايله
بعد ماسلموا عليه الرجال : جلس بلكنب وبجنبه فهد صديقاه الروح بروح بندر(صديق تركي) وفهد
فهد : حمدلله ع السلامه
بندر: تو مانور الرياض
تركي :ههه الله يسلمك ..منور بأهله ..فهد كيف حمودي ونوني
فهد : والله بخير ..يسلمون عليك
تركي : الله يسلمهم من الشر .وانت يابندر كيفك وكيف الاهل
بندر: والله تمام
تركي : دوم يارب ....اهاااا ههههه فهيدان كيف مسايرك
تركي وبندر:ههههههههههه
فهد:ههههه يسلمون عليك
ثامر وعبدالله : السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام
ثامر : هلا والله بتركي
تركي : هلا فيك
ثامر سلم ع تركي : حمدلله ع سلامتك
تركي : الله يسلمك ..كيفك وكيف الجامعه
ثامر : والله تامم ..وانت انشاء الله بخير
تركي: تمام دامك تمام
ثامر : دوم
تركي بعد السوالف ..
خذا جواله ودق ع العنود
*****
العنود : الو هلا والله ترووووك
تركي : هههه هلا فيك حيبتي
العنود : هلا والله انت وينك
تركي : انا عند الرجال بالله بسلم ع الحريم وباخذ لي شور
العنود :: من عنوني
تركي : فديت عيونك ...سلام
العنود:سلاام


ساره قامت وصعدت فوق بتاخذ جوالها فوق

راحت لام تركي : يمه بيدخل تركي
ام تركي : دق عليك
العنود : ايه يقول بسلم ع الحريم وبطلع اخذ شور
ام تركي : اوك ...تغطوا بيدخل تركي بيسلم عليكم
ام حسن : حياه الله
العنود قت ع تركي : تركي يا الله تعالي
تركي : اوكي باي
نوره: بنات بيجي تركي
سمر نقزت وركض
امل : سم الله الرحمن الرحيم ...وااي بشوف اخووك الخقه
نوف: أي والله

تركي دخل بهيبته ورزته وجماله و غروره وثقله وعيونه الناعسه لاس تيشيرت رصاصي وبنطلون سكني طيحني خفيف بلون الاسود وبين جسمه المعضل ع خفيف
ورياضي وشعره المقصص بشكل جميل
ع طول باس راس امه اما البنات كل وحده تتمنى هذا يكون فارس احلامها غني ووسيم الا جمييييييل ورزه وهيبته ع الكل وشخصيته وغيور
وباس راس جدته (ام حسن)

بعد ماسلم على الكل صعد فوق يدخل غرفته وفي شي جذبه لصاله جذبه الفستان القصير وشعر الكستنائي الكيرلي لنص ظهرها
وجسمها الرشيق ملاااك ملاااك وخصرها
وبشرتها البيضاء التفتت
ساره : هه اوكي حبيـبتي مع السلامه وسكرت من اريج ورفعت راسها والتقت عيونها بعيون الوسيم
ابيضاني وشعره اسود مقصص بشكل روعه وعيونه الناعسه العسليه وخشمه الحاد وشفايفه الورديه وله سكسوكه ملكيه سوداء وجسمه النحيف الرياضي وحواجبه المرسومه
كله ع بعضه خقق
وهو يناضر بلملاك الي قدامه
شعرها الكستنائي لنص ظهرها وعيونها بلون سماوي غامق بلون البحر ورموشها الكثيفه وعيونها المكحله وشفايفها التوتيه وخشمها الحاد وبشرتها البيضاء الناعمه
وجسمها الرشيق وخصرها الصغير .
عرف انها بنت عمه الجديده ساره
ساره ع طوول نزلت من الدرج اما هو ضل بمكانه يتذكر شكلها وطيفها ملااك ملاااااك تركي استوعب وراح لجناحه ودخل غرفته وسكر الباب وراح ياخذ له شور





انتهى البارت

فاتن فاروق
09-04-2012, 07:33 PM
تكملة البارت الرابع عشر ..~

قراءه ممتعه ..~

الساعه 10 الصباح
قصر ابو تركي

ساره قامت وناضرت بجننبها نوره قامت بهدوء وراحت للحمام (الله يكرمكم)

دخلت وخذت شور سريع
وطلعت وراحت لغرفة الملابس وطلعت لها بنطلون جينز كحلي سكني وتيشيرت ابيض وربطت شعرها ذيل حصان ونزلت تحت وخذت لها كوفي وبعد ماخلصت طلعت برا الحديقه

وشافت قدامها تركي قدامه الاب
امس بعد ماشافت الولد عرفت انه تركي

تركي التفت شده الون الابيض ناضر في الملاك الي امس استننتج انها ساره بنت عمه الجديده
ناضر بعيونها النجلا السماويه وفمها الصغير الوردي
وخشمها الحاد
وجسمها الرشيق
....
وهي تناضر بلعيون الناعسه العسليه وشعره الاسود مقصص بشكل جميل ولابس تيشيرت ازرق وبنطلون جنز سكيني سماوي وتشوف جسمه النحيف بس معضل الخقق

طول وهو يناضرها بعد لحظه التفت للاب وكأنه مو مهتم
ساره حست انها مالها داعي والتفتت ودخلت داخل
راحت للمجلس وقعدت دق جوالها
ساره : الوو
اريج: هلا والله
ساره : هلا ارووج
اريج : شتقتلك يادووبه
*تركي هنا دخل الصاله ووقف يوم سمع صوت الناعم الي عرفه زين*
ساره : ياقلبي حتى انا شتقتلك
اريج: احبك يادوبه
ساره : ههه مشكلتي اني اموت فيك
اريج: ويلوموووني اذا شتقتلك
ساره: هههه وش فيك اليوم
اريج: اححببببك
ساره : هههه اعشقك
اريج: ههه ايووه كيفك عند عمانك
*تركي انصدم من الكلام والغزل واعتقد انه ولد وانقهر وعصب وطلع برا وماسمع كلاها بعد كلمتها اعشقك *
ساره : وربي تمام وانتـي اخبارك
اريج: والله تمام
بعد ماخلصت منها سكرت

نزلت العنود
العنود: السلاام عليكم
ساره : وعليكم السلام
العنود: افطرتي
ساره : يب يب
العنود : اوكي (رفعت السماعه )

العنود: الوو بسرعه كرسونه بشكولاته وكبتشينو (سكرت)
ساره : وش فيك
العنود بتوتر: امس تخيلي شفت صديق عبدالله وهو اخو ليان ثامر
قطع كلامهم هاجس : ايووووه وش تسوون كشفتكم
العنود :تخيلي امس شفت ثامر اخو ليان
هاجس : طيب وش دارك انه ثامر
العنود :( قالت لهم السالفه)
ساره : ايه وش دراك انه اخو ليان
العنود : شوفوا وانا داخله ومسرعه قالت ليان شفتي ثامر ع طريقك ولالا قلتلها لا وعرفت الي شفته هو ثامر صديق اخوي ..
هاجس وساره :ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
هاجس : تووحفه
ساره :هههههههههههههه
هاجس :هههههههههههههه
العنود انقهرت : اووووووف جعلكم تضحكون بدووون سنون زييين
نوره وهي جاايه : افا وش فيكم على عنودتي
العنود: شوفيهم يحكون علي عن سالفت امس
نوره : ايه .هههههههههههههههههههههههههههههههههه
العنود: ابغاك عون صرتي فرعون كش عليكم
وطلعت فووق لغرفتها
والبنات ع ضحكهم بعد دقايق نزلت العنود مسرعه : بنات بنات
التفتوا البنات
عنود : وش رايكم نغني في الحديقه
البنات :هههههههه
العنود : لالا جد اتكلم نطلع الديجي والمايك ونغني محد راح يسمعنا فيه عوازل
نوره : وربي فكره ..احسن من القعده والطفش والملل هذا
هاجس : يالله خلينا نفلها
ساره : يا الله انا معهم معهم عليهم عليهم ههههههه
البنات:هههههههههه
طلعوا بنات ب را بلحديقه بعد ماقالت العنود للخدم يطلعون الديجيه كامل
طلعوا البنات
وقعدوا بلكراسي
طلعوا الخدم الديجي
هاجس : من زين صوتكم اقول استريحوا وشغلوا اغنيه وبس
العنود: لا مالي شغل بغني
نوره : بنات انتهبوا ع الكيسان والقزاز ترى إذا غنت بتتكسر من صوتها الشمزاز
البنات :ههههههههههههههههههههه
ساره:ههههههههه الله يرجك ياشيخه .. لالا وربي صوت العنود روعه
العنود : يالبى خشتس بس
هاجس:اقوول بس اتحفينا
نوره:هههه يا الله بغني معك
هاجس :لا عز الله بتكسر الكيسان جد
ساره:هههههههههههههههههههه...وجع هاجس انتي عكس الدنيا وربي اصواتهم حلوه
نوره والعنود: هويجس .. كـش كبرك
هاجس : اوما كبري كثري منها
ساره فاطسه ضحك ع هبالهم:هههههههههههه

العنود:هههه خلااص واخيراً جا مابغوا
نوره بستهزاء: لآآآ لآآآ كان بعد نمتوا
الخدم حطوا الديجي الكامل وراحوا
شغلوا الديجي وهم متدربين ع الديجي وتشغليه والعزف عليه فـتفقوا العنود الي تشغل الديجي وتعزف ونوره تغني
اغنيه .. kesha - tik tok
كان يغنون وعزف بديجي مره كان حلووو بنسبه لهم كاموهبه

ساره وهاجس تصفيق وتصفير

ساره: وربي خطير
هاجس : مررره خطير
العنود ونوره بحركه مع بعض يحطون يدهم ع خصرهم ويلتفتون ع اليمين ويرمشون بعيونهم
البنات :ههههههههههههههههههه

راح كل وقتهم ضحك وستهبال

********************************************
قصر ابو حسام

في غرفة امل
فاتحه النافذه الفرنسيه تدخل اشعة الشمس ونسمات الهواء وحاطه اغنيه اجنبيه هاديه
ولاب الفاتح مثل العاده الشاب المجهول يشرط عليها الاب يكون مشغل
وصوت المويه في الحمام
بعد نص ساعه طلعت امل من الحمام >(وانتم كرامه)
وعليها الفوطه لافه ع جسمها توصل بوسط الفخض وبلون الاحمر ومنشفه حمراء صغيره ع شعرها

مرت من غرفتها بتروح لغرفة الملابس بس شد انتباهها صوت الجوال فتحت البي بي لقت رساله فتحتها بس ستغربت الرساله بدون رقم

فتحت الرساله

ياويييلي ع الاحمر ترااك تعذبين قلووب بعض الناس بلاحمر وتغريني

هههههههههه كل يوم تعالي ( دايماً كلمت المجهول اول الشاب كل يوم تعالي وتستغرب منها امل) >>فقط ملاحضه

امل ارتجفت يدها وطاح منها البي بي

وطاحت ع الارض ماتقدر توقف
مافيها حيل توقف ع رجولها ويدها ترتجف
تبي تعرف الولد لووين بيوصل
عذبها..~
بعد نص ساعه ستغفرت ربها وقامت وراحت لغرفة الملابس ولبست ملابسها وهي خايفه وترتجف

رجعت لسريرها وتلحفت وحطت راسها بلمخده وخذت جوالها وفتحت الرساله ونزلت دموعها
خايفه من هلولد وش راح يوصل له
وخايفه ودايماً هذي الافكار تجيها لما تلبس يشوفها ولالا اكيد يشوفها
وخايفه يمكن هلولد بيدمر حياتها
وخايفه الولد وش يبي فيها
"بس كفاااايه تعبت تعبت تعبت وربي تعبت تفكير وتوسوس لا مو توسوس هذا الصدق احيانا احس اني بحلم مع ذالك تهيأت هذا الواقع يا امل هذا الواقع يا امل "

تنزل دموعها مع كل لحظه تذكر فيها جننها ذا الولد ماتنلام كل ماتمشي معها

جتها رساله بدون رقم بكت اكثر واكثر خايفه تفتحها
بس مع ذالك فتحتها

بدون رقم ...

وش فيك ؟

امل ودها تكتب له تعبت بس تذكرت انه يسمعها

امل : تبي تعرف ليش تعبت تعبت منك وربي تعبت بس كفاايه لوين توصل علمني
مالقيت الا انا ليش تكفى رد علي .

جتها رساله بدون رقم

بدون رقم .....

كل شي بيوضح يا امل كل شي راح يوضح
وتذكري ذا الكلمه كل يوم تعالي
امل لا تخافين
بس مع الايام راح تعرفين ليش انا اسوي كذا .

امل بصوت باكي : بس بسسسسسس لا ترد لاني بنووووم بنوووووم نفسي يوم ماتجنني مثل دايما يااااارب ياااارب اليوووم الفرح والسعاده ماتكتب ولا شي ولا تجنني ولا اشووفك .

يدون رقم ....

لا تدعين (فيس معصب)

بعدين مسافة لتحت v






بس كل يوم تعالي (فيس يغمز)

امل حطت جوالها ع الصامت : ارووح انووم ابرك لي لا يجنني ذا

جتها رساله

بدون رقم ...

ماعاش من جننك (فيس) قبله (بوسه)

كل يوم تعالي >>فيس مطلع لسانه )


امل : اااه يارب وترجع تنوم وتخلي الجوال صامت
****************************

قصر ابو فهد

ابو فهد بشركه
ام فهد بصاله
نايف طالع مثل العاده
نوف نايمه
جود نايمه مع نوف


********
في جناح فهد &رنيم
فهد توه راجع من الشركه ونايم في الغرفه رنيم داخل الحمام (وانتم كرامه) تاخذ لها شور
بعد نص ساعه خلصت من الشور وخذت الروووب والمنشفة الشعر طلعت برا الحمام ( وانتم كرامه)
ودخلت غرفة الملابس بهدوء ولبست بجامه وشغلت استشوار ونشفت شعرها بسرعه
لبست ..: قميص قصير تحت الركبه بلون الوردي الغامق وفكت شعرها
طلعت من الغرفة الملابس وراحت لسرير ودخلت فيه بهدوء وانقلبت ع جهه اليمين (يعني فهد لو يفتح عيونه يشوف ظهرها >ياعيني ع الوصف )
رنيم انسدحت بعد دقايق ماحست الا ع اليدين من تحت رقبتها وماسكتها من الخصر الايسر الى الايمن ومغطس وجهه في شعرها الكستنائي الغامق الناعم
( حاضنها من ورا)
تجمدت في مكانها باس رقبتها ورجع وغطس وجهه في شعرها
بعد دقايق متعدده رنيم سمعت انفاسه الهاديه فعرفت انه نام
التفتت ع كتفها وشافته مسند دقنه على كتفها وميل وجهه عند شعرها
ابتسمت بحنان و سندت راسها بلمخده و نامت



مشاري وخالد جالسين في الجامعه بالكــــــلاس...

مشاري:إيش فيك ضايق خلقك؟؟

خالد:كل إللي قاعد يصير وتقولي ليه ضايق خلقي؟؟

مشاري:إنت إللي جبت هذا الشي لنفسك

خالد:ولي يرحم والديك مالي خلق أسمع شي منك

مشاري:أنا؟؟!!....شسووويت؟؟!!!

خالد:إيش قال؟ قال..مافي حل غير تتزوجها

مشاري يرفع صوته:تراك زهقتني حاط اللوم علي (يقلد صوت خالد)..إنت السبب وهذي فكرتك..ليه كان عندك حل وقتها وبعدين هذي جزاتي إللي بحل مشكلتك بدون فضايح.وهذا من البدايه غلطك إنت....

قطعه خالد بعصبيه:بس كاااافي إنت إيش فيك ماتسوى علي مساعدتك بتمن علي بها

مشاري:واحد مكانك مايتكلم ولايرفع عينه اصلاً..فاكر إللي سويته شي هين يا...
خالد:كمل ليه سكت؟؟

مشاري يناظره باحتقار:يالـ...........يا خالد

أخذ مشاري كتبه وطلع من الكـــلاس..خالد ضرب بيده على الطاوله بقوه وهو معصب...

خالد وهو ضاغط على اسنانه:اكرهها..أكرهها دمرت حياتي

وهو طالع دقت عليه تغريد على جواله...

خالد:الو

تغريد:صباح الخير

خالد عرف صوت تغريد..بدون نفس:صباح النور

تغريد بخاطرها:أووف ياثقل دمه......خالد..أبي اقولك رشا....

خالد:إيش فيها هذي بعد؟؟

تغريد:وراك معصب علي كذا؟؟

خالد أخذ نفس:ولاشي

تغريد:بس بقولك إنها وافقت

خالد:غصباً عنها بتوافق

تغريد بصوت خفيف:وقح

خالد:خير
تغريد:ولاشي....متى بتكلمون أهلها؟؟

خالد:وإنتي إيش يخصك بسالفه؟؟

تغريد:نعم...تراك زودتها بقلة الذوق

خالد:مخلي الذوق لك...مع الســــلامه

سكر الخط من دون مايسمع منها رد.. تغريد بهالحظه عصبت...

تغريد:الشرهه ماهي بعليك الشره على إللي كلمتك..ماقول غير الله يعينك عليه يارشا

خالد وهو رايح للكفتيريا إلتقى مع واحد من ربعه..

خالد:محمد..شفت مشاري؟؟

محمد:ايه..كان طالع

خالد:طالع؟؟..يعني طلع من الجامعه؟!

محمد:أيوه
خالد:طيب..باي
****************
قصر ابو تركي ..~


بعد الغداء
الكل مجتمع في الصاله ماعاد تركي طالع
ابو تركي يكلم ساره الي بحضنه بحنان : عساك مرتاحه هينا
ساره بابتسامه : الحمدلله
ابو تركي باس راس ساره : أي شي يضايقك قولي لي
ساره تغطس وجهها بصدر عمها الحنوني يذكرها بأبوها: انشاء الله
ام تركي ابتسمت بحنان ع شكل ساره وابو تركي
نوره : يااعيييني حضنا تعبان دا مهما سو مافينا ..
العنود تكمل : ياعييني حضنا مقرود لاننا قروود
الكل :هههههههههههههههه
شهد :هاهاهاهاهاا توها تدري انها قرده خيخييخييخو
الكل :هههههههههههههههه
عبدالله : كفك يابطله
شهد بدفاشه :كفك ياقــوي

قطع عليهم
دخول تركي :السلام عليكم
الكل :وعليكم السلام

تركي راح لبوه وباس راسه وجلس بلكنبه ثونائيه
ابو تركي : كيف الشركه معك
تركي : كل شي تمام
ابو تركي : ليش ماجيت ع الغداء
تركي : والله واحد من اصديقاي عازمني ع الغداء في مطعم
قطعت كلامهم شهد نقزت ع تركي وجلست بحضنه
شهد : من زمااااان عنك امووووووح (تبوسه ع خده ) شتقتلك يا دووب
تركي :يعني شتقتيلي
شهد :كثيييير
تركي : طيب ليش تقولين يادووب
شهد: من يثبك يحبك
تركي هز راسه بأسف مع ضحكه ع جنب : اممم من يثبك هااا ههه
العنود : اقول انطقيها زين وتعالي تكلمي
وترووح ركض لتركي وتجلس برجله الثانيه
العنود : ترووك لك وحثه
عبد الله : اهه جت الثانيه
تركي : ههههه ..شفت المعجبين كيف
عبد الله : ايي مشاء الله تبي قلم توقع لهم
تركي : اقوول بس استريح
الكل :هههههههه
نوره مبوزه : كلهم عليييك وانا ويين ارووح (ناضرت في عبد الله وابتسمت )
عبد الله شاف ابتسامتها وعرف وش بتسوي : احممم امم استأذن عندي مكالمه
الكل:ههههههههههه
نوره : لاااا انثبر بجلس في حضنك
عبد الله جلس وجت نوره وجلست بحضنه
تركي :ناضر في ساره الي جالسه بجنب عمها ابو تركي
يناضر الملااك الي قدامه
ابو تركي : يا الله انا برووح انوم شوي
بعد دقايق
العنود: برووح اخذ قيلوله
الكل راح ينوم
الا تركي راح فوق وبدل ملابسه ونزل وخذا لابه وقال للخدم يجيبون الكوفي وطلع للحديقه

(ملاحضه :ابو تركي زين لساره جناح خاص )
ساره ..~
ساره : ياااللله مافيني النووم احسن شي انزل لتحت

نزلت وتركض صقعت شي كانه جدار رفعت راسها شافت تركي قريب منها
تجمدت من عيون العسليه الناعسه وخشمه الحاد وفمه الورد الغاممق وسكسوكه الملكيه وحواجبه المرسومه رسم وبشرته البيضاء
وهو كذالك فها من العيون المكحله والرموش الكثيفه والعدسه السماوي كالون البحر والخشم الحاد والشفه التوتيه والبشره الناعمه البيضاء

ساره : ممكن شوي
تركي بحتقار وبقرف : وين بتروحين بتكلمين الحبايب هه أي حبايب والله ولا جراره
ساره مافهمت قصده : نعم
تركي بنفس الاحتقار : بلاويك يا هه يابنت الشواارع لا تجيبينها عندنا واحترمي اهل البيت اوو ولا يمكن متعوده
لانك بنت شوارع ولا عمرها تربت او يمكن انتي مو بنت عمي وجايبينها من الشارع بس لعلمك انتي سكنتي هلبيت
لاتقطين بلاويك ووصاخك علينا وانتي فاهمه قصدي زين
ساره متجمده جرحها بكلمة بنت الشوارع :.......
تركي ناضرها نضرة احتقار ووخر عن طريقها وراح لفوق
ساره متجمده ومصدومه ومجرووووحه من كلامه كانت تضن انه لبيت بيتها بس جرحها كلامه

**************

قصر ابو حسام
في غرفة وليد
يكلم نوف
وليد : نوووف
نوف : عنونها
وليد : احبك مووت
نوف : وانا امووت فيك
وليد: بس انا احبك اكثر
نوف : لا انا اكثر
وليد لا اناا اكثر
نوف: لا انا اكثر
وليد لا انا اكثر

نوف :ههههههه لالالا كلبونا نحب بعض
وليد : هههه بس انا اكثر
نوف : قلتلك انا ااكثر وبدوون نقاش
وليد : خلاص خلاص ..(بهمس) بس انا اكثر
نوف :اووووووه
وليد ببحته :هههههههههههههههه خلاص خلاص

**************
امل
ع الاب تكلم الولد
امل : تكفى خلااص ابي انوم
...: عااد كيفي انا والله واحد توني قايم من النوم ومافيني نوم وطفشان وابي اسولف
امل : حراام عليك فيني النووم
......:مافيه لا تحاولين نومي وشوفي وش بيصير
امل : لحوول
......: سكري وشوفي
امل : والله لاسكره
.....:كفايه ان نص الشاشه محرووقه ههههههههه ياحراام امم تبيني اجيه وازينه لك اجي ولالا

امل جلست تسولف معه وكل ماتقول فيني النوم يقولنومي وشوفي وش بيصير

**********

قصر ابو فهد

نايف وجود بصاله
نايف : اقوولك عطينياه
جود : لا مافيه
نايف : اقووول جيبي جوالي
جوود : طيب وش بتعطيني
نايف : ارووح امشيك
جود : وكووفي
نايف : وكوفي بعد بس جيبي جوالي
جود : امم طيب (عطته جواله ) ماحست الاوهي طاايره بلهواء
جوود :ياااااااااااااااووهوووووووووووووووووووووووووووووو وووهههههههههه يووه نزلني ياادووب اههههه

بجنااح فهد &رنيم

رنيم ونوني وحمودي يلعبوون
دخل فهد ولابس بنطلون سكيني جنز سماوي مع تيشيرت بلو بلون الابيض

وجلس يلعب معهم

فاتن فاروق
09-05-2012, 09:45 AM
البارت الخامس عشر ..~

قصر ابو تركي

العنود قامت من فراشها وراحت لحمام وخذت شور
بعد نص ساعه طلعت من الحمام (الله يكرمكم)
ولبست
جنز سماوي وتيشيرت ابيض وجوز(الله يكرمكم) سبورت ابيض
وصلحت شعرها بتسريحه المعتاده (ايمو )
ونزلت مالقت احد
طلعت الحديقه جاها فضوول ترووح لمجلس او ملحق ولا عمرها دخلته دايما حق خوانها وشباب
راحت بسرعه له فتحت الباب اووول مره تلقاه مو مسكر ابتسمت بنصر ودخلت وسكرت الباب بشوي شوي التفتت شافت

نفس الولد الي شاافته الي هو
ثاممر المجلس مضلم بس اشعة لشمس الهاديه تعكس من قزاز العاكس
ثااامر هلبنت شافها ومانساها ولا رااح ينساها دخلت تفكيره كككل تفكيره فيها وطيفها يمر من عنده كل ثانيه ويتخيل ملامحها لالا مانساها ولا راح ينساها
العنووود تطالع بثاامر عمرها مارااح تنسااه هالولد سلب تفكيرها

ضلوا يناضروون بعض وعيونهم متعلقه بعض وبعيونهم الشووق الفااضح
صحيح كانت صدفه التقاهم الاوول بس كل واحد يفكر بثاني وكل واحد سلب تفكير الثاني
بعد وقت طوويل بس بنسبه لهم قصير العنوود انتبهت ع نفسها
طالعت تحت وشافت لبها وشافته واقف قدامها تحس انه حلم
علطوول فتحت الباب وطلعت ترككض لين وصلت عند الحديقه بس للخلف وقعدت وصلت الزهوور الملونه
تذكرت موقفها ونزلت دموعها دخلت موقف محرج
العنود"لا وبعد مفهيه فييه هااه كش علي الحين وش بيقوول البنت بلمت وقعدت تطالع فيني ولا استحت مالومي انا سرررحت بعيوونه ااااااخ "كملت بكيها

الجهه الثانيه
ثاامر وواقف وطيفها لسى موجوود في خيااله تذكر كيف كان شكلها ابتسم بداخله
ولسى يحس انه بحلم
دخل فجاءه عبد الله
عبدالله :هااا عسى ماطولت ...هيييه وش فيك انت يااهووووه يا نااس اوو الاخ دااخل بجوو (يأشر بيده) هييييه ووجع لا ويتبسم ثوويمر ثاامرووووه
قرب من عندها وضربه كف
ثامر :اااااخ ...يا التبن وش تبي
عبد الله :جلست سااعه انا ديك وماترد
ثامر "لا يكوون شافها شكله معصب لالا انشا الله ماشافها ": اممم لالا ولا شي كنت مسرح
عبد الله : يا الله ياحبيبي نطلع للكوفي
ثامر : امم يا الله
عبد الله : اقوول قدامي بس قدامي اانت شكلك مو ع بعضك
ثامر : طيب طيب من عيوني

(صبر صح ماعرفنا ثاامر
ثامر :..ووسيم بشكل مايووصف حنطاوي يميل اكثر شي للبياض فكه شوي عريض وله ومحدد العواارض وخشمه حاد وعيونه واسعه ولونها بني فااتح يميل للعسلي
وشعره الاسوود مقصص بشكل كيوووت ونحيف بس جسمه حلوو مرره
هو وعبد الله فيهم شبه خفييف
وكبر عبد الله 21 سنه ...~)
********
نفس البيت بس بتحديد عند ساره

ساره قامت وغسلت وجهها وخذ لها شوور ولبست بنطلوون سكيني كحلي وبلوزه بلوون بيجي مايل ع لون الترابي ع شكل قميص
بس الاكمام مرفوعه وفضفاض وله اربع ازرره وشفاف شووي بس مو واضح ولابسه منداخل بدي بدرجة لون البلووزه او القميص
وصندل ترابي
ربطت شعرها ذيل حصاان
وشافت شكلها المرتب والكيووت احمدت ربها انها سكنت عند عمها ولقت لها سند بس كل ماتذكر تركي تتألم لانه فعلاً جرحها وامس كانت تبكي
من كلمة بنت الشواارع وبنت مو متربيه ويتكلم عن سمعتك وشرفك ..!
وانهانت وانجرحت نزلت دموعها اليتييمه في احد يتكلم عن شرفها وهي مالها ذنب
ونيتها الصافيه مسحت دموعها بسرعه ماتبي تبكي تعبت من مخاويها البكي
نزلت تحت وروحها الرياضيه وفيها نشااط اليووم مش طبيعي
نزلت لصااله مالقت احد طلعت برا وراحت للحديقه وشاافت العنود جالسه في طاوله و اربع كراسي وبين انها سرحانه رااحت عندها وغطت عيونها
العنود مسكت يدينها :ههههه ساارونه فكي
ساره : هههه (فكت يدينها وقعدت بلكرسي الي جنبها ) امممم اليووم فيني نشاط مو طبيعي
العنود:ههه اييه بين ...اممم فطرتي
ساره ضربت الطاوله بخفيف وسندت ع ورا :امممم no no no طلعت ع طوول اممم كنت ادوور أي وحده ولقيتك في الحديقه
العنود: طيب طيب صبر برووح للمطبخ وبقوول لطبااخ يجهز الفطوور
ساره :ok
راحت العنووود للمطبخ
سااره بعد مارح العنود دخلت بجوو وصوتها



أجمل أحساس بالكون أنك تعشق بجنون
و ده حالي معاك خلتني أعيش أيام
مليانه بشوق و غرام دوبني هواك
عاشقاك بجنون روحي أنا قلبي المكتوم
كله مناك وياك بعيش أحلى هنا حبيبي أنا يا روحي أنا
يا ويلي يا ناري قلي أزاي داري بشوقي و لهفة
قلبي بقربك حتى و أحنا سوى تتنور سنيني

(قاامت من مكاانها وراحت للوروود الملونه بشكل مرره جمميل وقطفت ورده مندمجه بلونين بلون الاورنج والاحمر ع الحواف وداخل بلوون الاصفر ماايل ع الاورنج
هذي الورده نادر ماتلقينها
قطفتها وحطتها بشعرها ووقفت وصارت تلعب وتدوور وتضحك وتبتسم وتكلم غناء
وتغني بصووت جميل ..~

و بيكبر حنيني قرب مني تعال بحضني و أملي حياتي هوى
غيرني بثواني أحساسي اللي جاني أول مرة أحس بدنيا
حلوة في عيني كدا أيه أتمنى تاني فيه كل الأماني
دنته مليت الدنيا عليي بالأشواق و الهنا
عاشقاك بجنون روحي أنا قلبي المكتوم
كله مناك وياك بعيش أحلى هنا حبيبي أنا يا روحي أنا

ومانتبهت بلعيوون الي تراقبها مع كل حركه وبأبتساامه وبتأمل مع نافذه الفرنسيه العريضه وجالس ع حافها حائط النافذه

ويتأمل كل حركه تسويها ..~

اما سااره داخله جوو وبأبتساامه وبين انها فرحانه واخر شي تعبت من الدوراان وقعدت متربعه في وسط الزرع وخذت الورده وستنشقتها ورجعتها بشعرها ..~

بعد دقايق
جت العنود ووراها نوره : ياااعيني ياعييينييي ههههه الاخت داخله جو
نوره : ياسلم لم
ساره : ياصبااح الورد وحب والمسك
نوره : هههههه اليووم انتي توحفه
العنود: هههه تقوول فيني نشااط مو طبيعي
نوره :عساااه دوووم ياارب
العنود ترفع يدها : ياااااارب وكل يووم تونسينا
نوره : شووفي يا الحبيبه اذا انتي مستانسه وفرحانه
العنود تكلم : احنا فرحانييين ومبسووطين
ساره كل ماتكلمت وحده تطالع فيهم : يااااالبى قلووبكم (قعدت بلكرسي )
وقعدوا يسولفوون جا الفطوور صحن كرسونا وكبتشينو وياكلوون بصمت وهدوء
بعد الفطوور ..~

نوره : ونااسه بعد سبوع زوواااج هجوووس
ساره : الله يوفقها
العنود ونوره : اميين

العنود تذكرت موقفها مع ثامر كل شووي تذكره وكل لحظه بس تحاوول تشيله من بالها

العنود : بنااات بقولكم شي
نوره : وشو
ساره: قوولي
العنود:امممم شفت بصدفه ثامر
ساره ابتسمت وناضرت بنووره فقعوا ضحك:هههههههههههههههههههههه
ساره :خلاص يا الله قولي
العنود:اممم (نزلت راسها من الخجل) شوفوا انادخلت مجلس تركي وعبوود
نوره شهقت : اووووما تدريين ياساره ولا عمرنا دخلنا ولالالا مررره يسكروونه مدري وش فيه داخل
ساره طالعت في نوره : اممم ماشفته
العنود: الي ذاك اليوم قلتلك عنه يووم مريناه وانتي شفتي عبوود سلم وقعد معنا ودخل المجلس وانا قلتلك عنه
ساره تذكرت :اااايه هههههههه وش فيه
نوره :ايييه وش شفتي شفتي شي
العنود: ماانتبهت بشي ولا شفت شي وش لوون يادخله والغرفه مضلمه اسكتي واقولكم
البنات بحماس: قوولي قولي
العنود: انا شد انتباهي له وفضولي زااد وفتحت الباب واخيرا لقيته مفتوح دخلت بشوي شوي وسكرت الباب(قالت لهم كل السالفه)
(نزلت من عيونها دمعه) :وربي احرااااج تخيلوو والمشكله تنحت فيه

ساره حضنت العنود ونوره تطبطب ع ظهرها

العنود مسحت دموعها
نوره وساره يحاولون يلطفون الجو
****************************

خالد جالس مع هيفا إخته بغرفته.....)هيفاء: 20 سنه)

هيفا:طيب وراك مستعجل كذا؟؟أكيد فيه سبب

خالد:هيوف إسكتي عني مالي خلق أتكلم مع حد

هيفا:متعرف عليها من الترقيم ولا الشـــات؟؟

خالد يرفع صوته:هيفوه جد ماتنعطين وجه

هيفا:لالا ياقلبي لا تعصب نتناقش مع بعض..يعني أنا منيب لاقيه سبب يخليك تتزوج في هذا السن

خالد:مافي سبب كذا بس

هيفا بخاطرها:مستحيل..........................طيب إنـــ....

قطعها خالد:ياهووووو وش فيك إنتي تحقيق؟؟

هيفا:البنت حلوه؟

خالد بخاطره:"أكذب عليك إذا قلت لك لا"

هيفا:خالد..حلوه ولا لأ؟؟

خالد:عاديه مثل غيرها

هيفا:طالع هذا..يعني شفتها؟؟
خالد إرتبك:أيوه...لا...قصدي هو....وإنتي ليه ملقوفه كذا..قومي إطلعي بره

هيفا:لالا خلاص بنغير الموضوع...وبتكمل دراستك برا؟؟

خالد:من قال؟؟

هيفا:الوالد

خالد:لالا أنا قلت له كذا عشان يوافق بس

هيفا بخاطرها:غريب ياخالد إيش إللي يخليك متعلق بالزواج كذا..والبنت هذي بالذات .
********************

قصر ابو تركي ..~

البنات قاموا يتمشوون بلحديقه الكبيره واشكال الورود ونسماات الهواء البارده وتصميم الحديقه وتصميم الورود ونافوره الكبيره
نوره : بنااات بنااات عندي خطه لا تتحركون اوك
البنات : اوكي

راحت نووره ركض وضغطت زر حق مويه طشااش الزرع التماتيك (عرفتوه = اسمه الري ) وضغطت الزر وشتغلت كل الري او رشاش الموويه في الحديقه
وكل مسافه بلحديقه فيها الري وشتغلت زي النافوره وناضرت البنات قاموا ينقزوون من المويه
وهي فاطسه عليهم ضحك
ساره ونوره اشكالهم فطسه خصوص انهم بوسط الحديقه والري متوزع بكل مساافه فا الري يدوور ويطشش وكل واحد من الري يدوور فاغرقهم

العنود: يااااااااااحمااااااااره سككريييه ووووووااا
سااره : والله ماااخلييك ياااااه غرقتيينا يااادوووووووووبه
العنود: هيييين هييييييين يانويره وربي مانخليك
ساره : صبر بسس ياااااااااااااااااااووووه

نوره بعد ماعذبتهم تحس انهم بيجيهم شد عضلي من النقز ومن الركض والموويه
بس تجهزت لانطلاق هي داريه اذا سكرت مارااح يتركوونها بذا السهوله ضغطت الزر ونحااااشت تركض
والبنات اول مااحسوا ان المويه تسكرت رااحوا وراااها ركض
وكل وحده توعد ماتخليها

نوره مدري وين راحت ضيعوها
العنود: خلااص خلاص نتفرق لييين ندورها
ساره : لالا مستحيل راح نتعب ياذكيه
العنود: خخخخ جد مافكرت فيها
ساره : شووفي هي جايه جابه بس خلينا نروح نجلس ونريح
العنود بقهر: ايه والله هي ماركضت وناقزت وجاها شد عضلي وتغرقت زينا
ساره:ههههههههههه حااقده
العنود:هههههههههه امشي بس

*************
في الدمام >> التحديد في قصر حسام
رغد في الصاله وتطالع tv وسرحااانه ودها تطلع البحر بخصوص الجو مررره روعه
"اوووه ودي اخذ نفس بس بلقصرؤ محبووسه ورالله حراام عليه واالخ امس مارجع الا الفجر "

صووت جوال يدق
رغد تدوور الصووت شافت بلكنبه الثانيه فيها جوال حسام (بولد) خذته ع طوول وشافت الاسم
منوول 3> (قلب)

رغد انقهرت وجاها حالله غيره مع صدمه ردت تب تشووف وش شايف فيها اززود منها بشي ازوود من رغد الملااك بشي

ردت
منال : الووو حبيبي ~... اممم ليش اممس ماترد الي (علي >من زود الدلع تنشفط االحرف )
رغد" وووووووووووع وش ذي تتكلم ولا تصارع الموت مع الاحرف الي يالله تطلع وربي ولا سوداني يتكلم كل ذي عجازه "

رغد بصوتها العذااب : الووو نعم
منال انقهرت : انتي شينت الحلايا
رغد: مافي شينت الحلايا الا غيرك .. وش تبن بضبط
منال بدلع مااصخ وغيره : انــــا حبيبت حسووومي
رغد: هههه لاآآآ جد انتي حبيبته اممم تصدقين اول مره اسمع عشااق يرخص حبيبته وحبيبته نشبه وماعندها كرامه و غصب يكلمها وغصب يبتزوجها هو لو جد يحبك كان ماتركك ياحلوه
وخذاااك غصب عن الكل .. اقوول قلبي إذا قمتي من احلامك اليقضه هههههه كلميني واحلمي حلم انك تجين حسوومي هههههه .. يالله بااي
سكرت بخشتها
رغد بعصيبييييه " ووووع ياشين السرج ع البقر و لا ههه والاحرف تنشفط من زود الدلع مدري وين تروح ياشينها بس احلمي حلم سعيد انك تجين وتخربين بيننا "
"بسس بسس وربي تعبت وووربي (نزلت دموعها ) مهما كان تكابر ولا تطنش ولا تستقوي وتستحمل جرحها كبير وهمها اكبر

************

في قصر ابو فهد

نايف بلغرفه يكلم شذى >> وحده مغازلها وبقى كم يوم وبيخلص منها مثل ماقلنا اكبر مازلجي برياض وهمه العب والتسليه
شذى :ههههههه بدووري قلبي خلااص مايحتاج بكره بشووفك (مسمي نفسه بدر )
نايف : يالبى قلبك ... الوعد بكره بمرك وباخذك ونرووح المطعم عازمك
شذى بحياء: اممم تيب
نايف: ويلوموني لاحبيتك
شذى بحياء: بدوري
نايف: عيوون بدر
شذى : بدوور وربي احبك
نايف "خخخ مسكينه صدقت ": وانا امووت فييك واعشقك واهوواااك
شذى: بدووري امم بعدين بكلمك باي
نايف: بايات قلبي

سكر منها

"ههههههه مصدقه عمرها ههههههه بكره بخلص منك شهر وانا احاول اطلع معك ورافضه بس جا وقتك يا شذى والله وطحتي ومحد سمى عليك"


في قصر ابو حسام

امل بغرفتها ...~
اليوم ماكلمها المجهول وإذا فتحت لابها ماشافت تهكيره وكثر الصفحات بس تذكرت يوم حرق شاشتها نص وابتسمت بحزن
مارسلها بلجوال
وماتصنت لها
وفي لابها ماتحكم

"يمكن راح عني "
خافت من كلمتها مدري وش الي صارلها بس متعوده عليه
قبل لا تنووم يهبل فيها ويمزح معها
وتقووم يصبح فيها
وكل شوي يغثها ويضحك ويمزح معها
تعودت عليه

نزلت دموعه ع فكرتها انه تركها
هي تعلقت فيه
مهما تكابر
بس تعودت ع مزحه وعلى غثته وإذا تضايقت او نزلت دموعها يرسلها رساله وش فيك تبكين يابعد روحي ترى كلهم مايسوونك دمووعك لا تنزلع أي شي
دايماً هذا كلامه
وتهديده إذا سكرت الاب وش بيصير فيها
ومراقبها بكل مكاان شتاقت له حييل
تذكرت إذا نزلت دموعها يرسلها رساله : ايييه يرسلي رساله يالله وين الجوال ويينه وقامت بلهقه تدور جوالها لقته تحت خداديتها
تذكرت امس انه غثها وضحك معها ليين نامت وهو يرسلها
علطول فتحت الجوال
بس تحطمت يوم شافت مافيه رساله بكت اكثر وشهقاتها : اهى اهى لييش ليش ماترسل شتقتلك انت تسمعني آآآه آهئ آهئ
وتأكدت من افكارها انه بيخليها
بعد دقيقتين فتحت رسالته امس يوم جت تنوم

بدون رقم .~

هههههههههههه طيب طيب والله لا اروح وماراح اغثك بس تكفين ابووسيني

امل (طبعاً ترد بصووت وهو يسمعها ويرد بلكتابه )

امل : اوووووووووه خلني انووم يا لصقه

بدون رقم..~

طيب لا تبوسيني انا ببوسك ..امووووووووح يا الله تصبحين ع خير وتلحفي كويس هههههه وإذا شفت رجلك طالعه من الحااف بقوولك غطي رجلك

امل : يوووه ابو سماجتك

بدون رقم ..~
تعجبك سماجتي صح (فيس يغمز) >>لان جواله بي بي

امل : يووووه ابي انووووم ابي اخممد خلاااص اهئ اهئ (بكت من القهر)

بدون رقم ..~

لالا حبيبتي خلااص خلاص نومي قلبي تصبحين ع خير نووم العوافي ولا تزعلين هع

امل : اااه (حطت جوالها سايلنت )
وحطت جوالها بجنب راسها ونامت

امل بكت : ووييينك آهئ آهئ وربي شتقتلك

جتها رساله
بلهفه ع طوول خذت الجوال وتحلم انه هو
بس للاسف جايه الرساله

من نوره

نووره ..>>قلبي

اموول قلبي تعالي عندنا جمعت صبايا

امل سكرت الجوال وحطته بحضنها وبكت ليين نامت وبعد نص ساعه قامت وخذت شور ع شان تروح لصبايا

*********
قصر ابو تركي
الساعه 7 ونص

كل البنات مجتمعات

والجو فله وستريو
دخلوا سمر وسحر
سمر رافعه خشمها ولابسه فستان بلون الاحمر فوق الفخذ وتوب وظهرها مفتوح منفوق لاخر ظهرها (تحت الخصر) وشعرها القصير فوق كتفها
وفلات كعب بلون الاحمر
ومكياج ثقيل مع شدو بلون البرونزي وقلووس احمر ومسكره واكيد كحل
وتمشي بجرائه
اول مادخلت : هــاي
رشا : وعليكم الهاي
سمر راحت لرشا وسلمت عليها وقعدت
وسحر لابسه بنطلون سماوي وتيشيرت اخضر ونفس راحت لرشا وسلمت عليها وقعدت بجنب اختها
نوره خذت الريموت الستريو وسكرت والتفتت ع سمر وسحر : لاآآ ياشيخه
التفتوا البنات عليها
سمر : نعم تكلميني
نوره : لا ستلامتك عمتي ابد بس اكلم الجدار
سمر :ههههه تنكتين
نوره : ايه انكت لعيونك ذا الغاطسه
سمر بقهر:مابقى المبزره
نوره بقهر : شفتي ذا البزره (وتأشر ع نفسها) تراك اكبر منها بسنتين وشفتي ذا البزره (وتأشر ع نفسها ) تقدر تحذفك برا بشارع وشفتي ذا البزره (وتأشرع نفسها)
تقدر ترميك برا بشارع برا القصر مثل الكلاب (ورفعت حاجبها بتحدي ونضرات تحدي)
سمر سكتت ماتقدر ترد عليها كلامها سكتها
البنات ابتسموا بردت حرتهم

قطع عليهم نزوول تركي من الدرج بهيبته وغروره وثقته
كل البنات تغطوا
الا سمر وساره
ساره متعوده ماتغطى وع نياتها
اما سمر ترززت اصلا هي لابسه البس لعيونه وتشققت الابتسامه من الفرحه
نزل لابس ثوب ابيض مخصر ع خفيف وبين جسمه الخقق وكبك وشماغ الاحمر وساعته السودا الاالماس تبرق وجزمه (الله يكرمكم) رصميه سوداء
بعيونه الواسعه الناعسه العسليه ومكحله وكثيف الرموش وشمه الحاد يدل ع العز و الثقل وشفايفه الحاده الورديه الصافيه وبشرته البيضاء مع السكسوكه الملكيه
تناسب لون بشرته البيضاء
نزل عند البنات بصوته الرزه والابحح ع خفيف : السلاام عليكم
البنات : وعليكم السلام
البنات خقوا عليه وساره خقت ع شكله بس مابينت
اما سمر وقفت بوقاحه ودارت ع مكانها يعني باخذ شنطتي وهي نصابه تبي توضح ظهرها المفتوح راحت له بوقاحه ودلع ماصخ : كيفك تــــركي
تركي يناضرها ببروود : تمام وانتي كيفك
سمر بقهر ولا هز فيه شعره من الي هي لابسته : تمااام
التفت تركي لساره الي لابسه
بنطلون جنز ازرق سكيني وتيشيرت بلون الابيض مع قميص ابيض رافعه الاكمام ومفتوح ثلاث ازرره الي فوق ورابطه القميص من تحت وصندل بلون الاسود وفيه كرستالات بلون الابيض وحاطه منكير بيدها وبرجلها
وماحطت شي بوجهها عكس سمر تماماً غير مسكره بلون الازرق برزت عدساتها بلون البحر اكثر عدساتها بلون البحر وحواد عدساتها اسود زي عيون المغنيه (تايلور سويفت)
زي عيونها وزي رموشها وكثافتها بس ساره احلى واوسع عيون
ورابطه شعرها الكستنائي ذيل حصان

ساره تشبه المغنيه تايلور سويفت كثير نفس شفتها ونفس عيونها بس ساره اوسع واحلى واكثر كثافة رموشه واوسع بس نفس العدسه وساره خشمها حاد بس ساره نفس بياض ونفس العواجب
بس ساره كستنائي غاامق لون حواجبه اغمق من شعرها
تايلور سويفت...~)

تركي ناضر ساره وطاحت عيونه بعيونها وناضرها تركي وانبهر من شكلها اساسا ماسوت شي بوجهها
سمر ناضرت بساره ليش يناضرها وحست بغيييره وقهر ساره عكسها تماماً
ساره وتركي عيونهم مركزه ع بعض بس
مسرعه ماتغيرت نضرات تركي لنضرات شمزاز وكره وتعقد حواجبه المرسوومه رسم
تركي : امم كيفك بنات
البنات : تمام
تركي : دووم انشاء الله .. يالله سلام
البنات :سلام
البنات يناضروون سمر بكره وقلت حياها

____
كنت أظن آلريح جآبت عطرك بـ كِلّ إختيآل
.................... كنت أظن آلشوق جآبك .. تكسب بـ قلبي أجر ,
كنت أظن و كنت أظن و خآآآب ظني بـ آللـيآل !
.................... ولآ بقى بـ آلعُمر شيء خآفي .. مآ ظهَـر ..


سمر بمكانها واقفه ماتحركت وتناضر ساره بقهر وغيره
العنود تكلم لسمر: اقوول بس استريحي ريحي ريحي بس (وناضرتها نضره وصدت)

سمر انقهرت وغاارت من ساره اساسا من يوم عرفتها وهي منقهره منها

امل : يووووه خلااص اسكتوا
شغلوا اغنيه نتنكس عليها
نوف : أي أي بلييز
سمر : ااافففف .. رشا سحر بالله عليكم امشوا نطلع برا كتمه
نوره : كاان تكلمتي من اول والله يوم قلتيها رجع الكسجين قبل لا تطلعين
ساره تحاول تكتم ضحكتها :هههخ ككمخ (إذاجيتي تكتمين ضحكتك تعرفونه اكيد)
ليان نفس الشي تحاول تكتم : ككخهم خخك ههممم
ساره ماقدرت تكتم ضحكتها اكثر :ههههههههههههههههههههه
ليان : ككم خخه ههههههههههههههههههههههههههههه
<<الضحك عدوه >>
البنات فقعوا ضحك :هههههههههههههه

سمر ورشا وسحر انقهروا وطلعوا

رشا قعدت في المقاعد الحديقه
ومعها سحر وسمر
سمر بقهر وغيره : ذا الكافره قاهرتني
سحر: ودك من يقطعها
رشا : خلااص بنات بلييز

( رشا من بعد الي جاها صارت هاديه وخايفه وتصلي وكل يوم تقراء قران بس لا تقولون يعني حبت ساره لا تحاول تقبلها )

******

البنات داخل رقص ووناسه
اما امل كانت بس تطالع جوالها تنتظره شتاقت له حيل " اووه ياامل وش فييك مو انتي ماكنتي تبينه (حركت راسها ) لالا كنت اتجاهله بس والله شتقتلك وواللله "
نزلت دموعها ودنقت (نزلت راسها )ومسحتها ع طوول ع شان البنات ماينتبهوون
حست نفسها متضايقه وطلعت برا بلحديقه بس ماراح عند البنات راحت عند جلسات والشمسيه الي ع المسبح او( بركه )
نزلت دموعها وبكت بقووه مرره شتقتله خصوصا اول يوم التقت ويااه ع الاب
وتذكر كلمته المخصصه لها (كل يوم تعالي لنا ) كانت تبتسم ولا تعرف وش قصده بذا الكلمه بس كانت تبتسم وتضحك ع كل حركه يسويها
رفعت جوالها وقرت كل رساله لها منه
: شتقت لك حييل حيييل مع انك مجهول وهكر

*******

عند البنات ..~

رنيم تسولف مع هاجس

رنيم : لا تخافين قلبي
هاجس بارتباك واضح : مررره خايفه ومرتبكه
رنيم : ليش تخافين
هاجس : مرتبكه من الزواااج ومن طلاال
رنيم: تحبينه ؟
هاجس بخجل : ايه
رنيم : اجل لا تخافين من أي شي الحب هو اساس الحياة الزوجيه
هاجس : انا خايفه ومرتبكه من الزاوج بترك امي وابووي ونوره والعنوود
رنيم : بتتركينهم وبتروحين لزوجك .. لا تخافين من أي شي حبيبتي
هاجس كأنها بدت تهداء
هاجس : اجل ويين نوني وحمودي شتقتلهم كثيير
رنيم : هه لبى قلبك مع ابووهم راح يمشيهم
هاجس : لبى دلبهههم ثتقتلهم

فاتن فاروق
09-05-2012, 09:50 AM
بارت السادس عشر ..~_*

في قصر ابو تركي الساعه 2 ونص ...~

ابو تركي مسافر
ام تركي جت من العرس وهي بجناحها بعد ماسلمت ع البنات
اما البنات بلحديق وفالينها ..~
ورشا وسمر وسحر راحوا لبيتهم
رشا تعبانه من الحمل وهذا الشي بين من وجهها انها تعبانه
اما سمر انقهرت من ساره ونظراات تركي لساره والغيره والقهر بتذبحها والعنود ونوره بكلااامهم وكل ماقالت كلمه ردوها بعشر يعني بلمختصر محجرينها بكل كلمه تقولها
وسحرانقهرت من البنات وقررروا يروحون للبيت ..~

نوف : بنات من الي تجهزه لعرس هجووس
نوره: ايييه انا (واشرت ع العنود الي بجنبها كأنهم يقروون افكار بعض وفي حركتها يعني كملي )
العنود: وهي منذو مبطي
البنات:هههههههههههه
امل مالها خلق تضحك بس في احد مايقعد مع المهبل التوأم ومايضحك مع انو مو هم وبس كل شلتهم مهبل وداجين بس اكثر شي التوأم بلهبال وبلعربجه وبضحك ...والخ
(انتم عارفين شخصيتهم)
رنيم : هههههههه الله يرجك .. وحتى انا ونوني هههه
امل : هههههه يااديينوو يانااث
نوف : هههه لييش ماجبتيها والله حييييل مشتاقه لها
نوره: اووووه يانااااااااث اااخ بس لو كانت قدامي لا انعنن ابو خيرها بووس
العنود: واااقطع خدووودها وابووووثها ياانااااااااثوووو –وناضرت في رنيم لانها هي ونوره مسندين ظهرهم ع بعض وكل وحده بجهه- لييييث ماجبتيها هاااا
رنيم :ههههههههه اشوا اني ماجبتها ولا ذوول السفااحين بيقطعونها
البنات: هههههههههههههههههههه
جت امل ركككض ووطاحت وسطهم وكأنها دايخه : لييييييه ماجبتي حمووووده يااااويل حالي ااااخ (وطاحت وسطهم)
البنات:هههههههههههههههههه
العنود: وربي وقت تحشيشي بدا
نوره : ههههه حتى انا
_(بعض الاحياناً تجيييهم حالات ضحك وهستره وكأنهم سكرانااات وعللى أي شي تافه يفطسووون ضحك ومثل ماانتم عارفيين الضحك عدوه وقلبوها هباال وجد كانهم سكرانات
ومايقدروون يمشوون ويتمايلوون >> وقت التحشيش وفيهم نووم >>حلوووها هههه)_

نوف تحشيشها بدا : هههههههههههههه ااااه ههههههههههههههههههههههههه تذكرووون ايااام السطح ههههههههه
البنات فقعوا ضحك وبطوونهم عورتهم من الضحك >>بدا التحشييش >>ترى احياناً تجييني هههه)
البنات مايقدروون يتكلموون من الضحك ومايسمعون الا انفااس بعض
نوره وفاطسه ضحك : هههههههه لالا ههههههههههههههه تذكرووون يووم اصك رااس سمر بلمسبح (البركه ) هههههههههههههههه
البنات :ههههههههههههههههههههههههههههههههه
العنود ونفس الحاال : لالالا ههههههههههههههههههههه آه هههههه احلى شي سمر ماتعرف تكلم ههههه تـ.كلم ههههههههه فرنسي وانا ونوره نعنا خيرها بسب
وهي مو فاهمه شي وابو الفهايه و تبتسم تحسبها اغنييه وآآههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

البنات مايقدروون يسنحملون من الضحك ومن كثر الضحك كل وحده قاامت ورااحت لها لما تهدا ترجع
اما ساره مقدرت تتنفس ووجها صار احمر من الضحك
ورنيم نفس الشي
والبنات ع هالحاال خلاال نص ساعه هدوء
وكلملوا تحشيش
لين جت الساعه 3 الفجر وكل بنت راحت لبيتها
العنود:ااااخ احسني داايخه وبنووم
نوره : اممم حتى انا
ساره : انا يعني مافيني النووم بقعد تحت لين يجيني وبصعد لغرفتي
نوره : انا بقعد شوي مع ساره وبرووح اخمد
العنود: اووكي تصبحون ع خير
البنات: وانتي من اهله
صعدت العنود لجناحها وجناح نوره بس مو نفس الغرفه
وراحت لغرفتها وبدلت ملابسها ونسدحت ع السرير وتذكرت ثامر –هزت راسها تبعده من بالها –
بعد جهاد قدرت تنووم من التعب
*******
عند ساره&نوره
نوره: ووربي تحشيش تايم
ساره:هههههههه مرره فله
نوره: ووربي راسي يدوور كأني سكرانه ااااخ
ساره : طييب روحي نوومي انا بقعد شوي وبصعد لغرفتي
( ملاحضه/ بو تركي اثثلها جناااح )
نوره : لالا شوي وبصعد
وقعدوا يسولفوون
دخل تركي : السلام عليكم
ساره & نوره : وعليكم السلام
تركي ناظر بساره وتنح يحاول يبعد عيونه لكن عيونه متعلقه فيها
قلبه يدق بسرعه ارتفعت درجت حرارته وعيونه متعلقه فيها وهي سرحانه وتناظر الـTV
" وش فيك ياتركي اهدا وبعدين مو ذي الي مخاويه شباب ومكالماات وانت الي بتربيها "

راح وجلس ع الكنبه وناظرها ساره التفتت له واليتها مالتفتت شافت بعيوونه نظرات الستحقار ونظراته الحاده
اما نوره غفت شوي : اممم شكلي بناام يالله تصبحون ع خير
ساره خافت بتقعد مع ذا الي بيذبحها بنظراته الاستحقار بوحدها بس مابينت: وانتي من اهله
تركي : وانتي من اهله
طلعت نووره لفوق ..
ناظر تركي ساره
ساره عرفت انه ناوي عليها بكلامه الجارح وقساوته ونظراته الي تشوفها فيها ستحقار وستخفااف وغير كذا حاده
تركي بنفس النظرات : وش فيك تناظريني
ساره عرفت هدوء ماقبل العاصفه ~
ساره مستغربه : وش سويت
تركي : ياللله الكلمه هذي ماتصلح لك ابد وش سويت هه (ضحك بستخفاف) انتي بسواياك يابنت الشواارع بتوطين روسنا بس ماعاش من وطى رراسي مادام راسي يشم الهواء

~~بس ماعااش من وطى راسي ~~
~~بس بس ماعاااش ما عااش من من وطى رااااسي رااسي ~~

هلكلمه صارت عندها زي الصداء

بتوطين روسنا بس ماعاش من وطى رراسي ~~

(رااسي ؟؟ وش قصده برااسي ليش هو بذات )
جرحها بكلمت بنت الشوارع ..! ... بتوطيين روسنا بس ماعاش من وطى رااسي ~~
..
..
..
/
\
الجرح يكبر معي ..والناس مشغوله!!
,,,,,,,,,,والي أبيهم..مشوااا واااحد ورا الثاني

/
\
..
..
..

*****

كلامه جرحها بقووه غرقت عيونها بدموع نزلت دمعتها
وقفت ساره و قفت قدام ومايفصلهم شي تركي
ورفعت يدها وعطته كف :طراااااااااااااااااااااااااخ..!

تركي انصدم محد تجراء ورفع صووته تجي هذي وترفع يدها وتضربه كف محد تجراء لو امه وهي امه تحسب له الف حساب وحساب
ولا تذكر بيووم امه ضربته حتى وهو صغير كانت شخصيته قوويه ويوم كبر شخصييته اقوى واقوى ولا واحد تجراء رفع صوته عليه ولا وااحد تجراء ورفع يده يهدده تجي ذي وتضربه

تركي عصب وإذا عصب مايعرف امه من ابووه ولا يعرف ولا يفرق مسك فكها بقوووووه
وقربها منه : انننتي تضربيني انتي محد تجراء ورفع صووته ورفع يده يهدد مو يضرب يهددد تجين انتي وترفعين يدك

ساره بغت تمووت من مسكته ولا قدرت تتنفس من مسكت يده لفكها
تركي قعد ينااضرها بحده وعصبييه وحذفها ع الارض
ساره من اول مافك يده من فكها من قوته طاحت بطولها ع الارض وفكها للحين يألمها تحس سنونها طاااحت من قوو مسكته

تركي نزل لمستواها ومسك فكها من جديد ولفها لجهته : وووربي رااح تندميين انك بيووم فكترتي ترفعين يدك عللي انا امي وهي امي يوم كنت صغير مافكرت ترفع يدها
علي تجيييين انتي ياا الحشررره ترفعيين يدك امي ماترفع صووتها علي تجيين انتي بس وووربي بتندميييين رااح تندمييين يااسااااره وفك فكها وحذفها للجهه الثانيه
ومشى وراح صعد بدرج لجناحه

ساره ماقدرت تقووم من الطييحه ماقدرت وفكها يووجعها تحس انه تكسررر فكها
زحفت لين سندت راسها ع الكنبه وضمت رجولها لها وبكت وبكت
من تهديده لها هذا تركي والله مايخليها
بكت ندمت انها رفعت يدها مستحيييل يتركها ليما يدفعها الثمن
الي سوااه قبل شوي كفا ووفا بس وهذا اسهل ماعنده
تبكي من الجرح وظلمه لها انها تكلم شباب وبتوطي رااسه
" لييييش قاال ماعاش من وطى رااسي وش قصده يعني ااااااهئ اهههئ لالا الا ترككي وربي مايخليني لما يذووقني العذااب آآآآه كفاني عذاب الي فيني مكفيني"
وبككت وتحس ان فككها انكسر
وبعد نص سااعه قامت لجناحها بس مستحييل تنووم تقلب وتفكر بتهديده وبضربه
بعد جههد طووويل قدرت تناام مع ان فكها يووجعها ولا عمرها ذااقته هي ذاقت الضرب بس زي مسكته لا



************



في جنااح فهد
رنيم قاعده وتابع الـtv المكته الكبيره الفخمه من السقف للارض والـtv البلازما الكبير
بعد ماوصل من الشركه وقالها فهد ان بعد نص ساعه تقوومه
ناظرت ساعتها لقتها 11 ونص
قامت وراحت للمطبخ وزينت له فطوور وراحت لغرفة النوم
وراحت الحمام وجهزت له لجل إذا قاام ياخذ له شوور
ومع الوقت شافت الساعه لقتها 12

راحت لغرفة الملابس وطلعت له لبس مع ان هو دايما يطلع له لبس بنفسه
وراحت لملابسها وطلعت لها شورت بلون المووفي وبدي بلون الابيض وكتابات بلانقلش بلون المووفي
وربطت شعرها الكيتنائي الغامق ذيل حصان
وراحت لسرير
رنيم : فهد فهد
فهد: امممم
رنيم : الحين الساعه 12 فهد قووم
فهد قام وناظرها
رنيم: جهزتلك الحمام لجل تاخذ لك شور
فهد وخر الشرشف (البطانيه – الفراش) ووقام وتجه لحمام وغسل وجهه وفرش اسنانه
وراح لغرفة الملابس ...
رنيم تناظر مكانه وقامت وراحت لصاله
شافت نوني وحمودي يتابعون ام بي سي 3
نوني : مااما
رنيم: عيون ماما
نوني : ابي حواوااه
حمودي: مي تو
رنيم : اممم حتى انا مشتهيه
راحت رنيم وجابت كراتين شوكلاته ورجعت لهم

وقعدوا يلعبون وياكلون

حمودي: ماما
رنيم : عنونها
حمودي : بوكلث (بوكلك)
نوني : اييه اييه بوكلث حتى انا
حمودي خذا فلوتات اصبع ونوني خذت اصبع ونفس الوقت وكلوا امهم
رنيم : امممممم هههههه
فمها كله شكلاته
وقعدوا يلعبوون طلع فهد من الغرفه بعد ماخذا شوور منعش ولابس شرت تحت الركبه بلوون الكحلي وتيشيرت طويل بلون الابيض ورافع اكمامها لين كوعه لبس الي طلعته رنيم

نوني اول ماشافته وفتحت يدينها : دااااادي
التفتت رنيم وشافت شكله خقق بشعره الاسود لاخر رقبته ومقصص مدرجات بشكل مرره جميل ويناسبه وقاص نفس قصته لحمودي لان حمودي يشبه ابووه كثير حتى نفس لون شعره ونفس لون عيونه سوداء وكثيف الرموش
ونوني تشبه امها كثيير نفس لون شعرها وعيونها ونفس كل شي
بلمختصر كلهم جميليين
شالهم فهد شال نوني وحمودي
وداار فيهم وهم يصرخون مستانسين ووقف فهد ورنيم خذت كلينكس وخذت كاس مويه ورطبته شوي وقربت لفهد ومسحت محل بوسات محمد ونوني مطبوعه بشكلاته
فهد شااف شكلها بشورت الموفي وتيشيرت البدي الابيض مكتوب بلانقلش بلون الموفي ورابطه شعرها ذيل حصان وكان مرره كيووت وخصله طويله طاحت ع وجهها
ووخرها فهد وحطها ورا اذنها وابتسم ع فمها الممتلي بشكلاته
فهد ماقدر يستحمل وخصوصاً الشوورت الموفي اغرااه وحضن نوني وحمودي صاروا نوني وحمودي يشفوون الي ورا بس
وقرب من رنيم فمها ممتلي بشكلاته وباسها بعد دقيقتيين بعد عنها وبااس خدودها وحس انه بيتهوور ونزل نوني وحمودي
ونوني وحمودي رااحوا لغرفتهم يلعبون فهد قرب منها اكثر وحاوط خصرها وقربها منه ورجع ع ورا لين وصل للكنبه المريحه وشال رنيم وقعد وحر نيم بحضنه
يعني رنيم منسدحه ع فخذه قرب منها وصار يبووس بكل مكان بوجهها
ورنيم حست انها دااييخه

*********

في قصر ابو خالد


أم خالد:خالد.........يمه خالد

خالد وهو نازل يركض على الدرج:خير يمه

أم خالد:تعال

جلس خالدقرب أمه بالصاله...

أم خالد:أبوك وافق

خالد:جد والله

أم خالد:وإيش فيك تقولها كذا

خالد:كيف؟؟

ام خالد:موشكلك فرحان ماكنك كنت تنتظر تسمعها بفارغ الصبر

خالد:لا بلعكس..فرحان

أم خالد:طيب عطني رقم تلفون بيتهم عشان أخذ من أمها موعد

طلع خالد جواله يدور الرقم كتبه لأمه على ورقه...

خالد:هذا رقمهم..متى بتكلمينها؟؟

أم خالد:بكره العصر إنشالله

خالد:طيب يمه أنا طالع تامرين على شي؟؟

بو خالد:وين رايح بهالوقت؟؟

إلتفت له خالد:يبه

بو خالد:إيش فيك مخترع؟؟

خالد:لالا عادي...عندي شغل ماراح أطول.......مع الســـــــلامه

بو خالد وأم خالد:الله يسلمك

ركب خالد سيارته وهو حاس باختناق...خالد يفتح زرار قميصه وهو يتنهد...

راح خالد لبيت مشاري وقبل ماينزل تردد عشان الموقف إللي صار بينهم الصباح...نزل وإنتظر لين فتح مشاري الباب....

مشاري باستغراب:خالد

خالد:آسف جيتك بوقت متأخر

مشاري يناظر خالد والحاله إللي هو فيها:لا شدعوه عادي..بس ليه جاي لي أنا؟؟

خالد ماستغرب من رد مشاري:طيب آسف عن إذنك

مشاري:لالا ماهو بقصدي..تفضل

خالد:لا خلنا نطلع ضايق خلقي وأبي أغير جو
مشاري:طيب

أخذ مشاري مفتاح السياره من خالد وحرك السياره...وهم بالطريق....مشاري إلتفت يناظر خالد ورجع يناظر الطريق....

مشاري:صار شي ع الموضوع؟؟

خالد تنهد:وافق الوالد

مشاري:والله؟؟

خالد وهو يناظر الشباك:أمممممم

مشاري: خالد إنت ماراح تظل طول حياتك كذا من غير زواج إلا مايجي اليوم إللي بترتبط فيه اليوم أو بكره

خالد:عارف

مشاري:اجل ليه مضايق حيل من هالموضوع؟؟

خالد:مانيب مضايق من فكرة الزواج..أنا إللي مضايقني البنت إللي برتبط فيها وإنت عارف هذا الشي

مشاري:ناظر الشي الحلو والزين إللي فيها وخلي مساوئها على جنب مافيه حد كامل

خالد يضحك بسخريه:وهي فيها شي زين تنذكر به..كلها على بعضها سيئه

مشاري:كل واحد يتحمل نتيجة غلطته

تنهد خالد وهو يمرر يدينه على شعره ورجع راسه على الكرسي...


..
.
.
أنت من علّق حياتي , و إختفى
................... لا قطع حلمي .. و لا جاب الطموح !

لا الوصل تبغاه .. و ماتبغى الجفا
....................... كان ماودك تجي ، قلها و أروح !

صـاحبك ما ضيّــعه غير الوفـا
.............. ما كسب من هـَ الوفا .. غير ( الجروح


.

فاتن فاروق
09-05-2012, 09:51 AM
بشرقيه ..عند حسام& رغد

دخل حسام الغرفه وشاف رغد منسدحه ابتسم لها وقرب لسرير : رغد رغـد
رغد تعرف ذا الصووت زين وتمييزه زين وبحته المعتاده التفتت وشافته وراها بأبتسامته ووجه الوسيم مع بياضه يرد الرووح
رغد: نعم
حسام : وش فيك يووجعك شي ؟؟
رغد: لا
حسام : طيب عندي لك خبر مررره حلو
رغد ببراءتها : وشو الخبر
حسام ابتسم لها : لالا مارااح اقوول الا لما تبوسيني
رغد وجهها صاار احمر ومع ذاالك متحمسه : اممم قوول يالله عااد وش ذا الخبر الحلوو
حسام : لا لالا لاتحاااوليين اول شي بووسه
رغد استغربت اليووم غير وناظرته ببراءه
حسام ناظرها وبتهديد : ولا منب قاايل
رغد بخجل : لالا خلااص ببوسك بس قوول
قربت وباست خده وجت تبعد بس مسك وجهها حسام وثبتها وبااسها مع شفتها ....
حساام بعد دقايق بعد عنها وناظرها وحط عيونه بعيونها وابتسم
اما رغد كاانت حيييييل مستحيه لدرجة بعد نظراته غمضت عيونها وهو لسى حااضن وجهها بكفوفه
حسام ابتسم : الخبر ا نحنى راح نرجع لرياض
رغد راااح الخجل وكل شي ونقزت ع السرير : يييييييييييييييييييس واخيراً ونقزت وراحت لغرفة الملابس
حسام قعد يضحك عليها ..

**************
في قصر ابو تركي

وتحديد بغرفة ساره
ساره للحين يعورها حنكها ولونع احمر خذت كريم للكدمات البسيطه وحطته ودلكته شوي
وراحت للحممام( الله يكرمكم ) وخذ تشور دافي
وطلعت وراحت لغرفة الملابس وطلعت لها تيشيرت فوشي جنز سكيني ازرق وصندل فوشي وربطت شعرها ذيل حصان وبخت عليها عطر ونزلت تحت
شافت عبدالله معه لابه بيطلع وام تركي وهاجس : السلام عليكم
الكل: وعليكم السلام
جلست ساره ع الصوفا
ام تركي : سارونه اليوم بيجي عمك ابو تركي
ساره بفرح : امااانه
هاجس بفرح : ايييه بيجي من السفر
ساره : متى
ام تركي : بعد الظهر كذا
ساره بفرح : شتقتله
عبوود : ااهااا اوك إذا جا ابووي دقوا علي يالله بااي
الكل : باياات
الساعه 2 ونص
الكل مجتمع بصاله الا تركي
دخلت رغد
رغد بفرح : نووووره العنوووود
الكل التفت للباااب
نوووره جت ررككض لها وحضنتها : وحشتييييييينيي يا دوووبه
رغد : يا المعصقله لك وحشششه
جت العنوود ركض وتدف نوره وحضنتها :شتقتلك لك وحشه بكل مكاان بلبيت
رغد بفرح : يالبى قلبك والله
عبود (عبدالله) حضن رغد ودااار فيها : ياااالبى اختي وواله شتقتلك
رغد: واااااااااااااااااااو هههههههههههههههههههههههه نزلني ياادووب هههههههههه
نزلها عبوود وبااسها بقوه وطلع لحُسام
رغد بفرح سلم ع امها
ام تركي : كيفك يمه
رغد: واللله تمام واخباركم
ام تركي : لك وحشه
رغد ابتسمت
هاجس نزلت من فووق ركض وحضنت رغد : شتتققققققققققتلللللك وباستها
اما رغد تضحك
هاجس : كيفك ياااعرووسه
رغد : تمام وانتي كيفك جهزتي شي
هاجس : جهزت بس اليوم بطلع لسووق
ام تركي : رغووده شوفي هذي بنت عمك ساره بنت اوسامه
رغد قالولها البنات اول ماشافت سااره ضمتها : ياااااي بنت عممممي الجديده يالبى دلبها
ساره : ههههه ياقلبي علييك .. الحمدلله ع السلامه
رغد بعدتها عن حضنها بس لسى ماسكه كتفها : الله يسلمك عقبالك هههه
ساره : هههه
رغد خقت ع جمال ساره : بسم الله عليييك -باستها مع خدها بقوه –
ساره ابتسمت
جلس الكل

رغد : همم يا هجوووس جهزتي ولا بااقي
هاجس : جهزت شي بسيط
نوره : هجووس اليوم بنرووح السووق وبنسااعدك ع التجهييز
العنود: يب يب من زمان مارحنا السووق وع شان ساره بوريها اسواقنا
هاجس : امم ماعندي ماانع بس برووح للمملكه
رغد خايفه تقول لحُسام ويرفض : اوكي عن اذنكم بروح للحمام
_لو قالت بستأذن من حسام ودقت ورفض وش بتقول حسام رفض فعشان محد يشك قالت بروح للحمام(الله يكرمكم) _
طلعت رغد للحديقه ودقت ع حسام

حسام : نعم
رغد : حسام
حسام : هـلا
رغد برجا: حسام البنات بيروحون السووق ع شان يجهزوون لهواجس ويقولون بروح معهم بلييييز ممكن اروح معهم بلييز وافق انا مشتاقه لرياض ولسوقتها
حسام ابتسم : طيب أي سوق
رغد : يقولون المملكه
حسام : طيب موافق
رغد ابتسمت : ثننككس حسوومي
حسام ابتسم : وش قلتي
رغد ببراءه : ثنكس
حسام : لا الي بعدها
رغد بحيا: حسوومي
حسام " يالبى حسوومي من شفااتك " : لبـــى والله
رغد بحيا : حسام ..
حسام : عيوون حسام
رغد : انا بسكر اهلي ينتضروني
حسام : اووكي ..... (سكت شوي )...انتبهي ع نفسك
رغد نزلت دموعها : وانت بعد انتبه لنفسك .باي
حسام ضاق صدره : بايات
سكرت رغد ...
ماتدري لييش نزلت دموعها بس حست ان الكلمه منه لها طعم
وحست ان الكلمه فيها حنانه الي فقدته منه
نزلت دمعتها من دفء هذي الكلمه ومن دفء الاحساس
نزلت دموعها من حييره ~
نفس المكان بس بتحديد عند حُساام الي ستأذن يوم شاف رقمها وطلع برا ~


" آآآآخ يارغد لو كانت الظروف مو كذا ولا ومابينا حواجز كـان عطيتك حناني ودفاي "

ضاق صدره ~
]… ~لانه بينهم حواجر ولا قدر يعطيها حنانه وشوقه مثل أي زوجين زوجين !! لآ لآ مستحيل هم حالهم حال زي أي زوجين لا زي أي معشوقين بشقاهم وبين حواجزهم ~[...


***************

دخلت رغد وقعدوا يسولفون
دخل عليهم تركي : رغوووده
رغد ناظرت بتركي وقامت وراحت حضنته
تركي حضنها : لك وحشه هههه
رغد : شتقتللكتركي : وانا اكثر
بعد عنها وجلس وهي جلست بجنبه ع الصوفا (كنبه)
ناظر في ساره السرحانه
يحاول يشوف مسكة ايده ع فكها او حنكها يبي يشووف فيه اثار او كدمه ولالا يبي يشووف عورها ولالا
" آآآخ ليكون عورتها ...اكيد المها انا امس رصيت عليها لدرجة احس ان فكها بيتفتفت بين يدي .. "

*تركي يحاول يشووف صارلها شي في فكها (حنكها) في كدمه ولالا عورها ولالا ويحاول يشوف في كدمه ولا بس بعيده عنه وغير كذا تنزل راسها ماقدر يركز

تركي قام : عن اذنكم جاني التصال

تركي يبي يشوف فك ساره فحتج انُ جااه التصال
طلع بلحديقه شووي ورجع دخل لصاله
وراح بالكنبه المنفرده بجنب ساره جلس وسند يدينه الثنتيه بحواف الكنبه وسند ظهره وناظر بساره الحين قدر يركز
ساره التفتت لتركي ارتبكت انه قعد بكنبه الي بجنبها التفتت وهي تتمنا ماتشوف نظرات الحاده والاستحقار

تركي ركز ع فكها شااف كدمه ع طباعة اصابعه بلون الاخضر والمووفي بس كان يناظرها ببرود بعيونه الناعسه وماتبين انه يركز
بس ساره شافت عدست عيونه العسليتين تناظر فكها ناظرت بعيونه العسليتين ورموش الكثيفه وحواجبه المرسومه ورفع عيونه عن فكها وطاحت عيونه بعيونه
غرقان بعيونها بلون البحر وكثيفة الرموش وهي تناظر بعيونه العسليتين الناعسه ونظراته
فجأءه تغيرت نظراته الغرقانه وزادها جماال وتعقدتت حواجبه المرسومه رسم ونظراته الحاده بانت وبان الاستحقار
صدت ساره عنه ماتبي تشووف نظرات الاستحقار بعيونه
.
..
.
لوْ للمّواصلْ ذنبْ والهَجر
غفرآنْ
بقطعَ جميّع الناس واذنبْ
بـ شوفكـ . .
يامِنْ جمعّت بـ داخلّي " عدة أوطانْ "
زآد | احتجاجَ شعّوبها . . مِنْ

ظروفكـ !

فاتن فاروق
09-05-2012, 09:53 AM
البارت السابع عشر ...~

قصر ابو تركي ..~
ساره صحت من النووم وقامت وخذت شور ولبست ليقنز وتيشيرت نيلي وربطت شعرها ذيل حصان وحطت مسكره بلون الازرق وقلووس بلون التوتي
ولبست فلات اسود (الله يكرمكم )
ونزلت لتحت شافت هاجس : السلام عليكم
هاجس : هلا والله وعليكم السلام
ساره قعدت بجنبها بأبتسامه : هلا فيك
هاجس ردت لها الابتسامه : ايوه وش رايك نطلع برا الجو مرره خقق
ساره بأبتسامتها : مااعندي مانع
هاجس: يالله

طلعوا برا بلحديقه

هاجس تنادي وحده من الخدم : ياليييل هذي وش اسمها
هاجس: اننتيييييي هييييييه انتيييي
ساره:هههههههههههههههههههههههههههه
هاجس:هههههه
الخدامه بلبس الوردي : يس ميس هاجس
هاجس: جيبي ثنين فطور
الخدامه: اوكي

ساره: هههه امم هجووس
هاجس: هلا قلبي
ساره: متى زواجك
هاجس بخجل:امممم بعد سبوعين
ساره ابتسمت: يارب يسعدكم
هاجس : اميين

*********

قصر ابو فهد

في غرفة نايف
بعد ماسكر من البنت اليووم بيخلص منها

...~( للاسف يتسلون ويسوون الي يبونه بس يطلق على أي بنت مثل .. شبه الزجاج بأي مشخه بصيطه تنهدم
وهي نفس الزجاج
الزجاج ...:~ بأي مشخ يتهدم وبلمظهر يصبح قبيح
اما البنت ...:~ بأي مشخ يتهدم لاكن بسمعه قـبيح فليسى بلمظهر )~...


نايف بأبتسامه خبث : ههه والله وطحتي ولحد سمى عليك ..
قام بسرعه وراح لحمام(الله يكرمكم) وخذا شور سريع وراح لغرفة الملابس
لبس .: تيشيرت ابيض بدون كلامات ولا شي وفوقه قميص بقماش خفيف بلون الكحلي الكاتم و مرفوعه اكمامه وممربوطه بزرار ومن ورا كسره وتيشيرت الابيض طالع من تحت
(اكيد فهمتون )
وجنز سكيني ازرق غامق وطيحني خفيف وجزمه(الله يكرمكم) جزمه فلات بوت سبورت بلون الكحلي
وظبط شعره بجل بشكل سبايكي عشوائي ..~

وتعطر بعطر BOSS بريحته الرجاليه
وخذا مفتاح سيارته ونزل من الدرج سريع
شاف بصاله ام فهد نوف جود : سلام عليكم
الكل: وعليكم السلام
ام فهد : وين رايح
نايف : بروح عند ربعي
ام فهد : ماتشوف شر الله معك
نايف بأبتسامه : ولا تشوفينه ..يالله باي
الكل : باي

طلع وراح للكراج السيارات وركب سيارته بي إم دبليو بلون السكري مع لمعته السكري الغامق ع بيج اللجذابه
وشغل مغنيه المفضل :... 50 Cent - In Da Club
ويهز مع الحن

شاف ساعته 6:30
: اوووه لسى بدري ع الموعد ههه اروح لي سوق وارقم كم بنت احسن لي

بعد ربع ساعه وصل واخيراً لبرج المملكه
وقف بلمواقف ونزل من سيارته
وبيدخل من البوابه بس مسكه الامن
الامن : لو سمحت اخووي مامعك عايله تظطر تقعد برا
نايف بأبتسامه ستخفااف : هه نعم نعم
الامن : اتوقع سمعت
نايف بأبتسامته الاستخفاف : هه انت تعرف مين انا
االامن يطالعه
نايف بغرور وتكبر : انا انا نايف بن عبدالرحمان بن عبد العزيز بن تركي ال.....

الامن وخر عنه : معليش اسف طال عمرك تفظل
نايف طالعه من طرف خشمه : اعرف عماانك ياحبيبي

دخل وهو يسمع همس البنات

...: يالبيييييييه هذا ولد ال..... ووواااااااااه خقق
......: اجل ذا ال..... وماتبينه يكون خقق ياويلي بس
........: وووووربي خقق بروحله ياويل حالي
.......: وااااه بس هذا ولد ال..... الملياردير يخقققق
.......: ياويلي بس ع الجسم ولا البياض
......: قمرررررر هو وعوارضه وشفايفه الورديه ياويييلي

نايف يسمع همس البنات والتفت بثقل مصطنع مع ابتسامه ع جنب ناظرهم

اما البنات تنحوا علييييييييه وسيم بمعنى الكلمه ..>> كل اولاد العايله خقق بس مو مثل تركي
ناظرهم وابتسم وغمزلهم
اما البنات ماصدقوا يناظرهم ينتظروون الرقم بعد هالغمزه

نايف قرب منهم وحذف اوراق فيه رقمه
والبنات بسرعه كل وحده خذت الرقم

وكمل طريقه وراح

**************
قصر ابو حسن ....~
الساعــه 4

رشا تكلم تغريد على التلفون...
تغريد:طيب خلنا نطلع عشان تغيرين جو شوي
رشا:لالا مالي مزاج اطلع
تغريد:لازم تطلعين إنتي تفسيتك تعبانه ولازم تغيرين جو
رشا:ــــــــــــــــــــ
تغريد:ماراح نطول
رشا:طيب..طيب
تغريد:يالله إجهزي دقايق واكون عندك
تغريد:طيب..باي
بعد ربع ساعه تقريباً جت تغريد لقصر ابوحسن..وطلعوا...بالسياره... رشا ساكته وتغريد تناظرها...
تغريد:وراك ساكته؟؟
رشا:شقول؟؟
تغريد:إي شي......شخبارك مع...؟؟؟
رشا:تعبانه حييييل
تغريد:طيب تبينا نراجع الدكتور؟؟
رشا:هااا..لالا صاحيه إنتي؟؟...لامااابي أروح لا دكتور ولامستشفى
تغريد:طيب ليه؟؟
رشا:كذا بس ماااااابي
تغريد:تعب الحمل يارشا ماهو بهين يعني لو تحملتي الحين بكره مابتتحملي خلنا نراجـــ....
قطعتها رشا:سكــري الموضوع تغريد

***************
بالسوق ....~

تغريد ورشا جالسين بالكافي.....~
رشا:والله تعبت ياتغريد خلاص راسي صدع من التفكير بالموضوع
تغريد:لاتشغلين بالك هو قال إن أهله موافقين يعني مافي شي بيعطل الموضوع .
رشا:وإنتي صدقتيه تلاقيه يكذب ولاناوي نتزوج بالسر
تغريد:هااا..لالا..ماظن توصل لهذي الدرجه
رشا:ماستبعد عن واحد بحقارة خالد
تغريد:خلاص غيري الموضوع شيليه من بالك حنا طالعين عشان تغيرين جو
رشا:أوكي
تغريد:إيش بصير مع الجامعه؟؟
رشا:اليوم وأنا اتكلم مع الوالده قالت لي أطلع واكمل السنه الجايه وشكله هذا إللي بيصير
تغريد:صحيح لأنك مابتقدرين تعوضين إللي راح
رشا:أممممممـ...طالعي هناك
تغريد تلتفت وراها:وين؟؟
رشا:هناك...هذي ماهي مرام ؟؟
تغريد:إلا هي...من هذي إللي معاها؟؟
رشا:أظن أمها هند
تغريد:طيب قومي نسلم عليها
رشا:لامابي
تغريد:ليه؟؟
رشا:كذا بس..مابي اسلم عليها
تغريد: انتي لسى شايله بخاطرك ع سالفتها مع بنت اخوك ساره
رشا: ايه وراح ادفعها الثمن ع الي سوته بنت اخوي ساره
(رشا : تعلمت من تركي اشيا كثير ....تركي علمها كيف ماتسكت ع شي وعلمها الغرور وهي راح تنتقم من مرام وهند ع الي سووهه في ساره تركي علمها
حتى لو هو يكره بس يدافع علشان هيبته وعزت نفسه وغروره وتكبره وهيبته ع كل العايله ومثل مايكرهها بس بهيبته درسها شي عمرها مراح تنساه
وبنسبه لها هذا الشي رعب )

تغريد: وش دعوه رشا وراك معصبه
رشا: مهما كان هذي بنت اخوي ومن لحمي ودمي ولو سمحتي سكري الموضوع
تغريد بأبتسامه : ولا يهمك نسكر الموضوع من عيوني
سرحت رشا تذكر الموقف إلي ...بأمريكا بينها وبين تركي خذت درس منه وخافت منه بشكل مو طبيعي ...

. بعد لحظات رشا قامت من افكارها وغيرت الموضوع ..~
رشا : شوفي شوفي ذاك وربي انه خقق
تغريد بخبث:أحلى من تركي؟؟
رشا ابتسمت بألم : لا تركي احلى بكثير
تغريد ابتسمت
تغريد تغير الموضوع :طيب خلنا نقوم نتمشى
رشا:يالله
بعــد ساعـــه تقريباً رجعت رشا بيتهم......دخلت البيت صعدت على طول وهي صاعده سمعت أمها تكلم على التلفون بالصاله.....
أم حسن:يصير خير إنشالله...لاأكيد مع الســــلامه............رشا يمه تعالي
إلتفتت رشا:خير يمه
أم حسن :تعالي يمه بقولك شي
نزلت رشا وراحت دخلصاله الفخمه و اجلست قرب أمها ع الكنبه ...
أم حسن :تعرفين من كان معي على التلفون؟؟
رشا :من؟؟
أم حسن :وحده تخطبك لولدها
رشا منصدمه:هااا..من هي؟؟
أم حسن:إسمها أم خـالد الـــ(........) أنا كنت اسمع فيهم وتأكدت ان جدهم صديق ابوك وعنده شركات وطابق مخملي ويناسب لطابقنا ولولد وانا امك ماينرد ….الخ
تمت أم حسن تتكلم عن أم خـالد ورشا مو بمعاها ولا تسمع لها شي تحاول تصدق إللي قاعد يصير هي بحلم ولا بعلم أمها تتكلم عن خالد إللي تعرفه ولدا خا ثاني...رجعت للواقع عل صوت امها.....
أم حسن:وين وصلتي يمه؟؟
رشا:لالا معك
أم حسن:طيب إيش رايك؟؟
رشا:عطيني فرصه افكر
أم حسن بحنان:إخذي راحتك حبيبتي
طلعت رشا غرفتها ورمت نفسها على السرير...,اخذتها الأفكار يمين وشمال ومشاعر فرح وحزن بنفس الوقت تضحك ولا تبكي...وبين كلام رشا مع نفسها وافكارها..نامت....



****************
قصر ابو فهد
بتحديد جناح فهد ..~

رنيم قاعده بصاله وتتابع الـTV

دق الباب
قامت رنيم : غريبه من الي جاي الحين فهد وبشركه ومراح يطلع الا بعد نص ساعه بلقليل

فتحت الباب شافت قدامها نوف

رنيم : هلا والله يا القاطعه
نوف : هلاااااابك ووربي علي اختبارات وعااد اليوم الاربعاء فلله مافي لا دراسه ولا شي
رنيم : اها يالله وش فيك واقفه تفضلي حياك
نوف ةدخلت هي ورنيم بصاله نوف ع طوول انسدحت ع الصوفا
رنيم : لك وحشه يادوبه
نوف : وانتي اكثر ياالمعصقله
رنيم : ههههههه الله يقطع بليسك ياشيخه
نوف : ههههه ... الا ويين نوني وحمودي
رنيم : نايمين ياويلك تصحيهم
نوف : والله ودي اهبل فيهم شوي
رنيم : ههههههه اقول امسك ارضك بس
نوف : ههههههههه من عيوني
رنيم : اييه صح وش تشربين
نوف : اممم أي شي
رنيم : كبتشينو
نوف : يب يب
رنيم : اوك

قامت رنيم وراحت للمطبخ نوف خذت الريموت وقامت تفحط بلقنوات

دق الباب قامت نوف وطلعت برا الصاله وفتحت الباب " اكيد ذولي الخدم وش يبون اففف " فتحت الباب بملل وهي مغمضه عيونها من قل الصبر : نعم
فتحت عيونها بعد ماطال السكوت وطالعت بلي قدامها
الوليد واقف قدامها ومسند ظهره ع حافة الباب ومبتسم ع شكلها معصبه
ويتأمل وجهها ...~

البرونزي الفاتح الصافي وشفتها الصغيره بلون الوردي الصافي وخشمها الصغير الحاد ورموشها الكثيفه وعيونها الوواسعه البني الفاتحه ورقبتها الطويله ووجهها الصغير وشعرها الكثير البني منزله غرتها ومقسمتها بعشوائي ع اليمين كثير وع اليسار شوي وفاكه شعرها الحيوي الشلال لنص ظهرها وطولها وخصرها وجسمها المتناسق ولا عارضة ازياء ..~×
ولابسه قميص فوشي غامق نص كم وتحت الركبه ومافي ولا رسمه ولا شي وكان شكلها مرره كيوت وشعرها البني الحيوي لنص ظهرها وغرتها بشكل عشوائي
كان شكلها جذااااب ..~_*
اما نوف انخطف لونها وبسرعه ركض ع داخل

وليد ..؛~ برونزي فاتح وصافي البشره وطويل وحنكه عريض وخشمه الحاد وعيونه الناعسه وحواجبه المرسومه وشعره الاسود وفمه الحاد المرسوم
وتسريحة شعره المفضله ..(الديك) ....:~
3> 3>- ] يناسبون لبعض[ - ~_*

**********

قصر ابو حسام

بتحديد عند بوابه الداخليه
الخدم ينزلون شناط حسام ورغد

حسام مسك يد رغد بعد مافصخت عبايتها وعدلت شكلها بلمرايه الكبيره عند المدخل

استقبلتهم ام حسام بترحيب والفرح بعيونها
رغد سلمت ع ام حسام وباست راسها
حسام باس راس امه : كيفك يمه
ام حسام : تمام وانتم كيفك انشاء الله بخير
رغد& حسام : بخير دامك بخير

ام حسام : دوم انشاء الله ... يالله لجناحكم وارتاحوا ونوموا امبين انكم تعبانين وبرسل لكم وحده من الخدم لا جا الغداء
حسام : ابشري يا الغاليه
جاهم صووت من فووق : رغوووووووووووووووووووددده ~~ حسوووم

امل جت ركض وضمت رغد حتى رغد بادلتها الاحضان مشتاقه لامل كثيير ومشتاقه للبنات ولهبالهم
وبعد فتره فكتها وضمت حسام
امل : كيفك لكم ووحشه بججججد رغد مررره شتقتلك يادووبه
رغد : ههههه حتى انتي وهبالكم شتقتلكم
امل بفرح : والله العظيم شتقنالك
حسام : افا انا بصفر ع الشمال

امل : لالا افا محشووم يااخوي وربي حتى انت لك وحشه ههههه
الكل :هههههههههه
حسام : اقول بس لا تسلكين
بعد سوالف صعدوا لفوق لجناحهم


تكمله البارت الثامن عشر
باب الاول ...~

في مطعم هديارد

وقفت السيارتان
اكس بديشن & كاديلاك اسكاليد

نزلوا البنات من السياره وحده طلعوا لقسم العوائل

طبعاً العوائل فوق والشباب تحت طلعوا لفوق ومرره حلو المطعم من فوق مكشوف وجو الرياض البارد في الشتاء وكان المطعم مرره رايق قعدوا في طاوله كبيره
امل ونوره طول الوقت سرحانين وابد مو مع البنات
ساره بأبتسامه : ياااي مررره المطعم حلو
رنيم : مرره مع الجو اليوم الجو خقق
ليان : واااي خصوصاً بلعصر
ساره : اممم يب اليوم الجو مره حلو بلعصر
هاجس : اممم بنات وش تطلبون
العنود: انا شبعاننه مابي الا كوفي
ساره : مي تو
رنيم : امم حتى انا ابي شي بارد
ليان : انا نفسهم
هاجس : يعني معنناتها ماتبون الا شي بارد
البنات : ايوووه بضبط
البنات :ههههههههههههههههههههههه (تكلموا بصوت)
هاجس : ههههههههههههههه ايووه وامل ونوره

امل :.......
نوره:......
هاجس : امل .. امممل نوووره .. نوره ووووصمخ
التفتوا نوره وامل ببرود وبين انهم مو معهم
هاجس : تبون شي
هزوا راسهم بمعنى لا ورجعوا لسرحانهم
وابد مو مع البنات

البنات ساكتات بعد ماجاب القرسون الطلب
العنود حاسه بتوأمتها نوره حاسه بلي تحسه وحاسه ان فيها ضيقه وحيره
رنيم :بنات بجد طف شاننا جينا علشان نطالع ببعض
هاجس : وانتي صادقه مع ذا السامجات
رنيم :هههههه
ساره:هههههههه طيب خلونا نطلع مادام ماتبون المطعم
هاجس : بجد ذولي مايطلع معهم هههههه
العنود وهي تناظر توأمتها وحاسه انها تبي ترتاح وتقعد بروحها : ايه يالله بنات بجد طفش
ليان : يالله
العنود : ايه بس صبر بعطي القرسون الحساب
البنات قاموا بعد مادفعت العنود الحساب
طلعوا برا مطعم هديارد
ركبوا السياره والكل ساكت
العنود : اقول بس شغلوا اغنيه خلونا نتنكس
البنات:ههههههههه
ليان : انتي حياتك كلها رقص هههههه
البنات:هههههههه
هاجس: رقص ورابح عز الله رحنا وطي من المناقز
البنات:ههههههههه

وصلوا كل بنت لبيتها
وبدها راحوا للقصر ابو تركي دخلوا من البوابه الرئيسيه ودخلوا على بوابة القصر ومشوا وداروا على النافوره ووقفوا عنند الباب القصر الاساسي
ونزلوا قابلوا تركي عند الباب الاساسي او الداخلي جاي من الكراج او مواقف السيارات
كان لابس بنطلون جنز كحلي سكيني طيحني خفيف ولابس تيشيرت اسود ااكمام طويله بس هو رافع اكمامه وجزمه سبورت (الله يكرمكم) سوداء
وكان شكله مرره يخقق مع جسمه المعضل ع خفييف وخصوصاً شعره الاسود زي سواد اليل وسكسوكته الملكيه وعيونه الناعسه العسليه وحواجبه المرسومه وخشمه الحاد
يشبه عبد العزيز كسار بس تركي احلى بكثير بمليون درجه وخصوصاً عيون تركي احلى الناعسه العسليه
بس عبد العزيز كسار يشبه تركي بجسمه وشعره وشفايفه الورديه وخشمه وحواجبه وبس اما عيونه لا عيون تركي غيير غيير كثير عيون تركي ناعسه وعسليه
(تركي فيه من عبد العزيز كسار بس هو بلأكثر يشبه متعب حفيد الملك فيصل نسخه من تركي )
...
العنود: هلا ووالله تركي
تركي ناظر بساره : هلا فيك
حس بحرارته ترتفع وهو يشوف ساره بلثامها وعيونها الجذابه وعبايتها بلون الذهبي حس بغيره او نار
" اكيد الشباب الي هناك قعدوا يناظرونها وكحلوا عيونهم فيها وش لون مايناظرونها وهي بعيونها ولثمتها الجذابيه واكيد هي مستانسه من نظراتهم آآآآآآخ بس "
ساره ناظرت بعيونه اليم تعلقه فيها ونظراته الحاده مع حواجبه المعقوده نزلت دموعها قرت بلي بفكر فييه علطول نزلت راسها ومسحت دموعها بلثمتها
تركي وخر عنهم ومشا لداخل القصر
ساره " يارب صبرني وربي تعبت "
دخلوا لداخل وكل وحده راحت لغرفتها ساره راحت لغرفتها ونزلت عبايتها وراحت لغرفة الملابس وبدلت ببجامه بلون الوردي
وراحت لسرير ونزلت عالكمدينا الي بجنب السرير وفتحت الدرج وطلعت صورة اخوها وامها وابوها
اول صورة لخوها ريان
وسيم بمعنا الكلمه بس عيونه بلون الرمادي ع السماوي
نزلت دموعها وهي تحسس ملامح اخوهها الوسيم: ااااخ يا ريان وربي تعبت لييش لييييش رحت وخليتني آهى وربي انا تعبانه بدونك
ووخرت الصوره الاولى
وطلعت الثانيه وكانت صورتها هي واخوها ريان
اخوها لابس بنطلون سماوي وتيشيرت بلون الازرق وابتسامته الجذابه وهي بجنبه ولابسه تيشيرت اسود وشورت تحت الركبه بلون السماوي وكانوا مبتسمين ويحاوطهم الفرح
وصوره الثالثه كانت قدييمه امها (كتلين ) وابووها اوسامه
وهي كان عمرها 5 سنوات ولابسه فستان وردي وحاطه ورده بلون الاحمر ع شعرها
واخوها ريان كان عمره 9 سنوات ولابس برموده بلون الابيض وتيشيرت بلون الاسود
ضمت الصور وانسدحت ع السرير وبكت وبببكت
شوي ودق الباب دخلت الصور بدرج بسرعه ومسحت دموعها وردت بصوت باكي : تفضل
دخل عمها ابو تركي بأبتسامته الحنونه يشبه ابوها بكل شي
قامت ساره وابتسمت وباست خده : هلا بابا
ابو تركي : عيون باباكي ... حبيبتي ساره ابيك تجين معي بلمكتب ابيك بكلام
ساره حست ان شي صار : انشاء الله انا وراك
ابو تركي بأبتسامه: يالله حبيبتي
راحوا تحت للمكتب وبابه الخشبي البني الكبير
دخلوا
ابو تركي جلس بمكتبه وساره جلست بصوفا
ابو تركي بأبتسامه : حبيبتي ساره انا ابيك حولي ابي اتطمن عليك وانتي بنتي ومابيك تبتعدين عني وقبل امس تقدم لك ولدي تركي
ساره نزلت عليها صاعقه
ابو تركي بحنان : وانا ابيك لولدي وتربيتي ومابيك تكوني بعيده عطيني موافقتك
ساره تذكرت حكي تركي لها وحكيه يتردد مثل الصدى بأذنها
( جا وقتك وجا وعدي لك واشوف وش بتسوين ياحلوه احنا الي ضفيناك من الشارع ماأتوقع بترفضين )
ابو تركي بفرح فهم سكوتها خجل وفهم سكوتها علامة ارضا : يعني نتوكل على الله ..
ساره انربط لسانها ماقدرت تكلم
ابو تركي بفرح : ربي يوفقكم ويارب اشوف عيالكم .. والله اني ابيك قريبه مني وابي اتطمن عليك واحس انك بأمان وهذا ولدي وتربيتي
ساره ماتدري وش تقول ماقدرت تقول مو موافقه
وهو الي ضفها على قول تركي
مستحيل ترفض ولده ومستحيبل تقول انا مو موافقه وتهدم فرحته لانها شافت الفرح بعيونها
ماقدرت تكلم
ابو تركي بفرح حضنها : بكره بخبره عن موافقتك وحددوا الملكه
باس راسها : عساء ربي يسعدكم
ساره : عمي عن اذنك
ابو تركي بأبتسامه ارتياح : اذنك معك

طلعت ساره على الدرج ودموعها تنزل بغزاره فتحت باب غرفتها وسكرت الباب وراها ورمت نفسها وهمومها ع سريره وقعدت تبكي وهي حاضنه المخده
وقعدت
تبكي وتبكي ليييين غلبها النوم ونامت ودموعها ع خدها

*******
~.....كل واحد بهمومه وكل واحد بشعوره وكل واحد بحبه ....~
ساره~ ماقامت اطلع واجد لجل ماأقابل تركي وتجريحه وكلامه شبه تهديد
تركي ~ انا عند وعدي ومو ذي ترفع يدها علي .. جا وقتها وجا وعدي لها
سمر ~ انا مستحيل راح اخلي تـركي لساره وماراح اخلي لساره فرصه لتركي وربي لااخرب على ساره انا عارفتها بنت المسحيه تبيت اخذ خطيبي مني . >لسى ماأنتشر الخبر عن خطبتهم <
نوره ~ خايفه من ذاك الولد الي قابلته احتقرت نفسي واحتقرت استهبالي انا خذيت راحتي لان الشارع فاضي ههه بس ربي ستر
العنود ~ كثييير افكر في ثامر بجد انا حبيت ثامر حب من اول نظره وتأكدت من مشاعري .
ثامر ~ انا حبيت العنود بكل مافيها حبيتها من اول نظره وكل ماتذكرت اول موقف لي ولها قعدت اضحك الله يقدرني واسعدك.
امل ~ مدري اوافق عن فيصل الي يقولون ولالا وانا مشتاقه حييييل للمجهول بس مابيدي شي لازم اوافق عن فيصل علشان انسى المجهول وانسى الي دايم اشوفه حيرني بس احس احياناً اني انانيه لاوافقت عن فيصل
علشان انسى المجهول بس انشاء الله انا راح انسى المجهول وبوافق عن فيصل الزواج قسمه ونصيب وانا راضيه عن نصيبي .
هاجس ~ انا خايفه حيييل اليوم زواجي على طلال حبيبي هذا هو اليوم الي كنا ننتضره وهذي احلى ايام حياتي .
رنيم ~ انا محتاره وتعبانه من فهد احياناً يكوون حنون واحياناً يكون اقسى مثله ماشفت .صدمه بعيونها إذا جيت حنون آآآخ منك وعليك يارنيم .
فهد ~ احس اني بندم كصير عليى الي سويته فيها ودايم اشوف ال
رشا ~ انا ندمانه على الي سويته كثيييير غلطت وسبه غروري ... غروري وتكبري وصلني لهذا الطريق آآآخ انا ووافقت على خالد واستنا الزمن وش مخبي لي .
خالد ~ انا مدري كيف بعيش معها وانكر شعوري دامياً اتجاهها واتجاهل هاشعور انشاء الله بتزوجها ونروح لامريكا راح اكمل دراستي هناك وربي يصبرني ـ
حسام ~ انــا ماانكر اني من اول يجيني شعور ويتولد كـل يوم بس انا واحد احب اخفي شعوري ومع ذالـك مازلت اكلم منال .
رغد ~ حسام عجزت افهمه مرره حنون ومرره قاسي بس هو مايحبني ويعذبني كثـير ويجرحني اكثر وربـي تعبت .
ليان~ انا خايفه من عبدالله بعد مامسكني ذاك اليوم هههه حتى صرت اخاف اجيهم وصرت اقلل من جياتي كثير .
عبد الله ~ اممم احلى صدفه اني شفت ليان الي خذت قلبي وروحي معها وانـا احبها ايه احبها واعشقها .
نايف ~ كثــــير العب على البنات واحب اضيع شرفهم هههه والله محد قالهم يخقون ويرضون بلي اسويه فيهم .
وليد ~ اوووه كأن جويج من زمان ماحكت عني .. انا احب نوووف نووف قلبي وعيوني واعشقها واموت فيها والكل يدري اننا نحب بعض *_^ .
نوف ~ انا مدري إذا راح عني وليد وش اسوي بجد اننا من يوم كنا صغار والحب بيننا كبير وهشي فاضح .




مـــــرت أيـام ...~
زواج .. هاجس & طلال
بصالة الزواج الفخمه والحضور الراقين
كانت الصاله كلها اثاث فخم وفرنسي وراقي جداً ..
ساره لابسه ~ فستان احمر قصير وضيق على جسمها ومن ورا فتحه وكعب بلون الاحمر نفس الدرجه ومسترته شعرها وحاطه روج احمر بنفس الدرجه وحاطه كحل خفيف مع مسكره سوداء
نوره ~ مسترته شعرها ولابسه فستان زي موديلات ليدي قاقا بلون الكحلي ع الموضه وكعب بلون الكحلي وحاطه روج وردي شفاف ومسكره ووصايره شكلها مررره كيوت
العنود نفس موديل نوره بس الون الاسود وكعب بلون الاسود وحاطه روج بلون الاحمر الغامق ع الموضه

هاجس بعد ماخلصوا من شعرها والميك اب
قاعده ومرتبكه والبنات يهدونها
دخلت عليهم رغد : هجوس قلبي (قربت من عندها وجلست عند روجلها) بعد شوي زفتك
هاجس مسكت يد رغد بتوتر
رغد : حبيبتي لا تخافين انتي رايحه مع زوجك (وبتلطف غمزتلها) وحبيبك هههههه
هاجس ابتسمت بتوتر تذكرت طلال حبيبها او بلأصح حبيبها وزوجها

...
ساره ورنيم ونوف وامل

رنيم : ربي يوفقها
البنات : اميين
شهد (اختهم الشيطونه) قطعت عليهم : بنـاات بنـاات شوفوا سمروووه وسحرووه
البنات التفتوا

وشافوا سمر لابسه فستان عاري مثل كل عاده بلون احمر لصاااارخ قصير لفوق الفخذ وفتحة الظهر لي تحت الخصر وبدون اكمام وكعب عالي بنفس الدرجه وشعرها القصير المصبوغ بلون البني مثل العاده
وروج احمر صااارخ ومك اب كامل وصارخ

شهد تضيق عيونها وتطالع في سمر : لا بعد احسن تفصخي والله شكلها تبي تلبس فستانها ولبست قميص النوم حق امها هاا مالت عليتس يالعجوز الشمطى

البنات :هههههههههههههههههههههههههه
شهد وهي ع وضعها : هاا كش مع ذا القذله (الغره) تقوول تيس وووع عزالله ياتركي بيجيك انفصام شخصي مادام ذي زوجتك

البنات فاطسين ضحك عليها
شهد التفتت لساره وقربت منها وقعدت بحضنها وناظرت ساره: احببس
ساره ضحكت وضمت ظهرها لصدرها : لبـى بس وانا امووت فيس ههههههههه
شهد:ههههههه
....
دخلت رشا وهي لابسه فستان دنتيل ملوون وجاي من عند الكتوف دنتيل ويصير على طولها على شان يغطي بطنها البارز بس خفيييف وفتحه من ورا لين فوق الخصر
ومسويه كيرلي وحاطه روج بلون الوردي الغامق
دخلت وهي تكابر عن الالم

"ااااااخ يابطني بس علشانك ياهجووس كل شي يهون "

توجهت لعند البنات وسلمت عليهم : هلا والله
البنات ستغربوا مو مثل قبل يالله تسلم وبغرور
البنات : هلا فيك
رشا بأبتسامه : كيفكم انشاء الله بخير
البنات : والله بخير
رشا : بنات بلييز من تروح معي لهجووسه بسلم عليها
ساره وقفت: انا بروح معك
رشا ابتسمت : يالله
راحوا رشا وساره لقسم العروسه
دخلت رشا ووراها ساره
رشا : السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام
رشا تقدمت عند هاججس وحضنتها : الله يوفقك ياحياتي (وبتلطف ضربتها على كتفها) منه المال ومنك العيال يادوبه ههههههه
هاجس ابتسمت بتوتر:هه تسلمين حياتي ...
قربت ساره وحضنت هاجس : ساره انا خايفه
ر شا : حبيبتي لا تخافين من أي شي انتي بتروحين لبيت زوجك والي بيشاركك بحياتك ..حبيبتيهي سنة الحياة
هاجس نززلت دموعها
ساره خنقتها العبره: لالالا لاتبكين حياتي لاتبكين

دخلوا عليهم نوره والعنود
نوره وهي خانقتها العبره : حبيبتي هجووس يالله وقت الزفه
هاجس بتوتر : هـ..اا اا.. طط..يب طيب .
ساره : صبر (راحت وخذت منديل وعدلت كحل هاجس ..: ايووه كذا مضبوط

ساعدوها البنات تقوم ووقفوها عند الباب الذهبي الكبير ووهم مسكرين الابواب
بعد دقايق بدت الموسيقه الكلاسيكيه
الخدم فتحوا الابواب ..
هاجس مرره مرتبكه
وتمشي وتجر خطواتها ع خفيف ورشاقتها ليين وصلت عند الكوشه وقعدت بعد مساعدة البنات وبعد التصوير

البنات يرقصون قدامها
وهي مو معهم ابد خايفه ومرتبكه
صحت من سرحانها على صوت الفنانه او الطقاقه ان المعرس بيدخل

قلبها دق بقووه وارتبكت زيااده
جت اخت المعرس الوحيده اسمها ريماس ومرره طيوبه

ريماس : حبيبتي هجووسه فيك شي .. لا تتوترين هذا زوجك
ابتسمت برتباك

دخل طلال وبجنبه ابو تركي وبجبه رعد ووراهم عبد الله

وهاجس تناظر حبيب قلبها وزوجها طلال وكل مالهم يقربون وكل مال قلبها يدق بسرعه

البنااااات خاقيــــن على تركي وهم يعرفونه زين احيانا يطلع مع صور شركات ابوه
وبعد خقوا على عبد الله بس تركي مافيه كلام

تركي يمشي برزته وغروره وثقله ووسامته وجماله >>بغروور ورافع انفه مثل العاده >يحقله ينغر *_^

ووصلوا لعند هاجس
هاجس وقفت وهي منزله راسها قرب منها طلال وهو مبتسم ورفع وججها وباس جبهتها ووقف بجنبها
ابو تركي باس هاجس وهمس بأذنها : ربي يسعدكم ..
تركي قرب من اخته وبااس جبهتها : ربي يحفظك ياعمري
هاجس بهمس : لبى قلبك بس
تركي ابتسم: لبى روحك
قرب عبد الله وباس راس اخته : بشتاقلك ياغناتي
هاجس : عبوود بتوحشني
عبد الله .:مايوحشك غاليمنه المال ومنك العيال ههع

بعد فتره وقف طلال وقفت هاجس معه ومشوا لغرفة العروس ...ْ~~
صعدوا وقاموا يصورون
وهاجس مررره مستحيه من حركاته الجريئه وهو يبتسم لها بحب

بعد التصوير
جتا م تركي وام طلال ونوره والعنود ورغد وريماس
يسلمون عليها ويودعونها
هاجس ضمت امها وتحاول انها ماتبكي : يممه بشتاقلكم حييل
ام تركي نزلت دموعها : اونتي اكثر حبيبتي الله يوفقك ويسعدك يارووح امك انتي
هاجس سلمت على كل البنات وقالت لهم سلموا لي ع ساره والبنات

جا تركي لباب الخارجي
وباس اخته وودعها
تركي : مـاوصيك يا طلال
طلال بأبتسامه فرح : لا توصي حريص بعيوني
تركي بأبتسامه : ربي يوفقكم

عبد الله خذاهم بسياره وعلى الفندق المملكه

وطلال يسولف بفرح وهاجس مررره مرتبكه

وصلوا للفندق وركبوا الفت
وراحوا لشقتهم او بلأصح الجناح الملكي

عبد الله ودعهم ورااح
دخل طلال وهو ماسك يد هاجس وفصخ البشت وجلسها بصوفا وجلس بجنبها : وخيراً جا اليووم الي ارتبط ويااك ياهاجسي
هاجس مرره مستحيه ومنزله راسها
طلال : هـاجسي ... الله يقدرني واسعدك يابعد روحي انتي هذا اليوم المنتظر ... (يدها وباس اناملها الرشيقه الناعمه )

طلال : يالله ياروحي انا بروح اطلب لنا شي ..
هاجس اول ماراح طلال راحت للغرفه وقعدت بسرير وهي مبتسمه هذا هو الي حبته هذا هو الحنون الطيب الوسيم

دخلت الحمام (وانتم كراممه ) وتسبحت بمويه بارده لجل تروقها وطلعت وخذت قميص النوم

الاحمر معه الرووب مرره كان ناعم وحطت رووج احمر وهي طبعاً فاكه شعرها

ورشت عطرها المفضل
وطلعت لبرا شافت طلال مجهز كل شي ووقف يوم جت ومسك يدينها وجلسها بلكرسي الي قباله
طلال : تفضلي حبيبتي

هاجس ابتسمت له وشربت رشفه من العصير الفروله
ومنزله راسها
طلال : حبيبتي ليش ماتاكلين
هاجس بهمس : شبعانه
طلال بأبتسامته : لا انا بوكلك من ايدي
وخذا شكلاته وقربها من شفتها : يالله حبيبتي
هاجس بأبتسامتها الخجوله قربت وكلت حتى نصف ربع
طلال : ليـه باقي بعد شوي
هاجس : طلال واله شبعانه
طلال : عيووون طللال .. طيب حبيبتي حتى انا شبعان

قام وراح لعندها : قلبي تـعالي معي بوريك مفاجاءه
هاجس ببرئه : وشي هيه المفاجاءه
طلال بأبتسامه : تعالي وراح تعرفين
هاجس مسكت يده وقامت معه ..
وسالها بين يدينه
ودخل الغرفه وسكر الباب

وسدحها على السرير وهمس لها : هذي المفاجاءه بس ماحبيت اخوفك ياروووح طلال ياعيوون طلال
هاجس ... وربي آآآآآآحبــــكـ واخيراً جا اليوم الي انتضره انتي لي انا لو حدي ... احبك

قرب منها وباس رقبتها ********************
(مشـــــــفر ) *_^ .........................................

فاتن فاروق
09-05-2012, 09:58 AM
قصر ابو فهد
بتحديد جناح فهد ..~

رنيم قاعده بصاله وتتابع الـtv

دق الباب
قامت رنيم : غريبه من الي جاي الحين فهد وبشركه ومراح يطلع الا بعد نص ساعه بلقليل

فتحت الباب شافت قدامها نوف

رنيم : هلا والله يا القاطعه
نوف : هلاااااابك ووربي علي اختبارات وعااد اليوم الاربعاء فلله مافي لا دراسه ولا شي
رنيم : اها يالله وش فيك واقفه تفضلي حياك
نوف ةدخلت هي ورنيم بصاله نوف ع طوول انسدحت ع الصوفا
رنيم : لك وحشه يادوبه
نوف : وانتي اكثر ياالمعصقله
رنيم : ههههههه الله يقطع بليسك ياشيخه
نوف : ههههه ... الا ويين نوني وحمودي
رنيم : نايمين ياويلك تصحيهم
نوف : والله ودي اهبل فيهم شوي
رنيم : ههههههه اقول امسك ارضك بس
نوف : ههههههههه من عيوني
رنيم : اييه صح وش تشربين
نوف : اممم أي شي
رنيم : كبتشينو
نوف : يب يب
رنيم : اوك

قامت رنيم وراحت للمطبخ نوف خذت الريموت وقامت تفحط بلقنوات

دق الباب قامت نوف وطلعت برا الصاله وفتحت الباب " اكيد ذولي الخدم وش يبون اففف " فتحت الباب بملل وهي مغمضه عيونها من قل الصبر : نعم
فتحت عيونها بعد ماطال السكوت وطالعت بلي قدامها
الوليد واقف قدامها ومسند ظهره ع حافة الباب ومبتسم ع شكلها معصبه
ويتأمل وجهها ...~

البرونزي الفاتح الصافي وشفتها الصغيره بلون الوردي الصافي وخشمها الصغير الحاد ورموشها الكثيفه وعيونها الوواسعه البني الفاتحه ورقبتها الطويله ووجهها الصغير وشعرها الكثير البني منزله غرتها ومقسمتها بعشوائي ع اليمين كثير وع اليسار شوي وفاكه شعرها الحيوي الشلال لنص ظهرها وطولها وخصرها وجسمها المتناسق ولا عارضة ازياء ..~×
ولابسه قميص فوشي غامق نص كم وتحت الركبه ومافي ولا رسمه ولا شي وكان شكلها مرره كيوت وشعرها البني الحيوي لنص ظهرها وغرتها بشكل عشوائي
كان شكلها جذااااب ..~_*
اما نوف انخطف لونها وبسرعه ركض ع داخل

وليد ..؛~ برونزي فاتح وصافي البشره وطويل وحنكه عريض وخشمه الحاد وعيونه الناعسه وحواجبه المرسومه وشعره الاسود وفمه الحاد المرسوم
وتسريحة شعره المفضله ..(الديك) ....:~
3> 3>- ] يناسبون لبعض[ - ~_*

**********

قصر ابو حسام

بتحديد عند بوابه الداخليه
الخدم ينزلون شناط حسام ورغد

حسام مسك يد رغد بعد مافصخت عبايتها وعدلت شكلها بلمرايه الكبيره عند المدخل

استقبلتهم ام حسام بترحيب والفرح بعيونها
رغد سلمت ع ام حسام وباست راسها
حسام باس راس امه : كيفك يمه
ام حسام : تمام وانتم كيفك انشاء الله بخير
رغد& حسام : بخير دامك بخير

ام حسام : دوم انشاء الله ... يالله لجناحكم وارتاحوا ونوموا امبين انكم تعبانين وبرسل لكم وحده من الخدم لا جا الغداء
حسام : ابشري يا الغاليه
جاهم صووت من فووق : رغوووووووووووووووووووددده ~~ حسوووم

امل جت ركض وضمت رغد حتى رغد بادلتها الاحضان مشتاقه لامل كثيير ومشتاقه للبنات ولهبالهم
وبعد فتره فكتها وضمت حسام
امل : كيفك لكم ووحشه بججججد رغد مررره شتقتلك يادووبه
رغد : ههههه حتى انتي وهبالكم شتقتلكم
امل بفرح : والله العظيم شتقنالك
حسام : افا انا بصفر ع الشمال

امل : لالا افا محشووم يااخوي وربي حتى انت لك وحشه ههههه
الكل :هههههههههه
حسام : اقول بس لا تسلكين
بعد سوالف صعدوا لفوق لجناحهم
********
دخلت رغد جناحهم
رغد: وين الغرفه
حسام بأبتسامه ع جنب : طبعاً انتي بغرفه وانا بغرفه
رغد انصدمت من رده :.....
حسام كمل بغير مبالاه : انا غرفتي هذي وانتي غرفتك هاذيك

طبعاً حسام اختار غرفة النوم الرئيسيه الي المفروض ان رغد معه

....
جرحها برفضه لها متقلب المزاج مره حنون ومره قاسي
رغد ردت وشفايفها تحرك بخفيف وهي تناظر الارض : طيب
راحت لغرفتها وسكرت الباب نزلت دموعها فصخت عبايتها ونسدحت ع السرير وبكت وبكت ....~
بعد دقايق نامت من التعب ..~

***********
قصر ابو تركي ..
الساعه3:30 العصر بعد الغداء

الكل مجتمع الا ابو تركي وتركي بمكتب ابو تركي الي يفتح ع الصاله الدائريه وبابه الكبير بلون خشبي البني بصاله الكبيره الفخمه الاثاث الفرنسي ...

الكل يسولف وغارق بسوالف
وتركي وابو تركي لهم ربع ساعه وهم داخل الكتب

ساره قاعده وبجنبها العنود ونوره

بعد دقايق انفتح باب المكتب الكبير الفخم مع بابه الخشبي البني

وطلع منه ابو تركي وعلى وجهه ابتسامه
الكل سكت احترام لهم
وبعد دقيقه طلع وراه تركي بشخصيته ووسامته ومنزل راسه

ابو تركي مشى لعندهم : السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام

قامت نوره ووراها العنود وحضنوا ابوهم
حضنهم بحنان
وخروا عنه نوره والعنود
ابو تركي اشر لساره القاعده : تعالي ياروح عمك
قامت ساره وحضنته
وحضنها بحضنه الدافي والحنون
حضنه الي يذكرها بأبوها ابو تركي مسك يدها وجلس ع الكنبه وجلسها بجنبه وهو حاضنها
تركي لسى واقف عند الباب
ابو تركي بحنان: كيفك حبيبتي
ساره : تمام .. وانت اخبارك
ابو تركي : تمام دامك تمام
تركي تحرك من مكانه وقعد بلكنبه ومقابل ساره من بعيد
تركي : السلام عليكم
الكل التفت : وعليكم السلام
تركي يوم التفت ساره ناظرها بأبتسامه ع جنب ونظرات تهديد

كانه يحكي بعيونه جا يومك ياساره
ساره خافت من نظراته " اكيد وراه شي عقب ذاك التهديد وذي النظرات الله يستر بس "
صدت لانها بجد خافت من نظراته
تركي وقف : يالله استأذن وراي شغل
ابو تركي ابتسم : اذنك معك
طلع لغرفته وبعد دقايق نزل ومعه لابه
وطلع للحديقه ..~

_ هاجس بعد كم يوم زواجها
_ تركي وش سر نظراتك لساره

********

قصر ابو حسام
امل بغرفتها

وهي حيل مشتاقه للمجهول الي يدق عليها

امل " وربي شتقتلك يارب ماصارله شي ... بس رحت وصرت اشتقتلك رحت وخذيت قلبي معك آآه يااااربيه (نزلت دموعها )

..
.
أنــ من دونك ـــــــا
عين مافيها نظر
أنــ من دونك ـــــــا
غيمه ماتحمل مطر
أنــ من دونك ـــــــا
قلب من تحته جمر
أنــ من دونك ــــــا
دنــيــــــــــــــــــــا
وما فيها بشر

..
.

*********
نفس المكان بتحديد تحت بصاله عند ام حسام

دق الهاتف بجميع الهواتف البيت

ردت ام حسام : الو
......: السلام عليكم
ام حسام : وعليكم السلام
.......: هلا والله كيفك
ام حسام : تمام دامك تمام بس مين معي
......: دوم انشاء الله ... معك ام فيصل ال......
ام حسام تفاجات لان العايله الي قالتها عايله طبقه مخمليه ونفس الوقت بينهم قرابه وعلاقه بشركات
ام حسام : هلا والله ونعم
ام فيصل : تسلمين ياقلبي ام حسام احنى نطلبكم النسب والزواج قسم ونصيب وانتي عارفه يشرفنا عايلة ال..... وانتي عارفه نفس طبقتنا والله مايشرفنا الا انتم وانا جايه اطلب منكم انسب لولدي فيصل لبنتكم امل ال.....
ام حسام : والله الشرف لنا بس بشوف راي البنت وبردلك خبر يا ام فيصل
ام فيصل : ردولنا خبر وخذوا راحتكم بس حاولوا تستعجلون برد فيصل ماعنده صبر ههههههه
ام حسام :ههههههه انشاء الله من عيوني
ام فيصل : اجل يالله ماطول عليك فمان الله
ام حسام : هلا والله فمان الله حبيبتي
سكرت ام حسام وهي مبتسممه : يارب يوفقك يابنتي
قامت وصعدت الدرج وراحت لغرفة امل ودقت الباب
امل مسحت دموعها بسرعه : تفضل
ام حسام دخلت بأبتسامه وسكرت الباب
قربت من بنتها وجلست بجنبها
امل : هلا يمه
ام حسام: يمه امل انتي عاارفه ان الززواج قسمه ونصيب
امل تناظر امها وفهمت عليها خافت تخيلت انها تنخطب
ام حسام بحنان : حبيبتي انتي فكري بلموضوع خاطبك فيصل ال.....
امل ناظرت امها وهزت راسها بخوف
ام حسام مسحت ع كتف بنتها : يمه فكري زين حبيبتي وخذي راحتك بس تراهم مستعجلين ( تذكرت وابتسمت ماتبي تحرج بنتها ع كلمة ام فيصل )

امل واخيراً نطقت : انشاء الله يمه
ام حسام ابتسمت وطلعت برا غرفة امل
امل اول ماطلعت امها طاحت ع وجهها ع السرير وبكت : ماابي غيرك اهئ اهئ

بكت وبكت لين غلبها النوم



* تركي وش سر نظراتك
* امل بتوافق وبتنسى المجهول او لا
* البطل الجديد فيصل وش راح يكون دوره بنسبه لامل
* سساره & تركي
* هاجس & طلال

فاتن فاروق
09-05-2012, 09:58 AM
البارت الثامن عشر ..~
الباب الاول
قراءه ممتعه
ڪلْ البشَرٍ مآفيهمِ .. / ـآنسآنّ ڪآملْ !

||
الڪل منآ عندهَ | أخطآءْ وٍ ذنوٍبُ ]-
||

وٍأڪبرٍ خَطأ فيّ ـالنآسٍ { سوٍءْ التعآملُ *
{ وٍأڪبرٍ ذنوٍ ـوٍبُ النآسٍ -[ تذنبْ وٍ لآتتوٍبُ !
....

قصر ابو تركي ..~

الساعه
8:30 العشاء

ساره ونوره والعنود وهاجس بلحديقه ...~

*هاجس ساكنها الخوف بعد بكره زواجها من طلال
* ساره خايفه من نظرات تركي الي امس الافكار شتتها امس وستأذنت منهم ومن رغد وراحت تنام تبعد تفكيرها عن تركي ونظراته
* العنود ع حالها كل يوم تفكر بثامر

نوره تلطف الجو لانها شافت هاجس متضايقه: بنات بنات وييي وش رايكم نرووح نسبح
العنود فهمت بحماس : اييــــه أيــــه يالله بنات خل نروح ونفلها
ساره فهمت عليهم انهم بيطلعون هاجس من جوها وضيقتها : ايييه يالله انا ماعندي مانع وش رايك هجوووسه
هاجس ابتسمت وتبي تغير جو ونقزت بحماس : يااللله
كل البنات راحوا لغرفتهم ولبسوا مايوه السباحه
التقوا بصاله
نوره : ياللله
وطلعوا من الباب الزجاج الكبير بتصميم الفرنسي ع المسبح الكبير
بشلالات ولمبات بأ لوان مختلفه بشكل مذهل وحديقه والورود الملونه تفتح النفس ونسمات الهواء متوسطة البروده نزلوا
ساره وهاججس نزلوا للمسبح الا العنود ونوره صعدوا لفوق
للوحة المطاطيه معلقه يمكن عن المسبح بمترين ونص (اكيد فهمتوني دايماً نشوفها بنادي بعد نشوفها بـtv بلمسابقات السباحه)

اول شي صعدت نوره ونقزت (قفزت = نطت )

واحد
ثنين
ثلاثه
نقزت بقوه وع المسبح ع شكل صاروخ

صعدت العنود ع الوحه ونقزت نفس نوره
ونقزت
البنات فالينها وضحك ووناسه

نوره : بنات وش رايكم نطلع وربي انخنقت
العنود : صحيح من زمان ماطلعنا بنات اليوم نبي نفلها
هاجس : امممم طيب هم ساره نروح ولالا
ساره : يالله
البنات : يالله
طلعوا من المسبح وكل وحده خذت روبها الا ساره اخر وحده

ساره خذت روبها ولبسته وربطت الخييط وخذت المنشفه الصغيره وحطها ع شعرها
وطلعت شافت البنات مو فيه يعني صعدوا لغرفهم يبدلون د
جت بتدخل من باب الفرنسي الزجاج الكبير
سمعت صوت خطوات وراها التفتت
وياليتها مالتفتت شافت تركي قدامها بوسامته وجذابيته وطوله ومعقد حواجبه وع وجهه ابتسامه ع جنب بستخفاف

( تركي = تيشيرت رصاصي وبنطلون اسود سكيني طيحني خفيف مع جزمه سبورت (وانتم كرامه) بلون الاسود وشكله طلع جذاب بقصته العشوائيه )

تركي يناظرها من فوق لتحت بستخفاف : جا وقتك وجا وعدي لك واشوف وش بتسوين ياحلوه .... (سكت شوي) .... احنا الي ضفيناك من الشارع ماأتوقع بترفضين


ساره مو فاهمه شي وشو ترفضين
قرب منها تركي اكثر
تركي بهمس يخوف : بنسيك اسمك مو انا الي تنمد ايده علي ...ماأذكر ان احد مد ايده علي بس انتي جبتي هشي لنفسك وتحملي ماجاك .. اوكي ياحلوه
تركي يناظر بعيونها الي كأنها لون البحر سماوي غامق شوي بتدريج ورموشها السوداء الكـثيفه وحواجبها المرسومه بلاسود رسم وتدقييق
وخشمها الحاد الصغير وشفتها التوتيه الصغيره وشفتها مرسومه وصغيره كانها قوس وشعرها الكستنائي الغامق الكثيف لين اخر خصرها


ساره تناظره بخووف نزلت دموعها
خايفه منه
وخايفه من تهديده
وخايفه من الماضي
وخايفه من الحاضر

تركي قام من سرحانه يوم شاف عيونها تمتلي دموع وعبونها بجد اوصفت البحر
ونزلت دموعها بغزاره وتناظره بصدمه وخوف

تركي بعد ماشاف دموعها

ناظرها بوجه بدون انفعال ومركز ع عيونها رجع كم خططوه ونزل راسه شوي ورفع راسه وناظرها
والتفت ع ورا وراح

ساره بعد ماشافته يروح نزلت دموعها بغزاره والتفتت ودفت باب الزجاج الكبير ودخلت منه
وصعدت فوق وهي تسابق خطواتها

تجرح وتنساني ولا اقدر اسألك
من يسأل الجراح عن جور الجروح

واذا سألتك قلت لي وش مزعلك ؟
واذا سكت القهر فـ قلبي ينوح

ترمي الكلام تظن قلبي بيجهلك
اصعب كلام اللي جروحه ماتروح

دايم افكر كيف اقدر اوصلك
وانت تفكر كيف تهديني الجروح


****************

قصر ابو فهد

جناح فهد & رنيم

فهد بصاله ..~

فهد : هلا والله .... اممم زين ........ لالا شوف قولهم يوم الخميس مو ذا الي بعده يعني بعد اسبوع ........... اها اوكي ... حلو حلو اممم اوكي ...... ماوصيك باي ....
سكر الجوال
وقعد يناظر الــtv

رنيم طلعت من الحمام (وانتم كرامه ) وراحت لغرفة الملابس

طلعت لها
قميص تحت الركبه بلون الوردي الغامق ناعم مره وكيوت وومافيه أي رسمه بس قصير تحت الركبه ونص كم

فكت شعرها الي ليين خصرها الكستنائي الغامق ومسكت الخصله وحطتها ع ورا ومسكتها ببنسه وحطت بوف خفيف ولبست شبشب البيت (وانتم كرامه ) مغطى بفرو نفس لون درجة القميص
وطلعت برا لصاله
شافت فهد منسدح ع الكنبه انتم اكيد تعرف الكنبه الي تحول لسرير (فهمتوني اكيد) فاتح الكنبه الي على شكل سرير نفرين
قربت منه شافته مغمض عيونه قعدت تتأمله وقامت وراحت للغرفة وجابت (بطانيه = مفرش = لحاف) وحطته عليه ووخرت عن وجهه وقعدت تتامل
شعره الاسود الكثيف لين اخر رقبته ومقصفة بشكل جذاب مدرج وعيونه كثيفة الرموش وبشرته البيضاء وعنده عوارض مرسومة بشكل جذاب وجميل وشفتة الورديه الحاده وخشمه الحاد وحواجبه المرسومه رسم
رنيم بدون ماتحس قربت يدها وحطته ع خده تحسس عوارضه

فهد مو نايم ويتنفس عطرها بريحته الجمييله واول ماحت يدها الناعمه الرشيقه البارده ع خده مشاعره تلخبطت

رنيم تحسس ملامحه بأناملها الناعمه تحسست شفته الورديه الغامقه وابتسمت بألم وقربت منه وباست جبهته : الله لا يحرمني منك

فهد انصدم من ردت فعلها ومن الدمعه الي نزلت ع جبهته يعنني تبكي " اكيد بتبكي يا فهد انت عذبتها ولا مره صرت معها الحنون آآآآخ يارنيم امين ولا يحرمني منك "

رنيم بعدت عنه وراحت وخذت الريموت وقصرت ع الصوت الـtv
ورجعت وانسدحت بجنبه وقربت من وجهه وباست حنكه ووفتحت ايدينه المتكتفه وانسدحت ع صدره وحطت ايدينه ع ظهرها
فهد حضنها بقوه وقرب من رقبتها وباسها وسدح راسها ع صدره وسند راسه ع راسها ودخلها بلمفرش معه ولحفها وناموا
^
^
^
تدري متى الجرح / ( يبطي وقعهـ ويألم ) ؟!
لا جاكـ من ناس / .. إنت ( اللي تعالجها ) ..

^
^
^


****************
نرجع لقصر ابو تركي ..~

غرفة ساره بعد ماطلعت من الحمام (وانتم كرامه )
لبست جينزز سكيني وتيشييرت ابيض نص كم بدون كلمات ولا شي ولبست صندل اسود وخذت عبايتها الفخمه المغربي هاو اكمام فرنسيه ومطرزه بلون النيلي
وتلثمت وخذت البي بي حقها وخذت شنطتها الكبيره بلون الاسود ونززلت تحت

شافت البنات واقفات
هاجس = عبايتها كمها ممسوك بعدين بوف بس تحت ومطرز بلون الوردي وبعدين ممسوك بسريج بلون الاسود ومتلثمه
نوره = عبابتها كمها بووف ومن اخر شي ممسوك بستريج بلون الاسود وكل الكم تطريز بلون الوردي ولابسه شنطه سوداء ومتلثمه
العنود = عبايتها نفس موديل نوره بس كمها كله ستريج فيه رسمه ورده من اعلى الكم لااخر الكم والورده بلون السكري وفوشي ووتركوازي ولابسه شنطه سوداء ومتلثمه


نوره : يالله بنات
هاجس : يالله قلتوله يجهز السياره
نوره : يب يب

ركبوا (اكس بديشن 2009 اسود قطع طويل )
العنود : امممم بنات وين نطس
ساره :هههههه اممم بنات وش رايكم نروح لمطعم لو كوفي
هاجس : ايييه والله نبي نغير بس أي مطعم نروح له
نوره : مايبيلها كلام يالله على هديارد فيها كوفي ومطعم

العنود : فراس بليييز على هديارد
فراس (السواق ) : حاضر طال عمرك

قعدوا يسولفون

هاجس : ايييييه بنات ترى قلت لامل ونوف ورنيم وليان راح يجون

العنود يوم سمعت اسم ليان ابتسمت بخجل تذكرت اخوها ثامر ومواقفها معه \

وقفوا عند إشارة التحليه
دق جوال هاجس : هلا والله امووله
امل : هناجس انتم الي قادامنا صح
التفتت هاجس ورا : اييه بجد هههه انتم الي ورانا
امل :هههههههه اوكي شوفي ترى معي البنات بلييييز بنزل معكم نبي نستهبل وكلبونا بسياره امم يالله باي
ماخلت فرصه لهاجس ترد وسكرت

هاجس : الخبلللله بتسويها وربي بتسويها ذي اعرفها كل شي تسويييه بتفشللنا
ساره : هههه ليش وش صار
هاجس : الخبله هم ورانا وتقول بجي واركب معكم مادامها إشاره
البنات :هههههههههههههههههههههههه
العنود: ايه عتادي واااي فله خليها تجي قوليلها عادي
هاجس : لا ياشييخه جتك الثانيه

نززلت امل من سيارتهم يوكن كدلك بلون السكري لمعته الجذابيه بقطع طوويل
وراها رنيم و ليان ونوف الي نازلين معها ووجيهم منصبغه الا نوف

امل نزلت وهي عادي عندها الوضع ايزي وفتحت الباب الي بجنب نوره
امل بستهبال : هلا والله هلا بطش ورش والبيض المفقش
نوره : ايل يلطخ وجهك هلا هلا هلا
نزلت بعربجه وربطت العبايه وسلمت عليها بستهبال
امل بستهبال : هلا بو رمش
نوره:ههعههعهعهعهعهعه هلا هلا
هاجس مسكت راسها من الفشيله ودخلت تحت الكنبة السياره ووراها ليان ورنيم وساره
اما العنود داخل السياره وفاطسه ضحك

نوره طالعت بشباب الي بسياره الهمر بلون الاصفر ومضلل بلون الاسود ويطالعون ويضحكون
نوره : هلا شباب
الشباب : هلا فيييك
نوره بستهبال : كيفكم انشاء الله تزقحون
الشاب 2 : اززقح مادام الحلو قدامنا
نوره: اقول وش رايك تنطم بس وذا الو جه
البنات :ههههههههههههههههههه
الشاب 2 بعصبيه وغرور : نعم ... اقول بس اركبي اركبي يابو رمش هههههه
نوره تقلده : ياابو رمش ههههه ... يااااااخ صرااااحه تضحك اقول كل تبن وانقلع عن خشتي مع ذا الو جه الي يسد النفس
الشاب 2 : افا انا وجهي يسد النفس لييييه انتي اساسا ماشفتيني يوم تحكمين
فتح الباب وجا قدامها وامل من الخرشه ركبت السياره
الولد كااان وسيييييم بمعنا الكلمه

شعره لين اخر رقبته وسكسوكه ملكيه وعيونه الجذابه بحواجبه المرسومه رسم وخشمه الحاد ولابس بنطلون سكيني ازرق وتيشيرت ابيض ساده نص كم وفوقه تيشيرت بلو بلون الاصفر

نوره ارتبكت من جمال الولد
طاحت لثمة نوره مد يده ومسك الثمه ودخلها بلحجاب وهمس لها بصوته العذاب : انتبهي ع نفسك

وركب السياره وهو يناظرها نوره خافت ونزلت دمعته وبسرعه ركبت وسكرت الباب
امل تذكرت موقفها مع اليوكن الفسفوري عند الاشاره وابتسمت وناظرت نوره وكأنها لمحت بولد الي يسوق الهمر يناظرها ويبتسم بخصوص ان امل يناظرها امل تذكرت ذا الابتسامه ونظرات
بس ويين مدري بس تذكرها زيييييين ومستحيل تنساها نزلت راسها ع يدها ومسكت راسها تبي تتذكر

ذا الولد الوسيم بلغايه وابتسامته الجذابه بسنونه تشبه الؤلؤ وشفايفه الورديه مع عوارضه وغمازاته وخشمه الحاد وبشرته الابيضانيه الصافيه
اول ماركبت نوره بسرعه مشا فراس( السواق )
نوره صدت ونزلت دموعها خافت " ششفتي ستهبالك وين وصلك اااااه غبيه غبييييييه اهى اهى )

رنيم بتلطف الجو : اممم بنات وربي ان الولد خققه
ليان بتلطيف:هههههههه الله يقطع بليسك
نوف نفس الحال : هههههههه وربي يارنيموووه عند فهد هين هين
رنيم ناظرتها بخبث : اييييه صح ترى وليد يسلم عليك
نوف انصبغ وجهها ونزلت راسها وسكتت
البنات :ههههههههههههههههههه
نوف ضربت رنيم : ووووجه ههههههه
رنيم :هههههههههههه احسن اجل فهد هاه ههههههههههه
ساره بخبث : اممم خلوها خلوها نقطة ضعفها ولوووووودي ههههههههههههههههههههه
البنات :ههههههههههههههههههههههههه
نوره وامل بنفس الحال ومنشغل بالهم ومو مع البنات ابد




************

فاتن فاروق
09-05-2012, 10:00 AM
تكمله البارت الثامن عشر
باب الاول ...~

في مطعم هديارد

وقفت السيارتان
اكس بديشن & كاديلاك اسكاليد

نزلوا البنات من السياره وحده طلعوا لقسم العوائل

طبعاً العوائل فوق والشباب تحت طلعوا لفوق ومرره حلو المطعم من فوق مكشوف وجو الرياض البارد في الشتاء وكان المطعم مرره رايق قعدوا في طاوله كبيره
امل ونوره طول الوقت سرحانين وابد مو مع البنات
ساره بأبتسامه : ياااي مررره المطعم حلو
رنيم : مرره مع الجو اليوم الجو خقق
ليان : واااي خصوصاً بلعصر
ساره : اممم يب اليوم الجو مره حلو بلعصر
هاجس : اممم بنات وش تطلبون
العنود: انا شبعاننه مابي الا كوفي
ساره : مي تو
رنيم : امم حتى انا ابي شي بارد
ليان : انا نفسهم
هاجس : يعني معنناتها ماتبون الا شي بارد
البنات : ايوووه بضبط
البنات :ههههههههههههههههههههههه (تكلموا بصوت)
هاجس : ههههههههههههههه ايووه وامل ونوره

امل :.......
نوره:......
هاجس : امل .. امممل نوووره .. نوره ووووصمخ
التفتوا نوره وامل ببرود وبين انهم مو معهم
هاجس : تبون شي
هزوا راسهم بمعنى لا ورجعوا لسرحانهم
وابد مو مع البنات

البنات ساكتات بعد ماجاب القرسون الطلب
العنود حاسه بتوأمتها نوره حاسه بلي تحسه وحاسه ان فيها ضيقه وحيره
رنيم :بنات بجد طف شاننا جينا علشان نطالع ببعض
هاجس : وانتي صادقه مع ذا السامجات
رنيم :هههههه
ساره:هههههههه طيب خلونا نطلع مادام ماتبون المطعم
هاجس : بجد ذولي مايطلع معهم هههههه
العنود وهي تناظر توأمتها وحاسه انها تبي ترتاح وتقعد بروحها : ايه يالله بنات بجد طفش
ليان : يالله
العنود : ايه بس صبر بعطي القرسون الحساب
البنات قاموا بعد مادفعت العنود الحساب
طلعوا برا مطعم هديارد
ركبوا السياره والكل ساكت
العنود : اقول بس شغلوا اغنيه خلونا نتنكس
البنات:ههههههههه
ليان : انتي حياتك كلها رقص هههههه
البنات:هههههههه
هاجس: رقص ورابح عز الله رحنا وطي من المناقز
البنات:ههههههههه

وصلوا كل بنت لبيتها
وبدها راحوا للقصر ابو تركي دخلوا من البوابه الرئيسيه ودخلوا على بوابة القصر ومشوا وداروا على النافوره ووقفوا عنند الباب القصر الاساسي
ونزلوا قابلوا تركي عند الباب الاساسي او الداخلي جاي من الكراج او مواقف السيارات
كان لابس بنطلون جنز كحلي سكيني طيحني خفيف ولابس تيشيرت اسود ااكمام طويله بس هو رافع اكمامه وجزمه سبورت (الله يكرمكم) سوداء
وكان شكله مرره يخقق مع جسمه المعضل ع خفييف وخصوصاً شعره الاسود زي سواد اليل وسكسوكته الملكيه وعيونه الناعسه العسليه وحواجبه المرسومه وخشمه الحاد
يشبه عبد العزيز كسار بس تركي احلى بكثير بمليون درجه وخصوصاً عيون تركي احلى الناعسه العسليه
بس عبد العزيز كسار يشبه تركي بجسمه وشعره وشفايفه الورديه وخشمه وحواجبه وبس اما عيونه لا عيون تركي غيير غيير كثير عيون تركي ناعسه وعسليه
(تركي فيه من عبد العزيز كسار بس هو بلأكثر يشبه متعب حفيد الملك فيصل نسخه من تركي )
...
العنود: هلا ووالله تركي
تركي ناظر بساره : هلا فيك
حس بحرارته ترتفع وهو يشوف ساره بلثامها وعيونها الجذابه وعبايتها بلون الذهبي حس بغيره او نار
" اكيد الشباب الي هناك قعدوا يناظرونها وكحلوا عيونهم فيها وش لون مايناظرونها وهي بعيونها ولثمتها الجذابيه واكيد هي مستانسه من نظراتهم آآآآآآخ بس "
ساره ناظرت بعيونه اليم تعلقه فيها ونظراته الحاده مع حواجبه المعقوده نزلت دموعها قرت بلي بفكر فييه علطول نزلت راسها ومسحت دموعها بلثمتها
تركي وخر عنهم ومشا لداخل القصر
ساره " يارب صبرني وربي تعبت "
دخلوا لداخل وكل وحده راحت لغرفتها ساره راحت لغرفتها ونزلت عبايتها وراحت لغرفة الملابس وبدلت ببجامه بلون الوردي
وراحت لسرير ونزلت عالكمدينا الي بجنب السرير وفتحت الدرج وطلعت صورة اخوها وامها وابوها
اول صورة لخوها ريان
وسيم بمعنا الكلمه بس عيونه بلون الرمادي ع السماوي
نزلت دموعها وهي تحسس ملامح اخوهها الوسيم: ااااخ يا ريان وربي تعبت لييش لييييش رحت وخليتني آهى وربي انا تعبانه بدونك
ووخرت الصوره الاولى
وطلعت الثانيه وكانت صورتها هي واخوها ريان
اخوها لابس بنطلون سماوي وتيشيرت بلون الازرق وابتسامته الجذابه وهي بجنبه ولابسه تيشيرت اسود وشورت تحت الركبه بلون السماوي وكانوا مبتسمين ويحاوطهم الفرح
وصوره الثالثه كانت قدييمه امها (كتلين ) وابووها اوسامه
وهي كان عمرها 5 سنوات ولابسه فستان وردي وحاطه ورده بلون الاحمر ع شعرها
واخوها ريان كان عمره 9 سنوات ولابس برموده بلون الابيض وتيشيرت بلون الاسود
ضمت الصور وانسدحت ع السرير وبكت وبببكت
شوي ودق الباب دخلت الصور بدرج بسرعه ومسحت دموعها وردت بصوت باكي : تفضل
دخل عمها ابو تركي بأبتسامته الحنونه يشبه ابوها بكل شي
قامت ساره وابتسمت وباست خده : هلا بابا
ابو تركي : عيون باباكي ... حبيبتي ساره ابيك تجين معي بلمكتب ابيك بكلام
ساره حست ان شي صار : انشاء الله انا وراك
ابو تركي بأبتسامه: يالله حبيبتي
راحوا تحت للمكتب وبابه الخشبي البني الكبير
دخلوا
ابو تركي جلس بمكتبه وساره جلست بصوفا
ابو تركي بأبتسامه : حبيبتي ساره انا ابيك حولي ابي اتطمن عليك وانتي بنتي ومابيك تبتعدين عني وقبل امس تقدم لك ولدي تركي
ساره نزلت عليها صاعقه
ابو تركي بحنان : وانا ابيك لولدي وتربيتي ومابيك تكوني بعيده عطيني موافقتك
ساره تذكرت حكي تركي لها وحكيه يتردد مثل الصدى بأذنها
( جا وقتك وجا وعدي لك واشوف وش بتسوين ياحلوه احنا الي ضفيناك من الشارع ماأتوقع بترفضين )
ابو تركي بفرح فهم سكوتها خجل وفهم سكوتها علامة ارضا : يعني نتوكل على الله ..
ساره انربط لسانها ماقدرت تكلم
ابو تركي بفرح : ربي يوفقكم ويارب اشوف عيالكم .. والله اني ابيك قريبه مني وابي اتطمن عليك واحس انك بأمان وهذا ولدي وتربيتي
ساره ماتدري وش تقول ماقدرت تقول مو موافقه
وهو الي ضفها على قول تركي
مستحيل ترفض ولده ومستحيبل تقول انا مو موافقه وتهدم فرحته لانها شافت الفرح بعيونها
ماقدرت تكلم
ابو تركي بفرح حضنها : بكره بخبره عن موافقتك وحددوا الملكه
باس راسها : عساء ربي يسعدكم
ساره : عمي عن اذنك
ابو تركي بأبتسامه ارتياح : اذنك معك

طلعت ساره على الدرج ودموعها تنزل بغزاره فتحت باب غرفتها وسكرت الباب وراها ورمت نفسها وهمومها ع سريره وقعدت تبكي وهي حاضنه المخده
وقعدت
تبكي وتبكي ليييين غلبها النوم ونامت ودموعها ع خدها

*******
~.....كل واحد بهمومه وكل واحد بشعوره وكل واحد بحبه ....~
ساره~ ماقامت اطلع واجد لجل ماأقابل تركي وتجريحه وكلامه شبه تهديد
تركي ~ انا عند وعدي ومو ذي ترفع يدها علي .. جا وقتها وجا وعدي لها
سمر ~ انا مستحيل راح اخلي تـركي لساره وماراح اخلي لساره فرصه لتركي وربي لااخرب على ساره انا عارفتها بنت المسحيه تبيت اخذ خطيبي مني . >لسى ماأنتشر الخبر عن خطبتهم <
نوره ~ خايفه من ذاك الولد الي قابلته احتقرت نفسي واحتقرت استهبالي انا خذيت راحتي لان الشارع فاضي ههه بس ربي ستر
العنود ~ كثييير افكر في ثامر بجد انا حبيت ثامر حب من اول نظره وتأكدت من مشاعري .
ثامر ~ انا حبيت العنود بكل مافيها حبيتها من اول نظره وكل ماتذكرت اول موقف لي ولها قعدت اضحك الله يقدرني واسعدك.
امل ~ مدري اوافق عن فيصل الي يقولون ولالا وانا مشتاقه حييييل للمجهول بس مابيدي شي لازم اوافق عن فيصل علشان انسى المجهول وانسى الي دايم اشوفه حيرني بس احس احياناً اني انانيه لاوافقت عن فيصل
علشان انسى المجهول بس انشاء الله انا راح انسى المجهول وبوافق عن فيصل الزواج قسمه ونصيب وانا راضيه عن نصيبي .
هاجس ~ انا خايفه حيييل اليوم زواجي على طلال حبيبي هذا هو اليوم الي كنا ننتضره وهذي احلى ايام حياتي .
رنيم ~ انا محتاره وتعبانه من فهد احياناً يكوون حنون واحياناً يكون اقسى مثله ماشفت .صدمه بعيونها إذا جيت حنون آآآخ منك وعليك يارنيم .
فهد ~ احس اني بندم كصير عليى الي سويته فيها ودايم اشوف ال
رشا ~ انا ندمانه على الي سويته كثيييير غلطت وسبه غروري ... غروري وتكبري وصلني لهذا الطريق آآآخ انا ووافقت على خالد واستنا الزمن وش مخبي لي .
خالد ~ انا مدري كيف بعيش معها وانكر شعوري دامياً اتجاهها واتجاهل هاشعور انشاء الله بتزوجها ونروح لامريكا راح اكمل دراستي هناك وربي يصبرني ـ
حسام ~ انــا ماانكر اني من اول يجيني شعور ويتولد كـل يوم بس انا واحد احب اخفي شعوري ومع ذالـك مازلت اكلم منال .
رغد ~ حسام عجزت افهمه مرره حنون ومرره قاسي بس هو مايحبني ويعذبني كثـير ويجرحني اكثر وربـي تعبت .
ليان~ انا خايفه من عبدالله بعد مامسكني ذاك اليوم هههه حتى صرت اخاف اجيهم وصرت اقلل من جياتي كثير .
عبد الله ~ اممم احلى صدفه اني شفت ليان الي خذت قلبي وروحي معها وانـا احبها ايه احبها واعشقها .
نايف ~ كثــــير العب على البنات واحب اضيع شرفهم هههه والله محد قالهم يخقون ويرضون بلي اسويه فيهم .
وليد ~ اوووه كأن جويج من زمان ماحكت عني .. انا احب نوووف نووف قلبي وعيوني واعشقها واموت فيها والكل يدري اننا نحب بعض *_^ .
نوف ~ انا مدري إذا راح عني وليد وش اسوي بجد اننا من يوم كنا صغار والحب بيننا كبير وهشي فاضح .




مـــــرت أيـام ...~
زواج .. هاجس & طلال
بصالة الزواج الفخمه والحضور الراقين
كانت الصاله كلها اثاث فخم وفرنسي وراقي جداً ..
ساره لابسه ~ فستان احمر قصير وضيق على جسمها ومن ورا فتحه وكعب بلون الاحمر نفس الدرجه ومسترته شعرها وحاطه روج احمر بنفس الدرجه وحاطه كحل خفيف مع مسكره سوداء
نوره ~ مسترته شعرها ولابسه فستان زي موديلات ليدي قاقا بلون الكحلي ع الموضه وكعب بلون الكحلي وحاطه روج وردي شفاف ومسكره ووصايره شكلها مررره كيوت
العنود نفس موديل نوره بس الون الاسود وكعب بلون الاسود وحاطه روج بلون الاحمر الغامق ع الموضه

هاجس بعد ماخلصوا من شعرها والميك اب
قاعده ومرتبكه والبنات يهدونها
دخلت عليهم رغد : هجوس قلبي (قربت من عندها وجلست عند روجلها) بعد شوي زفتك
هاجس مسكت يد رغد بتوتر
رغد : حبيبتي لا تخافين انتي رايحه مع زوجك (وبتلطف غمزتلها) وحبيبك هههههه
هاجس ابتسمت بتوتر تذكرت طلال حبيبها او بلأصح حبيبها وزوجها

...
ساره ورنيم ونوف وامل

رنيم : ربي يوفقها
البنات : اميين
شهد (اختهم الشيطونه) قطعت عليهم : بنـاات بنـاات شوفوا سمروووه وسحرووه
البنات التفتوا

وشافوا سمر لابسه فستان عاري مثل كل عاده بلون احمر لصاااارخ قصير لفوق الفخذ وفتحة الظهر لي تحت الخصر وبدون اكمام وكعب عالي بنفس الدرجه وشعرها القصير المصبوغ بلون البني مثل العاده
وروج احمر صااارخ ومك اب كامل وصارخ

شهد تضيق عيونها وتطالع في سمر : لا بعد احسن تفصخي والله شكلها تبي تلبس فستانها ولبست قميص النوم حق امها هاا مالت عليتس يالعجوز الشمطى

البنات :هههههههههههههههههههههههههه
شهد وهي ع وضعها : هاا كش مع ذا القذله (الغره) تقوول تيس وووع عزالله ياتركي بيجيك انفصام شخصي مادام ذي زوجتك

البنات فاطسين ضحك عليها
شهد التفتت لساره وقربت منها وقعدت بحضنها وناظرت ساره: احببس
ساره ضحكت وضمت ظهرها لصدرها : لبـى بس وانا امووت فيس ههههههههه
شهد:ههههههه
....
دخلت رشا وهي لابسه فستان دنتيل ملوون وجاي من عند الكتوف دنتيل ويصير على طولها على شان يغطي بطنها البارز بس خفيييف وفتحه من ورا لين فوق الخصر
ومسويه كيرلي وحاطه روج بلون الوردي الغامق
دخلت وهي تكابر عن الالم

"ااااااخ يابطني بس علشانك ياهجووس كل شي يهون "

توجهت لعند البنات وسلمت عليهم : هلا والله
البنات ستغربوا مو مثل قبل يالله تسلم وبغرور
البنات : هلا فيك
رشا بأبتسامه : كيفكم انشاء الله بخير
البنات : والله بخير
رشا : بنات بلييز من تروح معي لهجووسه بسلم عليها
ساره وقفت: انا بروح معك
رشا ابتسمت : يالله
راحوا رشا وساره لقسم العروسه
دخلت رشا ووراها ساره
رشا : السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام
رشا تقدمت عند هاججس وحضنتها : الله يوفقك ياحياتي (وبتلطف ضربتها على كتفها) منه المال ومنك العيال يادوبه ههههههه
هاجس ابتسمت بتوتر:هه تسلمين حياتي ...
قربت ساره وحضنت هاجس : ساره انا خايفه
ر شا : حبيبتي لا تخافين من أي شي انتي بتروحين لبيت زوجك والي بيشاركك بحياتك ..حبيبتيهي سنة الحياة
هاجس نززلت دموعها
ساره خنقتها العبره: لالالا لاتبكين حياتي لاتبكين

دخلوا عليهم نوره والعنود
نوره وهي خانقتها العبره : حبيبتي هجووس يالله وقت الزفه
هاجس بتوتر : هـ..اا اا.. طط..يب طيب .
ساره : صبر (راحت وخذت منديل وعدلت كحل هاجس ..: ايووه كذا مضبوط

ساعدوها البنات تقوم ووقفوها عند الباب الذهبي الكبير ووهم مسكرين الابواب
بعد دقايق بدت الموسيقه الكلاسيكيه
الخدم فتحوا الابواب ..
هاجس مرره مرتبكه
وتمشي وتجر خطواتها ع خفيف ورشاقتها ليين وصلت عند الكوشه وقعدت بعد مساعدة البنات وبعد التصوير

البنات يرقصون قدامها
وهي مو معهم ابد خايفه ومرتبكه
صحت من سرحانها على صوت الفنانه او الطقاقه ان المعرس بيدخل

قلبها دق بقووه وارتبكت زيااده
جت اخت المعرس الوحيده اسمها ريماس ومرره طيوبه

ريماس : حبيبتي هجووسه فيك شي .. لا تتوترين هذا زوجك
ابتسمت برتباك

دخل طلال وبجنبه ابو تركي وبجبه رعد ووراهم عبد الله

وهاجس تناظر حبيب قلبها وزوجها طلال وكل مالهم يقربون وكل مال قلبها يدق بسرعه

البنااااات خاقيــــن على تركي وهم يعرفونه زين احيانا يطلع مع صور شركات ابوه
وبعد خقوا على عبد الله بس تركي مافيه كلام

تركي يمشي برزته وغروره وثقله ووسامته وجماله >>بغروور ورافع انفه مثل العاده >يحقله ينغر *_^

ووصلوا لعند هاجس
هاجس وقفت وهي منزله راسها قرب منها طلال وهو مبتسم ورفع وججها وباس جبهتها ووقف بجنبها
ابو تركي باس هاجس وهمس بأذنها : ربي يسعدكم ..
تركي قرب من اخته وبااس جبهتها : ربي يحفظك ياعمري
هاجس بهمس : لبى قلبك بس
تركي ابتسم: لبى روحك
قرب عبد الله وباس راس اخته : بشتاقلك ياغناتي
هاجس : عبوود بتوحشني
عبد الله .:مايوحشك غاليمنه المال ومنك العيال ههع

بعد فتره وقف طلال وقفت هاجس معه ومشوا لغرفة العروس ...ْ~~
صعدوا وقاموا يصورون
وهاجس مررره مستحيه من حركاته الجريئه وهو يبتسم لها بحب

بعد التصوير
جتا م تركي وام طلال ونوره والعنود ورغد وريماس
يسلمون عليها ويودعونها
هاجس ضمت امها وتحاول انها ماتبكي : يممه بشتاقلكم حييل
ام تركي نزلت دموعها : اونتي اكثر حبيبتي الله يوفقك ويسعدك يارووح امك انتي
هاجس سلمت على كل البنات وقالت لهم سلموا لي ع ساره والبنات

جا تركي لباب الخارجي
وباس اخته وودعها
تركي : مـاوصيك يا طلال
طلال بأبتسامه فرح : لا توصي حريص بعيوني
تركي بأبتسامه : ربي يوفقكم

عبد الله خذاهم بسياره وعلى الفندق المملكه

وطلال يسولف بفرح وهاجس مررره مرتبكه

وصلوا للفندق وركبوا الفت
وراحوا لشقتهم او بلأصح الجناح الملكي

عبد الله ودعهم ورااح
دخل طلال وهو ماسك يد هاجس وفصخ البشت وجلسها بصوفا وجلس بجنبها : وخيراً جا اليووم الي ارتبط ويااك ياهاجسي
هاجس مرره مستحيه ومنزله راسها
طلال : هـاجسي ... الله يقدرني واسعدك يابعد روحي انتي هذا اليوم المنتظر ... (يدها وباس اناملها الرشيقه الناعمه )

طلال : يالله ياروحي انا بروح اطلب لنا شي ..
هاجس اول ماراح طلال راحت للغرفه وقعدت بسرير وهي مبتسمه هذا هو الي حبته هذا هو الحنون الطيب الوسيم

دخلت الحمام (وانتم كراممه ) وتسبحت بمويه بارده لجل تروقها وطلعت وخذت قميص النوم

الاحمر معه الرووب مرره كان ناعم وحطت رووج احمر وهي طبعاً فاكه شعرها

ورشت عطرها المفضل
وطلعت لبرا شافت طلال مجهز كل شي ووقف يوم جت ومسك يدينها وجلسها بلكرسي الي قباله
طلال : تفضلي حبيبتي

هاجس ابتسمت له وشربت رشفه من العصير الفروله
ومنزله راسها
طلال : حبيبتي ليش ماتاكلين
هاجس بهمس : شبعانه
طلال بأبتسامته : لا انا بوكلك من ايدي
وخذا شكلاته وقربها من شفتها : يالله حبيبتي
هاجس بأبتسامتها الخجوله قربت وكلت حتى نصف ربع
طلال : ليـه باقي بعد شوي
هاجس : طلال واله شبعانه
طلال : عيووون طللال .. طيب حبيبتي حتى انا شبعان

قام وراح لعندها : قلبي تـعالي معي بوريك مفاجاءه
هاجس ببرئه : وشي هيه المفاجاءه
طلال بأبتسامه : تعالي وراح تعرفين
هاجس مسكت يده وقامت معه ..
وسالها بين يدينه
ودخل الغرفه وسكر الباب

وسدحها على السرير وهمس لها : هذي المفاجاءه بس ماحبيت اخوفك ياروووح طلال ياعيوون طلال
هاجس ... وربي آآآآآآحبــــكـ واخيراً جا اليوم الي انتضره انتي لي انا لو حدي ... احبك

قرب منها وباس رقبتها ********************
(مشـــــــفر ) *_^ .........................................

فاتن فاروق
09-05-2012, 10:03 AM
بارت ثامن عشر
الباب الثاني ...

قصر ابو تركي
البنات بعد مارجعوا من الزواج وبعد ماراحوا الضيوف طبعاً
نوره جلست بصاله وقعدت تبكي
جتها ساره وضمتها : بس ياقلبي وش فيك تبكين
نوره :مشتـااقه لهاجس ..اهى اهى
ساره خنقتها العبره: هـاجس راحت لبيت زوجها ادعي لها ربي يوفقها مع شريك حياتها
نوره بعد ماهدت شوي: امين
....: وآآآآآآآآآآآآآآآآع آآآهى واااآآآهى ااييييييهى
نوره وساره التفتوا لصوت شافوا شهد واقفه وشكلها شافت نوره وهي تبكي وسمعت حكيها شهد واقفه ورافعه راسها وصدى بكيها وصراخها المزعج
راحت لها ساره ...وشهد اول ماشافت ساره علطول حضنتها وحطت راسها ع كتف ساره وكملت بكيها
ساره : بس بس ياقلبي ..لييه تبكين يـاعنون ساره
شهد: آهى آآهى .. اممم اه .ابــ..ي اااااه اهى ابي هاجس ااهى
ساره : خلاص ياقلبي .. هاجس بكره بتجي
شهد : اممم ااهى .. بتجي بكره
ساره: اييه حبيبتي بكره هاجس بتجي
شهد بعدت من كتف ساره وناظرت ساره : واله بكره بتجي هاجس
ساره : ايييه والله بكره بتجي
ساره قاعده على ركبتها وحاضنه شهد وشهد واقفه وحاطه راسها ع كتف ساره او تحت رقبت ساره
شهد : سـااره
ساره بحنان : عنوون ساره
شهد حطت راسها ع كتف ساره : انــا احبك
ساره بأبتسامه حضنتها : وانا امووت فييث
ساره شالت شهد ووقفت والتفتت لمكان نوره بس مالقتها "شكلها صعدت لغرفتها "
ساره صعدت بدرج وراحت لغرفة شهد وفتحت الباب وتركته مفتوح
وراحت لغرفة الملابس وطلعت لشهد قميص بينكي مرييح ولبستها وطلعت من غرفة الملابس وراحت لسرير
وسدحتها ع السرير البينك وانسدحت بجنبها بس مطلع رجلينها لبرا السرير
ساره : ياله نوووم حبيبتي
شهد : تيب
بعد لحظات التفتت شهد لساره وحطت راسها على صدر ساره ونامت
ساره ابتسمت بحنان وباست راس شهد

..
تركي صعد الدرج ومتجه لجناحه بس شاف النور من غرفة اخته شهد
ابتسم واتجه لغرفة اخته شهد ووقف عند الباب وانسحر يوم شاف شهد نايمه بحضن ساره ومرتاحه وساره تمسح على شعرها
ارتجف ..وهز كيانه وارتفعت درجة حرارته يوم شاف الملاك وتعلقت عيوننه في الملاك الي قدامه
بعد لحظات وعيونه متعلقه فيها " ليتني بدالك ياشهد "
ساره باست راس شهد وحطتها على المخده ووقفت وقربت منها وباست خدها وابتسمت ولحفتها وخذت ريموت التكيف وقصرت من البروده وحطته ع الكمدينا والتفتت للباب
... وتجمدت اول ماشافت تركي خصوصا بذا الايام تهرب منه ..وقفت وتجمدت اطرافها وهي تشوف تركي قدامها
وشكله مرره كان يخقق بثوب والغتره الحمراء

ساره كملت مشيها وماتبي تبين خوفها
وهو ساد الباب بجسمه ومسند ظهره على حافة الباب
ساره : تبعد
تركي غرقان بعيونها او بلأصح بلبحر .....
بعد فتره تركي بستسخار :اوه صح مـاتفقنا على يوم الملكه
ساره بخوف التفتت له وهشي وضح بعيونها : انت حددت يوم الملكه
تركي رافع حاجبه وبنظره حاده : أيـه
ساره بخوف ورجا : أي يوم
تركي بأبتاسمه ع جنب ونظره ساخره : هممم بعد سبوع الملكه وبعد الملكه بسبوع الزواج ... ههه وش رايك
ساره نزلت عليها مثل الصـــااااعقه وصدرها يرتفع وينزل وانفاسها تسابق ومركزه عيونهها بعيونه الي كل مالها من نظراتها وخوفها ترتخي
تركي مركز عيونه عليها الي بعيونها الخوف ورجا
ساره تجمعت الدموع بعيونها بس موقفه عند رموشها مانزلت ودموعها الي تلمع بعيونها او طرف رمشها
تركي تجمد من الدمعه الي بعيونها الي مو راضيه تنزل وموقفه عند رموشها الكثيفه وعدستها البحريه ودموعها مثلوا البحر بتفاصيل
ساره بعدت عنه وكنت بتروح ومعطيه لتركي ظهرها تركي مسك يدها ووقفها والتفت عليها
: تجهزي بعد سبوعين الزواج
سـاره وقفت بمكانه تركي اول ماقال هذي الكلمات راح بسرعه متجه لغرفته
ساره وقفت ودموعها تسيل على خدها وراحت على طول لغرفتها وطاحت على سرير وقعدت تبكي وتبكي مثل العاده لينن غلبها النوم ونامت

**********
صباح جديد
بتحديد بفندق المملكه ..~
بقسم كبـار الشخصيه وبتحديد اكثر في جناح الخاص طلال&هاجس

طلال فتحه عيونه بتدريج وناظر في هاجس الي بحضنه وهو محتويها ابتسم تذكر الي صار امس بينه وبينها وقرب شفته من خدها وباسها بهدوء ووخرها بهدوء وقام
وراح لغرفة الملابس وخذا فوطته ومنشفته وراح للحمام(الله يكرمكم) وخذا شاور بارد
بعد نص ساعه طلع من الحمام(وانتم كرامه) وراح لغرفة الملابس وبدل ولبس شورت لتحت الركبه جنز سماويوخصر واطي ومالبس تيشرت
وطلع من غرفة الملابس وراح لصاله وشاف الورد الجوري الي طلبه امس من الاوتيل يجي بكره وابتسم
وراح للغرفه وهو مبتسم وجلس ع حافة السرير وقرب شفته من اذنها
وبهمس : هـآجسي ..
هاجس فتحت عيونها والتفتت له وابتسمت بخجل ونزلت راسها وغطست وجهها بلمساده وغطت وجها بشرشف
طلال ضحك بصوته الهادي :هههه طيب قلبي خذيلك شاور .. وانا انتظرك بصاله
طلال طلع برا الغرفه بعد مالبس تيشيرت الاسود ...ينتظر عروسته وحبيبته هاجس ..~
هاجس بعد ماخذت شاور لبست فستان ناعم بلون الاحمر
الفستان لتحت الركبه ولونه احمر وبدون اكمام وخيط جاي من الصدر ولااف على رقبتها ولبست صندل ناعم بلون الاحمر وفكت شعرها لي خصرها بلون الاسود زي سووااااد اليييل مرررره اسوود وسوت كيرلي
وحطت مناكير بلون الاحمر ..
ودورت الدبله مالقتها : يالله انا حاطه هينا الدبله قبل مـادخل الحمام ....ااااووه ياربي وين رااح.. اففف مالي الا اسأل طلال يمكن شافه
طلعت لبرا الغرفه شافت طلال مجهز الفطورعلى طاولة الطعام واول ماشافها وقف بـأبتسامته
قرب من هاجس ومسك يدينها ومشا فيها لين وقفها عند الكرسي المقابلها وجلست وهو جلس بجنبها : تفضلي حياتي
وبعد مـاوكلها بيده وهي بعد وكلته بيدها وخلصوا من فطورهم
جلسوا بصاله
و طلال جالس بصوفا وبجنبه هاجس بس بينهم مفاصل
طلال بخبث: وش فيك بعيده عني
هاجس بخجل : مو بعيده
طلال : ويهون عليك تبعدين عن حبيبك
هاجس : لا مايهوون
طلال مسك خصرها وبحركه سريعه حطها بحضنه وسدحها بصدره : بتجننيني انتي مضيعه عقلي بانت الناااس (وبصراخ ) أحبــــــــــــك ياجنوووني
هاجس :ههههههههههه وانا اموووت فيك
طلال قرب شفته من حنكها (فكها) وباسها
هاجس بخجل وتبي تنصرف منه بأي طريقه: اممممم طلال برووح اسوي عصير لنا
طلال : وش ابي بلعصير واحلى من طعم العصير عندي
هاجس فهمت عليه ونزلت راسها بخجل : طلووول
طلال : عيوون طلول
هاجس ناظرته : خلااص ولا شي قامت بسرعه وراحت للمطبخ
طلال :هههههههههههههههه
راحت للمطبخ ونظامه الفرنسي
:امممم وش اسوي ...ايييه صح طلوول يحب العصير البرتقال

بعد دقايق سوتله العصير البرتقال وطلعت كاسين وصبت لهم وحطتها بصينيه رايقه وطلعت فيهم
وحطتها بطاوله الي قبالهم
طلال : هممم يالله حطي اصبعك
هاجس بخجل : طلوووول خلااص عاد
طلال : هههههههه خلاص ها بسكت
هاجس :هههههه يكون احسن
طلال : لا ياشيخه
هاجس: امممم
طلال : أي صح هاجـس ابيك بموضوع
هاجس : تفضل حبيبي
طلال بتوتر : امممم انتي تبين شهر عسل
هاجس : الي تبيه
طللال : طيب تبين الصراحه انا عندي شغل بشركات ابوي ... حبيبتي معليش لو اجلنا السفره
هاجس سدحت راسها بحضنه : عادي حبيبي ماصار شي الي تبيه
طلال : لبى رووحك بس الله لايحرمني منك
هاجس : ولا منك

**************

البارت الثامن عشر
تكمله الباب الثااني ..~
قصر ابو تركي ..~
بتحديد بغرفة ساره ..
قامت من النوم راحت للحمام (الله يكرمكم) وغسلت وجهها ورفعت راسها للمغسله وشافت عيونها المتفخه من البكي
رفعت يدها تحسس وجهها المحمر من البكي وعيونها المنتفخه نزلت دموعها
قامت تبكي تدريج وهي خاايفه بمصيرها مع تركي مسكت المغسله لجل تقدر تواازن نفسها نزلت بلارض تدريج
:اااااااااااه ياليتني مارفعت يدي ياتركي ااااااااهئ اهئ اااااااااااااااااه
تبكي بقووه تطلع اهااتها من من قلب
...
تركي يصعد الدرج لانه حط خبر عند ابووه ان راسه شوي يووجعه وماراح يداووم اليوم بشركه
والتفت لغرفة ساره وتذكر الي صاار امس ودخل بسرحاانه
بعد فترره ونين وبكاء صحااه من سرحاانه
استغرب من الاهاات والونين ركز بصووت : الصووت جااي من غرفة ساره ..!
اتجه على الصووت
.....

ساره تبكي بأنيين
: اااهى اهى ااااه.. يـ..ارب صبرني وش رااح يك.ون مصيري اااااهى اام اهى
انفتح باب الغرفه
....
تركي راافع حااجبه اليمين ونااظر بلغرفه كلها ماشافها ناظر يساار بصووت من الحمام مشا لعند باب الحمام ورفع يده بيدق الباب ونزلها بسرعه
" اوووه بطقاق وش دخلني فيها انا " والتفت بيرووح بس سمع صووت انينها دق قلبه بسرعه والتفت للباب وبدون تفكير فتح الباب
شاف ساره طايحه بلارض وتبكي بأنين وتكلم بكلام مو مفهووم وشكلها يقطع القلب
تركي ناظر فيها وصدره يرتفع وينزل بشكلها الي يقطع القلب مشا لعندها ونزل لمستواها بسرعه وهو منحني وكأنه جالس ورفع وجهها بين كفيه ونااظر بعيونها
ساره ناظرت فيه وحست انها بلحلم
لاااا لا يجي بذا الوقت بذاات لااااا
تركي : سااره بسم الله عليك وش فيك تبكيين بلحمام
ساره تفكر وتكلم بصوت عالي : اييه اكييد انا بحلم
تركي خااف عليها وشالها بين يدينه : بسم الله عليك
اتجه لسرير وسدحها فيه
ساره ابتسمت بوسط بكاها : ههه مادامني بحلم خلني استانس
تركي رفع حاجبه وبخووف : سـاره وش فييك تكلمي
ساره ناظرت فيه وابتسمت
تركي يهزها بكتووفها بخووف : ساااره ســاررره تكلمني رردي عليي لييه تبكيين
ساره نزلت دموعها : تركي
تركي : عيونه
ساره : لييه تسووي فيني كذا
تركي نزل رااسه ورفع راسه لها : لييه تبكين
ساره : طيب لييه تسوي فيني كذا
تركي غمض عيونه بقل صبر : لييه تبكيين
ساره نزلت دموعها بغزااره : ابكي ااهى وتسألني ابكي علشاان ابووي الي رااح رااح سندي ورااح الغالي رااح صدر الحنوون وابكي على امي امي الصدر الحنون الدافي رااحت وخلتني
ورياان ااهى اهى اااه ياريياان وعدني انه مايخليني ورااح وتركني لييه ياخووي ليه تركتني ااااهى ااااااااااااااااهى
هذا همي الي راااح الي طوول سنيني مااراح انساهم ااهى وثاااني شي ابكي علييه هو اننت اانــت آنننت بووحدك اكبر هم عن همي الاول اااااااااهى

تركي منصدم من انهيارها بدون انذاار حضنها بقووه وخلها تبكي بصصدره وتبكككي لييين ناامت
تركي لاحض انها ناامت مسح على شعرها وسدحها زيين ولحفها
وطلع وهو يفكر فيها " يمكن حلمت بحلم شين وروعها وخلاها تبكي وتقط كلاام ماتدري عنه .. "
رااح لغرفته وانسدح ومسك رااااسه بقوووه صدااع غير طبيعي وغير كذا يفكر فييها وفي حالتها الغير طبيعيه : اااااخ بس بسس ليييه سووويت كذا لييييه هي واااطيه وبنت البشواررع ليه الوث يديني فيها ااااااااااخ
حط المسااده على رااسه من الاام الصدااع
بعد دقايق غلبه النووم وناام
************
في الموول عند رشا

رشا بالسوق مع امها وتغريد يشترون باقي أغراض الملكه...
ملااحضه / انتشر خبر رشا وخالد بلخطووبه بس ماقلوا انهم حددوا الملكه )
أم حسن:طيب ممكن افهم إنتي ليه ماتبين تسوين حفله وزواج؟؟
رشا:كذا احسن الملكه تكفي
أم حسن:يابنيتي إنتي وحيدتي معقوله بيوم زواجك ماتبيني أسوي لك حفله وأفرح فيك
رشا:افرحي بي بالملكه يمه..(بخاطرها).."آآآخ يايمه لو تدرين بلي صار ماكان قلتي كذا "
تغريد:خلاص ياخالتي شكلها مستحيل تغير رايها....رشا إنتوا متى بتسافرون؟؟
رشا:كلمتني البارح هيفا وقالت يوم الجمعه
أم حسن (الجده):والله غريب هالزمن..مايبون حفلة زواج وبيسافرون على طول..الله يستر على هالجيل
تغريد:خالتي رووقي بالك وهذا نصيبها وخليهم يبنوون بلمستقبل
ام حسن: لا تنسين ان مستاهم مثل مستوانا يعني ماعليهم بس يابنتي هذي الدلووعه ماتبي نسويلها عرس ونفرح فيها
تغريد:اكيد إنه مايبي أبوه يصرف عليه
رشا:إيش رايكم نرجع أنا تعبت
أم حسن بحنان :يابنتي هاليومين صايره تتعبانتن كثير..خير فيتس شي؟؟
رشا بارتباك:هاا..لا مافيني شي..يعني إيش فيني؟؟
أم حسن:خلاص أخذتي كل إللي تحتاجينه؟؟
الهنوف:امممممممــ ستني مااما انا مواعده نووف بنت عبد الرحمن
أم حسن:يالله انا برووح بس قولي لها زعلانه عليها من زماان ماسلمت عليـ..
قطعت حكيها نووف مسكت كتوف جدتها : لاااا افـا الا الغاليه زعلانه مني (باست راسها ) اسفه والله اسفه
ام حسن : هههه لبى قلبك يابنيتي امزح معك ازعل من الكل ولا ازعل منك
رشا : اووووح جحدت اني بنتها
الكل:ههههههههههه
ام حسن : هههه كلبوكم بناتي وحتى تغريد حبيبتي
تغريد : تسلمين يمه
*******

قصر ابو خالد ..~
هيفا جالسه توري أمها الفستان إللي اشترتها للملكه...
أم خالد:هذا الغالي يعني لازم أسوي له زواج كل أهل الرياض يتكلمون عليه
هيفا:هاا...يمه..خالد مايبي يسوي زواج
أم خالد:كيف ....وليه مايبي؟؟
هيفا:مدري بس هو من زمان قالي إنه ماراح يسوي حفله وزواج بيملكون وبيسافرون على طول
أم خالد:والله هذا إللي بيجنني كيف مايبيني أفرح فيه واسوي له زواج
هيفا:بكره ملكته إفرحي به وسوي إللي تبيه..يعني هو ما قالك إنه بيسافر يوم الجمعه
وقفت أم خالد مستغربه....
أم خالد:متى صار هالكلام؟؟
هيفا:أمس قالي عشان اكلم رشا وأقول لها
أم خالد:وليه ماقالي بالأول؟؟...إيش فيه هذا؟؟...وأبوك يدري؟؟
هيفا:مدري والله...بس أكيد يدري....يمه الله يهديك ليه معصبه..يمكن نسى
أم خالد وهي تطلع من الغرفه:نسى يقول لأمه أنه بيسافر ولا يبي زواج
نزلت ام خالد الصاله تنتظر خالد يرجع...هيفا وهي تدق على جوال خالد....
هيفا:ياربي أنا شسويت؟؟
خالد:هلا هيوف
هيفا:هلا وينك؟؟
خالد:بالطريق قريب اوصل..ليه؟؟
هيفا:خالد إنت ماقلت للوالد عن سفرك؟؟
خالد:أكيد قلت له..ليه تسالين؟؟
هيفا:بس الوالده متدري
خالد:ايه انا كنت بقـــ...........(رفع صوته)..هيووووف قلتي لها شي؟؟
هيفا:مدري انا على بالي تدري
خالد:ياااارررربي...خلاص خلاص أنا وصلت باي
هيفا:باي
نزل خالد من السياره ودخل القصر...راح باس راس أمه...
خالد:شخبارك يالغاليه؟؟
أم خالد:ليه ماقلت لي إنك بتسافر يوم الجمعه؟؟
خالد:أنا...كنت بقولك اليوم
أم خالد:وليه تفرغت اليوم تجي تقولي؟؟
خالد:يمه ماخلصنا الحجوزات إلا امس..يعني ماصار لي زمان
أم خالد:وراك مستعجل على السفر كذا ليه ماتبي نسوي لك زواج و......
قطعها خالد:لأ..زواج مابي نملك وإنتهى الموضوع ماله داعي تكفي حفلة الملكه بكره
أم خالد تنهدت:إللي تبيه ياولدي
خالد:ويكفيني رضاك عني
أم خالد:راضيه عليك وفرحانه لك من كل قلبي
خالد بخاطره:فرحانه؟؟..بلاك ماتدرين شكثر ذابحني هالزواج
نزلت هيفا..وقفت عند الدرج تناظرهم..
هيفا:لا الظاهر صفا الجو
نزلت هيفا وراحت الصاله...
هيفا:مرحبا
خالد:أهلييييين...أبوي رجع من الشركه؟؟
أم خالد:لا باقي مارجع....إنت تغديت؟؟
خالد وهو يوقف:ايه..أنا طالع غرفتي
وقف خالد على صوت هيفا...
هيفا:خالد
خالد بدون مايلتفت:هلا
هيفا:إنت كلمت الهنوف؟؟
إلتفت خالد مستغرب من سؤال هيفا...
خالد:وليه السؤال؟؟
هيفا:فضول
خالد:..........لأ
*******

قصـــرابو فهد ..~

وأخيراً بعد كثر الإتصالات والمحاتاه كلمة رشاا نوف بعد تهزئ نوف لها عشان الفتره إللي قطعتها فيها قالت لها رشا إن بكره ملكتها
....نوف كانت جالسه بالصاله وهي تكلم رشا.....نايف نازل على الدرج وسمع نوف..
نوف:إنتي تكلمين من جد...رشا إنتي بعدك صغيره على زواج ليه وافقتي عليه؟؟
راح نايف الصاله ووقف يناظر نوف بنظرات لوم وعصبيه(مثل ماقلنا اولاد العايله كلهم مايحبون رشا)...نوف ارتبكت ومعرفت تصرف وقتها على طول تذكرت كلام نايف معاها قبل شهرين تقريباً....
نايف:وين كنتي؟؟
نوف:بالسوق مع رشا
نايف رفع حاجب ويناظر نوف بنظرات غريبه...
نوف:وش فيك
نايف:وليه طالعه معاها
نوف:وليه ماطلع معاها؟؟...ماهي بأول مره أطلع مع رشا
نايف:لا بس...نوف انا مابيك تكلمينها ولا تحتكين فيها
نوف:ليه؟
نايف:بس كذا
نوف:إللي يسمعك يقول ولا كأنها عمتك....وممكن توضح كلامك
نايف:أخلاق البنت ماهي بزينه...يعني مابيك تكلمينها ولا تحتكين فيها وبعدين بالله متى قلتلها ياعمتي
نوف:بالعكس رشــ.....
(نايف فرفوش بس لاجا وقت الجد جد) قطعها نايف بنبره حاده:نووف وش فيك .قلت لك اخلاقها ماهي بزينه ماله داعي هالأسئله ولو اعرف إنك كلمتيها ولا إحتكيتي فيها مره ثانيه لا تلومين إلا نفسك
نوف:نايف إنت شقاعد تقول رشا صاحبتي وقبل لا تكوون صاحبتي ترااها عمتي
نايف:مابي اعيد كلامي مره ثانيه عاد صاحبتك ولا عمتك مابيك تكلمينها..فهمتي ولالا اتوقع كلامي واضح
بعد مامر الموقف بسرعه في بالها...
نوف:طيب انا أكلمك مره ثانيه...مع السلامه
وقفت نوف..
نوف:نـايف
نايف:من كنتي تكلمين
نوف بخوف:هذي....وحــده...لا....
نايف:رشـا ؟
سكتت نوف وهي منزله راسها...ونايف يناظرها بعصبيه...
نايف يرفع صوته:تكلـــــــمي...كنتي تكلمينها صح؟؟
نوف:هاااا...ايه
نايف:يعني لازم اعيد لك كلامي كل يوم عشان تذكرين....ماصار لنا زمان من عطيتك خبر باللي راح يصير لك لو تكلمينها
نوف:أنا....هي...إللي كلمتني.............بعدين رشا صاحبتي وعمتي أنا مقدر اقطع علاقتي بها كذا وبدون سبب او بأسبابك الي مافهمتها
نايف يصارخ:بدون سبب؟؟؟!!!...شتبين اكثر من إنها بنت حركاتها غلط وأخلاقها ماهي بزينه
نوف:وإنت من قالك هالكلام....يعني سمعت من حد؟؟
نايف:كفايه الي شوفه بعيوني مو بضروري اسمع
نوف:هااا...وإيش شفت؟؟
نايف:كافي إللي يشوفها بالمجمعات كيف تمشي وبدون غطا وواضح إن حركاتها غلط
نوف:بس أكيـــ.....
قطعها نايف بعصبيه:نووووف أنا قلت لك كلمه ومابيك تكسرينها ولا بمنعك من الطلعه والتلفونات...إنسي هذي البنت وإذا متعرفين تقولين لها انا بقول فاهمه؟؟
نوف ساكته وماهي بعارفه كيف ترد عليه...
نايف يصارخ:فهمتي ولـآ لا
نوف:لا خلاص..فهمت
طلع نايف من القصر وجلست نوف على الكرسي وهي مضايقه وماسكه دموعها أول مره نايف يكلمها بهالإسلوب وبهالعصبيه الحاده
وعلى ايش مدري ..تعرف ان اولاد العايله مايحبوونها بس ليه بدوون سبب حتى هي كانت تكرهها وكل البنات بس يووم تغيرت صارت وحده ثانيه
قالت يمكن على غرورها بس مو لهدرجه يكرهونها..
*********
قصر ابو تركي ..~

بعد مارجع تركي وابو تركي من الشركة نزل ابو تركي من سيارته الفخمه وشاف تركي بيدخل البيت
ابو تركي : تـركي
تركي التفت وهو في نص الدرج : سـم يبه
ابو تركي قرب منه بأبتسامته : تفضل معي ابيك بموضوع
تركي : إن شاء الله
ابو تركي دخل القصر وراه تركي وراح لصاله وجلس وجلس تركي بلكنبه الي بجنبه
تركي : سم يبه
ابو تركي بأبتسامته : سم الله عدووك ...هـا حددتوا الملكه
تركي ابتسم بفرح ابوه : ايه يبه .. حددناها بعد اسبووع الملكه بعد الملكه بأسبووع راح يكون انشاء الله الزواج
ابو تركي بأبتسامه : يمديها تجهز
تركي : أيـه يمديها وانا قلتلها وققرنا على كذا
ابو تركي بأبتسامه : الله يوفقكم ويارب اشووف عيالكم
تركي :ههه امييين
ابو تركي : مـايحتاج اوصيك على بنت عمك انت ولدي وتربيتي
تركي : لا توصي حريص
ابو تركي : الله يوفقكم
تركي : يبه خبرت امي
ابو تركي : لا ماخبرتها بس الحين وانا طالع للجناح بخبرها
تركي : اهـا اوكي .. يالله يبه عن اذنك بروح انام
ابو تركي وقف و بأبتسامه: اذنك معك
تركي : تسلم
تركي اتجه لدج وصعد لجناحه ..

**********
قصر ابو فهد
بتحديد جنـاح فهد ورنيم ..~
يوم الخميس ..
فهد بغرفة الملابس يطلع له لبس لجل يرووح البارتي الماكس
فهد يغني بصوته الجذاب :
((ياكثر ماشلت فى قلبى عليك .. ياكثر ما قلت ماسامح خطاك
إن اشوفك ترجف اضلوعى تبيك .. واثر هذا كله من حرة هواك
اخلق الاعذار من لمسة ايديك .. والمس جروحى واداريها دواك
قوتي ضعفى وضعفي انى ابيك .. وانت عارف انى ما اعشق سواك ))

دخلت رنيم الغرفه وهي تسمعه : " ياربييييه اغانيه الي يغنيها دايم كأني اوصفه اااااخ مفرووض انا الي اغنيها موانت يافهد"
..
فهد طلع له جنز سكني سماوي خصر نازل وسكني مو ماسك مره اكيد وتيشيرت اسود وزين شعره ديك بس متناثر وجزمه (الله يكرمكم) سبورت بلون الاسود وعلامه سبورت بلون الابيض اكيد
وشاف نفسه بلمرايه وابتسم برضاء على شكله طلع مرره خقق
تعطر بعطره المفضل وطلع من غرفة الملابس
شاف رنيم قدامه على التسريحه تمشط شعرها
رنيم انتبهت له وناظرت بكشخته
فهد ناظرها والتفت واتجه لباب الغرفه بيطلع بس وقفته كلمتها بلحظات
رنيم بصوتها الناعم : فهد .. وين بتروح
وقف فهد لحظات وهو يناظر بلباب والتفت عليها وبهمس يخووف ونظراته الحاده : وانتـي متى لك راي يـامداام رنيم
رنيم ناظرت فيه
فهد قرب بخطوات : همم .. اتوقع سألتك وانتظراالجواب
رنيم نزلت راسها وبعد ثواني رفعت راسها والدمعه في عيونها تلمع : ولا عمري صار لي راي
فهد وقف ناظرها بحده وفهم غلط او بلأصح يبي يتمشكل بأي شي ويمكن الي على راسه بطحه يتحسس عليها : وش قصدك
رنيم ناظرته ببراءه : ماقصدت شي
قرب منها فهد لين صار قدامها صار على اسنانه : قولي وش قصدك
رنيم بخوف واضح : والله ماقصدت شي
فهد ناظرها بحده وراص على اسنانه : بتقولين ولا كيف
رنيم بخوف وعيونها فيها براءه : والله ماقصدت شي
فهد ناظر بعيونها فيها براءه كثيير خصوصاً لاصارت خايفه من فهد كأنها طفله : لا تناظريني بنظراتك ذي
رنيم نزلت راسها ونزلت دموعها بغزاره خايفه منه وتبي الامان لعنت نفسها مية مره يوم انها سألته
فهد مسك وجهها بين كفيه ورفع راسها له
رنيم غطت يدينها بوجهها تبي الاماان وتنتظر الكف الي بيجيها على بالها بيضربها
فهد ضاق صدره من حركتها وعصب ومد يده ووخر يدها : تحسبيني بضربك واضاهر انك بتنضربين
رنيم رفعت راسها وصررخت : خـــلااص روووح رووح اكرهـــــك اكرهــــك يافهـ
طرآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآخ
من قو الكف رنيم طاحت بلأرض
فهد بعصبيه وتهوور يرجفها مع بطنها بتهووور ووورا بعض وبجزمته : من اليييي تكرهييينه تكريييني انااااا انا ااااا ليــــــــــــــش تكرهيييييني لييييييييييه ليييييييه
رنييييييم انا مااابيييييييييييك تكرهييييين مابيييييييييك تكرهيييييينيييي قوليييي لييييه تكرهيييني ليييييييييه رنييييييييييييييييييييييييم
انــــا ..... لاااااا لاااااااااااا تكرهييني لااا تكرهييني يارنيم لا تكهريني يييييي

فهد وقف من الضرب وجلس بمكانه ووخر شعرها عن وجهها شافها مغمضه عيونها بقووه وتبكي بغزاره ووجها احمر من البكي ومن كتم انفاسها
خلاااص صارت عندها منااعه من قسااه وجرووحه
فهد يناظر في جسمها الي يرتجف من البكي والخووف وجسمها المنكفش تبحث عن الامان ومغمضه عيونها من الـآلام
فهد بدون حركه منه بعد دقايق شالها بين يدينه وحطها بسرير وطلع من الغرفه ووهو يناظر قداامه وبس وتفكيره موقف عن كل شي
طلع من القصر ركب سيارته همر بلون الاصفر وتضليله بلون الاسود وحرك بسرعه وطلع تصريخات لبرا القصر
يمشي بسرعه لطريق الشرقيه فجاءه صرررخ : آآآآآآآآآآخ انا ووووش سووويت ووووش سوووويت ويضرب بيده لدركسون آآآآآآآآآآآآآآآه
بعد ساعات قليله وصل للفله الفخمه وتطل على الشاطي
دخل الفله ومثل العاده اغاني ورقص وشراب ومتخالطين وكل واحد ومعه خويته
او مادخل فهد كل البنات الي منهم جديدات اول مرره يجون هذي الفل هاو غيرهم يناظرونه بأعجاب
فهد اتجه لشراب وخذا الوسكي وثلج شرب منها رشفه لانه مو متعود يشرب كثير وراح وجلس جنب اصديقاه
.....: فهـــد فهد فــــهد
التفت فهد وشاف الجوري >تذكرونها
فهد : هـلا
الجوري جلست : كيفك ..؟
فهد : تمام
الجوري : تذكرتني
فهد ومو يمها سارح بلي سواه : ايه تذكرك
الجوري بفرح : واله
فهد وقف : ايه
الجوري بأحباط : وين بتروح
فهد مشا وماسمعها راح للوسكي وسكب له وحط قطع ثلج وشرب ووده يطلع رنيم عن باله وراح لصوفا ويشرب حط الكاس وناظر بلبنات وشباب الي يرقصون بمكن محدد لرقص وانوار خافته
فهد حس كتمه يحااول يتنفس بقدر امكانه عرق وجه وحس ان التنفس راح وقف فهد وطلع بسرعه من الفله ويحاوول يتنفس يدوور عن الاكسجين
يحاول يمشي ويجر رجوله جر وصل عند الكراسي عند الشاطي وحط راسه على الطاوله :آآآآآآآآآخ
حس ان الاكسجيين رجع له بس لسى متضايقه يحس بخنقه وخنقة عبره ووده يبكي ويخفف الالم
قـام فهد وهو عاارف علااجه ويين ويعرفه زين سرعه رااح للمواقف وركب سيارته واتجه لطريق الرياض
مسك خط وهو يحس انه مشى 10 ساعات مو ساعه ونص
فهد يمشي بسرعـه مو طبيعيه ودمووعه تنزل
الرياض لدمام اربع ساعات اما هو من السرعه وصل بساعه ونص
بعد فتره اتجه للقصر واول ماوصل للبوابه اشر على البودي قارد يجي يوصل السياره للمواقف وراح بسرعه للبوابه الداخليه ويركض يدوور عنها اييه يدوور عن الامان
يدوور عن الحضن الداافي وصعد بسرعه من الدررج وتسارع معه دموعه وراح للجناااح راااح عندها
..
رنيم بلغرفه ومنسدح على السرير والألم معها مو واجد : اااخ
حست بخرفشه وصوت ركض برا الجناااح التفتت لعند الباب الغرفه شافت ساعتها 4 ونص الفجر ااستغربت مستحييل نوني وحمودي لانهم عند نوف
ومستحييل فهد التفتت بعد مازاااد الصووت
...
فهد يركض للغرفه يدوور عنها ايه هي علاجه وهي دواه وهي قلبه وروحه مهما تكابر بس هي دواه هي حضن الدافي والامان وقف لعند الباب ومد يده لمسك الباب وفتحه بسرعه
ووقف وشافها وشااف قلبه وعيونه وشاف الحضن الدافي والاماان وشاف دوآآه وعلاجه
نزلت دموعه اكثــر وهو وااقف مكاانه
..
رنيم اول ماشافت الباب يبنفتح وشافت فهد يركض ووقف ودموعه تنزل بغزاره
رنيم تفاجاءت وخاافت عليه تحااول تتحرك تحاول تنزل دموعها لجل تفسر خوفها بس ماقدرت وحست بكتمه لانها ماقدرت تحرك وتجييه اول مرره تشوفه بهذا الحال
او بلأصح اول مره تشوف دموعه

فهد تحرك وركض لعند السرير وقرب لعند حضنها وحذف نقسه بحضنها وقام يبكي اكثر واكثر
رنيم واخيراً استوعبت بخووف نزلت دموعها : فهد فهد قلبي وش فيك بسم الله عليك
وبعد ماشافت بكيه كل ماله يكثر : فهد ااااهى اهى فهد كلمني رد علي
فهد : آآآآآآآآه يارنيم آآآآآآه متضاااايق (ويضرب يده بصدره) هينـــا هينــا ااااااه اه ويبكي بقووه
رنيم بكت معه ومسكت راسه وحطته بحضنها وحضنته بقوووه
بعد ماحست انه هدى : فهد حبيبي تعال غير ملابسك
مسكت يده وراحت لغرفة الملابس وطلعت له شورت وتيشيرت التفتت عليه شافته مسند راسه بلجدار ومغمض عيونه
رنيم مسكت كتفه : فهد
فهد فتح عيونه والتفت عليها
رنيم : بدل
فهد هز راسه .. ورنيم طلعت من غرفة الملابس وهي خايفه عليه ليه جاها بهذي الحاله ويقوول متضاايق نزلت دموعها خاايفه عليه اييه خايفه مهما سوا هي تحبه وتخاف عليه
بعد دقايق طلع فهد بعد مابدل وراح لعند رنيم الواقفه وماانتبهت له تفكر ودموعها بخدها قرب من عندها وحضنها وسند راسه بكتفها وتحت رقبتها
رنيم حضنته وتوها تشم ريحه غريبه بس سكتت لان مو وقتها تكلم
فهد بعد عنها شوي وراح للحمام (وانتم كرامه) وراح لعند للمغسله وفرش اسنانه لأجل ماتبين ريحة الوسكي وغسل فمه وتمضمض بغسيل فم
وطلع من الحمام(وانتم كرامه ) وشافها منسدحه بسرير راح لعندها وانسدح بجنبها التفتت رنيم وشافته بجنبها على طول ابتسمت وفهد ابتسم لها
بعد دقايق
فهد بهمس : رنيمي
رنيم التفتت وتذكرت انه كان يدلعها من يوم كانوا صغار بـميمي ابتسمت : هـلا
فهد حط راسه حضنها : لـآ تخليني
رنيم : ليه هتفكير
فهد : مدري بس عندي احساس انـ.. ستغفر الله لاا خلاص ولا شي
رنيم : شيل هتفكير من راسك حبيبي
فهد باس رقبتها
وبعد فتره ناموا ثنيناتهم

.........
يوم جديد ..
فصر ابو حسام .. بتحديد بجنااح حسام
رغد بغرفتها طفشانه دقت على نوره
بعد لحظات ردت نوره
نوره بصوت نايم : الووو
رغد : نوويره يالله قوومي
نوره : هاااه .
رغد : هااه ؟ هههههههه اقوول كملي نوومك بس
نوره : اييه طيب
رغد : هههه بااي
" اووووف طفش بروح لعند حسام بقووله بروح لعند اهلي "
رغد قامت وراح لعند غرفة حسام وجت بتطق الباب بس وقفها صوته وهو يكلم بلجوال
حسام : عيون حسوومك
منال بدلع ماصخ : مشتاق هلك أي اشووفك
حسام : وآنـا اكثر
منال : طيـب متى اشوووفك
حسام : اممم إذا لقيت وقت مناسب اما الحين انا مشغول شوي بشركه وعلينا ضغوطات
منال بطلعها الماااصخ وبزعل : امممم الا قول مشغوول مع الهانم بنت عمك ومخلي حبيبتك بشوقها اسلاً (اصلاً) ادري اني مااههمك
حسام : اففا الا زعل منولتي انا حبيبك تزعلين مني .. وبعدين على قولتك الهانم من زينها عاد اترك القمر واروح لها
منال بدلعها الماصخ : هه تيب اممم وش اكثر تحبني انا ولا هي
حسام : اكثر شي احبها بألله هذا سوأل طبعاً انتي ياقلب حسوومي وبعدين هي وش تصير عندك

..
رغد منصدمه من الكلام الي تسمعه ومن الي يكلمها حاطه يدها على مساك الباب بس من الصدمه وقفتها ولا خلتها تتحرك
هي وش تصير عندك
((هــي وووش ووش تصير عندك عندك عندك ))
كلامه مثل الصدى عندها
نزلت دموعها بغزاره وحطت يدها الثانيه على فمها تحاول تكتم شهقاتها
..

حسام قرب من مساك الباب بيفتح لانه بيطلع من البيت : قلبي منووله بعدين بكلمك لاني الحين انا بطلع ... يالله باي

حط يده على المساك وضغط علييه .. وفتح الباب ..!!
وانصدم من الي قدامه شاف رغد تناظر فيه ودموعها ويدها على فمها وتبكي بغزاره
حسام وقف شعر جسمه بس مع ذالك بعصبيه وبحده : وش جاابك هنا ولييه تسمعين
بعد لحظات
رغد وبدون احساس قربت من صدره وقامت تضرب وتصرخ : لييييييه لييييييييه اااااهى اهى .. ليش توجتننني دامك ماتبيييييني لييييه ... ليييه تزوجتني داامك تحبها ..ليييييييه
ااااااااااااااااهى اهى ... تحبها اااااااهى اهى ليه تزوجتني ليه .. ليه انا وش ذنبي دامك ماتبيني وتبيها لييه تزوجتني ليييييه انت ماتحـ..ببـ.ني ليه اااااهى تزوجتني ااااهى اهى .....
وتضرب صدره بدون وعي وبأنهيار
حسام بهدوء مسك يدينها الصغار عند يده الي تضرب فيها صدره ورفع راسها : رغد
رغد تبكي وغمضه عيونها وتحاول تفك يدينها منه : آآآهى آآآهى
فكت يدينها منه وركضت لعند غرفتها وسكرت الباب وتسندت علييه وتبكي
حسام لحقها وفتح الباب بس هي وراه فتح ربعه : رغد ررغــد وخري عن الباب رغـد
رغد تبكي بشهقات عاليه
حسام قدر يفتح الباب نصه ودخل من فتحت الباب وسكر الباب وشافها بقميصها الوردي قصير لتحت الركبه وبناتي وشعرها البني لتحت خصرها الحيوي
ومغطيه وججهها بين كفوفها ووقاعده على الارض
نزل لمستواها حسام وبهدوء وخر يدها عن وجهها
رغد رفعت راسها وناظرت فيه وشكلها كان بي بي فيس
وقعد يتأمل وجها وبياض بشرتها الناعمه ورشاقة يدها النحيفه وشفتها التوتيه الصغيره مليانه خفيييف شفتها زي الاطفال توتيه وصغيره وخشمها الحاد الصغير وعيونها الواسعه ورموشها الكثيفه الطويله

حسام حط كفه على وجهها يتحسس بشرتها رغد غمضت عيونها ودموعها تنزل فتحت عيونها ووبعدت يدها عن يده وبعدت يده الثانيه عن خدها
قامت تبكي بقووه وتضرب صدره
: ليـــــه تحبها ااااااهى لييييه تحبها ليييه اااااااااااااااااهى ااهى اهى وليييه ماتحـ..بني انـ..ـا ااااااااهى اهى ليييه ليييه اااهى اهى اهى ليييييه
مـ....ـااادااامك ماتحبني لييييه تزوجتني اااااهى اهى هــى اااااااااااااااااااهى
رفعت يدها اليمين ومسحت دموعها زي الاطفال : اهاااااااااااهى اآآآهى
عدلت جلستها وقربت لصدره وقامت تضرب صدره المعضل وتصاارخ : ليييييييييييه جاووبني اااااااآآهى حساااام جاوبني لييه تحبها ليييييه لييييه آآآهى آآآهى لييه مـ..ـاا ااه تحبني ليييه
انسدحت على صدره وتضرب صدره : حسـاام آآهئ ااااهى اهى ليـه تحبها ليييه اااهى لييه دامك تحبها ليه مـاا ااهى تزوجتهااا ليييه اااااهى اهى اهى ليه ماتحبـ..ـني انا ليه
ليه ..
ارتخت يدينها وارتخي جسمها ومال رااسها
حسام بعد مافقد حركتها وخر شوي عن صدره لاجل يشوف وجهها شافها مغمضه : رغد رررغد
رغد : ......
حسام يهزها : رررغد رررغد رررغد ررغد
رغد:.....
حسام يضرب خدها : ررغد ردي علي ررغد
شالها بين يدينه ورااح لغرفته الي اكبر من غرفتها وبعييد
غرفته الي مفرووض غرفتهم لانها الاساسيه بس هو خلاها تنوم بلغرفه الثانيه المفرد
دخل لغرفته الكبيره والاثاث الملكي وحطها على السرير
ودق على دكتورة الخاصه فيه
~: الو
ليلى : هلا استاذ حسام
حسام: تعالي بسرعه وخلي وحده من الخدم تدلك على جناحي
وسكر بدون مايسمع ردها

*****

قصر ابو فهد
ام فهد بصاله ومعها نوف

ام فهد : كلمتي هاجس
نوف : ايه مامي كلمتها وتطمنت عليها وتقول سلمي لي على خالتو
ام فهد بأبتسامه : الله يوفقها .. الله يسلمك انتي وياها من الشر
نوف :آمين
قطع عليهم نزووول نايف
...
نزل وهو يغني ..
~:
(قلب قلب وين وين غايب علية يومين
لتغيب اكثر حبيبي خاف اموت من الحنين
حبيبي ناسي لو شنو
شو بسرعة تنسى ياحلو
مآتقلي يمعود شكو يعني شكو
لك ليش لك يابذات مو قلتلي اشبعك بوسات
بذنك اسمعك غنوات صوتي حلوو )


نوف : اوووه الاخو طربان
ام فهد : نيوووف وين رايح
نايف : هـلا يمه .. رايح عند الربع بشاليه
ام فهد : الله معك وانتبه على نفسك
نايف : من عيووني

نايف طلع برا البيت وابتسامته الخبيثه بشفتيه
ركب سيارته
نايف بخبث : ههه يارا اممممم طنيتي براسي وقلت اجيبك يعني اجيبك

دق على يارا
يارا : الووو ~
نايف : هـلا حبيبتي ..يـالله تجهزي قلبي
يارا : انا متجهزه نايف
نايف : ياعيوون نايف انتي ..
يارا : استناك بليز تعال بسرعه على شان محد يكشفنى
نايف : من عيووني دقيقتين وواصلك
يارا بخجل : تسلميلي عيونك
نايف : فديت قلبك باي
ياارا : باي

نايف بعد ماسكر منها ..
~:ههههههههه مصدقه نفسها ياقلبي بس كلها شووي واخلص منك وارمييك اااخ بس شهرين وانا استنى ذا الحظه

نايف دخل بحاره المطلووبه مكسرره وقدييمه مررره وحواري ضيقه
نايف بقرف :ووش ذا للحين عايشين ذوولي اووما والله علبالي ان ذا البيوت تهدمت يمكن انا غلطان بلحاره .. التفت للحوه الي بجنبه
شارع ال....... حي ال.......
: لا والله هذي الحااره وع وانا وش علي بعد اهم شي اخلص منها واتسلى شووي وإذا خلصنا ننطلها للكلابه ههههه.... قالت ثالث بييت على اليساار
بابه لوونه ابيض وين ذا

شاف بنت بجسمها الرشيق وعبايتها الي تطايرها نسماات الهواء غصب عنها
وقف سيارته واشر لها
: آحيييييييه هذي هي عز الله رحنا وطي لبى الجسم بس
جت يارا وفتحت الباب وركبت
بخجل : السلام
نايف بأبتسامته : هـلا والله وعليكم السلام
يارا منزله راسها
نايف بأبتسامه : كيفك ياعيوون نايف
يارا بخجل : تمام .. وانت كيفك
نايف : تمام دامك تمام
نايف انتبه على يدها الناعمه الرشيقه البيضاء واظافرها المرتبه وبلمناكير الفوشي
عض شفته وارتفعت حرااارته من صوتها الناااعم ومن يدينها الرشيقه الي ترد ارووح
ناايف بدون احساس مسك يدها
يارا سحبت يدها ولصقت بلباب السياره وتناظره بخووف
نايف التفت لها : يارا ماكان قصدي اسف ممكن تعدليين جلستك
يارا عدلت جلستتها
بعد لحظات
~: نـآيف
نايف : عيوونه
يارا : وين بنروح
نايف بأبتسامه بخبث : نرووح ... مكـان راح يعجبك كثيـر
.....
الاسم : يارا
من عايله على قد حالهم ~
مررره جمييله ورشيقه ~
وعمرها : 19 سنه ~
.....
يارا ببراءه : وشو هذا المكان
نايف بخبث : مفاجاءه راااح تعجبك وبتسلين فيها
يارا ببراءه : والله راح تعجبني
نايف : اييه
يارا : يااااااي ونااسه
نايف طالع فيها وابتسم

نايف مسك خط الدمام
يارا كانت سرحانه طالعت بلووحه مكتوب الدمام وبعدين سهم ستريت
التفتت على طوول على نايف : ناايف
نايف : عيونه
يارا بخوف: انت انت .. هذا طريق الدمام ؟ ... وين بنرووح ؟
نايف طالع فيها : يارا ..
يارا بخوف تناظر يمين ويسار : هاا
نايف : لا تخافين
يارا ناظرته وعلى وجهها اكبر علامة استفهام
نايف : على شاني ممكن تسكتين وبدون اسأله
يارا نزلت دموعها : ناايف الله يخلييك رجعني
نايف : يـــــــــــارا
يارا ناظرته
نايف بتمثيل : ممكن تسكتييييين مدري ويين يووه انا برووح الخط الي يمين ررحت قدام اوووه افففف اسكتي خليني اخذ مخررج
يارا بصوت بااكي : طيب طيب والله لااسكت
نايف ابتسم
يارا سندت راسها على الكنبه وناظرت بشباك
نايف ناظرها وناظر بطريق بصمت
التفت مرره ثانيه شافها نايمه ابتسم وقرب يدينه من نقابها جـا يبي يفك الربطه بأصابعه بس تردد وسكر يدينه ووخرها ورجه يناظر بطريق
زاااد السرعه
بعد ساعه ونص وصل لشاليه التفت ليارا شافها نفس حالها نايمه
قرب منها : يارا
يارا افتحت عيونها كثيفه الرموش : هممم التفتت يمين ويسار شافت المكااان
صرخت : نااااااااايف وش ذاااااااا
نايف ببرود : وش فيك
يارا ناظرت فيه : وش فيه ؟؟؟ وش ذا المكان
نايف بسلوبه يجبر الواحد يثق فيه: انزلي يارا حبيبتي .. وش فيك ووين الثقه يا يارا انا مو حبيبك

يارا من ثقته في نفسه نزلت معه
ضحت وضحكت بعمرها على شانها تحبه
خانت اهلها لجل انها تحبه
عطته الثقه لانها تحبه
اييه تحبه اول مرره تتعرف على ولد وتعلقت فيييه واااجد ايه تحبه
لان نفسها البريئه الصادقه والعفيفه صدقته .. ايييه يحق لها تحبه
يحق لها
ضحت بنفسها وخاطرت وراحت معه وهي ساكته والمكاان بكل وضووح بعييد عن اهلها بس
علشانها تثق فيه خاطرت بنفسه لانها تحبه ..
>> فلحب اعماء ... والمحبين ذيابه ...

نايف مشى بجبنها وهو مبتسم
~: لا تخافين ياقلبي
يارا ببراءه : يااااااااي هذي المفاجاءه
نايف ناظرها وابتسم على براءتها : لا لسى قداااام قدااام بتشوفين
يارا تناظر الشاليه الكببير : ياااي مرررا حلو الشاليه
نايف ناظرها : عيوونك الحلوه
يارا ابتسمت

فتح الحاارس البوابات نايف حذف على البودي قارد مفتاح سيارته لجل يوقفها بلمواقف السيارات
نايف دخل يارا معه بشاليه
وهو مخطط بلي برااسه

راحوا لصاله بدوور الثاني
نايف : وش رايك بشالييه
يارا : مررره حلوو .. بس نايف لي شانت جايبني هناك
نايف بخبث : انتي لييه مستعجله طيب حبه حبه
يارا مافهمت بس ابتسمت
نايف : اووه صح اسف وش تشربين
يارا : امم مثلك
نايف : اووكي من عيووني
جته المشرفه عن الخدم : أي خدمه ياأستاز نايف
نايف : لا شكراً ياليت لو تروحون لغرفكم وانتهى الشغل
~: حاازر
بعد ماراحت المشرفه عن الخدم
نايف التفت على يارا : يالله قلبوو برووح اسكب لك ولي احلى عصير برتقال انتي تحبين البرتقال
يارا بأبتسامه : عاادي
نايف : اووكي ... راح للمطبخ الدور الثاني
وحط كاسين وطلع من جيبه حبوب وقطره
سكب للعصيرين الثنين حط بلعصير اليسار
حبوب منع الحمل
وقطره منووم
مو حرااام تحط مادتين لجل تفرغ شهووتك ووبس مو حرام تخدع بنت حبتك من جد مو حرام تجرح قلبها وقبل قلبها جسدها بشهواتك بنت بريئه صدقتك وعفييفه وخاطرت نفسها لأجلك ..
للـآسف كـثير يخدعون وقلوبهم قـآسيه
آو بـلآصح مالهم قلووب قلوبهم من حجر ~<

آبتسم بخبث : ههه والله وطحتي يا يارا ولاحد سمى عليك
شهرين وانا انتظرك لحظه لحظه أي شهرررين خخخ صح انا معها خمس شهوور ومارضت تطلع معي يقالها شريفه وعفيفه هههه

راح لعند يارا وشافها بنقابها وعبايتها مافصختها
نايف حط العصيرين وخذا اليسار المطلووب ومده لها : تفضلي
يارا : ثنكس
نايف : ولكموش
نايف كل شوي يراقبها كل مارفعت العصير ورشفت منه رشفه
يارا شربت العصير لاقل من نص
نايف : وش ذا .. اقوول كملي عصيرك
يارا : واله شبعت
نايف : اجل ماعندي لك خاطر
يارا ابتسمت: طيب طيب
نايف :ههه
يارا شربت العصير وما بقا الا انقص من الربع
بعد لحظاات مسكت راسها : آآه
نايف على طوول ناظرها وابتسم : شفييك حبيبتي
يارا : آآه احس بدووخه
نايف بخووف مصطنع قرب من عندها : يااراا وش فيك يااراا
ليين حس انها فقدت الوعي
شالها بين يدينه ورااح للغرفه
وسكر الباب برجله وحطها على السرير وفتح عبايتها طااارت عيوونه من الي يشووفه
شسمها مررره رشيق ولابسه بنطلون سكيني وتيشيرت بلون الفوشي
نايف بسرعه وخر الطرحه والنيقااب
ملأأأأأأك بعيونها الواسعه ورموشها الكثيفه وخشمها الحاد الصغير وفمها الصغير وكأنه قووس وبشرتها البيضاء الناعمه وحواجبها المضقره بتدقييق
وشعرها الاسود كسواد الييل ناعم بس مموج وحيوي
نايف بسرعه شالها وحطها بسرير
و......و......................................(مشف ر)

صـباح جديد ..~
بنفس المكاان
عند نايف ويارا
قـآمت يارا وشافت المكاان الي هي فيه غرفه ملكييه وفخمه ومدرجات لون الكريما
انتبهت على نفسها شافت نفسها

عاااريه..........!
وعليها بس الفرااش الي ساترها ناظرت بجنبها شافت نايف عاري الصدر ونايم على كتفها .......!

نزلت دموعها وهي تحت الصدمه
ضـاعت وضـاع شرفها بعد مااستوعب الي يصير وانها مو بحلم صرخت بألم : لاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا مستحيييييييييييييييييييل
نايف فز من صرختها وناظر فيها
يناظظر فيها تبكي وسااكت وش يقوول ..؟
اسف انا طعنتك انا خدعتك انا مـآاحبك وانا صرقتك أأأ قصد صرقت شرفك وعفتك لان طقت فيني الشهوه ...~< ؟
آآسف ضيعت حلم مثل كأي حلم بنت تتزوج وتجيب عيال
؟
يااارا تصااارخ وتبككي رجفت نايف بس ماهزته شعره وسحبت المفرش ونزلت من السررير لين وصلت لزاويه الغرفه
وتبكي
تبكي غباءها يووم صدقته

....
يارا يتيمة الاب
تعيش مع امها واخوانها التوأم
احمد و لمار توأم اعمارهم 6 سنين ونص
....
هـي الي تجيب لهم الاكل من جيرانهم
والي معيشهم الله ثم راتب ابوهم بعد مامات بس راتبه مستقر
1200
هي الي ترووح لسوبر ماركت وتشتري لهم الاغراض البيت
حيـاتهم فقر بفقر الحين من الي يهتم بأمها ميين
الي يهتم بأخوانها ..~<

صرخت بألم وبكي : ليــــــــــــــش يانايف لييييييييييييييييييييه ليييييييه تضرب نفسها بلأرض
ناايف خذا فوطته ببرود واح للحمام
ترك قلب متقطع من البكي ومجرووح من اغلى انسان
..~
اكبر قهر لاجيت تعشق لك انسان
واللي تحبه ساهي ٍ ما درى بك

وأكبر قهر تحلم وتحلم لك ازمان
ويطيح حلمك ميت ٍ عند بابك

وأكبر قهر تبني من سنين بنيان
وتشوف بنٌيك ما تعدى ترابك

وأكبر قهر تسقي من الورد بستان
وتموت بين يديك زهرة شبابك

وأكبر قهر تارد على البير ضميان
وتشوف بعض الطين حايس شرابك

وأكبر قهر لاحطوا الناس نيشان
كل ٍ يزٌهب وانت ضايع زهابك

وأكبر قهر ترهي على حصان خسران
يوم السبق لا طحت كل ٍ حكى بك

وأكبر قهر لاصرت ضايع وعطشان
ونفس الطريق اللي يوديك جابك

وأكبر قهر صاحبك لا جاك خوٌان
لابحت له بالسر راح ووشى بك

وأكبر قهر تعطي وتعطي علشان
تاخذ عقب كل العطايا حسابك

كل ما سبق ذكره على الشوف ما كان
حفنة حروف ٍ مع بعضها تشابك

ماهوب هرج ٍ يِعجَنْ بفم وللسان
ولاهوب عود ٍ يكسره حد نابك

إن كنت فيما قلت تحتاج برهان
ناظر وتلقى في قصيدي جوابك

وإن كنت فيما قلت مخطي وغلطان
أترك خطانا وأنت عطنا صوابك


توقعاتكم ..~<
تركي & ساره ؟
رشا& خالد؟
نايف & يارا..؟

...........

فاتن فاروق
09-05-2012, 10:06 AM
البارت التاسع عشر ...~
باب الأول
..............
قصر ابو حسام ..~
بتحديد بجنـآآح حسـام ورغد


بغرفة حسـام
الساعه 6:12 المغرب
نـآآيمه رغد بحضن حسـآم ...
رغد قامت وناظرت نفسها شافت انها لابسه بلوزه من صوف بلون الابيض وتوصل لفخوذها ونايمه على كتف حسام وجهها مقابل صدره وهو محتويها بس مو حاضنها يعني جسمه لجتها على اليمين وهي على يده ..
انصبغ وجهها احمر " يممممه وش ذااا (نقزت عيونها) وومن لبسني ليكوون لآآآآع اااااااخ مستحيييل "
رغد جت بالها فكره ابتسمت وخرت المفرش عن وجهها شوي وناظرت في حسام شافته نايم بوسامته وجذابيته صارت اكثر رغد صعدت خفيف لجل تصير مقابل وجهه تأملت جمااله وجذابيته
وبعد فتره وخرت الحاف ونزلت من السرير وراحت للكمادينا الي جنب راس حسام
..
حسام مغمض عيونه ويتابع حركاتها " بشووف تاليتها معك "

.......
رغد خذت جوال حسام بي بي تورش – دوررت اخر مكالمه
-mnoolh
بصوت خفيف~: منووله هااه ياجعلها الماحي
خذت قلم حسام الذهبي ونقلت رقمها بيدها
ورجعت وانسدحت بجنبه
....
____
مكااان ثاني الي هو عند يارا ونايف
الساعه 6:30 الصباح

في الدمام بتحديد بشاليه |~
نايف بعد ماطلع من الحمام (الله يكرمكم) شاف يارا ازاويه الغرفه ولافه عليها المفرش وحاضنه نفسها وتبكي بهدوء
نايف ناظرها وراح للغرفة الملابس وبدل ولبس شورت تحت الركبه جنز فاتح وتيشيرت ابيض
وطلع من غرفة الملابس وقرب من يارا نزل لمستواها وحاط يده اليمين بلجدار وهي بلوسط وحاط يده الشمال بلجدار ومستند عليهم ويناظر في يارا
يارا رفعت راسها وناظرته نزلت دموعها بغزاره
بعد ماحطت عيونها بعيونه نايف ناظرها وابتسم على جنب
يارا ناظرت بأبتسامته وبهمس: ليـه يانايف
نايف ناظر فيها وحط يده على راسه وبنفس همسها : كذا
يارا بنفس همسها الباكي ووسألته سوأل بريئ: يعني ماتحبني ..؟
نايف ناظر بعيونها بدون ردة فعل على سوألها الي فاجاءه
يارا تبكي بقوووه : ناااايف ليييه كذا لييييييييييييه اهى اهى .. انا حبيتك بجد ليـ ـ ـ ـه سويت فيني كذا ..آهى آهئ .. وآمــي واخوااني مالهم غيييري نااايف لليييه لييه يانايف ليييييييه آآآآآآهى ...
نـ ـ ـ ـآيف ليـه (يارا جسمها وصوتها كل مالها يرتخي بتدريج وجسمها تحت المفرش يرتخي ) ليـ ـ ـه يانايف تسوي كذا انـا حبيتك بجد انا حبيتك ماأكذب عليك
نايف طالع فيها بعد ماسمع أي حركه من جسمها عكس قبل دقايق كـانت تعاتبه وتبكي ونفس الوقت هي تحت الصدمه مو مصدقه منه كذا هي حبته بجد ابه حبته وعشقته
وكانت واثقه فيه وابد مو مصدقه انه سوالها زي كذا ابداً لأنه كان معها حنووون مره ودايم يبين لها حبه بس للأسف طلع مزيف
] يـآكثر الي كذا بمجتمعنا حاطين الحب قناع وتزيف >~ نـادر الصادقين بأحساسهم [
< نرجع <
نايف بعد مافقد حركتها وجسمها ارتخاء ونزل على تحت ومغمضه عيونها قرب ومسك يدينها : يـارا يـارا
ماشاف حركه لفها بلمفرش وشالها بين يدينه وحطها ع السرير
وخذا كاس مويه الي بجنبه ورشها على وجهها وضرب خدها بخفيف : ياراا
يارا فتحت عيونها ورجعت غمضتها
بصووت هز الفله كلها : ررروووووز روووز رووووووووووووززززززز~~~
جت وحده من الخدم الي هي روز بخوف : نعم
نايف بصوت عالي : نادي ثلاث من الخدم وتعالي
نزلت رووم بسرعه.... بعد ثواني معها ثلاث خدم
نايف : شوووفي انتي ياخذ هذي بنت وودي حمام (الله يكرمكم) وسوي هيه شور اووكي
الخدامات :اوكي
طلع نايف من الغرفه
الخدامات ناظروا بعض بأستغراب من حال هالبنت الغريبه
قربوا منها وشافوا وجهها وخشمها الاحمر من البكي وشعرها الاسود متلاصق على وجهها من الدموع وعليها المفرش المغطي جسمها
رحموا شكلها وجسمها شبه عريان وشالوها ودخلوا بلحمام(الله يكرمكم)
وحطوها بلبانيو ....
بعد ماخلصوا طلعوا وهي عليها رووب طبعاً قعدت يارا بسرير ودموعها ابد ماوقفت وألام بجسمها غير طبيعي
جتها روز وبحنان ومعها بندول وكاس مويه
يارا كلت الحبوب وراه المويه وانسدحت وهي تفكر بأمها واخوانها مالهم غيرها اكييد يدورونها
بعد جهد ناامت
....
برا الشاليه نايف بعد ماأمر الخدم طلع برا الشاليه كلله بيدور معلومات عن يارا اكثر
دق على رئيس البودي قارد الخاص فيه
نايف: فـارس
فارس : نعم استاذ نايف
نايف : وينك .؟
فارس : انا عندك في الشاليه
نايف : اهاا كوويس تعال عند البوابه ابيك
فارس : حاضر
سكر من فارس
وراح لعند البوابه
شاف فارس واقف ببدلته السوداء
فارس جا لعند نايف
فارس : السلام عليكم
نايف : وعليكم السلام ..فارس ابيك تجيبلي معلومات عن بنت اسمها يارا ساكته بحي فقير وقديم بالرياض بحي ال...... وابي المعلومات بكره جاهزه عندي
فارس : حاضر طال عمرك
نايف : يالله بكره بشوفك
راح نايف للبحر المقابل بشاليه جلس على صخره كبيره
وطالع بلبحر لحظات والجو هاادي وباارد ومافيه اصوات غير صوت الامواج الهاديه والشمس طالعه اطرافها وقت الشروق والجو مرره هادي ورومنسي

تنهد نايف بتنهيده طويله : لـيتني يا يارا ماعرفتك .. ولا اذيتك لأكن طحتيلك بواحد انااااني وقااااسي (رفع صوته ) اييييه قـاااااسي واناني ومايحب الانفسه (نزلت دموعه )
لاكن وواللله والله مو بيدي غصب عني الي اسووويه .. آآآآه يايارا ليتك تعذريني .. راااح تعذريني يايارا ولالا .. آآآخخخخ والله مو بيدي غصبن علي
وآنتي يايارا ماتستاهليني ولا تستاهلين اشكالي انـا خلاص ادمنت على الي اسويييييييه الي اسوويه هو مررض وانا داري .. آي انا مريض
قـام من الصخره وقام يتمشى على البحر
فجاءه التفت على الشاليه الكبير وناظر بمكان محدد الي هي شباك غرفته او بلأصح الي فيها نايمه يارا
وقف دقايق وهو يناظر شباكها فجاءه وبدون انذار ركض لشاليه ودخل من البوابات
ويركض بسرعه وصعد لفووق وراح لغرفته فتح الباب ~
وقف وانفاسه تتسابق سكر الباب وراه وراح لعند السرير شافها منسدحه ومتغطيه
قرب لعندها ووخر المفرش شافها نايمه وبين على وجهها التعب
ناظر بوجهها وقرب منها وباس خدها ونزل وجلس بلأرض وهو يناظر يارا خذا يدها وحضنها بين كفوفه وقرب يدها لعنده وبين يدينه سدح راسه وحط يدينها ويدينه الحاضنه يدها وحطها قدام عيونه
ورجله اليسرا مستقيمه ورجله الثانيه مثنيها وبعد لحظات غلبه النوم ونام

.......
*************
قصر ابو تركي
بغرفة ساره
ساره قامت من النووم راحت للحمام (الله يكرمكم) وغسلت وجهها ناظرت نفسها بلمرايه
تذكرت يـوم انها بكت بس للحين ماتذكر وش صار بعد مابكت بلحمام وش جابها لغرفتها
هزت راسها لجل تبعد الافكار لجل ماتفكر واجد وتبكي
توضأت وطلعت من الحمام(الله يكرمكم)
وراحت لسجاده وهي تستغفر لأنها نامت ولا صلت صلاة الفجر
وفرشت السجاده وصلت بعد ماخلصت استغفرت وراحت لعند غرفة الملابس ولبست فستان بلون اليموني كيووت مره وناعم لتحت الركبه وراحت لعند التسريحه وفكت شعرها
وحطت قلووس وردي ولبست صندل بلون اليموني وابتسمت بعد ماشافت شكلها بلمرايا طلعت لبرا الغرفه
ماشافت احد : اكيد البنات تحت
سمعت اصوات من غرفة ام تركي فجاءه طلعت ام تركي وهي معصبه
ام تركي اول ماشافت ساره ناظرت فيها وفي لبسها : لييييييه تكشخيين ولااا تبينه يشوووفك
ساره تناظر في ام تركي بأستغراب وش تكلم عنه
ام تركي معصبه : كفااايه انك خذيته من خطيبته وجايتلي بعد متكشخه لجل يشوووفك .. انتي من وييين طلعتي لنا انتي ياليييييتهم مالقوووك ولا جااابووك
.....: مـاعااااش من رفع صووته على زوجتي
التفتت ام تركي : تــــركي تقوول هلكلااام لمك
تركي بنظرته الحاده وبصوته الحازم : الكلاام يوصلك ويتعداااك ... سواً امي او غيرها
ام تركي :.......
تركي بصوت مرتفع ونظرات الحاده من عيونه الناعسه : لعللللمك هـــذي خطيييبتي وراح تكون زوجتي وام عيالي ووووبس لا بنت اختك ولا غيرها وآتوقع كلاامي واضح
ام تركي : تركي انت قدها وقدود لييش ماتتزوج سمر وساره خالتك بتزعل مني
تركي ببرود : انا قلت كلمه وواااااضحه يييمه لاتخلييني ارفع صوووتي عليك
ام تركي : بس
قاطعها تركي : لابس ولا غيررره ... كللاااامي واضح وماني عايده .. يمه انتي على العين وراس بس مايحق لك تقولين ذا الكلاام الي قلتييه لساره ... هذي خطيبتي وقبل لاتكوون خطيبتي بنت عمي
وبعدين من قال اصلاً ان بنت اختك خطيبتي .. ماشاء الله متى ذا الكلام صار
ام تركي : مو انا قلتلك وانت في امريكا و وافقت وبعدين انا خطبت لك
تركي ببروده : لاااا مشاء الله ... اتوقع قلت بفكر وصلاً مافكرت بيوم من الأيام بتصير زوجتي .. ومايحتاج اصلاً تفكير .. وقلتي خطبتي لي من بذنه خطبتي ...؟ وبعدين وبنت اختك مافيها شي يأيد اساساً بلأول
ام تركي : بـ
تركي بعصبيه وصوت مرتفع :ييييييمه بس لايكثر الكلاااام وكلامي ماني عايده ثاني مرره اقولها وخلاااص سكري ع الموضوع وكلااااامي وااااضح
وبنت اختك الله يستر عليها ماصار نصيب ... اوكي
ام تركي : براحتك
تركي : يـمه .. مابي كلامك ينعاااد .. مهما كااان سواً امي او غيرها والكل يسمع آشوف احد يتجرئ مايلوم الانفسه ... ووآآآضح...؟
تركي تحرك لجهة ساره وام تركي تحركت لجهة غرفتها
تركي مسك حنك ساره ورفعه شاف عيونها الزرقاء ممتليه بدموع مسح دموعها بحنان بهمس: لا ياعيون تركي
يناظرها بحناان فجاءه تغيرت نظراته لحده وتعقدت حواجبه وكأنه تذكر شي وخر يده الي حاضنه وجهها
وناظرها بأستحقار ونزل لتحت
ساره على طول التفتت وراحت لغرفتها ودموعها بخدها
البنات ناظروا ببعض وضايقه صدورهم على الي صار رشا ناظرتهم ببرود
التفتت و نزلت تحت وهي تفكر تركي بيتزوج ساره وسمر
نوره و العنود على طول راحوا غرفة ساره
دخلوا .. شافوها حاذفه نفسها على السرير
تقدمت لها العنود
~: قلبي ساره خـلاص حبي(ضمتها) ماعليييك منهم ومن امي كانت معصبه
نوره جت وحضنت ساره من الجهه الثانيه : ماعليك منها كانت معصبه على شان سمييرووه ياجعلها الماحي
العنود : آميين
ساره زينت جلستها ورفعت راسها ومسحت دموعها : لاخلاص مافيه شي
نوره : لبببى قلبك بسسسس ويلموني (باستها بقوه)
العنود باست ساره من الخدها الثاني
ساره :ههههه
العنود: لببى ذا الضحكه بس
نوره : ربي لانحرم منها
العنود : اميين
ساره : امين ولا يرحمني منكم

_____
تكلمه باب الأول ..

صبـآح جديد

قامت ساره وخذ تشور ولبست
جنز ازرق وتيشيرت بلون الموف

ونزلت تحت شافت بصاله العنود ونوره

(البنات توهم يدرون ان تركي خطب ساره )
العنود : هلاااا هلاااااا بطش ورش والبيض المفقش هلااا بلعرووس هلا بزييين كله هلاااااوغلااا
نوره : وخرررري مناك بس ... هـلا هـلا هـلا هـلا هـلا هـلا
العنود ناظرتها بملل: وبعدين
نوره : هـلا هلا هلا هلا بـزوووووووووووجة اخووي تركي ارحبيييييييييييييييي مرحبا بش
ساره :هههههههههههه
البنات :ههههههههههههههه
العنود ركضت وضمتها بقوووووووه : مبرووووووووووك
نوووره ركضت ووخرت العنود وضمتها بقوه : الف الف مبرووووك
ساره : الله يبارك فيكم
العنود : وقسم قسمات آني اتمنى انك زوجى اخووي
شهد جتهم ترقص وقطعت عليهم حوارهم
: قلوووووووووووش لووووش لووووووووش الزززززين كله زوجت اخووي ترووووك
ساره : ههههههههههه يالبيييه
شهد ركككضت ونقزت بحضن ساره
ساره فااطسه ضحك على الخوات المهبل
شهد وخرت عن حضن ساره
وجت بلوسط : بنااات بنات ههههههههههههآآآآي آآآآخ آآآخ يابطني وااااااااااااااااااااااك هههههه ااااه ههههه
العنود:وشوو وووشو
شهد : هههههه لآبس اتخيييل شكل القرده سمر لا درت ان تركي خطب القمر ساره وااااااااااااااااك يابطني
البنات :هههههههههههههههههههه
دخل تركي لابس بنطلون سكيني اسود مع تيشيرت آزرق
سكتوا كلهم
قامت العنود : مبروووووووووووك يامعرسنا
وضمته بقوه
تركي : هههه الله يبارك فيك
وجت نوره ودزت العنود
: هلا هلاا بزييين كله هلا بمعرسنا لبى والله
وضمته بقووووه
تركي :هههه
قرص خدودهم بضحكه خفيفه
جت شهد وجت بين العنود ونوره
مبرطمه : ماتبي تسلم علي بعد
تركي على طووول شالها : هلا بدلووووعتي
شهد باسته مع خده : مبروووووووك
تركي :يبارك فييك ياحلوه ههه
شهد تلعب بتيشيرته : اشوا بعد ماخذيت سحلية العايله آم براطم
البنات الا ساره:هههههههههههههههههههههههههه
تركي:هههههههه
تركي جلس ع الصوفا وجلس شهد بفخذه: طيب بقوولك سر قربي اذنك
شهد : همممم
تركي قالها بأذنها شي شهد ضحكت ضحكه خفيفه ويدها على فمها
البنات عندهم فضول وش قال لها
شهد : ههههههه
تركي : هههه اوووش لا تعلمين احد
شهد : طيب ههه
تركي باسها ع خدها : شطوووره
نوره : وووش قالك
شهد صدت عنها : ماالكي دخل
تركي بين احداثهم ناظر بساره
ساره رفعت راسها وطاحت عيونها بعيونه
تركي عطاها نظره حاده والتفت للبنات
: بعد بكره زواج رشا صح
العنود: يووووه صح نسيت آمس قالت لنا انها تتجهز
تركي : آمهمممم
تركي ساكت ويلعب بكم قميص شهد وساكت
نووره : اليوم لازم نكلم آيلي صعب وبقوله نبي اخر موديليلات ويرسلها على ايميلي
ساره منزله راسها وساكته
ماتبي تشووف بعيونه نظراته
الحاد والأستحقار والغموض ماتبي تشوف بنظراته التجريح

فجاءه قطع عليهم حديثهم صووت امهم
ام تركي: مووو برضاااي باشيخه.. ترركي الي خطبها ولا انا بودي بنتك بس قسم ونصيب وتعرفين تركي محد يوقف قدامه وتمشي كلمته على الكل
وهذا آختيار ولدي والله ماكتب نصيب لنا ولكم

آم تركي نزلت لصاله بعد ماسكرت من الجوال
وراحت لجهة ساره وجلست بجنبها وناظرت في ساره
: حبيبتي ساره آبيك على انفراد تعالي معي
ساره ناظرت فيها : حاضر
راحت ورا ام تركي
البنات كلهم التفتوا لتركي
تركي ضل ملتفت لللباب الكبير الأساسي الي يطلعوا منه سار هوام تركي على الحديقه ويناظر فتره بعدها رجع يناظر بكم شهد ويلعب فيه
شهد ببراءه : يمكن آمي بتهاوش ساره مثل امس
تركي بعد ثواني ناظر في شهد: تحبينها
شهد : آييييييييه
تركي بصوته الهادي : ليش
شهد : بس آحبها على شانها طيووبه ودايم تحبني ودآيم تلعب معي وتضمني وذاك اليوم نومتني بحضنها ودايم تضحك لاسولفت معها آنا احبها كثييييييييير
تركي ابتسم ولعب ومسح على شعرها : نومتك بحضنها ؟
شهد: آييييه
تركي بأبتسامه: متى
شهد : همممم يوم جينا من عرس هاجس احنا جينا وكنت بساله وفيني النوم شالتني ورقينا(صعدنا) فووق ولبستني بجامه ونومتني بحضنها وبعدين انا نمت آحلى نوم هههه
وبعدين لحفتني وخلاس عاد نمت هههه
تركي آبتسم: وبعدين ماحسيتي بشي
شهد : لا خلااس نمت
تركي آبتسم اكثر وقرب وباسها
....
بحديقه
آم تركي جلست بلكرسي وجلست بجنبها ساره : حبيبتي ساره الحقيق هانا مدري من وين ابدا انا اسفه على الكلام الي قلته امس والله اسفه
بس تعرفين انقهرت من تركي لا خبرني ولا شي وحطيت الحره فيه والله اسفه
انتي بمقاام بنتي بس والله زلت لسان ياعيون ام تركي وآلله آني مستانسه بختيار تركي اختارك وترا تركي شاريك ويعزك انتي بنت عمه
ومثل ماقال تركي انتي خطيبته وبتصيرين زوجته وان شاء الله ام عياله
حضنتها ام تركي : اتمنى تسامحيني
ساره خانقتها العبره : ماصار ياعمتي الا كل خيير لاتاخذين بقلبك
ام تركي وخرتها شوي : لبى قلبك (قربت وباست خدها) قولي امين
ساره : آمين
ام تركي : يارب اشوف عيالكم وربي يسعدكم
ساره ابتسمت
ام تركي : تتعالي نتمشى
ساره : اوكي
ام تركي وساره اتجهوا لنافوره
ام تركي : هههه اللله تدرين ان النافورات كل ماأشوفها اتذكر موقف وكانت ذكرى
ساره : ههه والله
ام تركي : ههههه والله ... الله يسلمك كان عمري 19 وتوني متزوجه ابو تركي قصر كبيييره قبل هذا القصر طبعاً كان اصغر من هذا القصر المهم
كنت بلغرفه التفت لبو تركي شفته نايم وانا مرره طفشانه نزلت تحت وشفت النافوره الكبيره مرره جذبني شكلها ورحت لها
وشفت كلب حراسه وخفت من شكله وركضت وعلى بالي مو لاحقني تخيلي لحقني وانا اركض ومدري وين ارووح
وكنت اصرخ : حسسسسن حسسسن والكلب وراي المهم انا تعبت مررررره لأن القصر كان ككبير وانا ادور فيه وجا الكلب مرررره وراااي بضبط
على طووول ركضت ورحت لنافوره الكبيره ونقزت فيها
وهههه الله لايوريك
ساره :هههههههههههه

حست بتوازنها اختل

ام تركي : ايووه الكلب طبعاً مستحييل ينقز في النافوره لأن النافوره تنطش وهي كبيره وفي الوسط زي المسبح
طرااااااااااااااااااخ
التفت ام تركي مفجوعه شافت ساره طايحه نزلت تحت لها : سارره ساااره حبيبتي ساااره وتضرب خدودها
: تركككككككككي تركككككييي
ام تركي ماقدرت تشيل ساره لأن ساره جسمها خاامد زيا لجثه
آم تركي : ترركككككي ترككي بسرعه
تركي قااام بسسسرعه من صراخ امه وطلللع بسرعه ووراه البنات شاف ام تركي جالسه بين الأعشاب وبحضنها ساره وتضرب بخدها
جا تركي بسسسسرعه
ام تركي : تركككككي ساره انغمى عليها مدري وش فيها
تركي على طووول شالها بين يديينه وعلى طوول دخل داخل القصر وصعد على الدرج وعلى غرفته
ام تركي : بسسسرررعه دقوا على الدكتور الخاص
نوره بسرعه راحت تدق عليها
...
تركي حطها بلفراش على بال مايجي الدكتور
لمس حاجبها حاره مره
دخل الدكتور خير ان شاء الله
نوره : بهذي الغرفه
دخل الدكتور بلغرفه : السلام ليكم
تركي : وعليكم السلام .. هذي خطيبتي فجاءنغمى عليها حاولت اقومها ولا قدرت
الدكتور بعد ماكشف عليها : هي كانت طالعه بشمس
تركي: آيه
الدكتور : لا ماتخفش بين عليها الأرهاق وقلق وهي طلعت برا الشمس طبيعي ينغمى عليها
تركي : يعني مافيها شي
دكتور : تطمن مجرد نقص تغذيه وبعطيك حبوب بس تلتزم بلمواعيد
تركي : اوكي .. متى راح تقوم
دكتور : ساعتين بلكتير
تركي : ان شاء الله
تركي ناظر بساره والتفت لدكتور
الدكتور ترك الحبوب على الكمادينا : يالله انا استأذن
تركي : اذنك معك
بعد ماطلع الدكتور دخلوا العنود ونوره وام تركي

ام تركي : وش قال
تركي : لا مافيها شي بس ارهاق ونقص تغذيه وعطاني الحبوب
الكل : الحمد لله


.......
قصر ابو خــآلد

رجع خالد بيتهم وراح لغرفة هيفا طق الباب ودخل...

هيفا:هلا والله

خالد:هلا...مانمتي؟؟

هيفا:لأ..أنتظرك

دخل خالد وجلس على الكرسي قبال هيفا...

خالد:خير إيش الموضوع إللي تبيني فيه

هيفا:إنت وين شفت رشا؟؟

خالد:رجعنا على هالموضوع

هيفا:جاوبني

خالد:بالسوق....إلا ماقلتي لي كيف لقيتيها؟؟

هيفا: حلووه بس فيه احلى منها

خالد:وليه تقولينها كذا؟؟

هيفا:لأ بس كنت أتمنى أخطب لك بنت أحلى منها وتكون باختياري

خالد:خلاص ولاتزعلين زوجتي الثانيه إنتي إختاريها

هيفا:هههههههههههه ليه ناوي على 4 يعني؟؟

خالد:ههههههههه يمكن...ليه إختياري ماعجبك؟؟

هيفا:إلا عجبني بس ماظنيتها كذا

خالد:كيف؟؟

هيفا:يعني توقعتها بنت.....مدري ...غير كذا

خالد:أمممممممــ

هيفا:حسيتها كانت بارده ناحية الموضوع مثلك

خالد:هاااا

هيفا:موشكلك فرحان أبد بالعكس شكلك مضايق ومهموم ومستحيل تقدر تنكر وتقولي ماهو بصحيح عينك متقدر تكذب علي

خالد:وهي كمان كذا؟؟

هيفا:ايه..مثلك تماماً..هذا الشي إللي يأكد إن ورا هالزواج سالفه

وقف خالد بارتباك بعد ماحس إن مافي مجال يتهرب ولا يغير الموضوع ماكان في باله غير إنه يصارح هيفا إللي مستحيل تسكت عن السالفه....


.....................................



في بيت متواضع
بعد انهيارها راحت للغرفه

....: وربي ماأخليييييك ياساره
سحر: خلااااص يا سمر اهدي
سمر بصراخ: لااااشغلها عندي ... بنت الذينا من وين طلعت ذي خرررربت كل الي بنييته
ليييه من وين طللللعت ذي لا وتقوول امه انه هو الي خاطبها بنفسه يعني اصلاً مايبيني من اول بس والله ماأخليهم هيييييين

.....................


واقفه تناظره وفي بالها الف كلمه وكلمه بس ماهي بقادره تنطق بكلمه وحده متدري كان الكلام إللي بتقوله يكفي..تهاوش تصارخ تضرب الصدمه شلة اطرافها ولسانها..وهو من نضراتها و من الإحراج منزل راسه ماهو بقادر يحط عينه بعينها....


هيفا:إنت تمزح ولا تكلم من جد؟؟؟!!!

خالد:ياليتني أمزح

هيفا ترفع صوتها:إنت صاااحي؟؟!!!؟؟....إيش إللي سويته وين كان عقلك إيش كنت تفكر فيه...يعني.......يعني هي الحين حامل؟؟...حامل منك إنت؟؟

خالد:ايه

هيفا:ياربي...ليه ياخالد..ليه سويت كذا؟؟!!...كيف تجرأت أصلاً..نسيت مجتمعك وتربيتك نسيت دينك وربك...كيف إنت مافكرت باللي راح يصير بعد كذا؟؟

خالد:ـــــــــــــــــــــــــ

هيفا:أكيد قلت بتاخذ إللي تبيه من البنت وترميها...أكيد كذا..هذا تفكير الفاشلين إللي مثلك

خالد:هــــيفا

هيفا:مابي أسمع منك ولا كلمه لك عين بعد ترد علي..وبتقول لا اغلط عليك وإنت الغلط بعينه

خالد:خلاص ياهيفا خلاص هذاني بصلح إللي سويته وبتزوجها وبضيع حياتي

هيفا:إيش هالتفكير القذر إللي طرى عليك

خالد:مدري...مدري لحظه طيش ماكنت حاس للي قاعد اسويه .. .. وخلاص بكره الملكه وزواج وهذا انا اصلح غلطتي


.......................

أشوفك " طيف " وأتخيِّل وجُودك و إنـت قدامي !
..............................................ولكن الغياب أقوى .. صِدمني و قال: مـا شفته
...............

قصر ابو حسام

بتحديد غرفة امل
" وقسم شتقت لك حييييييل شتقت لزعاجك شتقت لتصنيتك ههههه شتقت لسوالفك آآآه بس هذا انا بتزوج ويارب انساك
آخاف اظلم فيصل معي وافقت لجل انساك ياذا المجهول آه
معقوله حبيته ؟
آآآه ووويينك انت ليه علقتني فيك ورحت ليييه آآخ ياليتك تسمع بس > يسمع ياأمل يسمع

ام حسام : آمـــل امووول وينك
آمل : هلااا يمه انا بغرفة الملابس
ام حسام جلست بسرير امل : طيب حبيبتي اخلصي وتعالي ابيك بشي
امل : ان شاء الله
طلعت امل : هلا يمه
ام حسام : تعالي هنا ابيك (تأشر على المكان الي بجمنبها )
امل : هلا يمه
ام حسام بأبتسامه : دقت ام فيصل وقالت بعد بكره راح يجون ويتقدمون لك رسمي يعني بعد زواج رشا
امل : آهممممم
ام حسام : متردده بقرارك انتي موافقه ولالا ؟
امل : الا يمه .. موافقه
ام حسام بفرح: الله يوفقكم يارب ويسعدكم
امل : امين
بعد ماطلعت ام حسام حذفت نفسها على السرير وبكت

............................

قصر ابو تركي
تركي نزل لصاله : يمه
ام تركي : هلا حبيبي
تركي جا وباس راس امه : يمه والله اسف على كلامي الي امس الي قلته عليك وقسم كنت متضايق وغلطت عليك بكلمات مالها معنا
ام تركي : لا ياعيون امك انا عاذرتك ومسامحتك وانا اسفه بعد على الكلام الي قلتله لساره وتأسفت اليوم منها والله انها حبوبه
وتستاهلك والله يوفقكم وهذا اختيارك
تركي : ان شاء الله .. بس يمه تكفين سامحيني عـلى الي قلته والله توني جاي من الشركه وعلينا ضغوطات ومثل مأانـ...
ام تركي قاطعته : لا ياعيون امك ماصار شي حتى انا الي قلته مو شوي وهي بنت عمتك وخطيبتك وزوجتك وان شاء الله ام عيالك (غمزت له ) مثل ماقلت
ام تركي & تركي :هههههههههه
تركي : الله يخليك لنا يايمه ولا يحرمنا منك
ام تركي : آمين ولا يحرمني منكم كلكم ...
تركي : آمين يارب يالله يمه استأذن منك
ام تركي : اذنك معك إذا قامت ساره قولي

تركي : ان شاء الله
ام تركي : ابتسمت
تركي صعد فوق لغرفته الي فيها ساره
فتح الباب شاف ساره على وضعها وبجنبها شهد منسدحه على صدرها

تركي سكر الباب شهد التفتت على تركي
شهد بصوت حزين: تركي
تركي : عيونه
شهد : متى تقول ساره
تركي : الحين بتقووم خلاص اووووش لاتزعجينها
شهد هزت راسها (بنعم)
بعد مرور ساعه ونص
فتحت عيونها شافت كل شي اسوودد غمضت وفتحت من جديد
شافت الغرفه الي هي فيها مو غرفتها غرفه غريبه الوانها كريم بتدريج
غمضت عيونها وفتحتها من جيديد التفتت شافت تركي يناظرها بهدوء وبدون ردت انفعال حتى بوجهه
تركي : حمدلله على السلامه
ساره : الله يسلمك
شهد نقزت : سااااااارااااااااااااا
ساره :ههه
تركي : تحسين بشي
ساره : لا الحمدلله
تركي: الحمدلله
شهد نقزت وضمتها: خفت عليس
ساره بصوت خيف: ياعمري
تركي : شهد
شهد : هلا
تركي : رووحي قولي لأمي ساره صحت
شهد : تيب
نزلت شهد
: يمممه قامت ساره
ام تركي : جد قامت على طوول وركض لفوق
البنات سمعوها وراحوا رككض على الغرفه
.....
تركي سمع اصواتهم
على طوول انفتح الباب بقوووووه وطلعت العنود : سااااراااا
ساره : ابتسمت بتعب
راحت بسرعه وحضنتها : خفنا عليك
نوره : ياعمرررري علييك
ام تركي : وخري انتي وياها (ضمتها) لبى قلبك خوفتينا عليك
العنود : ماعلييك منها يمه تراها تدلع

الكل :هههههههههه

.........

فاتن فاروق
09-05-2012, 10:10 AM
.....................
قصر ابو تركي
الساعه 10:30
البنات كلهم وام تركي عند ساره في غرفة ساره
العنود : يالله بكره ورانا زواج رشا هههففففف
ام تركي : آييه صح على فكره تراني طالبه فساتين لنا كلبونا وهديه مني لكم
نوره : ثااانكس مام وانا شايله هم
البنات : ثنكس
ام تركي : ولكمو.. يالله عاد ماودكم تنومون بكره ورانا زواج واتركوا ساره تنوم
العنود : هممم فيني النوم برووح اخمد
نوره : مي تو
آم تركي : ساره لازم تاكلين مايصلح كذا مهمله نفسك
ساره : ان شاء الله
آم تركي : لاتنومين الابعد دقيقه واستقيمي ظهرك ترا مايصلح توك ماكله حبوب
ساره : من عيوني
ام تركي : تسلم لي ذا العيون يالله باي
ساره : باي
طلعوا البنات واخر من الي طلعت ام تركي ... وسكرت الباب وراها
ساره حبت ام تركي من قلب وتذكرت امها وحنيتها : يـآلله يايمه شتقتلكم حيــل
طاحت دموعها
مسحتها ماتبي تبكي مثل كل يوم
بعد دقايق غلبها النوم

.....................
صباح جديد
قصر ابو تركي
نوره دخلت على البنات
: ووووجع انتي وياها
العنود : ياصباح الله خير
ساره:ههههههه
نوره : قووووموووا الكوافيرا ترا بغرفتي مالي شغل وانا اول وحده
العنود : وشووو وشوووو ماااافيه انا قبل لا اجي واتدووس بطنك
نوره : آقووول طيري بس
العنود : مدري وش لون متحملتك
نوره : هههههههههه آآآه يابطني قال مدري وش لون متحملتك قال لا تنسييين اننا توأم .... ياشيخه انتحري بس
ساره :هههههههههه ببببس انتي وياها
نوره والعنود:هههههههه مسكيينه
نوره : يالللله اخلصوا علي ووصمخ

.........................................
قصر ابو حسام بتحديد
بجناح حسام & رغد

حسام : رغدددد رغددد
رغد بغرفتها : هــلا.. آنا بغرفتي
حسام دخل غرفتها : بتروح زواج رشا ؟
رغد : ودي اروح بس ماعندي فستان
حسام : آهممممم ( قرب وراح لسريرها وانسدح وغمض عيونه) انا طالب لك فستان من لندن ووصل الفستان آليوم الصباح مع طيارتي
رغد: جـــد كنت شايله هم وبعد مو انا وبس حتى خواتي قالوا لي ان امي جابتلهم فساتين لهم ولساره هديه
حسام :آها طيب انا بنوم شوي إذا جت الساعه 12 ونص قوميني
رغد : طيب

..........................
في قصر ابو حسن (الجد)
بتحديد عند رشا العروسه > ملاحضه : كل الاحداث الي بتدور بين الابطال خالد ورشا لجل تتعرفون اكثر عليهم والبنات ماصار شي جديد
,, وآم تركي هي الي تشرف على زواج رشا بدال ام حسن (الجده) طبعاً ام تركي طالبه كذا على شان ماتتعب ام حسن (الجده))

الكوافير:كيف تبين شعرك؟؟
دخلت أم تركي وراها الخدامه حامله صحن فيه كاسات عصير...
رشا:عادي أبي فيه حركه بسيطه
:الســـلام عليكم
الكل:وعليكم الســــلام
أم تركي:تو تبدأ تسوي شعرك....ماراح يمديك
الهنوف:لا آم تركي يمدي عندنا وقت طويل
تغريد:تو الساعه 4 آم تركي
أم تركي:طيب على راحتك بس خالتي (الجده) تقول كذا ...حطي العصير ميري...يالله أنا بروح الكوافير تآمرون على شي؟؟
رشا & تغريد:سلامتـــك
الســـــــاعه 7:00..الليــــــل
واقف قدام المرايا يعدل شماغه...إللي بوضعه يتعدل وهو طاير من الفرحه يحاول يطلع بأحسن صوره بهالليله إللي غير عن كل الليالي فرحته بهذي الليله مستحيل تنعاد...بس بالنسبه له إنها الليله الوحيده إللي ماتمناها بهالوقت لبس شماغه بطريقته المعتاده من هذي الليله يحس بالخنقه والإكتئاب ميدري كان بيتغير هالشعور ولا لأ..دخلت عليه وقطعت أفكاره...
هيفا:مســــاء الخير
خالد:مســـــاءالنور
هيفا:إيش هذا؟؟..هذا شكل واحد رايح زواجه
قامت هيفا تعدل شماغه وثوبه وهو متنرفز....
خالد:خلاص أنا مرتاح كذا
هيفا:طيب أنا الحين بروح مع الوالده اشوفك هناك...باي
طلعت هيفا مع ام خالد وراحوا لبيت ابو حسن مع السايق...بوخالد تو نازل على الدرج
إلا الخدلمه فاتحه الباب مشاري...
بو خالد:هلا والله مشاري
مشاري:هلا فيك
بوخالد:حياك تفضل
دخل مشاري...~
مشاري:إلا خالد وينه؟؟
بوخالد:بغرفته...اطلع شوفه وخله يستعجل لانتأخر
مشاري:إنشالله
طلع مشاري لغرفة خالد طق الباب ودخل...
مشاري:مساء الخير
خالد:مساء النور
جى مشاري بيتكلم بس وقفته عيون خالد الكئيبه...
خالد بصوت حزين هادئ:تدري إيش بودي أسوي؟؟
مشاري:إيش؟؟
خالد:ماأحضر الملكه..أطلع من الرياض أسافر...أهرب أروح أي مكان المهم ما أحضر الملكه او بلأصح الزواج
مشاري:خلاص ياخالد اضحك..إرضى بالواقع تقبل عواقب غلطتك هذا إللي كاتبه لك ربك مهما سويت ماراح تغير شي
خالد بنبره حاده:مقدر..كيف تبيني أَضحك؟؟..ليه اضحك أصلاً؟ على حياتي إللي انهدمت ولا على فراقي لأهلي ولا على البنت إللي راح أرتبط فيها...على إيش اضحك ليه إللي قاعد يصير شي هين شي اقدر أتقبله عشان أرضى فيه وأضحك
مشاري:والغلطه إللي غلطها..غصب عنك ترضى به لأنك إنت إللي حطيت نفسك بهالموقف
خالد:حرام عليك أنا تعبااااان تعبااااااااااان حيل يامشاري..محد يحس فيني..محد قادر يفهم إيش كثر الموقف صعب علي كيف بعيش بعيد عن اهلي بغربه مع بنت ماقد كرهة حد كثرها.. (يصارخ)..كيف بعيش قولي كيف بعيش...تقدر تعيش وإنت كاسره ظهرك مسؤوليه منت بقادر تتحملها وبغربه بروحك محد من اهلك معك
مشاري مقدر يسوي شي غير إنه يضم خالد ويهديه نفسيته من جد تعبانه ميدري كيف بيخفف عليه...طاحت دموع خالد إللي حابسها طول هالفتره دموع الضعف والتعب والقهر هزمة كبرياءه وطاحت على خده...
مشاري:إهدا ياخوي
سكت مشاري ماعرف شيقول ولا يدري كان فيه كلمه تقدر تهديه..بعد ماهدأ خالد نزلوا لبو خالد بالصاله بعد ماناداهم....
بوخالد:يالله يااولاد تأخرنا
ركبوا مع مشاري بسيارته وراحوا لبيت بوحسن (الجد)...وصلوا وكان فيه شوي من المعازيم والساعه 8:30 مجلس الرجال والصاله انزحموا بالمعازيم...في مجلس الرجال كان رسمي واثاث فرنسي ...خالد جالس بين عمه ابوحسن وابوه...معازيم داخلين طالعين يسلمون عليه...هذا الوضع كان بمجلس الرجال وفي مجلس الحريم مايفرق عنهم شي الفرق الوحيد إن رشا كانت فرحانه أخيراً جى اليوم إللي بيصلح غلطتها الخوف إللي كانت تحس به تلاشى بس في ثواني رجع هالشعور وأكثر من قبل بدت ترتبك حيل من سمعت هيفا تقول إن خالد بيدخل مرت قدامها صورة خالد بسرعه وإللي صار بينهم...ضاقت الدنيا بعينها وهي تناظر الباب وقفت أم خالد وعماته وهيفا عند الباب الكبير البني قلب رشا تتزايد نبضاته كلما ارتفعت اصواتهم..دخل خالد وضمته أمه لصدرها وبعينها الدموع...
أم خالد وهي تهمس بإذن خالد:أحمد ربي إللي بلغني زواجك يالغالي...ألف مبروك
خالد وهو يبوس راس امه:الله يبارك فيك يايمه
سلم على عماته..ضمته اخته حيل..خالد يبيها تضحك قبل لاتنزل دموعها...
خالد:ماهقيتك تحبيني لهذي الردجه..حيلك علي ابي اتنفس
هيفا ضربته بشويش على ظهره وهي تضحك...
هيفا:أقدر اقولك مبروك
خالد انقلبت ضحكته:تدرين شكثر اكرهها
من جهه ثانيه رشا تناظره وعينها ماتتحرك من عليه حست بشعور غيرب بداخلها خالد كان بغاية الروعه والوسامه...إلتقت عينه بعينها أول مره بعد إللي صار بينهم...حست بغصه داخلها من نظراته لها كلما قربت خطواته منها حست بنظرات الكره لها...كان بارد جداً مو حاس بأي شي...سلم عليها ببرود..رسم ابتسامه شاحبه على وجهه....
رشا بخاطرها:"حتى كلمة مبروك ماقلها..الله يعين"
بعد مالبسها الشبكه طلع على طول لمجلس الرجال...دخل مجلس الرجال وراح جلس قرب ربعه....
محمد:هااا يالله قول كيف وناسه؟؟
خالد:أممممـ عادي
فارس:إيش إللي عادي؟؟!!...طيب ماعلينا والبنات؟؟
خالد:إي بنات أنت ووجهك
محمد:إيه بعد قدامه حرمته كيف بيناظر البنات
خالد لا إرادي ناظر محمد باستغراب محد انتبه لنظراته إلا مشاري...
فارس:ياربي تركي مايلوق لك الأدب
خالد:هههههههههههههههههههه بعد شنسوي حكم القوي
ابو حسن (الجد):يالله حياكم العشا جاهــز...تفضلوا
قاموا المعازيم للعشا وخالد طلع للحديقه حاس بخنقه ويبي يتنفس فتح كلر ثوبه...حس لحد واقف وراه التفت وكان مشاري...
مشاري:وين وصلت
خالد:ولا مكان
مشاري:كيف كان الوضع
خالد:مأساه مقدر أوصفه...من التقت عيني بعينها كرهت الدنيا ومافيها والله إني تمنيت الموت وقتها
مشاري:كأنك تبالغ؟؟
خالد:لا طبعاً ماأبالغ تخيل نفسك متزوج بنت تكرهها..تكرهها يامشاري وفوق هذا سمعتها بالأرض وحقيره متدري كم واحد متعرفه عليه قبلك..كيف بتوثق فيها>> هذي بعد مالعب عليها حكم انها صايعه ~ للاسف مجتمعنا كذا
مشاري:خالد إنت قاعد تكبر الموضوع..رشا إنت كنت أول وحد تلتقي معها
خالد:مايفرق شي كذا ولا كذا متقدر توثق بها..مشاري إنت متعرف رشا متعرفها....(سكت وبيأس)..لو أقولك خلاص ماله داعي هالكلام الحين
سكتوا فتره طويله..خالد ظل يناظر السما ومشاري يبدل نظراته بين خالد والحديقه...
مشاري:طيب ماتبي تتعشا
خالد:مالي نفس
مشاري:لا لازم تتعشا إنت المعرس ومابتجلس على العشا شبيقولون الناس..يالله لانتأخر أكثر عليهم
تنهد خالد ودخل مع مشاري وجلسوا على العشا...
عند الحريم |~
رشا غيرت ملابسها وهي واقفه بغرفتها تتأكد من أغراضها كلها جاهزه دموعها على خدها..دخلت أمها..
أم حسن (الجده) :الهنوف خلصتي.......حبيبتي وراتس تصيحين
رشا وهي تمسح دموعها:لا يمه بس....تعرفين بشتاق لكم حيل
أم حسن:وحنا أكثر يابنيتي...ما أوصيك على زوجتس يارشا إنتوا بتعيشون بغربه مالك إلا هو.....
ظلت أم حسن توصي رشا لين قطعوا الكلام هيفا تغريد
هيفا:سوري قطعنا كلامكم؟؟
ام حسن:لايابنيتي خلصنا
هيفا:طيب يالله يارشا جاهزه؟؟
رشا ساكته تناظر غرفتها كل كبيره وصغيرها فيها..
تغريد : يالله رشا
رشا:طيب
طلعت رشا من بيتهم مع هيفا بعد ماسلمت على امها وابوها وام خالد وضمت تغريد حيل وهي تبكي...أول ماطلعت مع هيفا من البيت شافت خالد إللي جالس وهو مضايق بالسياره مع مشاري ينتظرونهم...ركبوا السياره...
رشا:الســــلام
مشاري:وعليكم السلام...مبروك يارشا
رشا:الله يبارك فيك
طول الطريق للمطار والصمت دايم بالسياره لين تكلمت هيفا...
هيفا:ماأوصيك يارشا على خالد والله يعينك على عناده
رشا:إنشالله
هيفا:وإنت بعد ياخالد حط بالك على رشا تراها باقي صغيره لاتقسى عليها
اكتفى خالد بابتسامه بدون مايعلق حط خالد شريط راشد على اغنية الوصيه رجع راسه على الكرسي وصار بعالم ثاني مع الأغنيه..وصلوا المطار على وقت اقلاع الطياره...ضم خالد مشاري وماكان بوده يبتعد عنه..
مشاري:إنتبه لنفسك يالغالي وحيلك على البنت لاتنسى إنكم بغربه ومالها إلا إنت
خالد:بتوحشني حيييييل مشوور
وشاري:وإنت أكثر
هيفا:متى بيجي دوري؟؟
بعد خالد عن مشاريوهم يضحكون..ضم هيفا..
هيفا:راح اشتاق لك حيل ياخوي
خالد:وأنا بعد إنتبهي لنفسك هيووف
هيفا:إنشالله
الساعه 1 أقلعت الطياره واستقرت بالجو..ولذا الوقت ماتكلموا مع بعض ولا كلمه
الســـاعه 1:30
هيفا واقفه مع مشاري بالمطار...
هيفا:مشاري تقدر تروح أنا كلمت السايق والحين بيوصل
مشاري:لا كيف أخليك واقفه بروحك ماوراي شي بنتظر لين يجيك سايقكم
بعد طول إنتظار وصل السايق...هيفا وهي واقفه عند السياره...
هيفا:مشكور مشاري ماقصرت
مشاري:العفو هذا واجبنا
ركبت هيفا السياره وبخاطرها:مشالله عليه محترم...بس تناقض بين شخصيته وشخصية خالد كيف هم ربع مدري

الساعـــه 3 في الطيـــــاره ~
كانت رشا نايمه وخالد مرجع راسه على الكرسي يحاول ينام بعد ماتعب من المحاوله في النوم إللي مجافيه رفع راسه ناظر رشا إللي كانت مرهقه وقام يفكر بحياته الجديده إللي بدت من هذا الوقت حركت رشا راسها وإلتفت خالد للجهه الثانيه على طول...فتحت عينها بشويش ناظرت خالد وهي مستغربه وتحاول ترتب الأحداث في بالها وتفرق بين الواقع والحلم ناظرت الساعه وصحت للواقع إللي هي فيه..ظلت ساكته..إلتفتت تناظر الشباك شوي والتفتت تناظر خالد إللي يقرا بكتاب وكأن أول مره يقرا يحاول يشغل روحه وماحس إنها تناظره...~
رشا:ماظن بنظل طول حياتنا ساكتين
ماعلق خالد وتم يناظرها تذكرت رشا نظرات خالدإللي كانت تجذبها له وتربكها..بدأ معاها الكلام بشكل طبيعي وعادي...
خالد رجع يناظر الكتاب:معندي شي أقوله
رشا:معقوله بعد كل هذا ومعندك شي تقوله؟؟
خالد:إيش تبيني أقول؟......بخاطره:تبيني أقولك إني اكرهـــك
رشا:إسألني عن أخباري؟؟..وكيف أحوالي؟..(ناظرت بطنها)..وعن صحتي
خالد يناظرها:شخبارك؟؟
رشا:بخير الحمدلله...وإنت؟؟
خالد :"زفــت"...تمـــام
ومسرع مارجع الصمت بينهم....شوووي خالد حس إنه لازم يحن شوي عليها على الاقل يتكلم معاها...
خالد:تعبانه؟؟
رشا:عادي مو ذاك التعب
خالد:تبين شي اقولهم يجيبونه لك؟؟
رشا:لالا مابي شي
خالد التفت للجهه الثانيه ورشا تمت تناظره..
رشا:مانمت؟؟
خالد:لأ
رشا:شكلك تعبان
خالد:مجافيني النوم
سكتوا شوي...
رشا: إبعد بروح الحمام (الله يكرمكم)
خالد وهو قايم:طيب ...(وهو واقف)..أوصلك؟؟
رشا:ياليت
خالد يضحك وهو يجلس..ورشا ضحكت وهي رايحه..
في قصر ابو خالد ~
...هيفا جالسه على سريرها وهي تفكر بخالد..
هيفا:بشتاق له حيل..كيف بصحى الصباح بدونه..آه آه ياخالد اول ليله وأحس إن البيت فاضي كيف بكره والأيام الجايه..الله يحفظك ياخوي
ناظرت صورة خالد إللي عند سريرها ونزلت دموعها
..................
يالله نروح للبنات ~ بزواج~
ساره لابسه فستان الي جابته ام تركي لها .. لونه آووف وايت ( سكري ) غامق مايل لون الورد الميت توب (بدون اكمام) والفستان على طولها ومن تحت الخصر وتحت الحزام بووف خفيف ومن تحت سكيني مره وبلوسط حزام بلون الأسود بدانتييل ومرره نااعم وكعب اسود وشنطه صغيره يد بلون الاسود
ومسترته شعرها وحاطه بوف خفيف وروج آحمر غاامق ومسكره وكحل خفيف وبلشر خفيف وطالعه مررره كيوت وتلفت الانظار
نوره والعنود فساتينهم نفس بعض والموديل نفس ليدي قاقا بحركة الاكمام وعند الصدر قماش واقف وعليه قطع من الزجاج صغيره ولون الفستان رصاصي فااتح على فضي وقطع الزجاج او المرايا المنثوره على القماش تلفت الانظار
وروج آحمر ومسكره وحاطين بروونز لعند الفك لجل يبرز حواف الفك وتسيرحة الشعر بوف خفييف مره ومن ورا رابطين شعرهم كعكه
ونوره والعنود وساره وآمل وهاجس ورغد ورنيم مع بعض ومنتبهين لساره من سمر وسحر ناوين على شر
( ملاحضه : خبر خطوبة تركي لساره انتشرت لعياله ولبرا العايله طبعاً والبنات حاسدين تركي لساره والكل حاسدين ساره لتركي ) > بسم الله عليهم بس خخخ
وماخفا عن الكل نظرات سمر لساره ونغزاتها ونظرات الكره والحسد
وساره تناظرها ببرود وثقه
هاجس : بناات بنات ههههه لا تفوتكم نظرات سمر
رغد : ههههه حاااقده لا بعد تعالي عطينا كم كفين
البنات:ههههههههه
ساره جلست مع البنات بعد ماأخذتها آم تركي لتسلم على الكل وتعرف صديقاتها على ساره أو بلاصح تعريفهم على خطيبة ولدها
رنيم : هلا والله هلا بزين كله
ساره : هلا فيك
رنيم : مبرووك الخطوبه وربي انكم تناسبون لبعض
البنات : ايه صح سوسو مبرووك
ساره : الله يبارك فيكم
رغد : انا اقووول يناسبون بعض
نوره : مو شينة الحلايا
رغد : يانااااث شوفوها استحت خلااص لاتحرجون زوجة اخوي لا اتدوس ببطونكم
البنات :هههههههههه
نوره : ياااي رغيدوه فستانك حلو
رغد تحرك رموشها: يسلمو يسلمو
العنود : وحتى آنتي رنومه
رنيم : يسلمووش
العنود: هههع وين حمودي ونوني
رنيم : ههممم ماجبتهم
نوره والعنود وساره: لييييييييش
رنيم :هههه مايصلح اجيبهم معي خليتهم
ساره : يووووه مشتاقه لهم
رنيم :هههه ولا يهمك لاجت ملكتك بجييبهم معي وبحذفهم عليك واتركهم يطلعون لك قرون واشوفك وش تسوين عاد ههههههههه
البنات :ههههههههههههه
ساره : هههههههه ينعن شيطانك احسن لي اروح عند جدتي بنااااات من تروح معي
نوره وساره ورنيم ورغد وهاجس
جت آمل لعندهم :ههههههه بنات من ايل بتروح لجدتي ياويلكم وربي عطتني محاضره ههههه
البنات :هههههه
امل : اييه على فكره سوسو تراها تبيك
ساره : هههه اوكي يالله من الي بتجي معي
البنات :/لالا خلاص منب رايحين
ساره :ههههههه يالله خلصوا
نوره:هههه يالله احنا بنروح معك ياله العنود
العنود قامت : يالله
العنود ع اليمين وساره بلوسط ونوره ع اليسار
راحوا لجهة الجدتين آم ام تركي الي هي ام سلطان وآم حسن
آلبنات : السلام عليكم
الجدتين : وعليكم السلام
ام حسن : هلا هلا بساره بنت الغالي هلا ( الجد ضمت ساره وتذكرت ولدها ونزلت لدموعها )
ساره جلست الجده ونزلت لعندها وهي بلكرسي باست راسها : هلا بجدتي الغاليه كيفك جدتي وشلون صحتك (ساره مدت يدها ومسحت دموع جدتيها)
ام حسن : انا بخير ياجعلتس بخير وانتي كيفتس
ساره : انا تمام دامك بخير
ام حسن : لبى قلبتس مبرووك الخطووبه ياجعلني اشوف عيالكم
ساره بخجل:هههه ان شاء الله
ام حسن : سلمي على ام سلطان ام تركي
(البنات نوره والعنود جلسوا ليما تخلص ساره على شان ياخذون محاضره على اصولها)
ساره : هلا خالتي
ام سلطان :هلا والله بزوجت الغالي غلاتس من غلاه
ام حسن : وانا اشهد
ام سلطان : كيفتس يابنيتي
ساره : تماام والله وانتي كيفك ياخالتي وكيف صحتك
ام سلطان : الحمدلله
ساره : عساه دووم
ام سلطان : سلميلي ع تركي
ام حسن : آيه سلمي لي عليه
ام سلطان : والله انتس تستاهلين له مو ذيك الصايعه جعلها الي منب قايله
ام حسن : وانا اشهد تستاهله بنت اسامه اخلاق وأصوول
نوره والعنود يحاولون يكتمون ضحكاتهم بعد ماشافوا وجه سمر
ساره : تيب انا استأذن تامرون بشي
ام حسن & ام سلطان : سلامتس
العنود ونوره جو بعد ماراحت ساره والجدات عطووهم محااضره
............
أمريـــــكا(ولاية فلوريدا)~

وصلوا المبنى إللي فيه شقتهم من ربع ساعه تقريباً جلست رشا تنتظر خالد ياخذ مفتاح الشقه من صاحب العماره..
خالد:يالله
وقفت رشا وهي تحس بتعب مشت ورى خالد لين وصلوا للشقه فتح خالد الباب وبعد عشان تدخل رشا...رشا تناظره وهي مرتبكه تذكرت أول مادخلت معه الشقه هذيك المره..حست بخوف ماسكها إنها تدخل وقفت ماهي بقادره تخطي خطوه وحده...
خالد:إيش فيك؟؟
رشا:هــ....ولاشي
خالد:طيب يالله إدخلي
دخلت رشا بخطوات متثاقله ودخل بعدها خالد..سكر الباب والتفتت له رشا تناظره بخوف ناظرها خالد وهو مستغرب...نزلت عينها ودخلت الصاله(الشقه كانت كبيره عباره عن ثلاث غرف وحمامين والصاله والمطبخ)..ناظرت الشقه نظره سريعه وهي تجلس على الكرسي..
رشا:طيب وين الأغراض؟؟
خالد:ألحين يجيبونهم
دق الباب..
خالد:هذولي هم اكيد
خالد فتح الباب وكان واحد معاه اغراضهم...
العامل ::Good evening sir
خالد: Good evening
العامل where do you want me to but this bag :
تركي يأشر له : There
دخل العامل الأغراض وهو طالع...
العامل:Enjoy your stay :
خالد بابتسامه:we will, thank you :
طلع والتفت خالد لرشا..
خالد يتكلم وهو مرتبك شوي:أنا بدخل أخذ لي شاور...بعدين بروح اجيب لنا عشا
رشا:طيب
دخل خالدالغرفه بعد ماخذ شنطته..رشا تمشي بالشقه بين الغرف وبالمطبخ والصاله وصلت لغرفة النوم فتحت الباب كانت الغرفه ظلمه وهدوء مافيها إلا نور الحمام إللي كان يسبح فيه خالد وصوت الشاور..وقفت قدام المرايا ونزلت شيلتها وعباتها..
رشا بخاطرها:ياربي مدري كان بتحمل الحياه مع خالد وبالغربه مدري كان حياتي معه بتصير قاسيه وصعبه يارب محتاجه عونك مالي غيرك يالله
إلتفتت تناظر الغرفه...
رشا تنهدت:إنشالله تمضي هالليله على خير
سمعت صوت باب الحمام ينفتح وطلعت بسرعه برى الغرفه....طلع خالد من الحمام وهو واقف ينشف وجهه انتبه لعباة رشا على السرير...والتفت يناظر إذا رشا موجوده مالقاها وراح اخذ العباه وشمها...
خالد:بعدها تستخدم نفس العطر

............
أمريـــــكا(ولاية فلوريدا)~

وصلوا المبنى إللي فيه شقتهم من ربع ساعه تقريباً جلست رشا تنتظر خالد ياخذ مفتاح الشقه من صاحب العماره..
خالد:يالله
وقفت رشا وهي تحس بتعب مشت ورى خالد لين وصلوا للشقه فتح خالد الباب وبعد عشان تدخل رشا...رشا تناظره وهي مرتبكه تذكرت أول مادخلت معه الشقه هذيك المره..حست بخوف ماسكها إنها تدخل وقفت ماهي بقادره تخطي خطوه وحده...
خالد:إيش فيك؟؟
رشا:هــ....ولاشي
خالد:طيب يالله إدخلي
دخلت رشا بخطوات متثاقله ودخل بعدها خالد..سكر الباب والتفتت له رشا تناظره بخوف ناظرها خالد وهو مستغرب...نزلت عينها ودخلت الصاله(الشقه كانت كبيره عباره عن ثلاث غرف وحمامين والصاله والمطبخ)..ناظرت الشقه نظره سريعه وهي تجلس على الكرسي..
رشا:طيب وين الأغراض؟؟
خالد:ألحين يجيبونهم
دق الباب..
خالد:هذولي هم اكيد
خالد فتح الباب وكان واحد معاه اغراضهم...
العامل ::Good evening sir
خالد: Good evening
العامل where do you want me to but this bag :
تركي يأشر له : There
دخل العامل الأغراض وهو طالع...
العامل:Enjoy your stay :
تركي بابتسامه:we will, thank you :
طلع والتفت خالد لرشا..
خالد يتكلم وهو مرتبك شوي:أنا بدخل أخذ لي شاور...بعدين بروح اجيب لنا عشا
رشا:طيب
دخل خالدالغرفه بعد ماخذ شنطته..رشا تمشي بالشقه بين الغرف وبالمطبخ والصاله وصلت لغرفة النوم فتحت الباب كانت الغرفه ظلمه وهدوء مافيها إلا نور الحمام إللي كان يسبح فيه خالد وصوت الشاور..وقفت قدام المرايا ونزلت شيلتها وعباتها..
رشا بخاطرها:ياربي مدري كان بتحمل الحياه مع خالد وبالغربه مدري كان حياتي معه بتصير قاسيه وصعبه يارب محتاجه عونك مالي غيرك يالله
إلتفتت تناظر الغرفه...
رشا تنهدت:إنشالله تمضي هالليله على خير
سمعت صوت باب الحمام ينفتح وطلعت بسرعه برى الغرفه....طلع خالد من الحمام وهو واقف ينشف وجهه انتبه لعباة رشا على السرير...والتفت يناظر إذا رشا موجوده مالقاها وراح اخذ العباه وشمها...
خالد:بعدها تستخدم نفس العطر


***************
يوم جديد
في قصر ابو حسام
في غرفه آمل وقفت قدام المرايا :" آآآآه شتقتلك حيييييل حبيتك وفقدت بعد غيابك عرفت آني آحبك ومع ذالك حتى اسمك مأعرفه آآخخخخ يارب " نزلت دموعها بغزاره
" شتقت حتى لكلمتك كل يوم تعالي "
ابتسمت بعد ماتذكرت كلمته بوسط نوبة بكاها: ومع ذالك بحاول انساك
مسحت دموعها وراحت للحمام(الله يكرمكم) وخذت شور بعد ساعه طلعت
راحت لغرفة الملابس ولبست بنطلون سكيني آزرق وتيشيرت آبيض وحطت منشفه صغيره ع شعرها وراحت لجوالها
دقت ع العنود
العنود : آهليين
امل : هلا فيك .. العنود مررره متضايقه
العنود : متضايقه من خطوبتك .. مو انتي آستخرتي ووافقتي
امل : لالا مو ع الموافقه .. على اني ماراح انسى ذآك الي ماأعرف حتى اسمه والله شتقتله وبعد ماآدري وش مخبي لي دنيتي والله مو عارفه كيف (نزلت دموعها ) .. العنود والله مرره متضايقه
العنود تضايقت من ضيق توأمت روحها وخنقتها العبره: خلاص ياروحي بسك بكي تكفين قطعتي قلبي .. هونيها وتهون
سحبت نوره من العنود الجوال
نوره : آمل قلبي .. آليوم خطوبتك لا تضيقين صدرك ولا تظلمين الولد معك ولا انتي ماخذته على شان تنسين ذا الاي مدري وش اسمه االا مدري من هو اساساً
آمل قلبي خلاص وربي قطعتي قلوبنا كلبونا وإذا مارتحتي له مو مغصوبه عليه ارفضيه
آمل هدت : آآآوكي يالله باي
نوره : بايات

دق الباب
آمل مسحت دموعها بسرعه ..: آحم آحم ادخل
دخل وليد : السلام
امل : وعليكم السلام
وليد سكر الباب وجلس بجنب امل ع السرير : هممم ياعروستنا ماشفناك تجهزتي
امل : آممم بعد شوي بزين شعري
وليد : آها .. آمل قلبي
امل : هلا
وليد : وش فيك احس انك فيك شي ... متضايقه من شي ماتبين فيصل ؟.. مو مغصوبه عليه
امل : لالا مو كذا بس مرتبكه شوي " آآآآخ لو تدري الي في قلبي ياوليد "
وليد : لبى قلبك .. لاتخافين من شي وبعدين آنا اعرف فيصل وهو صديق عبوود وبعد آعرفه وآنا كم مره اقابله وبعد ابوي يعرف ابووه بينهم صداقه وعلاقات ..يعني لاتخافين الولد ماشاء الله عليه
امل : ان شاء الله
وليد قرب وباس راس امل : فديتك ... آووو صح نسيت شي
امل : وشو
وليد قام : دقيقه ,, وطلع من غرفة امل
بعد ثواني دخل غرفة امل : همم وش رايك - معه فستان بلون الاسود ومرره نااعم قصير لتحت الركبه ومرره نايس وذوق –
امل وقفت : يااااايي مرررره ناايس (قربت من وليد وباسته) ثنكس
وليد : ولكمووش
دق الباب
امل : ادخل
دخلت ام حسام : السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام

آم حسام : آمل للحين ماتجهزتي حبيبتي
امل : الحين بزين شعري
ام حسام : اوكي حبيبتي واذا بغيتي شي قولي لي
امل : يمه متى يجون
ام حسام : الساعه 8 او زي كذا


الساعه : 8:30 م

في غرفة امل ناظرت شكلها بلمرايا الطويله وابتسمت برضاء ع شكلها
بفستانها الاسود وروج الأحمر الغامق والمسكره وبلشر ومسترته شعرها ولابسه كعب اسود وطالعه مررره نايس
دخلت ام حسام : هاا حبيبتي خلصتي
امل : ايه ..
ام حسام : يالله حبيبتي آنا تحت انتظرك
امل : اوكي
ام حسام نزلت دموعها بس بسرعه طلعت من غرفة امل بنتها ماتبي امل تبكي كفايه بكيها اليوم
ام حسام مسحت دموعها بسرعه ونزلت لتحت
وجلست بصوفا : حي الله من جاانا
ام فيصل : الله يحيك

.....
نتعرف بعايله جديده
ابو فيصل : صديق ابو حسام بشغل وغيره ولهم علاقه قويه وطبعاً من طبقه مخمليه
ام فيصل : مرره حبوبه وطيوبه وتحب الكل
فيصل : وسيم مره ومعضل الجسم وعمره 24 سنه ويشتغل بشركة ابوه
ريماس : آخت فيصل ملامحها مره تجنن شعرها قصير لين رقبتها ولونه احمر غامق شوي وبشرتها البيضاء وحبوبه وعمرها 19 سنه
....

بعد فتره قصيره نزلت امل
امل : السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام
امل قربت من ام فيصل وسلمت عليها
ام فيصل : كيفك
امل : تمام دامك تمام
امل قربت من ريماس وسلمت على ريماس
ابتسمت ريماس : كيفك
امل بأبتسامه : تمام وانتي كيفك
ريماس : تمام
جلست امل بجنب امها
آم فيصل : ماشاء الله
آمل وجهها حمر ونزلت راسها من الخجل
.....
في مجلس الرجال

بعد حوآر بين ابو فيصل وابو حسام عن الخطوبه والشركات وغيرها
وليد جالس مع فيصل ويسولفون وحسام يسولف مع ابو فيصل وابو حسام عن الشركات ...وإلخ
قام وليد وكلم امه
أم حسام : الوو
وليد : هلا يمه
ام حسام : هلا بك حبيبي
وليد : يمه قولي لأمل تتجهز وخليها تروح لمجلس الرجال الثاني وراح تلقاني هناك فيصل يبي يشوفها
ام حسام : طيب
......
وليد دخل لمجلس الرجال آبتسم بخبث : فيصل ماتبي تشوف خطيبتك
فيصل آبتسم له
وليد :هههه يالله تفضل
فيصل قام من مكانه وراح مع وليد للمجلس
.....
آم فيصل صعدت فوق لأمل بعد ماجلست مع ام فيصل صعدت لفوق
ام فيصل دقت الباب ودخلت : آموووله حبيبتي
امل : هلا يمه
ام فيصل : فيصل يبي يشوفك
امل بأرتباك : يمه
ام فيصل : حبيبتي هذي شوفه شرعيه وبعد انتي اجلسي معه وشوفي إذا رتحتي له او لا يالله حبيبتي لاتخافين من شي
امل اقتنعت : اوكي
نزلت مع امها لوليد
وليد مسك يد امل : حبيبتي لاتخافين من شي مثل ماقلتلك منتي مغصوبه على شي وانتي اجلسي معه وشوفي إذا رتحتي له او لا اوكي
امل هزت راسها بنعم
وليد مسك يدها ودخلوا للمجلس
امل بصوت واطي ومنزله راسها : السلام عليكم
فيصل بأبتسامه وقف وقرب منها: وعليكم السلام
وليد : انا استأذن
طلع وليد
امل منزله راسها
قرب فيصل من امل وبهمس : كل يوم تعالي
آمل رفعت راسها وناظرته وكاأنه مو مصدقه يمكن الصوت جاها اوهام او .. او
بس بعد ماشافته تذكرت ابتسامته وييين يالله وين ابتسامته ماعمرها نست هلأبتسامه
فيصل قرب ومسك يدين امل وصافحها
امل نزلت دموعها خوف ولا ولا اشيا كثيره ونزلت راسها
فيصل بدون شعور حضنها : لالا ليه البكي
امل رفعت راسها له : آنت ...آنـ...ت لـ
فيصل بأبتسامه: انا كل يوم تعالي لى لقبك لي
امل حضنته وتضرب صدره : انت ويييين رحت آهئ لييه علقتني فيك وتركتني
فيصل حضنها اكثر : انا ماتركتك ياأمل كل يوم اشوفك وارقابك وهذا انا خطبتك .. آمل حتى انا اشتقتلك بعد اغيابي وبعد حبيتك من اول نظره
آمل تبكي على صدره
فيصل جلسها بصوفا وجلس بجنبها : آمل خلاص والله قطعتي قلبي
آمل ناظرته وعيونها كلها دموع
فيصل مسح دموعها بيدينه : فديت عيونك
امل بعد ماأنتبهت انها حضنته بدون شعور بعدت شوي : اسفه ماكان قصدي احضنك
آبتسم فيصل : لاعادي حلالك
امل نزلت راسها ووردت خدودها
فيصل : هههه (رفع وجهها بأصبعه) آمل ... حبيتك من اول نظره (ابتسم) اول ماشفتك عند الإشاره ههههه تذكرين
امل حمرررر وجهها ونزلت راسها
فيصل آبتسم اكثر بعد ماشاف امل استحت مرره :ههه آنا الي كنت اسوق وكنت اناظر فيك بعد
امل نزلت راسها : خوفتني
فيصل :هههههههههه فديتك ... وش خوفتك فيه
امل ناظرت فيه : وش خوفتني فيه ؟
فيصل :ههههههه
امل : اييه صح فيصل
فيصل : عيوونه لبى اسم فيصل من شفتك
امل نزلت راسها : آآآ وش كنت بقول ايوه وش لون هكرت جيهازي وانت ماتعرف شي عني
فيصل ابتسم : بعدين بعلمك
امل ابتسمت
دخل وليد : آحمم يالله خلص الوقت
فيصل : ماشاء الله كأنك حاسب الوقت
وليد :ههههههههه ايه
امل :ههه
فيصل : اوكي ( ناظر لأمل وطاحت عيونه بعيونها امل ناظرت بعيونه في شي يلمع وفي عيونه كلاام كثير :... آمم يالله باي آمل
امل وقفت : بايات
طلع فيصل ووليد ابتسم لها وطلع معه وهي طلعت لفوق

...................................
آمريــــكـا
طلع من الغرفه ورشا تطلع الاغراض من شنطتها...
خالد:انا طالع اجيب العشا
رشا:اوكي
اخذت رشا شنطتها ودخلت الغرفه قامت ترتب ثيابها وهي تطلع ثياب النوم...
رشا:أنا ليه اشتريتهم؟؟!!....بس من يدري يمكن يتعدل الوضع
خلصت من اغراضها وناظرت شنطة خالد...
رشا:أخاف أعدلها ويسوي لي سالفه؟؟...بس مو معقوله هو إللي يعدلها
اخذت الشنطه وقامت ترتب ملابسه...لقت كيس...
رشا وهي تفتحه:إيش هذا؟؟
فتحته ولقت كله كريمات ولوشن وعطور...
رشا:ميتعب من الكريمات
اخذت الكيس ورتبت اللي فيه كريمات الحمام حطتهم بالحمام...سكرت انوار الغرفه وطلعت إلا وخالد داخل...حط البيتزا على الطاوله وراح بيدخل الغرفه...
رشا: خالد
خالد التفت:نعم
رشا:ماراح تتعشا؟؟
خالد:مالي نفس
دخل الغرفه بدون مايسمع منها رد....
رشا:كيفه..خلني انا اتعشا
خلصت من عشاها..وراحت الغرفه بتشوفه إذا صاحي ولا نايم..دخلت ولقته نايم يشاهد التلفزيون...راحت تسوي نفسها تاخذ شي وطلعت...اخذت العشا إللي خلته له وحطته بصحن وراحت الغرفه...حطته على الطاوله إللي قرب السرير...
رشا:لازم تتعشا وتنام
راحت رشا اخذت مخده وبطانيه...وهي طالعه...
خالد:وين رايحه؟؟
رشا:مابي أزعجك
راحت رشا وحده من الغرف كانت تعبانه حيل وبس حطت راسها على المخده نامت...
..............
الرياض
في قصر ابو فهد بتحديد بجناح فهد
رنيم تلعب مع نوني وحمودي
رنيم " لله يوفقك ياأمل "
دخل فهد وراحوا لحمودي ونوني وراحوا وحضنوه
فهد حضنهم وباسهم وقف : رنيم
رنيم :هلا
فهد : بروح آنوم وبكره لاتقوميني على الشركه
رنيم : ان شاء الله
فهد راح للغرفه
رنيم : يالله نتابع توم وجيري
حمودي ونوني جلسوا يتفرجون على الـtv
بعد فتره غلبهم النوم خذتهم رنيم وودتهم على غرفتهم وكل واحد ع سريره وغلطتهم زين وباستهم وسكرت آلانوار وفتحت الآبجورا
وطلعت وراحت لغرفتهم الرئيسيه راحت لغرفة الملابس ولبست قميص ناعم ومريح وفتحت شعرها وراحت لسرير ونامت
..................
قصر بوتخالد
بوخالد جالس مع هيفا وام خالد بالصاله...
بوخالد:إلا خالد مااتصل؟؟
أم خالد:لا والله باقي ماتصل
هيفا:أكيد إنه نايم
بوخالد:خلاص إذا كلم سلموا لي عليه....أنا رايح الشركه
أم خالد:بحفظ الله............هيفا
هيفا:هلا يمه
أم خالد :ماقلتي لي رايك برشا
هيفا:هااا...مدري....يعني عاديه
أم خالد:حسيتك مارتحتي لها
هيفا:ماهو بكذا بس إنه ماصار وقت اخذ واعطي معاها "بلاك متدرين شكثر طايحه من عيني"إلا يمه إيش رايك نروح بيت عمي الليله؟؟
أم خالد:ليه؟؟
هيفا:كذا بس مالي خلق اجلس بالبيت
أم خالد:خير إنشالله إن حصل رحنا
.......................
آمريــــكــا
رشا جالسه بالصاله تكلم على تلفون بيتهم وتنتظر حد يرد عليها..وتسترجع الموقف إللي صار قبل ساعه بينها وبين خالد ....خالد كان واقف يلبس جزمته بيطلع...
رشا:خالد طالع؟؟
خالد:أيوه
رشا:طيب مطول؟؟
تركي بدون نفس:وليه تسألين؟؟
رشا:لابس أسأل
خالد وهو يفتح الباب:مدري
رشا بخوف:الله يستر بديت تطلع على حقيقتك ياخالد
رجعت للواقع على صوت امها...
ام حسن:الو
رشا بفرحه:هلا يمممه
أم حسن :هلا بنيتي شخبارتس كيفتس
رشا : يمه انا الحمدلله وانتي كيفك
أم حسن:حنا بخير وشخبار زوجتس إنشالله مرتاحين
رشا: ...
أم حسن:يمه رشا وش فيتس.فيتس شي ؟
رشت:لايمه مافيني شي
تمت رشا تكلم امها وهي حابسه دموعها..لين دخل خالد...
رشا:طيب يمه خالد جى انا اكلمك مره ثانيه
أم حسن:طيب إنتبهي على نفتس يابنتي
رشا :إنشالله سلمي لي على ابوي مع السلامه
أم حسن:الله يسلمك
دخل خالد وجلس بالصاله مع رشا...
رشا:خالد ماتبي غداء
خالد:لأ مالي نفس
رشا:إنت متى بتداوم بالجامعه؟؟
خالد:بكره
رشا "إيش فيه هذ ليه يرد علي كذا"
خالد:أنا بدخل انــام
دخل خالد الغرفه...
رشا:وإنشالله بنظل كذا 24 ساعه نايم؟..أووووووف الله يعين
بعد نص ساعه..رشا رايحه جايه بالصاله حيرانه...
رشا:أوووف بقوله وإللي فيها فيها
دخلت رشا الغرفه وخالد نايم على السرير..التفت ناظرها ورجع غمض عينه...
رشا عصبت من نظراته...
خالد:في شي؟؟
رشا:أبي اطلع أغير جو..ممكن؟؟
خالد:مالي خلق أطلع
رشا:بطلع بروحي
خالد ناظرها:نعــم...وش قلتي
رشا:إللي سمعته
خالد:بس إنتي ماتدلين شي هنا
رشا:عادي ماراح أضيع
خالد وهو يقوم:مالي خلق اتوهق مع أهلك إذا ضعتي...بطلع معك وامري لله
ناظرته رشا بغرور وراحت تغير ملابسها...
خالد:بتندمين على هالنظره يارشا
بعد 5 دقايق طلعت رشا لتركي بالصاله...
رشا:انا جاهزه
خالد:يالله
طلعوا..وهم يتمشون...
خالد "أووووف ياربي أكرهها موب قادر حتى اجاملها وأتكلم معاها"
رشا تحاول تجاهل الجو المتكهرب بينها وبين خالد وتناظر المحلات إللي على طول الطريق...
رشا:مافي كافي شوب قريب
خالد:إلا فيه واحد قدام شوي
رشا:إنت كم مره جيت أمريكا
تركي:مرتين
رشا:جيتها مره وحده وكنت صغيره وجيتها وآخذت كورس وكان معي تركي
خالد:أمممممـ..هذا الكافي
دخلوا الكافي...
خالد:إيش تبين؟؟
رشا:كابتشينو
راح خالد يطلب ورشا جلست على وحده من الطاولات..تمت رشا تناظر خالد وهو واقف...
رش "يالله شكثر خدعني بشخصيته كان شي والحين شي ثاني...مدري أنا كيف كنت أحبه"
اخذ خالد الطلب وراح جلس معاها...قام يشرب الكافي وهو ينتظر اللحظه إللي تقول له إنها تبي ترجع الشقه...
شا :هيفا قالت لي إن عندكم عم هنا
خالد:إيوه
رشا:يدرس
خالد:امممممـ بنفس الجامعه إللي بدرس فيها
رشا:يعني هو بعمرك؟؟
خالد:أكبر مني بثلاث سنين....عندك سؤال عاشر
رشا:لأ..." ياربي من فاكر نفسه..طيب دامك تبي تبداها معي كذا انا بعد ببداها كذا"
............
في قصر طلال
طلال دخل الغرفه : هجوووس
هاجس تسرح شعرها : هلا
طلال : حبيبي بكره بنسافر لباريس
هاجس التفتت عليه : والله
طلال ابتسم : آيه
هاجس : طيب مو انت تقول ان عندك شغل
طلال :و خلص شغلي
هاجس بأبتسامه : احب باريس
طلال حضنها : أدري على شان كذا اخترتها
هاجس ابتسمت
..................
أمريـــــكا الساعه 8 الصبــــاح
بعدما صحى خالد وأخذ له شاور لبس بنطلون جينز فاتح سكيني وقميص فوقه تيشيرت أزرق وهو يعدل شعره..يناظر السرير من المرايا....
خالد:هذي ورا ماصحتني؟؟
طلع من الغرفه ورشا ترتب الصاله...إلتفتت ناظرته ورجعت ترتب...
رشا:صحيت؟؟
خالد:أمممممـ ليه ماصحيتيني؟؟
رشا:ماقلت لي أصحيك
خالد:طيب ماشفتي الوقت تأخر بدون مقولك مفروض صحيتيني
رشا بعصبيه:وأنا وش دراني متى بتروح الجامعه
خالد:لا تعالي إضربيني أحسن
إلتفت خالد بيطلع....
رشا:متى بنروح السوبر ماركت؟؟
خالد:مدري
رشا:إنت بتتأخر بالجامعه؟؟
خالد:لأ ماظن...إذا رجعت نروح باي
طلع خالد ورشا جلست على الكنبه...
رشا:أوووووف من الصباح يبي يسوي لي سالفه...بس والله طالع وسيـــم ..(ضحكت وهي قايمه)..ماهي بجديده دومه كذا
نزل خالد وكان السكورتي جالس عند باب البنايه...
خالد:Good morning
السكورتي:Good morning sir, have nice day
خالد: have nice day
راح الكافي إللي قرب السكن أخذ له كافي ركب تاكسي ووصله الجامعه...وقف خالد وهو يناظر المبنى وتذكر جامعته بالسعوديه وربعه...
خالد :والله لكم وحشه..حتى الجامعه وحشتني
تنهد ودخل..يمشي وهو يناظر يمين وشمال يناظر المكان والناس من حوله وقف على صوت عالي جاي من وراه..."خـــــــآلد"
إلتفت خالد مستغرب ..إنتبه له وهو جاي له...
خالد وهو يضحك:سامي
ضمه وهم يضحكون...(سامي أصغر عم لخالد وأكبر منه بثلاث سنين كانت علاقته بخالد قويه قبل مايروح امريكا وتقل العلاقه بينهم)....
سامي :شخبارك يالدب؟؟
خالد:تمام الحمدلله..وإنت كيفك
سامي:بخير..مبروك
خالد:على إيش؟؟
سامي:هااااا نسيت إنك تو متزوج
خالد:لالا إشدعوه كيف بنسى...والله ولهت عليك
سامي:وأنا أكثر...ليه ماكلمتني؟؟
خالد:كنت بسويها لك مفاجأه
سامي:أحلى مفاجأه...تعال نجلس بالكفتيريا وسولف لي عن اخبارك
راحوا جلسوا بالكفتيريا وكل واحد يتكلم عن اخباره...

..........................
يوم جديد ..|~
قصر طلال
هاجس ترتب ملابسها بشنطه وكانت مرره فرحانه آكيد راح تكون فرحانه هذا شهر عسل غير عن كل السفرات ومع حبيبها

دق جوالها شافت المتصله رغد
~: هلا والله رغد
رغد : هلا فيك .. والله توني ادري انك بتسافرين تو دقت علي نوره
: يب بعد شوي بنروح للمطار وعلى طايرة طلال الخاصه
رغد : توصلون بسلامه حبيت اتطمن.. يالله ماأعطلك
: ثانكس ياعنون هجوس
رغد :ههههه واله انك فاضيه يلله طسي
هاجس: مقبووله يالله انقلعي ههههه
سكرت قبل لاتسمع منها رد
حذفت الجوال وهي تضحك وجلست تكمل ترتيب
دخل طلال وهو مبتسم : ماخلصت الحلوه
هاجس التفتت له بأبتسامه : يب يب خلصت
جو الخدمات وشالوا الشنطتين لهاجس
طلال قرب وباس هاجس : قلبي آمي تحت تبي تسلم علينا
هاجس : اوكي يالله ننزل
طلال مسك يد هاجس ونزلوا لتحت عند ام طلال
ام طلال ابتسمت بشوفة طلال وزوجته هاجس
هاجس & طلال : السلام عليكم
ام طلال : وعليكم السلام
هاجس تقدمت لأم طلال وباست راسها: هلاوالله خالتي
ام طلال : هلا فيك
طلال تقدم لأمه وباس راسها : هلا بلغاليه
ام طلال : هلا فيكم ... كيفك ياهجوس
هاجس : تمام دامك تمام
ام طلال : تسلمين ياقلبي ... متى بتروحون
طلال : آلحين بقى نص ساعه
ام طلال : على طيارتك ؟
طلال : آكيد
ام طلال : حلو تروحون وترجعون بسلامه .. هم ياطلال ماأوصيك على هجوس تراها غاليه على قلبي
طلال : ههه وش معنا ماوصيتيني عليها
الكل :ههههههه
طلال : لاتوصين حريص
آم طلال : وماأوصيك ياهاجس على طلول
هاجس : ان شاء الله
ام طلال : يالله ماأطول عليكم انا ماشيه .. مع السلامه
هاجس & طلال : في آمان الله
طلال بعد ماطلعت امه : بنروح لأهلك وتسلمين عليهم ونروح للمطار
هاجس قربت من خد طلال وباسته : ثانكس
طلال سند راسه على الصوفا : لا ترا بتهور وبخربه اليله
هاجس ووجها حمر ونزلت راسها:
طلال بعد ماشاف وجه هاجس:ههههههههههه لبى بس ( قرب من خدها وطبع بوسه قويه )
هاجس وجهها الاحمر :يالله متى بنروح
طلال :ههههه ياعيني على الي تصرف مشينا ياله
طلال وهاجس ركبوا السياره مع السواق السعودي
طلال : عيد يالله على قصر ابو تركي
عيد : حاضر طال عمرك
(طلال كان لابس جنز سكيني غامق وتيشيرت آبيض وفوقه قميص كحلي خفيف ورافعه اكمامه ومقصة شعره الرهيبه مع عوارضه وجسمه المعضل على خفيف ووسامته فاتح البشره وعيونه المكحله خلقه وسوداء وناعستين
وفكه العريض مازاد من عوارضه جمال ...~~
طلال سند راسه على الكرسي
هاجس : طلال وش فيك
طلال : صداع خفيف
طلال فتح عيونه والتفت لهاجس مد يده وفك لثامها : مضلله السياره
هاجس: طلال خلك من هذا راسك يوجعك
طلال يحاول يخفي ابتسامته : آيه احس ان راسي ثقيييل
هاجس بخوف واضح: مانمت زين ؟
طلال حط راسه على فخذ هاجس ويحاول يخفي آبتسامته نزل راسه : يوجعي راسي مرره مررره
هاجس برطمت بشكل طفولي وقربت من راس طلال على فخذها وتحاول تشوف وجهه
طلال التفت لها بأبتسامه بعد ماشاف شكلها
صفق يده ببعض :هههههههههههههآآآآآي

(ملاحضه :... عرفنا على شخصية طلال فنذكركم من عمره طلال عمره 25 سنه مثل ماقلنا وسيم مره ويحب هاجس وشخصيته المرح وراح تعرفون اكثر من شخصيته واسراره من خلال الآحاديث..)
هاجس ضربت كتفه وبرطمت وكتفت يدينها
طلال عض شفايفه : يانااااس (وقرب ويبي يبوس هاجس )
هاجس دفت صدره : مجنون انت ههه
طلال عدل جلسته : اصبري علي بس .. احم وصلنا
دخلوا لداخل القصر نزل طلال وهاجس وهم ماسكين يد بعض
]نروح لمكان بعيد ونرجع[
............................
من فتررره ماتكلمنا عنهم
في الشرقيه بتحديد بشاليه نايف
في المكتب
نايف جالس مع فارس رجل اعماله
نايف وهو يفكر بعمق : آهممم طيب تقدر تفضل
فارس : يالله عن اذنك (بعد ماطلع فارس )
نايف سند راسه بلكرسي
والأوراق بيدينه بهمس : يتيمة الآب وامها مريضه وعندها اخوان صغار وعايشين على راتب ابوهم – سند يدينه على المكتب ومسك راسه وصدى صوتها وكلامها له –
ناااايف ليييه كذا لييييييييييييه اهى اهى .. انا حبيتك بجد ليـ ـ ـ ـه سويت فيني كذا ..آهى آهئ .. وآمــي واخوااني مالهم غيييري نااايف لليييه لييه يانايف ليييييييه آآآآآآهى ...
نـ ـ ـ ـآيف ليـه ليـ ـ ـه يانايف تسوي كذا انـا حبيتك بجد انا حبيتك ماأكذب عليك
((وآآآمييي وأأممممي واخواني مالهم مالهم غيري ))
~~~~ غيري
نااايف ناااايف ليه ليه يانايف
يانايف تسوي تسوي
((تسوي ))~~
كذا كذا انا حبيتك بجد بجد ماأكذب ~~ ماأكذب عليك عليك عليك
((عليييك))

نايف يضرب الطاوله ويهز راسه بقوه : بسسسس بــــس مابي اسمع شي
نزلت دموعه : يتيمة الاب وامها مريضه وعايشين على راتب ابوهم ومالهم غيرها
.....
^
آلفرق بينَ النآس مآهوْ فالألقآب
الفَرق فيْ " تقوَى القلوبَ " و ندمهآ

آلنآس فَ الدنيآ تفآخر بالأنسآب
و وجودهآ فيْ الدين يشبَه " عدمهآ
^
........
نزلت دموعه
ندمان شفقه ~~
وقف نايف وبسرعه مسح دمعته طلعت تنهيده من قلبه: آآآآه

تحكي عن~ قساوته ~انانيه~ندمان~قهر~
طلع برا الشاليه شاف فارس
: فــــارس
فارس التفت لنايف : هلا طال عمرك
نايف : فارس آبيك تطمن على آهل يارا وخذ وحده من الخدم تكون مصريه وقولها بدال الراتب الشهري راتبين وتعتني فيهم وتحفظ السر
وآبيـك ترسل البودي قارد يراقبون بيتها ويحرسونه
فارس : حاضر طال عمرك
نايف : ولا اقول تعال نروح نختار الخادمه ونتفق معها
فارس : اوكي
نايف راح للمكتب وفارس راح لمشرفة الخدم
بعد دقايق دخل فارس بعد مادق الباب
فارس : استاذه نايف
نايف التفت : نعم
فارس معه ورقه : هذي اسماء كل الخدم مع جنسياتهم
نايف وفارس يقرون الاسامي
فارس : استاذ نايف اتوقع هذي تصلح خصوصاً انها كبيره شوي عايشه الجنسيه مصريه عمرها 38
نايف : آهاا حلو حلو آوكي .. اتصل عليها
فارس : اوكي .. فارس خذا التلفون ودق على قسم الخدم
مشرفة الخدم : الوو
فارس : السلام
: وعليكم السلام
فارس : المشرفه صالحه
: ايوه حزرتك فارس مدير اعمال استاذ نايف
فارس : ايوه ايوه صالحه شوفي عندك وحده من الخدم اسمها عايشه جنسيتها مصريه وعمرها 38 آرسليها لمكتب استاذ نايف
صالحه (مشرفة الخدم ): حاززر
فارس سكر التلفون والتفت لنايف
نايف ابتسم له
بعد دقايق دق الباب
نايف : تفضل
دخلت عايشه .. لابسه عبايه وحجاب : السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام
نايف : تفضلي
جلست عايشه بأدب
نايف : عايشه بدون مقدمات .. انا مناديك هنا بيك بمهمه خااصه خـاصه ياعايشه وآبيك تحفظين الي اقوله ومايطلع وبدال الراتب راتبين على هلمهمه بأمكانك ؟
عايشه : حازر بلي تأمر عليه راح انفزوه
نايف : حلو اوكي .. برسلك ل..( حكا لها كل شي في راسه )
نايف : هممم موافقه
عايشه : موافأه حزرتك
نايف : اوكي من اليوم يافارس نبدأ ... وعلى فكره ياعايشه بعطيك شيك 200,000 لأم يارا بس راح يكون معك وبدون ماينتبهون او يشكون كل يومين آخر اليل تطلعين بدون محد
يشوفك بتشوفين البودي قارد رآح يودونك لسوبرماركت وآشتري كل اغراض البيت وآدوات البيت وبعده ترجعين للبيت بدون محد يحس ممثل مارحتي
مفهوم ؟
عايشه : مفهوم
نايف : ماأوصيك ياعايشه على آم يارا وعلاجاتها والاطفال ... وبعد انتبهي لأم يارا لعلاجاتها ولاخلص العلاج المطلوب او شي روحي وخوذيه من اقرب صيدليه

بعد ماخلص الحوار ...~
نايف : تقدرون تفضلون
عايشه وفارس طلعوا من مكتب نايف
نايف : آآآآآه سويت كل ذا على شان اريح ضميري
وقف نايف وطلع من مكتبه وصعد لفوق واتجه لغرفة يارا فتح الباب بهدوء شافها جالسه عند النافذه الكبيره بنظام الفرنسي وجالسه على حافة النافذه وسرحانه
بنظر البحر ومعها عصير
نايف آبتسم بدون آحساس لشكلها الطفولي وقف وراها
ومع ذالك ماحست
نايف سرح بعمق على شكلها الطفولي
بعد لحظات يارا حركت عيونها من البحر للأجوا وصحت من سرحانها تجمدت اطرافها بعد ماشافت عكس نايف بلزجاج النافذه
التفتت بسرعه وعيونها فيها الخوف وصدره يرتفع وينزل طاحت عيونها بعيون نايف
نايف ناظر الخوف بعيونها والآرتجاف بجسمها حس بتأنيب الضمير..وبهمس : يـآرا
يارا:.....
نايف : آدري اخطيت وعلقتك بحبي وانا كاذب
بس ضميري يأنبني واموت بليوم مية مره
آنا اسف وادري ماراح تقبلين آعتذاري
ومو مكفيه بس آسف آنتي طحتي بيدين واحد آناني ( على صوته و يضرب صدره)
واحد ماعنده قلب واحد قاسي مايهمه الا نفسه وبس
(التفت على طول وطلع برا الغرفه )
يارا نزلت دموعها بغزاره
وراحت لزاويه وحضنت نفسها بنفسها وبكت لين غلبها النوم ونامت بمكانها
...............

قصر ابو حسام الساعه 11:30
في غرفة آمل
منسدحه بسرير :" غريبه ماأعطاني رقمه ولا أخذ رقمي "
آمل بأبتسامه :"ههههه ربي لايرحمني منه فيصل الي هبل فيني وطلع لي قرون ههههه ... يقول آحبك .آآآآه وحتى آنا يافشلتي ههههه كان يشوفني وانا اصيح يومياً عليه ويراقبني
بجد اني خبله ههههههه"

دق جوالها من رقم غريب
آمل : آلـوو
فيصل : هلا آموول
أمل : فيصل
فيصل : عيونه
آمل آستحت
فيصل : هه .. كيفك؟
آمل : تمام وانت كيفك
فيصل : تمام دامك تمام
آمل : دوم
فيصل : تدوم انفاسك

نتكرهم
.........................
الساعه 2:30 الفجر
رجع نايف للبيت وصعد فوق واتجه لغرفته التفت لغرفة يارا وراح لها
فتح الباب بهدوء دور بعيونه عليها انتبه لها نايف بزاويه آبتسم بألم
قرب منها وشالها بين يدينه وحطها بسرير
وآبتسم لشكلها وهي نايمه وملامحها الطفوليه قرب وباس خدها
ولحفها وخذا ريموت المكيف وزاد من البروده وحطه وغطاها زين والتفت وطلع برا الغرفه

فاتن فاروق
09-05-2012, 10:13 AM
البارت العشرون >قراءه ممتعه
الباب (ألآول)
] أراقبك [ من بعييد آحسّك بـ صدري ~
أسولف لـ " صورتك " عن : آخر أخباري ...
ما أبيك تدري بـ غلاك و : ينكشف أمري :
حلاته إني عشقتك وإنت مو داري
..
.
قصر بو تركي ~
في غرفة ساره صحت من النوم شافت الساعه 9:12
تنهدت وقامت بكسل وراحت للحمام(وانتم كرامه) خذت لها شور سريع لجل ينشطها وطلعت وراحت لغرفة الملابس
لبست فستان وردي غامق قصير لتحت الركبه وفيه ربطه من من عند الصدر ومربوطه لورا الرقبه وصندل نفس درجة الفستان
وعطت قلوس خفيف وسرحت شعرها الكستنائي ونزلت لتحت بصاله ماشافت احد : آمممم اتابع tvآ حسن لي
شغلت tv البلازما وجلست ع الصوفا وسندت راسها ع الخداديات الكثيره وحست براحه
تدور بلمحطات وقفت على محطة آم بي سي 2 جذبها لقطة من الفلم
بنت وولد صغار ويلعبون بحديقة بيتهم وقطرات المطر تنزل بغزاره والآبتسامه ع وجيهم مشعه ويتسابقون وآشكالهم البريئه
نزلت دموعها بعد ماتذكرت آيامها مع اخوها مسحت دموعها بسرعه وحطت يدينها على راسها
ماتبي تبكي تعبت من البكي تبي تكون قويه وماتبكي على أي شي او بلأصح وبلأحر تجدد همومها مع تركي
مسكت راسها بقوه ونزلت لفخذها وضمت نفسها بنفسها بعد لحظات آنتبهت لظل بمدخل الصاله رفعت راسها لناحية الظل بتدريج
ماقدرت تركز على الي متسند ع آلباب من الدموع الي بعيونها .. مسحت دموعها بأناملها الناعمه لجل تركز وهي شاكه بلي في بالها
ركزت بلي واقف وليتها مامستحت دموعها وعلى عماها ولاركزت يكون افضل منن الي تشوفه
شافت تركي مستند على الباب الي طول المده كانت تتهرب منه ~
شافته بلبنطلون الآسود وقميص آلآبيض وفاك آلآزارير لحد صدره ومسند يده على حافة الباب ويلعب بشعره
بستحقار : آووو ساره .. صباح الخير
ساره التفت لـtv :صباح النور
تركي بنفس آستحقاره : وش عندك نازله هنا .. هه ولا نازله تكلمين الحبايب براحتك
ساره التفتت عليه وبقوه مزيفه ومن داخل يعلم الله : كيف ؟... مافهمتك وضح آكثر
تركي : هه مافهمتيني...آسمعي بس موعلي حركاتك ..ياآلبريئه ياطاهره ياشريفه.. آتوقع الحين فهمتيني .. صح قبل لاآروح ..لاتنسين ترا بعد بكره الملكه .. والحين يالله آتركك مع حبايبك ..
ولاتحسبيني تركتك مره بتركك بعدين هه لاآآ لاآ حسابك معي بعدين ..(التفت للفت (الأصنسير) ورآح لجناحه)
ساره نزلت دموعها بغزاره تستنتج آنها قويه وتزيف قدامه بس ماتقدر تخااف منه ومن تهديده ومن استحقاره ونظراته الحاده
وضلت تبكي وصعدت لغرفتها ..
..
.

انا عايش مع العالم وكل الهم في صدري
واحاول اخفي دموعي عن اللي يحبوني
اشيل الهم عن غيري حتى لو قسى دهري
واسعد من يحبوني لو الحساد لاموني


.
بــــــــــــــــــآآريس
في قصر طلال
هاجس جالسه بصاله وتتفرج في آلـtv وواضح في عيونها النوم
طلع طلال من آلحمام (الله يكرمكم) ورآح لغرفة الملابس ولبس جنز سكيني وتيشيرت آبيض ضيق وبارزه عضلاته ومن عند صدره كتابات بلون الازرق
وجزمة (الله يكرمكم) بلون آلآبيض والآزرق وسرح شعره ولبس طوق واكيد بلون الاسود
وطلع من غرفة التبديل وطلع لغرفة النوم التفت يدور هاجس ماشافها
طلع لصاله شاف هاجس تناظر بلـtv
جلس بقربها : هجوس
هاجس التفتت : هـلا .. وين بتروح ؟
ابتسم طلال : متواعد انا وصديقي يدرس هنا بباريس وبروح اقابله .. تامرين بشي
هاجس آبتسمت: سـلامتك
طلال وقف : الله يسلمك (قرب منها وباس خدها )
هاجس ضربت خده بخفيف : رووح
طلال :هههه ..يالله باي
هاجس : بايات
بعد ماطلع طلال راحت هاجس لغرفة النوم
دق جوالها
خذت هاجس جوالها : الو
نوره : هلا هلابطش ورش والبيض المفقش بخشة العنود هع
طرآآآآآآآآآآآآآآآآخ
نوره : وجع آي
هاجس :ههههههه آحسن
نوره : آحسن آحسن .. اقوول طسي الشره مو عليك علي انا وخشة العنود الي داقين عليتس طسي
هاجس :ههههههه لالا خلااص
نوره :هع ايووااا تعدلي
صوت العنود من بعيد : اقوول بس تشقلبي
هاجس :هههه اقول بس كييفكم
نوره : طومام
صوت العنود من بعيد : طمام ههههآآي لا خياار
نوره : هييهييي بدت السماجه
هاجس :هههه

...
هاجس فتحت واحد من درج الكمادينا وهي مبتسمه على سوالف خواتها المرجوجات
فتحت الدرج وليتها مافتحت
توسعت عيونها وطاح الجوال من يدها من الصدمه والهول الي تشووفه

شافت طفـآيه (الي يسندون عليها الزجاره او يطفون فيها الزجاره )
شافت طفـآيه وفيها دخان وعليها روج بلون الآحمر توسعت عيونها مدت يدها المرتجفه لزجاره مسكت السجاره وطلعتها بين السجارات
شافت طباعة شفه ع السجاره او الدخان : لالا مستحيل الي في بالي لالا
وقفت وجلست بعنف ع السرير : يمكن يكون الي في بالي لالا ... يمكن من الخدم بس وش جابهم لغرفتي مستحيل وحده من الخدم تشرب سجاره في غرفتي .. (نزلت دموعها )
حضنت نفسها بنفسها : خلاااااااااااااص بس بس ... آكيد وحده من الخدم (بعد لحضات)
نزلت لجوالها وهي مرتبكه بس بعد ماشافت الجوال طايح وطايحه البطاريه والشريحه ارتاحت ان خواتها ماسمعوا كلامها وصراخها او بكيها جنونها كل ذا صار بخلال ربع ساعه

: آآآآآه آكيييد وحده من الخدم لا طلال مايسويها
خذت السجاره والطفايه السجاره وراحت لغرفة الملابس وعيونها تدور مدري وين توديها او تخبيها
رآحت لناحيه الدالوب حقها ونزلت لأسفل الدالوب الخااص فيها وحطت الطفايه ووسطها السجاره بأخر الدالوب (الخزانه , الكبت )
ماتدري ليه سوت كذا بس مآتبي طلال يشوف السجاره والطفايه بغرفتها رحمت الخادمه وحطت في بالها ان الي سوت كذا الخادمه وعطفت عليها ان راح يدور عليها مستحيل طلال بيتكرها
........................
~{ طلع وجهـﮓ آلثانيٌ يأنآنيٌ
وبعت قلبي▪ آلوفي بحسبة .. ~{ ثوآنيٌ

في مكان ثــآني ...~
قصـر كبيير يحتويه آلباس عاريه قلوب خاينه قلوب خادعه وضجيج آلآغاني الاجنبيه تهز الجدران وزواياها
وشـرآب وكل واحد ياخذ أي وحده تعجبه ويـدخلها للغرفه وآشكال عاريه ووسكي وآنواع الشراب
..
دخل بعد ماوقف سيارته بلباركنق وآغنيه تهز آلآرض وضجيج بغنية Waka Flocka- No Hands
كـآن كلمات الاغنيه تفسر اشكالهم او منظرهم ببعض الكلمات القبيحه
يمشي بخطواته العاليه متجه إلى البوابه الرئيسيه
دفع الـباب الذهبي
كمل خطواته الرزنه لداخل
فهد: هـــآآي قايز
الكل منهم عرب و آجانب ويغلب ع العدد عرب وخليج وقليل منهم الآجانب وكل الجنسيات .. بأصوات مختلفه : هـآيات , هاي
صقر (الجنسيه:إماراتي) وحاضن بنت بلجنسيه البنانيه وغايبين عن الوعي وآشكالهم المقززه
~: اوووهوووه من زمان عنك ياآلحبيب
ياسر (الجنسيه: سعوديه) بحضنه بنت بلجنسيه آلخليجيه : اوووو لك وحشه ياحلو انت
فهد: ههههههه لهدرجه آنا غالي
جود جالسه بلحالها(بجنسيه : الخليجيه) بسرعه : وآآكثر
فهد.(التفت عليها وابتسم)
..................
.....
إذا خان الدهر قلبك
وصابك سهمه " الطايش "


أنا " صبرك " أنا ظهرك ..
حياتك ما ]أخليهـآ [
.....
قصر آبو فهد
بتحديد في غرفة
نوف ..|~

نوف دقت على وليد
> حيــل شتاقت له وهو له يومين مادق عليها وهي مستغربه من ذا الشي [~
بعد لحظآت
(ردت عليها بنت بصوتها الملييق) : آلـووووو~
نوف بصدمه (وبدون مقدمات نزلت دموعها وردت عليها بأسلوبهآ الدفش والعربجي (مع نوره والعنود بعد وش )
~: وووووووجــع .. بعد تهنووص وشد جابك آنتي .. اقول عطيــني .. وليييييييييييييد يــآلكلـ**

......................
...
في قصر آبو تركي
العنود ونوره وساره وشهد في الحديقه
وسارقين جيتار عبدالله

نوره معها الجيتار وتدق بصوت مزعج
العنود مسكره اذانيها : ووووجع وووجع يادفشه بس ببس
شهد :ههههه بس بس ميوو
نوره : ههههههههههه ككفك
شهد ناظرتها ببرود ع حماسها وضحكها : آسحب ملفك
نوره طاح وجهها وجلست تصرف وماتبي الكل يضحك عليها خذت الجيتار من جدييد وقامت تدق بقوه لجل يسكرون اذانيهم وينزعجون ولاتعطيهم فرصه
يتريقون عليها

شهد بصراخ : نووووووووووويره يرحم امس خلاااااص انا بدق انتي ماتعرفين
نوره وقفت : آيه خلااص انتي دقي واانا والعنود بنغني
سـآره : وش لون ؟
العنود : شهد تعرف للجيتار عبدالله مدربها ودايم تدق لنا واحنا نغني
ساره : ماشاء الله هههه
نوره : اسمعي بس
ساره : طيب بليز غنوا آغنية شمعنى آنته
العنود : يوووه ذي امووت عليها
نوره : بس اصبروا نبي نغني بلحن مشاري العوضي مو الفرقه ذيك الي غنت ذا الاغنيه
ساره : آيه احلى يوم غناها هو وآلآنين
العنود : يالله سمعوها احلى الطرب
ساره :هههه
نوره :العنود انتي مشاري العوضي وانا الآنين
العنود : اوك .. يالله شهد

شهد بدت
آلعنود :
ماخذني من هالعالم وكل الناس
قلبي تعلق .. فيك انت
صدقني والله العالم احبك بإحساس
نوره :
اشمعنى انت .. اشمعنى انت
ماخذني من هالعالم وكل الناس
قلبي تعلق .. فيك انت
صدقني والله العالم احبك بإحساس
العنود:
كل شي بحياتي تغير حبيت الدنيا اكثر
من يوم ماخذني هواك على بعدك انا ماقدر
نوره:
اصلا لو لا وجودك وكلامك وكل وعودك
ماعرفت الفرح يوم ولا نسيت الهموم
العنود:
اشمعنى انت .. اشمعنى انت
ماخذني من هالعالم وكل الناس
نوره:
قلبي تعلق .. فيك انت
صدقني والله العالم احبك بإحساس
العنود نوره :
شمعنى آنته ~~~

ساره صفرت :ياآآآآآآآآآي ماشاء الله عليكم صووتكم يخقق وشهد ماشاء الله عليها
نوره والعنود يرمشون بعيونهم
وشهد رافعه خشمها : آحم آحم

ساره:ههههههه مالللت

نوره فجاءه نقزت : بناااااااااات بنااااااات ههههه جت في بالي فكره
شهد : أي صح انا اشوف لمبه فوق راسك
الكل :ههههههههههههههه
ساره: متأثره بلأفلام الكرتون
نوره والله لو تكلمتي ياشهيد لابكف مايردك الا الثمامه
الكل:هههههههههههه
العنود : قولي قولي لايطق بوجهك عرق
نوره بحماس: نطلع فووق ومعنا المايك والجيتار ونستهبل زي ذيك المره
العنود : يهيي لالا خليها بعدين آلين نجتمع كلنا احسن
ساره : آي والله احسن الين نجتمع مع البنات افلل
نوره ضربت الارض : ااففففففف آحسن انطقوا انا بصعد بلحالي .. اصلاً انا ودي اطلع لسطح من زمان

رآحت نوره لسطح وهي معصبه طلعت لفوق الحايط
وعيونها تدور على القصر الفخم ولفتت انتباها السياره
( بنتلي كونتنينتال جي تي 2012) بلون الرمادي بلمعته المميزه
نزل منها ولد آبيضاني وفكه الوسيع وعوارضه وجسمه الرشيق المعضل لخفيف وشعره لأخر رقبته ومقصص بشكل جذاب
لابس شورت لتحت الركبه وفوق الساق بلون النيلي وقميص آبيض مشمر الاكمام ومن تحت القميص تيشيرت ابيض وجزمه (الله يكرمكم) سبورت بلون الابيض

نزل من السياره وسند جسمه ع السياره ويناظر فيها ويبتسم
آيه آيه قد شافته وجهه مألوف عليها قد شافته وآبتسامته الجذابه
نوره تذكر وين شافته وييين

بعد لحظات ركب الولد لسياره وعيونه عليها وحرك السياره
ونوره عيونها عليه لين اختفى عن عيونها
بعد دقايق نوره بنفس مكانها ماتحركت ونزلت دموعها ع خدها
كييييف كييييف تنسآآآآه
نوره تتذكر موقفها معه وكل شي يمر قدامها بتصوير لقطات متقاطعه

لما الكل راحوا للمطعم ونزلت آمل
((من السياره .. ومعها ليان والبنات .., بوسط الإشاره وزحمه ..,
نزلت نوره والعنود .., بوسط الشارع يستهبلون
(( يستهبلون) ))
ماأنتبهوا لسياره الشباب الي بجنبهم ...
نزل الشاب الابيضاااااني وجا مواجه لنوره ..

نوره مسكت راسها :خـــــــــــلااااص ..(بكت) شلون نسيته شلوووون .. آآآآآآآه...,,
آنا ماصدقت انسااك ... ليه جيت وش الوسيله وياك.. وش الحض لامنه لقاك ..وش لون القلب ينساااك

بعد دقايق من الوقت
جت العنود : نورره نووونو
العنود وقفت قدام نوره ونوره جالسه وحاضنه نفسها
العنود حست فيها ( قلب التوآم) نزلت لمستواها : نوره سار شي صح
نوره حضنت العنود بصوت باكي : شففففته سفتته ياعنود
العنود بكت مع انها ماتدري وش صار بس التوأم يحسون ببعض لما الوحده تتضايق الثانيه تتضايق من ضيقتها حتى لو كانت بعيده عنها
~: وش فيك ياعيون العنود
نوره تبلع ريقها : شفته شفته والله العظيم شفته
العنود تمسح ع ظهر نوره : بسم الله عليك .., مين شفتي
نوره بكت : شفت ذآك الي كلمني عند الإشاره وكانوا معنا البنات تذكرين ..؟
العنود غمضت عيونها بعد ماتذكرته وبعد ماحست بآلم في قلبها ع توآمتها
: آيه آتذكر .. نوني خلاص تكفين
نوره بكت في حضن توآمتها العنود لين هدت شوي
آلعنود : نوره.. حياتي يالله نروح لغرفتك لجل تنومين
نوره بهمس : يالله

وقفت العنود ووقفت نوره معها
نوره : وين ساره
العنود : رآحت تنوم
نوره : آهاا

....................
قصر آبو فهد
في غرفة نوف
نوف دقت على وليد
> حيــل شتاقت له وهو له يومين مادق عليها وهي مستغربه من ذا الشي [~
بعد لحظآت
(ردت عليها بنت بصوتها الملييق) : آلـووووو~
نوف بصدمه (وبدون مقدمات نزلت دموعها وردت عليها بأسلوبهآ الدفش والعربجي (مع نوره والعنود بعد وش )
~: وووووووجــع .. بعد تهنووص وشد جابك آنتي .. اقول عطيــني .. وليييييييييييييد يــآلكلـ**

~:هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
نوف طلعت عيونها
وليد : هلآآآآآ ياااعيون وليد
نووف بكت : وليدووووه ليييييييه كذا
وليد : آسف ياقلب وليد.. آمزح معك
نوف بصوت باكي : الشرهه ماهي عليك علي آنا الي شتاقت لك وتصلت عليك
سكرت بدون ماتسمع رد منه
دق جوالها من جديد
حطت بيزي
دق ثانيه وثالثه ورابعه وخامسه وسادسه وسابعه وثامنه
~: نعـــم خييير ياقلق
وليد بعصبيه: ليه تعطيني مشغول
نوف : وحده حايمه كبدها منك وماتبي ترد عليك
وليد بآحباط : كيـف
نوف :آلي سمعته
وليد: ترا المسأله مزح وبس .. بس يجي منك اكثر
سكر الخط بدون لا يسمع رد منها
............
سكر منها وآخلاقه زفت
خذا المفتاح وطلع برا القصر بكبره وركب سيارته
ضرب الدركسون :.. بجد تصرفي باايخ ..هي متصله علي مشتاقه لي ..واقووم التريق عليها
يمكن بتصرفي هذا تحسبني مو مشتاق لها ..آآآآآخ بس
آلتفت وشاف سيدي طايح
دخله بلـمسجل
وشغل السياره وطلع برا القصر
شتغلت الاغنيه على
كثير اهواك - اسيل عمران

تدري كثير اهواك .. وانت العمر احياك
خذني امل دنياك .. تدري كثير اهواك

ابقى احبك دوم .. مهما الزمان يدوم
وبفرحتي احياك .. تدري كثير اهواك


دنياي بك افرح .. وبشوفتك ارتاح
اعيش في رجواك .. تدري كثير اهواك

ابقى احبك دوم .. مهما الزمان يدوم
وبفرحتي احياك .. تدري كثير اهواك

آبتسم بعد ماتذكر حبيبته وعمره نوف
ع كلمات الآغنيه

فاتن فاروق
09-05-2012, 10:13 AM
البارت العشرون
باب الثـآآني قراءه ممتعه
.....
سـآره = تعذبت كثييير بحيآتها وتنتظر العذاب القادم مع تركي
مشت الايام وبقى ع ملكة ساره وتركي يومين
نوره= آخلاقه هـلآيام تعبانه
آلعنود= تعبانه من تعب توآمتها
رشا= مع خالد في آمريكا وتنتظر الغذااب معه
هاجس= كل يووم مع طلال يزيد حبها

________________
قصر آبو فهد
بجنااح فهد
الساعه 5:30 آلصبـآح
دخل آلجناح وتوه طبعاً راجع من البارتي
شآف رنيم مسكره آلآنوار ومنسدحه ع الصوفا وتناظر الـtv
ومندمجه ولا آنتبهت لدخول فهد
مع آنها تنتظره وشااغل تفكيرها اليوم بذات مدري ليه
مع انه كل خميس يسهر
..
ناظر في رنيم
بعد لحظات : وش عندك قايمه
فزت رنيم ع صوته والتفتت له :آنتضرك
فهد رفع حاجبه اليمين : تنتضريني ؟
رنيم نزلت عيونها لتحت :.....
فهد : ليه تنتضريني ؟
رنيم نزلت رااسها بآعتراف بريئ (بصوتها هادي): خفت عليك
فهد جلس بجنبها بهدوء مو بلعاده : ليه فيك شي .. ؟
رنيم : لا
فهد ناظرها بحده : آجل لييه تنتضريني ..
رنيم :...
فهد بتريق : مسوويه مهتمه
رنيم رفعت راسها ع كلمته طعنتهاا كلمته
كييف مو مهتمه كييف
وهي لحظه بغياابك تضعف دقات قلبها
دووم تهوجس فيك
دووم تستناك
دوووم تشووف شخباره
شسوا
مرريض
يتألم
بس طبعاً كل ذا بنظراتها
تددفن حكيها بقلبها
وش كثر هالأددمي يجرحها
..
فهد يناظر بعيون رنيم .. المفجوعه بعد لحظات تجمعت الدموع بعيونها ونزلت بغزاره
فهد ماهزته شعره يناظر عيونها ببرود .. وبدون مشااعر
رنيم قربت من حضنه ووجهها تحت رقبته ع اليسار
بعد ماهدت من باكها
بعد لحظات شمت عطر نسائي ع رقبته ووجهه وجسمه
نزلت دموعها اكثر
وضمته آكثر

~]آبي قربك
آبي حضنك
آبي دفاك
آلا جفاك ~[
......

آمريكـــــــــــــآآآ
(من زمان عنهم)
قام سامي يمشي مع خالد بالجامعه...
سامي يأشر:هناك الايبرري
خالد:أمممممـ حلوه الجامعه ماهي بشينه
سامي:وين الأاحلى هنا ولا جامعة السعوديه؟؟
خالد:جامعة السعوديه كلها ربعي وناسي مقدر أقارن
سامي:كلها كم اسبوع وتتأقلم مع الوضع بعدين فيه شباب سعوديين كثير هنا
خالد:إلا معرفتني على ربعك؟؟
سامي:بعرفك بعدين عليهم
سكتوا وخالد يناظر عمه إللي كانه يبي يقول شي...
خالد:عمي
سامي:هلا
خالد:إيش فيك كأنك تبي تقول شي؟؟
سامي:بصراحه ابي اسألك
خالد:إيش؟؟
سامي:ليه تزوجت ألحين؟؟
خالد أرتبك بشكل واضح إللي زاد فضول سامي...~
سامي:شكله وراه سالفه؟؟
خالد:هااا..ليه؟؟
سامي:إرتبكت حيل من السؤال
خالد:لا عادي....انا...مدري...مافي سبب معين
سامي:مافي سبب معين؟؟!....معقوله ولد يتزوج بعمرك ويترك دراسته في بلده ويتغرب بدون سبب معين..طبعاً مو معقوله
خالد:في سبب بس مابي أقوله
سامي:أكيد سبب قوي..وقوي حيل بعد
خالد يغير الموضوع:اليوم بنتعشا مع بعض اكيد؟؟
سامي:ايه بتعزمني بشقتك أبي اشوفها
خاد:هاااا لا..ليه في شقتي؟؟
سامي:ياخي مليت من أكل المطاعم
خالد:زوجتي متعرف تطبخ يعني في كلا الحالتين بتاكل من المطعم
سامي:اوكي خلاص الليل اشوفك
خالد:انا برجع الحين
سامي:See you
خالد:see you
مشى خالد بجهه وسامي بجهه وقبل مايبتعدون كثير...
سامي:تعال..خالد
خالد إلتفت:هلا
سامي:وين بلاقيك
خالد:أوووه عطيني عنوانك
كتب سامي على ورقه من كتابه عنوانه وعطاها لخالد...طلع خالد ووقف ينتظر تاكسي الجو كان بارد وخالد ماكان لابس شي ثقيل...بعد 10 دقايق لحد الحين ماحصل تاكسي..
خالد:لاحووول ماشكله بيجي تاكسي..خليني امشي لين احصل واحد..(يناظر الطريق)..يووه الله يعين الجو بارد
مشى خالد وهو ضام يدينه لصدره بقوه يحاول يدفي نفسه...وهو يمشي لقى رجال يمشي مع ولد صغير شكله 3 سنوات كان يتكلم معه ويلاعبه..مروا على خالد إبتسم له الولد ورد له خالد الإبتسامه...
خالد بخاطره:بعد كم شهر بتزيد مسؤوليتي..بقدر أربي هالولد بقدر أصرف عليه.بس كيف بصرف عليه مستحيل ابوي بيظل يصرف علي وعلى عايلتي لازم ادور شغل
ووقف تاكسي لخالد وركب... خالد كاني ناظر الطريق وهو يفكر...
السايق:Bad Day??
خالد التفت له:No it's not the best
وصل لشقتهم..دخل خالد ومالقى رشا...
خالد:رشا....وينها
......
رشا كانت بالغرفه لابسه بنطلون وتدور لها بلوزه..طلعت لها بلوزه..
رشا:هذي بس....لالا
رمتها على السرير...فتح خالد الباب بدون مايطقه التفتت رشا متخرعه وخالد ارتبك..
خالد :pes sory
طلع خالد وسكر الباب..رمى مفاتيحه على الطاوله...
خالد:غبي
كملة رشا لبسها وطلعت وهي تخفي ملامح الإحراج بوجهها...
رشا:كيف الجامعه
التفت خالد:حلوه
رشا:طيب متى بنروح السوبر ماركت؟؟
خالد:بعد صلاة العصر ابي ارتاح شوي
رشا:بس مافي شي ناكله مابي تتغدا؟؟
خالد:ولو في شي بتطبخين؟؟
رشا:بحاول
خالد:عشان تحرقين المطبخ...ماله داعي ناكل من المطعم
رشا:وبنظل على الطول من المطعم
خالد وهو رايح للغرفه:قولي لنفسك..هذي مشكلتك
رشا:وليه ماتكون مشكلتك إنت
التفت خالد وهو ماسك مقبض باب الغرفه...
خالد:مشكلتي؟؟!!...ليه أنا إللي مفروض أطبخ ولا إنتي
رشا:قلت لك بحاول
خالد وهو يدخل الغرفه:ماراح أتحمل المسؤوليه
سكر الباب ورشا ضربت الأرض برجلها بعصبيه...
رشا:أكــــررهك

.........
بـــــاريس

في قصر طلال
طلال بصااله وبحضنه هاجس
طلال : تدريييييين اني اموووت فيك .. واعشقك واهواااك وآحبك واحب حبك وآتنفس هواك
هاجس بخجل ودلع : طلوول خلاااص استحي
طلال : ترا بخجلك هذا الي يجذبني لا تخليني اتهوور
هاجس بآحراج بطنها يوجعها وآرتفعت حرارتها من الخجل..بتصريف : آآنا بروح آجيب جوالي (قامت)
طلال سحبها وجلسها بحضنه
طلال ببرود: وش تبين جالسه بحضني آتوقع جوالك مو بحضني
هاجس : لآآه انت الي سحبتني (وقاامت)
طلال سحببها بقووه وجلسها بحضنه
~: انا ماسحبتك وجلستك بحضني الا انا ابيك
بااس خدها وجا بيبوس شفايفها
الا هااجس وخرته بسرعه ونحااشت
طلال : هوووووويييجس هين وين بتروحين يعني
لحقها
هااجس رااحت ورا الطاووله صارت بين طلال وهاجس الطااوله وكل مااهاجس تروح يمين هو يروح يمين وكل ماراحت يسار هو يروح يسار
هاجس التفتت ورااااها
ونحااشت ورااحت وراا الكنب
ركض طلال ورااها
هاجس ماتدري وين ترووح فرااحت من ورا الكنبه
وجا طلال بسرعه ومسك خصرها من ورااا ولصق ضهرها بصدره وجهه ع رقبتها وانفااسه تلفح برقبتها : قلتلك وين بتروحين مني ههههه
طلال لفها لناحيته ومقاابله وجهه ولصقها بلجدار وسند يدينه حواليها ع الجداار وهي بلوووسط
:$ ~: طلال
طلال قرب انفه بأنفها ويتنفس هواها
مسكها مع خصرها وشالها بين ضراعيينه
وررراح لغرفتهم
وسكر الباب وراهم وقفله
نزلها
هاجس بخجلللل (بهمس) : طلال
طلال بنفس همسها : عييونه وروحه وقلبه (وقرب من رقبتها ووبااسها بقووه ونفض في بوسته شعوره )
هاجس : طلال
طلال : آآشششششش .. (بااس شفايفها)........
###############

...........

آلســـعوديه / الرياض
بحي قدييم
وشوارع ضيقه
نزلت عايشه من السياره وآلبودي قارد رآحوا لمقابل البيت
دقت الجرس
...: مييييييييين
عايشه: آفتح حبيبي
فتحوا الباب ياسر ونوف التوآم
ياسر: نعم مين انتي
عايشه مسكت خدود الولد: آنا جيراانكم.. وين امك حبيبي
نوف: دآخل

دخلت عايشه للأم
: آلسلام عليكم
ام يارا كبيره بسن: وعليكم السلام .. هلا مين انتي
عايشه : آنا جيرانكم
ام يارا : هلا هلا ومرحبا
عايشه : هلا فيك ..
آم يارا : شخبارتس
عايشه : والهي تمام وانتي ايش اخبارك
آم يارا : حمدلله
فجاءه بكت
عايشه (عايشه بسعوديه 18 سنه): وووش فيك خالتي .. عسى ماآشر
ام يارا : ضااااااعت بنتي لها سبووع مااشفتها ومدري ويينها احنا بدوونها وانا اختس ولا شي ولا شي .. هي الي تقووم بكل شي آآآآه بببس يابنيتي ووينتس
عايشه نزلت دموعها : خلاااص ياحبيبتي ان شاء الله بترجع لك بنتك .. وآانا الي بجلس عندك وبشووف وش تحتااجين واعطييك علاجاتك بلمواعيد خلاااص بنتك ادعي انها ترجع لك بس ياحياااتي
( نعنت ناااايف الف مرره ع اول ماشافت بيتهم وحيهم وشوااارعهم واولهم العجووز والأطفال )
ام يارا خذت المنديل من عايشه : لي الشررف تنورين البيت بوجوودتس انا محتااجه من يقعد معااي ويوااسيني سويتي خيير
عايشه : وآنا ماآعررف احد هنا بريااز انا يتييمه ودخلت دار الايتام بعدها تقدم لي واحد من ططرف الايداره ووافقت عليه
وبعدها بسنه ماات بحاادس الله يرحمو وآنا ورست اموااله وآملااكه موسيني عليها وبعدها سكنت في بيته وكااان كبييير فآنا بعتوو وستأجررت شقه فمحد حووليا وماعندي سحببااات
ام يارا : الله يرحم الحااال .. تشرفينا ويسعدني وجوودتس وبتسكنين عندي
عاايشه : وووفي اي حاقه انا راح اساعدكوو
ام يارا :تسلمين ابد نبي راحتس

..................
في / آلدمام
شاليه نايف
في غرفة يارا جالسه بسريرها وتفكر في آهلها وبخصوص امها من يعطيها العلاج ومن يهتم فيها
طاحت دموعها ماتدري وش بيصير ومادري وش مصيرها مع نايف
آنتبهت ع نايف الي متسند ع اجدار ويطالعها
بعد دقايق
~: يارا
يارا :......
نايف : متضايقه من شي ؟
يارا بصوت واطي : مالك شغل
~: لا لي شغل .. ليه تبكين
يارا انهاارت فجاءه :وووحده كاانت تحب واااحد وتموت فيييييه ورب البييييت تمووت فيه بس الحيييييييين كل شي تغييييييييييييير
كسررررهاااا وحطمها وجررررحها وسجنهااااااااا لييييييييييييييييه ليييييييييييييه
نايف منصدم من ردت فعلها
يارا قااامت وراحت له وقبااال وجهه وتضرب صدررره وتصااارخ ومنهاااره : قوووووووول فهمنييييييييي لييييييييييه لييييييييييه
مو حرااام علييييييييييييييه
نزلت لرجوووله : بسسسسسس بسسسسس اللله يخلييييييييييك آتركننننننننني ورجعني عند آمـيييي
آكرههههههههك ماااابييييييييييييييييييييك خلاااااص خذيييت الي تبييه وووش تبييي فيني الحييييييييييييين
آآآآآآآآآآآهـئ

نايف نزززل لمستواها ومسك يدها ووقفها قبـاله وهو مااسك يدها ووشاااف حالها وعذابها منه
وهي تحبه وهو غدرها
نزلت دموعه
: بـــس انتي ياااااا يـــارا حبييييتي لك واااااااااااااااحد مريييييييييييييييييض مايهمه الا نفسه وبببس
مآآ يهمممممممممممممممه الا تلذذه وفرحته
مايرررررااااااااااااااااااعي الشعووووووووووور
حبييييييييييتي لك واااحد اناني ويتلذذ بلبناااااااااات
آغتصببببببببببببببك واغتصب غيييرك مليوووووووووون وحدددددده كذب علييييك كذب غيررررررررررك مليووون وحده
حبيتي ووواااااااااااحد انااااااااااااني وقااااااسي

طلـع بسرررعه من غرررفتها ودموعه بخده
دخل غرفته وضرررب الكمديييينا : ليييييييه سووويت كذا لييييييييه


...............

في قصر آبووو تركي
ساره بغررفتها وتبببببكي
رااااح الكثيير ومابقى الا القليييييل يعني بس آياااام وتصيييير حلااال ترركي
تسيرررر زوجته تصيررررررر آم عيااااااله كلها آيااام وبتتعذببببب مضاااااااااعف عذااابها من سنييييين
بببكت وببببكت
تبكي آلم
تبكي عذاب
تبكي جرووح
تبكي قسى
تبكي ع حالها
تبكي حسره
تبكي ع الجاي
وضلت تبكي
..
وقفت ورآحت للحمام(الله يكرمكم) دخلت وغسلت وجهها
آختلطت دموعها وآلموويه ناظرت نفسها بلمرايه (المنظره)
شافت عيونها المتفخه من آلبكي وآنفها الاحمر
وكملت تغسل وجهها
وبعدها طلعت من الحمام (الله يكرمكم)
ورآحت لغرفة الملااابس وطلعت لها
تنوره شيفون مكسره بلون آلنيلي لفوق الركبه وطلعت معها بلوزه بلون الابيض ومن ورا مفتووح وكله بنفس البلووزه جدااايل وع شكل ضرب فووق ضرب ليين تحت البوزه
ولبست تحتها بدي بلون الازرق بنفس درجة التنوره
وربطت شعرها ذيل حصان وحطت بووف خفيف ورشت عطرها المفضل سكادا وحطت قلووس وردي ولبست صندل آبيض ونزلت لتحت
نزلت لصاله
شاافت شهد جاالسه وتتابع ألـtv
~: آهلييييييين شهووده
شهد : هلاااا ساره
سارا : لييه جالسه بلحالك
شهد:ههف طفشاانه كلهم نايمين
ساره: يانااااااس ع الطفشانين
قطع عليهم
دخلوو عبدالله معه شنطته
شهد : عبووووودي
ركضت وضمته
عبد الله : يانااااث
شهد : شتقت للللك حيييييييييل
عبدالله : وش كثر
شهد : كثثثر ككثر كذذا (ومدت يدينها)
عبدالله :هههه
آنتبه لسااره : السلام عليكم .. آهلاً ساره
ساره : وعليكم السلام .. الحمدلله ع السلامه
عبدالله : الله يسلمك .. ومبروووك ياعرووسه ههع هع
سااره بأحراج

قطع عليهم صوت تركي : آلله يبااارك فيك وعقباالك
عبد الله بعد ماتذكر ليان : آميييييييين الله يسمعها منك
..
ساااره اول ماسمعت صووته تجمدت اطراافها
تركي جلس بصوفا ونااظر لساره آلمنزله رااسها
عبدالله : عن اذنكم برووح آخذ شوور وآريح عقب السفر
سااره رفعت رااسها ع طوول لعبدالله " لالالا تكفى عبدالله لاترووح وتخليني عند تركي ماني ناااااقصه جرووح واستحقاار"
تركي بعد ماراح عبدالله : لاآآ بعد روحي معه ترا عادي
ساره نزلت رااسها
تركي : وش في عيونك طلعت يوم استأذن .. لهدرجه مشتاقه له ولهدرجه الشووق بيذبحك
ساره تجمعت دموعها وبداخلها تتتتصررخ لاآآآآ تبكيين
تركي : وصح نسيت اقولك ياحللوه ..تغطيين عن آخوي عبدالله وعلى كل اولاد عماني سواً هم او غيرهم مفهووم
ساره : طيب
تركي : من اليوم ورايح .. هم وخصوصاً انك بعد يومين بتصيرين زوجتي مع ان نسبك مايشرف (وقف)
ساره وقفت : ووش قصدك .. تراني بنت عمتك ونسبك هو نسبي يعني كل بونا نفس الطينه
تركي التفت عليها : لآآ مو كلنا نفس الطينه انتي غيي وحنا غيير (شد ع كلمة احنا) .. والفرق شاااااااسع ... ولا تنسيين انك اشتغلتي خداااامه ع الي يسوا والي مايسوا
وشوفي انا كييف انا مااسك كل شركاات ابووي العالمييه .. هه شفتي الحين الفرق وااضح وشاااسع كيف (التفت وطلع للحديقه)

ساره انصدمت وبدوون انذاار نزلت دموووعها
ووصعدت لغرفتها
^
...
دنياا غريبه فيها الحزن رافقني
والروح تتحدث عن ألام وهموم

القلب يتعذب وعبرات تخنقني
حزن سكن في قلب صادق ومظلوم

اصبح وامسى لذيذ النوم رافقني
والمر ذقته أبكاس مسموم

أخشى دموعي مع الناس تحرجني
محد درى عن قصة أنسان محروم

مدري متى الأيام تفرحني وتطربني
أرجي أمل عايش على الحزن وهموم

هل ياترى طير السعد بيلفي ويسعدني
ولا أعيش باقي العمر محروم
..
.
_____________
أمريــكا
الساعه 3 الظهر
رشا جالسه تمشط شعرها قدام التسريحه وتناظر خالد إللي كان نايم...
رشا بصوت خفيف:أصحيه..وإذا هاوشني ياربي أنا جوعانه
فتح عينه خالد والتقت بعين رشا في المرايا..بدلت رشا نظارتها بسرعه والتفت خالد يناظر الساعه...
خالد بخاطره:اوووف ياربي مليت منها كل مااصحى بوجهي..الله يعيني عليها
قام خالد وراح للمغسله وهو يغسل وجهه...
خالد:إجهزي عشان نروح نتغدا وبعدين نروح السوبر ماركت
رشا بدون مترد عليه قامت تطلع لها جكيت خالد نشف المويه عن وجهه اخذ جاكيته وطلع ينتظرها بالصاله وهو يلبس جاكيته...
رشا:أنا جاهزه
خالد:يالله
نزلوا وعند باب البنايه..
خالد:نروح مشي ولا نركب تاكسي
رشا:لا نركب تاكسي الجو بارد
ركبوا تاكسي...
وصلوا المطعم دخلوا وجلسوا على الطاوله ظلوا ساكتين وكل واحد يشغل نفسه بالمنيو...
خالد:إيش تبين تاكلين؟؟
رشا سكتت شوي:ستيــــك
خالد:أوكي
طلب خالد غداهم...
رشا:شفت عمك
خالد:ايوه...على فكره اليوم بتعشا معه
رشا:بس....
خالد : آيش
رشا:لا ولاشي
التفتت تناظر الطريق من النافذه إللي جالسين قربها...
رشا "ماصار لنا فتره من جينا بس والله وحشتني السعوديه..وحشوني أهلي وحشتني تغريد حيل إيش يخلص هالسنتين"
خالد إنتبه إن رشا مشغول بالها بس ماأهتم ولا اثار فضوله بإيش تفكر...
رشا:كيف دوامك بالجامعه
خالد "ياكثر أسئلتها" :.....كيف
رشا:قصدي بداوم طول الإسبوع
خالد:لا عندي يوم مداوم فيه
رشا لا إرادي مقدرت تسكت أكثر من كذا:طيب ليه ترد علي كذا
خالد:وكيف تبيني أرد عليك
رشا:تكلم معي زين كل ماسألتك عن شي رديت علي من غير نفس
خالد:هذا إسلوبي إذا ماهو بعاجبك لاتكلمين معي
رشا وهي ضاغطه على اسنانها:حقيـــــر
خالد رافع حاجبه:وش قلتي
وقفت رشا:ولاشي (ترفع صوتها) .رجعني الشقه
خالد مسك يدها:إجلسي فضحتينا حنا بمكان عام
جلست رشا بعد ما هدت وانحرجت من نظرات الناس لها
بعد ماتغدوا راحوا للسوبر ماركت...اخذ خالد عربه ودخلوا...رشا متعرف إيش إللي تحتاجه للمطبخ أصلاً هي متعرف تطبخ عشان تعرف إيش إللي تحتاجه...
خالد"مدري كيف بنعيش وإنتي متعرفين شي عن البيت...الله يعين"
كانت خالد واقف بعيد شوي عن رشا ويناظرها وهو متملل...
خالد:طيب أي نوع من الزيت تبين
رشا:مدري
خالد:يعني أنا إللي أدري
التفتت رشا:excuseme
العامله:yes mam, can I help you
قامت العامله تساعد رشا وتعطيها الأشياء إللي تحتاجها..أخذوا تقريباً ساعه بالسوبر ماركت حاسبوا ورجعوا الشقه...
دخل خالد وحط الأكياس على الأرض بعصبيه رشا تناظره وهي تشيل حجابها وكأنها كانت متوقعه هالعصبيه منه لأنه كان طول الطريق ساكت...
خالد:إيش هالحركه الغبيه إللي سويتيها
رشا:لأني مليت منك ومن إسلوبك في الكلام معي مو معقوله إللي قاعد تسويه
خالد يصارخ:إسمعيني يابنت الناس دلعك هذا مايمشي علي وهذا أنا وهذا إسلوبي إذا ماهو بعاجبك إضربي راسك بالجدار
رشا:ليه تعاملني كذا..ليه ياخالد
خالد بكل قسوه:لأنك ماتهميــــني
لناظرته رشا بصدمه ودموعها تجمعت بعينها راحت الغرفه وسكرت الباب جلست على السرير ونزلت دموعها بهدوء على خدها
...ضرب الطاوله بقوه...
خالد ضاغط على اسنانه:وش إللي قلته وش هالقسوه
ناظر باب الغرفه وتنهد..مرت نص ساعه ورشا باقي بالغرفه ماطلعت خالد جالس يتابع الـtv طلعت رشا وراحت المبطخ بدون مايطالعون بعض أخذت الأكياس وقامت تعدلهم رشا تحاول تجاهل وجوده وتبين له إنه هو بعد مايهمها...
رشا تغني بالمصري وهي مندمجه: مش حـ تنساني بكره حـ تجيني يوم بـ تبكي ويخنقك غرورك حـ تقولي نجيني
خالد تنرفز حيل بس شغل نفسه بالـtv ولا بين لها..قام يقلب بالمحطات ويضرب على الجهاز بقوه...
رشا تكمل:ايوااا لسى لك مكان فـ قلبي بس مش واقفه عليك سنيني مش حـ موت علشان منتش جنبي أصلك انته مش اللي يحيني
رمى الجهاز على الكنبه ووراح لتلفون بيكلم اهله...
بعد طول انتظار ردت عليه هيفا...
هيفا:الــو
خالد:هلا والله هيوووف
هيفا تصارخ:أهلييييييين هلا أخوي هلا يابعد قلبي
خالد:شخبارك يالغاليه
هيفا:بخير وإنت طمني عليك
خالد:أنا.....الحمدلله الوالد والوالده كيفهــم
هيفا:كلنا بخير..وليه تو تكلم وين كنت
خالد:والله انشغلت
هيفا:وحشتني ياخوي وحشتني حيييل......وشخبار رشا
خالد من غير نفس:على حالها...وين الوالده
هيفا:لحظه بناديها...يمممممممه يمممممه
ام خالد جايه لهيفا:خير يايمه
هيفا تعطيها السماعه:خالد
ام خالد:ولدي....هلا ياخالد هلا يالغالي
خالد حس بالخنقه صوت أمه حسسه بالضعف وقد إيش هو محتاج لها...
خالد وضعفت نبرة صوته:يمه ولهاااااااان عليك
رشا التفتت له نبرة صوته تغيرت ومن غير شعور زاد نبض قلبها شكله بثواني تغير وصار مهموم...
أم خالد وهي تبكي:مو كثر شووق قلبي لك ياولدي..طمني على حالك
خالد: "حالتي حاله يالغاليه"أنا بخير...يمه ليه تبكين
أم خالد:كيف ماتبيني أبكي وإنت بعيد عني مدري عن احوالك
خالد يقوي صوته عشان امه:يالغاليه لاتبكين والله دموعك تعور قلبي انا بخير لاتخافين
أم خالد تمسح دموعها:شخبارك مع زوجتك
خالد:الحمدلله...يمه سلمي لي على ابوي
ام خالد:الله يسلمك يوصل
خالد:انا بخليك الحين وبكلمك اقرب وقت إن شاءلله
أم خالد:طمني عليك ياولدي لاتقطعني
خالد:إنشالله مع السلامه
ام خالد:بحفظ الله
هيفا:قرت عينك يام خالد
ام خالد رافعه يدينها:يالله تحفظه لي من كل شر
رشا حن قلبها عليه:خالد
خالد واقف وهو حاط يدينه على الطاوله ومنزل راسه...
خالد:وش تبين
رشا بحسن نيه كانت تبي تواسيه ناسيه إن خالد يكره يبين ضعفه لحد كان بوده يصارخ عليها ويلومها وده يقول لها كل إللي حامله بقلبه عليها بس تدارك أعصابه وجلس على الكرسي...


...

فاتن فاروق
09-05-2012, 10:15 AM
البارت العشروون
باب الثالث
( قراءه ممتعه)


;

تدري مرَّات البُكا يِعَرِبْ جُمَل
ويِسِدْ أحْيَانَآ فَرَاغَاتَ الجَوَابُ.. ويِكْتِمِلْ
مُو كِلْ مِنْ يَبَكِيْ يُمُوُتْ!
ولا كِلْ حِزْنك يِكْسِرَ الصَوُتْ بـ سُكُوتْ
يِمْكِنْ يِكُوُنَ الحِزْنْ أَحْيَانَاً:أَمَلْ !
يِمْكِنْ يِكُوُنَ الحِزْنْ أَحْيَانَاً:أَمَلْ !

...
في قصر ابو تركي
بتحديد بغرفه ساره

آآه يارب يصبرني ع العذاب القادم
كفاني عذاب الي فات
كفاني عذاابي ساكني وراحوا عني اغلى ناس
كفاني عذآآآآآآآآآب
وواصل ياسكووت


ساره تفكر وش مصيرها وياتركي
وتتذكر نظراته الحاده واستحقااره وعصبيته وشخصيته وغموضه
كـل شي يخووفها فيه بمصيرها بلحااضر والقادم
بدت تذرف دمووعها ماتبيييه ماااتبي عذااابه
ليييييييييه كل ماأفرح يازمن
تنكد علي

قــآآآمت من مكاانها لا لا ماتتتبي تبكي
لاززم تكوون قويه وصاابره ع زمانها القااسي
و على مصيرها الحاضر
لاازم تكوون قوويه وماتترك دموعها الحريه
راحت للحمام(اكرمكم اله) وخذت شور ولبست
جنز سكيني غاامق وتيشيرت ليموني وصندل ليموني
وربطت شعرها الكستنائي ذيل حصان وسوت بوف خفييف
وحطت قلوس ناعم ورشت بعطرها المفضل
ونزلت لتحت
مسكتها وحده من الخدم بلجنسيه البنانيه
: مس سارا
ساره التفتت للخادمه : يس
: مس نورا عم تنتزرك للحديئه

ساره : اوكي
طلعت ساره للحديقه وهي تركض ودها ترمي همومها وتعيش جوها لو ساعه
وركضت لنوره بشووق امس ماشافتها
التوأم هم خواتها وبنات عمها
ودنيتها وكل شي
تركض وتركض
طرآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآخ

ساره طاحت بلأرض: آآآآآآآآآه

رفعت راسها وآنشلت بعد ماشافت تركي وااقف ويناظرها ببرود

قامت ساره جت بتروح وقفتها يد تركي ومسكته الي بتكسر اعظاام يدها
بصوته الحاد: وش هشوق .. آآممم لاتقولين بعد بتشوفين واحد من الحبايب برا
ساره تسطنع القوه : وإذا منتظره ..ترا طز فييك مـآهميت..
طرآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآخ
ساره بتطييح من قوة الكف بس تركي ضغط ع كتوووفها ووقفها من جديد

تركي بعصبيه : لاااااااااه اليوووم نااويه ع شر ... ترا موب احسن لك لاتحطين راسك برااااااسي ... بس تأكدي ان ذا الرآآآآس (وايأشر ع رااسه )
عنيييد ولاجاابته امممه الي يستفزه وووووربي يااساااره لأورييييك الوييل بس آصبري علي
تحسبيني نسيت الكف لاآآه ياحبيبتي الوعد قدااااااام .. آنا تركي آل ... محد تجرئ ورفع صووته تجييييين انتي
ي يـآآآ القيطه مقطوعه من الشجره ترفعين آيدك علي

التفت تركي وراح لفوق
ساره نزلت دموعها تذرف ع خدها


((تحسبيني نسيت الكف لاآآه ياحبيبتي الوعد قدااااااام))

((عنيييد ولاجاابته امممه الي يستفزه وووووربي يااساااره لأورييييك الوييل بس آصبري علي ))

((تحسبيني نسيت الكف لاآآه ياحبيبتي الوعد قدااااااام))

((آنا تركي آل ... محد تجرئ ورفع صووته تجييييين انتي ))

((آنا تركي آل ... محد تجرئ ورفع صووته تجييييين انتي ))

((ي يـآآآ القيطه مقطوعه من الشجره ترفعين آيدك علي ))

((ي يـآآآ القيطه مقطوعه من الشجره ترفعين آيدك علي ))

(((ي يـآآآ القيطه ....مقطوعه من الشجره... ترفعين آيدك علي )))


كلــمااته تردد بأذنها
وتذرف من الدمووع
وحست ان الكسجين رراح

ويالله تنفس
ورااااسها يدوور وكلماته الجارحه تردد بأذنها
جلست ماقدرت تسند نفسها
سكرررت اذانييها ماتبي تسمع كلامه الجاارح بتردد
قامت بسرعه ورااحت لغرفتها
دخلت وسكرت عليها الباب
وتسندت علييه :

ليييييييييييييييش لييييييييش ياتركي ليييييييييييه
(وتضرب صدرها بقهر )
ليييييييييه ياتركي ماااتحس بقلبيييييييييييييييييييي
آآآآآه ياااارب
ماأتووقع اسامحك بيوم ع جرووحك لي
((((ي يـآآآ القيطه مقطوعه من الشجره ترفعين آيدك علي ))))
سكررت اذانيها وتصااارخ : لاالااااااااا خلااااااااااااااااص مااابي بس كفااايه مااااابي اسسسمع ماااااااابي مااااااااااااااااااااابي
مااابي اسمع شي


مسحت دموعها وناظرت لفووق
~: تدري ياآخوي لو مارحت عني
ماكانت حياتي كذا
رحت وخليتني وانا من لي في هدنيا غيررك
بعد لحظات
قامت ورآحت لنافذه الفرنسيه
وغنت بكل احساس وتغني من قلب
وهي تتذكر اخوها ريان يحب ذا الاغنيه حيل
وبغيابه الاغنيه كانها تقصده

..
فقدتك يا اعز الناس فقدت الحب والطيبه
انا من لي في هالدنيا سواك إن طالت الغيبه


رحلتو من بقى وياي يحس بضحكتي وببكاي
وحتى الجرح في بعدك يغزيني وهلي به

انا من لي في هالدنيا سواك إن طالت الغيبه

تصدق قد ما حنيت اشوفك في زوايه البيت
واسولف مع عن حزني واحس ان تدري به .
^^^^
) في هذي القطه بذات ذرفت دموعها )

انا من لي في هالدنيا سواك إن طالت الغيبه

شسوي بالالم والآه ولكن البقى لله
يصبرني على بعادك وذا حضي وراضي به

انا من لي في هالدنيا سواك إن طالت الغيبه

~~
بعد ماتذكرته
~:آآآي والله يا ريان يمر طيفك قداامي وآشوفك بزوايا البيييت لييه تركتني ياريان لييه

( تذكرت
يوم ريان يغني لها لأغنيه
= كانوا بلشرقيه وجالسين ومقابلين البحر
وريان يغني لها بصوته كلله احساس
فقدتك يا اعز الناس فقدت الحب والطيبه
انا من لي في هالدنيا سواك إن طالت الغيبه

رحلتو من بقى وياي يحس بضحكتي وببكاي
وحتى الجرح في بعدك يغزيني وهلي به

~~~~
ساره بدمووعها : رياان
ريان : عيوون ريان
ساره ضمت احوها : آخااف يوم من الايام ترووح وتخليني
ريان حضنها :لا ياعيوون اخووك لاتخاافي انا وياك دووم
ساره : وعد
ريان : وعد ان شاء الله ماأتركك ووياك دووم
ساره ابتسمت

_____________________


ساره : وين وعدك ياريان لييه رحت وخليتني
آآآآآآه شتقت لك حييييييل

بببكت وبكت لين غلبها النوم وناامت



.....



نووره تنتظر سااره لها ساعتين رآحت لغرفتها وفتحت الباب بشوي شوي
شافتها نايمه بلصوفا
تقدمت لها
وبهمس : ساره حبيبتي
ساره :آآممممم
نوره سندت ساره ع كتوفها وحطتها ع السرير وغطتها وسكرت الانوار وسكرت الباب
: بين ع شكلها التعب والبكي الله يكوون بعوونك ياساره وش كثر تعذبتي ...والله يصبرك ع مصيرك مع تركي آآآخ بس



................................




امريــــكا..الليل الساعه 9
خالد كان جالس بالصاله يشاهد التلفزيون ورشا بالغرفه تغير ملابسها..لبست بيجامه شورت وتيشيرت رفعت شعرها كله وطاحت منه خصل قصيره...طلعت من الغرفه والتفت يناظرها وهي رايحه للمطبخ جسمها ملابسها الجريئه اثارته..بس على طول رجع يناظر التلفزيون قبل لاتنتبه لنظراته قامت تدور بالمبطخ في ألادراج تفتحهم وتسكر بقوه وهي منرفزه...
خالد:ياشيخه تراك أزعجتيني
رشا بدون نفس:سوري
خالد:لا تكسرين ألادراج إيش قاعده تدورين
رشا تحط يدينها على راسها:راسي يوجعني أبي بندول.....تركي ممكن أطلب منك شي
خالد بجفا:ووش
رشا بخاطرها:أوووف ياكررررهك..........أبيك تجيب لي بندول ممكن
خالد بدون مايناظرها سكت شوي بعدين التفت لها بنظرات خبث...
خالد:أوكي...(وهو يوقف رايح لها)...بس على شرط
رشا:إيش
خالد:إذا رجعت
طلع خالد ورشا نامت بالصاله تنتظره ربع ساعه ورجع خالد لأن الصيدليه كانت قريبه من سكنهم...دخل وراحت رشا بسرعه له وهي بتاخذ الحبوب رفع يده بعيد عنها...
رشا:ليــه
خالد:ماوافقتي على شرطي
رشا:وش هو شرطك
خالد:أنا مزاجي راااايق ومابي أنام الليله
رشا مركزت كثير على إللي يبيه لأن الصداع كان بيذبحها...
رشا بسرعه:طيب طيب
أخذت الحبوب وكاس مويه وراحت الصاله جلست على الكنبه وهي تبلع الحبوب خالد واقف مستند على جنب على طرف الباب وهو مكتف يدينه...
خالد:خف الألــم
رشا:أخذت الحبوب أكيد ألحين بيخف
راح خالد مسك يدها وهي منصدمه وقومها ودخل معاها الغرفه....

.....
في قصر آبو حسام
بجنااح حسام
بتحديد بغرفة رغد
رغد وهي تكلم العنود
رغد : حييييل اشتقت لكم
العنود : واحنا اكككثر .. لييه ماتزورينا ولا شي
رغد : آآآخ يا العنود
العنود : ووشش فيك ؟؟
رغد : بروح استأذن منه وعسااه يوافق واذا جيت بقوولك كل شي
العنود :اوووووتسي بسرررعه
رغد : ههه طيب طيب يالله سي يا
سكرت رغد من العنود ونطت من السرير وراحت لغرفة حسام
وكانت لابسه قميص عادي قصير لتحت الركبه بلون الوردي وشعرها لين خصرها بشكلها الطفوولي
دقت الباب ع حسام
ماافي رد
فتحت الباب وسكرته بعد مادخلت
شافته نايم والانوار مسكره رغد شافت الساعه الي بجنبها الساعه 5 ونص
" يمكن جا من اللشركه وهو تعبان ياحياتي "
راحت له
وجلست بحافة السرير : حسااام حسااام
حسام :ههمممم
~: حسام ياله قووم
حسام ناظرها وحط راسها بصدرها : تعبااان يارغد
رغد بخوف : وش فيك حياتي
حسام : تعباان ابي انووم
رغد حسست يدها بجبينه لقته حااااااااااار بخوووف ولهفه حطت يدها ع رقبته وصدره لقتتته حااار مرره
رغد بخوف: حسااام قوم تسبح لجل تنزل الحراره
حسام :....
رغد قوومت حسام وفتحت نور الابجورا الكبيره
وفصخت تشيرته
وراحت لغرفه الملابس وخذت فوطته
وجابتها ومسكته ودخلته الحمام وطلعت
وخذت منشفه صغيره ومووويه بارده ومخفض حراره
بعد دقايق طلع حسام منن الحمام(اللله يكرمكم) ولاف الفوطه ع خصره
(وشعره المبلل لأخر رقبته بلون الاسووود كسواد اليل وجسمه المعضل الرطب ونقطات المويه تتسابق بصدره )
رغد استحت من منظره
حسام اتجه لغرفة الملابس ولبس بجامه
بنطون بجامه طوويل وتيشيرت ابيض نص كم
راح لسرير وانسدح
رغد حطت الفوطه بجبينه بعد ماببلتها بلموويه البارده
حساام خذا الفووطه وحذفها بعييد
رغد بخوف : لييه كذا ع شان تنزل حرارتـ
حسام قاطعها : اططططلعي براااا واتركيني انام
رغد مسكته بلغصب : لا موو طالعه شلون اطلع واتركك بذا الحال .. يالله آكل الحبوب واشرب وراها المويه
حسام : ماااابي خلااص اطلعي اتركييني اناام
رغد بعناد : لا مافييه
حسام بصراخ : ماتفهميييييييين انتي ..آنتي كفاايه ان وجهك مقابلني ييجيب لي المررض
رغد تجمعت الدموع في عيونها واترست عينها ناظرت حسام
وخذت الحبوب وحطته في فمه بهدوء وشربته وراها المويه وقامت بهدوء تام وخفضت من ضووء الابجورا وسكرت الانوار
حسام : رغــد
رغد ماتبي تتكلم وتنزل دموعها
طلعت براا وسكرت الباب بهدوء
....

حساام سند ع تاج السرير : آآآآخ ليش انا سويت كذا .. الا ماتدرين يارغد ان عيونك وعدساتها الكبيره البنييه الامعه ورموشك الطويله هي دوواي
....


رغد رآحت لغرفتها وسكرت الباب وحذفت عمرها بسرير وبتد دموعها بنزوول : لييه ياحسام تكرهني واناوالله احبك لييييييه تحب تجرحني
...


في بـــآآآريس
بقصر طلال

هاجس : طلال
طلال : عيوونه
هاجس : تسلمي لي عيونه ..متى راح نرجع لرياض
طلال : ليه شتقتي لهم
هاجس : ايييه حييل
طلال : وانا وين ارووح
هاجس : آنت بلقلب وبلعين
طلال : فدددديتك
هاجس بآحراج وبتصريفه : طيب متى بنرووح
طلال : هههه عااش مصرف ..آآمممم بكره إذا تبين
هاجس : هههه ايه
طلال : طيب بوسيني
هاجس : طلوووول
طلال : بوووسيني
قربت هاجس من خده وباسته بخفه
طلال : حبيبتي مو ككذا .. انا لاقلت لامي بوسيني تبوسني مع خدي بس زووجتي غيررر
هاجس بخجل :....
طلال بخبث : اووريك الامااكن الي تبوسيني فيها
باس شفاايفها .......##########
############(مشفرررر)



..................




قصر ابو تركي

العنود ونووره وساره بلحديقه
العنود :اوووه ياحركااات بكره الملكه ياابخت تركي
ساره ابتسمت
نوره : آممممم بيروووح فيها اخووي
العنوود : اقوووووول بنات وش راايكم نطلع لمكااان
نوره : ايييييه من زمان ماطلعت
ساره اليوم بس تفكيرها بتركي وكلامه الجاارح الي اليوم تكلم فيه عليها
العنود : همم ساره وش رياك
ساره ابتسمت : الي تبوونه
نوره : اجل بنات بلييز نبي نرووح للمول بنوراما
العنود : اووووكي وش ورانا .. برووح اعطي لأمي خبرر وانتي يانووره رووحي ودقي ع الحاارس يقول لسواق يجهز السياره
نووره : اوكيششششششن
تفرقوا نوره والعنود
وساره جاالسه بلحديقه ودخلت بآفكارها العميقه
قطع عليها سرحانها صووت رنين جوالها
ردت بسررعه وبلهفه بعد ماشافت الرقم
: الووووو اريج
اريج : ههلاااا وغلا ببعد عمري كيفك اخبارك
ساره : الحمدلله بخيير وانتي طمنيني عنك وكيفك ياقلبي
اريج : تمامم بس انيت ليه قااطعه
ساره : اعذريني يااريج انشغلت بأشيا وااجد وبكرره ملكتي
اريييج : مبروووووووك قلوووووش
ساره : تعاااالي مشتاق علييك
اريج : اعذريين ياقلبي بس اليوم الفجر بنمشي لمزرعة جدي
ساره : معذووره ... ياقلبي بس مشتاق علك حييييل حييييـ..
قطع على مكمتهاااا يد سحببت الجـوووال

............
بجناح ام تركي
دخل عند ام تركي والعنود


العنود : مااام ممماااامي
ام تركي متكشخه : هلا عيوون امك
العنود : ووش ذا الحلاووه اكششخ اكششخ ياابووو وين ابوي بس عنك
ام تركي ضربت يد العنود : ووووخزز ياااه عمرك ماتعقليين اناس تكبر وتعقل وانتي كل ماكبرتي انهبلتي
العنود :هههههههههههههههههههههآآي .. أي مام صصح وش اسمه بنرووح للمول ع شان نتقذى لساره شووي اكسسوارات وكذا
ام تركي : الله معكم حبيبتي .. تبوون فلووس شي
العنود : لا ياقلبي معي بطاقة الصراافه
ام تركي : الله معكم
العنود : سي ياااا
ام تركي : سي يااا


......
بلحديييقه
سحححب الجوووال من يدها وحط الجوال بأذنه
اريج : الله يووفقك حبيبتي يالله ماأطوو عليك
تركي ارخى يده بعد ماسكر وعطاها الجوال والتفت ع ورا وراح لجهة بوابة القر الداخليه
ساره مسكت يدها وتحس بألم من سحبت يدها لها
وجلستن تنتظر البنات
جت نوره ووراها العنود
العنود : تررركي (راحت له )... وينك يادووب لك وحشه
تركي بأبتسامه : وانتي اكثر
العنود غمزت له : آآيي وش عليك يامعرس
تركي :ههههه
العنود : مبروووك (وضمت اخوها)
تركي : الله يبارك فيك
نوره بعدت العنود وضمت اخوها : مبرووك ياعريس
تركي : الله يبارك فيك .. الا وين رايحين
العنود : بنرووح للمول بنشتري اكسسوارات ومن ذا الاشيا
تركي : آهـآآآ (والتفت وراح) يالله باي
العنود& نوره: باياات
راحوا لساره
نوره: يالله بنات نمشي الحين
ساره تحاول تخفي دموعها : يالله برووح اجيب عباتي وشنطتي
ركضت لفووق
وراحت لغرفة الملاابس
واول عبايه تشوفها لبستها
عبايه فرنسيه ومن ورا الظهر ومن عند الازارير والاكمام بلجلد الافعى بلون البني الغاامق وخذت شنطه بلون البني وساعتها الفخمه جفنشي الجلد الفخم بلون البني والالماس هديه من عمها وكعب بلون البني وتذكرت كلاام تركي وحطت لثمه وحطت مسكره ونزلت لتحت
ونوره والعنود
نوره عباييتها الفرنسيه نفس موديل ساره بس بلجلد الاسود وشنطتها السوداء وكعبها الاسود من ماركت لويس فيتون وساعتها السخيفه او بشكل حبل بلون الاسود من ماركة Calvin Klein ولبستن الثام ونزلت لتحت
والعنود نفسها بضبط بس الالوان بلون العسلي ولبست الثام ونزلت لتحت

وركبوا الهمر الاسود
واتجهوا للمول بنوراما
بعد نص ساعه تقريباً وصلوا
نزلوا البنات
وممتجهين للبوابه
والانظار الشباب تتوجه عليهم
التفتت العنود ع صووت ولد فخم
: لبـى العيون الناعسه
التفتت عليه العنود : لا يكثر بس
الشاب : لبى المتنرفزين بس
نوره : كل تبن بس
الشاب الثاني : يـآآآلبيـ
قاطعته العنود :آآآآآآ(لجل تقاطع كلامه) كل تبن بعد انت ياثاني
دخلوا واخيراً من البوابه
ساره : ياي المول يخقق
نوره : أي يجنن له فتره فاتحينه
اتجهوا للمطاعم والالعاب
البنات يتسمعون للبنات الي وارهم
البنت الاولى : يااااااااي شوووفي ذاك يخقق
البنت الثانيه : بس شووفي ماأنتبه لنا وش رايك نورح بجنبه وإذا ماأنتبه نصقع كتفه لجل ينتبه
نووره : وووووووويييع من حلالات الخشه يوم يطالع فيك والله ماأوومه
البنت جت بتتكلم بس انبهرت من عيوون نوره الوواسعه وكثيفة الرمووش والحواجب المرسوومه وع قولتها كلت تبن وسكتت
العنود :ههه ايه اعرفي من تكلمون ياتمووم وبومبا
(شخصيات افلام كرتون عباره عن خنزيره (اكرمكم الله) دب واسمه بومبا وثاني قرد او قطو واسمه تموم ) >لتوضيح
تقصد بلبنات لأن وحده معصقله وثانيه دبه هع
نوره : يالله انقلعي عطينااها اكبر من حجمها
اما ساره تضحك ع تعليقااتهم
ودخلوا داخل الالعاب
نوره : بنات نبي نعلق ع أي شي ياااكثر السلق لق الي هنا ودي اعللق عليهم
العنود :ههههه فاقعين مرارتها
ساره : من جد ملاحضه هههه
العنود : ايه واله ودي اعلق هههه
مرت من عندهم وحده فاتحه العباايه ومطالع شعرها كله وصاابغته كستنائي ومجعدته وحاطه رووج بلون الاحمر
نوره : ترا فكك وصل عندنا خلااااص وووربي شفنا الروج مع ذا البرااطم
البنت ع شان بجنبها اولاد تدلع ولا لو مو جنبها نعنت خيرهم : ياربيييييه ههففففف مااابقى الا بنات الفقر جاايه تكلمني
نوووره والعنود وساره:ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
نوره : يااااربيه يااربيه بطني بطني عوودي الي قلته مااسمعت زين
البنت : لييه صقها
العنود : اوول شي التفتي علي وحااكيني يابنت امك
التفتت البنت بس انصدمت لأن الكشخه بينه عليهم والجماال واااضح سكتت
نوره : تعرفين احنا مين
البنت تخفي الغيره والخوف : مين يعني
نوره : ههههههآآي احنا بنات ال ..... والله انتي عندي بنت فقر وماتسووين ظفر مني
البنت نزلت عليها زي الصااعقه وودرت ان لو تتكلم معهم بيودوونها بستين دهيه هذولي بنات ال...... مو شي
التفتت بسرعه وراحت
العنود:هههخخخخخ اييه اعرفي ووش اصلك
وفلووها البنات
وملوا وطلعوا وركبوا
السياره / يوكن كدلك بلون الاسود
نوره هي الوحيده الي ركبت بأخر مرتبه اما ساره والعنود قدام
ووقفوا بإشارة التحليه
وقفت بجنبهم سياره
رنج روفر 2012 بلون الفضي وفاتح الشباك
وبعد ثاني اشتغلت آغنية
صفوا يابنات ليوسف العماني
صفوا يابنات صفوا
ابي اشوف اللي شغلت بالي وقلبت حالي وانا قلبي اللي انسرق
مني كنت متهني واذا تدرون عنها
قولو يابنات قولو .. ابي اشوف اللي شغلت بالي

من اللي شغلت بالك قول
من اللي عذبت حالك قول

قالتلي عمري يابعد عمري
وهي اغلى مني كلي بس انا من لي
غير ربي وحده يسعدني يمكن تحبنياذا تدرون من هي
قولو يابنات قولو .. ابي اشوف اللي شغلت بالي

منو اللي شغلت بالك قول
منو اللي عذبت حالك قول

قلبي عورني عورني قلبي
ماني لاقي منهو يسمعني فيها يدمعنيبين الناس صرت بوادي وهما في وادي
واذا تدرون من هي
قولو يابنات قولو .. ابي اشوف اللي شغلت بالي

منو اللي شغلت بالك قول
منو اللي عذبت حالك قول

انا اظن هذي لا لا هي هذي
لا لا هذي شفتها بعيني مجذبت عيني
ودي انادي واقول شوفي بس يا خوفي
انا وانت نضيع
قولو يابنات قولو .. ابي اشوف اللي شغلت بالي

منو اللي شغلت بالك قول
منو اللي عذبت حالك قول


والولد يرقص ع الدقه بأول الاغنيه
ورقصه يخقق ونوره تناظر فيه وهي خاقه بس وجهه مو باين انه يناظر قدام بس نص وجهه تشوفه
وفي لقطه هذي
قالتلي عمري يابعد عمري
وهي اغلى مني كلي بس انا من لي
غير ربي وحده يسعدني يمكن تحبنياذا تدرون من هي
قولو يابنات قولو .. ابي اشوف اللي شغلت بالي

خذا آلدبه الوسكي ويرقص فيها يمين ويسار
العنود انتبهت له : بناات شوفوا
نوره تناظر فيه وفي رقصه
العنود : معه غرشة وسكي
ساره : شووفي الكاس هههه
العنود : أي والله يشررب مالومه مهبله فيه البنت اظن بس ياهو يخقق


وجت القطه
انا اظن هذي لا لا هي هذي
لا لا هذي شفتها بعيني مجذبت عيني
ودي انادي واقول شوفي بس يا خوفي
انا وانت نضيع
قولو يابنات قولو .. ابي اشوف اللي شغلت بالي
نزل الغرشه والتفت لشباك نووره ويأشر عليها ووجه وضح
نوره انصدمت وتجمدت اطراافها هذا الولد الي شاافته بنفس الشارع هذا ونفس الإشاره وهذا الي شافته
كان قريب من بيتهم ويناظرها ويتبسم ونزل من البنتلي
كل شي تشووفه قداامها
تذكرت لقطاات لقائتهم
ويأشر لنوره
يآشر ع نفسه بيدينه الثنتين بمعنى >: آنا
ويأشر ع قلبه وسوا حركه بيده واصابعه ع شكل قلب بمعنى >:آحبك
وآشر عليها وهو ماد يده ورافع اصبعه السبابه بمعنى >: آنتي

نوره فهمته ونزلت دموعها وهي تناظر فيه
تبكي فررحه للي شاافته وللي شاغل باالها
بكت ع حركته بمعنى احبك
بكت ع حاله معقووله يشرب وسكي لأجلها
بكت وهي تبتسم
بكي الفررحه بلقااه وشوفته
آرتااحت بشووفته
يعني يحبهااا
الشاب ناظر فيها واغتصب الابتسامه وابتسم لها
نوره صدت مااتبي تشووفه وتبكي اكثر ماتبيه ينتبه ع دموعها
فتحت الإشااره ومشوا الناس وسيارتهم مشت بس لسى واقف وينااظر في سيارتتها
والهررناااات معلقه وراه
صديقه : ..... آآمشش وقفت السيير
مشى بسرعه بعد ماصحى من سرحانه وآنتبه

تحس براحتك يمي واحس براحتي يمك
اثاري احساسنا واحد وكلٍ كاتم شعوره

هلاياريحة الكادي تعالي وانثري همك
تعالي نرتب الموقف تعالي نوضح الصوره
****;
دخلت قلبي لوحدك وقفلتـ مـن وراه البـاب..
عجز يدخل احد بعدك .ولو حاول ولو احتـال..
صدفتك في زمن غربه وكنـا بالحقيقـه اغـراب..)
وكلن يشكي همومه ويشكي مـن رداه الحـال "
وحال الحول في حبك وقلبي بالهوى مـا تـاب ".


...................


في شاليه نايف
الساعه 1 ونص الفجر
يارا تتمشى ع البحر ولابسه عبايه وماشافت احد فيه وفكت الطرحه واتركت لشعرها للحريه لطيران بنسمات الهواء
وغنت بأحساس
روح وين ماودك تروح لااشوفك ولا تشوفني بس ثبل ماتبدا الجروح تكفى حبيبي ضمني
مابيك انا تبني صروح ولا ابيك غصب تحبني واضح انا كل الوضوح ابيك بس اتضمني
وان اكنت الفرقا الطموح وعزمت يعني اتسمني] خذ ماتبي مني وروح[ ولا عاد ابيك تشوفني
لاعاد ابيك تشوفني

: آآآآه خذ ماتبي منى يانايف وروح ولاعاد ابيك تشوفني
.....: بس قلبي يبيك


............................

فاتن فاروق
09-05-2012, 10:16 AM
البارت آلحادي والعشرون
باب (الآول)
..
في (الشرقيه)
: آآآآه خذ ماتبي منى يانايف وروح ولاعاد ابيك تشوفني

.....: بس قلبي يبيك
التفتت يارا ناحية الصووت وآول ماشافت نايف وقفت ومرت من عنده ودخلت لشاليه وصعدت فوق لغرفتها

وبعدها بدقايق لحقها نايف
فتح الباب بخفه شافها تبكي و جالسه بالسرير وصااده وجهها لناحيه الثانيه وقف نايف مكانه : يأرا

نايف راح ع طوول لها ونزل لمستواها وعيونه بعيونها : يـآآرا تكفين افهميني وربي آنا ندماااان حيييييل ع الي سوويته

ومن ناحية اممك فهي تحت عيني ونظري ولا تخاافين عليها ببببس ووربي ووربي يايارا (يتكلم وهو مهمووم وفيه بحة ضيقه)

آنا آحبببببك ووربي آني حبييييتك ومستعد اصلح غلطتي بس تكفييين سامحيني والله احبك

يارا ناظرته بصدمه وسط دموعها :.....(مدت يدها بعد دقايق ومسكت دقن نايف الي حنا راسه بعد كلامه ورفعته لناحيتها) ناايف ... آنا مسامحتك بس ماأبي اشوف هنظره بعيونك

نايف بلهفه : يعني موافقه نتزوج وآصلح غلطتي ومستعد اهدييلك روحي بس تسامحيني وتنسين الي صار كلله ونبدا بصفحه جديده وانسيييك كل الي فات
يارا نزلت راسها : بس آآنت جرحتني جرح عمييييق وطعنت حبي لك وطعنت قبل حبي لك طعنتي آآنا ... (يارا التفتت للجهه الثانيه ) مققدر مقدر انسى جرحك

نااايف كل هموم الكوون فيه وقف وراح للباب وهو يجر رجله جر
وناظر فيها ماحس الا بحرارره كسكه تحرق خده ارتفعت يده لخده مسكها وتحسسها دموووع

آآيه يبكي
يبكي ع الحب الي كان بين يدينه
وطعنــــه وطعن قلبه
ونساه ايامه
نزززلت دموعه اككثر
وهو ينااظرها
يارا تنااظره بصدمه بعد ماشافت دمووعه

نايف فتح الباب وتقدم خطووه

بس مسسسكت يده التفت ع طوول شافها قداامه

يارا مسكت يد نايف ودخلته وسكرت الباب ونزلت راسها تحت

: نـآآيف
نايف بصوت كاسيه الحزززن: عيوون نايف
يارا رفعت عيونها : نايف آنا موافقه نفتح صفحه جديده وتصلح غلطتك وتتزوجني

نايييف مو مصدق الي يسمعه : آآيش
يارا قربت منه ومسسحت دمووعه : لا تبكي يانايف ولا تنزل دمعه من عينك تراني ماأسوا بعد مارخصتـ

ناايف حط اصبعه ع فمها قبل لا تكمل كلمتها : بسس بس تكفيييين بس ... كككككيييف كيف دموعي ماتنززل قولي لي كييف انا ندمااان قد شعر رااسي آنا اتعذب في عذاابك احلامي مطاردتني في كل مكاان ولأأأأأأأأأأأ تقولين رخييييصه
آآآآنتي غااااليه غاااالييييه حيييييييييل في قلبي
تكفين خلينا نبدا صفحه جديده بنسيييك كل الي فات وراح

يارا : آنا مسامحتك وبنبدا صفحه جديده (وابتسمت) آنسى الي فات مات احنا عيال اليووم خلاص آنا موافقه

آبتسسسم نااايف بلهفه : صصصدق الي تقولينه
يارا بخجل: ايييه صدق

نايف بدون احساس رفعها لصدره العريض وضمها بقووه

يارا غممضت عيونها استحت مرره وانشل لسانها

بعد دقااايق نزلها نايف بعد ماأستوعب (بـأرتباك): آآسف .. من الفررحه مدري شسوي
يارا نززلت راسها

نايف جذبته خدودها البيضضاويتين ومحمره من الحياء قررب بسرعه وبااسها مع خدها وطلع بسرعه وسكر الباب وراه

يارا بعد ماطلع بحركه عفوويه غطت يدينها بوجهها : حححتى انا احببك يانايف ومازال حبك بقلبي بس

لازم اتعببك شوي معي ههه آآآه نااايف يحبني مو مصدققه




..


في قصر آآبو تركي
الساعه 9:30 الصباح
وساره في سريرها تبكي " يـآآلله يعني اليوم بيرتبط اسمي ويا اسمه الله يصبرك ياقلبي ع العذاب الي بيجي آآآآآخ بس "
قامت ساره من السرير ورآحت لنافذه الفرنسيه وناظرت لتحت شاافت عماال وخادماات وطااولات والورود وعرفت انهم مصممين
فجاءه فتح الباب

: سوووسووو وينك
التفتت ساره : آهلين العنود
العنود بأبتسامه: مبروووك ياقلبي

ساره آبتسمت : الله يباارك فيك وعقبالك
العنود جا في بالها طيف ثامر غمضت عيونها لجل تطرد الفكره : آآ آمين
ساره ابتسمت وغمزت لها : عقباالك ويا ثموور (ثامر)
العنود وجهها حمر وبتصريف : آآآ آآلاه وش اسمه ترا تركي جاب الفستان لك من باريس (وترد لها بغمزه) همم وش عليك هههع
ساره تجمدت اطرافها وتحاول ماتبين : آآها.. آلا وين نوره
العنود تصفق : ههههاي عاااش مصررف
ساره : اوووص ههههه
......
في آمريكا
بعد نص الليل
رشا كانت جالسه بروحها بالشقه تكلم تغريد وخالد كان طالع...
رشا وهي تبكي:الحقير قاعد يحملني نتيجة اللي صار وكأني أنا السبب ناسي إنه إللي..(زاد بكيها وصار صوتها مبحوح ومتقطع)..لعب علي بنيته القذره ووصلني لهالحال ما كأنه هو إللي ضيعني وضيع حياتي عشان يتسلى
تغريد:يعني الأخ ظهر على حقيقته
رشا:تعبت ياتغريد والله تعبت أنا مابي أعيش معه خلاص كنت أظنه بيحن علي بعد إللي سواه فيني ويحسسني بندمه بس طلع العكس قاعد يحسسني بكرهه كل لحظه يناظرني باحتقار ويرد علي بدون نفس ويمشيني على مزاجه
تغريد:وإنتي ليه تسكتين له ردي عليه وعامليه مثل مايعاملك
رشا بقهر:مقدر مقدر ياتغريد
تغريد بعصبيه:وليه ماتقدرين؟؟!..رشا لاتقولين لي أنك رجعتي تحبينه

رشا:لالا مستحيل..اقولك كارهته وكارهه حياتي معه...بس..أنا مقدر عليه خالد صعب صعب حييل ياتغريد

تغريد:ياقلبي هدي اعصابك الحين..لاتبكين ولاتبينين له ضعفك لأنه راح يقسى عليك اكثرر..ولاتخافين منه خلك قويه قدامه

رشا تبكي بقهر:تغريد أنا محتاجه لـك تعالي لي ياتغريد أنا خايفه

تغريد نزلت دموعها على حال صاحبتها ولأن مابيدها شي تسويه غير تهديها وتصبرها...
تغريد:والله لو اقدر اجيك كان جيتك
رشا هدت نفسها:طيب انا بخليك الحين
تغريد:انتبهي لنفسك حبيبتي..مع السلامه
سكرت رشا التليفون وراحت تغسل وجهها بسرعه قبل مايجي خالد ويشوفها تبكي...
رشا وهي تناظر وجهها بالمرايا...
رشا:ياليتني ذبحت روحي ولاوافقت على هالزواج...بس أنا الغبيه إللي جاريته تسلى فيني وانا ساكته...بس خلاص كاااافي سكت له كثير..كااافي يهيني وانا ساكته
نشفت المويه عن وجهها وغيرت ملابسها لبست بيجامه برمودا ابيض وتيشيرت بدون اكمام وردي...فكت شعرها الناعم إللي يوصل لأكتافها وطلعت نامت على الكنبه بالصاله تشاهد فيلم تو كان مبتدي...
شوي ودخل خالد...راح المطبخ دايكرت بدون مايناظر الصاله اخذ مويه وهو يشرب التفت سمع صوت الـtv انتبه رشا..شرق بالمويه وقام يكح...رشا ماهتمت له ولاحركت عينها عن الـtv...خالد اول مره ينتبه لنعومة رشا وهدوء ملامحها...كان باين عليها قد إيش صغيره..رشا حست عليه يناظرها من هدوءه وقلبها إللي متدري ليه نبض بقووه...
خالد:تعشيــتي
رشا:لأ
خالد وهو رايح يجلس بالصاله:ليـــه
رشا:وانت إشدخلك حتى أكلي بتحاسبني عليه
خالد:ماهو بعشانك عشان إللي في بطنك
رشا ناظرته منصدمه أول مره يجيب طاري حمالها...
رشا:زين إللي ذكرت مسوي فيها كثير مهتم
خالد:وش قصدك
رشا:قصدي إنك أناني ماتفكر إلا بنفسك غريبه إهتميت للي في بطني
خالد:مجبــور
رشا رجعت تناظر الـtv:حقيـــرر
خالد بصوت رايق عشان يقهر رشا:انتبهي لكلامك يابنت الناس انا موب متزوجك عشان اعلمك الإحترام والأدب
رشا وقفت بعصبيه:أنا محترمه ومتعلمه الأدب قبل مشوف وجهك الدور الباقي عليك
خالد بسخريه:كثــري منهــا
رشا شوي وتبكي من القهر والعصبيه...بس جمعت قوتها ومسكت دموعها وحاولت تجرحه بالكلام...
رشا تصارخ:ماقد بحياتي شفت واحد بحقارتك أنا مدري كيف سمحت لك تسوي فيني إللي سويته إنت إيش ماعندك ضمير ماعندك إحساس إيش هاقلب عليك
خالد جالس ومرجع راسه على ورى ويناظرها من فوق لتحت وهو ساكت...
رشا تكمل:انت مالك أمان أنا موب واثقه فيك أبد مدري كيف بأمن على حياتي معك.. الله العالم ضيعت كم وحده غيري وخنتي مع كم وحده لحد ألحين
خالد ثارت أعصابه ونظراته لها زادت حده رجفت رشا من نظراته بس حست إنها عصبته فكملت كلامها بدون تفكير...
رشا تصارخ:إنت واحد ماعندك رجولـــه عشان أأمن على نفسي معك
وقف خالد وبكل قوته وعصبيته عطى الهنوف كف على وجهها طاحت على الكنبه من قوته...
خالد يصارخ بصوت هز رشا من هيبته:إنتبهي لكلاااامك يااااااابنت لا أكسررر لك راسك وأوريك الرجوله من جد..خايفه على نفسك من إيش .ليه هو في شي تخافين عليه أعظم من الشرف إللي متعرفه نفسك الحقيررره
رشا تبي تصارخ بس صوتها رايح من البكي...
رشا:إنت من فاكر نفسك انا امي وابوي مارفعوا يدينهم علي...(وقفت بوجهه)..والله لخليك تندم على كل كلمه قلتها يالواطي
رجفت رشا من صرخة خالدعليها:ماهي بحقيره مثلك إللي تهددني..ولاتفكرررين بيوم تررفعين صوتك علي تراك منتي بقدي
دخلت رشا الغرفه بدون ماترد عليه وهو رمى نفسه على الكنبه وهو ياخذ نفس يحاول يهدي أعصابه
.........

بالسعوديه
بتحديد بالرياض
..
.
في قصر آبو تركي
آلساعه 8:30
سـآره تسوي لها الكوافيرا شعرها بتسريحه ناعمه
(ستريت وبوف خفيف ع ورا ومن قدام مسويه بررم ومطلعه شعرها تحت البرم ) >~‘ طالع شكلها مرره كيوت
دخلت آم تركي : السلآم عليكم
ساره : وعليكم السلآم
ام تركي قربت لساره وبحنان : حبيبتي بعد شوي توقعين ع العقد ونزفك لتحت ورآح يشوفك تركي ويتكلم معك بهدوء وتناقشون عن آلزواج ووتعرفون اكثر .. معليه ياحبيبتي لانخافين ولا ترتبكين
ساره مسكت يد آم تركي : بس ياخالتي آنا حييييل خايفه
ام تركي : ناديني ماما آنا اممك .. وآنتي مقاام بنتي ولا تخافين من أي ششي طبيعي الوحده ترتبك صح
بس لآتخافين
ساره : طيب (وطلعت الكلمه بلهفه) ماما
ام تركي : عيوون امك
ساره : كثيير الضيوف تحت ولالا
آم تركي : وسط وبعدين حبيبتي لا ترتبكين ترا إذا ارتبكتي راح تطيحين ولا تزلقين لاتفكرين في شي وسمي بالله .. وماشاء الله علييك قممر يابنتي
ساره ابتسمت
آم تركي : بسم الله عليك قريتي ع نفسك ؟
ساره : يب بس لما اخلص اقراء
آم تركي : آوكي أجل انا بنزل تحت عن المعازيم وشوي وجايه لك
ساره : آن شاء الله
طلعت ام تركي
ساره ارتاحت بعد كلامها وحنيتها عليها
بعد لحطات خلصت الكوافيرا من شعر ساره
كوافيرا السوريه : لك أسم الله عليكي مرآآآآ عم بتجنني
ساره بحياء : مشكوره حياتي
( ساره رفضت تحط ميك آب لأنها تحب تحط لنسها وتحب تحط ميك آب نااعم وع اختيارها وذوقها)
خذت ساره مسكره لجل تكثثف آآكثر رموشها وخذت كحل بلون السماوي ع لون عدساتها لجل تبررز عيونها وخذت برونز وحطت ع حواف الحنك وحطته للمعه وحطت بآطراف آنفها الحاااد
وحطت قلوس بلون الوردي الامع
ورآحت لغرفة الملابس لجل تلبس الفستان الي شرالها تركي بأختياره

http://t2.gstatic.com/images?q=tbn:ANd9GcSjClueJuQOZLsJySdwGVtaU-uCZKM-qUWyz0avnjYtO-rLINyiDhgPJzdqTw
.
بلون الورد الميت توب من الجهه الثانيه ممسوك الكم يعني توب مايل والقماش كلله شيفون ومن ورا ظهرها كله مفتوح ولتحت الخصر زي الصدر النازل
وفتحه تحت الفخذ ( فوق الركبه)

آنصدمت منه لأنه عااري شوي وعرفت ان تركي مقصود فيها
:آكيييد قااصدها مو معقول بس لو مالبسته بيوريني الويل
لبسته وطق الباب
~: تفضضل
دخلوا نوره والعنود
نوره صفرررت : ايووووه ايووه يااحلو انتى
العنود : آديلووو ياولد
ساره : شووفي فتحت الظهر وفتحت الفخذ مرره منحررجه ومرره عاري
نوره : امااا الفتحه ع الفخذ شششي هههه
العنود : يخقق اخووي ذوويق ويعرف ان عليها احلى واحلى واضعااف
نوره :ههع
ساره جلست تلبس كعبها بنفس لون درجة فستانها (الله يكرمكم)
دق الباب ودخل آبو تركي : السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام
قامت ساره وباست راس عمها
ابو تركي بحنان حضنها : الله يسعدكم .. يالله حبيبتي هنا وقعي
ساره بأرتجااف خذت القلم ووقعت بهدوء
ابو تركي بفرح : مبروووك (وباس راسها) ..
ساره ابتسمت :الله يبارك فيك
نوره والعنود يستهبلوون :قلوووووووووووش لووووش لووووش لووش .. وعليك مباركن يانوور حيه وعليك مبارك صييد البنيه ههه
ابو تركي ضحك وطلع لبرا
......
عند الرجال الكل يبارك لتركي
حسام بجنب تركي: مبرووووك ياحلووو انتى يااامعررس ياولد
تركي :هههههههه يازينك ساكت ووفر مغازلتك لـرغد (وغمز له)
حسام :ههههههههههآآي اكيد لرغودتي حبيبتي اجل لك انت وخشتك
تركي :هههههههههههه
...


في غرفة ساره
ام تركي : يالله حبيبتي الززفه
ساره : ماما ماأبي
ام تركي بحنان: حبيبتي لاتخافين
ساره بعد لحظات : ياله
ام تركي مسكتها ونزلتها معها لدرج وحطتها ع شبه جسر مرفووع والانوار من تحت بلون الابيض ويطلع ع الحديقه وتمر مرور من عند الطاولات الضيوف وتجلس بلكووشه الفخممه بمعنى الكلمه
وكلل شي بلون السكري والورود الملونه
والكووشه السكريه ووصووفها تاجها مرصع بلألمااس )
ام تركي حطتها ع الجسر ورااحت لصوفا(صوفا ع شكل نص دائره وطاولات قزاز بلوسط وهكذا ولأخر شي كراسي بصفوف )
سكروا الانوار وولعوا الشمعات الي فوق الجسر وتحتها الورود والمبارز
والكبس الدائري فوق ساره
بدت الموسيقه الفرنسيه مشت ساره بلجسر بكل رشاقه كل الحاضرين سكووت من الملااك الي قدامهم
جلست ساره بلووكشه بعد مساعدة رغد وهااجس (بعد رجوعها من السفر)
رغد بهمس لساره : بسم الله عليك وش هلحلا كلله
ساره بخجل : تسلمين ياقلبي
قطع كلامهم دخوول سمر واختها سحر للحديقه
سمر لابسه نيلي قصير لفووق الفخذ وفتحه من ورا وسلاسل بلفسفوري ع شكل ضرب XXXXXXX))
وشعرها القصير البني مسويه سراميك بلغره وحاطه رروج بلون الاحمر وكعب بلون النيلي
وسحر لابسه فستان لتحت الركبه بلوون الاحمر وكعب بلون الاسود وشنطه يدويه بلون الاسود
دخلوا والكل يناظرهم بشمزاز والاصوات المرتفعه وتسمعها حتى ساره وهمس الحريم بطابقه مخمليه بعيييده حيييل عن طبقتهم وغيير كثيير عن فساتينهم
بأصوات مرتفعه : لاا تقولون هذي الي كان بياخذها تركي
...: ههه الايقولونه .. ويقولون رفضها مايبيها وتزووج بنت عمه الي امها فرنسيه والله انه ذووووويق وش جاب بنت عمه لبنت خاله
..: ووش جااب الغزال للقررد ههههههه

سمر انكسرت من كلاامهم وكل مالها تتشجع بلأنتقام اكثثثثر

..
رغد : بناات بناات جو القروود
هاجس : ووش جابهم لهم وجهه اصلاً
رنيم : بببجد وربي ان ماعندهاكراامه
شهد جتهم ترركض : ووووع وووع جت الصخلله والقرررد
البنات فقعوا ضحك
شهد : يااسلااام ياسلاام ع الترقيع فستاان ازرق وفيه فسفوري وروج احمر إشارت مرور وانا مدري ولا يبو خخخخ والله تبطين عظم ماتوصلين لسااره الملاااك
اما الي وراها ذا المسبوهه تقول كلاطرش بزفه
الكل :هههههههههههههههههههههههههه
قااموا رغد وهااجس وراحوا لعند ساره لجل سمر ماتسوي شي
سمر وصلت للكوشه
: آلسلااام عليكم
ساره ببرود : وعليكم السلام
وهاجس ورغد : وعليكم السلام
سمر ناظرت لسااره بحقد : مبروووك يــا هه يــآ خطافت الرجال
رغد بتتكلم بس ساره اشرت تسكت
ساره : هو لو يبيك كان خذاك وخطبك او بلأحر كان تملك عليك مادام له سنتين خاطبك وكلام بعد.. اما هو خطبني هو بنفسه (شدت ع الكلمه)
سمر عصبت : هوو وش شاايف ازوود فيك عني يوم ياخذك
نوره :هههه تسألين بأيش بكل شي
رغد : اببببداً مايحتااج مقارنه ساره جماال مبهر جسم شعرر وفوق هذا كلله اخلااق واشيا كثيييييره لا حد يسمعك بس وانتي تقارنين بما ببينك وبين ساره
سمر التفتت وهي معصبه وراحت وجلست بأحد الكراسي هي واختها
امل : كفوووو ياشنب
الكل :هههههههههههههه
نوف : ياهووووه ع الي يدافع تو وهو ميت من الغيره(تناظر ساره بنص عين)
ساره انحرجت
الكل :هههههههههه
..

عند آلرجال
قآم تركي وآتصل ع هآجس
~: آلـووو
تركي : هلآ هاجس
هاجس : هلآ فيك ومبروووك
تركي : آلله يبارك فيك .. هاجس روحي لسآره وقولي تركي بيشوفك
هاجس : آوكي .. ياله باي
تركي : باي
..
عند ساره
هاجس رآحت لساره : ساره
ساره التفتت عليها : هلآ
هاجس : تركي يبي يشووفك
ساره تنآظر في هاجس
هاجس : حبيبتي لاتخافين ولا ترتبكين ولا تقولين ماآبي اشوفه و(غمزت لها) ويفرحون العذآل
ساره آبتسمت وتشجعت آكثر بس ع شان تغزز بعين سمر سكاكين وتقطع حبل الآمل : آآوكي
هاجس آبتسمت لها ورآحت ودقت ع تركي
تركي : نعم
هاجس : وآفقت .. وآلحين بتطلع من الحديقه
تركي : آوكي خليها تجي بلمجلس
هاجس : آآوكي

...


زفوها مثل ماجت بهدآوه
دخلت سآره آلقصر وورآها هاجس لجل توديها للمجلس
ساره : هآجس .. قولي لتركي آني ماآبي اشوفه
هاجس : لييه..ومو تو تقولين بروح
ساره : تكفين هاجس ماآبي
هاجس : برآحتك
صعدت ساره لغرفتها
هاجس دقت ع تركي : آلوو تركي
تركي : هلا
هاجس : سآره رفضت تشوفك
تركي : آآييييش .. ماهو ع كيفها
هاجس : خلآص اتركها براتحها
تركي : لآماهو ع راحتها والحين انا جاي من الباب الخلفي ..وبعدين هي حلآلي بأي وقت اشوفها .. يالله باي
هاجس : آوكي براحتتكم


.
ساره بغرفتها تناظر نفسها بلمرايه (المنظره) ع طول الجدار
~: ياآلله لو انك معي ياخوي ماكان ذا حاالي
~: لو انك معي ياخوي كان ماخليت أي مخلووق يذلني

وتتأمل نفسها بلمرايآ
~: شفت بعيون الحاضرين بلأنبهار .. وسمعت حكيهم .. قمر وماخذ قمر وكثيير من الكلام والفروقات بيني وبين سمر
آآخ يااسمر يمكن يكون تهديدك يضر حياتي .. آرتبط اسمي بأسمه يعني جا وقت الآنتقام ..يعني جا وقت توعده
وناظرت نفسها وشكلها وفستانها بلمرايآآ وتآآمل نفسها

بعد لحظات انفتح الباب بقووه
ساره شافت بعكس صورة تركي بلمرايه انصدمت وتجمدت بمكاانه
..
تركي اوول ماشافها وقف وتجمددت اطرافه الي قدامه ملاآآآآك
وضل يتأملها
بعد دقايق واخيراً تركي صحى من سرحانه وتكلم بهدوء ماقبل العاصفه : ليييه رفضتي تنزلين
ساره التفتت له ونزلت راسها
تركي تقدم لها : لييييييه رفضتي
ساره رفعت راسها ووتجمعت الدموع بعيونها : لأأأأأني لقييييطه لأني مقطوعه(رفعت صوتها وشبه صراخ بصوت بايك) من الشجرره وجايبينها لك ع قولتك وقايلين انها ببنت عمك صح
لآآني ماتربييييت لأنك بتربيني من جديد وجداااد خلااص ربط اسمي بأسمك ربييييني من جديد وجدااااد . وآنااا رخيييييصه ع قوولتك صح صح
وانهااارت
تركي منصدم من انهيارها بدون شعور ضمهاا بقووه
ساره تبي الحنان وبدون شعوور تضمه اكثرر واكثر وكل مالها تزود شهقاتها اكثر واكثر
تركي بعد لحظات وبعد آستيعاب فكها من حظنه
والتفت ع ورا وراح خذا الطابقين
وحطها بلكمدينا – الطابق الاول كبير ومخمل وبلون الآحمر والذهبي والطابق الثنين صغار بلون الاحمر المخمل والذهبي –
فتح الطابق الاول وخذا العقد الفخم الالماس وفيه احجار الكريمه لون العنابي بحطها ع عنقها وجلس يسكره من ورا
ساره ارتجفت من انفاسه الدافيه تلفح ع رقبتها الناعمه وظهرها العاري ببشرتها البيضاء الناعمه
وبعد ماخلص تركي خذا الحلق ووخر شعرها الناعم الحرير عن آذنها وسكر الحلق
- الحلق بحجر الكريم العنابي ومحاوطها االامااس –
سكرالاولى وراح لثانيه وسوا نفس الشي
وخذا السوارة العقد نااعمه ونفس الوقت فخمه مرصعه بلألماس والاحجر الكريم العنابي
وخذا الخااتم المرصع بلألماس حوال الحجر الكريم بلون العنابي ولفها له ولبسها بيدها اليمنى بـأصبعها الينصر
وخذا يدها بيده بنعومه ويفرك اصبعه الإبهام بظهر يدها النااعم ويتأمل بشرتها الناعمه البيضاويه واصابعها الرشيقه النااعمه واظافرها الطويله بمناكير العنابي
وبعدها كأنه تذكر شي وندم عنه وترك يدها بقووه وخذا الطابق الثاني الصغير
وفتحه وخذا الدبله الفخمه الناعمه ومرصعه بألماس ودخله في يدها اليسرى في أصبعها البنصر
بعد مالبسها تركي خذا الطابق الثاني الي دبلته وفتحها ووجهه لها
ساره خذت الدبله وبأرتجااف طاحت الدبلله ومشت ومششت ليين وقفت عند باب الغرفه
تركي نااظر فيها بعصبيه
ساره مشت بهدوء وخذت الدبله ورجعت له
} الكثيير يقولون ان الدبله لاطاحت معناتها بتعاني كثيييير {
ساره بأرتجااف مسكت يدها بيدها الصغيره عند يده وطااحت الدبله من يدها بس تركي مسكها بيده اليمنى ونااظر فيها بعصبيه : وبعدييييين
ساره سكتت وخذت الدبله ودخلتها بأصبعه البنصر في
تركي : واخيراً مابغييتي (التفت للجهة الباب) .. آآآممم قبل ماأطلع لاتنسين موعد الزواج بعد سبوع بس
وسكر الباب ورااه
^
~
اجرح مدام الجرح فيني يسليك اجرح
عساك أنت السبب في "وفاتي " ...
...

............


أمريــــــكا
خالد فاتح باب الشقه بيطلع للجامعه وقف على صوت رشا...
رشا: خالد
خالد بصوت خفيف:يالله صباح خير.......نعم
رشا:أنا بطلع بعد شوي
التفت لها خالد وناظرها باستهزاء:خير إيش قلتي
رشا كتفت يدينها وعطته ظهرها:إللي سمعته
خالد بحده:بنــت طالعيني هنا لاتعطيني ظهرك
رشا التفتت:انا إللي علي سويته وعطيتك خبر
خالد:لأ
رشا ترفع صوتها:وليـــه؟؟!
خالد:معندي حريم يطلعون بروحهم
رشا بدلع:بس أنا أجلس زهقانه بروحي أبي أطلع أغير جو
خالد تذكر كيف كان يعجبه اسلوب دلعها...
خالد:أنا ماراح أتأخر إذا رجعت نطلع مع بعض بس تطلعين بروحك إنسي
طلع خالد...ورشا جلست على الكنبه بعصبيه....
رشا:ماااابي أطلع معه أبي أطلع بروحي أبي احس براحه بعيد عنه وربي إنه هـــم...بس انا اوريك ياخالد
قامت بسرعه للغرفه اخذت شاور ولبست ملابسها وطلعت...ركبت تاكسي وخلته يوصلها لأقرب موول..كانت تحس بخوف من حركتها وتدري إن خالد ممكن يذبحها لو عرف بس كانت مصره تكسر غروره...دخلت المول وقامت تتمشى اول مره تحس براحه من سافروا...
بعد ساعتيــــن بالجامعه..
طلع خالد من الكلاس وراح للكفتيريا..اشر له سامي كان جالس مع صاحبه(ناصر)..

خالد:مرحبا
سامي وناصر:اهلييين

ناصر:كيف الجامعه معك؟؟
خالد:تمااام أحاول اتأقلم..شسويتوا باختباركم

سامي وناصر:Good
جى سامي بيشرب من الكافي حقه بس خالد أخذه من يده وشرب...
سامي:هييييه ورا ماتروح تجيب لك؟؟
خالد:مالي خلق...(وقف)
سامي:وين؟؟
خالد:برجع الشقه
ناصر:ليه خلصت محاضراتك؟؟
خالد:لاباقي لي وحده بس مابي أحضرها
ناصر:من بدايتها كسل ولا ولهت على إللي بالشقه؟؟!
سامي:بعد من قده يرجع والحرمه تستقبله
خالد:ولي يرحمكم إسكتوا لاتعكروا لي مزاجي..باي
ناصر:بايات
راح خالد واخذ معه الكافي....
سامي يرفع صوته:طيب جيييب الكااااافي
خالد بدون ميلتفت:سوووري
وصل خالد الشقه وقبله بثواني رشا خلت...
رشا:أوووف الحمدلله باقي مارجع
سمعت صوت الباب ينفتح بس من الخوف جمدت مكانها مقدرت تتحرك دخل ووقف منصدم....
خالد:إنتي وين كنتي
رشا:هااا...هــ..أنا
خالد بعصبيه:يعني سويتيها وطلعتي بروحك
رشا:ايوه طلعت ومن يوم ورايح بطلع وادخل على راحتي كل إللي علي إني بعطيك خبر
خالد يمشي لعندها وهي ترجع لورا...
خالد:جــد والله
رشا:أنت تطلع وتدخل على راحتك وأنا اظل جالسه انتظرك تحن علي وتطلعني
مسكها خالد من يدها بقوه وقربها منه ضرب جسمها بجسمه ومافيه بينهم أي فاصل...

رشا:آآآه ه وخر يدك
خالد:هذا الكلام تسوينه ببيت أهلك كنتي عايشه على راحتك محد يحاسبك على طلعتك ودخلتك لين ضيعوك بس أنا مايمشي عندي هالكلام اهلك معرفوا يربونك بس أنا أعرف أربيك وإذا عطيتك كلمه لاتفكرين تكسرينهاااااا
رشا بصوت متألم:طيب خلاص إبعد عني يدي تألمنننني
خالد:والله لوتفكرين تعدينها راح يكون آخر يوم بحياتك..(يصارخ)..سااااااااااااامعتني ؟؟!
................

يوم جديد

لساره بغرفتها توها قايمه من النوم
تذكرت الي صار امس الي بلويييل ناامت بعد البكي
قامت ماتبي تعكر مزاجها
وخذت فووطه وراحت للحمام (الله يكرمكم)
خذت شور لجل ينشطها
.........


قصر آبو طلال
طلال وهاجس وآم طلال ع الطاولة الاكل يفطرون
آم طلال : آآمس واله ماشاء الله عليها ساره زوجت تركي الله يحفظها من العين .. زين سوا تركي وفصخ الخطبه من سمر بنت خالتك وربي انها ماتنبلع
هااجس :هههه وآنتي صادقه
آم طلال : نعنبو داارها ماتستحي

هاجس : من ناحية الحياء فهو مو من طبايعها قويت وجه
ام طلال : صدقتي ماعندها كرآمه او بلأصح قوية وجه .. آشوفها تنفخ ع ساره

هاجس : آيه بس ساره ورتك فيها ..

ام طلال : ههههه يابعدي تعجبني دواها ذي عند ساره
هاجس :هههههههههههه
قام طلال بملل من سوالفهم : الحمدلله ...يالله انا استأذن بروح لشركه
ام طلال : ماتشوف شرر
هاجس ناظرت لطلال الي بين انه معصب شوي
راح طلال لجهة الفت (الاصنصير)
..
ضغط لدور الـ2
ورآآح لجنااحهم الفخم
دخل لغرفة الملابس وهو مكشر وماله خللق
وطلع له الثوب وشماغه والطاقيه ...آلخ
..
هاجس : الحمدلله
ام طلال : بدري حبيبتي ماأكلتي شي
هاجس : لا والله شبعت > وهي في بالها طلال ليه زعلان ومكشر
راحت وغسلت وبعدها صعدت فدرج لجناحهم ودخلت الغرفه
ماشافته دخلت غرفة الملابس شافته لابس ويلبس جزمته الرسميه (الله يكرمكم) بعد مالبسها وقف وخذا طاقيه وشماغ ولبسها ولا عطى آي اهتمام لهاجس
ومر من هاجس وطلع من غرفة الملابس ورآح للكمادينا وخذا عطره العود المفضل والمميز ورش عليه وخذا العود وحط من ظهر يده ومسحها ع رقبته وفكه
وخذا جواله وخذا بوكه ومفتاح سيارته
رنج روفر 2011 بلون الاسود
هاجس جت ورا طلال : طلالي
طلال التفت لها : نعم
هاجس : فيك شي حبيبي .. زعلان من شي ولا زعلان مني انا
طلال : لا مافيني شي
–وطنشها ونزل لتحت وطلع برا القصر وركب سيارته وطلع برا القصر كله

.............


نرجع لأمريكا
بعد إللي صار امس خالد ورشا ماتكلموا مع بعض واليوم خالد ماعنده جامعه فظل جالس بالشقه يشوف آخرت عناد رشا...جالس يشتغل على لابتوبه بالصاله ورشا بالمطبخ تطبخ الغدا لأول مره بحياتها...كانت تقطع الخضار وهي فاتحه كتاب الطبخ وتقرا فيه...فجـــأه...
رشا تصارخ:آآآآآآه ه ه ه
خالد التفت لها:وش فيك
رشا وهي تغسل صبعها وبصوت متألم:صبعي...جرحته
أخذ خالد كلينكلس وراح لها...
خالد:أشــوف

رشا تبعد عنه:مالك دخل فيني
مسك يدها بدون مايرد عليها وحط ورقه على صبعها عشان ينشف الدم رشا مستغربه من حركته واقفه وملامح الإستغراب على وجهها وعيونها مدمعه من الألم...خالد كان واقف قريب منها وماهو بحاس باي شعور عكس رشا إللي قلبها ينبض بقوه من ريحة عطره إللي تجذب...خالد رفع راسه ولقى دمعه على خد رشا...
خالد بصوت حنون:يألمـــك؟؟
رشا انتبهت لنفسها ومسحت الدمعه بيدها الثانيه:شــوي

خالد:عندك اسعافات اوليه؟؟
الهنوف:هااا أي بالغرفه
مشى خالد وهو ماسك صبعها ودخلوا الغرفه بعّد عنها..راحت رشا طلعت علبه صغيره التفتت بتقول لخالد يطلع عنها إلا خالد ماخذ العلبه من يدها...فتح الكحول...
رشا شوي وتبكي:لالا مابي
خالد:لاتصيرين لي بزر
رشا:لا جد تحرق مابي خلاص بغسله وانتهى الموضوع
خالد بحده:إجلســـي
استسلمت رشا وجلست على السرير جلس تركي قدامها مسح الجرح بالكحول وقامت تصارخ...
رشا:آآآآآآآه ه ه يحررررررق
خالد قرب يدها من فمه وقام يهف بهدوء على صبعها مكان الجرح...سكتت تبي تبعده عنها وتقوم بس ماهي بقادره تحس فيه شي يجذبها ويجبرها تطيعه...بهاللحظه اعترفت بداخلها شكثر حدة ملامحه ونظراته تزيد جماله...اخذ لزقة الجروح وحطها على صبعها بهدووء رشا تراقبه وهي ساكته وتحس بشعوور غريب خالد إذا حن على حد يصير شخص ثاني....
خالد وهو يقوم:حصل خير
رشا بدون نفس:تسلــم
خالد طلع بدون مايرد عليها...طلعت بعده رشا ورجعت للمطبخ..
خالد:انا مدري ليه مصره تخسرينا وتسوين لنا مشكله
رشا:إيش قصدك

خالد:واضح إنك متعرفين تطبخين ليه تلعبين على روحك
رشا بعصبيه:بتعــلم بعدين انت ماجربته عشان تحكم
خالد:بدون مجربه واضح إنه بيفشل
رشا بصوت خفيف:بسكت مالي خلق أتهاوش معك
خالد:كلمتيــني؟؟
رشا بدون نفس:لآ
...



^
أنا مالك أمل فيني ...
ولو في الاصبع العاشر ..
تلاقينا .. تفارقنا ..
بدنيا لعبة الأقدار ..
انا حبيتك بقلبي ..
وهذه غلطة الشاطر ..
مشيت خطوة احساسي ..
وضعت بآخر المشوار ..
~~> آنتهى آلبارت

توقعاتكم ..~
وش بتسوي سمر بعد ماهددت ساره آنها ماراح تتركهم .~؟
تركي & ساره وش وضع حالتهم او وش وضع مستقبلهم ؟
نايف & يارا؟

....

فاتن فاروق
09-05-2012, 10:18 AM
بـآآرت آلحادي ولعشرين
] وآلآخيــــر[
>
<
بـعد سبوووع ‘
آلكل من ابطاال روايتي تعااني ونص الاحدااث تصيير بعاالمنا
فيها القسوه
والجفاء
والخيانه
وكل منا عاييش بدنياااه متضاايق او مهموم في هـ زمان هذا كل شي توقعووه مآفيه شي مستحيل
وآلآغلبيه.. يغدر
وآلنادر.. وفاء
آلكل ووده يفضفص وده يععبر بأي وسييله ..يآي وسيله يعبرمن في داخله يقوول .. يشكي .. (يكتب)..‘
x سآره بعد الملكه نادر ماتنزل.. وماتنزل الا إذا تركي مو موجود بلبيت


..
>~<
الساعه 5:12 الفجر (الصباح)
ساره تتقلب بسررير ماجااها النوم
ودموعها بخدها
وتفكر بكل شي تكفر في حياتها وعذاابها الي تنتظرره
وقلقانه فيه رقم غريب اليوم دق عليها
وبعد خايفه من الي بيجي ومن الي بيصيير

بعدها ساره غلبها النووم ونامت وآخيراً
........
ا
في الشرقيه
الشاليييه 8:30 الصباح
نايف كان منسدح بسرير وصرحاان
دق جواله شاف الجوال رقم امه
~: ألوو هلاك يمه
ام فهد : ياروووح امك وينك فييه تأخرررت وااجد
نايف بضيق : يييمه تعباان
آم فهد بخووف : وش فييك يارووح آمك
نايف : ييمه تبين الصراحه
ام فهد : وشو فيك شي
نايف : ييمه فيه وحده انا احبها وامووت فيها ووالله امووووت فيها ومخطووبه وابوها مواافق بس ماصارت خطبه رسمييه يمه تكفوون اخطبوها لي .. وابوها اكييد مو لاقي نسب زينا بيواافق ع طوول
تكفييييين يمه
ام فهد (دلووعها نايف) بحنان : نااايف حبيبي الي تبييه بيصير الي تبييه بس لا تتضاايق بخطببك لها بس حبيبي لا تتضايق
نايف بفرح: صددق يييمه
ام فهد بأبتسامه : آييه ياروح امك
نايف : يمه احببك
ام فهد : وانا احببك بعد
نايف آتبسم : الله يخليك لي يا الغاليه
ام فهد : فدييتك حبيبي ..آليوم لازم تجي اليوم زواج تركي وبنت عمك ساره
نايف : آآآوه صح
ام فهد : آيه وابيك تجي لا تنسى
نايف :آمممم بس يمه يمكن ماأجي
ام فهد : لييه
نايف : بس يمه ودي اجلس ويا الشباب " الا ودي اجلس ويا يارا"
ام فهد : لا ماهو عذر احضر الزواج ونوم بلبيت واليوم الثاني اررجع وش صار يعني
نايف بأحباط : طيب ان شاء الله من عيووني
ام فهد : تسلم لي عيوونك وآنتبه بطريق ولا تسرع حبيبي وآنتبه لنفسك.. يالله مع السلامه
نايف : من عيووني .. مع السلامه
سكر من امه : الله يهدييك يمه وشش لون انوم بلبيت وانا ماأقدر ع فرقااها دقيقه
قاام وراح لغرفة يارا الي له اسبووع مايشوفها الا وقت النوم يدخل ويتطمن عليها
..
دق الباب ودخل
يارا كاانت بسرير منسدحه وتبكي ومسسحت دموعها آول ماسمعت الدق ع الباب

بس ماخفى ع نايف الي شافها وهي تمسح دموعها
تقدم لها
~: يـآرآ
يارا :...
نايف : ليه تبكين
يارا: آبي امي وخوااني شتقت لهم
نايف نزل راسه
يارا التفتت لنايف : آآآبي اممممممي آآآآآآآآآآهى (وجلست تبكي زي الاطفال)
نايف ماتحمملها وهي تبكي كذا قلببه عووره ووضمها بقووه ودمعت عيوونه ع الي جالس يسوويه فيها
ندمم ع كل شي
وندم ع الي سوآلها ولآشكلها البريئ ولتفكيرها آلنظيف غييييير بكثير عن الي كان يلعب عليهم
كللهم خبيثاات غيرها تماماً وعكسها تماماً

حضنها له آكثر وآكثر بعد ماحس بحركه رجع ظهره لورا لجل يشووف وجهها ورفع وجهها بأصبعه شافها نايمه
حظنها لصدره وباس راسها
...
قصر آبو تركي الساعه 7:30 م

..
بقاعة فندق فخم
بتحديد بغرفة ساره
الكوافيره تسوي لها آلتسريحه الناعمه
وساره تبكي بين فتره وفتره
الكوافيرا (جنسيه: سوريه) : لك حبيبتي من شوو خايفي مافي شي بيخووف
ساره مسحت دموعها وهي ساكته
بعد دقايق دخلوا البنات كللهم
البنات : السلآم عليكم
ساره& الكوافيرا: وعليكم السلآم
آمل : سوووسووو قلبي من زمان عنك (امل راحت وباست ساره) شتقت لك
ساره ابتسمت : واناا اآكثرر
العنود : ايييه حبيبتي عرفت حبيبها وينه وسحبت علينا
الكل :هههههههه
نوف : الحب الخبوول ومايفعل
نوره:هههههه بجد خبل مع خبله مايجي يسوون كارثه
نوف : مفرووض يعني يعين مفرووض آنه يكوون عااقل وثقل صح بس انتي خببله وهوو مجنون يآآلله ع الكارثه بألله عيالكم وش بيطلعون
الكل :ههههههههههههههههههه
ساره تحااول تخفي بكيها ودموعها بين فتره وفتره
دخلوا رغد وهاجس
: السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام
رغد : بببل ببل ببل وووجع وجع وحع
نوره والعنود : وش وش وش يوجعك يوجعك يوجعك
الكل:ههههههههههه
هاجس : ياليييل السكارا
الكل :هههههههه
آمل : برووح لتحت من تروح معي
البنات بصوت مختلف : ايي حتى انا بروح , خذيني معك , حتى انا بنزل تحت
الكل قام
الا رنيم بعد ماسكروا الباب توجهت لساره
~: ساره حبيبتي آشووف فيك عبره وغصه خانقتها .. ليه ياقلبي متضايقه من شي
ساره تجمعت الدموع بعيونها " الود ودي افضفض لك واقووولك الي بقلبي بس مقدر مقدر " : خايفه
رنيم : خايفه من وشو .. خاايفه منه ..؟
ساره هزت راسها بـ نعم
رنيم : آآهآ وهذا الي مكدر خاطرك هذا زووجك وبترووحين لزووجك وشريك حياتك انامريت الي انتي فيه بس بعدها تأقلمت وعشت حياتي طبيعيه
.. خلاص سوسو لا تبكين ترا بعد شوي بتسوي لك الميك اب وبيخرب من كثر البكي خلااص اذكري آلله ولا تخربين شكلك .. وغمزت لها
ساره ابتسمت لها
رنيم باست ساره من خدها : آوكي حبيبتي باي اتركك براحتك
ساره : باي قلبي
..
ساره تحاول تهدي نفسها
الكوافيرا خلصت من شعر ساره
~: يلا سارا عم نبلش المك اب مسحي دموعك حبيبتي
ساره مسحت دموعها وقامت وغسلت وجهها ورجعت لمكانها
ابتسمت لها الكوافيرا
ساره : آنا ماأحب الصاررخ آبي ناعم وآلي يناسب لي
الكوافيرا : من عيوني
ساره ردت لها الابتسامه
وبدت تسوي لها الميك آب

تقريباً بعد نص ساعه خلصت
ساره شافت شكلها بلمرايا(المنظره) وآبتسمت بأعجاب
الكوافيرا : لك عمم بتجنني مشاء الله
ساره باسمت بخجل
دخلت رغد
رغد تصفر : ايووا ياووا ياوولد ياحركاات هههههه اخووي اليله بيرووح فيها
ساره ضحكت بخفه : بروح البس الفستان
رغد : اووكي .. تبين مسااعده
ساره : ايوا ابيك تسكرين لي السحاب
رغد : اوكي
دخلت ساره للغرفة الملابس ولبست الفستان بعد ماخلصت شافت نفسها بلمرايه : ياااي فستان هيفاء وهبي (وضحكت بخفه)
هذا فستانها وتسريحتها
http://http://t3.gstatic.com/images?q=tbn:ANd9GcRVKudfj4RjXb44hUisq5rVlNYZ2n_PU VfsR1J573BKfDjfCNnz

http://t0.gstatic.com/images?q=tbn:ANd9GcRY7_tiZaaLS7Z7Gv9bsmVKUIeYOlawM M0Yh6NhIlcsUWzmHJmuytIdqvI
وطلعت لها
ساره : تراااااا وش رايك
العنود تصفر : بسم الله عليك .. قريتي ع نفسك وربي يصكوونك بعين تشقلبين علينا
ساره : يب قريت
رغد : بسم الله علييك قمممر
نوره : فستاان هيفاء ووهبي يااحركااات يأخووي
العنود : انا قايله من زماااان اخووي ذوووق وياخذ لذووق ويدري آن لا لسه القمر غيير
ساره خجل
ورغد تسكر السحاب : هممم خلصنا
الكوافيرا : بسم الله ماشاء الله .. يالله نعمل لك الطرحي
رغد : ييب الطرحه هذي هي بس سويها مرتبه يعني ناعمه ع شان تبان التسريحه
طرحه (شرعه)
الكوافيرا : تآمرين امر
ساره خلصت تماماً وقلبها يدق بسررعه
دخلت ام تركي : مشاء الله تبارك الله وش هززين كلله .. قريتي ع نفسك ..؟
ساره : ايه خالتي قريت ع نفسي
ام تركي : تعالي اقراء علييك
وقآمت تقراء عليها
بعد ماخلصت : يالله حبيبتي الحين انا بروح وقت الززفه
راحت ام تركي وقبل ام تركي البنات
ساره " آآآآه يايمه لو انك معي وتزفيني لو انك معي وتواسيني لو انك معي تصبريني "
وقفت ساره مقابل الباب آسكري وآذهبي الكبييير والعريض
ومعها آلخدامتين لجل يعدلون آلفستان
(صورة ققاعة الفندق )
http://t1.gstatic.com/images?q=tbn:ANd9GcTFVVQks9JJF94P5wkTHLjY3xrQJeTHX 6rBfVa3_3knG0ORf3M4iA

سكرت الآنوار وفتحوا الباب وآضوء عليها ودقت بموسيقيه كلاسيكيه
تقدمت آول خطوه
وهي تجر رجلها جر وقلبها يددق بقوه وتمشي ع آلسجاده آلحمراء وتناظر بضيوف الي بين من طابقيه مخمليه
طاحت عيونهآ ع البنات
وشآفت نوره والعنود يبكون خنقتها آلعبره بعد ماتذكرت كل الي بيصيرها
مو مصيرها ... مو الي بيجي .. لا تفكر بلي بعد ساعات قليله

تمشي وتسمع كلآم الانبهار
وتشوف بوجيه الظيوف آلانبهار
وبعضهم حساد يحسدون تركي ع ساره ويحسدوون ساره ع تركي
.
.
ساره تمشي وتناظر الكوشه وتناظره قبر
يزفونها بزواجها وتناظر جنازه
مشت وصعد الدرج ورآحت للكوشه وجلست برزانه

بدت الطقاقه والمغنيه بلأغاني
وساره تووزع آبتسامات
ومن داخلها هممم كبيير

بعدها سمعت آلطقاقه تعلن ع دخوول المعرس
ررجف قلللبها
هذآ اليوم الي آنتظرررره هذا موتي
" يعني بعد دقايق بيااخذني معه .. بعد دقايق آعيش معه ؟"
بعدها شافت نفس الباب الي دخلت منه دخل منه تركي وآبو تركي بجنبه
آلكل سسكت من جمااال المعرررس وآلبنات يحسدون ساره عليه
تركي يناظر قدام بشمووخه وبهيبته ومشيته وررزته
..
ساره تشوفه كل ماله يقترب وهي تتمنى آلآرض تنشق وتبلعها ولا ترووح معه
تتمنى تروح مع عمها الحنون ولا معه
..
وبنسبه لأبو تركي
فرحاان مرره آن ولده بياخذ بنت اخوه وهو واثق من ولد وفرحان بعرس ولده وبعرس بنت اخوه الغالي
وبنسبه لشكله ماباان عليه الكبر ابد وجسمه رشيق عمره 46 وكأنه ببداية الثلاثين
وكذالك آم تركي بجسمها الرشيق وبشرتها كأنها بنت )
نرجع >
..
صعد تركي وابو تركي الدرج الي يعبر من تحته آلماء
ابو تركي فك يد ولده ورآح لساره وباس راسها وساره كذا لك
: الله يسعدكم .. ومنهالمال ومنك العيال (وابتسم ) .. تركي تربيت يدي ماأوصيك ع بنت عمك ساره حطها بعيونك
تركي : آفا يبه هي بعيووني لا توصي حريص
طلع ابو تركي من القاعه او الفندق لقسم آلرجال
..
تركي مسك يدين ساره وهو ضاغط عليها بقووه وقرب شفته من جبينها وباسها بسرعه
وساره تألمت من مسكت يده لها
..
جت آم تركي وسلمت ع ساره وع تركي بفرحه : مبرووك .. جعل ربي يوفقكم ويسعدكم .. ساره ديري بالك من تركي .. وآنت ياتركي ماأوصيك عليها تراها غاليه
تركي : لآ توصين حريص .. بعيوني > آيه هين
رآحت آم تركي لمكانها
وجت رغد وهاجس ونوره والعنود
وسلموا عليهم
وباركوا لهم ورجعوا بأمكنتهم
تركي مسك يد ساره وجلسوا بلكوشه والخادمات يضبطون ذيل الفستان
تركي سآكت
وسكوته آكد لها ان وراه نيه بحياتها معه

غنت آلطقاقه بصووت هادي ومبدع وبلبيانو بس
(آلله يهنيني فيك- آسيل)
الله يهنيك فيني .. والله يهنيني فيك
يا عسى تبقى بيديني .. ويا عسى ابقى بيديك
ان طلبك اعطيك عيني .. والله ما تغلى عليك
اللي مابينك وبيني .. اغلى من الدنيا ذيك

---



ولا تضحك احلفك .. في لقانا الأولي
لما جا كفي بكفك .. كانت عيونك علي
ارتبكت من زود لطفك .. قلت في نفسي اثقلي ..
رغم اني ما اعرفك .. بس شعرت ان انت الي

هذا احنه يا حياتي .. نتبدي درب جديد
اوعدك حتى وفاتي .. ما اتركك لحظه وحيد
معاك اشعر بذاتي .. والرضى فيني يزيد
ما اخاف وما احاتي .. والحزن عني بعيد

...
تركي مبتسم > مو من قلب ترا .. ومن داخله غمووض
ساره " من زود لطفك .. آلا رقع قلبي من نظراتك آلحاده وآستحقارك .."
جت هاجس لهم

تركي : هاجس.. بنطلع
هاجس : آوكي آصبر بنسوي لكم زفه
..
نووره : "آلا المفرووض الاغنيه .. بتعذبني والله يصبرني عليك .. الله يصبرك علييه ياساره"
العنود :. "آآآآخ بس آلله يعينك ياساره ع عناده"
نوره بحزن : بنفقدها كثيير
العنود: مررره
آمل : وش فيكم تراكم نفس القصر
العنود : آنتي شفتي بيت تركي ؟
امل : لا بس من برا
نوره : آها ..ههع بتشوفينه قريب

( قصر تركي .. ورا الحدائق وورا الممرات قصر تركي متوسط الحجم ونفس تصميم قصر ابو تركي بس صغيير بوااجد بنسبه لقصر ابو تركي
بين بيت ابو تركي ممرات كثيييره حول الحدائق ونافوره تفصل بين البيتين كبييره مره وشكلها خياال ومسبح خاص لقصر تركي وقمة الأبداع بتصاميم وشللات مقابل الحديقه ورسومات في النافوره وتعكس بوسط الماء )


امل : شوفوا كيف ماشاء الله يناسبون بعض
نوف : ماشاء الله .. آحس ان عيالهم بلمستقبل قمة الجمال
رغد: مرررا يناسبون لبعض الله يسعدهم .. هههه الا نوف تخيلي عيال تركي وزوجته سممر
البنات :هههههههههه
نوف :وووووووع عز الله سمر بشيفتها بتغطي ع جممال تركي
البنات :ههههههههههه
آمل : آآآممم اظاهر انهم بيروحون
...

وحطوا ززفه
وقف تركي لطاوله ووقفت معه ساره
تركي سلم ع جدته جدته (ام ابوه ام حسن) وجدته ام امه (ام سلطان)
وكذالك ساره ماسكه الفستان وسلمت عليهم ومشوا وام تركي قامت وراهم
آم حسن : تركي ماأوصيك ع ساره تراها غاليه ع قليبي
تركي :من عيووني
ام حسن : وآنتي ياساره ماأوصيتس ع رجلتس تراه غالين ع قلبي
آم سلطان : الله يوفقكم ويسعدكم ونشوف عيالكم
ساره انحررجت من كلمة نشوف عيالكم
تركي : بأذن اله .. يالله نستأذن
ام حسن & ام سلطان : ماتشوفون شر


..
صعدوا لغرفة المعاريس
ام تركي دخلت معهم
~: بتاخذ لكم كم صووره ..بس لا جيتوا تطلعون ارسل احد يناديني بأودعكم
تركي : من عيوني يا الغاليه
طلعت آم تركي

...
-
دخلوا كل العيال ومعهم نايف الي كل افكاره في يارا بس غصبوه العيال

عبدالله ووليد (يتمنى يشوف نوف) وحسام وفهد وثامر ونايف
سلموا ع جدتهم

وبنات من الحاضرين ياكلون آلآولاد اكل بعيونهم
وفهد يسولف مع جدته
ورنيم عيونها عليه وع البنات الي بطاوله الثانيه ياكلون فهد اكل
ووحده منهم فكت الطرحه الي ع كتوفها لجل تبان كتوفها ويدينها لجل تلفت انتباهه خصوصاً ان فستانها وفتحت ظهرها

رنيم تشاور رغد بقهر : رغد شوفي بنت الكلـ*** الي ورا فهد شوووفي كييف حركااتها ويوم شافته وخرت الطرحه الي ع كتوفها وظهرها
رغد شهقت : انتي يا الخبلله روحي له
رنيم : وهذا الي بسويه
قامت رنيم
وهذا فستان رنيم ونفس الميك آب بس حاطه روج آحمر غامق (سرين عبدالنور)
وكذا تسريحة شعرها
http://t3.gstatic.com/images?q=tbn:ANd9GcSgANQ0BIb2kcz151pZ2OxgQ5-GGl_gVeu7VeMFuKKWRIEWJkKi
http://t2.gstatic.com/images?q=tbn:ANd9GcRUq2487uQYgLRpg8BqlRMrQrpa3-Tq4_xFgGkFlf3sJq1zsBRsKQPe_BL3sQ

..
رآحت لهم
بجمالها الفاتن وجسمها الرشيق الفاتن

..
فهد آلتفت للبنات وناظر بأول بنت بأتجاهه تناظره بنظرات جريئه .. البنت اول ماطاحت عينها بعين فهد تقشعر جسمها من جماله وعيونه السوداء الرايقه
ويناظرها ببرود ورافع حاجبه اليسار بأبتسامه ع اليمين
..
جت رنيم : فهوودي
فهد آلتفت لها وقام بأنسحار من جمالها وفستانها الي ماشافه ولا آهتم آصلاً ( الفستان طلبته مع نوف من لندن) ولا شافها من جت من المغشل

..
البنت نزلت عليها زي الصااعقه بين انها زوجته مرررره عليها جمااال عكسها تماماً وجسمها وخصرها وشعرها وكل شي فيها يصرخ انووثه وفتن
...
فهد بدون شعور : عيون فهوودك وقلب فهوودك آنتي
رنيم تناظر البنت من ورا فهد بنظراته آلحاده الي علمتها قدرها

..
البنت نزلت راسها ورفعت الطررحه غصصب عنها نزلت راسها نظرات رنيم خلتها تخجل من عمرها
كأن نظرات رنيم تقول بالعده عليك او حامض ع بووزك نظراته الحااده
..
رنيم ناظرت فهد وبلووم مفضوح (وبصوت هادي وبألم ولووم وعيونها ع عيونه): ليه تناظرهم
فهد خجل من عمره : مين
رنيم : وش آحسن فيه علي .. لييه تناظرها
فهد ساكت ويناظرها بهدوء
رنيم رصت سنونها ببعض وبعصبيه بصوت خافت (والدموع متجمعه بعيونها) : لييه تحب تناظر غير زوجتك .. وكل الي تناظرهم وآنت عارف آنهم مايوصلون لظفر جمال زوجتك ... شف بألله الي وراك الي طايح فيها قزز من الصباح
لاجماال ولا جسم ولا حشم تقوم تقز قز فيك وآنت جالس مع آهلك
باي كممل قزز فيها ترآها كفووك وكفو آمثالك
التفت بقوه والدموع متجمعه بعيونها
ورآحت للحمامات بهدوء
فهد جلس وهو منصدم من كلامها اول مره تتكلم معه زي كذا
" ماوصلون ظفررك .. وآنا اششششهد ولا حتى شعره منك آآآخ بس .. " وقف فهد : استأذن
الجدات : الله معك
رآح فهد لقسم الرجال
وآلاولاد بعد ماسلموا ع جداتهم ورقصوا عبدالله ووليد ررقص فن ورقص برزانه وتحريك كتوف بكسرات والبنات منجنين عليهم وع جماالهم *_^
طلعوا كل الاولاد

فاتن فاروق
09-05-2012, 10:19 AM
. ....
آلمصوره البنانيه قالت لتركي يقرب انفه من قبال انفها وهو ماسك خصرها وعيونه ع عيونها
تركي مسك ساره وسوا الحركه وساره قلبها يرقع وتناظر تحت ماتبي عيونها بعيونه
تركي بصوت خافت بصرامه : كلها دقيقتين وتفتكين من قربي لك ومنها افتك انا بعد

بعد ماخلصوا من الصور الجريئه
دخلت ام تركي ووراها بناتها كلهم
يسلمون ع ساره
ونوره والعنود يبكوون لانههم بيفقدون ساره مع انها قريبه منههم
والكل يودعهم
طعلوا ساره وتركي من الفندق عبدالله فتح لهم الباب
وركبوا ورا ساره وتركي
عبدالله : مبرووك .. ويالله وعقبالي ان شاء الله
تركي :هه الله يبارك فيك .. وآمين
عبدالله رآح للبوابه الثانيه هي بوابة الفندق
نزل تركي وساره
وعبدالله اشر للبودي قارد يقول للعامل ياخذ الشنط وصعدها لفوق معهم
تركي وساره ع طول ع فوق بعد ماأخذ المفتاح بأول ماقال اسمه
وصعدوا لفوق بلفت (الاصنسير) طابق رقم 50
بعد اربع دقايق وومتأخره بنسبه لهم
فتح الفت ومشى تركي قدامها وساره ماسكه فستانها
تركي راح لسويت المطلوب وفتح الباب ودخل ودخلت وراه ساره وسكر الباب
ساره واقفه مكانها وتناظر لتحت
تركي فصخ البشت الاسود وفصخ طاقيته وفوقها شماغه وعقاله وجلس بلكرسي الهزاز وويناظر فيها بنظرات غامضه
بعد لحظات من سكوته : ظنك آنك كمثلك كمثال آي عرووسه ههم هذا إذا ماكنتي مستعمله ومتسعملك غيري

(((تذكر موقف .. هذا بعد العزيمه الكبيره يوم جا من امريكا وبعد ماشاف ساره وراح لغرفته .. خذا شور ونزل لرجال وسلم عليهم لين راحوا المعازيم وصعد لغرفته وراح وبدل وانسدح شوي ع اساس انه بينوم ولا جاه النوم ويفكر بلي شافها
شاف الساعه بجنبه 12 ونص نزل لتحت
وع اساس انه مار وبيروح للحديقه بس آنششل من الكلام الي سمعه

رشا وسمر بلصاله
سمر : آآوه آنتي تدرين انها اكبر صاايعه
رشا بتمثيل: والله ..!!!
سمر : أي والله راعية شباب وطلعات وبارتيات ..حبيبتي تربية كافره ستغفر الله العظيم وسيرتها ع كل لسان حتى انا سامعتها بأذني طلعت بلحديقه بلغلط وسمعتها تكلم واحد اسمه ريان
وسمعتها تقول حبيبي مقدر اشووفك وعندي ظروف
رشا : لحول ولا قوة الا بالله
تركي آنشل وتجمد كلامه من الي سمعه بعد لحظاات طلع للحديقه وهو منصدم من الي سمعه بنت عمي كذا)))
.......
آنتبه لساره الي تناظرره بصدمه
< طعن بشرفها وينكرها ويقول لقيطه .. مقطوعه من الشجره .. بيربيها من جديد وجدااااد

ساره بكت وراحت للغرفه
بعد ساعتين وساره نايمه بسرير وبعد بكا قطع قلبها
فتح الباب وتسكر وراح لغرفة الملابس ولبس بجامه شورت
رآح لساره وشالها ونزلها بلأرض مو بصوفا بعد وسكر الانوار ووفتح الابجوارا وانسدح وعيونه ع ساره النايمه وهذا السي بين عليها
.....

بلقاعه
البنات يرقصون واغاني ووناسه
البنات يرقصون ع اغنية عيار بصوت الطقاقه
ونوره والعنود نفس الرقص وهز كتوف وتمايل خصر
..
بعيد عنهم
....: بسم الله عليها ماشاء الله .. بجد آخووك عنده ذوق
....: حتى بين ان صدرها وسيع وخفيفة دم
......:آيه وبين ان البنت اخلاق وعليها جسم وملامح ماشاء الله

..........
صبآح جديد
بلفندق
قآمت ساره لقت نفسها نايمه بلأرض والتفتت شافت تركي نايم محلها بسرير
عيونها غرقت دموع بعد ماشافت ان اصابع رجلها وقفت وماتقدر تحركها وتحس ان العظم دخل بلعظم
: آآآآه ماأتوقع انه شد عضلي
قامت وهي تسحب نفسها ورآحت لشنطتها وخذت كرريم
وسووت مسااج لأصابعها : آكييد من المكيف ومن البروده تثلجت اصابعي : آآخ
بعدها قامت وغسلت وجهها وفرشت اسنانها وخذت شور سريع
ورآحت لصاله وشغلت الـtv
وجلست تتابع القنوات بملل
وغلبها النوم ونامت

.....
قصر آبو فهد
..
فهد من آمس بعد الزواج رآح لشرقيه
ورنيم رجعت مع ام تركي والبنات
فهد جالس بلحبر
" لين متى وآنا كذا .. راح اترك البارتيات ورآح ابيع فلتي الي بشرقيه (الي خاصه بلبارتيات) وبترك الخرابيط وبغلي رنيم الي مققصر معها وكيف هي متحملتني وتحبني وانا دايم اجرحها وقاسي عليها ولا
بعد مرره لمستها بعد ماجابت التوأم (وابتسم بألم بعد ماتذكر اولاده) ليييه آنا كذذا ليييييه .. تبي تخصر يافهد حب تبي تخصر حنان لالا مستحييل اخصرها انا بدونها ولا شي ..
بحبك يارنيم وبغليك وبنسييييك كل الي فات والي رااح كلله آآآآخ يارب تسامحني آدري عذبتها وااجد .."
وخذا الجوال واتصل برجل اعماله الخاص وعنده كل اسراره وواثق فيه جداً
~: نعم متعب
متعب : هلا طال عمرك
فهد : كيفك .. عساك بخيير
متعب : الحمدلله بخير
فهد : محتااج شي تبغى شي
متعب : لا طول الله عمرك منتب مقصر
فهد : ترآآك اخوي ولا حتجت شي مايردك الا لسانك
متعب : آبشر
فهد : متعب .. روح (وبلع ريقه) لفلتي الي بشرقيه
متعب : بتاع البارتيات
فهد : آآيوه .. وبيعها
متعب : حاضر طال عمرك .. آوامر ثانيه
فهد : لآ شكراً
فهد قام بفرح من اليوم ورايح رآآح يبدآ بحياااة حلووه ويا عايلته
ركب سيارته ورآآح للقصر
...
بعد ثلاث ساعات ونص وصل لرياض
ورآح آحد فروع جده (ابو حسن) بساعات والمجوهرات
دخل الفرع
فهد : السلآم عليكم
العامل البناني وقف : وعليكم السلام .. آهلا استاز فهد
فهد : آممم طلع لي آخر مانزل من الساعات سويسرا الالماس
العامل البناني : من عني
رآواه مجموعه من الساعات آلجديده واختار له وحده ذووق وفخمه ويحس آنها بتطلع ع رنيم آحلى وآحلى


وصل للقصر دخل سيارته من البوابه ووقفها عند النافوره واشر للبودي قارد وحذف علييه المفتاح
واحد من رجاله خذا الفتاح وراح يوقف سيارة فهد بلكراج
..
دخل فهد وآبتسامته ع وجهه
قابل آم فهد قدامه
ام فهد : هلا بنوور عيني
فهد : هلا فيك يا الغاليه
ام فهد: وينك فيه آمس ماشفتك
فهد : كنت بلبحر
ام فهد : آها آجل تعال آنت ورنيم والتوآم للغداء تراني مشتاقه لأحفادي
فهد :هههه من عيوني يا الغاليه .. آنتي امس شايفه التوآم العصر مسسرع شتقتي لهم
آم فهد : كللل يوم اشتاق لهم وكل حزه وكل ساعه هاا وش دخلك
فهد :هههههههههههه لبى قلبك
ام فهد : وقلببك .. (غمزت له ) الهدايا للحبايب
فهد آبتسم : آي والله .. آمس انا زعلتها
ام فهد : زعلت الغاااليه ؟ ... رروح راضيها بسرعه
فهد : ههه من عيوني
ابتسمت أم فهد : ترآآني شايفه وساكته وماأبي اتدخل بحياتكم بس تراها زوجتك وحبيبتك وآم عيالك لا تقصر فيها بشي ترا بعدين بتندم ..
لآن مالك غيرها صدقني .. تدري ليه .. لأن داخلك شعور ناحيتها وداافنه لييه ليه تدفنه جوا قلبك وتقسى قلبك عليها
ررق عليها تراها تحببك وحنونه وبترضى علييك آغليها وحطها بعيونك
فهد يسمع كلام امه بتركييز وآضح : ... آن شاء الله
ام فهد آبتسمت له وطبطبت ع ظهره : روح راضيها
فهد آتبسم : وهذا الي بسويه ... يالله آستأذن
ام فهد بأبتسامه : آذنك معك

...
بجناح فهد
رآح لجناحه وقلبه يددق بقووه
مشاعر مدفوونه بداخله وكان يتجاهلها نفجررت وهااضت براكين
} محتاج أضمك وأترك الدمع ينساب

ويكتب على خدي بلاوي سنيني
بالحيل ميت من زمن مابه أصحاب
والكل منهم بالمصايب يجيني
ألا أنت وينك لاتعذر بالاسباب
ابيك تترك كل شي وتجيني {

ماشافها بصاله
دخل آلغرفه شاف رنيم منسدحه بسرير وفاكه شعرها وقميصها القطني القصير


ومن شمت ريحة عطره المييزه فزت ع طول والتفتت له
: فهد .. وينك آمس صار لك شي ؟
فهد بأبتسامه وبنظره حنونه : مافيني الا العافيه
وحط كرتون الساعه ع الكمادينا وقرب من رنيم ورنيم متفاجاءه اول مره تشوفه كذا ونظارته الحنونه
قرب منها وحضنها بقوه
~: رنيم قلبي.. آنا ادري آني غلطان وقااسي عليييك وآنااااني (ونزلت دموعه آيييه يبكي يبكي يوم حضنها ودفاء حضانها وغطاته ) .. رنيم آحببك
رنيم نزلت دموعها اول مرره يقولها احببك
فهد : رنيييم آنا ناادم ع كل الي سويته فييك بس رنييم آنا احببك وهذي مشاعري من اول ماشفتك وغلطتي اني دافنها بقلبي وآقسى عليك وآضربك .. وسويت الهواايل بس آآحببك يارنييم آحببك
رنيم حضضنت فهد لها اكثر وهي تببكي .. تبكي فررحه وتبكي ع ماضيها
: وآنا آكثثثثثر يافهد وآنا اكثثر
رنيم بعدته عن حضنها وهي تناظر وجهه جلسته بلسرير وبدون تفكير حطت راسه ع صدرها وضمته (خانقتها العبر) :
حبيبي فهد لا تبكي كذا ووربي قطعت قلبي

فهد ضامها ويبكي بصدرها مايبي يخصررها يبيها تسامحه كلمة اسف ماتوفيها
وبكاء ع صدرها الدافي الحنون
رنيم شالت غترته وطاقيته والعقال وحطته ع جنب وقومته لجل يبدل ملابسه
: حبيبي يالله آلبس
فهد ضايق خلقه وراسه يوجعه راح وبدل لبسه بشورت وتيشيرت قطنيه
وراح لنريم ووقف عند الكمدينا
~: آممم شوفي وش شريت لك عساها تعجبك
رنيم : ياااي ثنكس
فهد فتح طلع الكرتون من الكيسه وعطاها
~: افتحيها
رنيم بأبتسامه فتحت التغليفه الورق الاحمر والشريطه بلورق بلون الوردي مربوطه ع شكل فونكه
وفتحتها وفتحت الكرتون وطلعت الساعه
~: ياااااااااي مرره تجنن ثانكس فهد
فهد : عجبتك
رنيم : حييل ثنكس
وحطتها بلكمدينا وناظرت فيه وآبتسمت
فهد آنجن من ابتسامتها وشالها وداااار فيها : آحببببببببببببببببببببببببببببببببك آنا المجنوون يوم تركتك
ورنيم تصاارخ وتضحك
ضحك فهد ووقفها : مسامحتني ؟
رنيم : مسااامحتك ومممن قلب يابعد كلي
فهد حضنها بقوه : بنسيك كل الي فات (وباس راسها)
رنيم آبتسمت : طيب حبيبي نوم آنت مرهق من آمس مانمت
فهد آنسدح بسرير : وهذا آنا بنوم
رنيم جلست ع حافة السرير بجنبه وضلت تناظره
وفهد بعد يناظرها وهو مايتخيل كيف كان يضربها وهي ولا عمرها آشتكت بس بكلامها الي آمس صحاه لأنه كان يتمنى لا ضربها تدافع ع نفسها يتمنى لآ غلط بحقها تقول شي
بس آمس بكلآمها وبلوومها وبعتاابه آلي ولا عمره سمعه منها صحااه كثيير هو ينتظر متى بتلوومه يجل يصحى ..
..
فهد آبتسم ومسك خصرها وشالها وحطها بكتفه من الجهه الثانيه وحضنته ونام بحضنها الدافي

.......
قصر آبو حسام
بجناح حسام & رغد
آلساعه 1:30 الفجر
رغد مسكره الانوآر ومخفضه من نور آلابجورا
ماجاها النوم وتلعب بخصلات شعرها وسرحانه
صحت من سرحانها ع صووت طق زجاج البلكونا
فزت بخووف من الصووت وناظرت البلكونا فجاءه رآح الصوت
تسندت ع تاج السرير ووتتنفس بسرعه غمضت عيونها لجل تهدي دقات قلبها
فجاءه عاد الصوت بقووه
رغد قاامت بسرررعه وهي تبكي وتصاارخ فتحت غرفة الباب ورآحت لغرفة حسام
: آآآآهئئ هئ حســــآآآآآآآآآآم حساااام
فتحت غرفة حسام وهي تبكي وتنادي بأسمه
رغد سكرت الباب بقووه وراحت تركض لناحية السرير ونقزت بسرير وتلحفت وضمت حساام وتمسكت في تيشيرته
وهي تبكي وتشااهق بصدره
..
حسام آول مادخلت فز ع بكيها وصرآخها
..
حسام بصرآخ من آزعاج بكيها : ووججججججع وووش فيييك
وهو يحاول يفكها من صدره بس تررجع ووتمسك بتيشيرته
رغد بصوت مو مسموع: آصو.ووآت ... آهى بلـ.. بلكوونـ آهى ـه
حسام بعدها بقسووه وعطاها ككف قووي
: آقووووول آنقلعي براااااااااا
من قوة الكف طاحت ع راسها من السرير
رغد ضمت نفسها بنفسها وضلت تبكي ويدها ع فمها لجل تكتمك شهقاتها
..
حسام قام من السرير ورآح لها
ومسكها مع شعرها ورغد تبكي
وسحبها لبرا الغرفه للمطبخ (الخاص فيهم)
ورماها ع الرُخام آلبارد
~: هييييينا تنووومين ســـآآآآآآآآآآمعه .. وخلييني اسمع هممس ولا وووربي لاآوريك شي عمرك ماشفتيه
ورآآح لغرفته
..
رغد انسدحت ع الرخام وحطت ركبها ع صدرها من برودة التكيف (خصوصاً ان قميصها قصير)
وتكتم شهقاتها من الخووف ..غلبها آلنوم ونامت
..

حسآم تسند بعد ماجافاه النوم
~: آنا وووش سوويت وآلبنت بين انها خايفه من شي .. (وضرب السرير) ببببجد غبببي (قاام بسررعه)
ودخل المطبخ
وشاف رغد ناثره شعرها برخام ومن كفشه وضامه نفسها من البرد
حساام لعن نفسه مية مره بعد ماشاف شكلها
نزل لمستوآها ورفع وجهها لناحيته شاف آثار الدموع بوجهها وآنفها الاحمر
ضمها لصدره وبعد لحظات شالها بين ذرآعه ورآح لغرفته وهي بين يدينه
ويفكر من إيش كانت خايفه لهدرجه
وسدحها بسرير ونام بجنبها وضمها لناحيته

........

بلفندق
~: ههي ههي آنتي
ساره فززت وشافت تركي جالس ع الصوفا ومتسند وحاط رجل ع رجل وناظرها ببرود (ماقبل العاصفه ): قوومي ... بنروح للقصر
قامت ساره بهدوء بس ووقفها صوته
~: آلبسي فستان آو شي فخم كمثلك كمثل إي عرووسه ولا تبينيين قدآم آهلي بشي .. بيني آنك فررحانه ومبسووطه
ساره بعد ماخلص كلامه مشت
ودخلت للغرفه ورىحت لشنطها وتفكر وش تلبس
كانت بتعانده بس خافت منه ولبست مثل ماقال
ولبست هذا
http://t3.gstatic.com/images?q=tbn:ANd9GcSURUNokjNYR4GOuncpIXUepUoj-eUnA5cAETdmOUPX2dI4wytKg-W8aqvMIw


بعد مالبست حطت قلوس وردي لامع وحطت مسكره بلون الازرق وسمعت جواللها يدق
رآحت ترد
~: هلآ وغلآ .. صباحيه حلووه
ساره بخجل : هلا نوونه
نوره : كيفك
ساره : تمام الحمدلله وكيفك انتي
نوره : مشتااقين لك
ساره : وآنا آكثثثر
نوره: متى بتجوون
ساره : آلحين
نوره : ياااااي مشتاقين لللك ولك وحشه حييل حتى شهد فاقدتك ههه
ساره :ههههه
نوره : يالله بايو مادامك بتجيين بنعن خييرك بووس ههههههآي
ساره :هههههههه باي
سكرت منها وآلتفتت شافت تركي متسند ع الباب
ساره بهدوء : خلصت
تركي بحده : صفي شنطتي وشنطتك عند الباب بيجون العمال يشيلونها لتحت
ساره هزت راسها بـ نعم
..
ودخلت كل ملابسها بشنطه والتفتت لشنطت تركي لقتها مفتوحه وسكرتها زين وصفتها عند باب غرفة النوم مثل ماقال تركي
ولبست عبايتها الفرنسيه بلون النيلي وحطت لثام وخذت شنطتها الي نفس درجة الحزام والصندل
طلعت برا الغرفه وبدون نفس : آنا جاهزه
تركي : نعم ..؟ عيدي وش قلتي
ساره عادت نفس الشي (بدون نفس) : قلت آنا اجاهززه
تركي تقدم لها ومسك ذراعها وجرها لناحيته بقوه وجسمها ضرب صدره
وعيونها تناظره بخوف
تركي بصوته ونظراته آلحاده : لآ تعاااانديين لآآكسسر راسك
ودفها ساره كانت بتطيح بس تماسكت نفسها
طلع تركي ووطلعت ورآه ساره
وطلعوا برا الهوتيل (او الفندق)
بعد مارسل تركي آحد من رجال البودي قارد يخلص بعض الإجراءت آلبسيطه
وركب السياره وركبت معه ساره قدآم طبعاً
وحركوا ع القصر
تركي دخل اقرب CD
وطلعت آغنية فقدتك ياآعز انسان بصدفه
سآره او ماسمعتها تجمدت اطرافها ذي الاغنيه تذكرها كثييير في آهلها وخصوصاً اخوها ماتبي تبكي قدام تركي وتبين ضعفها كفايه قدامه تبكي إذا جرحها وآهانها
رحلت ومن بقى وياي يحس بضحكتي وبكاي وحتى الجرح في بعدك يخزي بي وآهلي به
في هذي القطه ولحظة ضعف نزلت دموعها
وصدت لشباك لجل ماينتبه تركي لدموعها يتلذذ بلحظة ضعفها
ساره حست انها بتنهار وتصررخ جواتها : لآآآآآآآآآ للآلآ ينتبه لاآآ"
فجاءه وبدون انذار مدت يدها ع المسجل وسكرته
تركي بسرعه التفت عليها وبنظرآته الغامضه
ساره وهي تناظر الشباك وحاسه بنظرات تركي لها
ضغطت ع يدها بقووه وهي تلعن نفسها ع حركتها وخلته ينتبه لدموعها
شتغل المسجل بصووت آعلى ع فقدتك
ساره التفتت لتركي شافته يبتسم ويناظر بطريق
ساره التفتت ع الشباك وهي ساكته ومن داخل بصراااخ لا تبكيين لاتبكييين
بعد ربع ساعه وصلوا للقصر ودخل تركي سيارته من البوابه ووقف عند النافوره وسكر السياره وقبل لا تنزل ساره مسكها مع يدها بقووه
~: لا تبينين قدآم آهلي بشي حطي عمررك فرحانه كمثلك كمثل أي عرووسه .. ووربي لو آشتكيتي ولا بينتي شي ماتلومين آلا نفسك
ونزل ونزلت ساره وسكرت وراها الباب
وتركي حذف المفتاح ع وآحد من الرجال لجل يوقفها بلكراج
دخلوا داخل
ساره وقفت بلأستقبال ونزلت عبايتها وكذالك الثام ورتبت شعرها وتعطرت
وتركي واقف يناظرها
ساره بعد ماخلصت خذت شنطتها ورفعت راسها ع المرايآ (المنظره ) وشافت تركي متسند ع الباب ويناظرها بتأمل
وبعد خمس دقايق تغيرت نظرات تركي لنظراته الحااده وبصووت صارم: مطووله
ساره التفتت له ونزلت راسها وماحست الا ع بيد تركي تمسك يدها ودخلوا لصاله
دخلوا ع ترحيب ام تركي والعنود ونوره يضمون ساره وتركي
ام تركي : تو مانور آلبيت
تركي باس راس امه : منوور بوجودك ياالغاليه
ساره باست راس ام تركي : بوجودك يا الحبيبه
شهد تزحف البنات وتصاارخ : ساراااااا سارااااا
شهد ضممت ساره بقووه : شتقت لس
ساره :ههه وانا اكثر
شهد آبتسمت ووخرت عن ساره ورآحت لتركي وتركي شالها
ام تركي : تفضلوا ليه واقفين
الكل جلس
تركي وباقي شايل شهد
شهد : تركي شتقت لك
تركي يناظرها بأبتسامه : قد آيش
شهد مدت يدينها : قققد كذا
تركي : ههه وآنا اكثر
آم تركي : وكيفكم عساكم بخيير
تركي : ببخير الحمدلله
ام تركي : دووم آن شاء الله
قطع عليهم دخول ابو تركي : آلسلام عليكم
الكل : وعليكم السلام
قاموا تركي وساره
وباسوا راسه
ابو تركي : تو مانور آلقصر
تركي & ساره : بوجودك
جلس ابو تركي وجلسوا ساره وتركي
ابو تركي : هآآ آن شاء الله وين تبوون تسافرون
تركي : والله للحين ماقررنا
ابو تركي بأبتسامه : آجل سفرتكم آن شاء الله بكره ع الطياره الخاصه وسفرتكم ان شاء الله ع إيطاليا
تركي بأبتسامه : ماتقصر يابوي
ابو تركي : اهم شي عندي رآحتكم
تركي : رآحتنا من رآحتك
آم تركي : رسلت الخدم لجل يرتبون فلتك وخذوا الشناط لهناك وآن شاء الله كل شي جااهز
تركي : مشكووره يا الغاليه
(مشى الوقت ... الساعه 8:30 العشاء)
دق جوال ساره
شافت المكالمه من الرقم الغريب حطت بزي
وعيون تركي تراقبها
بعد دقايق من سوالفهم
دق جوال ساره وهلمرره المكالمه من اريج صديقة ساره
ساره قامت : عن اذنكم
وطلعت بلحديقه وردت
~: هلا والله
ساره : هلا فيك.. يا القاطعه
آريج : آعذرييني آسفه يابعدي .. آيوه وكيفك ياعرووس
ساره : لبى قلبك عذرك وقبلناه .. الحمدلله
آريج : شتقت لك
ساره بصوت جزين : وآنا اكثر
اريج : ساره حبيبتي آمي تناديني
ساره : اووكي بتصل عليك بعدين
ساره بعد ماسكرت
ماحست الا بلي يضضغط ع كتوفها
وماوعت الا ع الصقعة صدر تركي
تركي بنظراات حااده وبعصبيه : ممممن هلي ببتصلين علييه بعدين
ساره بألم : آآآه ترركي يدددي
تركي ضغط عليها اكثرر ورفع راسها له
: قولي مين
ساره : والله والله صديقتي اريييييج آآآآآه تركي اترك يدي آآآ
تركي تررك يدها بقووه : آلبببببسي عبااااتك
ساره : طيب
وهي من دااخل خااايفه ووبقوه من عصبيته
دخل تركي ويا ساره
تركي : نستأذن
ام تركي : ويين بدري
تركي : بدري من عمرك .. بنتعشاء بلمطعم
ابو تركي: ماتشووفون شر
..
ساره لبست عبايتها وحطت لثام وخذت شنطتها وقلبها يرقع طلعت من البوابه الداخلييه وهي تقدم خطوه وترجع عشر
شافت سيارة تركي موقفها لعند النافوره ركبت معه
وقلبها للحين يرقع وكل ماله تزيييد دقات قلبها خاايفه منه
تركي داار ع النافوره ورآح لخط بين الحدئق وزهوور والشللات
وساره شاافت قصر بتصميمه و متوسط الحجم ووالتصميييم مررره روووعه
(هذا هو قصر تركي)
http://t0.gstatic.com/images?q=tbn:ANd9GcT77yYsQRMLy7MvARjPxG4PIf5FUdsW5 K7K06dNK8gCEKzg68vBqt6F4hur

تركي رآح لطرييق اليسار ع للكرآج ووقف السياره ونزل ونزلت معه ساره
تركي مشى قدامها وساره وراه وتجر رجلها جر
طلعوا من الفله خدم ورا بعض
وركبوا التاتو (السياره الصغيره)
دخل ترركي ووراه ساره
تركي سكر الباب
وساره عرفت سكووته وهدوئه بما قبل العاصفه
وقلبها ييضرب بقووه
تركي رآح لغرفته
وعرفت ساره ان هذي غرفته
..
ساره حاطه يدها ع قلبها وتحاول تهدي ضربات قلبها وهي حاسه ان الوضع مايطمن وآن ورآآآآه شي
وفصخت العبايه الثام ورآحت لأقرب غرفه
و حذفت العباايه والطرحه بلأرض وررمت نفسها ع السرير ونزلت دموعها بحريه
مااصحت من نوبة بكاها ع صووته
~: ســـآآره ســــآآآآآآآرره
ساره خذت الجوال معها ومسحت دموعها وطلعت
~: تعم
تركي جا بيتكلم قطع عليه صوت رنين الجوال تركي خذاا الجوال بسررعه من يدها ورد
~: آلووو نعم
:......(ساكت)
~: ميييين معيييي ...؟؟
سكر الخط
تركي بعصبببيه رفع راسها لساره : مييييييين هذااااا
ساره آنشل لسانها
تركي مسسسك شعرها وجره لناحيته : بتتتكلميين ولا كيييف قلت لللك من هذا
ساره تبكي وبصراخ : آآآآآآآآآآآآآآآهئئئئ تررركي ففففك شعرري آآآآآآآهئئ آهئئ تررركي الله يخلييك اتررك شعري
تركي وهو راص ع سنونه : من هذآآآ
ساره : ماأعرفه والله .. آآهى
تركي قرب ساره منه للأعلى وبهدوء مع شهقات ساره
باس شفايف ساره وبعد آربع دقايق ترك شعر ساره وبعد عنها ورآح لغرفته وسكر الباب
ساره نززلت دموعها وراحت تركض لغرفتها وسكرت الباب عليها
وحذفت نفسها ع السرير وضلت تبكي ومثل العاده لين غلبها النووم ونامت
....
يوم ثاني ...

قامت ساره بكسل وناظرت بفستانها وتذكرت الي صار امس
وقامت وغسلت وجهها وفرشت آسنانها
وبعدها راحت لغرفة الملابس وفتحت الدالوب ماشافت لبسها
~: وين ملابسي
طلعت برا الغرفه وشافت تركي بصاله ويناظر الـtv
بدون نفس : وين ملابسي ؟
تركي ماشال عيونه ع الـtv :.. ملابسك مرتبينها الخدم بغرفتي ع اساس انها غرفتنا ..(وبأستحقار ناظرها فوق وتحت) يا العروسه
ساره دخلت غرفته " لحوول ولا قوة الا بالله ووربي تعبببت" خذت بجامه لها ورآحت لغرفتها
...
ساره بعد مالبست بجامتها وهي تذكر ع الي سار اممس
ساره حطت يدينها بوجهها : هذي اوولها فكيف تااليها
رآحت للكمدينا مشطت شعرها وربطته ذيل حصان
آنتبهت لتركي الي متسند ع الباب ويناظرها
ناظرت فيه وبتصنع ماعطته أي اهتمام و...التفتت ع المرايا (المنظره)
تركي : سوي لي فطور
ساره هزت راسها بـ ok
تركي رآح لغرفته
ساره طلعت من الغرفه ولاشافت تركي موجود وراحت للمطبخ وسوت له
ساندويتش وسوت له عصير برتقال وحطته بصاله والتفتت ع صوته الي طالع من الغرفه
~: بخصووص الي قاله ابوي آمس
التفتت ساره
تركي يكمل ~: آليوم بنسافر لإطاليا .. ترا مو ودي بس هذي هديه من ابوي ولا حبيت آرده ويعني مو ع سوااد عيونك

ساره التفتت وجت بتروح الا يدق
جوالها الي امس نسته ع الصوفا
تقدم تركي وخذا جوالها ورد وهو ساكت
.....: آلوو... هلا قلبي سوسو شتقت لك مو آمس قلتي بتدقين .. حبيبي سوس وينك ردي
تركي ععصب وشياطين الارض ترقص قدامه : ميييييين آآآنـتتت يا الحيواااااااااااااااااان رددددد علللـــي
...
ساره رجعت لين لزقت بلجداار ... خاااافت من صرااخه ونززلت دموعهاااا
.....وبرود مصطنع: ههه اقووول انا اتووقع داق ع رقم حيااتي وحبيبتي مو يرد اخو حبيبتي يالله بس عطني اكلم عذاابي ولا يكثر هرجك
تركي بصرااااخ هزز زوايا البيت : شغغلللللللللللللك عندي يابببببن الكلللللللللللللللللللللللب
:... طوووط طووط
تركي حذف الجوااال والتفت لساره
وصدره يرتفع وينزل من العصبيه راااح لها بسرررعه ووقف قدامها بضبط
وبصووت حاااد وشبه هامس :مييين هذااااا
ساره نززلت دموعها : ووربي ماأعرفه ووقسم بالله ماأعرفه
تركي مسسسك شعرها بقووه : لأأأأأأأأأأأأأأأأأأ تحلللفين ردددي قووولي ميييين
ساره تبكي : آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ تررركي آآهى آآهى والله آآ .. ماأ..عرفـ..ـه
ترركي رفففع شعرها لفووق من ناحية له : قوولي تكلمممممممي ووومييين ذااااااااااا ...
ساره بصوت متقطع : ماأعــ..رفه
تركي : لاآآآآآآآآآآآآآ تقولييين ماأعععرررفه كذاااااااااااابه العببببي ع غيييييرررري ...
ساره ببكى : ورررربي ماأأأأعررف آآآآهىىى
تركي شد شعر ساره اكثرر
طرآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآخ
وحذفها بلأرررض
سارره : آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه آهئ آهئ
وبخووف حطت يدها ع فمها تكتم شهقاتها
ورآآح وجلس بصووفا ووسند راسه ع ورا وهو يتنفس بصووت مسموع من العصبيه
ويحاول يهدي آعصاابه و يسمع انيين وبكي ساره ...
قام من الصوفا وتقدم لسااره
ونزل لمستواها وحط يده ع خدها ووخر خصلات شعرها فجاءه
بصرآخ : لييييييييييييه لييييييه ياساااااااره لييييييييييييييييييييه
ومسكها من شعرها وضرب فيها بلجدار
وخذاها للغرفه
ساره : تركككي لااااااااااااآآهئ آهئ
تركي عطاها كف ووراه كف ثاني ونزلها ورجف بطنها
ساره جت بتحبي لجل تنحاش منه جرها تركي من تيشيرته وساره متمسكه بسرير وانفصخ التيشيرت
ساره : لااااااااااا تركككي اهههههئ
تركي جرها من شعرها وعطاها كفف
و: طرررررررررررخ طاحت من طولها
جلس تركي بصوفا ونزل راسها وانحنى ومسك يدينه بشعره ويتنفس بقووه
ويحاول يهدي اعصابه بعد دقايق
تحبي ساره بسررعه وشافت تيشيرتها تحت السرير قامت تزلق ولبسسته بسررعه والتفتت وناظرت بتركي الي واقف ويناظرها
تركي تقدم لها ومسك كتفها ووقفها قدامه
تركي بهمس : تكفين قولي وريحيني من الي يكلمك ومن هذا
ساره نزلت راسها وبصوت باكي : والله ماأعرفـ
تركي قاطعها : لآلآ لآتقولين ماأعرفه ... ماهو عذر
ساره : والله مااعرفففه
تركي بعصبيه : قلللت للللك لا تقولين ماأعرررفه لآ تكذبيييين علي
ساره بصراخ : آآآآآآآآآآآآهى قلتللللك ماأعرررفه ووالله ماأعررفه
تركي بعصبيه مسكها مع شعرها وطلع براا الفللله : لاااا تقولييين ماتعرفيينه ماينفع معكككك الا كذذذذا
وساره تبكي
تركي رآح لورا الكراج فيه باب فتحه ونززل من الدررج وساره يسحبها
نزل لتحت القبو
ورمااا ساره : كذاااااااا ينننننننفع معكككك
ساره تبكي : لاااااااااا تركي اااهى ااهىى بليييييز طللبتك لا تتركني تركي لااااااااااااااااااااااااااااااااااااا
تركي صعد لدرج وسكر الباب
ساره تنااظر وكلل شيي ظلااااااااام مافيي الاالشباك ومن ورا الشباك زي الجسر يطل ع الشباك القبوو ساره تببكي
وغطت عيوونها بيدينها بعد مافقدت الآمل من صراخها

...
آلساعه 12 الظهرر
تركي خذا شنطته وطلع من الفله وراح للكراج وناظر لباب القبو وتنهد
وركب سيارته وطلع لبرا بوابة فلته وطلع بررا البوابه الرئيسيه
ورآح متجه للمطار
....

فاتن فاروق
09-05-2012, 10:19 AM
....


قصر ناصر (ابو حسام)
في غرفة امل تكلم فيصل
فيصل : شتقت لك
امل بخجل : وآنا اكثر
فيصل : تكفييين ابي اشوفك
امل : لاآ مافي قلت لاا وبعدين زواجنا مابقى عليه الا نص شهر يعني تصبر ترا كلها ثلاث اسابيع
فيصل : وطيب .. وش صار إذا شفتك
امل : آممممم لأنك بتشووف خشتي وبتمل منها
فيصل تنهد : آآآآآخ لبى خشتك الي بس يوم لمحتها وهي لأحسه مخيي لحس
امل انحرررجت وتسمعه وساكته
فيصل : تصدقين عاد ... لو آقوولك يوم شفتك وياليتني شفتك الا لمحتك بس وآنا آهووجس فيك ولاحسه مخي كللله ولا عاد آشووف البنات وتركت كللل حركاتي
آمل بغييره واضحه : يعننني آنت كننت تغااازل بنات وذا السوالف
فيصل :هههه كأني اشم ريحة غييره
آمل بزعل : فصووول قوول
فيصل بجديه : قلت لك الجد آنا قبل كنت اغاازل وذا الحركات بس صدقيني يوم شفتتك وآنا تااااارك كل شي
وتبين الصراحه من اول نظرره وانتي سكنتي قلبي مع آني شففت بنااات انواع وآشكاال
بس مثثثلك ووربي ماشفففت فجاءه دخللتي قلبي اهوووجس فييك قمت ارااقبك لجل آتططمن علييك وكنت اشووفك وآنتي تبكين بعد ماقاطعتك وتقولين وين رحت مع اني ماأعرفك ومن ذا الحكي
آنا بس كنت ابي اتأكد انك تبادليني نفس الشعوور ولالا ولا القصد آني اعذذذبك لا .. كلمت امي وقلت لها بتزووج وحااط عيوني ع وحده
وبلخصوص انك انتي آخت حسام ووليد وآخوانك بيني وبينهم مكالمات ومن ذا الكلآم وقلت لأمي اني شفتك ودخلتي مزاجي ومن حضي آن امي بعد ماكلمتها قالت ان امك صديقتها
وبعد قالت لي آن ابوي وابوك بينهم شراكه وانهم آصديقاء قبل الشرااكه والشغل
وبعدها خطبتك وهذااا كل الي صاار
آمل كانت ذايبه بأسلوبه وبصراحته لها وبصوته وبحته (ضلت ساكته)
فيصل سكت من سكوتها مايبي يضغط عليها
آمل : فييصل
فيصل : عيوونه
آمل : آحببك
فيصل طااار من الفررررحه من زمان وهو ينتظر ذا الكلمه : وآناااا مو احببببك يابنت جننتيني آناا اموووت فيييك والي خللقني
آمل خججلت : بسم الله عليك من الموت
فيصل : تخافين علي
امل بخجل : آكيد
فيصل : فدييتك
امل : فدييت روحك
فيصل : حبيبي آلحين انا بسكر لأن الحين انا راكب السياره بروح لشاليه عند الربع .. بس لا جيتي تنومين دقي علي اوك بيبي
امل : اوكي
فيصل باس الجوال: آمووووح يالله سي يا
امل بخجل : سي ياااا
سكرت منه امل وضمت الجوال لصدرها
: ياانااااااااااس آآآآحبببببببه
..
قصر ابو تركي
ابو تركي : توو آتصل علي تركي وقال انهم رآحو للمطار وتأسف لي وقال انُ مستعجلين ولا امداهم يودعونا
ام تركي : آهم شي فرحتهم
العنود بحزن: اما راحوا ولا ودعت ساره
نوره : ولا سلمناا عليهم ههففففففف
قطع عليهم دخووول عبدلله
عبدالله : السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام
عبدالله : ووش فييكم ليه محزنين كذا
شهد بزعل ومنزله راسها ومبووزه وتنااظره بطرف عيونها ومعقده حواجبها : راححت سااره ولا بستها ههففففففف
عبدالله راح لشهد وشالها : طيب كلها يام وبيرجعون (وباسها) لييه زعلانه كذا
شهد بنفس حزنها : بس آنا بشتاق لها
عبدالله :ههههه وش فيكم انتم ع ساره هههه يأووم السحبه ع تركي
الكل :هههههههههه
ام تركي : عبوود
عبدالله : عيوونه يا الغلا
ام تركي : فديت عيوونك .. رووح مشي شهووده ع شان تغيير جو شوي وتستانس
عبدالله : وهذا الي انا بسوويه .... شهووده
شهد : هاااه
العنود : هويتي في بير
شهد ناظرت بلعنود : wtf >( ملاحضه : معنى الكلمه دبليو تي اف يعني أختصار كلمة (وش تحس فيه) لفهد البتيري )
الكل :هههههههه
عبدالله : شهوود لا يكثر .. المهم رووحي البسي
شهد نقزت من الصوفا ووقفت بنص وحط يدها ع خصرها : ليييه
عبدالله : ع شان امشييك ووديك الي تبينه
شهد قامت تناقز بفررح: ييييييييييييييييييس عباااااااادي احببببك انعن شكلك
(وراحت لفووق لجل المربيه تلبسها)
عبداله بحك شعره ويدور بعيونه : مو كأنها لعنتني
نوره : ههههههههههههههآآآي آآخ بطني ولنعت شكلك بعد
العنود : هههههههههههههههههآآي كفك يا العببده
عبدالله فع حاجبه اليسار : اقووول لا يكثر واخلصوا إذا تبوون تتمشوون البسوا بسررعه
نوره والعنود : آصبر بس طيراااااااااااااااااان
عبدالله : الله يعييين خواتي مجنن
ام تركي : هههه منتب اقل منهم
ابو تركي & عبدالله :هههههههههههه
عبدالله قام : الله يسامحك يممه
ام تركي : لالا حبيبي ان الغالي
عبدالله يسوي مستحي : صصدق عااد .. ههههه لبى قلبك يا الغلا .. تامروون بشي
ام تركي وابو تركي : سلامتكم
عبدالله : يالله سلام
ام تركي & ابو تركي : بححفظ الله
طلع عبدالله ودق ع الحارس : الووو هلا فارس
فارس : هلا طال عمرك
عبدالله : جهز الهمر الاصفر
فارس : حااظر
عبدالله : سلام
(سكر منه )
بعد دقايق طلع برا بوابة القصر الداخليه
شاف الهمر موقف عند النافوره
ركب فيها ودق ع العنود
العنود ردت : هلا عباادي
عبدالله : يالله اخلصوووا
العنود : يالله يالله نازلين
سكر منها عبدالله
عبدالله سرحان
كلها ثواني الا جت شهد وركبت ورا : عبااادي ويين نرووح
عبدالله فز : الله ينعن بلييسك خرعتيني ياذا البززر
شهد : طيب طيب عباادي وين نروووووووووووووح
عبدالله : مممدري اصبري
لحظات وطلعوا نوره والعنود يركضوون ويتسابقون من الي بتركب قدام مع عبدالله
نوره مسكت الباب
جت العنود ودزتها : اقول يالله منااااك
وركبت قدام وسكرت الباب وتطلع لساانها لنوره
نوره ركبت ورااا : الله ينعن ذااا الخششه هااا مالت
العنود : هههههههههههههآآي يالله بس
نوره : شووفي عااد عنيييد والله لو ماتسكتين انتي وهذرتك الزايده لاأجي واتدووس ببطنك
العنود : حاظر طال عمري
التفتوا لعبدالله الي ينقل نظراته لهم بملل : خلصتوا
نوره والعنود : ايه
عبدالله : يالله وين نروح
نوره : آمممم وين نطس وين نطس
شهد نقزت : نرووووح للمملكه
نوره ناظرت في شهد بطرف عينها : اقول انتي آنثبري (اجلسي)
عبدالله : خخخخخ لالا الا شهووده ... آمرري شهووده الي تبينه غرردي بس
شهد : ممووطري وين نططس فيه
العنود : هع هع هع
نوره (هذي حركتهم دايم): هع هع هع
العنود: هع هع هع
نوره : هع هع
عبدالله : بببببس انتي وياها
شهد : ههههههههههههههههآآي يارررربي يااربييييي آخ بطني لقطوووو وجيهمك طاح طاح طاح ههههههههههااااي
عبدالله : سلمااات وش شاربه
شهد نظت بينع وبين العنود : ع قولت عادل ايمام حليب مع شاي لييه منعووه
الكل :هههههههههههههه
عبدالله : شهيييد انطقي
شهد : بوودي تبيني انطق
عبدالله : ايه
شهد : شغل CD جستن بيبر وآسسكت
عبدالله : ببببس هههااي من عيوني
وحط لها Justin Bieber - One Time
ووشهد تغني معه وترقص
وعبدالله وداهم لـ د.كيف

.........
آمريـــكـا
رشا بصاله رن جوالها ردت
رشا : الوو
سمر : رشوووو
رشا : سمررررر هلا والله
سمر : هلا فييك كيفك
رشا : الحمدلله وكيفك انتي
سمر : ههههههههههههآآي مبسووووطه ع الاخر
رشا : هه ياجعله دوم بس مو بلعاده مبسوطه هلقد
سمر : ههههههه مبسووطه لأن جا يومها
رشا : كييف مافهمت
سمر : جاا يوم سارررره العللله هههههههه يعني أضضمن آن تررووكي بيطلقها وبيتزوجني آنننا
رشا بصدمه : اااييييييش وش سوويتي انتي منتي صاااحيييه وووش سوويتييي
سمر : ههههه سويت آممممم ارسلت واحد من الي آعرفهم ...إلخ (قالت لها كل السالفه) وآنه سمممع صراخه اكيييد راحت وطي وبيطلقها
رشا مصدومه : حرآآآآآآآم عليييك انتي وش سوييييتيي
سمر : اوووو غريييبه يارشا مو آنا وآنتي نفس الطينه وش الي غييرررك
رشا : انا انا تغييرت كثييير والدنيا غيرتني انا مو مثل اول ياسمر انا تغيرت وندمت ع كل شي سويته كل الي سويته وووصلني للي انا فيه
سمر : وش وصلك فييه ههه
رشا بأرتباك : ووصلني اا للندم ايه ندمت ع غروري وتكبري ع النااس وحقدي وترا ساره مالها ذنب بلي انتي تسوينه
سمر : الااااا لها ذننب وذنبها انها اخذته منيييي
رشا : بببببجد انننك منتي صاحييييه وع فككرررره تراها بنت اخووي ولا أرضى فيههها وتراها اقرب منك ليي وياسمر ماأسمح للك وترا ببجد حرام الي سوييتييه
سمر: رشااااا وش فييييك مو مثل بعضككك ماكنتي كذا
رشا : قلتلك كلللل شي غيرني والي اووول تحوول ورشا الحقووده الي اوول المغروره المتكبره الكريهه ببببح رااحت
سمر : اواللله وووش الي حوولللك ههههههاي
رشا : امممم سمر انا مشغوله شوي بعدين اكلمك اووكي
سمر : اووكي باي
رشا سكرت منها وهي تفكر ع ضلم ساره وهي تعررف تركي زييين ومجربه عصبيته ولا عصب مايعرف امه من ابووه
بعد لحطات
خذت الجوال ودقت رقم رجل اعمال تركي تتذكر يوم كانوا بأمريكا حفظت رقمه بعد دقايق جاها الصوت
رشا : ألوو جابر
جابر : نعم جابر مين معي
رشا : آنا رشا (ويالله طلعت منحلقها)عمـ..ـة تركي
جابر : هلا والله رشا
رشا : هلا فيك امممم ممكن تعطيني رقم تركي
جابر : تركي مسافر لإطاليا وزوجته معه
رشا : زوجته معه ؟!
جابر : أي اظن شهر العسل
رشا : ااها اوكي باي
جابر : باي


..........
قصر ابو طلال
بجنااح طلال & هاجس
طلال بشرركه وهاجس منسدحه بسرير وتفكر في طلال الي اخر مره كلمته وقبل يومين وكان معصب ومطنشها
من بعد ذيك الييله وهو ماكلمها يجي من الشركه ويتغداء ويطلع لأصديقاه
" اليوم لازم اكلمه ماهي حااله "
تفكر ليين غلبها النوم ونامت
بعد ساعه ونص
دخل طلال للغرفه وراح لهاجس وجلس ع الارض ويده ع خد هاجس
قرب من هاجس وطبع بوسه ع خدها وبعد بهدوء وبعدها ناظر فيها وفي وجهها البرئي
هاجس فتحت عيونها وناظرت في طلال : طلال
طلال انتبه انها قامت وقام وصد للغرفة الملابس : وش
هاجس جلست وناظرت في باب غرفة الملابس بعد لحظات طلع طلال هاجس راحت لطلال ووقفت قدامه : طلال .. وش فيك متغير علي .. آنا سويت لك شي آنا غلطت بشي
طلال ناظر بلأرض وبعدين ناظر فيها : لآآ ماسويتي شي
هاجس : ماسويت..!؟ شي آجل ليه تعاملني كذا
طلال حط كفوفه الثنتين ع خد هاجس
وقرب من شفايفها وباسها بهدوء
بعد لحظات بعد عنها وناظر في وجهها وعيونها المغمضه وفتحتها بهدوء
هاجس تأملته لحظات وع طووول حضنته : طلاااال احببببك احبببببك
طلال ابتتسم : وانا اموووووووووت فيييك
هاجس ببكت : اجل ليييه متغير علللي انت ماتدرري ماتدررري اني كل يووم افككر وآهووجس ووش سويت لك انا ووش فعلت وآنا غلطت ولالا اراجع نفسي
مية مرره ليييييه تسووي كذا ليه
طلال : خلااص ياقلبي انا اسسسف بس فيه ضغوطات بشرركه وحطيت الووم علييك
هاجس ابتسمت : تيب ..آحبببك
طلال : وانا اعشقك وآمووت فييك
......
في فلة تركي
بتحديد بلقبو
ساره مشت وهي تسحب عمرها مافيها حيل : آآآخ ابي موويه ااااه
شافت ثلاجه بقربها راحت لها وفتحتها شافت مويه بعلب صحه كثيره وعصاير خذت مويه وشربتها وريقها ناشف متعطشه بلمرره

.......
بعـــد مرور سبوعين
بالسعـــوديه(ساره للحين بلقبو ومحد داري عنها )..بأمريــكا(مضى هاسبوعين وكأنه سنتين على رشا وخالد كانت الأجواء كلها قسوه وجفا دموع وحزن نادراً متجي الضحكه كلما زادت رشا عناد خالد زاد قسوته عليها مايمضى يوم بينهم بدون هواش ودموع محد منهم قادر يتحمل الوضع وخصوصاً رشا نفسيتها تعبت كثير خالد صعب ماهي بقادره تفهمه)

خالد ورشا..إيش التطــورات إللي بتصيـــر؟؟!!

....................
بوسـط ظلام الليل وهدوء أجواء البحر مافيه إلا قليل من اصوات الناس يغلب عليهاا صوت حركة الامواج وتلاطمها ببعضها يحركهاا الهوا القوي الباااارد
...تلمس الأمواج البارده اطراف اصابع رجلينها ويقشعر جسمها لبرودتها تحسها نفس برود قلبهاا الميت مافيه مشاعر ولا احاسيس تحييه هالبرود ارهقــها تحس بكتــمه وعااصفه بااارده تقتلها... عكس اللي كان قربها حاس بحنين ودفا وشوق اصحابه اهله ناسه ارضه
كل اللي كان يدور في باله كيف صارت الحياه هناك ؟
وكيف بيكمل في الغربه ؟ ومن الي بيصبره على ألمه وحزنه والقهر اللي ينهش فيه اليوم اكثر من الثاني , الوكاد ان كل شي بـ لحظة تهور وطيش ترتب عليها العمر كله , مُر هو طعم الندم....الصمــت بينهم كان سيد الموقف كالعاده جالسين قرب بعض بس كل واحد فكره بمكاان بعييد...قامت تفرك يدينها ببعض بقوه تحاول تدفيهم ناظرها وكانت خدودها حمراا من البرد...
خالد:نرجـع الشقه شكلك بردانه
رشا:لالا مابي ارجع خلنا جالسين هنا
فصخ خالد جاكيته وحطه على رشا قرب منها وحط يده على اكتافها...ماستغربت حركته لأنه مزاجه متقلب بلحظه يكون حنون وبلحظه يصير قاسي بس إللي استغربته الدفـاا إللي حس فيه قلبها كانت متعطشه لهدفــا والأمان متدري ليه كانت محتاجه له هو بالذات قربها غمضت عينها بقوه وشدة على الجاكيت....
خالد:رشا إيش فيك تعبانه.
رشا بعدها مغمضه عينها:ليييه قاعد تحسسني بخوفك علي..ليه تمثل علي حنيتك وانت قلبك مايعرف غير القســوه......
انتبهت لنفسها وسكتت على طول قبل ماتنزل دموعها وتبين له ضعفها...رفع خالد يده عنها...
خالد:كملــي ليه سكتي
رشا:ياااكرهي لك إذا مثلت برودك خلاص انسى
ورجع الحال كما كان...قام خالد يتلفت وهو يغني وهو رايق...
خالد: لآ تسألوني عن سبب رحلتي ليه ؟ يكفي من الايااام تعذبت ياناااس
وهو يغني رشا كانت تشغل نفسها وهي تحرك الرمل برجلها قامت تكلمه بدون ماتناظره...
رشا:صوتك ينفرزني ممكن تسكت
ضحك خالد...
رشا:مافي شي يضحك
رفع خالد صوت ضحكته...
خالد:صوتي من بياخته يضحكني
رشا:ومبسوط يعني؟؟
خالد رجع راسه على ورا:لااا رااايق
رشا:انت كان فيه احد يفهم عليك؟؟
خالد:لا والله مالقيت..كان بتفهميني انتي؟؟!
رشا تطالع بالجهه الثانيه:صعبــــه
خالد:أنا جعت بروح اخذ لي بيتزا خاطرك بشي
رشا:ياليت ماترجع
خالد:والله أنا بعد بودي بس وش راح تسوين بدوني
رشا:عادي اقدر اتصرف المهم تكون بعيد عني
خالد:بــالله..طيب لو أقولك تروحين تجيبين لي بيتزا بتروحين
رشا:عادي بس ماراح اتعب نفسي واقوم علشانك
خالد:إلا قولي خايفه وماتعرفين
رشاالتفتت له:نعـم ...أنــا أخااااف
خالد:اجل انـا
رشا:طيب
وقفت رشاوخالد مبتسم بخبث وهو يناظرها...
خالد:وين رايحه
رشا:بروح اجيب لك بيتزا
خالد:هههههههه لا تضحكيني
لاشا:أنا اوريك
راحت رشا للمطعم إللي كان وراهم...
خالد:والله انها بـزر
وهي واقفه عند الكاشير...
رشا:انا اوريك يالمغرووور شايف نفسك علي وعلى بالك مقدر اتصرف بدونك
الكاشيرyes ma'am, can I help you?:
رشا: I want small pizza, pleas
الكاشي anything ales?:
رشاno:
الكاشير:5 minutes ok
جلست رشا على الطاوله تنتظره...وهي تقرا المنيو جات في بالها صوت ضحكته...
رشا:مشكلة ضحكته تذوب القلب
خلص الطلب حاسبت ورجعت له...
رشا تمدها له:خــذ
خالد وهو ياخذها:في شي اسمه ذوق على العموم تسلميين
جلست بدون ماترد عليه...فتحها خالد ومدها عليها...
رشا تبعدها بيدها:مابي
خالد:بس إنتي ماتعشيتي
رشا:مالي نفس شبعانه
خالد:عنادك هذا ماراح يوصلك لشي
رشا:مالك دخل فيني
خالد وهو ياخذ قطعه من البيتزا:براحتك
رشا "وهي تفكر في ساره":في إجازه راس السنه ماراح نرجع السعوديه؟؟
خالد:إنشالله
اكل البيتزا وبقت قطعه...
خالد:ماغيرتي رايك؟؟
رشا بسخريه:لأ اهم شي انت شبعت
خالد يجاريها:الحمدلله
رشا:يالله بنرجع تعبت
خالد:طيب يالله

brb







.........................

في الشرقيه
بلشاليه

نايف دخل ع يارا
وبآبتسامه : يارا
يارا التفتت له وابتسمت : هلا
نايف : تروحين معي نتمشى ونغير جو ..؟!
يارا : آمممم اوكي
نايف آبتسم لها : اووكي البسي وانا انتظرك تحت
يارا ابتسمت : اووكي
يارا لبست من الملابس الي جابها لها نايف خذت
جنز سكيني ازرق وتيشيرت فوشي
بعد مالبسته طالعت نفسها بلمرايه : يااااي حلووو مرره بس الجنز ضييق
تشووف جنز سكيني بس ماكانت تقدر تشتريه او ماعندها الا واحد مرره جمعت فلوس وراحت لجل تشتريه راتب ابووها الله يرحمه مايساعدهم حتى بلأكل ويالله يجيبونه وضروفهم الي آكثر من كلمة سيئه
..

نزلت دموعها بعد ماتذكرت انها كانت تشوف جنوز وبناطيل بلمول زي كذا ودايم كان ودها انها تشتريه بس ماتقدر او مو ماتقدر الا كان بنسبه لها حللم
بس مرره الي هو بنطلون واحد جمعت الفلوس ع شانه وقيمته بـ100 ريال
ويالله شرته بعد

قامت ولبست عبايتها ونزلت تحت لنواف
الي جالس بصاله ينتظرها آبتسم بعد ماشافها وهي كذالك ردت له الابتسامه
نايف : يالله
يارا : يالله

...........
آمريــــكا

رجعوا الشقــه
..دخلت رشا على الطول الغرفه بدون ماتكلمه...وفي الصبــاح الساعه 9
فتحت عينها بتعب وراسهاا يدور تناظر الساعه تبي تشوف الوقت بس مهيب قادره تركز عليها...غمضت عينها بقوه وفتحتها...
الهنوف:ياربي راحت علي نومه
قامت غسلت وجهها وتوضت وصلت...خلصت وطلعت لقته جالس في المطبخ يشرب شاهي وبيده جريده...
رشا وهي رايحه المطبخ:صباح الخير
خالد بدون مايناظرها:صباح النور
رشا:من متى صحيت
خالد:قبل شوي "انا خل انام عشان اصحى,.. !"
اخذت لها كوب وجلست معه على الطاوله صبت لها من الشاهي..خالد حس عليها تناظره وتبي تقول شي...
خالد نزل الجريده:الهنوف في شي؟؟!
رشا:هــااا
خالد رخى على الطاوله صار وجهه قريب منها شوي....
خالد:اسـألك في شي
رشا:لأ
رجع خالد سند ظهره على الكرسي...
خالد:طيب"الضعف وااضح عليك ليه منتي براضيه تكلمين لييه لكن طيب أنا إللي بخليك تنهارين من جد"
خالد وهو يوقف:انا رايح الجامعه
رشت:اوكي
فتح خالد الباب وقبل مايطلع وقف على صوت رشا...
رشا:تركي لحظه
خالد التفت:هـلا
رشا:ابي اروح السوبر ماركت
خالد:ليه.؟!
رشا:تضييع وقت ومحتاجه اغراض
خالد:طيب
طلع خالد ودخلت رشت الحمام تاخذ لها شاور...
وهو طالع من المبنى كان سامي بيدخل...
خالد:اهلييين
سامي:هلاااا صباح الخير
خالد:صباح النور..وش جابك في ذا
سامي:كنت جاي لك قلت بمشي معك للجامعه
خالد:اوكي يالله
وهم يمشــوا...
سامي:شكلـك مو نايم زين.
خالد:لييه.!؟؟
سامي:واضح من عينك
خالد:ماجاني نوم البارح
سامي:وإيش إللي مسهرك.!؟
خالد:هـ..لا ولاشي
سامي:اهـاا..طيب تعال ندخل المكتبه هنا برجع كتاب
دخلوا سامي وتركي المكتبه راح سامي للعجوز إللي كانت جالسه في الكاشير يعطيها الكتاب وخالد راح يشوف الكتب...سحب كتااب وبالغلط طاحوا معاه مجموعة كتب على الارض كل الموجودين إلفتتوا يناظرونه...
خالدI'm so sorry:
العجوز وهي رايحه له: It's ok don't worry
نزل يرفع الكتب وهي بتنزل معه مسكها ووقفها...
خالد بابتسامه i'll take care whith this:
رفع الكتب ورجعهم مكانهم...
سامي: خالد نمشي.؟
خالد:يالله
..
وفي الشقــه
رشا وهي واقفه تسبح حست بدوخه مسكت الجدار تبي تستند عليه لاطيح مهيب قادره تتنفس صار الحمام كله بخاار وكتمه سكرت الشاور واخذت روبها لبسته وطلعت طاحت على السرير وهي تحس بصدااع في راسهاا جسمهاا كله تعبااان...ظلت نايمه شوي على السرير لين تخـف الدوخه..بعد ربع ساعه فتحت عينها وحاولت توقف وتوزن نفسها راسها يدور مهيب قادره تركز...وقفت وراحت لبست ملابسها رفعت شعرها بدون ماتمشطه ولبست حجابها اخذت مفاتيح الشقه وطلعت...
ركبت التاكسي...
رشا the hospital pleas:
..
وصـلوا الجامعه
وسامي تأخر على محاضرته وهم داخلين التقوا مع ناصر...
ناصر:صباح الخير شباب
عبر عليه سامي وهو يركض ولا رد عليه...
خالد:صبااح نور
ناصر:إيش فيه هذا.!؟؟
خالد:تأخر على محاضرته
ناصر:صح انتوا وراكم تأخرتوا؟؟
خالد:جايين مشـي
ناصر:الله يعينكم حد يمشي هالمسافه ذي كلها بهالبرد
خالد:ايه والله تعبت خل ندخل داخل
ناصر:طيب لحظه بجيب لي كافي...تبي؟؟
خالد:أيـوا
راح ناصر اخذ لهم كافي وخالد جاي بياخذ من ناصر الكوب مامسكه زين وانكت على يده...
خالد رفع صوته:آآآآآآه ه ه

فاتن فاروق
09-05-2012, 10:20 AM
.....
وصلت رشا المستشفى
دخلت بسـرعه سجلت اسمها عند الرسبشن وحمدت ربها إن الدكتوره سوريه يعني تقدر تتفاهم معاها لأن لغتها الانجليزيه مو لذااك الزود جلست تنتظر المريضه إللي كانت موجوده قبلها...وبهالوقت دخل خالد مع ناصر المستشفى وهم رايحين لرسبشن التقوا مع دكتور شاف يد خالد واخذه على طول لغرفته يعالجه....
بعــد نص ساعه
...وهم طالعين من المستشفى...
ناصر:سلامات ماتشوف شر
خالد:الله يسلمك
ناصر:خل نروح الصيدليه ناخذ المرهم
خالد:طيب يالله
وهم طالعين من باب المستشفى انتبه لرشا داخله الصيدليه...
خالد مستغرب:الهنوووف.؟!
ناصر:هااا
خالد:هـ..لالا ولاشي اقولك ناصر ارجع انت الجامعه انا بعدين بجي اخذه
ناصر:وليه تسوي سالفه دامنا هنا مره وحده
خالد:لاااا بس انت تأخرت على محاضرتك
ناصر:عاادي ياخوي..يالله تعال
...
وهم رايحين رشا طلعت وقف بسرعه خالد ورا ناصر عشان لاتنتبه له...
ناصر:وش فييك انت اليوم
خالد:لا ابد سلامتك
دخلوا الصيدليه واخذوا المرهم
...رجع ناصر الجامعه وخالدرجع الشقه قبل رشا
...دخل وجلس في الصاله ينتظرها شوي ودخلت رشا فتحت الباب انتبهت له ووقفت مستغربه وقف خالدورشا قلبها نبض بقوه خافت من نظراته لها...
رشا:ليه رجعت بدري
خالد وهو رايح لعندها:وين كنتي؟
رشا:هاا..إيش فيك خالد أنـــ....
سكتت لأن خالد سكر باب الشقه بقوه ووقف قريب منها...كملت بارتباك وصوت واطي...
رشا:قلت لك بروح السوبر ماركــ....
خالد قطعها:أيـوا عارف طيب وين الاغراض إللي قلتي بتشتريها
رشا وهي تمشي للغرفه وتنزل حجابها:مالقيت إللي أبيه
خالد بحده:يابــــــنت وقفي مكانك
التفتت رشا وقلبها كل ماله يزيد نبضه بس حاولت ماتبين هالشي...
رشا:في شي
خالد:إيش كنتي تسوين بالمستشفى
رشا انصدمت:إنت شتقول إي مستشفى
خالد:إنتي تستعبطين على نفسك ولا وش.؟؟!...جاااوبيني بسرررعه وش كنتي تسوين في المستشفى؟؟!!
رشا:أنا...كـ..كنت تعبانه
خالد:ولييه ماقلتي لي بتروحين المستشفى؟؟!
رشا:ـــــــــــــــ
خالد يصارخ:ماتقولين لي كيف اتعامل معك انتي كذااااااابه ماينوثق فييك..والله اني موب قادر استوعب ان وحده بقذارتك تجيب ولدي إللي بيحمل اسمي
رشا:واحد بوقاحتك ماستغرب منه هالكلام
خالد يصفق وبسخريه:والله وعرفتي تردين
حاولت رشا تجمع قوتها وراحت وقفت قباله ورفعت راسها وحطت عينها بعينه....
رشا:ايوا برد عليك وبوقف بوجهك لمتى بخليك تغلط علي وانا ساكته انت ماينفع معك الانسان الضعيف يمشي معك إللي يتقوى عليك ويعرفك قدرك
التفتت رشا عنه وهي تمشي داخله الغرفه وقفت على صوته...
خالد:ماراح تسمعين ردي ولا كيف تبين تسمعين الكلام إللي راح يذكرك بضعفك ونقصك..انا إللي قاعده تستقوين علي أنا إللي جبت راسك ولعبت بشرفك إللي ماقدرتي تصونينه
بكلامه هذا كسر قوة رشا وكشف ضعفها كالعاده...
خالد:هالحين عرفتي قدرك ولاتبيني ااعلمك زود؟
غطت وجهها بيدينها وبكت...
خالد بقسوه:ماملييتي من الدموع ماتعبتي من البكي
رشا:وانت متى بيحن قلبك على هالدموع.
خالد مسكها من شعرها بقوه وقربها منه...
خالد:حد قالك اني اعشق شوفتك وانتي تبكين
رشا وهي تحاول تبعد يده:وانت حد قالك اني اكررهك
رماها على الكنبه بقوه...
خالد:تدرين وش مصبرني عليك غير إللي في بطنك
طلع خالد من الشقه وراح الجامعه...دخل وهو معصب وهو رايح الحمام وقف على صوت سامي يناديه...
خالد:نعم
سامي:اعووذ بالله شبلاك؟؟؟
خالد:ماالي مزاج...وانت داايم بالجامعه ماتطلع؟؟
سامي:الظهريه انا دايم اقضي وقتي هنا ماعندي التزامات والليل السهر لصباح
خالد:وإيش إللي يسهرك لصباح وانت ماعندك التزامات؟؟
سامي:حبيبي التزاماتي من نوع ثاني
خالد:وش قصدك؟؟
سامي:تبي تعرفهاا تعال معي وتشوفها
خالد:ايه والله لأن مالي مزاج أرجع البيت أبد
سامي : ليه متهاوش مع الحرمه
خالد:تقريباً
انتبه سامي ليده:وش فيها يدك
خالد:الصباح انكت علي كافي
سامي:سلامات
خالد:الله يسلمك طيب انا بمشي محاضرتي شوي بتبدأ
سامي:اوكي بنتظرك بالمكتبه
خالد:اوكي
دخل خالد الحمام
...فتح المويه ومسح وجهه ناظر بالمرايا وتذكر إللي صار بينهم قبل شوي ضرب بكل قوته على المغسله ضغط على اسنانه يكتم صرخة القهر إللي بداخله
رشا كانت نايمه على السرير ومغطيه جسمها كله بالغطا وشاده عليه وهي تبكي حاسه نفسها ضاااايعه مهيب قادره تصبر نفسها مثل قبل لأن ماعاد فيها صبر أصلاً
...رفعت الغطا وراحت الصاله تكلم تغريد...دقت عليها مرتين ومحد رد سكرت التلفون وقامت بترجع الغرفه إلا التلفون يدق رفعته بسرعه...
رشا:الو
تغريد:هلااا والله حبيبتي
رشا:هلاااا قلبي ووحشتــــيني
تغريد:وانتي بعد والله وحشتيني موت شخبارك؟؟
رشا:على حالي..انتي طمنيني عليك؟؟
تغريد:انا الحمدلله..الهنوف إيش فيه صوتك؟؟
رشا:تعبانه زكام تعرفين الجو باااارد
تغريد:سلامتك
رشا:الله يسلمك...شخبااار اهلي والسعوديه
تغريد:كلنا بخيرر مشتااقين لك والله..رشا شخبار الحمال بأي شهر صرتي
رشا:بالشهر الثاني
تغريد:وتروحين مواعيد ولا؟؟
رشا:لاوالله ماروح
تغريد:ولييه طيب؟؟!..إنشالله هذا بعد مسوي لك شي مايخليك تطلعين
رشا:لالا خالد ماله دخل انا إللي صايره مو مهتمه
تغريد:وشخباره هو معك الحين؟؟
رشا:قلت لك انا على حالي وهو على حاله
بعد مرور ساعه
...خلص خالد من محاضرته وراح لسامي في المكتبه...
سامي:هلا خلصت؟؟
خالد:ايوا يالله خل نمشي
سامي:طيب
وهو طالعين من الجامعه...
سامي:بقولك شي خالد
خالد:خير
سامي:المكان إللي بنروحه اغلب إللي فيه عزابيه وعرب يمكن مايروق لك الجو
خالد فهم قصده:ياخوي اهم شي اغير جو
سامي:والله شكلها الحال واصله معك.؟؟
خالد:ايه والله
سامي:يالله اجل نروح نرتاح وبعدين تغير جو
راحوا لشقة سامي...
سامي:تفضل حياك
خالد:الله يحييك
سامي:إوش تبي تتغدا؟؟
خالد وهو يجلس على الكنبه:لا مابي شي بنام
سامي:على راحتك...طيب ادخل الغرفه ونام
خالد:طيب
راح خالد الغرفه ونام على السرير من تعب اول ماحط راسه على المخده نام...سامي طلع له سخن له اكل من البارح وجلس عند التلفزيون ياكل...
سامي:والله امرك غريب ياولد اخوي متزوج ولا كأنك متزوج كأنك تبي تتسلى بهالزواج...والله مدري إيش وراك ياخالد
..
الساعه 9:30اللــيل
سامي:خاللد خلووود يالله قم طولت وانت نايم
خالد:الساعه كم؟؟
سامي:يالله ماتبي تغير جو؟؟
خالد:إلا هذاني بقوم...طيب انا ابي اخذ لي شاور
سامي:اوكي قم اسبح وبطلع لك ملابسي من عندي
خالد:اوكي
دخل خالد يسبح وسامي راح يطلع له ملابس...وهو يطلع له البنطلون قام يكلمه...
سامي:خالد
خالد:هلا
سامي:تبي نطلب عشا ولا اروح اجيب من السوبر ماركت خفايف
خالد:إللي يريح
سامي:اوكي اجل بروح اجيب من السوبر ماركت
طلع سامي من الغرفه بعد ماحط لخالد ملابس...
خلص خالد من الحمام وطلع لبس الملابس
...
رشا كانت ترتب الشقه...
رشا:وينه هذا مارجع ويكون احسن مايرجع لايوجع لي راسي فرقاه عيد
راحت المطبخ وفتحت الثلاجه...
رشا:الحين شنو انا جيعانه ؟ياربي لازم اتعلم اطبخ ولو اشياء بسيطه..بس كيف ومين اللي بيعلمني؟أمممم ايه خل اسوي مكرونه عادي مايبي لها شي تسد ذا الجوع
قامت تدور الطماط والبصل ومالقته...
رشا:ياربي شسوات الحين؟؟!...خل اروح السوبر ماركت واشتري
دخلت الغرفه تغير ملابسها وهي تبدل كانت متردده تروح ولا لأ...
رشا:كيف اروح وهو تو متهاوش معي عشان هالسالفه...هو شكله ماراح يرجع هالحين...بس انا ماراح اطول يعني بيمديني اروح وارجع
طلعت وركبت التاكسي ووصلها لأقرب سوبر ماركت دخلت اخذت لها سله راحت عند الخضرا...
رشا:والله شكل الفاكهه يفتح النفس..باخذ لي شوي من كل نوع
وقامت تحط لها في الاكياس لين خلصت وراحت تحاسب...
حاسبت وهي طالعه كانت تدخل الفلوس في محفضتها دعمت به وطاحوا اكياسها...
رشا:آسفه اوووه اقصد سوري
سامي بابتسامه:لاختي ماصار شي
رشا وهي تجمع اغراضها:فكرتك منت بعربي
سامي:تحتاجين مساعده؟؟
رشا:لامشكور
سامي:طيب اختي اسف
رشا:حصل خير
دخل سامي السوبر ماركت...
سامي:والله حلووه وذوق
بعد ساعه
..كان الجو إزعاج وفوضى والموسيقى قوويه سامي كان يشرب من الكاس إللي عنده وهو يضحك ويسولف مع ربعه إللي كانوا موجودين
..وخالد مهوب عاجبه الوضع كان مضايق وحاس إن المكان كاتم على صدره...جات بنت لبنانيه لابسه فستان قصير لنص فخذها...باست سامي على خده...
البنت:هااااي سند
سامي:هاااي لماا
استغرب خالد حركة البنت وجرأة عمه...
خالد: "لهدالرجه هذا يعمل عمايل"
ناظرته البنت وهو ناظرها باحتقار واشمئزاز والتفت عنها...
البنت:ماعرفتنا عاللي معك؟؟
سامي:هذا واحد من الربع
خالد:سامي انا بمشي اشوفك بكراا باي
سامي:تعااال يابن الحلال وين رايح؟؟
البنت:شبو صاحبك؟؟
سامي:مالك فيه
....
طلع خالد
وقام يتمشى بالشوارع بين الناس وهو يفكر بحاله كيف كان متمرد ماعنده مسؤوليه ولوين وصلت به الدنيا صارت المسؤوليه كاسره ظهره ووين بتوديه بعد...غرقت عينه بدموع وقبل ماتنزل مسح عينه...
خالد:مهوب انا إللي تنزل دموعي
كانت واقفه عند الشباك تناظر الرايح والجاي مبتسمه ابتسامه باهته بإختصار ابتسامتها وصفت كل معاناتها وحاطه ايدينها على بطنها
رشا:وانت وين بتروح ؟ وش مصيرك؟يارب كيف تغير حالي من وحده طايشه ولعوبه وتحب الحياه والوناسه ومغروره والحش في خلق الله لوحده ماتبي اللحظات تمر .. يارب يصير الايام ترجع ولو 4 شهور ورى بس 4 شهور .. اشهد اني راح اكون انسانه ثانيه
آآه يارشا عرفتي الحين قدر سمعة البنت البنت وحيا البنت بس شوفي لعبك ل وين وداك ؟ بعيييييد بعييييد كثير عن اللي كنت اتمناه او اي بنت في سني تتمناه وتحلم به شوفي فارس الاحلام { تركي ** صار كابوس ب حياتك
تنهدت رشا وتأفأفت بملل
رشا:اعوذ بالله من الشيطان..خل اتوضى واصلي لي ركعتين لعل تروح ذا الضيقه مني وتنفرج هالهموم اللي مالها حصر ..
لمت رشا شعرها وراحت الغرفه وقفت امام المرايا الي عند الحمام
فتحت المويه
رفعت اكمامها وتوضت .. راحت واخذت حرام الصلاه
في هذا الوقت خالد كان داخل الشقه
خالد وهو يسكر الباب : غريبه مهيب ناشبه ف الصاله
خل ادخل ابدل ثيابي
حط محفضته والمفتاح على الطاوله وراح الغرفه وقف عند الباب وشاف رشا تسجد
خلصت رشا من صلاتها وراح خالد ياخذ له ثياب بدون مايكلم رشا ولاحتى سلام رشا :وعليكم السلام
خالد وهو مشغول يدور ملابس النوم:تقبل الله
رشا :منا ومنك
خالد: ذالحين مب وقت صلاه ؟ صلاة ايش هذي ؟
رشا وهي ترتب احرامها والسجاده :لا كنت متضايقه.. ودام ماعندي احد افضفض له ربي موجود في كل لحظه
ناظرها خالد بنظرة حناااان هزت كيان رشا
....
قصر ابو فهد
بجناح فهد

رنيم قامت شافت فهد يده لافه ع خصرها وراسه ع صدرها
رنيم ابتسمت وباسته ووخرته بشوي شوي من عليها وراحت للحمام وخخذت شور سريع
وبعد ربع ساعه طلعت شافت فهد لسى نايم
رآحت لبست
بجامه شوت للفخذ وبدي وجففت شعرها وتركته مفتوح وراحت لفهد
~: فهوودي فهدد فوفو
فهد ولا سامعها
رنيم تأملت وجهه بين عليه التعب جاي من الشركه وتعبان ومهدود حيله بس شكلع برئي وهو نايم
رنيم حطت كفها ع وجهه وقربت بهدوء وباست عيونه
رنيم : فهوودي
فهد فتح عيونه وضمها : بس يا بثررره اجلسني اتركيني انوم
رنيم : آنا بثره يادووب
فهد : وآحلى بثره
رنيم : تيب انت الحين بتقوم ولالا
فهد : لا والله تعبان .. خليني انوم بحضنك
رنيم باست راسه : لبببى روحك تيب متى تبيني اقومك
فهد : الساعه كم الحين
رنيم وهي تلعب بشعره الكثيف : الساعه 8 ونص
فهد : اوكي قوميني 9 ونص
رنيم حضنته : تيب نوم


...................
قصر ابو تركي

ابو تركي في مكتبه الخاص
دق ع تركي

رد تركي بعد لحظات ~: نعم
ابو تركي : هلا تركي
تركي : آهلين ابوي
ابو تركي : كيفكم
تركي : والله كلنا بخير
ابو تركي : طيب عطني ساره بسلم عليها
تركي : والله يابوي ساره نايمه بس اليوم ان شاء الله رح نرجع لرياض بطياره الخاصه
ابو تركي : متى بتمشي
تركي : اممم بعد ربع ساعه كذا
ابو تركي : اوكي اجل سلام وسلم لي ع ساره وماتشوفون شر
تركي : الشر مايجيك
ابو تركي : هلا يبوي –وسكر-

........

~ أمريـــكا ~
كانت جالســه بالصاله عند الـtv
رشا:أووف ززهـق ياااربي حتى الـtv مافيه شي
طلع من الغرفه ووقف عند الباب متكتف ومستند على جنب...
خالد:إنتي ماتملين من كثر ماتكلمين نفسك.!؟
رشا:وش شايفني مجنونــه.!؟!!
راح خالد وهو يضحك بسخريه عليها وجلس معاها...
خالد:إنتي تعرفين تسوين كبسـه.!؟
رشا:تستهبل
خالد:اووه نسيت انك ماتعرفين تشغلين الفرن
رشا:لا أعرف من قال ماعرف
خالد:طيب يابابا خلاص تعرفين
رشا:لاتكلمني كذا قالوا لك بزر
خالد يضحك على جنب:ياشيخه وراك معصبه.!؟؟
رشا:موب معصبه
دق جوال خالد شاف الرقم وعلى طول رفعه...
خالد بفرحه:هلا يااااقلبي
هيفا:اهلييييين يالقاطع كيفك.!؟؟؟
خالد:والله ولهااااان عليك..انتي كيفك.!؟؟
ناظرته رشا بعصبيه وغيره مقدرت تخفيها عنه...وقف خالد...
هيفا:وانا بعد ولهااانه عليك..شخباررشا.!؟
خالد:ضروري تقلبين مزاجي
هيفا:هااا إنت بعدك ماعتدت عليها.!؟؟
خالد:لاوالله..ماعلينا شخبااار الأهل.!؟؟
هيفا:طيبين الحمدلله.خااالد عندي لك خبر
خالد:خيرر
هيفا:احــم..بارك لي انخطبت
خالد:لا لا...الف مبروووك ياقلبي
هيفا:الله يبارك فيك
خالد:ومن سعيد الحظ.!؟؟
هيفا:ضروري.!؟؟
خالد:لا على راحتك.! إيش رايك يعني؟!
هيفا:هــو....مازن ولد عمي
خالد:إيش إيش.!؟؟
هيفا:الولد ماينعاب انت ليه تكرهه كذا.؟؟!
خالد:ياثقل دمـه
هيفا:حراام عليك
خالد:طيب قام الدفاع من الحين
هيفا باحراج:ههههههههه
خالد:الله يوفقك يالغاليه
هيفا:طبعاً ماراح اسوي ملكتي إلا بوجودك..إنت معندك إجازه.!؟
خالد:مــدري والله بشوف وارد عليك
هيفا:اوكي حبيبي
خالد:سلمي لي على الأهل
هيفا:اوكي وانت سلم على رشا
خالد:يوصل
هيفا:مع الســلامه
خالد:الله يسلمك.............هيفا تسلم عليك
رشا:الله يسلمك...ليه تبارك لها.؟؟
خالد:انخطبــت
رشا:جد والله مبرووك
خالد:الله يبارك فيك...بحاول اخذ لي إجازه عشان نرجع السعوديه
رشا:والله.؟!..بنرجع السعوووديه.!؟؟؟
خالد:لا تفرحين كثير يمـكن مهوب اكيد
رشا توقف:إنشالله أكييد
وهي رايحه للغرفه..تباطت خطواتها حست بثـقل في راسها مـوب قادره توزن نفسها...انتبه خالد لها..دخلت الغرفه بسرعه وراحت الحمام تـرجع...خالد واقف مكانه مستغرب...
خالد:وش فيها
جلست على الأرض على ركبها وهي ماسكه المغسله..دخل خالد الغرفه كان باب الحمام مفتوح شـوي انتبه رشا جالسه على الأرض..دخـل لها...
خالد:رشا وش فيك
عدلت رشا جلستها واستندت على الجدار...
رشا:آآه ه
راح خالد وجلس قربها مسك يدها...
خالد:رشا ردي علي
شالها ونيــمها على السرير...
فتحت رشا عينها:الحبوب..عطني الحبوب
خالد يناظر الطاوله:أي حبوب.؟!....(ناظر الطاوله)...طيب لحظه
اخذ علبة الحبوب وكاس مويه وعطاهم اياها...اخذت الحبوب وهدت شوي...
خالد:وش إللي صار
رشا:ماصار شي..دوخه عاديه
خالد:متأكده.
رشا:اممم
خالد:طيب نامي عشان ترتاحين شوي

..........

أم حسام:ألو
رنيم:صباح الخير يمه
أم حسام:صباح النور حبيبتي
رنيم:شخباركم.!؟
أم حسام:حنا بخير الحمدلله..وانتي شخبارك!؟
رنيم:انا تمام بس احس بتعب شوي
أم راشد: لبى قلبك طيب روحي للمستشفى
رنيم:يب أروح عندي موعد بعد شوي..إلا يمه وليد عندك
أم حسام:لا والله تو نزل وطلع على طول
رنيم باحباط:طلع..!؟؟
ام حسام:ايه ليه.!؟
رنيم:لا بس كنت أبيه يوصلني المستشفى
أم حسام:ووين زوجك.!؟
رنيم:راح الشركه والسايق عنده إجازه
ام حسام : طيب وحسام
رنيم:نايم..خلاص يمه أنا بدق عليه على جواله واشوف
أم حسام:طيب حبيبتي
رنيم:يالله مع السلامه
ام حسام:الله يسلمك
..
دخل عبدالله قصر عمه ونزل بعد ماوقف بلكراج
بالحديقـه
...راح عبدالله لعند وليد إللي واقف يدخن...
عبدالله : ولود
وليد:إيش تبي
عبدالله وقف قدامه...
عبدالله:إشدعوه يابو الشباب وش ذي الأخلاق
طلع وليد الدخان من فمه بوجـه عبدالله من كثرته غطا وجه عبدالله...بعـّد عبدالله وهو يكح
عبدالله:وووجع ذبحتني
وليد: هههه امزح معك
عبدالله : اقوول بتروح معي ولالا
وليد : لا
عبدالله : الشرهه ع الي جاايك ... يالله باي
وليد : عبووود عبووووود
عبدالله : كككل تبن (وراح)
دق جوال وليد
...رد على طول قبل مايشوف الرقم...
وليد:هلا عبدالله
رنيم:إحــم أنا رنيم موب عبدالله
وليد:اهليين رنيم سـوري ع بالي عبوود
رنيم:لا عادي..انت في البيت ولا
وليد:يب في البيت
رنيم:طيب اطلب منك خدمه
وليد:آمـري
عبدالله من وراه:ايه الأخلاق على ناس وناس
وليد :ههههه انت هنا
عبدالله : هههههه ايه كنت بقوولك شغله ونسيت ترا اليوم رايحين انا والعيال لشاليه تعال اوك
وليد : اوك ..(رجع للجوال) سووري قلبي ايوا وش كنتي تقولين
رنيم:أبي أروح المستشفى ومعندي حد يوصلني أبيك توصلني
وليد:إيش..!؟
رنيم:وليد..نوف بتروح معي
وليد يسكر الزيجاره :هههههه مسويه فيها رشـوه يعني
رنيم:فيه أحلى من كذا رشوه
وليد:لا والله...متى بتروحين
رنيم:الحين
وليد:طيب الحين أجي
رنيم:فديته هالقمـر الله لايحرمني منك
وليد:إحــم إحــم
رنيم:هههه يالله بروح البس عباتي باي
وليد:بايات
عبدالله:هالحين انا شوي وتضربني وهي تكلمها كذا
وليد وقف:الجنـس الناعم ماينفع معاهم الا هالاسلوب.. خخخ وبعدين لييه واقف
عبدالله: ينعن امم الطررده لييه ماتبي ترووح لشالييه معنى وبعدين وين رايح
وليد: وش اسمه الا ابي اروح بس بروح بوديها المستشفى انتضرني نص ساعه وعاد انا اجي امرك ونروح سوا
~: اها اوكي
عبدالله يرفع صوته: حااامل !!!؟
وليدغصب عنه ضحك مع انه ماله خلق حتى يبتسم...
وليد:ههههههههههههههههههه وربي انك غبي وش حامله وانا وش دراني
عبدالله:مدري عنك تقول بتوديها المستشفى
وليد:مدري عنها
عبدالله:أهـاا
راشد:باي
عبدالله وهو رايح لناحية الكراج :بايات بس لا تتأخر علي ولله لأتركك
وليد : ههههههه لا ياويلك
...
بعد 10 دقايق في قصر ابو فهد
..رنيم واقفه تطق على نوف الباب ونوف تلبس ملابسها...
نوف: بشوويش على الباب هذاني بخلص
رنيم:انا قايله لك من البارح عشان لاتعطليني بس ماينفع معك
نوف:ومن بيوصلنا.!؟
رنيم:وليد
طاحت نوف وهي تلبس بنطلونها...
رنيم : شبلاك سكتي؟
نوف وهي تقوم : هاااا .. ليه وليد يعني ؟
رنيم:مافي حد يوصلنا إلا هو وآنا آستاذنت من فهد
نوف :أهـاا
رنيم رفعت صوتها: يـــلااااا بسرعه
نوف :ايوا هذاني
رنيم:لو يجي راشد وانتي ماخلصتي بيهاوشنا
نوف: يهاوشنا ؟!!!!
رنيم :شكله موب راايق
نوف:ليه.!؟
رنيم:أسألتك كثيره وانا وش دراني..خلصييينا بظل اكلمك ورى الباب
خلصت نوف لبسها وطلعت من غرفة الملابس وفتحت الباب وراحت بتمشط شعرها...
رنيم:مافي وقت ارفعيه بسرعه
نوف:لحـوول طيب بس بجففه من المويه
دق وليد على جوال رنيم...
رنيم:عجبك كذا الله يستر...هلا وليد
وليد:انا على الباب
رنيم:طيب بس دقايق عشان نوف بتلبس عباتها
وليد:ومن دقيتي علي للحين شتسوي
رنيم:لا هي خلصت مو مطولين
وليد:دقيقتين إذا ماطلعتوا بمشي
رنيم:طيب طيب
سكر وليد..
نوف:ضروري تقولين له مني انا
رنيم:لا والله وفي غيرك
رفعت نوف شعرها بعد ماجففته ولبست عباتها وهم ينزلون بسرعه
....طلعوا وركبوا السياره ووليد منرفز...
رنيم:صباح الخير
وليد:بـدري نوف
نوفبصوت خفيف:سـوري
حرك وليد السياره وطلع برا بوابة القر الرئيسيه
...ونوف مستغربه من اسلوبه...
وليد:مطولين.!؟
رنيم:مدري على حسب الدكتوره
وليد:المهم أنا ماراح انتظركم شوفي حد يجي لكم
رنيم:هاا ليه.!؟
وليد:مالي خلق انتظركم بهالشمس
رنيم:وليد تدري معندنا حد يرجعنا
وليد:مشكلتكم
نوف:وش وراك ماتنتظر يمكن مانطول
وليد:قالوا لك سايقك معندي إلا مشاويرك
نوف:والله هذي مشاوير اختك موب انا بعدين بتمن علينا بتوصيلتك
وليد:إذا موب عاجبك الباب قربك .. اوقفك وتنزلين عشان يصير مشوارك
رنيم كانت ساكته مستغربه من طريقة وليد
نوف خافت بس قالت:يكون احسن
وليد: احسنين
خفف وليد السرعه عشان يوقف السياره...
رنيم:ولييد ماعليك منها وين توقف هنا..كمل الطريق
وقف وليد السياره...
وليد:تفضلي
فتحت الباب...
رنيم:نوووف سكري الباب...إنجنيــتي إنتي!!
وليد بحده:نووف
نظرت وليد العصبيه خلتها تسكر الباب..ظلوا ساكتين طول الطريق للمستشفى نوف شوي وتبكي من الموقف إللي حطها فيه...وصلوا ونزلت نوف قبل رنيم...
رنيم:إنت وش فيك
وليد:مافيني شي
رنيم:ماراح تنتظرن
وليد:لأ
رنيم:طيب مشكور
نزلت رنيم وراحت مع نوف...وهم يمشون...
رنيم:ضروري إللي سويتيه.!؟
نوف:لا والله هو معصب أنا شدخلني يرد علي كذا
رنيم:الحين من بيرجعنا انتي ووجهك
نوف:وربي ارجع مشي ولا أركب معه.. وبعدين عادي ادق ع واحد من السواقيـ اووو صصح ماخذين إجازه اليوم
رنيم: ياحلوووه اساساً لو واحد من السواقين مدااوم كان تركته يوصلنا
نوف:هالزفت ذا وقته ياخذون إجازه
وصلوا عند الرسبشن...
رنيم:امشي امشي بعدين نتصرف

بالطريق عند وليد يكلم عبدالله..
عبدالله : اخلللللللللص عللللي وووربي لأتركك
وليد : اففففففف هذا انا بطررييق انتضرني ... وربي ياعبييد معصصب وتوني متهاوش مع نوف وابببد مو فاضي لك
عبدالله : افاااا جبت الصكه اجل
وليد : خخخ لا يكثر
عبدالله : المهممم انا انتظررك اخلص علي ويالله باي
وليد : بايات

جت على باله نوف...ابتسم اول ماتذكرها كيف ترد عليه وهي معصبه...

..............

بلقبوو

ساره طايحه بلأررض وماتقدر تتحررك جسمها متكسر وبقووه سبوعين وهي بهلقبو
ساره تبكي وهي خايفه من ضلام القبو وتبكي وضامه نفسها

بس سسمعت صوت الباب التفتت لدرج
وفتحت انوار الخارجيه الحمراء
شافت ضل وصوت خطوات جزمه تمشي بخوات سريعه من الدرج
ساره غمضت عيوونها وهي خايفه من الضل
وبعدها توقفت صوت الخطوات بدقايق وبعدها حست ان صوت الخطوات تقربت منها ضمت نفسها اكثر واكثر
~: ساره

ساره غمضت عيونها الا هو الا هذا صووته هذي نبرته ماابييه اكرهه لا يمسسكني ولا يقرب صوبي آآآهى

تركي نزل لمستواها : ساره
ساره تبكي وبقووه وكاتمه شهقاتها ومغمضه عيونها خاايفه منه ومااتبيييه ولا تبي قربه لها
تركي رفع راسها له وبهمس : سآره
ساره تشاهق وتوخر يده بقوه وضمت نفسها : آهئ آهئ
ساره تشوف طرف ملامح تركي من الإضاءة الباب المفتوح والشباك
حست بيدين تركي تمسك يدينها وشالها
وهي استسلمت له جسمها مايساعد تتحرك
وطلعوا برا القبو وسكر الباب بلمفتاح وعبرها عبر الممرات بين الحدائق
ودخلوا الفله
تركي حط ساره بسرير وناظرها وياره مغمضه عيونها بقوه خايفه منه وترتجف
تركي مد يده ووخر شعر ساره المتناثر ع وجهها ومتلاصق من الدموع
ساره وخرت يده بهدوء وغطست وجهها في المخده (الخداديه)
تركي رفع راسها له ومازالت ساره مغمضه عيونها بقوه وناظر في وجهها متغيره واجد ونحفانه وشفايفها وردي فااااااتح مو التوتيه الرطبه
ساره فتحت عيونها وطاحت عيونها بعيون تركي بعدت لورا وتصارخ : آكررررررررررهك اكررررهههك بببعد عننني لا تلمسني آآآآهئ
ساره قامت لجل تطلع من الغرفه بس حست ان كل الي حواليها بلون الاسود وطااحت من طولها ع الارض
طرآآآآآآآآآآآآآخ
وبعدها ماحست بشي
................
يوم جديد

قآمت ساره ناظرت يمين يسار وهي تحس بدوخه : وش جابني هنا
وبعدها مر من قدامها شريط امس
غمضت عيونها بقوه وتحس ان ظهرها متكسسر
قامت وهي تسحب رجلها ورآحت للحماام وتمشي وتتسند وخذت لها شور دافي لجل يرح جسمها وبعدها حطت لوشن بسريع
وطلعت من الحمام
" يوووه الحين شلون اجيب لي لبس آففففففففف بس يارب انه طالع "
طلعت ساره من الغرفه وهي تتلفت ماشافت بصاله احد وضمت الروب لها اكثر
رآحت لغرفته وفتحت الباب شافت الانوار مسكره وتركي نايم بسرير بهدوء
ساره راحت لناحيته ناظرت في وجهه وع طول غمضت ولحفته
ورآحت لغرفة الملابس وخذت لها لبس وع طوول طلعت من غرفته وراحت لغرفته وسكرت الباب
وتسندت عليه واخذت نفس طويل
وراحت لغرفة الملابس ولبست بجامه مريحه بلون الوردي
وجتها الدوخه وتمسكت بدالوب (الكبت-الخزانه) وبعدها جلست : آآآه ياربي ..مرره جوعاانه ابي آكل
قامت بتعب وطلعت برا الغرفه وجلست بصوفا وتسندت ع ورا وغمضت عيونها
بعد دقايق فتحت عيونها طاحت عيونها بعيون تركي الي يناظرها ووجهه خالي من التعابير و الغامضه
تركي بهدوء : فيك شي
ساره بنقطة ضعف نزلت دموعها وهزت راسها بـ نعم
تركي قام وجلس بجنبها ومسح دموعها بظهر اصبعه السبابه وبصوت شبه هامس : وش فيك .. يوجعك شي
ساره تناظره وعيونها مغرقه دموع هزت راسها بـ نعم
تركي ونفس همسه: تكلمي وش فيك
ساره بصراخ : آكرررررهك ووخر عننني وخررر آآآآآهئ
وقامت وقام معها
تركي ضمها له بقوه
ساره تضررب ظهره : ووخخخخر عنننني اكرررهككككك آآآآآهئئئئئ
تركي كل ماله يضمها اككثر وآكثرر
ساره تبكي وبصرااخ : ليييه تسوووي فيني كذاا انا وش سويت للك تككففففى حرااااااااااام عللليك والله حرااااام
حن قلبببك علي ليييه لييييييه قلبك قاااسي لييييه
تركي بعد لحظات بعدها من حضنه وآشر ع نفسه : نفس قلبك الي ماحن علي
وناظرها لحظات ولف وراح لغرفته
ساره جلست بقووه ع الصوفااا : انا وووش سويت لك لجل تسوي فيني كلللل هذا

بعد ماهدت بدقايق قامت وسوت لها آكل وسوت لتركي فطور معها
وحطت فطوره بصاله وخذت فطورها وراحت لغرفتها وسكرت الباب

........

ساره طلعت بعد ماخلصت الفطور وسد جوعها وخذت الصينيه لجل تغسلها بلمطبخ
وشافت الفطور ماتحرك فيه ولا شي بس الكوب الكوفي ع الطاوله وفاضاي
خذت الكوب والصينيه وراحت للمطبخ
وقامت تغسل المواعين (الصحون)
سمعت الصوت طالع من المكتب حقه
: هلا ابوي ... الله يسلمك ...... ان شاء الله ...اليوم .... اوكي ان شاء الله .... يوصل اوك ... سلام

تركي دخل المطبخ وهو لابس شورت اسود وقميص ابيض مفتوح ازررته لصدره وشعره مبعثر
تركي ناظر بساره لحظات وتكلم : اليوم عزيمه بمناسبة ع بالهم (ورفع صوته بذا الكلمه) رجوعنا من شهر العسل
والعزيمه بلمزرعه

ساره هزت براسها بـok
ساره : طيب ... تبي غداء
تركي: آيه
(وجا بيطلع) ... آوو نسيت اقولك آمممم ترا الساعه 5 العصر بنمشي
ساره : اوكي
(وطلع تركي)

ساره جهزت الغداء ...
ع الساعه 3:30 العصر
طلعت ساره من المطبخ وراحت لحمام غرفتها وتوضت وصلت صلاة العصر وقامت وهي تستغفر ورجعت للمطبخ
وحضرت الغداء ودقت ع باب غرفة تركي

~: تركي تتركي
مافيه رد
فتحت الباب ناظرت بلغرفه مافي احد فجاءه فتح باب الحمام وطلع تركي وهو لاف ع خصره الفوطه
ساره التفتت ناحيته ونزلت راسها بخجل بعد ماشافته
تركي آبتسم ع خجلها : هلا وش تبين
ساره : الغداء جاهز
تركي : اوكي الحين جاي
طلعت ساره وسكرت الباب وراها
وحطت يدينها ع عيونها : اللله يرجني خبببله حطيت نفسي بذا الموقف
...
طلع تركي وهو لابس جنز سكيني ازرق بخصر نازل وتيشيرت رصاصي نص كم
وشاف الأكل بطاولة الطعام جلس وآكل وبعد دقايق قام : الحمدلله
وغسل وراح لصاله وجلس وشغل الـtv
اما ساره بلمطبخ وبعد ماخلصت اكلها شافت اكل تركي باقي نصه وخذته لجل تغسلهم
وبعد ماغسلتهم رآحت تطلع لها لبس
دخلت غرفة تركي وطلعت لها فستان بلون الفوشي درجه غامقه ع العنابي قصير
وهذا هو
http://t3.gstatic.com/images?q=tbn:ANd9GcSAiWmrEKJtsmtYT_OLFQAAJZuqVT-5U5Ulxu1-AmhPlRhpVUzwcQ

(بنااات ملاحضه : لون شعر ساره الكستنائي نفس درجة شعر البنت الي بصوره)
..
مع نصدل نفس درجة لون الفستان
وخذته ورآحت للغرفه ولبسته وفتحت شعرها الكستنائي
وخلته ع طبيعته وحطت قلوس بلون الوردي وحطت مسكره بلون النيلي
وخذت اساور بنفس الون مع ذهبي

وع الساعه 5:30 ساره خلصت وطلعت
شافت تركي لابس ثوب وشماغ وجزمه رسميه جلد بلون الاسود ..
واقف ويسكر ساعته الجلد السوداء بلألماس
رفع راسه بعد ماسكر الساعه وتجمدت اطرافه بعد ماشاف ساره
بفستانها العنابي ووقف يتأملها وشي جذبه وقرب منها
ورفع راسها المنزلته
وباس شفايفها ...
بعد دقايق بعد عن ساره وناظر بعيونها المنزلتها وصدرها يرقى وينزل وقلبها يضرب لقربه
والتفت : يالله
ساره خذت عبايتها ولبستها وحطت لثمه وخذت شنطتها وقلبها يررقع
وطلعت وراه وركبت السياره معه ولسى قلبها يرقع
تركي طلع من البوابه الرئيسيه
وطول الطريق ماتكلموا مع بعض ... بعد ساعتين ونص وسلوا للمزرعه
للمزرعه الكبييييره ومرره فخمه
دخل تركي من البوابه الرئيسيه ووقف بعد ماأخذ دوره ع النافوره ع مايوثق عند البوابه الداخليه
نزل ونزلت ساره وتركي عطى المفتاح للحارس لجل يوقفها بلكراج
دخل تركي وماسك يد ساره بعد مافصخت عبايتها

نوره : تغطوا تركي بيدخل
نوره والعنود راحوا يسلمون ع تركي وساره ويتحمدون لهم ع السلامه
ساره : الله يسلمك
دخلوا تركي وساره
~: السلآم عليكم
الكل رد: وعليكم السلام
ام حسن : هلا هلا بحباني
ام عبد الرحمن (ام سمر وسحر) : هلآآ والله بتركي
ام حسن طالعت بأم عبدالرحمن : وزوجته
ام عبدالحمن سكتت بعد مافتشلت
تركي راح لأم حسن : هلا فيك يا الغاليه
ام حسن & ام سلطان (الجدات) : هلا بلغالي وزوجة الغاللي
تركي باس راس ام حسن وآم سلطان: هلا فيكم
ساره باست راس ام حسن وآم سلطان : هلا فيك جده
ام حسن : حمدلله ع سلامتكم
تركي : الله يسلمك
جلس تركي بصوفا وزحف وآشر لساره تجي بجنبه ومايفصل عنهم شي ساره جلست بجنبه وتركي مسكها مع خصرها
ام تركي دخلت : هلا والله بلغالي والغاليه
قام تركي وقامت ساره وسلموا عليها
ام تركي جلست بصوفا بعد ماجلسوا تركي وساره : حمدلله ع السلامه
ساره& تركي : الله يسلمك
ام حسن : نورتوا والله
ام تركي : وانا اشهد
ساره&تركي : بوجودكم
وقاموا يسولفون قطع عليهم دخول سمر وهي لابسه بنطلون سكيني بلون الاسود وبلوزه توب(بدون اكمام) بلون الاحمر وفتحتين من عند الخصر ومسترته (مسرمكه) شعرها القصير
وكعب بلون الاحمر : هاااي
ام سلطان( ايل هي جدة تركي وسمر) ضرربت العصاء بطاوله الكبيره الي قدامها : ووش ذا وووش ذااا البببس كان تفصختي بببعد قووومي قوومي ماتشوفين
تررركي انتي وذا الوجه الي ماحلاه ربي

نوره والعنود (يحاولون يكتمون ضحكاتهم وبعدها انفجروا ضحك) : بخخه خخهم هههههههههههههههههههههههههههههههههههآآآآي

ام حسن ضربت العصاء برخام : وبببعد انتن بتسكت ولا جيتكن
العنود ونوره : ههههههه لالا ههخم لالا خلاص هههههههه
تركي آبتسم ع آشكال خواته التوأم
ساره وضحت ضحكتها ع شان سمر تسمعها ويزيد استفزازها آكثر

سمر جلست وتأففت وطلعت من الشنطه طرحه وحطتها ع راسها وكتفها وبصوت هامس:الله ياخذ ذا العجووز اااففففف خربت كل شي

ام حسن تكلمت : لأأأ بس عز الله تغطيتي وتكلفتي ع عمرتس
سمر التفتت وصدت عنهم وحطت رجل ع رجل وبصوت عالي ومسويه دللع (مع ان طلع العكس وطلع صوتها مقزز) : حمدلله ع السلآلآمه ترو.. آآ ياتركي
ساره انقهرت وناظرت في سمر وقبل لا يتكلم تركي : الله يسلممك سموور وكيفك انتي (ورفعت حواجبها اليمين وآبتسمت)
سمر آنقهررت ونفس صوتها : قلت حمدلله ع السلامه ترررركي ~
العنود : لحووووول مشكلت الناااس النشبه ردت عليه زوووجته بداله وقالت الله يسلمممك يعين ماعمرك سمعتي بشي اسمه شريكة حياته
نوره : وشريكة كلامه عادي عادي يجي يجي
العنود : ها شفتي ماافيها شي
الكل ماقدر يمسك نفسه : هههههههههههههههههه
سمر : ياربيي سماجه
شهد دخلت عليهم وع كلمة سمر وقفت بلووسط (وتناقف): ياااربييييي سمااجه
العنود ونوره والبنات :ههههههههههههههههههههههه
ام تركي : بناات ببس
شهد بصوت واطي : بس بس ميووو
..

فاتن فاروق
09-05-2012, 10:21 AM
..
سمر طنشت : كيفك تركي
تركي تسند ع ورا وشد ع خصر ساره وسدحها ع صدره : تمام وكيفك انتي
ساره انحرجت ووخرت منه ورجعت مكانها
سمر بحركته تفررجت البراكين : تمام
ام حسن وام سلطان قاموا يسولفون ويا تركي
تركي بعد لحظات وقف : يالله استأذن
الجدتين : اذنك معك
طلع تركي من قسم الحريم
وراح لقسم الرجال

والكل قام يسولف طلعت سمر وبدون مايحسون وراحت برا الحديقه
دقت ع الرقم
~: الوو سليمان
سليمان : هلا ياقلبي
سمر معصبه : سليماان نففذ الي قلتلك عليه وتعال للمزرعه عايلة ال... تعرفها
سليمان : ايه اعرفها مزرعة ابو تركي
سمر : ايوواا اليوم فيه عزيمه وانا ابيك تنفذ ع كل الي خططنا عليه واليوم
سليمان : اليوم
سمر : ايه
سليمان بخبث : من عيووني بس تقربين موعد الي اتفقنا عليه
سمر : من عيووني
سليمان : تسلم لي عيونك
سمر : اول ماتجي دق علي ع شان ااضبط كل شي واهم شي لازم يشوفكم
سليمان : اوكي يالله باي ع شان امسك الخط
سمر : بايات

سمر بعد ماسكرت : ههه والله وجا يوووومك وطحتي ولحد سمى عليك
ودخلت داخل وجلست معهم وهي كل مالها وتناظر بساره بنظرات غييض وفتر بين فتره تبتسم بخبث
بعد لحظات من الضحك وسوالف قامت وراحت للحمام
وقفت ساره عند المغاسل الفخمه وكانت تعدل شعرها
جتها خدامه : مس سارا
ساره : يس
الخدامه : مستر تركي يبقى (يبغى) انتي في اند المسبه (المسبح – البركه)
ساره : اممم اوكي وين المسبح
الخدامه (دلتها ع مكان المسبح او البركه بقسم الحريم) راحت ساره بعد ماعدلت شعرها
للمسبح وناظرت بعيونها ماشافت تركي : وينه .. يمكن آنُ راح
...
بقسم الرجال
حمودي (ولد فهد) راح لتركي : تكي(تركي) تركي
تركي التفت له وابتسم : عنونه
حمودي (لانه مقرب من تركي محد يسمع): قالت لي الخدامه ان سارآ تنتظرك بلمسبح الحميم (الحريم)
تركي استغرب بس ابتسم ع كلمة الحميم :ههه اوكي حبيبي
قام تركي

........

ساره ماحست الا الي يمسكها من يدها ولفها لناحيته
ساره التفتت ع طول وشهقت : آآآآهئ انت مين
.....: آآآآحح يالبييييييه وش هلجماال كلله
ساره تحاول تفك نفسها منه بس الولد بحركه سريعه باس طرف شفايفها وآنحاااش ونقز فوق الجدار الطووويل

.....
ساره نزلت دموعها مين هذا ماحست الا بصوت الي وراها
التفتت ساره شافت تركي وراها ومنصدم ويناظرها وعيونه متجمعه فيها الدموع
ساره انشششلت بعد ماشافت ترركي وراها
ماحسست ساره الابلكف الي جاها من قوته تحس ان فكها تكسر وطاحت بلارض ومسسك شعرها وجرها معه للكراج
ساره تبببكي وتصارخ بس محد يسمع وتحس ان دماغها بينشلع من قوت الجر ويسحب فيها بلأررض
ساره : آآآآآآآآهئ آآآه تررركي لاااا ااااااااهى
تركي مسكها وفتح باب السياره وحذفها ورا وشغل السياررره
ومشى بآقصى سررعه
ساره : آآآآآآآآآهئ هئ
تركي يصاااارخ ودموعه بعينه : اووووووووووص مااأأبي اسسمع صووتك يا الخااينه

تركي يمشي بسرررعه
بعد لحظات وصلوا للقصر تركي دخل من البوابه الرئيسيه وراح للممرات لين فلته ودخلها بلكرااج وسكر السياره ونزل
وفتح باب الخلفي ونزل ساره من شعررها وقام يسحبها من شعرها ليين دخلوا الفله
حذفها بصاله وقرب منها ومسكها مع شعرها
ووقفها وبصراخ مع صوت باكي: ليييييييييييييييه ليييييه ياساااااره ليييييييييه
ليييه عطااهاااا كف وطاحت ساره ورفعها بقووه وشد شعرها وعطاها كف كفين ومسك شعرها وراح للجدار ويصك راسها بلجدااار
اكثر من مرتيييين وشد شعرها لنااحييته : ليييه تطعنيني ليييييييييييه ليييه تخوونييييين لييييه
ومسك شعرها بقوه وشده لوجهه ووجهها كله دم تكلمي قولي شي
ساره : آآآآآآآآآهئئئئئئئئ.ئئ تـ..رركـ..ييي
تركي شدها لجسمه وحذفها بقوووه ع كمدينا كبيره وفوقها مرايه

:طرآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآخ
طاحت الكمدينا ع ساره اما المرايه مالت ع جنب وتكسرت
تركي تجمد بمكانه بعد ماشاف دم ساره يطلع من تحت الكمدينا الكبيره
تجمدت اطراافه وقرب من ناحية الكمدينا وبسرعه قلبها ووخرها عن ساره
شاف ساره كلها دم شالها بسسرررعه وخذا شرشف قداامه
ورركب سيارته وببسرعه طلع من بوابة فللته ورآآح للمستشفى ونزلت دموعه بس هو عنييد مسحها بقووه ومو معترف بقسى هلووقت
ووقف عند الطواري
ووسكر السياره ونزل وفتح الباب وشال ساره ويركض بها ويصارخ بقووه : سرررررررريــــــــــر جيبوووا سرير

ع طوول الممريضين جابو سرير وتركي حط ساره بسريير ووالممرضين يصارخوون والدكااتره
ودخلوها لغرفة العمليات
تركي جلس بلكرسي وتسند ع ورااا وتنهد بضييق ودموعه متجمعه بعيونه بس هو يردها مايبيها تنزل حتى دمعته عنييده
خذا جواله ودق ع فهد

رد فهد برواقه : الوو ترييك
تركي بحزن : فففهد انت وينك
فهد خاف ع صديق عمره : انا بلقصر اننت وش فييك فييك شي
تركي : ففهد تعال لمستشفى ال.....
فهد فز : طييب طييب دقايق
تركي : ولحد يدري
فهد : اوك
....
وسكر بسررعه وقام من الصوفا وراح للغرفه
رنيم كانت بلمطبخ تسوي موكا لها ولفهد
لحقت فهد : ففهد ففهد ووش فيك
فهد بسرعه دخل غرفة الملابس : مافييه شي بس واحد من صديقاي بلمستشفى (ع شان مايخوفها )
رنيم : لحول ولاقوة الابالله .. الله يسهل علييه
فهد : اميين .. وطلع وهو لابس بنطلون جنزفاتح سكيني خصر نازل وتيشيرت رمادي وجزمه سبورت بلون رمادي والرصاصي
وطلع بسرعه وخذا المفتاح ونزل بسرعه وركب السياره بلكرااج
وحررك ع المستشفى ال.....
....
وصل فهد وراح لقسم الطواري وشاف تركي بثوبه وجالس بلكرسي ومنزل راسه ويدينه شاده شعره
فهد جلس بجنبه : وشش فييك ياتركي
تركي رفع راسه لفهد : ففهد ساره ساااره بغرفة العمليات خاايف عليها واااجد
فهد بخوف: لييه وش فيها
تركي نزل راسه ورفعه : طاحت عليها كمدينه كبيره وبعد ثقيله انا يالله وخرته عنها
فهد : لحوول ولاقوة الا بالله ... هونها ياخوي وتهون
تركي : لحول ولاقوة الابالله

بعد ساعتين طلع الدكتور ووجه مايبشر بلخير
تركي قام بسرعه : دكتور طمني وش فيها زوجتي
الدكتور : نزف راسها كثير وبذالك فقدت البصر
تركي انشل جسمه وجلس ع الكرسي بعنف وبصوت هامس : انا آلسبب اناااا السببببب
فهد حط يده ع كتف تركي : آهداء ياتركي وش انت السبب هذا الي كتبه ربك
تركي : ونعم بآلله
الموقف سيد السكوت بعد لحظات
تركي : فهد روح لزوجتك آنا بجلس هنا
فهد : لا آنا جالس معك لين اتطمن عليك
تركي : روح يافهد آنا بخيير
فهد بأستسلام : آوكي ع راحتك
رآح فهد

وتركي سند راسه ع الجدار وبهمس : كل ذا بسببي بس بس... هي خانتني شفت بعيوني الرجال يبووسها آآخ ياساره ومواعدته في المزرعه بعد آآآخ
يااساااره

قام تركي بعد لحظات جاه الدكتور : لو سمحت تجي تسجل اسمها بلمكتب
تركي وقف وهز راسه بـ نعم
راح تركي مع الدكتور وسجل اسمها
تركي : دكتور آبي جناح ملكي
الدكتور بجنسيه المصريه : طيب انتى قوزها
تركي : أي
الدكتور : طيب آسمك حزرتك
تركي : معك تركي حسن ال.....
الدكتور زين جلسته بعد ماسمع الاسم : حاادر آلآن ننقلها لجناح ملكي ... بس حزرتك تكتب اسمك وتوقع هنا
تركي كتب اسمه ووقع
الدكتور :تفدل

طلع تركي وجلس بنفس مكانه وينتظر ساره تطلع من غرفة عمليات
بعد دقايق طلعت ساره بسرير ويدفونها الممرضات تركي وقف السرير وناظر بساره المخدره قرب منها وباس خدتها
ووخر ومشى وراهم

بعد مانقلوها لجناح ملكي دخل تركي وسكر الباب
وجلس بجنب ساره وحط يده ع يدها وبصوت هامس : آحس آني بحلم ولسى ماصحيت .. وكل شي مضى بسرعه ..وع اساس اني بربيك وبنقطة ضعفي الخيانه الي شفتها بعيووني
ولا حد قالي لجل اصدقهم واكذبهم ليتهم قالوا ولا شفت بعيوني يمكن بكذبهم بس عيوني مقدر اكذبها

................

أمريـــكا..
طلعت رشا الصاله لقت خالد جالس يذاكر...حس عليها والتفت...
خالد:صحيتي.
رشا:أيـوا
خالد:وكيفك الحين
رشا وهي تجلس:أفضل
خالد:تبين تاكلين شي
رشا:لالا مالي نفس
خالد:طيب
رشا كل شوي تناظر خالد وهي ساكته..تحس فيه شي يخليها تناظره..على رغم من حدة ملامحه إلا إنها ترتاح إذا ناظرته...
خالد:إيش فيك.
رشا:هــ...ولاشي
خالد:ليه تناظريني كذا أول مره تشوفيني
رشا التفتت الـtv :أصلاً انا ماكنت اناظرك
خالد:طيب
رشا:خل نطلع شوي..أبي أتمشى أغير جو
خالد:مشغــول
رشا:طيب شوي بس
خالد:........
رشا:يالله عاد والله زهقت من الشقه
خالد:وين تبين تروحين
رشا:أي مكان..المـوول أبي اشتري لي ثياب
خالد:لحــوول إنتي ماتملين من الأسواق
رشا:لأ..بعدين ماقد تسوقت معك ابي اشوف ذوقك
خالد ناظرها وهو رافع حاجب....
رشا ارتبكت من نظرته:أممم وش قلت
خالد:طيب
رشا:جد والله
خالد:امزح معك يعني
وقفت بسرعه وراحت الغرفه تلبس قبل مايغير رايه...
خالد:ياثقــل طلعتي معك على قلبي
وقفت تلبس حجابها قدام المرايا...
رشا:غريب أنا أول مره افرح عشانه بيطلع معي..وشسالفة قلبي كلما صار قربي زاد نبضه معقول رجعت أحــ....لالا مستحيل هـ....
قطعها صوت خالد...
خالد:يالله ماخلصتي؟!
رشا وهي تطلع:إلا خلصت
طلعوا ووصلهم التاكسي للمول
...وهم يتمشــون....
خالد:وش فيك.
رشا:وش فيني
خالد:من طلعنا وإنتي ساكتـه.ليه ماهي بعادتك تسكتين كذا
رشا تناظر المحلات:لا بس مافي شي اقوله...تعال ندخل هذا المحل
خالد:اوكي
دخلوا المحل وراحت رشا تناظر بين الملابس...رفعت له بلوزه...رفع اكتافه بمعنى مدري...
رشا:يعني حلوه ولا
خالد:عاديه
رجعتها رشا:طيب.......يالله
وهم طالعين....
خالد:وإنشالله كل محل بتدخلينه بتاخذين فيه جوله وبتطلعين
رشا:امم وش ورانا
خالد:لا ياشيخه
رشا:ههههههههههه
خالد:في شي يضحك
رشا:ليه تعتبرون السوق معاناه كذا
خالد:لأنه كـذا
رشا:هذا المحل انا احبه
خالد:لحوول
دخلوا جلس خالد على كرسي كان موجود هناك ورشا راحت تطالع الملابس
كل شوي تناظره وهو يهز رجله وتضحك...
أخذت كم قطعه وراحت غرفة التبديل تجربهم...كان خالد جالس قدام غرفة التبديل لبست رشا وفتحت الباب شوي ونادته...
رشا:تعال شوفه
راح خالد ودخل معاها...
خالد:إيش أشوف.!؟
رشا:يعني وش رايك.!؟..إللي علي
كانت لابسه جينزسكيني وبلوزه اكمام ناعمه احمر وابيض...
خالد:اممم عادي
رشا:وانت كل شي عندك عادي
خالد:وش تبيني اقولك أنا موب شايف شي زود
رشا:اوكي يالله اطلع
خالد وهو يطلع:مطوله؟!
رشا:لا بس بجرب بدله ثانيه
جلس على الكرسي
فتحت الباب
..وقام دخل لها...طالعها من فوق لتحت بنظرات اربكتها...كانت لابسه تنوره جينز لفوق الركبه بشوي وبلوزه اكمام واسعه والوانها هاديه هي موديلها تكون نازله عند الكتف بس هي كانت رافعته....
رشا:وش رايك!.؟
نزل خالد البلوزه من جهة الكتف...
خالد:كـذا احلــى
رشا:طيب يالله اطلع برا
خالد:بسررعه
بعــد نص ساعـه.....
خالد:بدخل ذا المحل
رشا:طيب انا بشوف هذا الكشك
دخل خالد المحل ورشا راحت تناظر الكشك كان فيه اشكال وتحف صغيره اشترت كم وحده وهي ملتفته صقعت به ورجعت على وراها...
اثنينهم بنفس الوقتoh, sor.......:.سكتوا مع بعض وهم منصدمين
سامي يضحك:اعــذريني والله مانتبهت
رشا بابتسامه:لا عادي ماصار شي
سامي:عفواً من وين إنتي؟
رشا:وليه تسأل؟؟
سامي:لابس هذي المره الثانيه إللي أشوفك فيها وبروحك ..جايه تدرسين ولا
رشا سكتت شوي ترددت شتقوله:ايه جايه ادرس
سامي:سعوديه؟
رشا:ايه وانت بعد شكلك سعودي!
سامي فرح لأنها مشت معه:حيا الله بنت البلد
رشا:يحيييك ..عن اذنك
سامي:مومعقوله بتمشين كذا !!
رشا:أي خدمه.!؟
سامي:ممكن أعرف إسمك.!؟
رشا:لأ موب ممكن
سامي:طيب على راحتك....(طلع كرت من جيبه)..تفضلي هذا رقمي إذا احتجتي لشي دقي علي
رشا محتاره تاخذه ولا لأ...
سامي:إيش فيك.!؟..إخذيه لا تخافين
رشا:ماحتاج
سامي:إنتي بغربه متدرين إيش ممكن يصير
اخذت رشا الكرت بتردد...
طلع خالد من المحل ولقى رشا تاخذ الرقم من سامي...النار ولعت بجسمه كله حس لأطرافه ترتجف ورجلينه مو شايلته من العصبيه مشى لهم انتبهت له رشا وخافت...
رشا:خـ...خالد
التفت سامي وهو مستغرب وانتبه لخالد...وقف خالد عندهم وناظر سامي بنظرات عصبيه واحتقار ربكت سامي وربطت لسانه عن الكلام
...التفت لرشا...
خالد ضاغط على اسنانه:امشي قدامي
مشت رشا وهي ساكته وهي شوي ويغمى عليها من الخوف مشى وراها خالد بدون مايتكلم مع سامي إللي ظل واقف مكانه موب فاهم إللي صار
...وصلوا الشقه فتح الباب وسحبها من يدها ودخلها بقوه...
رشا:وو..وش,.فيك
ضربها كف على وجهها طيحها على الأرض وهي تتألم منه رفعها من شعرها...
خالد يصارخ:وتسأليني إيش فيني.!؟..غبييه ولا تستغبين متى راح تحسين على دمك متى بتحسين إنك صرتي على ذمة رجال ماعدتي عايشه مع اهلك إللي موب دارين عنك..إقسـم بالله لو الذبح حلال كان ذبحتك وارتحت منك ومن همك
بعدت رشا يده من شعرها...
رشا تبكي:إذبحنــي من ماسكك إذبحنـي وريحني من هالدنيا..ماظن عندك ضمير عشان يخليك تندم
خالد:وحده مثلك ذبحها حلال مابعده ندم
رشا:خلاص أنا تعبت..تعبت منك ومن حياتي معاك مقدر اتحمل أكثر من كذا
خالد:إذا إنتي توك تتعبين فأنا أبشرك من أول مارتبطنا وانا تعبان وموب متحمل شوفتك
رشا:طلقــني(تصارخ)..طلقني خلااااص مابي أعيش معك طلقـــني
خالد بسخريه:أطلقك؟!..لوبيديني طلقتك من اول يوم تزوجنا فيه لا تفكرين مخليك حباً فيك أنا مخليك أستر عليك وعلى أهلك مع إني ماظنكم تعرفون الستر
وقفت رشا وجت بترد عليه قطعها بصرخه...
خالد:ولا كلمه..! مابي أسمع صوتك إيش بتقولين تبين تدافعين عن اهلك لا عفواً عسى بس ماكون غلط عليهم
رشا:أهلي تاج على راسك ياحقير
خالد يضحك بسخريه:لا تكفين مابي أضحك..اهلك إللي مايدرون عنك مايسألون عنك بالله عليك من سافرنا متى كلمتك أمك مره ولا مرتين سألت عليك
رشا حست نفسها مخنوقه من كثر البكي كلامه كله صحيح ماهي بقادره تعارضه..الإستهزاء إللي بصوته قاعد يقطع قلبها من القهر ونبرته الحاده يرجف جسمها كله لها من الخوف...
أما حال خالد غير عن إللي قاعد يبينه لها أو إللي يوهمها به من قسوه حاس من داخله بالتعب والضعف إللي مستحيل يبينه لأي شخص...دام الصمت بينهم غلب عليه صوت بكي رشا...
خالد :وهذا اكيد واحد من ألف
رشا:إيش تقصد.!؟
خالد:إللي واقفه تاخذين وتعطين معه لين وصلت لرقمه
رشا:مهما قلت ماراح تصدق ليه أتكلم
خالد:مشكلتك فنانه بالتمثيل (يصفــق) أهنيـك محد قدك يمثل البرائه على الحقاره إللي فيه
رشا:إنت ماتتعب من التجريح بس حرام عليك لحد هنا وكافي
~: وانتي ماتتعبين من العلاقاات حتى بعد اللي جاك .. جد ماتستحقين حد يضيع حياته عليك وينزل نفسه لمستواك الواطي و ..
قطعته رشا ومسكت بلوزته وقامت تضرب صدره بضعف وهيستيريه وتبكي بصوت مبحووح ..
رشا : حراااام عليك حراام عليك حراام
مسك خالد يدينها وحس انه قسى عليها حس بضعفها وضمها بهدوء ورشا تمسكت به بقووه و حط يده على شعرها حط راسه على راسها
حست رشا انه يجاملها بالعطف إللي يحسسها إياه يحن عليها بتصنع...بعّــدت عنه ودخلت الغرفه..
طلع خالد من الشقه ركب التاكسي بيروح لسامي طول الطريق وهو يهز رجله بعصبيه موب قادر يصيطر على نفسه...وصل وعطى التاكسي الفلوس ونزل مستعجل..التاكسي طلع من السياره يناديه...
التاكسي :Sir wait the change
خالد keep it for you:
صعد لشقته
وطق الباب بقوه فتحه سامي مسكه خالد من قميصه ودخله وسامي على الجدار...
سامي:خالد..لحظه بفهمك
خالد يصارخ:وش تفهمني
سامي:وانا وش دراني إنها زوجتك صدقنــ....
قطعه بوكس على فمه وثاني في بطنه من خالد
رماه على الأرض
خالد:الحين دريت
طلع خالد وسامي مرمي على الأرض مو قادر يوقف من الم البوكس إللي جاه...خالد صار يمشي بالطريق وكأنه تايـه جمد جسمه من البرد صار مايحس ليدينه ظلمت الدنيا وكأنه الشمس غربت رفع راسه ناظر السما لونها الأزرق مايل للسواد الغيوم مغطيتها ومغطيه الشمس ونورها طاحت قطرات مطر على الأرض شوي شوي لين صار المطر ينزل بقوه
...الناس صارت تسرع بخطواتها تتحاشى المطر كل واحد منهم يتجه للمكان إللي يدفيه بس هو ماكان عنده بهالغربـه أي مكان يحسسه بالدفى والامان
ظل يمشي بالطريق إللي بعد ما كان مزدحم بالناس بدقايق صار خالي
.........

بآلسعوديه /...آلرياض

قصر ابو فهد
..
بغرفة نوف تبكي ع الموقف آلي يوم رآحت رنيم تحلل آلدوخه الي تجيها وطلع نقص فيتامين ..
وتتذكر الموقف يوم وليد طردها من السياره
وكل شي مر عليها قدام عيونها زي الشريط
فجاءه دق جوالها
رفعت شافت المتصل وليد انصدمت بس عطته بزي
دق مره ثانيه
ردت عليه
نوف : نععم
وليد : نوف
نوف : وش تبي
وليد : آسف ع تصرفي بس صدقيني انا كنت معصـ
قاطعته نوف بصوت باكي : لا تعتذذر يالله باي
وليد : نووف اصبري .. خليني اتكلم وأحكي لك وربي كنت معصب خلااص حبيبي انا اسف
نوف ساكته ومايسمع الا بكيها وشهقاتها
وليد بصوت هامس وبألم: نوف .. تكفيين بس قطعتي قلبي
نوف : وليد
وليد : عيونه
نوف : باي
وليد بأحباط : نوف طيب مشتاق لك
نوف : وليييييد باااي آآهئ
وليد بهمس حزين : طيب ادق عليك وقت ثاني باي
سكرت نوف ..

وانسدحت بسرير وهي تبكي " خببله وش سويت جاي يتعذر لي وانا آآ بس آحسن اتركه يحس وش سوا امس ماخلاني انوم اليل من التفكير"
...
وليد بعد ماسكرت حذف الجوال بسرير وحط يده ع وجهه : آنا السبب وآسلووبي الباايخ
دخل عليه عبدالله بعد ماطق الباب
عبدالله : وليد وش فيك
وليد التفت : مافيني شي
عبدالله : تهاوشت ويا نوف ؟
وليد آبتسم له : فاهمني .. آآخ زعلانه مني عن الي صار امس
عبدالله : ليه وش صار
وليد قاله عن الي صار امس وردت فعلها وبعد يوم كلمها كانت تبكي

عبدالله : ووربي آنت الغلطان وبعد غلطتك ماهي أي غلطه
وليد : عبوود تكفى لا تزيد علي آنا ادور حل آني ارضيها وانت تلوومني يابن الحلال دااري اني غلطان
عبدالله : اوك اوك خلاص خلاص .. ولوود تعال ويانا عند العيال وخلنا نلعب ونستانس وآنسى وان شاء الله بكره راح تسامحها وهي راح تقبل عذرك
لا تكدر عمره (ومد يده له) يالله مشينا
وليد ابتسم لعبدالله رفيق عمره وطق يده بيده : يآلله مشنا
......

قصر ابو تركي بعد ماتركي قال لبوه ان الكمدينا طاحت عليها وآنها فقدت البصر

ابو تركي جمع الكل العنود ونوره وجت هاجس ورغد وام تركي
آبو تركي : آممم قبل شوي دق علي تركي وقال آن آآ (بصوت حزين) آن ساره آآ ان ساره امس طاحت عليها الكمدينا ونزفت دم واجد من راسها
ففقدت بصرها ففقدت آلبصر .. لحول ولاقوة لاابالله بس إذا زرناها ماأبي احد يحسسها انها فقدت بصرها وتبكون قدامها

الكل النصدم ونزلت عليهم زي الصاااعقه
نوره قامت وتصاارخ : ييييـبه يبببه تكفى قل آننننك تللعب علينا لاااااااااااااااا مستحيييييل سارره آآآآآهئئئئئ
والعنود نفس الحاله : يييبه يببه قل قل انك تمززح علينا لااااااهئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئ ساااره انعمت لاااا
صعدوا نوره والعنوود لفووق وهم يبكوون
وهاجس : يبه جد الي انت تقوله
ابو تركي منزل راسه : آييه (وتنهد بضيق)
رغد نزلت دموعها : آآآه والله ماتستاهل آآهئ آآهئ
هاجس نزلت دموعها وضمت اختها رغد وجلسوا يبكون
ام تركي نزلت دموعها ومسحتها بأطراف اصابعها الرقيقه: لحول ولا قوة الابالله ... الحين نروووح لها
ابو تركي : يالله
ام تركي : بس العنود ونوره لا يروحون لأنهم بيجلسون يبكون وبتبكي ساره وبيضيقون صدرها
هاجس بصوت باكي : صح كلامك يمه
رغدبصوت باكي : لايمكن يبون يروحون .. اتركوهم يروحون بس قبل يهدون ويحاولون مايبينون لها شي
ابو تركي بصوت متضايق : ع العموم انتوا حالوا تفهمونهم مايبينون لها شي ولا لايروحون وبكره يروحون معي
ام تركي : ان شاء الله
ام تركي : ابو تركي متى بنروح
ابو تركي : هلا .. بعد ربع ساعه ع مايهدون البنات وتفهمونهم
رآح ابو تركي لمكتبه وهو ضايق صدره من الخبر الي جاه

الخبر انتشر بكل العايله ...

بلمستشفى

ساره قامت من النوم بس تشوف كل شي اسود غمضت عيونها وفتحتها من جديد وكل شي اسوود
تركي يناظر بعيونها المفتوحه بس العدسه ماتتحرك
تركي مسك يد ساره
ساره بخوف من تركي بعد ماشمت ريحة عطره المميز : ووخر عني آآآهئ هئ هئ ووخر عننني
تركي بصوت حزين : سآره
ساره : وخررر عني لاتقرب مني آآآهئ
تركي : طيب طيب ماني ماسكك بس بقوولك خبر
ساره : وشو
تركي : آمم آنتي ياساره فقدتي بصررك
ساره صررخت بقوووه وتبكي : آآآآآآآآآآآهههئ فقدت بصررري كككللله منننك منك آآهئ والله ياتررررركي آنك ضالمنـ..ي
تركي : ساره خلااص اسكتي هدي ننفسك ان شاء الله بنروح لندن وبنسوي العمليه
وبيرجع بصرك خلاااص ساااره قصري صوتك
ساره : آكرررررررهككككك آآآهههئ اكرررررههههك
بعدها بلحظات ساره اذكرت الله وهدئت

بعد لحظات دخلوا كل العايله يسلمون ع ساره ويتحمدون بسلامه عليها

...............

في بيت ام عبدالرحمن

سمر ترقص : آنعممممت ييييييييييييس يعني بيتزوجني بيتزوجني قلوووووووووووووووووووووووووووش

سحر : بس حرااااام
سمر التفتت لأختها وعطتها نظره : ماتبين نتكشخ زيهم ونبلع الحلااااال وتعيشين بقصصصر وكل شي يجيييك تبين ولالا
سحر : الا ابي صح علييك احسن
سمر :ترقص بيتزوجني بيتزوججججني واصييير غننيييييه واتكششخ زيهم قلوووووووووووش
سحر : بس توقعين شلون انعمت
سمر : هههههههههههههههااي ويبيلها تفكيييير ضرربها حبيبتي
سحر : بس هم يقولون طاحت عليها الكمدينا
سمر : كككذب هههههههههه
سحر : ههههههههه
سمر وسحر شلغوا المسجل وقاموا يرقصوون
..
دق جوال سمر
سمر ردت بدون نفس : آلوووو
سلمان : همم ياقلبي ع الوعد
سمر : ههههههههههههااي يامسكيين انت مصدق وربي انك اكبر مخفففه اجل ياحليلك مصدق ههههههههههههه
لا حبيبي خذيت خدماتك الي احتاجها وخلاص وش ابي فيك
يالله باايوووو

وسكرت بوجهه
..
سليمان بقهر : انا اووووررريك ياسمممر شغلك عننندي

...................

آمريـــكـا
رشا دقت ع جابر (رجل اعمال تركي)

رد جابر : نعم
رشا : نعم جابر ممكن تعطيني رقم تركي انا عمته رشا
جابر : حاضر هذا هو رقمه **********
رشا : شكراً
جابر : العفو

رشا سكرت من جابر (رجل اعمال تركي) وهي قلبها يدق
تدق ع تركي وتخبره بلحقيقه ولالا
: الا انا لازم اقوله

تشجعت رشا ودقت ع تركي
..

عند تركي
كل العايله عند ساره ويتطمنون عليها ويسولفون ويضحكون لجل ماتحس آنها فاقده بصرها ويزرعون حبل الأمل فيها
يكلامهم , بوعدهم , بدعاءهم .

..
فجاء دق جواله تركي صحى من سرحانه وشاف رقم وطلع لغرفة الثانيه ورد
: نعم
رشا : السلآم عليكم
تركي عرف الصوت : وعليكم السلام
رشا : تركي وبدوون مقدمات لأن انا ادري آنك ماتتحملني وتتحمل كلامي بس تحمل هلكلمتين كل يوم آبي آكلمك ولا القى فرصه
تركي... آنت ظالم ساره كل الي صار من سمر وسمر هي الي قالت للولد يجي للمزرعه ورسلت وحده من الخدم لواحد من اطفال العايله وقالت لهم يقولون ان ساره تبيك مع ان سمر هي الي
رسلت الخدامه برضو لساره وقالت تركي يبيك ورا المزرعه عند بركه بقسم الحريم وراحت ساره بصفي النيه وتدورك وماشافتك
بعدها مسكها الي ارسلته سمر لكم وباسها ع دخوولك ...
تركي تركي ساره عفيفه وحبوبه وع نياتها وشررريفه ولا تكلم ولا وللد بس انت بعد الي سمعته (وسكتت) بلعزيمه انا وسمر نتكلم عنها لا احنا كنا مخططين انك بتسمع
لجل تتشوه سمعتها ولا تزوجها وتتزوج سمر
تركي نصيحه مني لك .. لا تضييع ساره ابد ترا ساره مافيه مثلها بلكوون كله وترآك ضالمها ضالمها ياتركي
تركي كل المصايب من ورا سمر سمر الي سوت كل هذا والولد الي يدق عليها ومزعجها هو الي جا بلمزرعه
تركي انت غلطت غلطه كبييييره وتعذر من ساره ونسها العالم كله وحبها وانا ادري ياتركي انك تحبها واعشقها ودللها ودلعها
ولا تنسى آنها يتيمه ومالها ترا غيركم آقصد ومالها ترا غيرك ياتركي وقبل كل هذا تراها بنت عمك
تركي آنتبه لساره وترا هذي فرصتك تقدر ترجع كل الي رآح عطها حنانك وآمانك ترا الحين محتاجه لك
فرصتك ياتركي
تركي آنتبه لساره تراها ماخااانتك كل هذا من راس سمر ويالله ياتركي خلص كلامي بآي

..
تركي منصدم ومنشل لسانه عن الكلام عجججز عن الكلام يحس انه بحلم ولا دوااامه
ويسمع صدى صوت
"((يعني يعني آنت آنت ضلمت ساره ساره))
(( يعني ساره ساااره مالها ذنب ... ضربتها وآهنتها ونكرتها ع اساس ماهي بنت عمك ))
((بتسامحك ؟ ع كل الي سويتها))
((آنت لو انك بمكانها بتساامح ؟ بتسامح واحد آهااانك ونكرك ونزل بشرفك ؟))
((بس ساره يمكن تسامح تدري ليه !! ع شانها ماهي نفس قلبك قااسي ساره من طبعها حنونه وقلبها ابيض ونيتها صافيه ))
((حبستها سبوعين ورحت.. حبستها بدوون اكل بس عايشه ع الموويه ... وقبل كل ذا ضلمتها .. دعست بكلامك ع شرفها جرحتها ونكرتها آلحين عرفت آن قلبك قاسي ومو مثل ساره ))
(( شف الفرق بينك وبينها))"

تركي نزل الجوال وجلس ع الصوفا وحط راسه بيد يديه عنده ساعات
وقف تركي ورآح لهم وعيونه مانزلت من ساره : آنا آستأذن
الكل: آذنك معك
طلع تركي من المستشفى وراح لمكان يعرفه زين لاضااق

..
بعد ساعات الكل قام وآستأذن
نوره : بس آنا بجلس ويا ساره
العنود : وانا بعد
ابو تركي : اوك ع راحتكم
وطلع الكل
نوره راحت لراس ساره : ماتشوفين شر –وباست راسها- ع قولت شهد آحببس ياحماره

العنود&ساره:ههههههههه
نوره آبتسمت بعد ماتذكرت : بناات تذكرون ذاك الولد الي يوم كنا بنروح للمطعم بشاارع التحليييه ؟
العنود وساره :ههههههههههه
ساره : قصدك الحبيب هاااا
نوره غطت وجهها بيدينها : اوووص ياحمارات تخيلوا شفته بلمزررررعه يالبىىىىىى
العنود سكتت ونزلت راسها
ساره : وووش فيك يالعنود سكتي لااا هههههه لا تقولين بعد انتي شفتي الحبيب ثمير
ساره ونوره :ههههههههههه
العنود ضحكت بخفه : ههه لآيكثر بس

..

بعد يومين

تركي ~ ماجا لساره ولا شافها
وساره ~ اليوم طلعت

....
آمريـكـآ
رجــع الشقــه وهو تعبان بالحيل
..الشقه كانت ظلام الستاير ماكانت مفتوحه ماهي بعادت رشا تخليها مسكره الصباح وكان الجو هاادئ...من التعب ماكان قادر يفكر إلا إنه يرتاح..رمى جسمه على الكنبه واخذ نفس طوويل غمض عينه...حس لحلقه متجرح من العطش قام وشرب له مويه رجع بينام على الكنبه..
ناظر باب الغرفه راح وفتح الباب شوي ومالقاها على السرير استغرب فتح الباب بقوه بس كان فيه شي ثقيل ورا الباب ناظر خالد ولقى رشا طايحه على الأرض وكأنها ميته...جلس عندها ورفع راسها بحضنه...
خالد يضرب على خدها بشويش:رشا...رشا ردي علي رررررشا
شاف كاس مويه مكسور بيدها والدم يطلع منها وعلب حبوب رفعهم كلهم فاضيين...
خالد:شسويتي يالمجنونه.!؟
راح كلم الإسعاف وجلس يحاول يصحيها لين يوصلون
..وصلوا ونقلوها للمستشفى...
بالطريق كانوا يحطون علهيا الأكسجين وهو يناظرها وهو ساكت...وصلوا وبالمستشفى كان رايح جاي ينتظر الدكتوره تطلع تطمنه عليها...ماعاد فيه قوه يقدر يوقف جلس على الكرسي و نزل راسه.
..طلعت الدكتوره ووقف على طول..الدكتوره كانت نفسها إللي تراجعها رشا...
خالد:طمنيني دكتوره؟!
الدكتوره:واضح من اخذها هالكميه الكبيره من الحبوب إنها حاولت تنتحر
خالد إنصدم:تنتحر.؟!
الدكتوره:أيواا تنتحر وهذا سبب فقدانها الجنين
خالد:إنتي شقاعده تقولين.!؟
الدكتوره:إعذرني بس هذا إللي صار
خالد:طيب وهي شخبارها
الدكتوره:ماقدر اقولك إنها بخير حالتها صعبه شوي ننتظر لين تصحى وإنشالله خير
خالد:لا حول ولا قوة إلا بالله..مشكوره دكتوره
الدكتوره:عفوا هذا واجبنا..إذا تبي تقدر تدخل لها بس بهدوء
خالد ماكان يتمنى بهاللحظه يناظرها حتى:طيب
مشت الدكتوره والفضول محيرنها معقوله بنت بصغر سنها تحاول تنتحر
...وقف خالد يناظرها من النافذه الصغيره إللي بالباب...
كانت بشرتها وشفايفها بيضا وجهها شاحب إللي يشوفها يقول حرمه كبيره هلكتها الأمراض والتعب ماكأنها بنت صغيره ماشافت من الدنيا شي....
بعـّد خالد عن الباب ماقدر يناظرها أكثر حط يده على الجدار وسند راسه على يده...
خالد بخاطرها:خلااااص ارحمني ياررررب إنت أعلم بحالي إنت اعلم بضعفي هالمسؤوليه ثقيله والله إنها ثقيله أنا موب قدها أبي من يشيلها عني أبي من يساعدني أنا بروحي هنا شسوي شسوي يااااااارب
غمض عينه بقوه وضرب على الجدار بيده الثانيه...أخذ نفس طويل وهو يمسح وجهه بيدينه...رجع لعند الباب فتحه بهدوء ودخل سكره وظل واقف يناظرها مشى بخطاوت متثاقله وقف عندها مشلول عن الحركه كان يناظرها بعيون جافيه لحد الحين موب قادر يحس بشي تجاهها غير مشاعر وحده متفق عليها قلبه وباله (الكــره)...جلس على الكرسي حط يدينه على السرير ونزل راسه عليهم ثواني واستسلم للنوم...



الليــل الساعه 8...
طول هالساعات الوضع مثل ماهو بالمستشفى..كسرت الصمت رشا كانت تحرك راسها يمين وشمال وهي تتكلم كل شوي تزيد قوة تحريكها لراسها ويرتفع صوتها لين حس عليها خالد وصحى...
رشا تصارخ:ابعد عني...مابيك...لألأ لا تلمسني
خالد يصحيها:رشا..رشا إصحي
فتحت رشا عينها وهي خاايفه بقوه...شافت ظلام ورجعت غمضت عينها تذكر شاللي صار وين هي...
رشا باقي مغمضه عينها:وين أنا.!!؟
خالد:إنتي بالمسشتفى
سمعت صوت خالد تذكرت إللي صار وفتحت عينها...
رشا:إنت شتسوي هنا.!! إطلع براا مابي أشوفك..(تصارخ).. إطلع براا ياحقيررر
طلع خالد بسرعه بدون مايتكلم وهو طالع كانت الدكتوره جايه...
الدكتوره:خير إيش فيها!.؟
خالد بتعب:مدري..مدري
طلع خالد بسرعه من المستشفى
حاس إنه مخنوق وهو طالع كان يناظر الأرض وهو يحرك يده على صدره كل شوي يدعم بأحد يهاوشونه وهو ولا فكر يرفع راسه...وقف عند باب المستشفى وهو ياخذ نفس طويل..الدكتوره والممرضات كانوا يحاولون يهدون رشا إللي كانت تبكي وتصارخ...
رشا تصارخ وتبكي:ابي أمــي...أبي أررجع لأهلي خلاااااااااص مابي شي ماااابيه قولوا له يرجعني لأمـــي
الدكتوره:يارشا..إهدي إهدي إللي تبينه راح يصير
اخذت الدكتوره ابره المهدئه من الممرضه وعطتها رشا ثواني وغمضت عينها..غمض عينه هو بعد وهو جالس بالكافي مايبي يشوف أحد مايبي يطالع بحد..
نزل راسه بين يدينه حس بصداع من أصوات الناس المختلفه بين ضحك وكلام وبكي طفل...كلما لها ترتفع...غمض عينه بقوه وهو بوده يصارخ ويفجر كل إللي كاتم على صدره فتح عينه والويترس تحط كوب الكبتشينو على الطاوله...
الويترس do you want any thing else.?:
تركي: No thank you
ابتسمت الويترس وراحت مسك خالد الكوب وحس لحرارته مسكه بيدينه يدفيهم سمع صوت بكي طفل التفت يناظر من نافذة الكافي إللي جالس عندها لقى طفل واقف يبكي وكيس فيه حلاوه مرمي على الأرض وامه واقفه تهديه...تذكر أمه واشتاق لحنانها حس أنه محتاج يرتمي بحضنها ويرمي همه عليها تذكر ابوه إللي ماقد حسسه باهتمامه مايمر عليهم يوم إلا ويكونوا متهاوشين دايم مختلف معه بكل كبيره وصغيره..
شرب من الكبتشينو بهـدوء ورجع يناظر الناس...
مرت ساعه وخالد على حاله بالكافي يناظر الناس كل شوي تطلع من الكافي لين ظل هو بروحه...ورشا بالمستشفى سرحانه وهي تلعب اصابع يدينها...خالد وقف حط الفلوس وطلع من الكافي وقف عند الباب وكان المطر بنزل غطى بوشاحه شوي من وجهه ومشى للمستشفى...
وصل المستشفى وهو بيدخل الدكتوره كانت طالعه...
خالد :Good evening
الدكتوره:Good evening..ياهــلا
خالد:شخبار رشا.!؟
الدكتوره:صحتها ماراح تتحسن إلا إذا تحسنت نفسيتها..نفسيت رشا تعبانه كثير ياخالد
خالد تغيرت ملامح وجهه:.........
الدكتوره:الحين أنا خلص دوامي وبراجعها بكره إنشالله تتحسن
خالد:طيب....GoodNight
الدكتوره ابتسمت :GoodNight
دخل وراح لغرفة رشا فتح الباب ودخل ناظرته رشا باحتقار وناظرت الجهه الثانيه...
خالد:شخبارك ألحين.!؟
رشا:مايخصك فيني
خالد:إنتي ليه سويتي كذا.!؟
رشا:وليه تسأل.!!!؟؟...مسوي فيها مهتم
خالد:إللي سويتيه جنـون
رشا:جنون.!؟..الجنون يوم سلمت نفسي لأمثالك وبعدين أنا أحمد ربي على إللي صار لأن موب أنا إللي أأمن على نفسي وعلى طفلي عند واحد بلاقلب مثلك
ماكان يبي يفتح باب للهواش ويبي يجاريها...
خالد:ماعلينا إللي صار صار...قابلت الدكتوره وقالت إنـ...
قطعته رشا:مابي أسمع منك شي..إسكت صوتك ينرفزني
جلس خالد على طرف السرير قريب منها وهو ساكت
...لفت رشا وجهها عنه نزلت دمعه من طرف عينها مسح خالد دمعتها حست رشا لبرودة يده...
خالد:إنتي ماتعبتي من هالدموع.!؟؟
رشا:إيش تبيني أسوي..!؟..أضحك..تعبت وانا أضحك واوهم نفسي بالراحه اقول اليوم بكرا بيتحسن الوضع..بس خلاص ماعاد فيني اكذب على نفسي أكثر من كذا وانت كافي تمثل إنك مهتم وحامل المسؤوليه وانت رامنها ورا ظهرك
خالد خاف لو يطولها معاها تتعب زياده ...وقف ومشى بيطلع...
رشا:خالد وين رايح.؟!! بتطلع بدون ماترد ليه هالبرود تكلم هدوءك يقهرني
خالد التفت لها:انتي تعبانه ومابيك تتعبين زود بالكلام ارتاحي
رشا فتحت صفحة الماضي إللي تسكرت قبل مايتكلمون فيها...
رشا:ليه سويت كذا.!؟!..شسويت لك أنا غلط عليك بشي..إنت تدري إني حبيــتك حبيتك ايه ومن كل قلبي حبي لك عماني وخلاني استسلم لك حتى بعد إللي سويته فيني ظليت أحبك أوهم نفسي إني أكرهك بس ماقدرت
سكتت تجمع أنفاسها إللي راحت من البكي..
وخالد عينه تناظرها بدون ماتتحرك منصدم أول مره تصارحه بمشاعرها...
رشا تكمل بكلام قاعده تجرح به قلبها هي موب قلبه تدري إنه مستحيل يتأثر به بس هي تتأثر وبقوه لأنها تكذب على نفسها بهالشي...
رشا ترفع صوتها:ألحين كل شي تغير..الحين أنا أكرهــك أكره كل شي فيك أكره وجودك قربي أكره نظرتك الحاده..صوتك الجافي..قسوتك..أبتعد عني خلاص اتركني بروحي إللي جاني منك كفاني
غطت وجهها بيدينها وهي تبكي
...خالد بهاللحظه قلبه مايحسه ينبض وعقله واقف عن التفكير صوت عقارب الساعه يوتــره...
رشا:تبي تذلني..خلاص ابشرك تراك ذليتني واكثر من إللي كنت تبيه..تبي تشوفني ضعيفه ومنهاره هذاني قدامك ماكنت اتوقع بوصل لهالضعف بيوم...
قطعتها صرخة خالد...
خالد:بـبببــــس...(يتكلم بلاوعي)...إسكتي خلاص..تراني مليت من كثر ماتحسسيني أني ظالم وانتي المظلومه لمتى يعني خلاص يابنت وقفي تمثيل..إنتي تعبانه مره أنا تعبان عشر تعبك ولا شي تحت تعبي أنا..إللي كان تاعبنك راح الجنين إللي كنتي خايفه منه مات بسببك الحين مافي شي يتعبك
انتبه لنفسه وسكت التقت عينه الذابله بعينها كلها دموع...
طلع من الغرفه خلى فكرها مشوش وطلع...اول مره بحياتها تشوف خالد كذا اول مره يتكلم معاها عن تعبه حسته شخص ثاني موب خالد...
رجع خالد الشقه لقى الباب مفتوح دخل وقف عند الباب منصدم راح لعنده ووقف قدامه ناظر خالد آثار الضربه عند فمه...
خالد:شتسوي هنا.!؟..كيف دخلت.!؟
سامي:جيت ولقيت الباب مفتوح ودخلت مالقيت حد..إيش فيك .!؟ وين كنت.!؟
دخل خالد وسكر الباب...مر على سامي ولا كأنه موجود...
خالد:ممكن تطلع برا أبي أجلس بروحي
سامي:خالد وش فيك.!؟
خالد:مافيني شي..تكفى إطلع وخلني بروحي
سامي:كيف أخليك بروحك وانت بهالحال انا ماقد شفتك كذا
خالد بنفاذ صبر:إطلـــع برااا
سامي:طيب طيب..خلاص بطلع
طلع سامي وراح خالد الحمام غسل وجهه ناظر بالمرايا ورمى الأغراض إللي عند المرايا الأرض وهو معصب
..راح الغرفه ورمى نفسه على السرير...
خالد:غلط سويته وقلب حياتي كلها عذاب..ضيعت نفسي وضيعتها معي وش كان ذنبها هي أنا أبي اتسلى هي وش كان ذنبها حرمتها من عذريتها وعلقتها فيني البنت بالمستشفى لأنها حاولت تنتحر بسببي فقدت الجنين وانا السبب
تكلم خالد واخيراً تكلم وحس بالندم على إللي سواه برشا

فاتن فاروق
09-05-2012, 10:23 AM
في فلة تركي
غرفة ساره

ساره منسدحه ع سريرها وهي تشوف كل شي اسود وظلام " آآآخ ماآتوقع ان بيرجع بصري آحس اني عمياء طول العمر "

وماحست الا بليد الدافيه تمسك يدها
ساره : تركي ؟
تركي آبتسم : آيه تركي
ساره : وينك ماشفتك هلآيام
تركي بصوت مهموم : يعني شتقتي لي نثلاً
ساره سكتت
وماحست الا براسه ينرمي ع صدرها وآنفاسه الدافيه تلفح ع صدرها
تركي بصوت هامس : ساره تعبآآآن
ساره تحاول تخفي حنانها : من آيش
ساره حست بمويه دافيه ع صدرها لآلآ مستحييل تركي يبكي تركي نززلت دموعه يعني تركي بلآساس عنده قلب
بعد لحظات جاها صوته : ممن كل شي
ساره وبدون شعور حضنته اكثر
تركي حس بلآمان بصدرها وحنانها شعور ولا بيوم قد جاه
ساره نزلت دموعها ماتدري ليه سبب هدموع ولا تدري ليه اصلاً بكت
ساره حست ان تركي نام وآبتسمت ونامت معاه

......

بعد سبوع
تركي صاير لساره البصر الي فقدته
كل يووم معاها ويخاف عليها من أي شي
..

ساره منسدحه بغرفتها
بعدها سمعت صوت الباب ينفتح وتسكر
ساره : ترركي
ماحست الا ع الي ينسدح بجنبها وبصوت آبحح: عيـ...هلا
ساره ابتسمت : تعال
تركي جا وجلس بجنبها وحط راسه ع صدرها : ساره
ساره : هلا
تركي : بقولك قصه
ساره : يالله قول
تركي : فيه وآحد من شخصيته غامض وعصبي وهو كان يدرس وبعدها جا لأهله بعد ماتخرج وخذا شهادات كبيره
المهم وبعدها شاف بنت ذا البنت بريئه وقلبها ابيض وحنونه
اول ماشافها دخلت قلبه ورسمها بين جفونه
وبعدها سمع انها بنت عمه وهو حبها من اول نظره بعدها سمع آن الي شافها ماهي شريفه وانها من ولد لولد ومن هلكلام حس بلقهر والغييره سكنت فيه
وبعدها بفتره تقدم لها من عمه وقالوا وافقت وقال الولد لها انه بيربيها وبيتزوجها للجل يوريها الويل وهو من داخله متزوجها ع شانه يعشقها ويحس اليوم الي يشوفها فيه يحس بلفررح
وآحساس ماجربه بيوم وبعدها تزوجها وعذبها وآخر شي بانت الحقيقه انها بريئه وبنت خالته سوت كل ذا ع شانها تبيه يتزوجها ومايتزوج بنت عمه
وبعدها حس بندم وانه ضلمها والحين يبيها تساامحه بينسيها الدنيا كلها وبيجيبون كتاكيت صغار وحلووين خصوصاً ان امهم ملكة جمال وابوهم وسيم
والزوج يبيها تسامحه وربي لا ينسيها كل الي مضى وفات وبيعترف عن حبه بس متى ذا اليوم تتوقعين ياساره ان الزوجه بتسامحه ولالا
تتوقعين ياساره آن حبيبته وطفلته ودلوعته بتسامحه او لا

ساره من بين كلامه فتحت عيونها اييه اييه شاافته شافته وهويتكلم ويتألم اييه فتحت رجع لها بصرها وركزت بكلامه وتألمه
ساره بعد لحظات حطت يدها ع خده : .... بتسامحه وبيبنون حياة جديده وقله ياتركي ان زوجته وحبيبته وطفلته ودلوعته بين كلامه فتحت عيونها وشافته
وقله وانها مسامحته وموافقه يفتحون صفحه جديده

تركي انصدم وحس وطاار من الفررحه وضمها بقووه : آآآنتي وش تقولييين
ساره ابتسمت وضمته اككثر

..
بعد آيام
وصلوا لإطاليا
نزل تركي بعد مالبس جاكيته وساره لبست جاكيتها نزلوا ممن الطياره الخاصه تركي آبتسم لها ومسك خصرها: ألجو باررد
ساره : مرره
وقفت آلسياره البنتلي السوداء ساره ركبت بعد مارجل من البودي قارد فتح لها الباب وركب تركي وراها
وحركت السياره تركي ضم ساره له وباس خدها : الحلو بردان
ساره : آآيييه مرره برد... ياي مطرر
تركي ابتسم قد اييش حاس بلفرح وساره معه حاس بلأمان وبحنانها
وبعدها وآخيرا وصلوا لقصر آبييض كبييير وع البحر نزل تركي ومعاه ساره
ودخلوا القصر
تركي مسك يد ساره : تعالي اوريك الغرفه
ساره مسكت يده : يالله
راحوا لفوق وتركي طلع البطاقه ودخلها من الباب ودخل رقم السري وفتح الباب الفخم ودخل تركي وماسك يد ساره
ساره : يااااي
الغرفه مررره فخمه وخصوصاً ان الجهه المطله للبحر مافي جدار كلله زجاج وفتحه من البلكونا الخشبيه وع شكل باخره من قدام وبحدتها
تركي باس خد ساره : عجبتك
ساره : يب
تركي ابتسم لها : بروح ابدل
ساره : خذ راحتك
دخل تركي لغرفة الملابس وبدل
وساره بدلت وناموا منا الأرهاق والتعب
..
يوم جديد

قامت ساره شافت تركي حاضنها من ورا ويده لافها ع خصرها ووجهه ع شعرها
آبتسمت وباسته وخذت شور سريع
ولبست فستان بلون الاحمر طويل وفتحه من الصدر وكان شكلها مره ناعم وجففت شعرها وحطت مسكره بلون الازرق وطلعت للبلكونا الخشبيه وتطاير شعرها
من نسمات الهواء وتححس انها طايره من الفرحه مع تركي
ماحست الا بتركي يضمها منخصرها من ورا وظهرها لاصق بصدره
(تركي= شورت ابيض وقميص ابيض وفاتح الازرره لين اخر صدره المعضل)

تركي لف وجه ساره لناحيته وباس شفايفها المقوسه التوتيه
بعد 3 دقايق بعد عنها : آحبك
ساره بخجل : آنا اكثرر
تركي : وحبك بحر وش تجي عند البحر قطرة
ساره : جرحتني وعشقتني
تركي : آحب الرقه في قلبك
ساره : وآحب قسوتك وربك
تركي&ساره:هههههه

~

أحب دمك ..وأحب قلبك
..وتحضني بدفا عيونك..

وأبي قربك..وأنا عقبك..أذوق الهم من دونك
تعال وخلك بقربي..وحط قلبك على قلبي

وخلنا نعيش هالحظة..جنوني يعشق جنونك
أحب الهمس في صوتك..أحبك حتى في سكوتك

حروفك فن يا عمري..وقلبي يعشق فنونك
]]أحب الرقة في قلبك ..وأحب القسوة وربك[[

أبيك بكل حالاتك..ولو تبعد أنا أصونك
أحب حبك وأحب قلبك..وأحضنك بدفا عيوني

وتبقى دوم بعيوني..تري مالك سوى قلبي
وأنا مالي سوى عيونك

~

بعد آربع سنوات ..~ْ<
تركي : لوووورنس
لو رنس يركض بشعره آلاسود الناعم وعيونه النركوازيه خذا الشعر من ابوه والعيون خذاها من امه وصارت تركوازيه تخالطت بين العسلي والسماوي
: همم بابا
تركي : لا تضرب اختك
لورنس : بابا انا ماضربتها ..وث اثمه هي هي جتني انا ماديتها ووث اثوي عااد ههفففف كل ثووي لا تضرب اختك آحووول > طالع لعماته نوره والعنود
تركي & ساره :ههههههههه
ريماس دفت اخوها بطين : هههههه آآحثثثن اثتهال
قام لورنس : هييييييييي – قام من الطين وراح لريماس-
ومسك شعرها الطويل وجره
ريماس : آآآآآآآآآآهئ آآهئ
لورنس باس اخته : خلااث اووث انا اثف
ريماس ضمت اخوها : وانا بعد اثفه

تركي التفت لورنس وريماس وشافهم يضمون بعض التفت لساره بسرعه وباس شفايفها
لورنس جا وراهم : هههههههه
تركي وخر عن ساره والتفت لولده
لورنس : الله بثوي للمار حبيبتي مثل كذا
تركي وساره :هههههههه
تركي : لاشفت اسوي كذا غمض عيونك عيييب
لورنس : كللل يوم اثووفك تبوث مااما خلاث ليث اغمض
ساره : لورنس حبيبي روح العب
لورنس : اننعن بو تثريفه طيب طيب
ساره اخجلت من تفكير ولدها
تركي :هههه
الساعه 30 :8
تركي دق ع ساره : همم جاهزه
ساره : يب جاهزه بس تركي قولي وش السالفه
تركي : الحين بتعرفين وآممم يالله اطلعي
طلعت ساره وركبت ويا تركي ورآح تركي لمطعم
وتعشوا فيه وبعدها بدقيقه
تركي مد يده لساره : يالله
ساره : يالله

تركي رآح للأوتيل الي بنفس المطعم وركبوا الفت وضغط دور
29 وبعد لحظات فتح الفت وراحوا لرقم الشقه المطلوبه ووساره مو فاهمه شي
تركي فتح الباب ودخلها شافت المكان كله شموع بلون السكري والآحمر والذهبي آابتسمت والتفتت لتركي
تركي ابتسم لها وحضنها : اليوم يوم زواجنا كل عام وانا احببك
ساره : كل عام وانت الحبيب

................
..
تركي وساره – كل يوم حبهم يكبر
لورنس وريماس( آنا مفكره بلمستقبل آن شاء الله هههه ان اسمي الولد لورنس والبنت ريماس (مقارب لمعنى اسمي :$) > اقول احلفي عاد
لورنس – عمره 4 سنين ونص مثل ماقلنا شعره ناعم والمس وكثيف ولونه اسود وعيونه ناعسه ماخذها من ابوه بس العدسه تركوازيه مو بحري يعني آغمق من امه
وريماس – 2 ونص شعرها لكتفها بني فاتح مايل ع الكستنائي وعيونها تشبه لأمها كثيفة الرموش والعدسه عسليه فاتحه ومحدده بلأسود
.....
عبدالله تزوج ليان
لمار- عمرها سنتين ونص وتجنن تشبه لأمها

...
نوره تزوجت سعود
الي هو الي عند الإشاره وشافته موقف عند بوابة قصرهم *_^
>~ مرجوجه وتزوجت مرجوج = الله يستر
وعندهم ولد
بدر- شعره اسود لأخر كتوفه وعمره 4 سنين ويجنن ويشبه لأبوه وآمه
وخذا من خبالهم

.....
هاجس & طلال
وكل يوم حبهم يكبر وعندهم ولد وبنت
نادر – 4 سنين ونص ملووسن وييغازل البنات العايله مثل حمودي ههه
الجوري – سنتين وتشبه لأمها


العنود تزوجت ثامر
وعندهم ولد
عبدالعزيز(عزوز)- 3 سنين ونص وبعد ماخذ من اخبال امه وابوه

......
حسام و رغد
حسام يحب رغد ويموت فيها واعترف بحبه لها
وعندهم بنت
شموخ – 2 سنين ونص
....
فهد رنيم
كل يوم عن يوم حبهم يزيد
ورنيم حامل بشهر الخامس بولد
حمودي – عمره الحين 8 سنين ومغازلجي ولسانه طويل وكل مامرت بنت : يالبييييييييييه o_O > عمر الظفر ماطلع من الحم
نوني – بنوته وسليمه وتجنن تشبه لأمها

......
آمل وفيصل
يوم عن يوم حببهم يزيد مثل باقي الأبطال *_^
وعندهم
سلطان – 4 سنين ويشبه ابووه بضبط


وآخيراً نايف ويارا
تزوجوا
وعندهم بنت وآسمها
الهنوف- 3 سنين ونص تشبه لأمها بكل شي
....
(ووليد تزوج نوف قبل سنتين = وليد :24نوف:22 )
وعندهم بنت
رسيس – سنه ونص مدلعينها وتشبه لأبوها
.....
رشا & خالد
بعد مارجعوا لرياض انفصلوا بس بعدها خالد عرف ان رشا حياته ودنيته ورجعوا وشافوا دنياهم
ويوم عن يوم حبهم يزيد
وعندهم
ريان- عمره سنه ونص

.......
وخيراً سمر
سمر تشتت حياتها ع يد سليمان
وندمت ع اليوم الي اتهمت بشرف ساره لأن كل الي قالته صار فيها وفي مرام (تذكرونها)

..


النهاية